الخميس, 6 مايو 2021

قيود "كوفيد-19" الجديدة تدخل حيز التنفيذ اليوم.. لكن سنحصل على إجازة عيد طويلة

عناوين سريعة

نتابع اليوم

حسنا، قراءنا الأعزاء. نحن على وشك أن نكمل أسبوع عمل آخر. لم يتبق أمام عطلة نهاية الأسبوع سوى ساعات قليلة.

الخبر الأبرز محليا، هو أن عطلة عيد الفطر ستكون خمسة أيام، بحسب ما أعلنه رئيس الوزراء مصطفى مدبولي أمس. وستبدأ عطلة عيد الفطر يوم الأربعاء 12 مايو، على أن يستأنف العمل يوم الاثنين 17 مايو. أعلن مدبولي أيضا عددا من القيود الجديدة كإجراءات احترازية سيجري تطبيقها لمدة أسبوعين. المزيد من التفاصيل حول هذا الموضوع في نشرتنا اليوم أدناه.

أما على المستوى العالمي، فكان الخبر الأبرز هو دعم الإدارة الأمريكية لخطط رفع حقوق براءات الاختراع والملكية الفكرية مؤقتا عن لقاحات "كوفيد-19" خلال فترة الجائحة. وتصدر الخبر الصفحات الأولى لكل من فايننشال تايمز، وواشنطن بوست، ووول ستريت جورنال، ووكالة رويترز. وتهدف هذه الخطوة إلى تمكين الشركات المصنعة للقاحات في دول مثل مصر من إتاحتها بأسعار معقولة للأسواق الناشئة والمبتدئة، فضلا عن زيادة الإمدادات.

وإليكم بعضا من الأخبار الشيقة هذا الصباح:

  • الصاروخ الصيني الخارج عن السيطرة والبالغ 21 طنا سيسقط على الأرض في الغالب خلال هذا الأسبوع. ولا يستطيع العلماء حتى الآن تحديد المكان المتوقع سقوط الصاروخ به. وقالت صحف محلية إن الصاروخ حلق فوق مصر مرتين بين محافظتي سوهاج وقنا. ونشر موقع "نيو ساينتست" تقريرا حول هذا الموضوع.
  • رجل الأعمال أشرف السعد يعود إلى مصر، وينشر صورة له أثناء عودته على متن طائرة تابعة لمصر للطيران. وأوقفت السلطات بمطار القاهرة السعد بمجرد وصوله للتأكد من موقفه القانوني بشأن قضايا توظيف الأموال التي اتهم فيها خلال تسعينات القرن الماضي.
  • حاز مقطع الفيديو الذي يظهر مجندتين إسرائيليتين تتبادلان الحركات الراقصة عبر الحدود مع مجندين مصريين على اهتمام كبير من قبل الصحف والمواقع الإخبارية العالمية، ومن بينها صحيفة جيروزاليم بوست.

بنك جولدمان ساكس يقرر عودة موظفيه في الولايات المتحدة وبريطانيا للعمل من مكاتبهم اعتبارا من يونيو المقبل، لينضم بذلك إلى بنك جيه بي مورجان الذي قال رئيسه التنفيذي جامي دايمون إنه سيلغي أية اجتماعات تجرى عبر تطبيق "زووم" بعد ذلك.

يحدث اليوم:

تصدر بيانات مؤشر مديري المشتريات لشهر أبريل في الساعة 6:15 من صباح اليوم. وانكمش نشاط القطاع الخاص غير النفطي في مصر للشهر الرابع على التوالي في مارس، إذ تراجع المؤشر إلى 48 نقطة مقارنة بـ 49.3 نقطة في فبراير، لكن التفاؤل بين الشركات وصل إلى مستويات عالية جديدة مع استمرار توزيع اللقاحات.

الجولة الأولى من محادثات المصالحة المصرية التركية تختتم في وقت لاحق من اليوم: يزور وفد دبلوماسي تركي برئاسة نائب وزير الخارجية سادات أونال حاليا القاهرة، حيث يجري محادثات على مدار يومين حول تطبيع العلاقات بين البلدين بعد سنوات من التوتر.

تابع أهم ما جاء في نشرتنا المسائية ليوم الأربعاء:

متى نفطر؟ يؤذن لصلاة المغرب اليوم في تمام الساعة 6:36 مساء بتوقيت القاهرة، ويحين موعد أذان فجر الجمعة في الساعة 3:30 صباحا.

الأسواق:

استحوذت شركة جلاكسي ديجيتال على مزود المحافظ المشفرة "بيتجو" بقيمة 1.2 مليار دولار، وهي أول عملية استحواذ بقيمة تزيد عن مليار دولار في قطاع العملات المشفرة المستمر في التوسع، بحسب وول ستريت جورنال. وسيمنح الاستحواذ شركة جلاكسي ديجيتال، وهي شركة خدمات مالية تركز على عملة بيتكوين، أكثر من 40 مليار دولار من الأصول تحت العهدة ويخلق منها كيانا يقدم مجموعة متنوعة من الخدمات، بداية من التداول وخدمات بنوك الاستثمار والإقراض الرئيسي إلى عمليات تعدين العملات المشفرة.

وبالحديث عن العملات المشفرة، سجل سهم إيثر قفزة هائلة بلغت 1500% خلال العام الماضي، ووصل إلى ذروة جديدة عند 3.45 ألف دولار في وقت سابق من هذا الأسبوع، بحسب بلومبرج. ويرى المدافعون عن العملات المشفرة مستقبلا مشرقا لإيثر، وهي ثاني أكبر عملة مشفرة، وتستخدم سلسلة إيثيريوم، مع توقعات بوصول السعر إلى ما بين 5 و10 آلاف دولار بحلول أوائل العام المقبل، معتبرين أنه لابد للعملة أن تتبع خطى بيتكوين. وفي شأن منفصل، أصبحت دوجكوين، وهي عملة مشفرة كان هدفها عند إطلاقها في عام 2013 هو السخرية من الهوس بالعملات المشفرة آنذاك، رابع أكبر عملة بعد أن ارتفعت أمس إلى أعلى مستوى لها على الإطلاق لتتخطى قيمتها السوقية 85 مليار دولار، حسبما ذكرت رويترز. وسجلت القيمة السوقية للشركة 70 مليار دولار أول أمس.

