الإثنين, 25 مارس 2019

إنتربرايز تحاور نعمت شفيق

عناوين سريعة

نتابع اليوم

تشهد الأسواق العالمية انخفاضا في معنويات المستثمرين هذا الصباح، وذلك قبل بداية أولى جلسات التداول هذا الأسبوع بتلك الأسواق. وتشير التوقعات إلى أن البيانات الاقتصادية المهمة، والتي من المتوقع أن تصدر خلال هذا الأسبوع في كل من الولايات المتحدة و”دول أخرى ثرية” ومن بينها بريطانيا وفرنسا وكندا، قد تثير الجدل حول ما إذا كان الاقتصاد العالمي يشهد انخفاضا مؤقتا أم أنه يتجه نحو مزيد من الانخفاضات، وفقا لما جاء بصحيفة وول ستريت جورنال.

ولم تنتظر الأسواق الآسيوية، التي خالفت الموجة البيعية يوم الجمعة الماضي (التي شهدت تراجع كل من مؤشر ستاندرد أند بورز 500 ويورو ستوكس ومورجان ستانلي للأسواق الناشئة بنحو 2%، لكنها عادت اليوم لتفرط في مكاسبها، إذ هبط مؤشر نيكي الياباني بما يزيد عن 3% هذا الصباح، وكذلك سجلت الأسهم في أستراليا وكوريا الجنوبية انخفاضا أيضا، وفقا لموقع سي إن بي سي.

استمرار المداولات بشأن التعديلات الدستورية: قال مجلس النواب إنه سيعقد ثلاث جلسات يومي الأربعاء والخميس المقبلين للاستماع إلى آراء السياسيين ورؤساء الأحزاب وقيادات الأعمال وممثلي المؤسسات المالية والاقتصادية وعدد من الشخصيات العامة وممثلي المجتمع المدني بشأن التعديلات الدستورية المزمعة، وفقا لجريدة اليوم السابع. وتوقع البرلمان الانتهاء من الإجراءات الخاصة بالتعديلات الدستورية داخل المجلس بحلول منتصف أبريل المقبل.

يتوجه وزير الخارجية سامح شكري إلى واشنطن اليوم للقاء نظيره الأمريكي مايك بومبيو، لاستكمال المشاورات التي بدأها الوزيران خلال زيارة بومبيو الأخيرة لمصر في يناير الماضي، والتباحث بشأن القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك.

يستكمل وزير الخارجية السويسري إجنازيو كاسيس زيارته لمصر اليوم، بعد أن التقى أمس مع وزير الخارجية سامح شكري. ومن المقرر أن يلقي الوزير السويسري خلال الزيارة كلمة في احتفالية تعقد بمناسبة مرور 110 عاما على بدء العلاقات التجارية بين مصر وسويسرا، وفقا لليوم السابع.

تستمر اليوم اجتماعات اللجنة الإقليمية التابعة لمنظمة السياحة العالمية بالقاهرة. وتحدثت وزيرة السياحة رانيا المشاط أمس في كلمتها أمام اللجنة حول ضرورة تحديث قطاع السياحة وتمكين المرأة وتبني مفاهيم الاستدامة. وفي سياق منفصل، أكدت المشاط أمس التزام الحكومة بتطبيق حكم محكمة القضاء الإداري الصادر هذا الأسبوع بشأن إلغاء رسوم تكرار رحلات العمرة.

تتواصل اليوم فعاليات مؤتمر سيتي سكيب مصر العقاري. ومن المقرر انطلاق المعرض المصاحب للمؤتمر بين يومي الأربعاء والسبت من هذا الأسبوع.

وهذا الأسبوع أيضا:

أوبر تقترب من إتمام الاستحواذ على كريم في صفقة قيمتها 3.1 مليار دولار: نقلت وكالة بلومبرج يوم الأحد عن مصادر مطلعة قولها إن شركة أوبر ستعلن هذا الأسبوع عن خطط الاستحواذ على منافستها كريم في صفقة ينتظر أن يبلغ قوامها نحو 3.1 مليار دولار. وبحسب وثيقة شروط اطلعت عليها عليها الوكالة، ستدفع أوبر 1.4 مليار دولار نقدا و1.7 مليار دولار في صورة أوراق قابلة للتحويل إلى أسهم في أوبر بسعر يعادل 55 دولارا للسهم.

وذكرت مصادر للوكالة في وقت سابق من الشهر الجاري إن المفاوضات بين الشركتين باتت في مرحلة متقدمة. وأضافت المصادر أن الصفقة قد تتم عن طريق جزء نقدي وأخر باستخدام الأسهم في صفقة من شأنها أن تقيم كريم حول مستويات 3 مليارات دولار. وأوضحت حينها المصادر أن المفاوضات ما زالت جارية ولم يتم التوصل إلى اتفاق بعد.

وحذر جهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية في أكتوبر الماضي شركتي أوبر وكريم من اتخاذ أي قرار بشأن الاندماج فيما بينهما دون إخطاره، مؤكدا أنه سيفرض غرامات مالية تصل إلى “500 مليون جنيه على كل شخص” يخالف قانون حماية المنافسة في هذا الشأن. وأكد الجهاز أن قانون حماية المنافسة يفرض على كل من الشركتين، إخطار الجهاز قبل إبرام اتفاق اندماج بينهما، وبعد الإخطار سيقوم الجهاز بفحص أثر الاتفاق على حرية المنافسة قبل إبرامه بـ 60 يوما، ولا يحق للشركتين الاتفاق قبل الحصول على إعفاء من الجهاز وفقا للتحليل الفني الذي سيجريه الجهاز في هذا الشأن، وفقا للقوانين المصرية. ورفض رئيس جهاز حماية المنافسة أمير نبيل أمس التعليق على أخبار اقتراب إتمام الصفقة، في تصريح مقتضب لجريدة المال، منتظرا تأكيد تلك الأخبار رسميا.

حملة الانتخابات الرئاسية لترامب لم تتواطأ مع روسيا: بعد عامين من التحقيقات، تقدم روبرت مولر، المحقق الخاص بشأن مزاعم تدخل روسيا في انتخابات الرئاسة الأمريكية عام 2016، بتقرير إلى الكونجرس قال فيه أنه لم يحدث تآمر بين حملة دونالد ترامب الانتخابية وموسكو. وكتب مولر في تقريره: “بينما لا يخلص التقرير إلى أن ترامب قد ارتكب جريمة، إلا أنه أيضا لا يبرئه”، وفقا لشبكة بي بي سي. وتصدر الخبر عناوين الصحف العالمية هذا الصباح، ومنها نيويورك تايمز، ووول ستريت جورنال، وواشنطن بوست، وفايننشال تايمز.

ومن أخبار العالم أيضا هذا الصباح:

الليرة التركية تنهار، وأردوغان يتوعد المضاربين: تعهد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بحماية الليرة بعدما هبطت 6.5% يوم الجمعة الماضي، وقال إنه سيعاقب كل من يستهدفها بالمضاربات. وقالت صحيفة فايننشال تايمز إن بنك الاستثمار جي بي مورجان يخضع لتحقيقات من الهيئات الرقابية التركية لتقديمه توصية لعملائه ببيع العملة التركية.

الإصلاحات الاقتصادية الطموحة التي تقوم بها السعودية أثرت سلبا على الشركات والمواطنين على السواء، فشركات كبرى مثل المراعي وفواز عبد العزيز الحكير، وأيضا المتاجر الصغيرة تواجه مشكلات مع تباطؤ الطلب وزيادة التكاليف، فيما يقع المواطن السعودي أيضا تحت وطأة تلك التأثيرات السلبية، وفقا لصحيفة وول ستريت جورنال.

