الأحد, 1 مارس 2020

الأسواق العالمية تشهد أسوأ أسبوع منذ 2008

عناوين سريعة

نتابع اليوم

ما زال الاهتمام متواصلا حول انتشار فيروس كورونا في عدة دول حول العالم وتداعيات ذلك على اقتصادات العالم. وأدت المخاوف من أن يدفع الوباء اقتصادات الدول المتقدمة إلى حالة من الركود، إلى جانب التأثير على أرباح الشركات على الأقل خلال الثلاثة أشهر الحالية، إلى تراجعات جماعية بالأسواق العالمية لتسجل أسوأ أداء أسبوعي لها منذ الأزمة المالية عام 2008، كما دخلت الأسهم الأمريكية في موجة تصحيحية، بلغت 10% نزولا من الارتفاع الذي وصلت إليه مؤخرا، ووصلت الأسهم إلى تلك النقطة بسرعة غير مسبوقة، وفقا لتقرير نشرته صحيفة وول ستريت جورنال. وافتتحت الأسواق الآسيوية تعاملات اليوم في على تراجع.

ويتواصل إلغاء المؤتمرات والفعاليات الدولية جراء المخاوف من انتشار الفيروس، وتواصل شركات الطيران إلغاء رحلاتها، والتي كان آخرها إلغاء شركة الطيران أمريكان إيرلاينز رحلاتها إلى مدينة ميلانو الإيطالية، ويتم فرض حظر على التجمعات الكبيرة في الوقت الذي بلغ عدد الدول التي أعلنت عن اكتشاف حالات إصابة بالفيروس داخل أراضيها 60 دولة، وهو ما أثار مخاوف مراقبي الأسواق العالمية بشأن تأثير ذلك على أداء تلك الأسواق مع بدء التداولات غدا الاثنين.

وأعلنت ثلاث دول خلال اليومين الماضيين اكتشاف أربع حالات إصابة بفيروس "كوفيد-19" لأشخاص سبق أن زاروا مصر (وهم اثنين من فرنسا، وواحد من كندا وآخر من تايوان)، وليس من المعلوم حتى الآن ما إذا كان هؤلاء الأشخاص قد أصيبوا بالفيروس خلال إقامتهم بمصر أم أنهم كانوا مصابين به قبل ذلك ولم يجر اكتشاف إصابتهم إلا بعد وصولهم إلى بلدانهم، وهو ما أكده بيان لمنظمة الصحة العالمية.

سنتناول في نشرة اليوم بمزيد من التفصيل كافة التطورات الخاصة بالفيروس.

إليكم أيضا عددا من النصائح السريعة لسلامتك أنت وأسرتك:

  • غسل الأيدي بانتظام
  • عدم ملامسة الأيدي للوجه
  • عدم الذهاب لمقر عملك إذا كنت تعاني من ارتفاع درجة حرارة جسمك أو كنت تعاني من السعال.
  • تجنب المصافحة بالأيدي والأحضان عند مقابلة الآخرين

مع بداية شهر جديد، إليكم أهم المؤشرات الاقتصادية التي ننتظر صدورها خلال الأيام القليلة المقبلة:

  • مؤشر مديري المشتريات لمصر والإمارات يصدر يوم الثلاثاء 3 مارس.
  • من المنتظر أن يعلن البنك المركزي المصري صافي احتياطيات النقد الأجنبي لشهر فبراير يوم الأربعاء 4 مارس.
  • من المتوقع أن تصدر بيانات التضخم لشهر فبراير يوم الثلاثاء 10 مارس.

وإليكم تذكيرا بأبرز الفعاليات هذا الشهر:

بيع نصف أذون الخزانة التي طرحها "المركزي" فقط، مع سعي المستثمرين لتحقيق عائدات أعلى: باع البنك المركزي المصري ما قيمته 4.95 مليار جنيه فقط من أذون الخزانة لأجل 182 يوما خلال تعاملات الخميس الماضي، بعد عرض ما قيمته 10 مليارات جنيه. وتمكن البنك كذلك من بيع 6.74 مليار جنيه أذون خزانة لأجل سنة واحدة من إجمالي 10.5 مليار جنيه، وفقا للبيانات الرسمية.

العائدات هي النقطة الأهم هنا: تحمل أذون أجل 182 يوما متوسط سعر فائدة مقبول قدره 14.33%، مقابل 15% متوسط العائد الذي يطلبه المستثمرون. وفي العطاء لأجل 364 يوما، طلب المستثمرون الحصول على متوسط فائدة قدره 14.85%، ولم يقبل البنك المركزي سوى العروض بمتوسط فائدة بلغ 14.08%. وتعتبر العروض المقبولة في كلا الشريحتين أعلى من متوسط العائد خلال العطاء المماثل الأسبوع الماضي، التي ارتفعت بمقدار 52 نقطة أساس للأذون لأجل 182 يوما و22 نقطة أساس للأذون أجل 364 يوما. وسيعرض البنك اليوم ما قيمته 4 مليارات جنيه من أذون أجل 91 يوما، و10.5 مليار جنيه من أذون أجل 273 يوما.

enterprise

جو بايدن يفوز بالانتخابات التمهيدية للحزب الديمقراطي في كارولاينا الجنوبية، ليعود نائب الرئيس الأسبق على الساحة مجددا كمرشح قوي عقب خسارته في انتخابات كل من ولايتي أيوا ونيوهامشير. وحصل بايدن حتى وقت إرسال النشرة على 48.7% من عدد الأصوات، ليتفوق على منافسه المستقل السيناتور بيرني ساندرز والذي جاء في المركز الثاني بنسبة 19.9% من إجمالي الأصوات. وقد لا يكون الفوز في كارولاينا الجنوبية كافيا لكي يتفوق بايدن على ساندرز من حيث إجمالي الأصوات، ولكن من المؤكد أنه سيعطي دفعة للحملة الانتخابية لبايدن، لا سيما مع اقتراب "الثلاثاء الكبير" والذي ستصوت فيه 14 ولاية في وقت واحد.

هذه النشرة تأتيكم برعاية
Pharos Holding - http://www.pharosholding.com/
CIB - http://www.cibeg.com/

توك شو

مطار الغردقة مستعد لفيروس "كوفيد-19": ناقشت لبنى عسل في "الحياة اليوم" زيارة رئيس الوزراء مصطفى مدبولي لمنشآت الحجر الصحي في مطار الغردقة (شاهد 2:32 دقيقة) ضمن زيارة أوسع لمحافظة البحر الأحمر. وعلق مدبولي على إعلان وزارة الصحة الفرنسية أن سائحين مصابين بالفيروس كانا في مصر، مشيرا إلى أنهما كانا ضمن فوج سياحي غادر كل أفراده عائدين إلى بلادهم. وأضاف أنه جرى فحص الأماكن التي أقام الفوج فيها، وكذلك كل العاملين بتلك الأماكن. ولدينا المزيد حول فيروس كورونا المستجد في قسم "أخبار اليوم" أدناه.

