الأربعاء, 27 يناير 2021

صفقتا استحواذ في قطاعي الأدوية والتعليم.. ونظرة على خطة بيع حصة من جالينا وقيد أسهمها في البورصة

عناوين سريعة

نتابع اليوم

صباح الخير، قراءنا الأعزاء. ها نحن أكملنا معا أسبوع عمل آخر، إذ أن غدا الخميس سيكون عطلة رسمية بالبنوك والبورصة ومعظم الشركات الخاصة. لهذا فستغيب نشرتنا عنكم على أن تصل إلى بريدكم الإلكتروني مجددا صباح الأحد المقبل.

لن يكون هناك أي عطلات رسمية أخرى حتى عيد تحرير سيناء في 25 أبريل المقبل، والذي سيوافق منتصف شهر رمضان الذي سيبدأ في 13 أبريل.

الطقس سيكون متقلب بعض الشيء خلال الأيام المقبلة، إذ تشير توقعات الأرصاد الجوية إلى أن السماء ستكون صافية وستبلغ درجة الحرارة العظمى 22 درجة مئوية اليوم في القاهرة، قبل أن تبدأ درجات الحرارة في الانخفاض إلى 18 درجة مئوية وتظل هكذا حتى الأحد المقبل. وتشير توقعات الأرصاد أيضا إلى نشاط للرياح بدءا من اليوم.

الخبر الأبرز اليوم محليا هو تلقي شركة جالينا القابضة عروضا لشراء حصة قدرها 49% من رأسمالها، مستهدفة حصيلة تبلغ 600 مليون جنيه، فيما تستعد الشركة للطرح في البورصة. هناك أخبار أخرى مهمة تتعلق بصفقات دمج واستحواذ، ومن بينها العرض الذي تقدمت به أدوية الحكمة للاستحواذ على 91.2% من شركة جلاكسو سميثكلاين مصر. لدينا أيضا أول صفقة استحواذ في قطاع التعليم منذ قرار إلغاء الحد الأقصى على ملكية الأجانب في المدارس الدولية والخاصة.

ماذا يحدث اليوم؟

تصل مبعوثة الاتحاد الأوروبي لعملية السلام بالشرق الأوسط سوزانا تريستل اليوم إلى القاهرة، حيث من المقرر أن تعقد جلسة مباحثات مع وزير الخارجية سامح شكري، بحسب البيان الصادر عن وزارة الخارجية أمس. وتكثف مصر جهودها على مدار الأسابيع القليلة الماضية لإحياء عملية السلام الفلسطينية الإسرائيلية، حيث دعت وزراء خارجية فرنسا وألمانيا والأردن لعقد مباحثات في القاهرة في وقت سابق من الشهر الحالي، واتفق المشاركون على ضرورة العمل من أجل استئناف مباحثات السلام بين إسرائيل والفلسطينيين. وأيضا سافر الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى العاصمة الأردنية عمان، حيث عقد جلسة مباحثات ثنائية مع عاهل الأردن الملك عبد الله الثاني تبادلا فيها وجهات النظر حول سبل دفع عملية السلام. وجاءت زيارة الرئيس السيسي بعد أيام قليلة من قيام مسؤولين من المخابرات المصرية بزيارة رام الله لعقد مباحثات مع السلطة الفلسطينية.

تعقد اليوم الأربعاء مائدة مستديرة بعنوان "المزايا التنافسية للصكوك" في السادسة مساء لمناقشة عناصر الإصدار الناجح للصكوك. ومن بين المشاركين في الندوة نائب رئيس هيئة الرقابة المالية رضا عبد المعطي، وخليل البواب الرئيس التنفيذي لشركة مصر كابيتال، وبهاء علي الدين الشريك الإداري لمكتب أيه إل سي علي الدين وشاحي وشركاهما، وعمرو حسنين رئيس شركة ميريس للتصنيف الائتماني.

يختتم اليوم اجتماع لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة بمجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي، والذي بدأ أمس. وسيعلن الاجتماع لاحقا قراراته بشأن أسعار الفائدة وحزم التحفيز الاقتصادي لمواجهة الجائحة. ومن المتوقع أن يكرر رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول عقب الاجتماع تصريحاته المؤيدة لمواصلة التيسير النقدي وحزم التحفيز.

تتواصل اليوم فعاليات منتدى دافوس الاقتصادي والذي يعقد افتراضيا لهذا العام، وتختتم تلك الفعاليات غدا الخميس. وفي كلمة لها أمام المنتدى أمس، أكدت وزيرة التعاون الدولي رانيا المشاط على أهمية تمكين المرأة، وأيضا على أن المساواة بين الجنسين تأتي في قلب أجندة الحكومة المصرية. وتحدثت الوزيرة أيضا حول الاستراتيجية التي تمتد لثلاث سنوات والخاصة بالمساواة بين الجنسين في أماكن العمل بالقطاعين العام والخاص.

وفي مقابلة مع وكالة رويترز، أوضحت المشاط أن التمويلات التي تحصل عليها مصر من الجهات التنموية المقرضة بشروط ميسرة يجري توجيهها لدعم القطاع الخاص وتحسين الإدارة، إلى جانب تعزيز الاتجاه للحفاظ على البيئة. وقالت المشاط إن تلك التمويلات تخصص لصالح العديد من مشروعات القطاع الخاص وأنها لا تقتصر على المشروعات التابعة للدولة.

رسالة المشاط "الخضراء" تلقى اهتماما: أشارت فايننشال تايمز إلى أن مصر من الأسواق الناشئة القليلة التي وضعت خططا لضمان أن التعافي الاقتصادي يكون صديقا للبيئة".

ويالحديث عن التمويل الإنمائي: اقتربت الإمارات من الحصول على عضوية البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية بعد موافقة مجلس محافظي البنك أمس على طلبها أن تكون مساهمة في البنك. وستصبح الإمارات دولة كاملة العضوية في البنك بعد استكمال طلب الانضمام، إلا أنه من غير الواضح كم ستستغرق تلك العملية.

ينطلق اليوم مؤتمر "مبادرة مستقبل الاستثمار" أو "دافوس في الصحراء" بمدينة الرياض، وتستمر فعاليات المؤتمر حتى الغد.

31 يناير هو آخر موعد أمام أصحاب الأعمال لإرسال الإقرارات الضريبية بالتسوية السنوية النهائية لضريبة المرتبات إلكترونيا. وسيتعين على الشركات تقديم تسويتين للمصلحة، الأولى للفترة من 1 يناير وحتى 30 يونيو 2020، قبل تاريخ العمل بالقانون رقم 26 لسنة 2020 على أساس حد الإعفاء الشخصي 7 آلاف جنيه سنويا، والثانية في الفترة من 1 يوليو وحتى 31 ديسمبر 2020 بعد رفع حد الإعفاء الشخصي إلى 9 آلاف جنيه سنويا.

و12 فبراير هو الموعد النهائي للتمتع بإعفاء بنسبة 50% من مقابل التأخير والضريبة الإضافية، وذلك بموجب قانون التجاوز عن مقابل التأخير والضريبة الإضافية والفوائد على المتأخرين عن دفع الضرائب الصادر العام الماضي.

الاشتراطات التخطيطية والبنائية الجديدة التي تعمل حكومة مدبولي عليها حاليا قد ترى النور قريبا. وسيبدي المحافظون ملاحظاتهم على مسودة الضوابط الجديدة خلال الثلاثة أيام المقبلة قبل تقديم المسودة النهائية إلى رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي، تمهيدا لإصدارها رسميا، وفق ما ذكره بيان للمجلس أمس الثلاثاء. وستحدد الضوابط الجديدة متطلبات تصميم وتنفيذ المباني للحصول على تراخيص البناء، وكذلك موقع الأرض. وكانت الحكومة قد أوقفت إصدار تراخيص البناء مؤقتا في مايو الماضي لمواجهة ظاهرة مخالفات البناء، وقالت حينها إنها ستصدر اشتراطات جديدة، والتي ستحدد ارتفاعات واستخدامات المباني، والإجراءات اللازمة للبدء في أعمال البناء، سعيا لحل مشكلة البناء العشوائي في البلاد، وضبط العمران.