توقعات القطاع المالي البريطاني عند أدنى مستوياتها منذ الأزمة المالية العالمية في 2008، وفقا لاستطلاع أظهر تدهور الأداء في نسبة كبيرة من أكبر 84 شركة مالية في بريطانيا.

 

هذه النشرة تأتيكم برعاية
Pharos Holding - http://www.pharosholding.com/
CIB - http://www.cibeg.com/

توك شو

تنوعت الموضوعات التي شغلت ساعات الهواء مساء أمس، وكان أبرزها الحديث عن تعطل الموقع الإلكتروني الخاص بامتحانات "التابلت" للصف الأول الثانوي أمس.

وأجرى وزير التعليم طارق شوقي اتصالا مع عمرو أديب في برنامج "الحكاية"، حيث أكد أن اختبار الصف الأول الثانوي عن طريق التابلت أمس كان مجرد تجربة لقياس جودة هذا النظام. وألمح شوقي أن الموقع الإلكتروني للاختبار قد يكون تعرض لهجوم إلكتروني، مشيرا إلى أن الموقع سجل نحو 4.7 مليون زيارة في التاسعة من صباح أمس رغم أن العدد الإجمالي لطلاب الصف الأول الثانوي يبلغ نحو 650 ألف طالب، مما أحدث اختناقا بالموقع. وأضاف شوقي أن خبراء فنيين يبحثون حاليا السبب وراء هذا الهجوم الشديد على الموقع. وقال شوقي إن لتجنب تلك المشكلة قررت الوزارة قصر الوصول إلى موقع الامتحانات على الموجودين داخل مصر، وعلى طلبة الصف الأول الثانوي فقط، وذلك من خلال السماح بالدخول فقط من خلال شبكات الواي فاي في المدارس، أو من خلال شرائح البيانات التي وزعت على أكثر من 500 ألف طالب للدخول على الموقع من خلال إنترنت المحمول. (شاهد 24:29 دقيقة).

وعرض برنامج "مساء دي إم سي" رسالة مصورة لوزير التعليم لطلاب الصف الأول الثانوي لطمأنتهم وتوضيح ما جرى أمس، مضيفا أن الوزارة ستصدر رسائل مصورة أخرى تباعا لإطلاع الطلاب وأولياء أمورهم على التطورات الخاصة بنظام الاختبارات الجديد (شاهد 5:48 دقيقة).

واهتم برنامج "الحياة اليوم" بعدد من الأخبار السياحية، مشيرا إلى التقرير الذي أصدرته مجلة بيزنس إنسايدر الأسبوع الماضي، والذي وضع مصر كأفضل وجهة سياحية للأثرياء في عام 2019 (شاهد 3:05 دقيقة).

وتحدث "الحياة اليوم" أيضا عنمعرض مقتنيات توت عنخ آمون في باريس، والذي افتتح يوم السبت. وقال وزير الآثار خالد العناني في تصريحات للبرنامج إن المعرض يشمل 150 قطعة من بين 5 آلاف قطعة من مقتنيات توت عنخ آمون، مؤكدا أن المعرض هو دعوة لكل المهتمين بالحضارة المصرية لزيارة مصر ومشاهدة آلاف القطع الأثرية الأخرى، خاصة بعد افتتاح المتحف المصري الكبير في العام المقبل (شاهد 2:20 دقيقة)

أخبار اليوم

أخبار اليوم تأتيكم برعاية

هل تتجه الحكومة لرفع الحد الأدنى للأجور بنسبة 17-33%؟ قالت مصادر حكومية لجريدة البورصة أمس إن الحكومة قد ترفع الحد الأدنى للأجور لتتراوح بين 1400 و1600 جنيه، بدلا من 1200 جنيه في الوقت الحالي. ولفتت المصادر إلى أن الزيادة المحتملة لم تحسم حتى الآن، لكن من المتوقع أن تتراوح عند تلك النسبة بين 17% و33%. وتدرس الحكومة أيضا مقترحا بمضاعفة العلاوة السنوية إلى 15%، بدلا من 7.5% المعمول بها فى قانون الخدمة المدنية حاليا. ومن المقرر أن تنتهي اللجنة المشكلة لإصلاح منظومة الأجور من عملها في غضون شهر. ووجه الرئيس عبد الفتاح السيسي الحكومة خلال اجتماعه الأسبوع الماضي مع رئيس الوزراء مصطفى مدبولي وعدد من الوزراء، بتطبيق الزيادة الجديدة اعتبارا من الأول من يوليو المقبل، واتخاذ الإجراءات اللازمة في ذلك الصدد.

ما تأثير هذه الخطوة على الموازنة العامة؟ من غير المرجح أن يؤدي ارتفاع الإنفاق على الأجور العامة إلى زيادة العجز في الموازنة خلال العام المالي المقبل، نظرا لأن برنامج الإصلاح الاقتصادي الجاري تطبيقه سيشهد تخفيضات جديدة في مخصصات الدعم، ما سيحد من تأثير الإجراء المزمع. وقال مصدر حكومي رفيع المستوى لإنتربرايز الشهر الماضي مشروع الموازنة العامة للدولة للعام المالي المقبل 2020/2019 يتوقع ارتفاع الأجور إلى 294.9 مليار جنيه، من 266 مليار جنيه في الموازنة الحالية. وصرح وزير المالية السابق عمرو الجارحي العام الماضي بأن كل 10 جنيهات زيادة في أجور العاملين المخاطبين بقانون الخدمة المدنية، ترفع مخصصات الأجور العامة في الموازنة بنحو 3.5 إلى 4 مليارات جنيه.

وتعتزم وزارة المالية الانتهاء من وضع اللمسات النهائية على مشروع الموازنة العامة للعام المالي المقبل 2020/2019، بحلول الأسبوع المقبل، وفق تصريحات وزير المالية محمد معيط لجريدة المصري اليوم أمس الأحد. وتستهدف الموازنة الجديدة معدل نمو اقتصادي بنسبة 6% خلال العام المالي المقبل، وخفض عجز الموازنة إلى 7.2% من الناتج المحلي الإجمالي.

الحكومة توافق على احتساب رسم التأمين الصحي لقطاع السياحة بناء على العمولة المستحقة عن ملفات التشغيل: أقرت الحكومة تغيير الآلية التي يتم على أساسها احتساب المساهمة التكافلية للشركات بالقطاع السياحي في مشروع التأمين الصحي الجديد، وفقا لما ذكرته صحيفة الشروق التي أضافت أن احتساب المساهمة سيكون على أساس قيمة العمولة المستحقة عن ملفات التشغيل وليس على كامل الإيرادات المحققة من بعض الأنشطة كنشاط بيع تذاكر الطيران. والمساهمة التكافلية هي قيمة تلتزم الشركات بدفعها لتمويل منظومة التأمين الصحي الجديدة وتبلغ 0.25% من إجمالي إيراداتها السنوية. وصرح مصدر حكومي لإنتربرايز الأسبوع الماضي الجاري أن الحكومة تبحث حاليا إجراء تعديلات جديدة على قانون الضريبة على الدخل لتغيير آلية احتساب قيمة المساهمة التكافلية لتكون على صافي الربح وليس إجمالي الإيرادات. ووفقا للقانون الصادر العام الماضي تلتزم الشركات بدفع 0.25% من إجمالي الإيرادات السنوية لتمويل منظومة التأمين الصحي الجديدة. وتعكف الحكومة حاليا على إعداد مشروع قانون بالتعديل الجديد لتقديمه إلى مجلس النواب للموافقة عليه، وفقا للمصدر، والذي أشار إلى أن هذه الخطوة تأتي عقب اعتراضات من مجتمع الأعمال.

