الإثنين, 2 ديسمبر 2019

البورصة المصرية تطلق آلية "الشورت سيلنج" رسميا

عناوين سريعة

نتابع اليوم

تستضيف القاهرة اليوم الجولة الثانية من المفاوضات الفنية الخاصة بسد النهضة الإثيوبي، بحضور وزراء المياه والري بدول مصر والسودان وإثيوبيا. وأشارت وسائل إعلام سودانية وإثيوبية الشهر الماضي إلى أن الجولة الأولى من المفاوضات التي تدعمها الولايات المتحدة والبنك الدولي، أسفرت عن حدوث توافق بين البلدان الثلاثة حول قواعد ملء وتشغيل السد. ومن المقرر أن تجرى جولتين أخريين من المفاوضات في العاصمة الأمريكية واشنطن في 9 ديسمبر الجاري و13 يناير المقبل.

ينطلق اليوم المؤتمر الاقتصادي الأفريقي ويستمر ثلاثة أيام في شرم الشيخ. ويجمع الحدث الذي ينظمه بنك التنمية الأفريقي، ولجنة الأمم المتحدة الاقتصادية لأفريقيا، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، أكثر من 500 من القادة الشباب في أفريقيا، وممثلي الشركات، وصناع السياسات والإعلاميين، لمناقشة خلق فرص العمل وريادة الأعمال في القارة.

حوافز جديدة للصناعة: تستعد الحكومة والبنك المركزي للإعلان عن "مبادرة جديدة لدعم قطاع الصناعة"، وفق ما جاء في بيان صادر عن مجلس الوزراء. جاء ذلك عقب اجتماع عقد أمس بين رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي ومحافظ البنك المركزي طارق عامر، ووزير التجارة والصناعة عمرو نصار، والرئيسة التنفيذية لجهاز المشروعات الصغيرة والمتوسطة نيفين جامع، ومسؤولي البنك المركزي.

انطلقت أمس فعاليات معرض ومؤتمر القاهرة الدولي للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات (كايرو أي سي تي) بمركز مصر للمعارض الدولية، وتستمر حتى الأربعاء المقبل، وفق بيان لرئاسة الجمهورية. وشهد اليوم الأول للمؤتمر توقيع خمس مذكرات تفاهم واتفاقيات تعاون بين عدد من الشركات العاملة بمجال التكنولوجيا، وشركة تنمية وإدارة القرى الذكية، وبنك ناصر الاجتماعي، وفق ما ذكره موقع حابي.

ومن الفعاليات التي ننتظرها أيضا في الأيام المقبلة:

  • تنطلق فعاليات قمة "رايز أب" المتخصصة في دعم الشركات الناشئة يوم الخميس المقبل 5 ديسمبر وتستمر حتى 7 ديسمبر، وذلك في حرم الجامعة الأمريكية بالقاهرة الجديدة. يمكنكم الاطلاع على الجدول الخاص بأعمال القمة من هنا.
  • تعقد مسابقة "Pitch by the Pyramids" يوم الأحد 8 ديسمبر، وتتكون من عدة مراحل ويتسابق فيها عدد من الشركات الناشئة من دول الشرق الأوسط وأفريقيا، وستعقد الجولة النهائية للمسابقة أمام أهرامات الجيزة.

عدد من البيانات الاقتصادية المهمة تصدر خلال أيام:

  • يصدر مؤشر مديري المشتريات لكل من مصر والإمارات والسعودية يوم الثلاثاء 3 ديسمبر في تمام الساعة 6:15 صباحا بتوقيت القاهرة.
  • من المتوقع أن يعلن البنك المركزي عن صافي الاحتياطي الأجنبي لشهر نوفمبر يوم الأربعاء 4 ديسمبر.
  • ومن المتوقع الإعلان عن بيانات التضخم لشهر نوفمبر يوم الثلاثاء 10 ديسمبر.