تلتقي مصر والدنمارك اليوم في السادسة والنصف مساء بالصالة المغطاة باستاد القاهرة في دور الثمانية من بطولة العالم لكرة اليد للرجال. وسيلتقي الفائز بالمباراة مع الفائز من مباراة إسبانيا والنرويج التي ستقام في التاسعة والنصف مساء اليوم. وكذلك تواجه قطر السويد، وتواجه فرنسا المجر اليوم أيضا في التاسعة والنصف مساء.

وزارة الصحة ترد رسميا على مزاعم المنتخب السلوفيني لكرة اليد بتعرض 12 من لاعبيه لتسمم غذائي ليلة مباراته أمام المنتخب المصري. وأكد علاء عيد رئيس اللجنة الطبية المشرفة على خطة التأمين الطبي للبطولة بوزارة الصحة، أنه بمراجعة سجلات العيادات المتواجدة داخل الفنادق لم يتم تسجيل أو رصد أي حالات تعاني من أعراض تشير إلى الإصابة بنزلات معوية منذ بداية البطولة، وفق ما جاء في بيان للوزارة.

enterprise

نحن اليوم على موعد مع عدد جديد من "هاردهات"، وهي نشرتنا الأسبوعية المتخصصة في البنية التحتية في مصر، التي تأتيكم كل يوم أربعاء ضمن نشرة إنتربرايز الصباحية، على كل ما يتعلق بالبنية التحتية من الطاقة والمياه والنقل والتنمية العمرانية وحتى البنية التحتية ذات الطابع الاجتماعي مثل الصحة والتعليم.

في عدد اليوم: العمل يجري على قدم وساق للتوسع في مراكز البيانات بالبلاد، وتحويل مصر إلى مركز إقليمي لنقل البيانات. وتشمل التطورات الرئيسية في هذا الصدد إنشاء الشركة المصرية للاتصالات أول مركز بيانات فائق النطاق في البلاد. ولكن ما الذي يحفز النمو في هذا المجال؟ عوامل متعددة منها الموقع الجغرافي ووفرة الكابلات البحرية وفائض الكهرباء والتشريعات الجديدة لحماية البنايات.

enterprise

كوفيد-19

تسجيل المواطنين للحصول على لقاح "كوفيد-19" قد يبدأ الأسبوع المقبل، وفقا لتصريحات محمد عبد الفتاح رئيس الإدارة المركزية للشؤون الوقائية بوزارة الصحة لبرنامج "مساء دي إم سي" (شاهد 7:14 دقيقة). ولكن لا يوجد جدول زمني محدد حتى الآن لبدء توزيع اللقاحات على الفئات الأخرى من المواطنين بعد توزيعه على الأطقم الطبية بمستشفيات العزل والصدر والحميات. وما زلنا لا نعرف أيضا هل سيكون هناك دور لشركات القطاع الخاص في توزيع اللقاح، وهل سيسمح للأجانب المقيمين في مصر بالتسجيل للحصول على اللقاح؟

أعلنت وزارة الصحة المصرية أمس تسجيل 643 إصابة جديدة بفيروس "كوفيد-19"، انخفاضا من 669 إصابة أول أمس، ليصل بذلك إجمالي الحالات المسجلة في البلاد إلى 163,129 حالة، من بينها 127,433 حالة تعافت وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي. وسجلت الوزارة أمس أيضا 55 حالة وفاة، ليرتفع بذلك إجمالي حالات الوفاة إلى 9067 حالة.

الجوانب السياسية لتوزيع اللقاح عالميا تتصاعد: احتدم الخلاف بين الاتحاد الأوروبي وشركة أسترازينيكا بشأن تأخر تسليم شحنات اللقاح، إذ دعت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إلى حظر تصدير اللقاح إلى خارج منطقة اليورو، ردا على إجراءات مماثلة اتخذتها الولايات المتحدة، وفق ما ذكرته بلومبرج، وذلك بعد أن هدد نقص إمدادات اللقاح باضطراب برامج التطعيم الوطنية في عدد من دول أوروبا.

طروحات

جالينا تستعد لإجراء الفحص النافي للجهالة تمهيدا لطرحها في البورصة

جالينا القابضة تتلقى 10 عروض من مؤسسات محلية وأجنبية لشراء حصة قدرها 49%: تلقت الشركة المصرية البريطانية للتنمية العامة (جالينا القابضة) 10 عروض من مؤسسات محلية وأجنبية أبدت اهتمامها بشراء حصة قدرها 49% من الشركة في جولة تمويل خاص تستعد لها جالينا، وفق تصريحات رئيس مجلس إدارة الشركة عبد الواحد سليمان لإنتربرايز. وتعتزم الشركة إصدار 161 مليون سهم جديد تمثل 49% من هيكل الملكية. وأضاف سليمان أن الشركة تستهدف حصيلة قدرها 600 مليون جنيه من صفقة البيع لتمويل خططها التوسعية. وتعتزم جالينا بعد ذلك قيد أسهم الشركة في البورصة المصرية وطرح 10% على الأقل من الأسهم للتداول الحر. تضمنت قائمة العروض مستثمرين من الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وألمانيا، بحسب سليمان، والذي صرح الشهر الماضي أن بنك الاستثمار رينيسانس كابيتال، الذي يدير الطرح، تلقى عروضا من 5 صناديق استثمار مباشر من الإمارات وفرنسا والكويت ومصر للدخول في هيكل ملكية الشركة.

ما الموعد المتوقع للبدء في تنفيذ الطرح؟ توقع سليمان الانتهاء من بيع الحصة المذكورة بحلول يونيو المقبل، إذا جرى الانتهاء من إجراءات الفحص النافي للجهالة في مارس. وتابع أنه بمجرد الانتهاء من الفحص النافي للجهالة ستشرع الشركة في التعاقد مع بيكر ماكنزي لتولي مهمة المستشار القانوني، وبيكر تيللي لإعداد دراسة القيمة العادلة. وكذلك عينت الشركة رينيسانس كابيتال مستشارا ماليا لإجراء دراسة تفصيلية بشأن الطرح والتسويق للمستثمرين.

كانت جالينا تأمل من قبل في إتمام عملية البيع في الربع الأول من 2021، لكن تداعيات "كوفيد-19" والقيود المفروضة على حركة السفر في بعض الدول التي ينتمي إليها بعض المستثمرين المهتمين بالصفقة تسببت في إرجاء العملية، بحسب سليمان. وكانت جالينا تدرس سبل زيادة رأس المال لتنفيذ توسعات بما في ذلك طرح محتمل في البورصة المصرية منذ عام 2018.

أين ستذهب حصيلة الطرح ؟ تعتزم جالينا القابضة توجيه حصيلة زيادة رأس المال إلى إنشاء مصنع ثان في الإسكندرية، وتمويل خطة التوسع خارجيا بإنشاء مخازن لمنتجاتها في الولايات المتحدة وأوروبا، وفق ما ذكره سليمان. ومن المقرر أن يتخصص المصنع الجديد في إنتاج الأغذية المطورة مثل البرجر النباتي ومن المتوقع أن تصل تكلفته الاستثمارية إلى 200 مليون جنيه، وأن يبدأ الإنتاج الفعلي في 2023. وتعتزم الشركة تقسيم المبلغ المتبقى من حصيلة البيع وقدره 400 مليون جنيه بواقع 150 مليون جنيه تضاف إلى رأس المال و450 مليون جنيه تضاف إلى حساب الاحتياطي القانوني للشركة، على أن تستغل 200 مليون جنيه منها في إنشاء مصنع وشركة جالو للأغذية المطورة، و250 مليون جنيه لتحسين المركز المالي للشركة والاستثمارات المستقبلية.

وتستهدف الشركة تعزيز صادراتها والتوسع خارجيا: تستهدف جالينا زيادة حجم صادراتها من 300 مليون جنيه في 2020 إلى 500 مليون جنيه في 2021، على أن يصل حجم الصادرات إلى مليار جنيه في 2025، وفق سليمان. تركز جالينا على أسواق الولايات المتحدة والمملكة المتحدة والتي تستحوذ على نحو 40% من إجمالي صادراتها، وتستهدف الشركة تعزيز تواجدها هناك لترتفع تلك النسبة إلى 60% خلال 2021. ونجحت الشركة في اختراق أسواق جديدة لأول مرة في 2020 ومنها تايوان وجنوب أفريقيا والصين والأردن. وتستهدف الشركة أيضا الوصول زيادة عدد العملاء إلى 127 عميلا عالميا في أكثر 85 دولة، مقارنة بـ 72 عميلا في 32 دولة حاليا. وكشف سليمان أن جالينا حصلت حتى ديسمبر الماضي على 13 مليون جنيه فقط من إجمالي مستحقاتها لدى صندوق تنمية الصادرات والبالغة 50 مليون جنيه. وأكد سليمان أن شركته لن تحتاج إلى الاقتراض في الفترة المقبلة لتنفيذ خططها التوسعية، وستعتمد على التمويل من حصيلة البيع المزمع.