في مؤشر على الاعتراف المتزايد بالعملات الرقمية عالميا، ستسمح مئات البنوك الأمريكية قريبا بتبادل العملة الرقمية بتكوين من خلال حسابات عملائها الحاليين، وفقا لموقع سي إن بي سي. وأبرمت شركة "إن واي دي آي جي" المتخصصة في العملات المشفرة، والتابعة لشركة إدارة الأصول "ستون ريدج" ومقرها نيويورك، اتفاقية شراكة مع شركة التكنولوجيا المالية فيديليتي ناشونال إنفورميشن سيرفيسيز، لتقديم خدمة تبادل البتكوين لمئات البنوك الصغيرة في جميع أنحاء الولايات المتحدة في الأشهر المقبلة. ويأتي هذا التوسع في الاعتراف بالعملات المشفرة في قطاع الخدمات المالية السائدة في الوقت الذي تتطلع فيه البنوك إلى اجتذاب الرسوم التي يدفعها عملاؤها لتبادل العملات المشفرة. ومن المحتمل أن تمثل هذه الخطوة بداية لاعتراف أوسع بالعملات الرقمية، إذ تتعرض المؤسسات الكبرى لضغوط من أجل تقديم خدمات مماثلة. وبذلك، من المتوقع أن يحصل عملاء البنوك قريبا على بطاقات خصم بتكوين وحسابات التوفير التي تدفع فائدة على شكل بتكوين.

سيمكننا الآن حجز مقاعدنا في رحلة إلى الفضاء: أعلنت شركة "بلو أوريجين" المتخصصة في استكشاف الفضاء والمملوكة للملياردير جيف بيزوس، أنها ستمنح للمدنيين فرصة السفر إلى الفضاء للمرة الأولى في 20 يوليو المقبل، إذ ستنظم الشركة مزادا عبر الإنترنت لحجز مقاعد على متن مكوكها الفضائي "نيو شيبارد" في تلك الرحلة السياحية الخاصة، بحسب البيان الصادر عن الشركة. وستمنح هذه الخطوة شركة بلو أوريجين الأفضلية مقارنة بالشركات الأخرى التي تستهدف رحلات استكشاف الفضاء الخاصة مثل شركة "فيرجين جالاكتيك" المملوكة للملياردير ريتشارد برانسون وشركة "سبيس إكس" المملوكة للملياردير إيلون ماسك.

في المفكرة:

يصدر كل من البنك المركزي المصري والجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء الأسبوع المقبل بيانات التضخم لشهر أبريل.

يجري صندوق النقد الدولي في الأول من يونيو المقبل المراجعة الثانية لمعايير الأداء التي حددها بموجب برنامج ترتيب الاستعداد الائتماني البالغة قيمته 5.2 مليار دولار الممنوح لمصر. وكان الصندوق قد وافق على القرض في يونيو من العام الماضي.

enterprise

As part of the tourism sector initiative, and since our community’s well-being is our first priority, Somabay is vaccinated.

كوفيد-19

الإغلاق الجزئي المقرر أن يدخل حيز التنفيذ اليوم يأتي على خلفية تراخي المواطنين في الالتزام بالإجراءات الاحترازية خلال الأشهر الماضية، وكذا تهاونهم تجاه الجائحة، مع انتهاك المقاهي للحظر المفروض على تقديم الشيشة وعدم الالتزام بالتباعد الاجتماعي أو ارتداء الكمامات داخل الأماكن المغلقة، وفق ما قاله المتحدث الرسمي باسم مجلس الوزراء نادر سعد في مداخلة هاتفية مع أحمد موسى ببرنامجه "على مسؤوليتي" الليلة الماضية (شاهد 1:30 دقيقة).

ستغلق المحال والمراكز التجارية والمقاهي والمطاعم وأماكن التجمعات العامة وغيرها الساعة 9 مساء يوميا اعتبارا من اليوم الخميس وحتى الجمعة 21 مايو. وسيمنع أيضا إقامة المؤتمرات والحفلات الموسيقية والفعاليات العامة على مدار الأسبوعين المقبلين.

لن تفرض أي قيود على حركة المواطنين بعد الساعة 9 مساء. وقال سعد إن وسائل النقل العام ستستمر في العمل ولن يفرض أي حظر للتجوال. وستستثنى محلات البقالة والصيدليات من مواعيد الغلق، وسيسمح للمطاعم والمقاهي بتوفير خدمات التوصيل بعد الساعة 9 مساء.

الحفلات المفتوحة لن تستثنى من القيود، لكن سيسمح بإقامة حفلات الزفاف فقط بشرط أن يكون العدد الإجمالي للحضور 300 شخص (بما في ذلك الضيوف وأطقم الضيافة والتصوير وغيرها)، وأن تنتهي في التاسعة مساء، بحسب سعد (شاهد 29:34 دقيقة).

العقوبات: ستغلق المطاعم والمقاهي والمحلات التجارية المخالفة للقيود الجديدة لمدة أسبوع، وسيحبس أو يغرم أصحابها 4 آلاف جنيه، وفي حالة تكرار المخالفة تغلق المنشآت لمدة أسبوعين ويواجه أصحابها أيضا الغرامات المذكورة سابقا وربما الحبس، وفق ما قاله سعد (شاهد 1:44 دقيقة).

ماذا سيحدث بمجرد انقضاء الأسبوعين؟ سيعتمد ذلك على الوضع حينها، وفقا لسعد. حال أثبتت القيود التي ستستمر لأسبوعين فعاليتها وأظهر المواطنون جدية أكبر تجاه الوباء، فيمكن حينذاك رفعها، لكن من الممكن أيضا أن يجري تمديد القيود لأسبوعين آخرين أو أن تفرض قيودا أكثر صرامة لحين كبح انتشار "كوفيد-19". وقال سعد: "كل الخيارات مطروحة".

وحظيت القيود الجديدة باهتمام الصحف الأجنبية، بما في ذلك فرانس 24، ورويترز.

الجانب الإيجابي: سنحصل على إجازة عيد الفطر مدتها 5 أيام من الأربعاء 12 مايو إلى الأحد 16 مايو، وفق ما أعلنه رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي أمس.

أعلنت وزارة الصحة المصرية أمس تسجيل 1102 إصابة جديدة بفيروس "كوفيد-19"، ارتفاعا من 1090 إصابة أول أمس، ليصل بذلك إجمالي الحالات المسجلة في البلاد إلى 232,905 حالة، من بينها 174,217 حالة تعافت وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي. وسجلت الوزارة أمس أيضا 64 حالة وفاة، ليرتفع بذلك إجمالي حالات الوفاة إلى 13,655 حالة.

السعودية قد تمنع الوافدين الأجانب من أداء فريضة الحج للعام الثاني على التوالي بسبب جائحة "كوفيد-19"، إذ تدرس الحكومة المضي قدما في إقامة موسم حج آخر "محدود للغاية" وسط زيادات هائلة في الإصابات الجديدة عالميا وتفشي سلالات جديدة متحورة سريعة الانتشار من الفيروس المسبب لـ "كوفيد-19"، بحسب ما نقلت رويترز عن مصادر مطلعة لم تكشف عنها. ومن المقرر أن يقتصر أداء فريضة الحج على المواطنين السعوديين والمقيمين الذين تلقوا جرعات اللقاح. وربما تسمح السلطات للسكان المحليين الذين تعافوا من الإصابة بالفيروس قبل ما لا يقل عن ستة أشهر من الموسم بأداء فريضة الحج، حسبما أضافت المصادر. ولم تصدر السلطات السعودية قرارها النهائي بهذا الشأن بعد.