استمتع بتجربة لا تنسى في ملعب الجولف المطل مباشرة على البحر في سوما باي، وهو الأول من نوعه في الشرق الأوسط. ويعد ملعب “كاسكيد تشامبيونشيب” الحائز على عدة جوائز عالمية هو الأول من نوعه في الشرق الأوسط، والذي صممه المصمم العالمي الكبير جاري بلاير.

الأصول العالمية المملوكة لصناديق المؤشرات المتداولة تقفز إلى 6 تريليونات دولار، لتسجل ضعف حجمها في أقل من 4 سنوات، وسط توقعات بأن تصل إلى 12 تريليون دولار بنهاية عام 2023، وفقا لصحيفة فايننشال تايمز. وتتيح صناديق المؤشرات المتداولة وسيلة منخفضة التكلفة للاستثمار في عدة أصول، واشتهر هذا النوع من الاستثمار على نحو متزايد منذ وقوع الأزمة المالية العالمية، لتمثل نحو ثلث حجم التداولات في أسواق الأسهم الأمريكية.

تلك الزيادة الكبيرة أثارت قلق الجهات الرقابية، وقال بنك جولدمان ساكس في تقرير له مؤخرا إن الصفقات التي تتم على صناديق المؤشرات المتداولة تزيد من تذبذب الأسهم، في حين يرى بعض الخبراء الاقتصاديين أن التدفقات السلبية تعرقل آلية اكتشاف السعر بالسوق. ودفع هذا الأمر الجهات الرقابية إلى التساؤل حول ما إذا كان البيع المكثف وعلى نطاق كبير من جانب صناديق المؤشرات المتداولة يمكن أن يفاقم من تصحيحات السوق ويتسبب في تكبد المستثمرين لخسائر أكبر.

بيانات التصنيع الصيني تنمو للمرة الأولى منذ 7 شهور مع تحسن الاستهلاك المحلي: سجل مؤشر مديري المشتريات الصيني خلال نوفمبر أعلى مستوى له منذ مارس الماضي ليخالف التوقعات ويدخل منطقة النمو، وفق ما ذكرته وكالة رويترز. ويشير التحسن الطفيف في المؤشر الصيني إلى نمو معدلات الاستهلاك المحلي، على الرغم من الطلب "البطيء" على الصادرات، فيما تلوح في الأفق الرسوم الجمركية الأمريكية الجديدة، وتواصل بكين سعيها إلى التوصل إلى المرحلة الأولى من اتفاق تجاري مزمع في الولايات المتحدة.

ولكن نمو التصنيع الصيني لن يكون عصا سحرية للأسواق الناشئة: مع تأخر التوصل إلى اتفاق تجاري، وفي ظل الاحتجاجات الشعبية في عدد من دول أمريكا اللاتينية، وتباطؤ النمو في الهند، فإن تحسن بيانات التصنيع الصينية لن تكفي لمساعدة الأسواق الناشئة للانتعاش بعد أداء مخيب للآمال في نوفمبر، حسبما ترى وكالة بلومبرج. وعلى الرغم من أنه عادة ما يكون شهرا جيدا للأسواق الناشئة، فإن نوفمبر الماضي شهد تراجع أسهم وعملات الأسواق الناشئة للشهر الثالث على التوالي، في حين تراجع مؤشر بلومبرج باركليز للسندات بالعملات المحلية للأسبوع الرابع على التوالي. والأسوأ من ذلك، أن توقعات الفترة المقبلة ليست جيدة تماما، إذ يقول بنك إتش إس بي سي إن "الظروف ليست مواتية لعملات الأسواق الناشئة كي تشهد انتعاشا واسع النطاق .. ستكون سنة أخرى محبطة لسوق صرف العملات الأجنبية بالأسواق الناشئة".