خطة طموحة لجالينا في السوق المحلية: كشف سليمان أنه يعتزم تنفيذ مشروع ضخم يهدف إلى إقامة 1000 منفذ لبيع منتجات جالينا من خضروات وفواكه مجمدة في جميع المحافظات بنظام الفرانشايز وتمليكها للشباب، بحيث يمتلك كل منفذ 3 إلى 4 شباب. وأضاف أنه عرض الفكرة على جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة والذي أبدى ترحيبه بمساندة الفكرة من خلال تقديم قروض ميسرة تصل إلى مليون جنيه لكل مجموعة من الشباب الراغبين في افتتاح منفذ جالينا بنظام الفرانشايز. وتابع "الشاب سيكون مالكا للمشروع وليس موظفا به وهذا سيجعله يقدم أفضل أداء لديه في مشروعه الخاص".

اندماج واستحواذ

"أدوية الحكمة" البريطانية تتقدم لشراء 91.2% من جلاكسو سميثكلاين مصر

قالت شركة جلاكسو سميثكلاين مصر إن شركة أدوية الحكمة البريطانية المقيدة في بورصة لندن تقدمت للاستحواذ على 91.2% من أسهمها، وهي حصة جلاكسو سميثكلاين ليمتد العالمية، بحسب خطاب وارد من الشركة نشرته في إفصاح للبورصة المصرية (بي دي إف). وأوضحت الشركة أنه تم توقيع مذكرة شروط أساسية غير ملزمة بالصفقة مع "حكمة" وفي انتظار إجراء الفحص النافي للجهالة بعد الحصول على موافقة الجهات الرقابية والتفاوض بشأن العقود النهائية. وأوضحت الشركة أن "الحكمة" ستتقدم أولا بعرض شراء إجباري لكامل أسهم جلاكسو سميثكلاين. ولم يتم الإفصاح عن المدى الزمني المتوقع لإتمام صفقة الاستحواذ المحتملة أو قيمتها. ويتضمن الاتفاق إمكانية استحواذ الشركة البريطانية أيضا على شركات تابعة لجلاكسو سميثكلاين لتجارة الأدوية في تونس، وهو ما نقلته أيضا رويترز.

وأيضا – شهدت السوق المحلية أول صفقة استحواذ في قطاع التعليم منذ قرار وزارة التربية والتعليم السماح بتملك الأجانب للمدارس الدولية والخاصة بمصر دون حد أقصى وإلغاء الحد الأقصى البالغ 20%، إذ أعلن مكتب معتوق بسيوني للاستشارات القانونية، في بيان له استحواذ شركة أوليمبوس فيكتوري المالكة لمدارس القومية للغات على مدرسة الرواد العالمية، في صفقة لم يفصح عن قيمتها.

صندوق مصر السيادي و"أيه دي كيو القابضة" تطلقان مشاريع جديدة في الربع الأول من 2021: من المتوقع أن تعلن المنصة الاستثمارية التي أسستها مصر والإمارات بقيمة 20 مليار دولار في عام 2019 من خلال صندوق مصر السيادي وأيه دي كيو القابضة (شركة أبو ظبي التنموية القابضة سابقا) عن عدد من المشروعات المشتركة الجديدة بنهاية الربع الأول من العام الجاري، وفقا لما صرحت به وزيرة التخطيط هالة السعيد في بيان صدر أمس. وعقدت السعيد اجتماعا مع الرئيس التنفيذي لشركة القابضة ADQ حسن السويدي والمدير التنفيذي لصندوق مصر السيادي أيمن سليمان لمتابعة أعمال منصة الاستثمار المشتركة.

اندماج واستحواذ

تحسن نشاط الدمج والاستحواذ في المنطقة خلال النصف الثاني من 2020

تراجعت القيمة الإجمالية لاتفاقيات الدمج والاستحواذ في منطقة الشرق الأوسط بنسبة 51% لتصل إلى 58.7 مليار دولار في عام 2020 مقارنة بـ 2019، كما تراجع عدد تلك اتفاقيات بنسبة 13% على أساس سنوي ليصل إلى 423 اتفاقية جرى توقيعها خلال العام، بحسب ما جاء في تقرير لشركة بيكر ماكنزي. وتجاوز معدل التراجع في نشاط الدمج والاستحواذ بالمنطقة المتوسط العالمي، والذي شهد انخفاضا في قيمة تلك الصفقات على أساس سنوي بنسبة 6% وفي عددها بنسبة 5%. وانتعش نشاط الاندماج والاستحواذ في منطقة الشرق الأوسط خلال النصف الثاني من 2020 (في حين ظل عدد الصفقات أقل بشكل طفيف من عددها في النصف الثاني من 2019)، مدعوما إلى حد كبير بالارتفاع بنسبة 56% على أساس سنوي في الاتفاقيات الموقعة في نوفمبر.

كانت غالبية اتفاقيات الدمج والاستحواذ في المنطقة خلال النصف الثاني من 2020 عبر الحدود، وبلغ عددها 147 اتفاقية بقيمة 9.9 مليار دولار، مقارنة بـ 157 اتفاقية بقيمة 10.4 مليار دولار في الفترة ذاتها من عام 2019. وفي غضون ذلك، بلغ عدد الاتفاقيات المحلية 73 اتفاقية بقيمة 4.6 مليار دولار، مقابل 68 اتفاقية بقيمة إجمالية 3.7 مليار دولار.

جاءت مصر في المركز الثاني من حيث الصفقات الموجهة للخارج في العام الماضي بأكمله وكذلك في النصف الثاني من 2020. واحتلت الولايات المتحدة المرتبة الأولى في كل من صفقات الدمج والاستحواذ العابرة للحدود والموجهة للخارج وتلك الموجهة للداخل، بعدد 19 صفقة موجهة للداخل بقيمة 14.1 مليار دولار و40 صفقة موجهة للخارج بقيمة 5.2 مليار دولار خلال العام الماضي.

كان قطاع التكنولوجيا هو الهدف الأكبر للاستثمارات الموجهة للداخل، يليه قطاع الخدمات المالية، في حين تصدر قطاعا الطاقة والعقارات القائمة من حيث أعلى قيمة للاستثمارات الموجهة للداخل.

وتوقعات بانتعاش نشاط الدمج والاستحواذ بالمنطقة خلال 2021 مع انحسار فيروس "كوفيد-19": قال عمر المومني، الشريك ورئيس مجموعة ممارسات الاندماج والاستحواذ في شركة بيكر ماكنزي حبيب الملا دبي: "أظهرت الصفقات الضخمة التي شهدناها في بعض القطاعات مثل التكنولوجيا المتقدمة والمؤسسات المالية والطاقة والكهرباء والعقارات أن هناك اهتماما بالمنطقة"، مضيفا أنه يتوقع انتعاش نشاط الاندماج والاستحواذ بالمنطقة.

استثمار

أونكتاد: مصر تحافظ على مكانتها كأكبر متلق للاستثمارات الأجنبية المباشرة بأفريقيا

تراجعت الاستثمارات الأجنبية المباشرة في مصر بنسبة 39% خلال عام 2020، بعد أن أدت المخاوف بشأن جائحة "كوفيد-19" إلى انخفاض تاريخي في تدفقات الاستثمارات العالمية، وفقا لأحدث نسخة من تقرير مراقب اتجاهات الاستثمار الصادر عن منظمة مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية (أونكتاد). ورغم ذلك، ظلت مصر في مقدمة الدول المتلقية للاستثمار الأجنبي المباشر في أفريقيا في 2020 بعدما اجتذبت تدفقات بقيمة 5.5 مليار دولار، مقارنة بـ 8.5 مليار دولار في 2019، وهو تراجع أكبر حدة من إجمالي التراجع الذي شهدته اقتصادات شمال أفريقيا بنسبة 32%، و18% في القارة كلها.