أعلنت وزارة الأوقاف عن السماح بإقامة صلاة عيد الفطر بالمساجد الكبرى فقط، وطبقا للإجراءات المتبعة في صلاة الجمعة، مع عدم السماح بإقامتها بأي ساحات أو خلافه، حسبما نقلت صحيفة اليوم السابع عن الوزير محمد مختار جمعة. وسيبدأ عيد الفطر على الأرجح يوم الخميس 13 مايو المقبل.

الهند تسجل 46% من إجمالي حالات كورونا حول العالم وربع حالات الوفاة خلال الأسبوع الماضي جراء الفيروس بالتزامن مع انفجار الحالة الوبائية في البلاد، بحسب التقرير الأسبوعي عن الحالة الوبائية (بي دي إف) الذي تصدره منظمة الصحة العالمية. وتصاعد الوضع الوبائي بشكل حاد في الهند بسبب السلالة المتحولة سريعة الانتشار هناك مما أدى إلى نقص شديد في السرائر والأكسجين في المستشفيات وتكدس مشارح ومحارق الجثث، بحسب رويترز.

"كوفيد-19" يعزل الوفد الهندي لقمة وزراء خارجية مجموعة السبع بلندن: أعلن عن إصابة عضوين بالوفد الهندي الذي يزور العاصمة البريطانية لندن هذا الأسبوع للمشاركة في قمة مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى بفيروس "كوفيد-19"، مما أجبر الوفد بأكمله على العزل الذاتي كإجراء احترازي، بحسب رويترز. وقال وزير الخارجية الهندي سوبرامانيام جايشانكار، في تغريدة له أمس – أثناء تواجده بلندن أيضا للمشاركة في القمة – أنه سيحضر المحادثات عبر الإنترنت نظرا لاحتمالية تعرضه للفيروس.

تتوقع الولايات المتحدة أن تشهد انخفاضا حادا في حالات الإصابة بفيروس "كوفيد-19" بحلول شهر يوليو، وهو ما يرجع إلى حد كبير إلى معدلات التطعيم المرتفعة، بحسب البيانات الصادرة عن مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، في تقريره الأسبوعي أمس. وعلى الرغم من أنه من المتوقع حدوث زيادة في أعداد الوفيات والإصابات خلال شهر مايو بسبب انتشار السلالة المتحورة من الفيروس التي ظهرت في بريطانيا، إلى جانب تخفيف قيود الإغلاق، إلا أن الزيادة في حالات الإصابة والوفيات قد تكون متوسطة بشكل أكبر بفضل منح أولوية التطعيم للأشخاص الأكثر عرضة لمخاطر الإصابة.

التكنولوجيا المالية

دلائل جديدة على أن المستقبل للتكنولوجيا المالية

إقبال متزايد من المستهلكين في مصر على المدفوعات الرقمية: أظهر استطلاع للآراء أجرته شركة ماستركارد أن الغالبية العظمى من المصريين منفتحون على استخدام طرق دفع جديدة، مما يشير إلى أن جائحة "كوفيد-19" أدت إلى حدوث تحول كبير في عادات الإنفاق لدى المستهلكين. وأظهر الاستطلاع الذي شمل 1000 مواطن مصري أن 94% من المشاركين يفكرون في استخدام طرق دفع جديدة مثل العملات المشفرة والقياسات الحيوية والمحافظ الرقمية وتحويلات الأموال والمدفوعات اللاتلامسية ورموز الاستجابة السريعة.

على شركات التكنولوجيا المالية توجيه الشكر لـ "كوفيد-19": قال ما يقرب من ثلثي المشاركين في استطلاع الآراء إنهم جربوا طريقة دفع جديدة لم يكونوا ليستخدموها لولا جائحة "كوفيد-19". وقالت ماستركارد إن الوباء حفز المستهلكين على تجربة خيارات دفع جديدة مرنة.

الشركات بحاجة إلى التأقلم: أظهر الاستطلاع أن أكثر من نصف المستهلكين سيتجنبون التعامل مع الشركات التي لا تقبل المدفوعات الإلكترونية، بينما قال 68% إنهم أكثر ميلا للتعامل مع الشركات التي تقدم خيارات دفع مختلفة، ويفضل 73% التسوق في الأماكن التي لديها تواجد من خلال فروعها وعبر الإنترنت. وقال رئيس قسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في ماستركارد خالد الجبالي، إن استطلاع الآراء يشير إلى أنه أصبح من الضروري للشركات أن تبدأ في تقديم مجموعة أوسع من خيارات الدفع.

تقدم متوقع للعملات الرقمية، ولكن … يخطط ما يقرب من 50% من المشاركين لاستخدام العملات المشفرة في العام المقبل، في حين أن 62% من المشاركين أكثر انفتاحا على استخدام تلك العملات مقارنة بالعام الماضي. وسبق أن حذر البنك المركزي المصري بشدة من استخدام العملات المشفرة لما يغلُب عليها من "عدم الاستقرار والتذبذب الشديد" مما يجعل الاستثمار بها محفوفا بالمخاطر وينذر باحتمالية الخسارة المفاجئة لأنها لا تصدر من أي بنك مركزي أو أي سلطة إصدار مركزية رسمية، ذلك إضافة إلى كونها بلا أصول مادية ملموسة، ولا تخضع لإشراف أي جهة رقابية، كما شدد على أهمية الالتزام بنص المادة 206 من قانون البنك المركزي والجهاز المصرفي التي تحظر إصدار العملات المشفرة أو الإتجار فيها أو الترويج لها أو إنشاء أو تشغيل منصات لتداولها دون تصريح.

أصبحت المحافظ الرقمية وتحويل الأموال ورموز الاستجابة السريعة أكثر شيوعا: يعتزم ثلثا المشاركين استخدام المحافظ الرقمية العام المقبل، كما سيتجه 65% منهم التحويل الرقمي للأموال وسيستخدم أكثر من النصف رموز الاستجابة السريعة.

تعد القياسات الحيوية أقل شيوعا ولكنها أكثر موثوقية: قال ما يقرب من 62% من المشاركين في استطلاع الآراء إنهم يشعرون بأمان أكبر عند استخدام القياسات الحيوية للتحقق من عملية شراء بدلا من إدخال رقم التعريف الشخصي، فيما يخطط 41% من المشاركين لاستخدام وسائل التحقق مثل التحقق باستخدام حركة الجسم وبصمات الأصابع.