لا تجبروا أبناءكم على لبس الكمامات: تحدثت إيمان الحصري في برنامج "مساء دي إم سي" مع المتحدث باسم مجلس الوزراء نادر سعد عبر الهاتف، والذي أكد قدرة مصر على اكتشاف إصابة "أي شخص" بالفيروس، وأضاف أنه لا ينبغي على الآباء أن يشعروا بالقلق ولا أن يجبروا أبناءهم على ارتداء كمامات، وهو ما أوضح أنه سيؤدي فقط إلى حدوث نقص في الأقنعة وزيادة في الأسعار (شاهد 17:10 دقيقة).

(بالمناسبة، تتفق تصريحات المتحدث باسم الحكومة المصرية مع ما قاله الجراح العام للولايات المتحدة على تويتر في نهاية الأسبوع الماضي، حينما كتب: "توقفوا عن شراء الكمامات، فهي لن تفيد في حماية الناس من كورونا. وبما أن مقدمي الرعاية الصحية لا يمكنهم توفير كمامات تقي من المرض، فإن هذا يعرضهم ويعرضنا معهم للخطر".)

الفيروس سيدخل مصر غالبا: وخلال مكالمة هاتفية، تحدثت وزيرة الصحة هالة زايد مع عمرو أديب في برنامج "الحكاية" أيضا عن الحالات الفرنسية والكندية، مشددة على أنهم غادروا مصر جميعا، وأن أماكن إقامتهم هنا جرى تفتيشها (شاهد 3:17 دقيقة). لكنها عادت لتوضح أنه لا توجد دولة محصنة ضد تفشي فيروس "كوفيد-19"، وأنه رغم اتخاذ الإجراءات اللازمة فلا يزال هناك "احتمال كبير" أن يصل الفيروس إلى مصر. وغطى القصة كذلك عمرو خليل في "من مصر" (شاهد 11:50 دقيقة) و(شاهد 2:22 دقيقة).

ردود فعل ساخطة على غياب إثيوبيا عن اجتماع سد النهضة: تحدثت إيمان الحصري عن "غياب إثيوبيا غير المبرر … في هذه المرحلة الحاسمة" من المحادثات بشأن سد النهضة في العاصمة واشنطن (شاهد 13:12 دقيقة). وأشارت إلى البيان الأخير لوزارة الخارجية حول اتفاقية تعبئة السد وتشغيله الموقعة في 23 مارس 2015. وقالت الحصري إن توقيع مصر يعكس "جدية في تحقيق الأهداف والغايات"، آملة أن يفعل السودان وإثيوبيا نفس الشيء. وكذلك ناقشت لبنى عسل في "الحياة اليوم" (شاهد 6:26 دقيقة) غياب إثيوبيا عن الجولة الأخيرة من المحادثات.

إثيوبيا خارج الاتفاق؟ أشار عمرو أديب إلى أن إثيوبيا أظهرت ولأول مرة خلال 9 سنوات من المفاوضات بشأن السد "موقفا عدوانيا واضحا" بغيابها عن المحادثات وطلب التأجيل (شاهد 2:26 دقيقة) و(شاهد 6:00 دقيقة)، مشيدا برد فعل وزارة الخزانة الأمريكية وإصرارها على أن المحادثات "ليست مزحة". وأكد أديب أنه "ليس من المسموح" أن تمضي إثيوبيا في خطط بدء ملء خزان السد في يونيو قبل أن توقع على الاتفاقية مع مصر والسودان. مرة أخرى، لدينا القصة الكاملة في قسم "أخبار اليوم" أدناه.

أخبار اليوم

أخبار اليوم تأتيكم برعاية

4 حالات مصابة بفيروس "كوفيد-19" مرت من مصر: أكدت فرنسا اكتشاف 45 حالة جديدة من "كوفيد-19" الأسبوع الماضي، اثنتان منها كانتا في رحلة سياحية إلى مصر، وفقا لموقع ذا لوكال الفرنسي. وتأكدت إصابة رجل كندي يبلغ من العمر 80 عاما بالفيروس بعد أن كان في مصر أيضا، طبقا لموقع جلوبال نيوز الكندي. أما الحالة الرابعة فلشخص تايواني عاد من زيارة لمصر والإمارات مؤخرا.

ولا تزال كيفية إصابتهم بالفيروس غامضة: نفت منظمة الصحة العالمية في بيان ظهور أعراض الفيروس على أي من المرضى الذين كانوا في مصر خلال مرورهم بنقاط الدخول، مشيرة إلى أن نسبة صغيرة فقط من الحالات تكتشفها إجراءات الفحص.

وليس من الضروري أن العدوى انتقلت إليهم داخل مصر، وفقا لما أكدته وزيرة الصحة هالة زايد لعمرو أديب خلال برنامج "الحكاية" أمس (شاهد 3:17 دقيقة)، موضحة اتخاذ كل الاحتياطات اللازمة وفحص أماكن إقامة السائحين خلال زيارتهم مصر.

تعزيز التدابير الوقائية في المطارات المصرية: تعتزم وزارة الصحة شراء 20 بوابة للفحص الحراري لوضعها في المطارات للمساعدة في قياس درجة حرارة المسافرين القادمين إلى مصر، وفقا لما نقله موقع مباشر عن المتحدث باسم الوزارة خالد مجاهد. ولفت مجاهد إلى التنسيق مع المطارات لختم جوازات السفر بشعار الحجر الصحي، لتوضيح ضرورة الخضوع للفحص الطبي.

ونفت مصر مجددا على لسان رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي وجود أي حالات جديدة للفيروس في البلاد.

لكن هذا ربما لا يستمر طويلا: أشارت وزيرة الصحة في تصريحاتها لعمرو أديب إلى وجود احتمال كبير لدخول فيروس "كوفيد-19" داخل مصر، مشيرة إلى أن قوة النظام الصحي في البلد ليست مرادفا لقدرته على منع الفيروس من الدخول.

الحالة الوحيدة المؤكدة للمرض في مصر شفيت بالفعل: في الخميس الماضي، أعلن المتحدث باسم وزارة الصحة أن الحالة الوحيدة التي شُخصت بفيروس "كوفيد-19" في مصر قد تعافت تماما وخرجت من مستشفى الحجر الصحي.

مصر للطيران تلغي جميع حجوزات المسافرين الذين يحملون تأشيرات العمرة، وذلك منذ الخميس الماضي وحتى إشعار آخر بحسب سي إن إن. ويأتي القرار على خلفية الحظر المؤقت الذي فرضته الحكومة السعودية على المعتمرين والسائحين القادمين من الدول التي أعلنت عن حالات إصابة بالفيروس. ومن جانبه، ألزم جهاز حماية المستهلك شركات السياحة برد قيمة العمرة بالكامل للحاجزين.

وفي أنباء تبعث على القلق بالنسبة للمصدرين المصريين، رفعت شركات الملاحة أسعار شحن البضائع من مصر ما بين 30% و50%، تقفز إلى 70% في حالة التصدير إلى الصين، وفقا لجريدة البورصة، التي حصلت على صور من إخطارات الزيادة التي أرسلتها شركات الملاحة الدولية للمصدرين.