وعلى الرغم من انخفاض إجمالي تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر، كانت الاقتصادات النامية مرنة نسبيا: نوه التقرير إلى أن البلدان النامية شهدت تراجعا بنسبة 12% في الاستثمار الأجنبي المباشر خلال 2020، وهي نسبة ضعيفة مقارنة بالانهيار الذي حل بالاستثمار الأجنبي المباشر العالمي والذي هوى بنسبة 42%، متجاوزا الحد الأعلى من توقعات أونكتاد للعام الماضي.

الضرر الأكبر شهدته اقتصادات الدول المتقدمة في أوروبا والولايات المتحدة، إذ تراجعت بنسبة 69% على أساس سنوي في تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر العام الماضي. وبشكل عام بلغت حصة الاقتصادات النامية في الاستثمار الأجنبي المباشر العالمي مستوى قياسي بلغ 72%.

وترجح أونكتاد أن يظل الاستثمار الأجنبي المباشر ضعيفا في 2021 جراء ضعف الإعلانات عن تمويل المشاريع الجديدة العام الماضي، إذ هبطت العام الماضي بنسبة 63% في أفريقيا، و46% في الاقتصادات النامية، بالإضافة إلى استمرار حالة عدم اليقين بشأن لقاحات "كوفيد19". ومن المتوقع أن يأتي النمو في العام المقبل مدفوعا بشكل كبير من نشاط صفقات الدمج والاستحواذ عبر الحدود لا سيما في مجال التكنولوجيا والرعاية الصحية، بدلا من المشاريع الجديدة. ونوه التقرير إلى أن التوقعات المستقبلية "لا تبشر بالخير بالنسبة للاستثمارات الجديدة في القطاعات الصناعية في 2021".

اقتصاد

استطلاع لرويترز يتوقع نمو الاقتصاد المصري بنسبة 2.8% في 2020/2021

الاقتصاد المصري قد ينمو بنسبة 2.8% في العام المالي الحالي 2021/2020، وفقا لاستطلاع أجرته وكالة رويترز لآراء عدد من الخبراء الاقتصاديين. وتقل هذه التوقعات عن توقعات سابقة بلغت 3.3% للنمو والتي تضمنها الاستطلاع الأخير الذي أجرته رويترز في أكتوبر الماضي. وتأتي توقعات الخبراء الاقتصاديين عند الحد الأدنى للنطاق المستهدف لنمو الاقتصاد والذي حددته وزارة المالية ما بين 2.8-4%. وتتوافق توقعات الخبراء الاقتصاديين مع التوقعات الأخيرة لصندوق النقد الدولي للنمو الاقتصادي في مصر.

يعزا خفض توقعات النمو إلى تراجع نشاط السياحة، والذي كان أيضا العامل الرئيسي وراء التوقعات بنمو ضعيف كما جاء في الاستطلاع الذي أجري في أكتوبر الماضي. وأشارت مونيت دوس، محلل أول الاقتصاد الكلي لدى إتش سي للأوراق المالية إلى التوقعات بتراجع إيرادات قطاع السياحة خلال الفترة المتبقية من العام المالي الحالي باعتبارها العامل الرئيسي وراء تراجع الاقتصاد. وتراجع عدد السائحين الوافدين إلى مصر مسجلا حوالي 3.7 مليون سائح في عام 2020، بانخفاض 75% على أساس سنوي من مستوى قياسي بلغ 13 مليون سائح في 2019.

تشير توقعات الخبراء أيضا إلى مواصلة ارتفاع معدل النمو خلال العامين الماليين المقبلين، وإن كان بمعدل أقل قليلا في العام المالي 2023/2022 مما كان متوقعا في السابق. ومن المتوقع أن يسجل الاقتصاد المحلي نموا بنسبة 5% في العام المالي 2022/2021، وأن يتسع هذا النمو ليصل إلى 5.4% في العام المالي التالي – بانخفاض عن التوقعات الأخيرة البالغة 5.5%.

محفزات التعافي: الاستثمارات الخاصة المحلية، التي تحفزها سياسات التيسير النقدي المستمرة للبنك المركزي، ستقود النمو الاقتصادي، جنبا إلى جنب مع الاستثمارات الحكومية، وفقا لدوس. ويتوقع الخبراء الاقتصاديون أن يخفض البنك المركزي سعر الإقراض لليلة واحدة بمقدار 100 نقطة أساس ليصل إلى 8.25% بنهاية يونيو 2021، على أن يظل ثابتا حتى يونيو 2023، وعندها من المحتمل أن يقرر البنك المركزي رفع أسعار الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس لتصل إلى 8.50%.

ما زال من المتوقع أن يتباطأ التضخم في العام المالي 2022/2021 قبل أن يقفز مرة أخرى، على الرغم من أن الاستطلاع يتوقع أن يصل التضخم السنوي العام في الحضر إلى 5.4% بدلا من 5.8% في العام المالي الحالي. وأبقى الخبراء الاقتصاديون على توقعاتهم السابقة بأن يصل معدل التضخم إلى 7% في كل من العامين الماليين 2023/2022 و2024/2023.

وتحسن توقعات سعر صرف الجنيه: يتوقع الخبراء الاقتصاديون أيضا أن يبلغ سعر الدولار نحو 16.11 جنيه بحلول ديسمبر 2021، بينما يبلغ حاليا 15.67 جنيه للدولار. وكان الاستطلاع السابق لرويترز توقع أن يصل الدولار إلى 16.5 جنيه بنهاية 2021. وتوقع الخبراء أن يعاود الجنيه تراجعه بشكل طفيف في عام 2022 ليصل إلى 16.63 جنيه للدولار، إلا أن هذه أيضا توقعات أكثر تفاؤلا مما جاء في الاستطلاع السابق.

أما بالنسبة لبقية العالم:

يتوقع صندوق النقد الدولي أن يشهد الاقتصاد العالمي تعافيا بشكل أسرع هذا العام بعد تسجيل انكماش أقل من المتوقع العام الماضي. وقال الصندوق، في تقريره بعنوان "مستجدات آفاق الاقتصاد العالمي"، إن الاقتصاد العالمي قد ينمو بنسبة 5.5% في عام 2021 – بزيادة قدرها 0.3 نقطة مئوية عن توقعاته قبل ثلاثة أشهر – "مما يعكس التوقعات بمزيد من النشاط المدعوم بطرح اللقاحات الخاصة بفيروس "كوفيد-19" في وقت لاحق من العام الحالي ودعم إضافي للسياسات في عدد قليل من الاقتصادات الكبيرة". وتبلغ توقعات النمو للعام المقبل حاليا 4.2%.

يتوقع الصندوق أيضا أن تسجل الأسواق الناشئة نموا قدره 6.3% في 2021، بزيادة عن توقعاته الأخيرة البالغة 6.0%. وتوقع أن يصل النمو الاقتصادي الأمريكي إلى 5.1% لهذا العام (بزيادة نقطتين مئويتين عن التقديرات الأخيرة للصندوق)، في حين من المتوقع أن ينمو الاقتصاد الصيني بنسبة 8.1% في 2021 (بانخفاض قدره 0.1 نقطة مئوية عن تقديرات الصندوق السابقة).

ولكن هذا لا يعني أننا تجاوزنا مرحلة الخطر، إذ ما زالت هناك مخاطر هبوطية، كتجدد الارتفاع في حالات الإصابة بفيروس "كوفيد-19" مع الموجة الثانية من العدوى وظهور سلالات جديدة من الفيروس، وهو ما قد يضعف زخم النمو في الربع الأول من 2021 نتيجة لهذه المخاطر. اضغط هنا لقراءة التقرير كاملا (بي دي إف).