"ديليك" الإسرائيلية تسعى للاستحواذ على حصص في محطات الإسالة بمجمعي إدكو ودمياط: كشفت شركة ديليك للحفر الإسرائيلية في تقريرها السنوي للعام الماضي أنها تدرس إمكانية شراء حصص في محطات الإسالة بمجمعي إدكو ودمياط، وذلك ضمن عدة خيارات تهدف إلى تعزيز صادرات الغاز الطبيعي إلى مصر، وفقا لما ذكرته رويترز. وأضافت الشركة أن أحد الأدوات التي قد تلجأ إليها لزيادة مبيعاتها قد يشمل شراء طاقات تسييل أو حتى الاستحواذ على حصص في المحطتين المذكورتين دون الخوض في مزيد من التفاصيل. وقالت الشركة إنها " تدرس ترتيبات شتى مع ملاك مرافق التسييل".

وفي سبتمبر الماضي، استحوذت شركتي ديليك جروب ونوبل إينرجي الشريكتان في حقلي تمار وليفايثان الإسرائيليين، إلى جانب شريكهما المصري، شركة غاز الشرق، على حصة تبلغ 39% من شركة غاز شرق المتوسط التي تمتلك خط أنابيب الغاز الواصل بين مصر وإسرائيل بقيمة 518 مليون دولار، بهدف تصدير الغاز من الآبار الإسرائيلية إلى السوق المحلية. وقال يتسحاق تشوفا المساهم المسيطر على ديليك جروب الإسرائيلية على هامش مؤتمر للمستثمرين بتل أبيب في نوفمبر الماضي، إن "شركته وقعت اتفاقيات لتوريد الغاز إلى مصر، وتعتقد أنه سيجري توقيع اتفاقيات إضافية لتلبية احتياجات السوق المحلية ومصانع الإسالة". ولكن النبرة الإيجابية التي تحدث بها مسؤولي ديليك تختلف كثيرا عن المخاوف التي أثارتها تقارير سابقة حول عدم قدرة شبكة الأنابيب داخل إسرائيل على ضخ الكميات متفق على تصديرها إلى مصر، عندما يبدأ الإنتاج من حقل ليفياثان. وذكرنا في مارس الجاري إنه تم رجاء تصدير الغاز الإسرائيلي لمصر إلى منتصف العام الجاري بسبب مشاكل في خطوط الأنابيب. ووقعت شركة دولفينوس القابضة المصرية في العام الماضي اتفاقا بقيمة 15 مليار دولار مع شركتي ديليك للحفر الإسرائيلية وشريكتها نوبل إنرجي لاستيراد 64 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي من حقلي تمار وليفايثان على مدار 10 سنوات. وكانت شركة غاز شرق المتوسط تتوقع بدء الشحنات التجريبية من حقلي تمار وليفايثان الإسرائيليين في مارس الحالي، إلا أنه جرى إرجاء تلك الخطوة إلى منتصف العام الجاري بسبب مشاكل في خطوط الأنابيب الإسرائيلية.

"عودة" يقدم عرضا لشراء "الأهلي اليوناني مصر" خلال أسبوع: انتهى بنك عودة –مصر من إجراءات الفحص النافي للجهالة للوحدة التابعة للبنك الأهلي اليوناني في السوق المحلية، ويعتزم التقدم بعرض استحواذ لشراء أصول وفروع البنك خلال أسبوع، وفق ما نقلته جريدة الشروق أمس عن مصادر مطلعة. ومنح البنك المركزي في يناير الماضي الضوء الأخضر لبنك عودة للقيام بالفحص النافي للجهالة، قبل المضي قدما في صفقة الاستحواذ المحتملة. وقرر البنك اليوناني، الذي يمتلك 17 فرعا وعددا من المحافظ المالية والائتمانية، العام قبل الماضي التخارج من السوق المصرية، في ضوء توجه البنك إلى تقليص تواجده خارج اليونان، كجزء من خطة إعادة الهيكلة المتفق عليها مع المفوضية الأوروبية.

(خاص) الحكومة تسعى لمكافحة التهرب الضريبي باستخدام البندرول: قال مصدر حكومي لإنتربرايز إن الحكومة تدرس التوسع في استخدام البندرول على عدد من السلع المحلية والمستوردة للتحقق من سداد الضرائب والرسوم ومكافحة التهرب الضريبى والسلع المغشوشة. والبندرول هو عبارة عن ملصق ورقي يحتوي على كود سري، وهو مصنوع من 3 طبقات تتضمن الطبقة الوسطى منها علامة مائية لا يمكن تقليدها للدلالة على دفع الضريبة. وبعد خلافات طويلة جرى تطبيق البندرول على السجائر والخمور منذ عدة سنوات، وهو ما ساهم فى تقليص حجم التهريب وسداد الضريبة المستحقة. وأضاف المصدر أن الدراسة تجرى على عدد كبير من الأجهزة الكهربائية واللمبات ومن المقرر التوسع تدريجيا فى استخدام البندرول على عدد أكبر من السلع حتى تشمل كافة السلع المستوردة في نهاية المطاف. وتابع المصدر أن وفدا من مصلحة الضرائب سافر إلى لندن الأسبوع الماضي للاتفاق مع شركة إكسل العالمية التى تقوم بتصنيع البندرول المستخدم على علب السجائر للتباحث حول التكلفة الفعلية حال التوسع فى تطبيق استخدامه على مزيد من السلع. ويأتي ذلك في إطار مساعي وزارة المالية لزيادة الإيرادات عن ضريبة القيمة المضافة لنحو 500 مليار جنيه في غضون عامين من خلال زيادة أعداد المسجلين بالضريبة وتقليص حجم الاقتصاد غير الرسمي.

من المتوقع أن يوافق البنك الدولي في يوليو المقبل على منح صندوق الإسكان الاجتماعي ودعم التمويل العقاري قرض بقيمة 500 مليون دولار إضافية كان الصندوق قد طلبها من البنك. ومن المقرر أيضا أن يتسلم الصندوق في يونيو المقبل 60 مليون دولار ضمن قرض بنحو 500 مليون دولار من البنك الدولي، وفقا لما صرحت به مي عبد الحميد رئيسة الصندوق. وأوضحت كذلك أن الصندوق تسلم حتى الآن 250 مليون دولار من البنك الدولي. وأشارت عبد الحميد إلى أن القرض يهدف إلى دعم التمويل العقاري للمواطنين. وكان رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي قد التقى أواخر العام الماضي مع مسؤولي البنك الدولي لمناقشة الحصول على قرض الـ 500 مليون دولار لتوسيع قاعدة المستفيدين من برنامج الإسكان الاجتماعي.