ويعود سبب رفع الأسعار إلى نقص المكونات في موانئ شنغهاي وسنجان، وفقا لما أعلنته شركة سيلاند التابعة لميرسك، التي رفعت أسعار الشحن لشمال أوروبا إلى ألف دولار، ولدول غرب المتوسط بما فيها إسبانيا وإيطاليا والمغرب إلى 900 دولار للحاويات التي يبلغ طولها 40 قدما. ورفعت سافمارين أسعارها للحاويات ذات الـ 40 قدما المسافرة لشنغهاي وسنجان إلى ألف دولار، فيما رفعت سي إم إيه الأسعار إلى 1250 دولارا للحاويات من نفس الحجم إلى ذات الموانئ.

فيروس "كوفيد-19" قد ينهي احتمالية عودة ضريبة الأرباح الرأسمالية على تعاملات البورصة، إذ كشفت مصادر حكومية لجريدة البورصة عن مقترح حكومي بتأجيل الضريبة مجددا والتخلي عن أي خطط لتفعيلها لحين استقرار السوق، وسط مخاوف من التأثير السلبي المحتمل للفيروس على البورصة المصرية. وقال وزير المالية محمد معيط، الخميس الماضي، إن وزارته تعتزم الإعلان عن خططها بشأن ضرائب التعاملات بالبورصة قريبا، دون أي تفاصيل إضافية، وفق ما نقلته جريدة حابي.

enterprise

المخاوف بشأن "كوفيد-19" تنشر الفوضى في الأسواق العالمية، والأسهم الأمريكية تسجل أسوأ أداء أسبوعي لها منذ 2008: سجلت أسواق الأسهم العالمية تراجعات جماعية خلال تداولات يوم الجمعة الماضي، متأثرة بنشاط بيعي مكثف جراء تأثر المستثمرين بتزايد المخاوف حول إمكانية تسبب انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) في عرقلة النمو الاقتصادي وتراجع أسعار الشركات، ما جعل الأسواق الأمريكية تسجل أكبر حركة بيع مكثف منذ الأزمة المالية في عام 2008.

الأسهم الأمريكية تسجل أسوأ أداء أسبوعيا خلال ما يقرب من 12 عاما: خسرت أسواق الأسهم العالمية نحو 7 تريليون دولار من قيمتها منذ 19 فبراير، كما خسرت أسواق الأسهم الأمريكية وحدها 4.3 تريليون دولار. وتراجع مؤشر ستاندرد آند بورز 500 بنسبة 11% خلال الأسبوع الماضي، وهبط مؤشر داو جونز بما يزيد عن 12% ليصل إلى أدنى مستوياته منذ يونيو 2019. الأسهم الأوروبية سجلت أيضا خسائر مماثلة، إذ تراجعت مؤشرات الأسواق الرئيسية – ومن بينها مؤشرات فوتسي 100 البريطاني، وداكس الألماني، وكاك 40 الفرنسي، ويوروستوكس 50 – بنسب تراوحت ما بين 11 و12.5%، لتدخل في منطقة التصحيح. ولم يكن الأمر في أسواق الأسهم الآسيوية بمثل هذا السوء، إذ تراجع مؤشر هانج سينج الصيني بنسبة 4.3%، وانخفض مؤشر شانغهاي المركب 5.2%.

enterprise

العائد على سندات الخزانة الأمريكية يتراجع لمستويات قياسية: هرع المستثمرون إلى شراء الأصول التي تعد ملاذا آمنا وسط حالة البيع المكثف بأسواق الأسهم، مما دفع العائدات على سندات الخزانة الأمريكية لأجل 10 و30 سنة إلى التراجع لمستويات قياسية. وبلغ العائد على سندات الخزانة لأجل 10 سنوات 1.127% الجمعة الماضي، أي أقل من إغلاق اليوم السابق له عند 1.296%، فيما سجل العائد على سندات الخزانة لأجل سنتين أكبر خسائر يومية له منذ عام 2008 ليغلق عند 0.878%، مقابل 1.099% الخميس الماضي. ومع تراجع العائدات لتلك المستويات المتدنية للغاية، سجل مؤشر آي سي إي بنك أوف أمريكا موف – والذي يقيس التذبذب في سوق السندات – أعلى مستوياته منذ فبراير 2016، وفقا لبلومبرج.

"المستثمرون يبيعون أسهمهم أولا ثم يطرحون الأسئلة"، وفقا لما قاله كيث ليرنر، كبير خبراء الأسواق لدى مؤسسة "صن تراست"، في مذكرة بحثية تناولتها بلومبرج. وأضاف ليرنر إن هناك دلالات على اتجاه المتداولين لتسييل استثماراتهم والخروج من الأسواق بأي ثمن، مشيرا إلى أنه ليس ثمة شك أن يواصل فيروس كورونا تأثيره السلبي على الاقتصاد العالمي بما في ذلك الاقتصاد الأمريكي. ولفت ليرنر إلى أن هناك الكثير غير معلوم، ولكن من المبكر القول بأن الاقتصاد الأمريكي في طريقه نحو الركود.

النفط الأمريكي يسجل أكبر خسائر أسبوعية له منذ 2008: تسببت المخاوف بشأن تأثر الطلب العالمي على النفط بتفشي الفيروس في هبوط خام نفط غرب تكساس بأكثر من 15% خلال الأسبوع الماضي، ليغلق تداولات الجمعة عند 45.25 دولار مقابل 53 دولار للبرميل. وتراجع أيضا سعر خام برنت 14.3% خلال الأسبوع ليصل إلى 50 دولار للبرميل.

enterprise

وباول يتدخل لطمأنة السوق: قلصت أسواق الأسهم الأمريكية خسائر جلسة يوم الجمعة بعد أن ألمح جيروم باول رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي إلى إمكانية التفكير في خفض أسعار الفائدة كردة فعل لانتشار فيروس "كوفيد-19". وقال باول في بيان له "سنستخدم ما لدينا من أدوات والعمل على نحو مناسب لدعم الاقتصاد". وأكد باول كذلك على قوة الاقتصاد الأمريكي، ولكنه أشار إلى أن فيروس "كوفيد-19" يمثل تهديدات متنامية قد تحتم على الفيدرالي أن يتدخل.

"الفيدرالي" قد يستأنف خفض الفائدة هذا الشهر: يرى بعض المتداولين أن تفشي الفيروس سيدفع الاحتياطي الفيدرالي إلى القيام بخفض كبير في أسعار الفائدة، وأن يتخذ ذلك القرار في اجتماع طارئ، وفقا لوكالة بلومبرج. وتتوقع السوق أن يقرر البنك المركزي الأمريكي خفض أسعار الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس في اجتماع لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة يومي 17 و18 مارس، ثم تخفيضين أو ثلاثة مماثلين حتى نهاية العام الجاري. ويبلغ معدل الفائدة الأمريكية حاليا 1.5-1.75%.

ما هي فرص قيام الفيدرالي بخفض "طارئ" لأسعار الفائدة؟ قال جون ريث، الخبير الاستراتيجي لأسعار الفائدة في مجموعة يو بي إس جروب إيه جي، في لندن، إن هناك احتمالية متزايدة أن تشهد الأسواق خفضا طارئا لأسعار الفائدة، وذلك لعدة أسباب، بدءا من تراجع ثقة المستثمرين وحتى هبوط أسعار النفط والتراجعات التي تشهدها أسواق الأسهم والمخاطر التي تهدد سلاسل التوريد العالمية.