طاقة

مصنع دمياط للإسالة يصدر أول شحنة من الغاز تجريبيا في فبراير

من المقرر أن يجري تصدير أول شحنة من الغاز الطبيعي المسال تجريبيا من مصنع دمياط للإسالة في 14 فبراير المقبل، بعد أن تولت شركة إيني الإيطالية حاليا إدارة المصنع بموجب الاتفاق الذي توصلت إليه في ديسمبر الماضي مع شركة ناتورجي الإسبانية والحكومة المصرية لإعادة تشغيل المصنع بعد توقف دام نحو 8 سنوات، وفق ما ذكره موقع ستاندرد أند بورز جلوبال. وبمقتضى الاتفاق الجديد، ستمتلك إيني حصة قدرها 50% في يونيون فينوسا جاس الشركة الإيطالية الإسبانية المشتركة التي كانت تدير المصنع، فيما ستستحوذ الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية (إيجاس) على 40%، والهيئة العامة للبترول على النسبة المتبقية البالغة 10%. وتمثل الشحنة التجريبية الخطوة الأولى نحو إضافة صادرات مصنع دمياط إلى مصنع إدكو المدار من قبل شركة شل، والذي يعد المنشأة الوحيدة حاليا لتصدير الغاز الطبيعي في البلاد، إلى جانب تعزيز قدرة مصر على تصدير الغاز إلى الأسواق الأوروبية.

صادرات مصنع إدكو ترتفع: جرى تحميل سبع شحنات من مصنع إدكو منذ بداية 2021، مقارنة بست شحنات في الربع الأول من 2020، وفق بيانات تناولها ستاندرد أند بورز جلوبال. وبدأت الصادرات في الانتعاش بالفعل خلال الربع الرابع من 2020 والذي شهد تصدير 17 شحنة غالبيتها إلى الصين والهند وتركيا. وكانت صادرات الغاز من إدكو قد توقفت في مارس 2020 بسبب ضعف أسعاره عالميا، باستثناء شحنة وحيدة جرى تصديرها في يوليو الماضي، لكن المصنع استأنف التصدير لاحقا في أكتوبر من العام ذاته.

ومن أخبار الطاقة أيضا: وقعت شركة أديس إس أيه إي اتفاقية تنقيب مدتها 6 أشهر في خليج السويس مع عميل "من الدرجة الأولى" لم تكشف هويته، مع إمكانية تمديدها لستة أشهر إضافية.

الشمول المالي

"المركزي" يتيح للفئات العمرية من 16-21 عاما فتح حسابات مصرفية

أصبح بإمكان الشباب سن 16 وحتى 21 عاما فتح حسابات مصرفية بالبنوك دون الحاجة إلى الحصول على موافقة ولي الأمر، بحسب ما أعلن عنه البنك المركزي ونقلته وكالة أنباء الشرق الأوسط. ووجه البنك المركزي البنوك بمراعاة أن تكون المنتجات المصرفية المقدمة لهم متناسبة مع حدود أهليتهم، وحجم المخاطر المرتبطة بهم، والالتزام بكافة الضوابط والتعليمات ذات الصلة، كما شدد على أهمية تصميم منتجات وخدمات تلبي احتياجاتهم بما ينعكس ايجابيا على معدلات الشمول المالي.

من ناحية أخرى، يدرس البنك المركزي إطلاق منصة إلكترونية للخدمات غير المالية للشركات الصغيرة مثل خدمات المحاسبة والتسويق والموارد البشرية والمشتريات، وفق ما صرح به محافظ البنك طارق عامر خلال اجتماع مع رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي. وأضاف عامر أن البنك يدرس أيضا إطلاق منصة إلكترونية لدعم القطاع الزراعي بهدف تنظيم وتيسير المعاملات التجارية، دون ذكر المزيد من التفاصيل عن المنظومتين.

ديون

"مصر إيطاليا" و"سيتي إيدج" تنفذان صفقتي توريق قريبا بقيمة 1.6 مليار جنيه

تعتزم شركتا مصر إيطاليا وسيتي إيدج تنفيذ إصدارين لسندات التوريق بإجمالي 1.6 مليار جنيه خلال الفترة المقبلة، حسبما صرح مازن حسن، العضو المنتدب لشركة التعمير للتوريق، التي ستتولى إدارة الإصدارين، لصحيفة حابي. وأوضح مازن أن الإصدار الأول لشركة سيتي إيدج سيكون بقيمة 600 مليون جنيه، ومن المتوقع أن يبدأ العمل عليها في شهر أبريل المقبل. وكان الرئيس التنفيذي لسيتي إيدج، محمد مكاوي، قال العام الماضي إن الإصدار سيجري على 200 وحدة سكنية تم بيعها فى مشروع إيتابا سكوير في مدينة الشيخ زايد. وتستهدف شركة مصر إيطاليا إصدار سندات توريق بقيمة مليار جنيه مدعومة بقيمة الوحدات التي استكملتها الشركة وتنتظر تسليمها في مشروع البوسكو بالعاصمة الإدارية الجديدة، ومشروع كايرو بيزنس بارك الإداري، وكاي سخنة، وكومباوند لانوفا فيستا بالتجمع الخامس، وفق ما ذكره حسن. ولفت إلى أنه من المتوقع عقد جلسة مباحثات مع مسؤولي الشركة وبحضور مسؤولين من بنكي الأهلي والتجاري الدولي خلال الفترة القريبة المقبلة، دون تحديد موعد للإصدار. و"التعمير" هي شركة ذات غرض خاص أسستها هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة بغرض تنفيذ الإصدارات لشركات التطوير العقاري.

ومن أخبار الديون أيضا:

وقع البنك التجاري الدولي بروتوكول تعاون مع شركة سيتي إيدج لإتاحة مليار جنيه لتمويل برنامج التمويل العقاري للأخيرة، وفق ما ذكره أحمد سماحة، مساعد نائب الرئيس لقطاع العقارات بالبنك التجاري الدولي في تصريحات لإنتربرايز. وبموجب الاتفاق، ستتيح سيتي إيدج لعملائها خيارات متعددة للتمويل العقاري عن طريق البنك التجاري الدولي وذلك ضمن مبادرة التمويل العقاري التي طرحها البنك المركزي المصري العام الماضي بقيمة 50 مليار جنيه، وفق ما ذكره أشرف سالمان، رئيس مجلس إدارة شركة سيتي إيدج.

دبلوماسية

الكونجرس الأمريكي يكثف الضغوط على ملف حقوق الإنسان في مصر

المزيد من الضغط على ملف حقوق الإنسان من الكونجرس الأمريكي: أعلن عضوان من الكونجرس الأمريكي يوم الاثنين تشكيل "تكتل حقوق الإنسان الخاص بمصر" وذلك بمناسبة مرور 10 سنوات على ذكرى ثورة 25 يناير. والعضوان المؤسسان للتكتل هما دون باير وتوم مالينوفسكي، المسؤولان السابقان في الخارجية الأمريكية، واللذان أكدا أنهما سيعملان لحشد الدعم من الحزبين الديمقراطي والجمهوري لزيادة الضغط على الحكومة المصرية.

المخاوف بشأن بايدن: أثار انتخاب الرئيس الأمريكي جو بايدن – الذي تحدث كثيرا عن حقوق الإنسان في حملته الإنتخابية – مخاوف من حدوث تغير في الموقف بعد العلاقات الوثيقة بين الإدارتين الأمريكية والمصرية في عهد دونالد ترامب. وزاد من حدة المخاوف تعيين أنتوني بلينكين – الذي انتقد علانية في وقت سابق سجل حقوق الإنسان في مصر – في منصب وزير الخارجية في إدارة بايدن. وأشار المطلعون على السياسة الأمريكية أن البيت الأبيض قد يفرض عقوبات محددة على مصر أو يجمد المساعدات العسكرية في حال عدم تلبية أي من مطالبه.

تشريعات

لدعم القطاع.. الحكومة تبدأ مناقشة تعديلات جديدة على قانون شركات السياحة

طرحت وزارة السياحة والآثار التعديلات المقترحة على مشروع القانون المنظم للشركات السياحية للحوار المجتمعي، وعقد الوزير خالد العناني اجتماعا أمس الثلاثاء مع رئيس مجلس إدارة الاتحاد المصري للغرف السياحية ورئيس لجنة تسيير أعمال غرفة شركات ووكالات السفر والسياحة، لمناقشة مشروع القانون الجديد، وفق بيان لمجلس الوزراء. وبحث الاجتماع إمكانية تعديل بعض بنود القانون بما يعمل على ضمان حقوق شركات السياحة وتحسين أدائها لمواكبة الاتجاهات الحديثة في الصناعة، وفق ما ذكره البيان، والذي لم يحو أي تفاصيل أخرى حول التعديلات الجديدة.