مجلس الوزراء يوافق على مشروع قانون لفصل متعاطي المواد المخدرة من الجهاز الإداري للدولة: وافق مجلس الوزراء في اجتماعه الأسبوعي الأربعاء الماضي على مشروع قانون يقضي بفصل من يثبت تعاطيه للمواد المخدرة من العاملين في الجهاز الإداري للدولة، وغيرها من الجهات، وفقا لبيان المجلس. ويتضمن مشروع القانون بنودا تنص على أنه يشترط ثبوت عدم تعاطي المخدرات من خلال التحليل الذي تجريه الجهات المختصة بصورة مفاجئة، وذلك للتعيين أو التعاقد أو الاستعانة أو الاستمرار في الوظائف العامة بوحدات الجهاز الإداري للدولة، من وزارات ووحدات إدارة محلية ومصالح عامة وأجهزة لها موازنات خاصة وهيئات عامة خدمية أو اقتصادية، بالإضافة إلى الشروط التي تتطلبها القوانين واللوائح. ووفقا لما ذكره البيان، فإن صندوق علاج ومكافحة الإدمان يعالج من يبادر بالتقدم حاليا مجانا.

هيئة الاستثمار تصدر قواعد جديدة لتخصيص الأراضي في المناطق الحرة: أصدرت الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة أمس الأحد قرارا بضوابط تخصيص الأراضي أو المباني داخل المناطق الحرة العامة لصالح الشركات المتقدمة لتنفيذ مشروعات جديدةوفق جريدة المال. وبناء على القرار، تفاضل الهيئة بين المشروعات المتقدمة للحصول على الأراضي أو المباني، بناء على عدة عناصر من بينها، الشكل القانوني للشركة، ورأس المال، والتكاليف الاستثمارية، والتكنولوجيا المستخدمة، وفرص العمل، ومعدلات التصدير المستهدفة، وغرض المشروع، ومكان التوسع. ويتعين على الشركات الحاصلة على الأراضي عدم إجراء أية تعديلات على البيانات الواردة بطلب إقامة المشروع أو التوسع فيه، خلال أول سنتين من تاريخ الموافقة على التخصيص.

**شارك إنتربرايز مع أصدقائك**

إنتربرايز متاحة مجانا، فقط قم بزيارة صفحة تسجيل الاشتراك بالعربية أو الإنجليزية، واشترك لتصلك النشرة باللغة التي تفضلها. نقدم لك كل ما تريد أن تعرفه من أخبار مصر، ونرسلها إلى بريدك الإلكتروني من الأحد إلى الخميس قبل الثامنة صباحا. سجل اشتراكك باسمك وبريدك الإلكتروني ووظيفتك.

تحت الأضواء

(خاص) مقابلة مع السيدة نعمت (مينوش) شفيق: السيدة نعمت شفيق ، الملقبة بـ "مينوش"، مديرة كلية لندن للاقتصاد وواحدة من الشخصيات المرموقة في عالم الاقتصاد، حيث شغلت من قبل منصب نائبة محافظ بنك إنجلترا المركزي، كما كانت أصغر من يشغل منصب نائب رئيس البنك الدولي. حضرت شفيق إلى الجامعة الأمريكية بالقاهرة يوم الأربعاء الماضي لإلقاء محاضرة في الذكرى السنوية لتكريم الدبلوماسية الراحلة نادية يونس. وتناولت شفيق في كلمتها بعضا من المفاهيم الأساسية التي تؤثر على النمو الاجتماعي والاقتصادي، بما في ذلك الحراك الاجتماعي، والتعليم، ودور المرأة في سوق العمل، والتكنولوجيا. في مقر الجامعة الأمريكية بالقاهرة بالتحرير أجرينا مقابلة حصرية معها، وتناولنا خلال المقابلة هذه الموضوعات وغيرها الكثير.

وفيما يلي أهم النقاط التي أثارتها نعمت شفيق في المحاضرة:

  • الطبقة المتوسطة آخذة في التآكل: التفاوت بين الطبقات في مصر منخفض مقارنة ببلدان أخرى، وهو ما يرجع بشكل جزئي إلى برامج شبكة الأمان الاجتماعي مثل برنامج "تكافل وكرامة". ولكن في حين أن الفجوة بين الأغنياء والفقراء أصغر، إلا أن الطبقة الوسطى آخذة في التآكل جراء خفض الدعم وتقلص فرص العمل في القطاع العام. وبينما لا تزال الخدمات مثل الصحة والتعليم مجانية، إلا أن هناك انخفاضا كبيرا في جودتها.
  • "الفقراء الجدد": الهبوط الطبقي في المجتمع المصري يفوق الصعود الطبقي.
  • تناول الحراك الاجتماعي: أظهرت الأبحاث أن أول 1000 يوم في حياة الطفل هامة للغاية، لذلك فإن عوامل مثل الحصول على الرعاية الصحية والاهتمام بنوعية الغذاء تعد أمورا ضرورية. ويأتي بعد ذلك الحصول على التعليم عالي الجودة والذي يمكنهم من التعرض للأفكار الجديدة.
  • عقول مغمورة: أظهرت الأبحاث أيضا أن عدد براءات الاختراع المسجلة من قبل المخترعين في المجتمعات الأكثر فقرا أقل من تلك المسجلة في المجتمعات الأكثر ثراء. يعني هذا أن هناك الملايين من المخترعين مثل آينشتاين ولكن لم يتم استغلالهم لأن مجتمعاتهم الفقيرة لم تمنحهم الفرصة.
  • لابد من إتاحة التعليم الجيد من أجل التكيف مع التطورات التكنولوجية كالأتمتة. وينبغي أن تركز الجامعات على مهارات مثل التحليلات والنضج العاطفي.
  • حجم للاقتصاد المصري يمكن أن ينمو بنسبة 60% إذا ما أعطيت المرأة قدرها. فعلى الرغم من أن عدد السيدات اللاتي يتخرجن أكبر من عدد الرجال، فإنهن لا يمثلن سوى 16% من القوى العاملة.
  • العمل 40 ساعة في الأسبوع ليس أمرا مميزا في حد ذاته. لذا يجب نشر فكرة العمل بدوام جزئي.
  • كيف يمكن للقادة الجيدين التعامل مع حالات عدم التيقن؟ الإعداد وفق أجزاء متساوية والتحلي بالمرونة عندما لا تسير الأمور وفقا للخطة.
  • العملات المشفرة هي الأكثر جذبا للانتباه هذه الأيام.

والآن نأتي إلى المقابلة الحصرية التي أجرتها إنتربرايز مع السيدة مينوش.

إنتربرايز: إذا ما تكلمنا عن مستقبل التنمية الاقتصادية، ما مدى التقدم الذي أحرزته الأسواق الناشئة في معالجة قضايا مثل تغير المناخ، والتفاوت في الدخل، وعدم المساواة بين الجنسين؟ هل تبذل الأسواق الناشئة ما يكفي من الجهد في هذا الصدد؟

نعمت شفيق: أعتقد أن الأسواق الناشئة قطعت شوطا كبيرا على مدار العقود الماضية وهذا أمر واضح. هناك مجموعة من التحديات الجديدة حول التطور التكنولوجي والتي سوف تنشئ مجموعة جديدة من التحديات. وأعتقد أن التحول التقليدي من خلال التصنيع يعد الطريقة الأمثل لتحقيق النمو والتحول من بلد عند الحد الأدنى للدخل المتوسط إلى بلد متوسط الدخل، ثم إلى اقتصاد متقدم سيتغير بسبب الأتمتة والتكنولوجيا. وسيتعين على الدول التفكير في طرق تحقيق قفزات في مسيرتها أو القيام بالأشياء بطريقة مختلفة. وأيضا، من المحتمل أن تشهد الاقتصادات المتقدمة عودة للكثير من التصنيع، لأن الأمر الآن يتعلق برأس المال وليس تكاليف العمالة. وأعتقد أنه سيكون على الأسواق الناشئة والاقتصادات النامية أن تجد مناطق تميزها في هذه المنظومة الجديدة.