ولكن قد لا يكون ذلك الإجراء مجديا بشكل كبير، إذ يرى كبير المستشارين الاقتصاديين في مؤسسة أليانز العالمية محمد العريان أن مجلس الاحتياطي الفيدرالي لن يتمكن من التصدي بشكل كامل للآثار السلبية لفيروس كورونا المستجد. وقال العريان لشبكة سي إن بي سي إنه ينبغي أن يكون هناك الكثير من السيولة النقدية والقليل للغاية من الديون من أجل مواجهة التحديات المستقبلية، مضيفا أن الأسواق العالمية ستبدأ في التباطؤ حتى مع قيام الفيدرالي بخفض الفائدة، وهي الخطوة التي يتوقعها بالفعل العريان من الفيدرالي. وأشار العريان إلى أن تأثير قرار خفض أسعار الفائدة سيقتصر على المساعدة في دعم الميزانيات العمومية ومنح القليل من التحفيز للأسواق، في حين لن يتمكن القرار من إعادة تنشيط قطاع السفر أو أن يشجع المواطنين في الصين على العودة إلى العمل.

توقعات بعدم تحقيق الشركات الأمريكية نموا في الأرباح خلال 2020: قال ديفيد كوستن، كبير المحللين الاستراتيجيين للأسهم الأمريكية لدى بنك الاستثمار جولدمان ساكس إنه من المتوقع عدم تحقيق الشركات الأمريكية نموا في أرباح العام الحالي جراء فيروس كورونا، وفقا لما ذكرته شبكة سي إن بي سي. وأظهر إجماع الآراء بين البنوك الأمريكية أن تنمو أرباح الشركات بنسبة 7% خلال العام الحالي، في حين يقول كوستن إن الأرباح ستتضرر جراء تدهور اقتصاد الصين والذي يؤثر على الطلب على الصادرات الأمريكية ويضر سلاسل التوريد ويخلق حالة من عدم اليقين.

وجولدمان ساكس يحذر من انكماش اقتصادي عالمي "قصير الأجل": نقلت وكالة بلومبرج عن خبراء اقتصاديين لدى جولدمان ساكس قولهم إنه من المتوقع أن يشهد النمو الاقتصادي العالمي انكماشا "قصير الأجل"، وأضافوا أن الناتج المحلي الإجمالي العالمي سينكمش خلال النصف الأول من 2020 قبل أن يعاود الارتفاع في النصف الثاني من العام.

منظمة الصحة العالمية ترفع تقييمها لخطر انتشار فيروس "كوفيد-19" من مرتفع إلى "مرتفع جدا"، في خطوة لحث دول العالم على تعزيز استعداداتها لمنع الفيروس من الانتشار، طبقا لما نقلته رويترز عن المدير التنفيذي لبرنامج الحالات الطارئة بالمنظمة مايك ريان. ورغم ذلك، لا تزال منظمة الصحة العالمية تؤكد عدم وصول الفيروس بعد إلى مرحلة اعتباره وباء عالميا.

الاقتصاد الصيني يعمل بـ 20% من طاقته ومؤشر التصنيع يتراجع إلى أدنى مستوياته: تراجع مؤشر مديري مشتريات التصنيع في الصين إلى 35.7 نقطة في شهر فبراير، بعد أن وصل إلى 50 نقطة في الشهر السابق، مسجلا أدنى مستوياته على الإطلاق حتى خلال الأزمة المالية العالمية في عام 2008، حسبما نقلت جريدة فايننشال تايمز عن مكتب الإحصاء الوطني الصيني السبت الماضي. وباستخدام بيانات الهجرة، قدرت مجموعة أستراليا ونيوزيلندا المصرفية أن الاقتصاد الصيني يعمل حاليا بنسبة 20% من طاقته مع تفاقم أزمة فيروس "كوفيد-19".

واستمرت أخبار فيروس "كوفيد-19" في تصدر عناوين الصحف العالمية مع ارتفاع أعداد الوفيات والمصابين:

  • كوريا الجنوبية: أكثر من 800 حالة جديدة مصابة بالفيروس سجلتها كوريا الجنوبية يوم السبت. (وول ستريت جورنال)
  • إيران: هناك نحو 210 حالة وفاة على الأقل من جراء الفيروس، بحسب ما أكدته عدة مصادر طبية لموقع بي بي سي بالفارسية.
  • أوروبا: إيطاليا وفرنسا يمنعون العديد من التجمعات مع تزايد الحالات المصابة في كلا البلدين. (الجارديان)
  • الولايات المتحدة: تسجيل أول حالة وفاة بـ "كوفيد-19" في الولايات المتحدة، بمدينة سياتل في واشنطن. (بلومبرج)

جي بي مورجان وسيتي جروب ومورجان ستانلي تتنافس لتقديم الاستشارات لطرح "العربية للتكرير" في البورصة، إلى جانب عدد آخر من البنوك، وفق ما ذكره مصدر مطلع لوكالة بلومبرج. ووفقا للمصدر فإن المجموعة المالية هيرميس، وإتش إس بي سي، ورينيسانس كابيتال أيضا ستقدم عروضا للمشاركة في استشارات الطرح. ومن المقرر أن تختار الشركة العربية للتكرير التابعة لشركة القلعة القابضة بحلول الربع الثاني من العام الجاري، ما قد يصل إلى ثلاثة بنوك لتقديم استشارات الطرح. ولم تستجب أي من البنوك لطلب بلومبرج للتعليق على الموضوع.

ومن المقرر إجراء الطرح في الربع الرابع من 2020. وكان رئيس مجلس إدارة القلعة القابضة أحمد هيكل أعلن في 2018 أن شركته تستهدف طرح 30% من أسهم العربية للتكرير، ولكن لم تذكر الشركة الحجم المزمع للطرح منذ ذلك الحين. وتمتلك الشركة العربية للتكرير 67% من الشركة المصرية للتكرير، التي تمتلك مجمع التكرير بمسطرد الذي يعمل بكامل طاقته منذ سبتمبر الماضي، ومن المتوقع أن تبلغ إيراداته السنوية بين 50 و55 مليار جنيه في 2020.

"العربية للتكرير" ليست التابعة الوحيدة للقلعة التي ستطرح بالبورصة هذا العام: من المتوقع أن تطرح شركة القلعة القابضة حصة من شركتها التابعة "طاقة عربية" بحلول الربع الثاني من العام الجاري. ورجحت تقارير إخبارية أن يبلغ حجم الطرح بين 30% و40% من أسهم الشركة. وعينت القلعة القابضة بالفعل كل من المجموعة المالية هيرميس وبنك إتش إس بي سي لإدارة الاكتتاب العام الأولي على أسهم "طاقة عربية".

ولكن ترقب تعديلات محتملة في توقيتات الطروحات المقررة قبل فصل الصيف. ما يحدث حاليا في الأسواق العالمية (انظر أعلاه) من المرجح أن يدفع المزيد من الشركات إلى تأخير طروحاتها إلى النصف الثاني من العام الجاري.