ومن أخبار التشريعات أيضا:

  • وافقت السياحة والطيران المدني بمجلس النواب في اجتماعها الأحد الماضي على مشروع قانون بإنشاء البوابة المصرية للعمرة، وفق ما جاء بجريدة الشروق. وينص مشروع القانون الذي أقره مجلس الوزراء في سبتمبر الماضي، على إنشاء بوابة إلكترونية ينفذ من خلالها برامج العمرة المصرية، وتتولى إدارتها وزارة السياحة والآثار. وتهدف هذه الخطوة إلى القضاء على ظاهرة تكدس المعتمرين بالمطارات، والتخلف عن أداء شعيرة العمرة. وستمكن البوابة الوزارة من تحديد سقف لأعداد المعتمرين.
  • الوزارات والمصالح والجهات الحكومية الأخرى قد تلتزم قريبا بتوريد ضريبة الجدول و20% من ضريبة القيمة المضافة المستحقة عليها لمصلحة الضرائب مباشرة خلال 10 أيام من تاريخ استحقاقها بموجب بند جديد وافقت لجنة الخطة والموازنة في مجلس النواب أمس على استحداثه في مشروع القانون المقدم من الحكومة بتعديل بعض أحكام قانون الضريبة على القيمة المضافة، وفق ما نشرته جريدة المال.
  • أقرت لجنة الشؤون الدستورية والتشريعية في اجتماعها أمس مشروع قانون بتعديل بعض أحكام قانون إنشاء لجان التوفيق في المنازعات التي تكون الوزارات والأشخاص الاعتبارية العامة طرفا فيها، وفق ما نقله موقع مصراوي. وينص مشروع القانون على حصر عمل تلك اللجان في النزاعات التي تنشأ بين الوزارات والأشخاص الاعتبارية العامة وبين العاملين فيها فقط.
  • وصدقت لجنة الزراعة والري أمس مبدئيا على مشروع قانون حماية وتنمية البحيرات والثروة السمكية، والذي ينص على إنشاء جهة موحدة تتولى الإشراف على القطاع بأكمله، وفق ما ذكره موقع مصراوي.

enterprise

شركات ناشئة

"إسكان دوت كوم" للعقارات تحصل على تمويل دولاري من 6 خانات

تمكنت منصة البحث عن العقارات المصرية إسكان دوت كوم من جمع تمويل بالدولار من 6 خانات في جولة تأسيسية من رئيس مجلس إدارة إيجي جاب القابضة، محمد جاب الله، بحسب بيان (بي دي إف). وتأسست إسكان دوت كوم قبل 4 أشهر فقط وتعتزم استخدام التمويل لتوسيع فريق العمل والخدمات التي تقدمها. وقالت الشركة إنها تتطلع "للتحول الرقمي لقطاع العقارات المصري بأكمله" من خلال قاعدة بيانات كاملة تمكن مستخدميها من البحث عبرها. وأضافت الشركة أنها تدرس إطلاق المزيد من الجولات التمويلية قبل نهاية العام الجاري.

هذه النشرة تأتيكم برعاية
Pharos Holding - https://pharoslive.com/
CIB - https://www.cibeg.com/
SODIC - https://www.sodic.com

توك شو

جاء ملف سد النهضة الإثيوبي على رأس الموضوعات التي تناولها وزير الخارجية سامح شكري، في الكلمة التي ألقاها أمام البرلمان أمس. وقال شكري إن إيجاد مخرج من حالة الجمود التي وصلت إليها المفاوضات حول السد يأتي في مقدمة أهداف السياسة الخارجية لمصر. وشدد أيضا على أهمية التوصل إلى اتفاق قانوني ملزم يراعي مصالح الدول الثلاث، وألقى باللوم على الجانب الإثيوبي لتعنته في المفاوضات وتصرفه بشكل أحادي الجانب. وتحدث رامي رضوان، مقدم برنامج "مساء دي إم سي"، عبر الهاتف مع النائب طارق الخولي، والذي أشاد بالدور الذي يقوم به شكري في تعزيز مكانة مصر على الساحة الدولية (شاهد 13:22 دقيقة).

ومن الموضوعات الأخرى التي تناولتها برامج التوك شو ما يلي:

  • تعاون بين الحكومة وشركة "سي إم إيه سي جي إم" في إدارة الموانئ: عرض برنامج "الحياة اليوم" تقريرا مصورا حول الاجتماع الذي عقده الرئيس عبد الفتاح السيسي مع الرئيس التنفيذي لشركة الملاحة الفرنسية "سي إم إيه سي جي إم" رودولف سعادة، حيث جرى بحث التعاون بين الحكومة والشركة الفرنسية في تشغيل وإدارة المحطة متعددة الأغراض بميناء الإسكندرية للاستفادة من الخبرة العالمية لدى الشركة (شاهد 4:50 دقيقة).
  • وحديث حول ثورة 25 يناير: في مقابلة مع برنامج "يحدث في مصر"، تحدث المحلل السياسي مصطفى الفقي حول التغييرات التي شهدتها الساحة السياسية بمصر خلال 10 سنوات منذ ثورة 25 يناير (شاهد 3:58، و3:46 دقيقة).

على الرادار

أحال النائب العام أمس الثلاثاء رئيس مصلحة الضرائب السابق عبد العظيم حسين وخمسة متهمين آخرين إلى المحاكمة الجنائية في اتهامهم بالرشوة، وفقا لبوابة الأهرام. وأثبتت تحقيقات نيابة أمن الدولة العليا في القضية قبول وطلب حسين الذي ألقي القبض عليه في يناير من العام الماضي، عطايا على سبيل الرشوة لأدائه أعمالا من مقتضيات وظيفته، والمقدمة من المتهمين الخمسة الآخرين.

وعلى الرادار أيضا هذا الصباح: تنفذ الشركة المصرية للمطارات حاليا توسعات جديدة بمطار سفنكس الدولي لزيادة طاقته الاستيعابية للركاب إلى 900 راكب في الساعة، والطائرات لتزيد عن الطاقة الحالية البالغة 9 طائرات في الساعة فقط. وفي غضون ذلك، قالت شركة الطاقة المتجددة الفرنسية "فولتاليا" في بيان نتائج أعمالها (بي دي إف)، إنها رفعت إنتاجها من الكهرباء المولدة من الطاقة الشمسية في مصر بمقدار خمسة أضعاف ليصل إلى 76.5 جيجاوات ساعة في 2020.

أطلقت شركة إيديتا للصناعات الغذائية الرائدة في صناعة الأغذية الخفيفة أمس الثلاثاء أحدث منتجاتها "مولتو ميني ماجنوم"، وفق بيان صادر عن الشركة (بي دي إف). وسيباع المنتج الجديد بسعر 5 جنيهات للعبوة، ويتوفر للمستهلكين بنكهة الشوكولاتة وكريمة البندق. وقالت إيديتا في بيانها إن هذه الخطوة تأتي في إطار جهود الشركة "لتلبية مختلف أذواق وتطلعات المستهلكين عبر تزويدهم بتشكيلة متنوعة من المنتجات الأعلى سعرا وقيمة"، إضافة إلى تعزيز المكانة الرائدة للشركة في سوق المخبوزات.

الأسواق العالمية

برعاية
Pharos Holding - https://pharoslive.com/

أنهى EGX30 تعاملات أمس على ارتفاع طفيف بنسبة 0.1%، وبلغت قيم التداول 1.7 مليار جنيه (19.5% فوق المتوسط على مدار الـ 90 يوما الماضية). وسجل المستثمرون الأجانب وحدهم صافي بيع. وارتفع المؤشر بذلك بنسبة 6.3% منذ بداية العام.

في المنطقة الخضراء: دايس (+6.0%)، وبايونيرز القابضة (+4.1%)، وجهينة (+3.9%).

في المنطقة الحمراء: أوراسكوم للتنمية مصر (-3.0%%)، والنساجون الشرقيون (-1.2%)، ومدينة نصر للإسكان (-1.2%).

استقر غالبية الأسواق الآسيوية في المنطقة الحمراء هذا الصباح بعد عمليات بيع مكثف أمس الثلاثاء. ومن المتوقع أن تحذو المؤشرات الرئيسية للأسواق الأمريكية والأوروبية حذوها في وقت لاحق اليوم قبل اجتماع مجلس الاحتياطي الفيدرالي.