هناك بعض الفرص الكبيرة وأعتقد أن تصدير الخدمات أصبح الآن أمرا ممكنا بطريقة لم نتخيلها من قبل. لذلك قامت دول مثل الهند بتطوير قدرة سوقية استنادا إلى تصدير تكنولوجيا الكمبيوتر. وحتى أن هذا الأمر ينطبق على أشياء مثل الخدمات المعمارية الآن، فيمكنك جعل مهندس معماري يتواجد على بعد مئات الأميال يضع تصميم منزلك. ولذلك أعتقد أنه يمكنك خلق الفرص، ولكن ذلك يعد استراتيجية تنموية مختلفة عما كانت عليه في السابق.

إنتربرايز: هل تتوقع هذه البلدان تلك التغييرات، مثل الأتمتة والتوسع في الاستعانة بالروبوتات، وهل هي مستعدة لمثل هذه الأمور؟ أم أنها تتحرك في الاتجاه الخاطئ؟

نعمت شفيق: أعتقد أن هذا يختلف بشكل كبير حسب الدولة نفسها. فبعض تلك الدول بدأت في التفكير في الطريق إلى المستقبل، في حين لا يزال البعض الآخر يعمل وفق النموذج القديم ويعتقد أن التصنيع التقليدي هو الطريق الصحيح.

التكنولوجيا تحل محل الوظائف ولكنها في نفس الوقت تخلق وظائف أخرى. لست متشائمة تجاه التكنولوجيا، ولا أظن أننا جميعا سنفقد وظائفنا بسببها. واعتقد أن ثمة وظائف جديدة ستظهر وسيكون السؤال هو ما هي الدول التي ستخلق بيئة تزدهر فيها هذه الوظائف الجديدة.

أعتقد أن المنافسة أمر مهم للغاية. فإذا كان لديك الكثير من الشركات المملوكة للدولة أو الشركات الاحتكارية، فإنها تعوق الابتكار وتحول دون ظهور تلك الوظائف الجديدة. لذلك أشعر بالقلق كثيرا حيال هذا الأمر. وأعتقد أن إيجاد ساحة متكافئة لتلك التكنولوجيات الموجودة حاليا بحيث تواجه المنافسة (تماما مثل الجدل الدائر عالميا حول مكافحة الاحتكار وفيسبوك وجوجل). فإذا لم نقم بإيجاد منافسة حقيقية، فإن تأثير الأتمتة سيقلل من فرص العمل، بينما إذا سمحنا للمنافسة، فسنحصل على الكثير من فرص العمل من خلال التكنولوجيا.

إنتربرايز: ما هي الاتجاهات في التكنولوجيا التي ترين أن لها التأثير الأكبر على الاقتصاد العالمي؟

نعمت شفيق: أعتقد أن البيانات الضخمة تغير كل شيء، بدءا من الخدمات، وحتى التسويق والطب. وأعتقد أنها تشتمل على فرص كبيرة. هناك أيضا تعلم الآلة.

إنتربرايز: من بين هذه القضايا الكثيرة التي تواجه الاقتصاد العالمي في وقتنا الحالي، مثل البريكست، والحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين، وعدم المساواة في الدخل، وازدياد الحواجز التجارية، وما إلى ذلك، ما هي القضية التي ترين أنها الأكثر إلحاحا بالنسبة للأسواق الناشئة وعلى مستوى العالم؟

نعمت شفيق: من منظور الازدهار العالمي على المدى القريب، أعتقد أن القضية الأكبر تتمثل في إيجاد مجموعة جديدة متفق عليها من قواعد التجارة العالمية التي من شأنها أن تخلق ساحة متكافئة للجميع، بما في ذلك الصين. الحرب التجارية ستكون مدمرة بشكل كبير للاقتصاد العالمي، وأعتقد أن ثمة حل تقوم بموجبه الصين بفتح بعض أسواقها المحلية، وأن تتوقف عن الاعتماد على حقيقة أنها مصنفة على أنها اقتصاد نامي وفق قواعد منظمة التجارة العالمية. وأعتقد أن الأمر يتطلب أيضا أن تتراجع الدول عن التعريفات الأخيرة التي فرضت على الصين. وأرى أنه ينبغي التوصل إلى اتفاق، لكن السؤال هو ما إذا كان المفاوضون لديهم الحكمة بما يكفي لإيجاد هذا المسار. أعتقد أن هذه هي القضية الكبرى على المدى القريب.

يجب أيضا أن أقول إن تغير المناخ سيكون له عواقب اقتصادية فادحة على المدى الطويل، ونحن بالفعل نشهد هذا. أعتقد أنها أول مرة يرى الناس في حياتهم اليومية الثمن الذي ندفعه جراء التغيرات المناخية الخطيرة (مثل الترشيد في المياه، والأضرار التي لحقت بالبنية التحتية بسبب الصدمات الناجمة عن الطقس). تغير المناخ يعد أحد تلك القضايا التي يحدث فيها تحول في المزاج العام ورغبة في معالجتها. وأعتقد أنه على الرغم من أن الأمر يبدو وكأنه ينتمي إلى المستقبل البعيد، فإننا نشعر بالعواقب الآن، وآمل أن يحفز هذا قادة العالم على التحرك.

إنتربرايز: ما هي الاتجاهات الأكثر إثارة للاهتمام التي ترينها الآن في الاستثمار العالمي؟

نعمت شفيق: المحركان الرئيسيان الجديدان هما التكنولوجيا والمناخ. وهناك الكثير من الاستجابات الجديدة المبتكرة للمناخ، سواء كانت طاقة ابتكارية أو مواد بناء أكثر ملائمة للمناخ. هناك أيضا نظم مبتكرة لإنتاج الأغذية أقل ضررا بالبيئة وتقلل من الأثر الكربوني. لذلك أعتقد أن هذه الظواهر الرقمية والخضراء تتداخل في كل شيء من الغذاء وحتى الطب والتعليم.

إنتربرايز: هناك جدل دائر في مصر الآن حول إدراج الاقتصاد غير الرسمي في الناتج المحلي الإجمالي. هل تعتقدين أن تلك فكرة صائبة؟

نعمت شفيق: كانت هناك محاولات في الماضي من قبل العديد من الدول لمحاولة تقدير حجم الاقتصاد غير الرسمي، ولكن المشكلة هي أنه، وكما يطلق عليه، فهو اقتصاد غير رسمي، أي أنه من الصعب قياسه. لذا فإن موثوقية البيانات متدنية للغاية. وأعتقد أنه ما أود أن أركز انتباهي عليه هو تقليل الطابع غير الرسمي نفسه. فلماذا كل هذه الشركات غير رسمية؟ لماذا لا يدخلون في المنظومة الرسمية؟ ما هي العقبات التي تواجهها وكيف يمكن زيادة الطابع الرسمي؟ الطابع غير الرسمي يضر بالإنتاجية، ولا يمكن لهذه الشركات الحصول على التمويل، ولا يمكنها المشاركة في شبكة التأمين الاجتماعي، وقد تكون هناك بعض الأسباب الواضحة والمتعلقة بالسياسات والتي تجعل هذه الشركات تبقى غير رسمية ومعالجة هذه الأسباب سيكون أكثر نفعا.