القلعة القابضة تستثمر 10 مليارات جنيه في عدد من شركاتها التابعة خلال العامين المقبلين، وفق ما صرح به هيكل أمس السبت. ونقلت جريدة حابي عن هيكل قوله إن شركته ستمول الاستثمارات الجديدة من مواردها الذاتية، دون الحصول على أي قروض من البنوك أو مؤسسات التمويل الدولية، موضحا أن الاستثمارات ستخصص لتمويل الخطط التوسعية الخاصة بالشركات القائمة بالفعل، نافيا وجود أي نية لدى شركته للتوسع في قطاعات جديدة. وتتضمن قائمة الشركات المستفيدة من الاستثمارات، الشركة المصرية للتكرير ومزارع دينا، وفقا لهيكل.

"القلعة القابضة" منفتحة على الشراكة مع صندوق مصر السيادي، وفقا لهيكل الذي أضاف أن هذه الأمر سيكون له الأولوية خلال الفترة المقبلة، بحسب ما نقلته جريدة حابي.

وكشف هيكل أن شركته تستهدف التوسع على الصعيد الأفريقي من خلال إنشاء مصنع لاستخراج الذهب في إثيوبيا. وتعمل شركة أسكوم للتعدين التابعة للقلعة القابضة حاليا مع شركائها للانتهاء من المصنع في غضون عامين. وأضاف أن القلعة تعتزم زيادة الطاقة الإنتاجية لمصنع أسمنت التكامل في السودان، دون أن يذكر أي تفاصيل إضافية، وفقا لجريدة حابي.

تأجيل طرح إي فاينانس إلى الربع الرابع من 2020: أجلت اللجنة العليا لإدارة برنامج الطروحات الحكومية الطرح العام الأولي لحصة من أسهم شركة تكنولوجيا تشغيل المنشآت المالية (إي فاينانس) في البورصة المصرية إلى الربع الرابع من العام الجاري، نظرا لعدم الانتهاء من إعداد دراسة القيمة العادلة لسعر سهم الشركة حتى الآن، وفق ما نقلته جريدة البورصة أمس عن مصادر حكومية. وكان من المتوقع أن يجري الانتهاء من دراسة القيمة العادلة بنهاية يناير الماضي ما يمهد الطريق لتنفيذ الطرح في أبريل المقبل. ورجحت المصادر الانتهاء من الدراسة في غضون شهر ونصف الشهر إلى شهرين.

ولا تعد هذه المرة الأولى التي يؤجل فيها طرح إي فاينانس، إذ قال العضو المنتدب للشركة إبراهيم سرحان في سبتمبر الماضي إن الطرح سينفذ قبل نهاية 2019.

مستشارو الطرح: يتولى تحالف مكون من شركة فاروس القابضة وبنك الاستثمار رينيسانس كابيتال دور المنسق المالي للطرح المزمع، فيما يقدم مكتب زكي هاشم وشركاه اﻻستشارات القانونية، ويتولى مكتب بيكر تيلي إعداد دراسة القيمة العادلة لسعر سهم الشركة، في حين تعمل إنك تانك مستشارا لعلاقات المستثمرين.

تسوية النزاع حول مصنع إسالة الغاز بدمياط بعد تخارج ناتورجي الإسبانية .. واستئناف العمل به في يونيو: اتفقت شركتا إيني الإيطالية وناتورجي الإسبانية مع الحكومة المصرية على تسوية النزاع بشأن مصنع إسالة الغاز الطبيعي بدمياط، عبر زيادة حصة الحكومة المصرية وتخارج ناتورجي من الشركة المشتركة التي تدير المصنع باسم يونيون فينوسا جاس، مقابل "600 مليون دولار نقدا ومعظم أصول يونيون فينوسا جاس البالغة قيمتها 300 مليون دولار خارج مصر، باستثناء أنشطة الشركة في إسبانيا"، وفق ما ذكرته وكالة رويترز. وأوضحت رويترز أن المصنع سيصبح مملوكا بنسبة 50% لإيني و40% للشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية (إيجاس) والهيئة العامة للبترول بنسبة 10%. ويمهد الاتفاق الطريق لاستئناف العمل بالمصنع في يونيو المقبل، وفق ما أعلنته الشركتان يوم الخميس الماضي.

وتوقف الإنتاج في المصنع منذ 6 سنوات، والذي يقدر بـ 5 ملايين طن سنويا، بسبب الخلافات حوله بين يونيون فينوسا من جهة والحكومة المصرية من جهة أخرى، بعد توقف الحكومة المصرية عن إمداد المصنع بالغاز الطبيعي. وكان المركز الدولي لتسوية نزاعات الاستثمار، التابع للبنك الدولي قد أصدر في سبتمبر 2018 حكما يلزم مصر بسداد ملياري دولار لصالح يونيون فينوسا جاس. وأكدت الشركة الإسبانية الإيطالية الشهر الماضي تمسكها بدفع الحكومة المصرية الغرامة.

وتتعاظم أهمية مصنع الإسالة بدمياط في ضوء وفرة إمدادات الغاز الطبيعي في مصر حاليا، بفضل الاستكشافات المتعددة الضخمة للغاز الطبيعي، وبدء استيراد الغاز الطبيعي من إسرائيل. وأصبحت مصر رسميا صافي مصدر للغاز المسال العام الماضي مع تراجع الواردات إلى صفر، في حين ارتفعت صادراتها إلى 1.24 مليار دولار، بزيادة 150% مقارنة بعام 2018. وكذلك وقعت مصر اتفاقية لاستيراد الغاز من إسرائيل بقيمة 15 مليار دولار في فبراير 2018 وتم تحديثها العام الماضي، لتوريد 85 مليار متر مكعب لمصر خلال 15 عاما بقيمة إجمالية 19.5 مليار دولار، وبدأ توريد الغاز بالفعل في يناير الماضي. ستقوم شركات القطاع الخاص بشراء شحنات الغاز المستوردة من إسرائيل من شركة دولفينوس المصرية القابضة، وستقرر الشركات إما تسييل الغاز الطبيعي لتصديره من خلال مصنع الإسالة في دمياط وإدكو أو بيعه في السوق المحلية.

ولا زالت هناك شكوك من المحللين حول خطة مصر لبيع الغاز: شكك محللون في قدرة مصر على بيع شحنات الغاز الطبيعي المسال بسعر 5 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية بموجب عقود طويلة الأجل. يأتي ذلك وسط انخفاض الطلب المحلي وانخفاض الطلب في الأردن، الذي يرتبط مع مصر بأنبوب التصدير الوحيد لديها، إضافة إلى بدء وصول الغاز الإسرائيلي ما يؤدي إلى زيادة المعروض. وسيتعين على مصر بيع الغاز بسعر مرتفع يغطي التكلفة قدره تقرير صادر عن بلاتس أناليتكس دون مستوى 5 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية، فيما يبلغ متوسط الأسعار المتوقعة خلال عام 2020 دون ذلك المستوى بكثير. واحتسب مؤشر جيه كيه إم سعر الغاز المسال عند 4.41 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية هذا العام، في حين تتوقع بلاتس أناليتكس السعر عند 3.49 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية.