ديون

نظرة على طموحات هيرميس للحلول التمويلية هذا العام

تعتزم المجموعة المالية هيرميس للحلول التمويلية، ذراع التخصيم والتأجير التمويلي للمجموعة المالية هيرميس، زيادة قيمة محفظتها بمقدار 3 مليارات جنيه خلال العام الجاري، وفق ما ذكره الرئيس التنفيذي للشركة طلال العياط في تصريحات لجريدة المال في نسختها الورقية. كشف العياط أن شركته أبرمت عقود تأجير وتخصيم بقيمة مليار جنيه في الربع الأول من 2021، لترتفع بذلك قيمة محفظتها الإجمالية إلى 6.1 مليار جنيه في نهاية مارس.

تخطط الشركة أيضا للتوسع في تمويل عمليات شراء الأسهم بالهامش، وتتواصل حاليا مع شركات السمسرة المرموقة في السوق كي يكون لها السبق في هذا المجال فور إصدار الهيئة العامة للرقابة المالية مزيدا من اللوائح والضوابط التي توضح كيفية السماح للشركات العاملة في مجال الخدمات المالية غير المصرفية بتمويل عمليات الشراء بالهامش.

للمزيد حول التخصيم، يمكنكم مطالعة ما قدمناه في وقت سابق من خلال قسم "إنتربرايز تشرح".

كنا أجرينا مقابلة مع العياط في فبراير الماضي ناقشنا خلالها أوضاع السوق، وقطاع الخدمات المالية غير المصرفية، والخطط المستقبلية لـ "هيرميس للحلول التمويلية".

تنظيم

"تنظيم الاتصالات" يدرس تغريم شركات الاتصالات بسبب سوء الخدمات

يدرس الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات مضاعفة الغرامات بحق شركات الاتصالات التي تقدم خدمات ذات جودة سيئة بدءا من النصف الثاني من 2021، بحسب البيان الصادر عن الجهاز. وتأتي هذه الخطوة في محاولة لحث شركات الاتصالات على تحسين جودة خدماتها.

هناك أيضا المزيد من الغرامات: هدد الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات أيضا بفرض غرامات جديدة على شركات الاتصالات في حال تجاوز الوقت المستغرق لحل شكاوى المستخدمين الوقت المحدد في الآلية الجديدة التي وضعها الجهاز لقياس زمن حل تلك الشكاوى منذ وقت تقديمها لدى المشغل.

مؤشرات الأداء لم تكن على المستوى المطلوب، إذ أوضح الجهاز أنه، وبعد إجراء اختبارات لقياس جودة شبكات الهواتف المحمولة التابعة لشركات الاتصالات في أنحاء البلاد، وجد أن تلك الشبكات سجلت أداء سيئا في بعض المناطق خلال الربع الأول من 2021.

وتراجع لأداء المصرية للاتصالات: أشار الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات إلى مجيء الشركة المصرية للاتصالات في ذيل القائمة من حيث الأداء في قطاعي الخدمات الصوتية والبيانات في 54 من إجمالي 81 مدينة شملتهم الدراسة. وسجلت شركة فودافون أداء أقل من المطلوب في 21 مدينة، فيما سجلت شركتا أورانج واتصالات أداء سيئا في 31 و37 مدينة، على التوالي.

ما هو مقدار الغرامة التي يمكن للجهاز أن يفرضها على شركات الاتصالات المخالفة؟ بموجب قانون تنظيم الاتصالات لعام 2003 (بي دي إف)، يمكن أن تواجه شركات الاتصالات التي تخالف ضوابط الجودة الفنية أو المعايير القياسية لجودة الأداء غرامات تتراوح بين 20 ألف و200 ألف جنيه. ووفقا للائحة الجزاءات الصادرة لعام 2017 (بي دي إف)، يمكن خصم تلك الغرامات من مبلغ تأمين الترخيص الخاص بالشركات التي لا تمتثل للقانون، كما يمكن وضع أموال تلك الشركات تحت الحجز الإداري لاستيفاء قيمة الجزاء المالي. وكذلك يمكن إلزام تلك الشركات بإنهاء المخالفة في غضون فترة زمنية محددة ومنعها من تسويق منتجاتها أو خدماتها، أو تغيير أسعارها، أو تقديم عروض ترويجية لحين استيفاء تلك الغرامات.

وكانت فودافون هي أول من تعرض لعقوبات الجهاز، عندما فرض عليها غرامة قدرها 10 ملايين جنيه في يونيو 2019 جراء انقطاع خدمات الاتصالات لعدة ساعات في أواخر شهر رمضان. وحذر الجهاز وقتها شركات الاتصالات الأخرى من فرض غرامات مماثلة من أجل الحفاظ على جودة الخدمات المقدمة. وفي وقت لاحق من نفس العام، فرض الجهاز غرامة قدرها 12 مليون جنيه على شركة WE للمحمول لحدوث أعطال بالشبكة الخاصة بها.

اقتصاد

احتياطي النقد الأجنبي يستقر في أبريل

استقر احتياطي النقد الأجنبي عند 40.3 مليار دولار بنهاية أبريل، وفقا للبيانات الصادرة عن البنك المركزي المصري أمس. وكان احتياطي النقد الأجنبي قد ارتفع بمقدار 137.2 مليون دولار في نهاية مارس، بعد أن قفز بنحو 800 مليون دولار في ديسمبر الماضي ليسجل أعلى زيادة له منذ أبريل 2020. وخسرت الاحتياطات الأجنبية نحو 10 مليارات دولار خلال ذروة جائحة "كوفيد-19" في الفترة ما بين مارس ومايو من العام الماضي.

دبلوماسية

التوترات تتفاقم بين إثيوبيا والسودان

التوترات تتصاعد بين السودان وإثيوبيا: اتهمت أديس أبابا الخرطوم أمس بمواصلة الاستفزازت و"شن حملة دعائية وتضليل إعلامي" ضدها، ورفضت بيان الخارجية السودانية الذي هددت خلاله هذا الأسبوع كذلك المساس بالسيادة الإثيوبية على إقليم بني شنقول، حيث يجري بناء السد.

الأمر كله بدأ الأسبوع الماضي: في بيان شديد اللهجة، حذرت الخارجية السودانية من احتمالية السيطرة على سد النهضة، وقالت إن التنصل من الاتفاقات الدولية من خلال الإصرار على تنفيذ المرحلة الثانية من ملء خزان السد يعني كذلك المساس بالسيادة الإثيوبية على إقليم بني شنقول، والذي يضم السد. وكان إقليم بني شنقول في السابق أرضا سودانية أجبرت الخرطوم على التنازل عنها لأديس أبابا بموجب اتفاقية استعمارية بين بريطانيا وإثيوبيا في مطلع القرن العشرين.