Up

EGX30 (الثلاثاء)

11527

+0.1% (منذ بداية العام: +6.3%)

Up

دولار أمريكي (البنك المركزي)

شراء 15.68 جنيه

بيع 15.78 جنيه

Down

دولار أمريكي (البنك التجاري الدولي)

شراء 15.67 جنيه

بيع 15.77 جنيه

None

أسعار الفائدة (البنك المركزي المصري)

8.25% للإيداع

9.25% للإقراض

Down

تداول (السعودية)

8789

-0.65% (منذ بداية العام: +1.15%)

Down

سوق أبو ظبي

5582

-0.63% (منذ بداية العام: +10.65%)

Down

سوق دبي

2698

-0.93% (منذ بداية العام: +8.27%)

Down

ستاندرد أند بورز 500

3849

-0.15% (منذ بداية العام: +2.49%)

Up

فوتسي 100

6654.01

+0.23% (منذ بداية العام: +2.99%)

Up

خام برنت

55.91 دولار

+0.05%

Down

غاز طبيعي (نايمكس)

2.65 دولار

-0.19%

Down

ذهب

1853.30 دولار

-0.08%

Up

بتكوين

32600.59 دولار

+0.65%

hardhat

ما أسباب ازدهار مراكز البيانات في مصر؟ تناولنا في عدد سابق من هاردهات تطورات خطط الحكومة لجعل مصر مركزا دوليا لنقل البيانات. ويشهد عدد مراكز البيانات في مصر نموا هو الأكبر في أفريقيا، والتي يتوقع أن يبلغ معدل نموها السنوي المركب أكثر من 12% في الفترة 2019-2025 مقابل 6.4% في المتوسط عالميا.

ولدى مصر عددا من مراكز البيانات الرئيسية قيد الإنشاء وبينها مركزا بالعاصمة الإدارية الجديدة تدشنه شركة أورنج ويشمل أكثر من 400 خادم (سيرفر) بالتعاون مع شركات مثل دل إي إم سي وسيسكو ونوكيا، وفق تصريحات نائب الرئيس التنفيذي لقطاع الأعمال في أورنج مصر، هشام مهران، لإنتربرايز.

ومن بين تلك المراكز، يعد مركز المصرية للاتصالات للبيانات في القرية الذكية هو الأكبر، بحسب أحد المصادر فضل عدم ذكر اسمه. وأضاف المصدر أن المركز قد يكون هو الأضخم في مصر عند افتتاحه وتشغيله في بدايات العام الجاري. وسيربط المركز بالكابلات البحرية الدولية التي تمر عبر مصر، وسيضم ما بين 1600 و2000 حامل لتخزين الخوادم، بينما لم تفصح المصرية للاتصالات عن عدد الخوادم التي سيضمها المركز. وعادة ما تضم مراكز نقل البيانات الفائقة 5 آلاف خادم موصلة بشبكة ألياف ضوئية شديدة السرعة. وقال مصدر لإنتربرايز إن الخوادم تحتاج على الأقل ألف حامل بطاقة 4 ميجاوات تقريبا.

وتحتاج مصر إلى المزيد من مراكز نقل البيانات الضخمة للتحول إلى مركز دولي للبيانات. وتجذب تلك المراكز مقدمي الخدمة السحابية (التخزين الافتراضي) ومقدمي خدمات بث المحتوى عبر الإنترنت.

وتقول المصرية للاتصالات إنها تنوي التوسع في استثمارات بنيتها التحتية وعقد المزيد من الشركات الدولية. وتخطط الشركة لتدشين محطات جديدة لإنزال الكابلات البحرية والمزيد من مسارات العبور، دون أن تذكر حجم تلك الاستثمارات. وتخطط الشركة لرفع عدد محطات الإنزال إلى 12 والمسارات المتنوعة إلى 12 بحلول 2022، بدلا من 10 محطات ومسارات تمتلكها وتشغلها حاليا، إضافة لإنشاء نقاط اتصال دولية جديدة في دول بينها الأردن وسنغافورة وإيطاليا وفرنسا.

وتخطط المصرية للاتصالات أيضا لإنشاء المزيد من مراكز البيانات المشتركة إضافة لـ 6 تمتلكها وتشغلها حاليا، بالإضافة لعقد شراكات جديدة مع مؤسسات دولية مثل ساب سبيس وزين لاير ووانجسو ساينس أند تكنولوجي، مثل التي عقدتها مع مايكروسوفت (أزور للخدمات السحابية).

ولدي مصر عدة مميزات كبيرة تدفع نمو مراكز نقل البيانات، وهو ما قد يدفع العديد من الشركات لإنشاء المزيد من المراكز الضخمة:

موقع جغرافي مثالي: تصل مصر بين أوروبا وآسيا، لذلك فالبيانات يجب أن تمر بها للانتقال من قارة إلى أخرى. وفي حالة كانت الظروف مواتية، فستستضيف مصر قناة سويس جديدة خاصة بالبيانات، حسبما يقول عدد من المصادر، بينها وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات السابق خالد نجم. ويقول شريف المصري، العضو المنتدب لشركة كورنت إليفيتيد للتكنولوجيا، إن مصر مرشحة لأن تكون موقعا رئيسيا محتملا للمراكز الضخمة لنقل البيانات.

وفرة عدد كابلات الإنترنت البحرية: يمر عبر مصر 13 كابلا بحريا، حاملا بيانات تمر بدورها عبر 10 محطات إنزال تحت البحر و10 مسارات أرضية متنوعة تشغلها المصرية للاتصالات. ويقول يوسف أمين، مدير معلومات السوق في مؤسسة مصر لنشر المعلومات وهي مشروع مشترك بين البورصة المصرية وبورصة ناسداك الأمريكية، إن مصر هي مركز طبيعي لنقل البيانات بفضل كونها مركزا لكابلات الإنترنت البحري. وتدير المؤسسة إحدى المراكز المشتركة لنقل البيانات وعددها 13 مركزا. وعادة ما يمتلك مشغلو الاتصالات الكابلات البحرية وأحيانا يمتلكها مقدمو المحتوى مثل فيسبوك وجوجل، فيما تؤجر الشركات الأصغر الترددات. ويتيح العدد الكبير من كابلات الإنترنت البحرية التي تمر عبر مصر زيادة قدراتها وقوة تردداتها، حسبما جاء في عدد سابق من هاردهات.

مشاركة المصرية للاتصالات في مشروعات مثل 2 أفريكا للكابلات البحرية: تتعاون المصرية للاتصالات مع 7 من كبار الشركات لمد كابل بحري بطول 37 ألف كيلومتر، وهو أحد أطولها حول العالم، لربط أوروبا بالشرق الأوسط عبر مصر ثم السعودية ثم 16 دولة أفريقية. وتتواجد المصرية للاتصالات في أكثر من 60 دولة وتقدم مجموعة "متكاملة" من خدمات الاتصالات عبر القارات المختلفة، حسبما قال ممثلو الشركة لإنتربرايز. وفي 2018 وقعت الشركة اتفاقية مع ليكويد تيليكوم لإنشاء كابل ألياف ضوئية لربط دول جنوب القارة الأفريقية ببقية العالم. كما وقعت الشركة مذكرة تفاهم لتوسيع وخدمة كابلات الألياف الضوئية في المنطقة. كما وقعت اتفاقية مؤخرا مع جوجل (بي دي إف) لمنحها سعة للبيانات على كابل المصرية للاتصالات البحري بالبحر المتوسط، تي إي نورث، والمتوقع إطلاقه في النصف الأول من 2021.

فائض الكهرباء وتكلفة إنشاء مراكز البيانات: يوفر فائض الكهرباء في مصر موردا مهما لمراكز نقل البيانات كثيفة الاستهلاك للطاقة، بحسب عمرو فاروق، رئيس قمة مستقبل مراكز البيانات. ويبلغ إنتاج الكهرباء في مصر نحو 58 جيجاوات، فيما يبلغ إجمالي احتياجات البلاد في أوقات الذروة ما بين 30 و32 جيجاوات. ويضيف فاروق أن مصر بإمكانها أن توفر دعما فنيا وتشغيليا بأسعار مقبولة لإنشاء مراكز نقل البيانات.

قوانين جديدة لحماية البيانات: يعد وجود قوانين لحماية البيانات ومكافحة الجريمة السيبرانية عاملا مهما لجذب المستثمرين، ويقول فاروق إن قانون حماية البيانات الذي جرى إقراره العام الماضي يوفر الإطار القانوني اللازم لذلك.