صندوق مصر السيادي يقيم 10 شركات تابعة للقوات المسلحة من أجل طرحها على المستثمرين: قال المدير التنفيذي لصندوق مصر السيادي أيمن سليمان، في تصريحات لصحيفة فايننشال تايمز، إن الصندوق يجري حاليا تقييما لـ 10 شركات مملوكة لجهاز مشروعات الخدمة الوطنية التابع للقوات المسلحة، وذلك من أجل طرحها على المستثمرين المحليين والأجانب. وأشار سليمان إلى أن جهاز مشروعات الخدمة الوطنية أبدى سعادته بالتخارج من تلك الأصول حتى 100%. ولم يفصح سليمان عن أسماء تلك الشركات.

ويأتي التقييم ضمن الاتفاق الموقع الشهر الماضي بين صندوق مصر السيادي وجهاز مشروعات الخدمة الوطنية بهدف الاستعانة بخبرات كوادر الصندوق فى تهيئة بعض الأصول التابعة للجهاز لجذب الاستثمارات من القطاع الخاص محليا ودوليا وتوسيع قاعدة ملكيتها تماشيا مع توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي. وهناك 32 شركة تابعة للجهاز تعمل في الصناعات الثقيلة والمتخصصة، إلى جانب السلع والصناعات الغذائية، والزراعة، والثروة السمكية والحيوانية، والمحاجر والمناجم، والمقاولات والخدمات التي تشمل إدارة المؤتمرات.

" فايزر" تعتزم زيادة استثماراتها في مصر بـ 70 مليون دولار خلال الشهور المقبلة، وفقا لنائب رئيس الشركة وأمين الصندوق المساعد، براين مكماهون، في لقاء مع وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية هالة السعيد. وقال بيان للوزارة إن فايزر استثمرت 80 مليون دولار العام الماضي لصالح شركتها التابعة في مصر "فايزر مصر للمستحضرات الدوائية الحيوية". والتقى مسؤولو فايزر في نوفمبر الماضي مع وزيرة الاستثمار السابقة سحر نصر ضمن مجموعة من شركات الدواء العالمية وذلك لتوسيع استثماراتهم في مصر.

رفع رسوم استخدام شبكة الغاز الطبيعي 29%: رفعت وزارة البترول رسوم استخدام شبكة الغاز الطبيعي للعام 2020 بنسبة 29% لتصل إلى 37.5 سنت لكل مليون وحدة حرارية بريطانية، بحسب بيان صادر عن وزارة البترول. وكانت رسوم استخدام الشبكة قد انخفضت في ديسمبر الماضي بنسبة 24% مقارنة بشهر أغسطس 2018. وقال جهاز تنظيم أنشطة سوق الغاز إن هذه الخطوة تأتي "ضمن مجموعة من السياسات والإجراءات التي يقوم بها الجهاز فى إطار تنظيم سوق الغاز وتحريره تدريجيا، وفقا للممارسات الدولية للعمل على دمج السوق المصرية بأسواق الغاز العالمية، آخذا فى الاعتبار استراتيجية الدولة لتكون مركزا إقليميا لتداول الغاز والبترول".

ختام مفاوضات سد النهضة: مصر توقع منفردة على الوثيقة الأمريكية في غياب إثيوبيا. قالت وزارة الخارجية المصرية في بيان لها إن مصر وقعت بالأحرف الأولى على الاتفاق الذي صاغته الولايات المتحدة والبنك الدولي بشأن قواعد ملء وتشغيل سد النهضة الإثيوبي، مضيفة أن مصر تتطلع أن يحذو كل من السودان وإثيوبيا حذوها في الإعلان عن قبولهما بهذا الاتفاق والإقدام على التوقيع عليه في أقرب وقت. وجاء البيان عقب مشاركة الوفد المصري في الاجتماع الذي دعت إليه الولايات المتحدة يومي 27 و28 فبراير، في حين رفضت أديس أبابا إرسال وفدها إلى الاجتماع. ووقعت مصر منفردة على وثيقة اتفاق أعدها الجانب الأمريكي في الجولة السابقة من المفاوضات. وذكرت وكالة أسوشيتد برس أن إثيوبيا طالبت الولايات المتحدة بمنحها المزيد من الوقت لإجراء المزيد من التشاور. ومن ناحية أخرى، حضر مسؤولون سودانيون الاجتماع، وعقدوا مباحثات ثنائية مع وزير الخزانة الأمريكي ستيفين منوشين.

وأعربت مصر عن استعدادها التوقيع على الاتفاق النهائي، في حين أبدت إثيوبيا "تحفظات": أعرب أعضاء الوفد المصري الذي سافر للعاصمة الأمريكية لحضور المفاوضات التي كانت مقررة يومي الخميس والجمعة الماضيين عن استعدادهم للتوقيع على الاتفاق، وأشاروا إلى التزام حكومة مصر بالموافقة على صيغة الاتفاق المبدئي، وفقا لبيان وزارة الخزانة الأمريكية، والذي اكتفى بالقول إن الجانب الإثيوبي ما زال يجري مشاورات داخلية، دون ذكر المزيد من التفاصيل.

ودعا وزير الخزانة الأمريكي إثيوبيا إلى الامتناع عن "إحداث ضرر بالغ بدولتي المصب"، قائلا "إنه لا ينبغي لإثيوبيا إجراء التجربة النهائية وملء خزان السد دون إبرام اتفاق بين الدول الثلاث". وتعهد منوشين أن تواصل بلاده العمل مع الدول الثلاث إلى أن يتم التوقيع على الاتفاق النهائي بشأن سد النهضة.

ومن جانبها، عبرت إثيوبيا أمس عن خيبة أملها تجاه البيان الأمريكي، وقالت إنها مع ذلك "ملتزمة باستمرار اتصالاتها" مع مصر والسودان للتوصل لاتفاق على ملء وتشغيل السد.

وكانت مصر وإثيوبيا والسودان قد اتفقت على إبرام اتفاق نهائي بحلول نهاية فبراير الجاري، إلا أن الوصول لمثل هذا الاتفاق أصبح غير موثوق به حتى مع الجهود التي بذلتها الولايات المتحدة والبنك الدولي للوساطة بين الدول الثلاث. وأشارت تسريبات في وقت سابق من الشهر الحالي إلى أنه ما زالت هناك نقاط خلافية رئيسية بين مصر وإثيوبيا حول ملء وتشغيل السد، وأن الولايات المتحدة تضغط على الجانبين من أجل تقديم بعض التنازلات بشأن كمية المياه التي ستصل إلى دولتي المصب سنويا، وكيفية مراقبة تدفق المياه وحتى وضع تعريفات للجفاف الممتد. وكان وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو قد ألمح في وقت سابق إلى أن الاتفاق النهائي قد يستغرق شهورا، وقال الشهر الماضي إن هناك الكثير من العمل الذي ينبغي القيام به للوصول لاتفاق مرضي لكافة الأطراف.

37 % ارتفاع في أرباح ثروة كابيتال خلال 2019: أعلنت شركة ثروة كابيتال القابضة، الخميس الماضي، أن صافي أرباحها نما بنسبة 37% في عام 2019 ليبلغ 389 مليون جنيه، مقارنة بـ 283 مليون جنيه في عام 2018، وفق بيان الشركة (بي دي إف). وارتفعت أرباح الشركة خلال الربع الرابع من العام الماضي إلى 109 ملايين جنيه، بزيادة قدرها 215% مقارنة بالفترة ذاتها من 2018.