من الواضح أن أديس أبابا اعتبرت هذا تهديدا، وقالت إن تصريحات بشأن تبعية إقليم بني شنقول أمر مؤسف ونرفضه تماما، واتهمت الخرطوم بالعدوان العسكري في إشارة إلى الاشتباكات الحدودية الأخيرة بين البلدين.

لكن يبدو أن السودان يتطلع إلى التهدئة: ذكر المتحدث باسم الخارجية السودانية منصور بولاد لموقع الشرق أن بيان الخرطوم الأخير لم يكن محاولة لتهديد إثيوبيا، لكنه تحذير للحكومة الإثيوبية من الإصرار على مواصلة المرحلة الثانية من ملء خزان سد النهضة في غضون أشهر قليلة. وإحباط السودان من التعنت الإثيوبي خلال مفاوضات سد النهضة، مشددا على أنه يجب على إثيوبيا الالتزام بالاتفاقيات الدولية والتوصل إلى اتفاق قانوني وملزم بشأن سد النهضة.

وتتطلع الخرطوم إلى أن تمد الولايات المتحدة يد العون، فيما أعربت واشنطن عن استعدادها للعب "دور فعال" في حل أزمة سد النهضة، والوصول إلى اتفاق بشأن ملء وتشغيل السد يرضي جميع الأطراف، بحسب ما قاله وفد الكونجرس الأمريكي لوزير الري والموارد المائية السوداني ياسر عباس أمس، ونقلته وكالة السودان للأنباء. وخلال اجتماع الوزير مع الوفد الأمريكي، أكد عباس حرص الخرطوم على استمرار المحادثات الثلاثية بشأن السد برعاية وجهود الاتحاد الأفريقي للوصول إلى اتفاق.

وواشنطن تؤكد استعدادها للتدخل إذا طلب منها: أكد المبعوث الأمريكي الخاص لمنطقة القرن الأفريقي جيفري فيلتمان خلال لقاء مع الرئيس عبد الفتاح السيسي أمس، أن الإدارة الأمريكية جادة في حل تلك القضية الحساسة والتوصل إلى تسوية عادلة وشاملة لقضية سد النهضة، وفق بيان صادر عن رئاسة الجمهورية. وقال الرئيس السيسي إن الولايات المتحدة يمكنها أن تلعب دورا حيويا في دعم جهود الوساطة التي يرعاها الاتحاد الأفريقي، مرجعا عدم التوصل إلى الاتفاق المنشود إلى الآن إلى "غياب الإرادة السياسية لدى الطرف الآخر". يأتي لقاء المبعوث الأمريكي مع الرئيس في القاهرة كبداية لجولة موسعة لفيلتمان تستمر 10 أيام، وتشمل أيضا كل من إريتريا وإثيوبيا والسودان، ومن المتوقع أن تكون قضية سد النهضة على رأس الموضوعات التي سيناقشها المبعوث الأمريكي خلال زياراته.

هل يزور رئيس الكونغو ورئيس الاتحاد الأفريقي فيليكس تشيسكيدي مصر قريبا؟ قالت وزيرة الخارجية السودانية مريم الصادق المهدي في وقت سابق من هذا الأسبوع إن تشيسكيدي قد يزور القاهرة والخرطوم وأديس أبابا "قريبا"، من أجل التوصل إلى حل لأزمة سد النهضة.

ومن أخبار الدبلوماسية الأخرى – مصر تتطلع لتعزيز التعاون مع مالي في مشروعات البنية التحتية والصناعات الدوائية ومكافحة الإرهاب والفكر المتطرف، وفق تصريحات الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال لقاءه مع وزير الخارجية المالي زيني مولاي أمس، بحسب بيان الاتحادية. وفي اجتماع منفصل بين وزير الخارجية المصري سامح شكري ونظيره المالي، أكد شكري رغبة مصر في مواصلة مساندة مالي بشتى الطرق ودعم استقرارها، مشيرا في هذا الشأن إلى المشاركة المصرية الفاعلة في بعثة الأمم المتحدة بمالي، بحسب بيان وزارة الخارجية. وتطرق شكري أيضا إلى الدور الذي تضطلع به مصر في مكافحة الإرهاب والفكر المتشدد عبر الأزهر الشريف لنشر المفاهيم الصحيحة للإسلام في مالي.

نجوم الأسبوع

أرسلت مصر 30 طنا من المساعدات الطبية إلى الهند، بما في ذلك بلغ 300 أسطوانة أكسجين و100 سرير طبي، لمساعدتها في مواجهة الزيادة الضخمة لحالات الإصابة بفيروس "كوفيد-19" في البلاد، وفق بيان لمجلس الوزراء. وتسببت الزيادة القياسية في الإصابات والوفيات الجديدة بالفيروس التي تشهدها الهند حاليا في انهيار النظام الصحي وخدمات حرق الجثث. وسجلت البلاد أمس فقط 357.2 ألف إصابة جديدة ليقفز بذلك إجمالي الحالات المسجلة إلى 20.3 مليون حالة، وفق ما ذكرته سي إن بي سي.

أعلنت السفارة الهولندية في مصر وبنك الإسكندرية إطلاق مبادرة دعم ريادة الأعمال "أورنج كورنرز"، تحت رعاية وزارة التعاون الدولي، وفقا لبيان أصدرته السفارة مؤخرا. وتضم المبادرة برنامجي حاضنات أعمال مستقلين، أحدهما في القاهرة والآخر في أسيوط، يوفر كل منهما دورات تدريبية متكررة لمدة 6 أشهر لنحو 15-25 رائد أعمال في كل دورة. وتهتم المبادرة بشكل خاص بالشركات الناشئة في قطاع الزراعة والمجال الإبداعي، وبمشاركة رائدات الأعمال بنسبة لا تقل عن 50%.

enterprise

مصر في الصحافة العالمية

يوم هادئ على صعيد تغطية الصحافة العالمية لمصر: كان من بين الموضوعات التي نشرت حول مصر هذا الصباح تقرير موقع المونيتور حول حالة الاستياء بين مسيحيي مصر ونشطاء حقوق الإنسان بعد إعلان رئيس الوزراء مصطفى مدبولي يوم الأحد الماضي 2 مايو عطلة رسمية للحد من التكدس ومواجهة انتشار "كوفيد-19"، وليس لأنه يوافق عيد القيامة. ونشر موقع فرانس 24 تقريرا حول العلاقات المصرية التركية، قال فيه إن توافق المصالح لكلا البلدين في المنطقة، إلى جانب الضغوط الأمريكية عليهما بعد انتهاء فترة رئاسة دونالد ترامب وقدوم جو بايدن هي الأسباب التي أدت لتحرك القاهرة وأنقرة لمحاولة تخفيف التوترات بينهما، ولكنه أشار إلى أن "التطبيع الكامل" بينهما قد يستغرق بعض الوقت.