ولا يكفي كل ذلك لتلبية طموحات مصر في التحول لمركز نقل للبيانات، بحسب عدة مصادر. فالمشهد حتى الآن ليس جاهزا بما يكفي لتحول البلاد إلى مركز عالمي، والسبيل لتحقيق ذلك هو جعل البنية التحتية أكثر اقتصادية ويمكن الاعتماد عليها عن طريق المشاركة بين القطاعين العام والخاص، وهو ما نناقشه في الأسبوع المقبل.

أبرز أخبار البنية التحتية في أسبوع:

  • من المتوقع أن يعلن اليوم عن مشروع جديد لتجميع السيارات الكهربائية محليا بالتعاون بين الهيئة القومية للإنتاج الحربي وشركة دولية لم يكشف عن هويتها.
  • إنرجيان اليونانية تعتزم استثمار 235 مليون دولار في تطوير الامتيازات المملوكة لها في شمال العامرية وشمال إدكو بمصر.
  • سي دي سي البريطانية تستثمر مليار دولار هذا العام في مشاريع البنية التحتية والتمويل في عدد من الدول الأفريقية في مقدمتها مصر.
  • مصر أضافت مؤخرا 28 جيجاوات إلى إجمالي القدرات المولدة من الكهرباء، مما رفع فائض الإنتاج بنسبة 25%، وفق ما صرح به المتحدث باسم وزارة الكهرباء أيمن حمزة لبرنامج "الحياة اليوم" (شاهد 6:59 دقيقة).
  • حسن علام القابضة تفوز بعقود لتنفيذ 7 مشروعات في مجال البنية التحتية ومعالجة المياه في عدد من القرى والمحافظات بالجمهورية.
  • مصر تحافظ على المركز 92 عالميا في سرعة الإنترنت الثابت بين 176 دولة وعلى المركز 102 بين 139 في سرعة الإنترنت على الهاتف المحمول، طبقا لمؤشر موقع سبيد تست. وتبلغ سرعة الإنترنت الثابت في مصر 34.88 ميجابت في الثانية، فيما تصل سرعة الإنترنت على الهاتف المحمول إلى 20.42 ميجابت في الثانية.

المفكرة

26 يناير – 3 فبراير (الثلاثاء – الأربعاء): المؤتمر الاستثماري الخامس لشركة سي آي كابيتال، والذي يعقد افتراضيا بمشاركة ممثلين عن 100 بنك استثمار عالمي.

فبراير: يزور وزير المالية الفرنسي برونو لومير القاهرة من أجل إتمام التفاصيل الخاصة بثلاث اتفاقيات تمويل جديدة بين البلدين تقدم بموجبها الوكالة الفرنسية للتنمية الدولية تمويلات تنموية بقيمة 715.6 مليون يورو، لدعم قطاعات الصحة والنقل والتعليم والمياه في مصر

4 فبراير 2021 (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

8 فبراير (الاثنين): الجامعة الأمريكي بالقاهرة تعقد ندوة عبر الإنترنت، بعنوان “صعود رأسمالية المواطن“.

8 فبراير (الأثنين): مصر تترأس الاجتماع الوزاري الطارئ لجامعة الدول العربية لبحث تطورات عملية السلام الفلسطينية الإسرائيلية

9 فبراير (الثلاثاء): المؤتمر الدولي حول الأعمال العالمية والاقتصاد والمالية والعلوم الاجتماعية، فندق هيلتون رمسيس، القاهرة

10 -11 فبراير (الأربعاء – الخميس): تستضيف مصر المؤتمر الدولي للعلوم والهندسة والتكنولوجيا، فندق بافيليون وينتر، الأقصر

6- 18 فبراير (السبت – الخميس): إجازة نصف العام للمدارس.

22 -24 فبراير (الاثنين – الأربعاء): المؤتمر الثاني للأراضي العربية، القاهرة

26 فبراير (الخميس): مؤتمر المستقبل الأفريقي، والذي سيعقد افتراضيا، بمشاركة عدد من المستثمرين ورواد الأعمال في مجال التكنولوجيا، والمشاهير والسياسيين وكبار رجال الأعمال، ويتناول التحديات التي تواجه الأشخاص من أصول أفريقية.

مارس: زيارة محتملة للرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى مصر

4 -6 مارس (الخميس – السبت): معرض كايرو فاشون آند تكس، مركز القاهرة الدولي للمؤتمرات، القاهرة

8 مارس (الاثنين): مؤتمر آي دي سي مستقبل العمل مصر، والذي سيعقد افتراضيا بمشاركة عدد من الخبراء من مصر والأردن.

9 -11 مارس (الثلاثاء – الخميس): مؤتمر إديو جيت 2021 – دخول المستقبل، رويال مكسيم بالاس كمبنسكي، القاهرة

18 مارس 2021 (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

1 – 3 أبريل (الخميس – السبت): المعرض والمؤتمر الدولي الخامس المتخصص للتبريد وتكييف الهواء والتدفئة والعزل الحراري والطاقة

13 أبريل 2021 (الاثنين): غرة شهر رمضان المبارك.

25 أبريل 2021 (الأحد): عيد تحرير سيناء.

29 أبريل 2021 (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة عيد تحرير سيناء.

29 أبريل 2021 (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

1 مايو (السبت): عيد العمال، عطلة رسمية.

2 مايو (الأحد): عيد الفصح.

3 مايو (الاثنين): شم النسيم، عطلة رسمية.

13 – 15 مايو (الخميس – السبت): عطلة عيد الفطر.

18- 21 مايو 2021 (الثلاثاء – الجمعة): يعقد المنتدى الاقتصادي العالمي في مدينة لوزيرن السويسرية بدلا من منتجع دافوس.

31 مايو – 2 يونيو (الاثنين – الأربعاء): الدورة الخامسة لمؤتمر ومعرض مصر الدولي للبترول (إيجبس 2021)، القاهرة.

1 يونيو (الثلاثاء): صندوق النقد الدولي يجري ثاني مراجعاته للأهداف الموضوعة بموجب قرض الـ 5.2 مليار دولار الممنوح لمصر وفق اتفاقية الاستعداد الائتماني في يونيو 2020 (التاريخ ما زال مقترحا).

17 يونيو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

24 يونيو (الخميس): انتهاء العام الدراسي 2021/2020 (للمدارس الحكومية).

26- 29 يونيو (السبت – الثلاثاء): معرض “بيج 5 كونستراكت” للإنشاء، مركز مصر للمعارض الدولية.

30 يونيو (الأربعاء): ذكرى ثورة 30 يونيو.

30 يونيو – 15 يوليو (الأربعاء – الخميس) معرض القاهرة الدولي للكتاب.

1 يوليو (الخميس): ذكرى ثورة 30 يونيو (عطلة رسمية).

1 يوليو (الخميس): الموعد النهائي أمام الشركات المسجلة بمركز كبار الممولين للانضمام لمنظومة الفاتورة الإلكترونية.

19 يوليو (الاثنين): يوم عرفة (عطلة رسمية).

20- 23 يوليو (الثلاثاء – الجمعة): عيد الأضحى (عطلة رسمية).

23 يوليو (الجمعة): ذكرى ثورة 23 يوليو (عطلة رسمية).

5 أغسطس (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

9 أغسطس (الاثنين): بداية العام الهجري الجديد.

12 أغسطس (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة بداية العام الهجري.

16 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

30 سبتمبر – 2 أكتوبر (الخميس – السبت): المعرض الدولي لمواد البناء والتشييد (إيجيبت بروجيكتس 2021)، مركز مصر للمعارض الدولية، القاهرة الجديدة.

1 أكتوبر (الجمعة): معرض إكسبو 2020 دبي.

6 أكتوبر (الأربعاء): عيد القوات المسلحة.

7 أكتوبر (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة عيد القوات المسلحة.

18 أكتوبر (الاثنين): المولد النبوي الشريف.

21 أكتوبر (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة المولد النبوي الشريف.

28 أكتوبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

13- 17 ديسمبر: مؤتمر الأمم المتحدة لمكافحة الفساد، شرم الشيخ، مصر.

16 ديسمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2021 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها(رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235)، و«أبو عوف»، شركة المنتجات الغذائية الصحية الرائدة في مصر والمنطقة (رقم التسجيل الضريبي 846-628-584).