**شارك إنتربرايز مع أصدقائك**

إنتربرايز متاحة مجانا، فقط قم بزيارة صفحة تسجيل الاشتراك بالعربية أو الإنجليزية، واشترك لتصلك النشرة باللغة التي تفضلها. نقدم لك كل ما تريد أن تعرفه من أخبار مصر، ونرسلها إلى بريدك الإلكتروني من الأحد إلى الخميس قبل الثامنة صباحا. سجل اشتراكك باسمك وبريدك الإلكتروني ووظيفتك.

مصر في الصحافة العالمية

في يوم هادئ إلى حد كبير على صعيد أخبار مصر في الصحافة العالمية، كتب الروائي عز الدين شكري فشير مقالا في صحيفة واشنطن بوست، قال فيه إن القرار الصادر مؤخرا بمنع إقامة حفلات لموسيقى المهرجانات في مصر هو جزء من "حملة الانضباط الثقافي" التي تسعى إلى محو وسائل التعبير التي تتحدى الصورة المتوافق عليها عن مصر لدى الطبقة النخبوية.

ومن العناوين الأخرى في الشأن المصري:

  • تراجع الشهرة العالمية للقطن المصري ومحاولات استعادتها: أخذت مجلة نيويوركر رحلة في ذاكرة القطن المصري طويل التيلة، وكيف سيطر على صناعة المنسوجات العالمية في بعض الفترات، وكيف أوشك العالم على نسيانه، ومساعي مصر الحثيثة حاليا لإعادة إحيائه.

طاقة

"حسن علام" تجدد تعاقدها لإدارة منشآت مجمع بنبان للطاقة الشمسية

نجحت شركة "حسن علام بروبيرتى مانجمت" في تجديد تعاقدها لإدارة منشآت مجمع بنبان للطاقة الشمسية لمدة 12 شهرا، وذلك بحسب بيان الشركة (بي دي إف). ويشمل التعاقد عمليات وصيانة المرافق المشتركة، وتوفير خدمات الطوارئ وأمن الموقع، وإدارة الخدمات اللوجستية بما فيها المياه والصرف الصحي والنفايات الصلبة. وتتبع "حسن علام بروبيرتى مانجمت" شركة حسن علام العقارية.

"إيجاس" تخطط لحفر 10 آبار جديدة للغاز والبترول في البحر المتوسط والدلتا

"إيجاس" تخطط لحفر 10 آبار غاز وبترول جديدة بين منطقتي البحر المتوسط والدلتا، طبقا لما نقلته جريدة المال عن رئيس مجلس إدارة الشركة أسامة البقلي، الذي لم يقدم إطارا زمنيا محددا للتنفيذ. وتوقع البقلي، خلال الجمعية العامة للشركة القابضة للغازات الطبيعية، إبرام 7 اتفاقيات بترولية جديدة العام المقبل باستثمارات 690 مليون دولار ومنح توقيع 16 مليون دولار، إلى جانب عقود تنمية بـ 20 مليون دولار.

صناعة

"القابضة المصرية الكويتية" تتوقع بدء إنتاج مصنعها للأخشاب في 2021

توقع مدير علاقات المستثمرين في الشركة القابضة المصرية الكويتية، هيثم عبد المنعم، أن يبدأ الإنتاج في مصنع الشركة للأخشاب في وقت لاحق من العام المقبل، في تصريح لقناة سي إن بي سي عربية. وكانت الشركة أعلنت في عام 2018 عن خطتها لإنشاء المصنع بتكلفة ملياري جنيه، إلى جانب الحصول على أراض لإقامة غابات شجرية لتغذية المصنع بتكلفة مبدئية مليار جنيه.

سياحة

30 جنيها سعر تذكرة دخول المتحف المصري الكبير

أكد المركز الإعلامي لمجلس الوزراء أن سعر تذكرة دخول قاعات العرض الرئيسية بالمتحف المصري الكبير ستكون 30 جنيها، بينما ستكون هناك تذكرة منفصلة بقيمة 50 جنيها لقاعات عرض مقتنيات الملك توت عنخ آمون، و60 جنيها للتذكرة الشاملة. وستكون التذكرة الشاملة للطلاب المصريين والعرب بسعر مخفض 30 جنيها، طبقا لبيان المركز. ومن المقرر أن يفتح المتحف أبوابه في وقت لاحق من العام الجاري.

نقل وسيارات

"أورنج" و"مواصلات مصر" توقعان اتفاقية تعاون لتقديم خدمات وحلول النقل الذكي لعملاء الشركتين

وقعت شركتي أورنج مصر ومواصلات مصر اتفاقية حصرية لحلول النقل المبتكرة، بهدف تقديم خدمات مشتركة في منظومة النقل الذكي. وبموجب الاتفاقية ستوفر أورنج حزمة من الخدمات تشمل وسائل الاتصال الإلكترونية، ونقل البيانات الحديثة بين أسطول النقل ومراكز التحكم التابعة لشركة مواصلات مصر والتي يمكن من خلالها مراقبة كل أتوبيسات الأسطول من خلال الكاميرات المثبتة بكل أتوبیس، ومعرفة عدد الركاب بكل رحلة وكذلك متابعة الحركة وتوزیع المسارات بصفة دورية عن طریق خدمة التتبع وادارة المركبات المقدمة بالتعاون مع شركة ETIT (الشركة المصرح لها بتقديم خدمات التتبع في مصر)، وفقا للبيان الصادر عقب الاتفاق (بي دي إف). وستوفر أورنج كذلك خدمات الواي فاي مجانا داخل أتوبيسات ومحطات مواصلات مصر. وبحسب البيان تدرس أورنج بيع كروت مواصلات مصر الذكية "مواصلاتي" المستخدمة لركوب أتوبيسات مواصلات مصر، في فروعها المختلفة، فضلا عن إتاحة "نقاط الولاء" التي تقدمها لعملائها من أجل استخدامها في شراء كارت مواصلاتي وشحنه.

أخبار ختامية

مصر تخطط لزراعة 500 فدان من أشجار المانجروف على سواحل البحر الأحمر في سفاجا وحماطة وشلاتين، وفقا لجريدة الوطن. ويهدف المشروع، بحسب مديره سيد خليفة، إلى الإسهام في التنمية المستدامة والحد من آثار التغير المناخي في مصر، نظرا لما للمانجروف من أهمية خاصة في جذب النحل وتحقيق التوازن في النظام البيئي.