يستخدم أول دوري للعبة البيسبول للشباب في مصر برنامج لتعلم اللعبة من تطوير "بيسبول كندا"، بحسب موقع سي بي سي الكندي.

هذه النشرة تأتيكم برعاية
CIB - https://www.cibeg.com/
SODIC - https://www.sodic.com
Infinity - http://www.weareinfinity.com/

على الرادار

بنك أبو ظبي الأول ينتهي من عملية نقل الأسهم ضمن صفقة استحواذه بالكامل على بنك عودة مصر، وفق ما أعلنته المجموعة المالية هيرميس التي تولت دور المستشار المالي الأوحد للبنك اللبناني في الصفقة، في بيان لها أمس (بي دي إف). ومن المتوقع أن تكتمل عملية دمج أصول وعمليات البنكين بحلول العام المقبل.

قررت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني إجراء جميع امتحانات المواد التي لا تدخل في المجموع لسنوات النقل من الصف الرابع الابتدائي وحتى الصف الثاني الثانوي في المنزل، بحسب بيان عن الوزارة. كما سيتاح للطلاب ممن تخلفوا عن الامتحانات أو لم يحصلوا على الدرجات الكافية خوض الامتحان مجددا في وقت لاحق.

مصر ستعرض مومياء ملكية حقيقية وعددا من القطع الأثرية المقلدة في معرض إكسبو 2020 بدبي، وفقا لتصريحات المفوض العام لمصر في معرض إكسبو 2020 أحمد مغاوري دياب، لوكالة الأنباء الروسية "تاس". ومن المحتمل أن تكون تلك المومياء واحدة من الـ 22 مومياء التي جرى نقلها إلى المتحف القومي للحضارة المصرية في الموكب الملكي الشهر الماضي. وتقرر تنظيم معرض إكسبو والذي سيكون الأول في منطقة الشرق الأوسط في أكتوبر 2021 بعد تأجيله بسبب جائحة "كوفيد-19".

وعلى الرادار أيضا هذا الصباح: مصنعون ومستثمرون يطالبون وزارة التجارة والصناعة بمراجعة التدابير الوقائية التي فرضتها على واردات البلاد من الألومنيوم، بسبب تأثيرها السلبي على الشركات المحلية العاملة في القطاع.

الأسواق العالمية

ربما تؤدي الدورة الفائقة للسلع إلى تعطيل التحول نحو الطاقة النظيفة، إذ أن تزايد الطلب على المواد الخام المستخدمة في توليدها، والتي من بينها الليثيوم والكوبالت، دفع أسعار السلع للارتفاع، مهددا بذلك بتعطيل ذلك التحول، حسبما نقلت صحيفة فايننشال تايمز عن المدير التنفيذي لوكالة الطاقة الدولية فاتح بيرول. وأشار بيرول إلى أن ارتفاع التكاليف، والذي يحدث مع إطلاق الحكومات لحزم التحفيز الأخضر، إلى جانب تلبية أهداف اتفاقية باريس للمناخ، من شأنه إبطاء وتيرة عملية التحول نحو الطاقة النظيفة. وقال أيضا إنه يتعين على المستثمرين البدء في تطوير المناجم الجديدة لتلبية القفزة المتوقعة في الطلب على تلك المواد الخام، لا سيما وأن مشاريع التعدين تستغرق حوالي 16 عاما في المتوسط للانتقال من مرحلة الاستكشاف إلى الإنتاج الأولي.

وبالحديث أيضا عن السلع والتضخم: تكافح الشركات التي تتعامل مباشرة مع المستهلك لمواكبة الطلب المتزايد والمخزونات المحدودة، وأعلنت شركات مثل نستله وكولجيت-بالموليف بالفعل عن خطط لرفع الأسعار، في ظل استمرار معاناة المصنعين في أوروبا والولايات المتحدة من ارتفاع أسعار السلع الأساسية وقلة مخزون المواد، بحسب تصريحات جون موذرسول، مدير أبحاث التسعير والمشتريات في آي إتش إس ماركيت، لوكالة بلومبرج. وتشير القفزة في أسعار السلع الأساسية ونقص الإمدادات والأزمة اللوجستية إلى احتمالات تسارع وتيرة ارتفاع معدلات التضخم، رغم احتمالات أن تكون عابرة. وفي غضون ذلك، يفترض بعض الاقتصاديين والمسؤولين يالبنوك المركزية أن ارتفاعات الأسعار ستكون "مؤقتة وسيتم كبحها بفعل قوى مثل المخاوف من الفيروس والبطالة".

خفضت السعودية أسعار النفط لأسواق آسيا بقيمة 10 و30 سنت للبرميل مع تأثر الطلب بالقفزة القياسية في تفشي فيروس "كوفيد-19" في الهند، وفقا لبلومبرج.

الاتحاد الأوروبي بصدد النظر في الاندماجات والاستحواذات العابرة للحدود من خلال مقترح جديد للمفوضية الأوروبية يسعى إلى تضييق الخناق على عمليات الاستحواذ على الشركات الأوروبية من قبل شركات تتلقى دعما حكوميا في بلدانها، بحسب تقرير سي إن بي سي. وبموجب المقترح الجديد، سوف تلزم الشركات التي تسعى إلى الاستحواذ على شركات أخرى بقيمة 600 مليون دولار أو أكثر بضرورة الإفصاح عن مصادر التمويل المستخدمة والحصول على موافقة المفوضية الأوروبية قبيل تنفيذ العملية. وسوف يكون لدى المفوضية الأوروبية الحق في التحقق من الشركات التي تقدم معلومات مشكوكا في صحتها. وتأتي الخطوة بعد سنوات من نشاط عمليات الدمج والاستحواذ في أوروبا من قبل شركات صينية مدعومة من الحكومة، ومنها استحواذ تينيسينت على سوبرسل في 2016، مما أدى إلى اقتناص شركات التكنولوجيا الكبرى في الاتحاد الأوروبي.