إنتربرايز: كيف ترين دور المؤسسات متعددة الأطراف مثل صندوق النقد الدولي والبنك الدولي في هذا المناخ الاقتصادي المضطرب؟ وهل يجب على مثل هذه المؤسسات إعادة تقييم طريقة تناولها للقضايا الاقتصادية؟

نعمت شفيق: أعتقد أنها بحاجة إلى التجديد المستمر لإطار عملها الفكري. وبالنظر إلى التغيرات التي يشهدها الاقتصاد، وبما أن لدينا هذه الاتجاهات الجديدة الكبيرة للغاية مثل الاتجاه الرقمي، فنحن بحاجة إلى تعديل طريقة تفكيرنا في الأمور وأرى أنها ستكون عملية مستمرة.

القضية الأخرى التي تمثل إشكالية لا سيما في الوقت الحالي هي حوكمة تلك المؤسسات وكيف يمكنها تحديث حوكمتها للحفاظ على توافق عالمي حولها. وفي الوقت الذي يشتعل فيه النزاع بين الولايات المتحدة والصين، أجد أنه من الصعب للغاية أن يكون لديك نظام دولي فعال. أنا أؤمن بشدة بأهمية تلك المؤسسات في الحفاظ على استقرار وازدهار الاقتصاد العالمي، لذا أعتقد أننا بحاجة إلى معالجة مسألة الحوكمة بشكل مباشر.

إنتربرايز: ما هي التحديات التي واجهتك كامرأة وكمصرية وصلت إلى مثل هذه المكانة المرموقة في عالم الاقتصاد؟

نعمت شفيق: من المؤكد أنني واجهت نفس التحديات التي واجهتها العديد من السيدات العاملات، فجميعهن (وخاصة عندما يكن أصغر سنا) يواجهن مشاكل في أن يجدن من يستمع إليهن ويأخذ آرائهن في الاعتبار، في حين يحصل زملائهن من الرجال على فرص أكبر في أن يجدوا من يستمع إليهم. لقد واجهت كل هذه الأشياء، ولكنني أرى أن الأمور آخذة في التغير، وأعتقد أن هذا بسبب وجود الكثير من الشابات القادرات في وقتنا الحالي، وهن أكثر وعيا بحقوقهن وما يمكنهن القيام به وما هي قدراتهن، كما أن توقعاتهن باتت مختلفة. ولكني أرى أن السياسات الخاصة بمكان العمل لم تتواكب حتى الآن مع توقعاتهن وأنظمة الدعم التي يحتجن إليها مثل الحصول على رعاية جيدة لأطفالهن والتمكن من الحصول على إجازة وضع حتى يتمكن من تكوين أسر وفي نفس الوقت يحافظن على وظائفهن، لذا يجب مواكبة طموحاتهن وتوقعاتهن. وأرى أن هذا الجيل من السيدات الأصغر سنا سيطلبن ذلك التغيير وإنني أعتقد حقا أننا على أعتاب تحول كبير فيما يتعلق بالأدوار الاقتصادية والسياسية للمرأة، ولهذا فإن لدي حماسة شديدة لرؤية ما يمكن أن يفعلن.

مصر في الصحافة العالمية

لا تزال أخبارمنع المطربة شيرين عبد الوهاب من الغناء تتصدر الشأن المصري في الصحف الأجنبية هذا الصباح، إثر اتهامها بانتقاد حرية التعبير في مصر خلال حفلها الأخير في دولة البحرين. وتناول الخبر هآرتس والجارديان وديلي ميل، و ذا ناشيونال وموقع أخبار اليابان. كانت شيرين طالبت خلال اتصال هاتفي مع عمرو أديب في برنامج "الحكاية" يوم الجمعة، بتدخل الرئيس عبد الفتاح السيسي لوقف قرار المنع الذي أصدرته نقابة المهن الموسيقية بحقها (شاهد 1:29 دقيقة).

وما زالت الذكرى الأربعين لتوقيع معاهدة السلام بين مصر وإسرائيل تحظى بتغطية في وسائل الإعلام العالمية، ومن بينها وكالة فرانس برس التي نشرت تقريرا حول أهم المحطات التي سبقت وتلت الاتفاقية.

الصفحة الأولى

القمة الثلاثية بين الرئيس عبد الفتاح السيسي ورئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي والعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، كانت في صدارة عناوين الصحف القومية الثلاث الكبرى هذا الصباح (الأهرام | الأخبار | الجمهورية). واتفق القادة الثلاثة على العمل من أجل تنسيق استراتيجي لإعادة الاستقرار إلى الشرق الأوسط.

دبلوماسية وتجارة خارجية

استقبل رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي أمس مدير الوكالة الأمريكية للتنمية مارك جرين، بحضور وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي سحر نصر. وخلال الاجتماع أعرب جرين عن رغبة الوكالة في تعزيز المساهمة بخبراتها الفنية ودعمها المادي لمساعدة مصر في المجالات ذات الأولوية. وناقش الاجتماع أيضا سبل التعاون مع الوكالة لتعزيز التعاون في الدول الأفريقية خلال رئاسة مصر للاتحاد الأفريقي خلال العام الحالي.

صناعة

"مصر للتجارة" في مفاوضات للتصنيع كافة أجهزة ويرلبول الأمريكية محليا

تجري شركة مصر للتجارة والاستثمار MTI حاليا مفاوضات مع شريكها الدولي شركة ويرلبول الأمريكية لتصنيع كافة الأجهزة الكهربائية في مصر في عام 2020، وفق جريدة المال نقلا عن غادة عمران مدير عام الشركة. كانت مصر للتجارة قد بدأت في وقت سابق من الشهر الجاري تجميع غسالات ويرلبول الأوتوماتيك بمصانعها والتي باستثمارات قيمتها 150 مليون جنيه. وأضافت عمران أن الشركة تقوم حاليا بتصنيع غسالات ويرلبول بنسبة مكون محلي تبلغ 25% لكنها تخطط لزيادة تلك النسبة إلى 45% خلال 6 أشهر. وأشارت إلى أن الشركة تعتزم تصدير إنتاجها إلى المغرب والأردن وفلسطين وتونس والجزائر والسعودية وليبيا والعراق قبل نهاية العام الحالي.

تعليم ورعاية صحية

"تطوير مصر" توقع مذكرة تفاهم مع جامعتين أمريكيتين لإنشاء فرع لهما بمستقبل سيتي

وقعت شركة تطوير مصر العقارية مذكرة تفاهم مع جامعتي نيوجرسي للتكنولوجيا، وأوشن كاونتي، لإنشاء فرع لهما داخل الحرم الجامعي المخطط إنشاؤه في مشروع بلومفيلدز بمدينة مستقبل سيتي، وفقا لما نشرته جريدة الشروق أمس، والتي أشارت إلى أن الفرع سيكون، حال توقيع الاتفاق النهائي الخاص به، أول فرع دولي لجامعة أمريكية في مصر، دون الكشف عن التكلفة الاستثمارية المتوقعة للمشروع. ويأتي هذا الاتفاق ضمن سلسلة من الاتفاقات التي تعكف "تطوير مصر" على توقيعها مع عدد من الجامعات والمدارس الدولية من أمريكا وإنجلترا، لإنشاء أفرع لها بالمنطقة التعليمية البالغة مساحتها 90 فدانا بمشروع بلومفيلدز.