بالأرقام

Share This Section

برعاية
Pharos Holding - http://www.pharosholding.com/

متوسط سعر الدولار وفقا لبيانات البنك المركزي: شراء 15.56 جم | بيع 15.66 جم

سعر الدولار بالبنك التجاري الدولي: شراء 15.55 جم | بيع 15.65 جم

سعر الدولار بالبنك الأهلي المصري: شراء 15.55 جم | بيع 15.65 جم

مؤشر EGX30 (الخميس): 13009 نقطة (-1.5%)

إجمالي التداول: 988 مليون جم (69% فوق المتوسط اليومي خلال 90 يومًا)

EGX30 منذ بداية العام حتى تاريخه: -6.8%

أداء السوق يوم الخميس: أنهى مؤشر EGX30 جلسة الخميس الماضي متراجعا بنسبة 1.5%، في حين هبط سهم البنك التجاري الدولي ذو الوزن النسبي الأكبر بالمؤشر بنسبة 1.0%. وكان أكبر الرابحين بين مكونات المؤشر سهم أوراسكوم للاستثمار القابضة بنسبة 2.8%، وتلاه المصرية للاتصالات بنسبة 0.7%، ثم بايونيرز القابضة بنسبة 0.4%. وعلى الجانب الآخر، سجل سهم جي بي أوتو أسوأ أداء خلال الجلسة متراجعا 8.0%، وتلاه أوراسكوم للتنمية مصر بنسبة 6.3%، ثم المجموعة المالية هيرميس بنسبة 4.5%. وبلغ إجمالي قيم التداول 988 مليون جنيه، وسجل المستثمرون الأجانب وحدهم صافي بيع.

مستثمرون أجانب: صافي بيع | 84.0 مليون جم

مستثمرون عرب: صافي شراء | 16.1 مليون جم

مستثمرون مصريون: صافي شراء | 67.9 مليون جم

الأفراد: 35.9% من إجمالي التداولات (38.8% من إجمالي المشترين | 33.1% من إجمالي البائعين)

المؤسسات: 64.1% من إجمالي التداولات (61.2% من إجمالي المشترين | 66.9% من إجمالي البائعين)

خام غرب تكساس: 44.76 دولار (-4.95%)

خام برنت: 49.67 دولار (-3.98%)

الغاز الطبيعي (نايمكس، الأسعار المستقبلية): 1.68 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية (-3.88%، تعاقدات أبريل 2020)

الذهب: 1566.70 دولار أمريكي للأوقية (-4.61%)

مؤشر TASI: 7628 نقطة (-1.07%) (منذ بداية العام: -9.07%)
مؤشر ADX: 4901 نقطة (+0.22%) (منذ بداية العام: -3.43%)
مؤشر DFM: 2590 نقطة (-1.17%) (منذ بداية العام: -6.32%)
مؤشر KSE الأول:‏ 6730 نقطة (0%)
مؤشر QE: 9490 نقطة (-0.61%) (منذ بداية العام: -8.97%)
مؤشر MSM: 4130 نقطة (-0.19%) (منذ بداية العام: +3.76%)
مؤشر BB: 1660 نقطة (-0.11%) (منذ بداية العام: +3.12%)

Share This Section

المفكرة

مارس: غرفة التجارة والصناعة الفرنسية تنظم زيارة لـ 10 شركات سياحية إلى فرنسا للترويج للسياحة في مصر.

2- 5 مارس (الاثنين – الخميس): تعقد المجموعة المالية هيرميس مؤتمرها السنوي "One on One" السادس عشر بمنتجع أتلانتس النخلة في دبي.

4- 5 مارس (الأربعاء – الخميس): المنتدى الاقتصادي للمرأة، القاهرة.

21 -22 مارس (السبت – الأحد): تنظم الهيئة الاقتصادية لقناة السويس المؤتمر الدولي للاستثمار، في مدينة الجلالة.

17 – 18 مارس (الثلاثاء – الأربعاء): تعقد لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة اجتماعا لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

18- 21 مارس (الأربعاء – السبت): مؤتمر ومعرض سيتي سكيب العقاري، مركز مصر للمعارض الدولية، مدينة نصر.

24 مارس (الثلاثاء): انطلاق القمة السنوية للصادرات والتي تنظمها شركة ميديا أفينيو، القاهرة.

25- 26 مارس (الأربعاء – الخميس): مؤتمر المشاريع العملاقة، مركز مصر للمعارض الدولية، القاهرة.

9 أبريل (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

12 أبريل (الأحد): عيد الفصح.

12 أبريل (الأحد): النظر في الدعوى القضائية المقامة من عامر جروب وبورتو جروب ضد شركة أنترادوس السورية.

19 أبريل (الأحد): النظر في الدعوى القضائية المقامة من الشركة العربية للاستثمارات (أرابيا إنفستمنتس هولدنج) ضد شركة بيجو الفرنسية.

20 أبريل (الاثنين): شم النسيم، عطلة رسمية.

23 أبريل (الخميس): غرة شهر رمضان.

25 أبريل (السبت): عيد تحرير سيناء، عطلة رسمية.

28 – 29 أبريل (الثلاثاء – الأربعاء): تعقد لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة اجتماعا لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

23- 26 مايو (السبت – الثلاثاء): عطلة عيد الفطر.

5- 7 مايو (الثلاثاء – الخميس): مؤتمر الاستثمار في أفريقيا، لندن، المملكة المتحدة.

14 مايو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

23 مايو (السبت): محكمة القضاء الإداري تنظر الدعوى المقامة من شركات الدرفلة لإلغاء قرار وزير التجارة والصناعة بفرض رسوم وقائية نهائية على واردات البليت وحديد التسليح.

23- 26 مايو (السبت – الثلاثاء): عيد الفطر المبارك (فلكيا).

4 – 6 يونيو (الخميس – السبت): قمة فرنسا أفريقيا 2020، بوردو، فرنسا.

9 -10 يونيو (الثلاثاء – الأربعاء): تعقد لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة اجتماعا لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

17- 20 يونيو (الأربعاء – السبت): معرض أوتوماك فورميولا بمركز مصر للمعارض الدولية.

25 يونيو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

30 يونيو (الأحد): ذكرى ثورة يونيو 2013، عطلة رسمية.

28 – 29 يوليو (الثلاثاء – الأربعاء): تعقد لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة اجتماعا لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

30 يوليو – 3 أغسطس (الخميس – الاثنين): عطلة عيد الأضحى، عطلة رسمية.

13 أغسطس (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

19- 20 أغسطس (الأربعاء – الخميس): رأس السنة الهجرية، عطلة رسمية.

15- 16 سبتمبر (الثلاثاء – الأربعاء): تعقد لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة اجتماعا لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

24 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

6 أكتوبر (الثلاثاء): ذكرى انتصارات أكتوبر، عيد القوات المسلحة، عطلة رسمية.

29 أكتوبر (الخميس): المولد النبوي الشريف، عطلة رسمية.

نوفمبر: مصر تستضيف اجتماعات الأسواق الناشئة واجتماعات هيئات أسواق المال بمنطقة أفريقيا والشرق الأوسط.

4- 5 نوفمبر (الثلاثاء – الأربعاء): تعقد لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة اجتماعا لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

12 نوفمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

7 – 10 ديسمبر (الاثنين – الخميس): النسخة الثانية من معرض مصر للصناعات العسكرية الدفاعية (معرض إديكس)، مركز مصر للمعارض الدولية، مدينة نصر.

15- 16 ديسمبر (الثلاثاء – الأربعاء) اجتماع لجنة السوق المفتوحة الفيدرالية لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

24 ديسمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

25 ديسمبر (الجمعة): الكريسماس في الدول الغربية.

1 يناير 2021 (الجمعة): عيد رأس السنة، عطلة رسمية.

7 يناير 2021: عيد الميلاد المجيد، عطلة رسمية.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).