Up

EGX30 (الأربعاء)

10513

+0.5% (منذ بداية العام: -3.1%)

None

دولار أمريكي (البنك المركزي)

شراء 15.62 جنيه

بيع 15.72 جنيه

None

دولار أمريكي (البنك التجاري الدولي)

شراء 15.62 جنيه

بيع 15.72 جنيه

None

أسعار الفائدة (البنك المركزي المصري)

8.25% للإيداع

9.25% للإقراض

Down

تداول (السعودية)

10252

-0.7% (منذ بداية العام: +18.0%)

None

سوق أبو ظبي

6116

0% (منذ بداية العام: +21.2%)

Up

سوق دبي

2650

+0.2% (منذ بداية العام: +6.4%)

Up

ستاندرد أند بورز 500

4168

+0.1% (منذ بداية العام: +11.0%)

Up

فوتسي 100

7039

+1.7% (منذ بداية العام: +9.0%)

Down

خام برنت

68.91 دولار

-0.1%

Up

غاز طبيعي (نايمكس)

2.95 دولار

+0.3%

Up

ذهب

1786.20 دولار

+0.1%

Up

بتكوين

56894.34 دولار

+4.0%

أنهى EGX30 جلسة أمس مرتفعا بنسبة 0.5%. وبلغ إجمالي قيم التداولات 896 مليون جنيه (29.1% تحت المتوسط على مدار الـ 90 يوما الماضية). وحقق المستثمرون الأجانب وحدهم صافي شراء. وتراجع المؤشر بذلك بنسبة 3.1% منذ بداية العام.

في المنطقة الخضراء: بايونيرز (+3.3%)، وأوراسكوم للتنمية (+2.5%)، والنساجون الشرقيون (+1.9%).

في المنطقة الحمراء: جي بي أوتو (-2.4%)، وكريدي أجريكول (-1.6%)، وإيديتا (-1.3%).

الأجواء في الأسواق العالمية تبدو إيجابية إلى حد كبير هذا الصباح، مع استقرار جميع الأسواق الآسيوية في المنطقة الخضراء، كما تشير العقود الآجلة إلى أن الأسهم في أوروبا وول ستريت وتورنتو ستحذو حذوها في وقت لاحق من اليوم.

روتيني الصباحي

مصطفى عبد العزيز الشريك الإداري والشريك المؤسس لأكت فايننشال: روتيني الصباحي (للعمل من المنزل) فقرة أسبوعية نتحاور خلالها مع أحد الأفراد الناجحين في مجتمعنا وكيف يبدئون يومهم، كما نطرح عليهم بعض الأسئلة المتعلقة بأعمالهم. ويتحدث إلينا هذا الأسبوع مصطفى عبد العزيز (لينكد إن) الشريك الإداري والشريك المؤسس لأكت فايننشال.

أنا مصطفى عبد العزيز، أحد الشركاء الإداريين والمؤسسين المشاركين لأكت فايننشال. عملت في السابق رئيسا تنفيذيا لشركة بلتون لتداول الأوراق المالية وأعمل في أسواق رأس المال منذ 18 عاما. أتولى ثلاثة أدوار منفصلة في أكت فايننشال، كمؤسس مشارك، أكن شعورا بالانتماء وشغفا تجاه شيء أنشأته واخترت اسمه وشعاره ومهمته ورؤيته. فيما يشمل الجانب الإداري كل ما أقوم به من مهام عملي اليومية كمدير تنفيذي فعال. أما عن كوني شريك في الشركة، فهذا يخلق لدي شعورا بالملكية لطالما كان شعورا فريدا مع "أكت".

أسسنا أكت فايننشال في عام 2014 ونشطنا في السوق على مدار الستة أو السبعة أعوام الماضية. وشهدت الشركة أولى استثماراتها بالاستحواذ المشترك على بلتون المالية مع أوراسكوم (أوراسكوم للاتصالات والإعلام والتكنولوجيا القابضة في ذلك الوقت) في عام 2015 حين وافقنا على إدارة الشركة لمدة أربعة أعوام. وبعد ذلك، عدنا إلى وضعنا كشركة قابضة وقررنا البقاء كذلك.

نؤمن بدور المستثمرين الفعال في خلق قيمة جديدة: لسنا مديري أصول تقليديين، لكننا نستثمر أموالنا في الشركات المستهدفة وندعو المستثمرين المشاركين لإنشاء تحالفات استراتيجية. ينصب اهتمامنا الأول على تعزيز هيكل المساهمين في الشركة، ورؤيتها، واتجاهها. ورغم أنه ليس لدينا معايير محددة فيما يتعلق بمخصصات القطاعات لتوجيه قراراتنا الاستثمارية، إلا أن أسواق رأس المال استحوذت على اهتمامنا بصورة خاصة مؤخرا، نظرا لأن أداء السوق في مصر دون مستوى الأسهم العالمية وحتى سوق الأسهم المحلية، وقد منحتنا الجائحة فرصة عظيمة للاستفادة من الشركات الجيدة بأسعار مخفضة جدا لا لسبب سوى ضعف أداء السوق.

كما علمتنا الجائحة أيضا تقدير السيولة: عدلنا تقييمات الشركات وتحليلات القطاعات لإعلاء السيولة وهيكل المعاملات على القيمة. وأثبتت الجائحة أن الأشياء يمكن أن تتغير تغيرا جذريا وتخرج عن السيطرة بسرعة شديدة. الوضع الجيد للسيولة يسمح لك بتعديل وإعادة هيكلة نفسك أمام هذه الصدمات، وهذا هو سبب تقديرنا لأسواق المال والأسهم عن الاستثمار الخاص في هذه المرحلة.

أدرنا بالفعل بنية استثمارية فعالة تتسم بالحذر حتى لا تغير الجائحة من أعمالنا. لا نطبق روتينا صارما للعمل من المنزل، خاصة وأنه لدينا مكاتب منفصلة تمكننا من الحفاظ على التباعد الاجتماعي أثناء العمل. وأنا بصفة عامة لا أحب فكرة العمل من المنزل على الإطلاق، إذ أنه يغير جزءا جوهريا في بيئة العمل. مغادرة المنزل ومناقشة وخلق الأفكار مع باقي الفريق هو ما يساعدني بالفعل في عملي. اعتدت العمل في أروقة العمل معظم حياتي حيث التواصل الفوري مسألة بالغة الأهمية. في نطاق عملنا، من المهم للناس أن تتواصل مع بعضهم البعض والتفاعل ووجها لوجها خاصة مع شركائهم.

ورغم أنني لست شخصا نهاريا، إلا أنني أستيقظ في السادسة والنصف صباحا وأتوجه إلى المكتب قبل الثامنة والنصف. أبدأ يومي بقراءة نشرة إنتربرايز على فراشي وأتناول قهوتي في الطريق للمكتب. من الثامنة والنصف وحتى العاشرة صباحا أعرف كل شيء عن جميع البنوك الاستثمارية واستمر في قراءة المزيد من الأخبار. كما أنني مرتبط تماما بسوق الأسهم، وهي إحدى العادات التي لا تستطيع التخلي عنها أبدا. جميع هذه المعلومات تساعدني في تكوين آرائي. نعرف الأسعار عند فتح الأسواق قبل اجتماعنا مع كبار الموظفين لمناقشة الأخبار وتطورات الاستثمار، لكنني دائما ما أعود لأتابع شاشة سوق الأسهم في وقت من الأوقات. أما عن بقية اليوم، أقضيه عادة في مناقشة الأفكار لاستثمارات قائمة بالفعل أو الاستثمارات المخطط لها وعادة ما ينتهي يومي في الرابعة أو الخامسة مساء. نسكن جميعا على مقربة من بعضنا البعض لذا عادة ما نجري اجتماعات مسائية أو نجتمع لاستكمال العصف الذهني للأفكار.