عقارات وإسكان

"إعمار مصر" تفاوض الحكومة لتوفيق أوضاع قطعة أرض بمدينة الشيخ زايد

قالت شركة إعمار مصر للتنمية في بيان للبورصة أمس الأحد إنها تجري مفاوضات مع الجهات المعنية لتوفيق أوضاع قطعة أرض بمدينة الشيخ زايد، وسداد رسوم تغيير نشاطها من زراعي إلى عمراني وإدخال مرافقها. ونفت الشركة التقرير الذي أوردته صباح الأحد جريدة المال، والذي زعم أن جهاز مدينة الشيخ زايد استرد قطعة أرض مساحتها 80 فدانا من أرض مشروع "كايرو جيت" التابع لشركة إعمار مصر، والتي تمثل حوالى 50% من إجمالي مساحة المشروع.

بنوك وتمويل

الجامعة الأوروبية تسعى لاقتراض 750 مليون جنيه لتمويل أولى مراحلها بالعاصمة الإدارية

تتفاوض الجامعة الأوروبية بالعاصمة الإدارية الجديدة حاليا مع عدد من البنوك العاملة بالسوق المحلية، بما في ذلك بنكي الأهلي ومصر، لتأمين قرض بقيمة 750 مليون جنيه، لمقابلة جانب من التكلفة الاستثمارية لأولى مراحلها البالغة بين 1.5 و2 مليار جنيه، والمقرر أن تبدأ بثلاث كليات في العام الدراسي المقبل، وفق ما ذكرته مصادر لجريدة المال أمس.

"العربي الأفريقي" يبحث ترتيب قرض مشترك بمليار جنيه لـ "الشرق الأوسط للزجاج"

يدرس البنك العربي الأفريقي الدولي حاليا إمكانية ترتيب قرض مشترك بقيمة مليار جنيه لصالح شركة الشرق الأوسط لصناعة الزجاج، لتمويل توسعات مصنعها التابع المتخصص في إنتاج العبوات الزجاجية، وفق ما ذكرته جريدة الشروق أمس نقلا عن مصادر مطلعة، والتي أوضحت أن البنك يجري محادثات مع عدة بنوك محلية لتشكيل تحالف مصرفي لتدبير القرض.

قناة السويس تتفق مع "المالية" على سداد الديون المستحقة عليها للبنوك

توصلت هيئة قناة السويس إلى اتفاق مع كل من وزارة المالية والبنوك الدائنة تتولى بمقتضاه الوزارة سداد الديون المستحقة للبنوك لدى الهيئة، وفق ما ذكرته جريدة الشروق أمس. وبموجب الاتفاق المنتظر توقيعه خلال أيام، تتحمل وزارة المالية سداد أقساط مستحقة على هيئة قناة السويس لصالح بنوك حكومية بقيمة 600 مليون دولار، على أن تلتزم الهيئة بسداد 300 مليون دولار أقساط مستحقة لبنوك أجنبية عاملة في السوق المحلية. وتستحق الأقساط على قرض بقيمة مليار دولار حصلت عليه الهيئة عام 2015 من تحالف مكون من ثمانية بنوك، للمساهمة في المكون المحلي لمشروع حفر قناة السويس الجديدة، وسداد التزامات الهيئة تجاه الشركات الأجنبية العاملة في المشروع. وتأخرت هيئة قناة السويس عن سداد 450 مليون دولار تمثل ثلاثة أقساط كانت مستحقة فى ديسمبر 2017، ويونيو وديسمبر الماضيين.

أمان للتمويل متناهي الصغر تخطط لمضاعفة رأس مالها إلى 100 مليون جنيه قبل نهاية العام

تستهدف شركة أمان للتمويل متناهي الصغر، التابعة لشركة راية القابضة، مضاعفة رأس مالها إلى 100 مليون جنيه قبل نهاية العام الحالي، وفقا لجريدة المال نقلا عن أحمد الخطيب المدير العام للشركة. تعد خطة مضاعفة رأس المال جزءا من استراتيجية التوسع الخاصة بالشركة، والتي تخطط لزيادة حجم محفظتها التمويلية لتصل إلى 500 مليون جنيه بالإضافة إلى افتتاح 30 فرعا جديدا.

منوعات إخبارية

"التنمية الصناعية" و"الجمارك" تشكلان لجنة لحل مشكلات المستثمرين

قررت الهيئة العامة للتنمية الصناعية، ومصلحة الجمارك، تشكيل لجنة مشتركة لحل مشاكل الاستثمار الصناعي المتعلق باستيراد خطوط الإنتاج ومدخلات الصناعة، والإجراءات الجمركية، وفق ما قاله رئيس هيئة التنمية الصناعية مجدي غازي أمس ونقلته جريدة المال. وأشار غازي إلى أن اللجنة ستجتمع أسبوعيا لدراسة للنظر في أية مشكلات تتعلق الاستثمار الصناعي المشتركة لدراستها واقتراح التعديلات المطلوبة على التعريفة الجمركية لتفادي أي إجراء له مردود سلبي على التنمية الصناعية.

تصفية "الموانئ البرية والجافة" بعد تكبدها خسائر بـ 13 مليون جنيه

قررت وزارة النقل تصفية شركتها التابعة "المصرية للموانئ البرية والجافة"، بعد أن تكبدت خسائر بقيمة 13 مليون جنيه منذ تأسيسها في يونيو 2017، وفق ما ذكره مصدر لجريدة المال أمس. وعزا المصدر القرار أيضا إلى فشل الشركة في الدخول ضمن أي تحالفات للمنافسة على مشروع إنشاء ميناء جاف بمدينة السادس من أكتوبر، باستثمارات تصل إلى 100 مليون دولار، والذي يعد الغرض الرئيسي لتأسيسها. وكانت الوزارة قد أسست الشركة العام قبل الماضي برأس مال مصرح به 100 مليون جنيه، بمساهمة 85% لهيئة الموانئ البرية والجافة، و15% شركة الأهلى كابيتال، الذراع الاستثمارية للبنك الأهلى المصري.

جلوبال تيلكوم تؤجل الجمعية العامة للمرة الثانية لـ 26 يونيو لنظر زيادة رأس المال

أعلنت شركة جلوبال تليكوم القابضة تأجيل اجتماع جمعيتها العامة العادية إلى 26 يونيو للتصويت على زيادة رأس المال إلى 11.2 مليار جنيه من حقوق إصدار الأسهم في البورصة، وفق بيان الشركة أمس. وقالت الشركة إن هذا جاء بعد أن قامت شركة فيون القابضة – المساهم الرئيسي بالشركة- بتخفيف المتطلبات التمويلية إلى شهر مايو. هذه هي المرة الثانية التي تؤجل فيها جلوبال تليكوم الاجتماع، قائلة إن المرة الأولى كانت تحتاج إلى وقت لدراسة التطورات الجديدة إذ تخطط فيون لتقدم عرض الشراء الإجباري لشراء باقي أسهم الشركة وتحويلها لشركة خاصة.

سياسة واقتصاد

الحكومة و"المركزي" يؤسسان شركة جديدة لتسوية تعاملات سندات وأذون الخزانة الشهر المقبل

يوقع كل من وزارة المالية والبنك المركزي وشركة مصر للمقاصة والإيداع والحفظ المركزي، الشهر المقبل، عقود تأسيس شركة جديدة لتسوية تعاملات سندات وأذون الخزانة الحكومية، وتحصيل الضرائب المستحقة عليها، وتوريدها، وفق ما نقلته جريدة المال أمس عن مصادر مطلعة، والتي رجحت بدء التشغيل الفعلي للشركة قبل نهاية النصف الأول من العام الجاري.