أحرص على قضاء بعض الوقت مع ابني البالغ 11 عاما كل يوم. إما أن نتمشى معا أو نجلس ونتحدث فقط. لكنه لا يبلغ هذا السن بمقاييسي، إذ أنني عندما كنت في مثل عمره، كنت طفلا، لكنه عمليا أصبح رجلا الآن، كأنه صديقي. قبل الجائحة، كان لدي جدول مزدحم للغاية، كنا نذهب في رحلة واحدة على الأقل كل شهر، لكن الآن لدي المزيد من الوقت.

سر نجاحي الشخصي طيلة حياتي كان العصف الذهني للأفكار. هذا ما يخلق كل شيء. تبادل الحديث والنقاشات والأفكار مع زملائك المقربين والناس من خارج دائرتك الآمنة أو المقربة هو ما ينير ذهنك بأفكار جديدة ويساعدك على التفكير خارج الصندوق. العصف الذهني ركن بالغ الأهمية وأساسي لهويتنا في أكت فايننشال.

ظللت أكتب في وقت فراغي خلال العام الماضي وأنا على وشك الانتهاء من كتابة رواية. الكتابة هواية جديدة مارستها منذ بدء الجائحة وأحاول اقتطاع وقت لها يوميا. مارستها صدفة، كان لدي بعض الأفكار في ذهني لقصة وأدركت أنه ليس هناك أدب يتعلق بسوق الأسهم في مصر لهذا بدأت هذه الرواية عن سوق الأوراق المالية وكيف يؤثر على نفسيتك. وتتعمق الرواية في التركيبة النفسية للمستثمرين وكيف يؤثر ذلك على قراراتهم الاستثمارية. تجربة ممتعة فعلا ومختلفة عن الأشياء التي اعتدت ممارستها.

كنت أكتب أكثر مما أقرأ هذه الأيام لكنني أعتقد أنني قد أرشح قراءة كتابي عند صدوره. أشاهد بعض حلقات مسلسل Suits و How I Met Your Mother قبل النوم لتساعدني على الاسترخاء. Suits هو مسلسل لطيف يمنحك فكرة عن الذكاء المؤسسي، أما المسلسل الثاني فهو مسلسل خفيف.

أن تظل إيجابيا هي مسألة مهمة للخروج من الأزمات كفريق واحد. وأعتقد أن سوق الأسهم يعلمك أن الخسارة جزء طبيعي جدا من حياتنا. تشهده كثيرا ويحد من المشاعر السلبية كما يساعدك على تبني نظرة إيجابية. مررت بالعديد من الأزمات خلال مسيرتي المهنية وتحول الكثير منها لفرص عظيمة للتغير أو إضافة شيء جديد في حياتي. الاحتفاظ بالنظرة الإيجابية هو مفتاحك لعالم الاستثمار.

المفكرة

13 – 15 مايو (الخميس – السبت): عطلة عيد الفطر.

16 – 19 مايو (الأحد – الأربعاء): يعقد ملتقى سوق السفر العربي في دبي، وهو حدث دولي للترويج للشرق الأوسط كوجهة سياحية.

25- 28 مايو 2021 (الثلاثاء – الجمعة): يعقد المنتدى الاقتصادي العالمي في مدينة لوزيرن السويسرية بدلا من منتجع دافوس.

1 يونيو (الثلاثاء): صندوق النقد الدولي يجري ثاني مراجعاته للأهداف الموضوعة بموجب قرض الـ 5.2 مليار دولار الممنوح لمصر وفق اتفاقية الاستعداد الائتماني في يونيو 2020 (التاريخ ما زال مقترحا).

17 يونيو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

17 – 20 يونيو (الخميس – الأحد): المعرض الدولي لمواد وتقنيات التشطيب والبناء (Turnkey)، مركز القاهرة الدولي للمؤتمرات.

24 يونيو (الخميس): انتهاء العام الدراسي 2021/2020 (للمدارس الحكومية).

26- 29 يونيو (السبت – الثلاثاء): معرض “بيج 5 كونستراكت” للإنشاء، مركز مصر للمعارض الدولية.

27 يونيو – 3 يوليو (الإثنين – الأحد): بطولة الجامعات الدولية للإسكواش في نيو جيزة.

30 يونيو (الأربعاء): صندوق النقد الدولي ينتهي من المراجعة الثانية لمستهدفات الاقتصاد المصري، وفقا لبرنامج القرض الذي أقره الصندوق بقيمة 5.2 مليار دولار في يونيو 2020.

30 يونيو (الأربعاء): ذكرى ثورة 30 يونيو.

30 يونيو – 15 يوليو (الأربعاء – الخميس) معرض القاهرة الدولي للكتاب.

يوليو + أغسطس: عقد امتحانات الثانوية العامة

1 يوليو (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة ذكرى ثورة 30 يونيو.

1 يوليو (الخميس): الموعد النهائي أمام الشركات المسجلة بمركز كبار الممولين للانضمام لمنظومة الفاتورة الإلكترونية.

19 يوليو (الاثنين): يوم عرفة (عطلة رسمية).

20- 23 يوليو (الثلاثاء – الجمعة): عيد الأضحى (عطلة رسمية).

23 يوليو (الجمعة): ذكرى ثورة 23 يوليو (عطلة رسمية).

5 أغسطس (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

9 أغسطس (الاثنين): بداية العام الهجري الجديد.

12 أغسطس (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة بداية العام الهجري.

16 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

30 سبتمبر – 2 أكتوبر (الخميس – السبت): المعرض الدولي لمواد البناء والتشييد (إيجيبت بروجيكتس 2021)، مركز مصر للمعارض الدولية، القاهرة الجديدة.

1 أكتوبر (الجمعة): معرض إكسبو 2020 دبي.

6 أكتوبر (الأربعاء): عيد القوات المسلحة.

7 أكتوبر (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة عيد القوات المسلحة.

18 أكتوبر (الاثنين): المولد النبوي الشريف.

21 أكتوبر (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة المولد النبوي الشريف.

28 أكتوبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

13- 17 ديسمبر: مؤتمر الأمم المتحدة لمكافحة الفساد، شرم الشيخ، مصر.

16 ديسمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).