أمن قومي

القوات البحرية المصرية والفرنسية تنفذان التدريب المشترك "كليوباترا – جابيان 2019"

توجه عدد من القطع البحرية المصرية أمس إلى فرنسا للمشاركة فى فعاليات التدريب البحري المشترك "كليوباترا – جابيان 2019"، وفق ما أعلنه المتحدث العسكري للقوات المسلحة. ويتضمن التدريب الذي من المقرر أن ينفذ على مدار عدة أيام بالمياه الإقليمية الفرنسية، العديد من الأنشطة والفعاليات لصقل مهارات القادة والضباط ودعم جهود الأمن البحري وتبادل الخبرات.

بالأرقام

Share This Section

برعاية
Pharos Holding - http://www.pharosholding.com/

متوسط سعر الدولار وفقا لبيانات البنك المركزي: شراء17.23 جم | بيع 17.33 جم
سعر الدولار بالبنك التجاري الدولي: شراء 17.22 جم | بيع 17.32 جم
سعر الدولار بالبنك الأهلي المصري: شراء 17.24 جم | بيع 17.34 جم

مؤشر EGX30 (الأحد): 14841 نقطة (+0.4%)
إجمالي التداول: 478 مليون جم (**% تحت المتوسط اليومي خلال 90 يومًا)
EGX30 منذ بداية العام حتى تاريخه: +13.9%

أداء السوق يوم الأحد: أنهى مؤشر EGX30 جلسة يوم الأحد مرتفعا بنسبة 0.4%، في حين صعد سهم البنك التجاري الدولي ذو الوزن النسبي الأكبر بالمؤشر بنسبة 0.3%. وكان أكبر الرابحين بين مكونات المؤشر سهم بالم هيلز الذي ارتفع بنسبة 2.9%، ثم أوراسكوم للاستثمار القابضة بنسبة 2.2%، والعربية لحليج الأقطان بنسبة 1.9%. وكان التراجع الأكبر لسهم سوديك بنسبة 1.4%، ثم كيما بنسبة 1.2%، وجي بي أوتو بنسبة 1.2%. وبلغ إجمالي قيم التداول 478 مليون جنيه. وسجل المستثمرون الأجانب وحدهم صافي شراء.

مستثمرون أجانب: صافي شراء | 23.0 مليون جم
مستثمرون عرب: صافي بيع | 4.5 مليون جم
مستثمرون مصريون: صافي بيع | 18.5 مليون جم

الأفراد: 66.4% من إجمالي التداولات (66.0% من إجمالي المشترين | 66.7% من إجمالي البائعين)
المؤسسات: 33.6% من إجمالي التداولات (34.0% من إجمالي المشترين | 33.3% من إجمالي البائعين)

خام غرب تكساس: 58.82 دولار (-0.37%)
خام برنت: 66.88 دولار (-0.22%)
الغاز الطبيعي (نايمكس، الأسعار المستقبلية): 2.72 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية (-1.31%، تعاقدات أبريل 2019)
الذهب: 1318.10 دولار أمريكي للأوقية (-0.05%)

مؤشر TASI : 8647.17 نقطة (-0.71%) (منذ بداية العام: +10.48%)
مؤشر ADX : 5094.83 نقطة (-0.64%) (منذ بداية العام: +3.66%)
مؤشر DFM : 2618.50 نقطة (-0.39%) (منذ بداية العام: +3.51%)
مؤشر KSE الأول:‏ 5920.17 نقطة (+0.51%)
مؤشر QE : 9890.30 نقطة (-0.64%) (منذ بداية العام: -3.97%)
مؤشر MSM : 4126.61 نقطة (-0.63%) (منذ بداية العام: -4.56%)
مؤشر BB : 1422.66 نقطة (-0.25%) (منذ بداية العام: +6.39%)

Share This Section

المفكرة

20 – 29 مارس (الأربعاء – الجمعة): انطلاق الدورة الـ 52 لمعرض القاهرة الدولي بأرض المعارض بمشاركة 6 دول أجنبية.

28 مارس (الخميس):اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لبحث أسعار الفائدة.

أبريل: بدء المرحلة الأولى من البرنامج الوطني لإدارة المخلفات بقيمة 250 ألف يورو.

2- 5 أبريل 2019 (الثلاثاء – الجمعة): مؤتمر “APPO Cape VII ” للبترول والطاقة، ملابو، غينيا الاستوائية.

20- 22 أبريل 2019 (السبت – الاثنين): اجتماعات الربيع لصندوق النقد والبنك الدوليين بواشنطن.

21 أبريل 2019 (الأحد): تنظر محكمة جنوب القاهرة دعوى تعويض بقيمة 150 مليون يورو رفعتها شركة القاهرة للتنمية وصناعة السيارات ضد شركة بيجو الفرنسية.

25 أبريل 2019 (الخميس): عيد تحرير سيناء، عطلة رسمية.

28 أبريل 2019 (الأحد): عيد القيامة المجيد، عطلة رسمية.

29 أبريل 2019 (الاثنين): عيد شم النسيم، عطلة رسمية.

1 مايو 2019 (الأربعاء): عيد العمال، عطلة رسمية.

6 مايو 2019 (الاثنين): غرة شهر رمضان (تحدد وفقا للحسابات الفلكية).

23 مايو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لبحث أسعار الفائدة.

وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي سحر نصر تترأس وفد حكومي لزيارة مكسيكو سيتي خلال النصف الأول من العام الحالي لبحث فرص التعاون التجاري بين البلدين.

4- 5 يونيو (الثلاثاء – الأربعاء): القمة العالمية لريادة الأعمال، لاهاي، هولندا.

5- 6 يونيو 2019 (الأربعاء – الخميس): عيد الفطر (يحدد وفقا للحسابات الفلكية).

18- 19 يونيو (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع لجنة السوق المفتوحة بالاحتياطي الفيدرالي لبحث أسعار الفائدة.

30 يونيو (الأحد): ذكرى ثورة يونيو 2013، عطلة رسمية.

11 يوليو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لبحث أسعار الفائدة.

23 يوليو (الثلاثاء): ذكرى ثورة 23 يوليو، عطلة رسمية.

30- 31 يوليو (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع لجنة السوق المفتوحة بالاحتياطي الفيدرالي لبحث أسعار الفائدة.

7- 11 أغسطس (الأربعاء – الأحد): عطلة عيد الأضحى.

22 أغسطس (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لبحث أسعار الفائدة.

29 أغسطس (الخميس): رأس السنة الهجرية، عطلة رسمية.

17- 18 سبتمبر (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع لجنة السوق المفتوحة بالاحتياطي الفيدرالي لبحث أسعار الفائدة.

26 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لبحث أسعار الفائدة.

6 أكتوبر (الأحد): عيد القوات المسلحة، عطلة رسمية.

10- 13 أكتوبر 2019 (الثلاثاء – الأحد): معرض Big Industrial Week Arabia بمركز مصر للمعارض الدولية.

29- 30 أكتوبر (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع لجنة السوق المفتوحة بالاحتياطي الفيدرالي لبحث أسعار الفائدة.

9 نوفمبر (السبت): المولد النبوي الشريف، عطلة رسمية.

ديسمبر: مصر تستضيف وللمرة الأولى معرض “باك بروسيس” لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.

9 -11 ديسمبر (الاثنين – الأربعاء): معرض فوود أفريكا، مركز مصر للمعارض الدولية، القاهرة.

10 -11 ديسمبر (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع لجنة السوق المفتوحة بالاحتياطي الفيدرالي لبحث أسعار الفائدة.

26 ديسمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لبحث أسعار الفائدة.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2018 Enterprise Ventures LLC ©