ما زال المستثمرون غير متقبلين لمشاركة المرأة في مجالس إدارة الشركات، إذ أظهرت دراسة أجريت حديثا تناولتها صحيفة فايننشال تايمز، أن الشركات التي لديها عضوات في مجالس إدارتها وتمتاز بسياسات تنوع قوية أكثر عرضة لتراجع قيمتها السوقية، مما يشير إلى وجود توجهات معادية للمرأة لدى المستثمرين بأسواق الأسهم. واستندت الدراسة إلى بيانات أكثر من 1600 شركة أمريكية مدرجة على مدار 14 عاما، وأظهرت أن الشركات التي تسمح بعضوية المرأة في مجالس إدارتها سجلت تراجعا في قيمتها السوقية لمدة عامين، كما أن الشركات التي اتخذت تدابير داعمة للتنوع شهدت انخفاضا بنسبة 6% أسهمها. وتقول الدراسة إن هذا الأمر يرجع إلى مدى إدراك أولويات الشركات، وإن المستثمرين يميلون بشكل أكبر إلى افتراض أن الشركات التي يسيطر الرجال على مجالس إدارتها تركز بشكل رئيسي على تعظيم القيمة للمساهمين، في حين أن الشركات التي تعين سيدات في مجالس إدارتها تعطي الأولوية للعدالة الاجتماعية.

رقم قياسي لمبيعات "الجمعة السوداء" يظهر أن السوق الاستهلاكية الأمريكية في حالة جيدة للغاية. بلغت المبيعات عبر الإنترنت في الولايات المتحدة يوم الجمعة الماضي فقط 7.4 مليار دولار، وفقا لبلومبرج، لتسجل بذلك ثاني أكبر مبيعات يومية في تاريخ الولايات المتحدة على الإطلاق.

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يحصل على مهلة مدتها أسبوع من اللجنة القضائية بمجلس النواب، والتي يقودها ديمقراطيون، وذلك كي يقرر ما إذا كان سيقدم أدلة ويستدعي شهود في جلسات الاستماع المقبلة ضمن إجراءات عزله، وهو ما يمكن أن يؤدي إلى توجيه اتهامات رسمية ضده، وفقا لما ذكرته وكالة رويترز.

enterprise

نقدم لكم هذا الصباح مرة أخرى "بلاكبورد" أول نشرة متخصصة من إنتربرايز، تركز "بلاكبورد" على التعليم في مصر، بدءا من مرحلة ما قبل التعليم الأساسي وحتى التعليم العالي. وتحتوي على مزيج من الأخبار والتحليلات والبيانات والأرقام، لإثراء الحوار بين المتخصصين في هذا القطاع وإطلاع غير المتخصصين على أهم تطوراته. وهدفنا هو إتاحة نظرة متعمقة للقطاعات والتي يمكن أن تفيد المستثمرين أو المشاركين في القطاع أو حتى المهتمين بقراءة الموضوع. تصدر "بلاكبورد" كل يوم اثنين وتجدونها في نهاية النشرة.

هل فاتك عدد الأسبوع الماضي؟ يمكنك الضغط هنا لقراءة عدد الاثنين الماضي حول نمو نشاط التأهيل للقبول بالجامعات الأجنبية. وما يقوله ذلك عن وجهة الشباب المصري للبحث عن تعليم أفضل.

في عدد اليوم، تحدثت "بلاكبورد" مع رئيس وحدة مشاركة القطاع الخاص فى التعليم أماني الفار لبحث تطورات مشروع وزارة التربية والتعليم للشراكة بين القطاعين العام والخاص.

هذه النشرة تأتيكم برعاية
Pharos Holding - http://www.pharosholding.com/
CIB - http://www.cibeg.com/

توك شو

استحوذ مؤتمر ومعرض القاهرة الدولي للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات "كايرو آي سي تي" الذي افتتحه الرئيس عبد الفتاح السيسي أمس على اهتمام التوك شو. واهتم مقدمو البرامج ليلة أمس أيضا بعدد من الموضوعات الدبلوماسية والسياسية، وفي مقدمتها الحديث عن الجولة الجديدة من محادثات سد النهضة بين مصر والسودان وإثيوبيا.

الحكومة تدرس تدشين منصة رقمية للتجارة الإلكترونية بالتعاون مع القطاع الخاص سواء في مصر أو في أفريقيا، وفق ما أعلنه الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال المؤتمر أمس. وأشارت لبنى عسل في برنامج "الحياة اليوم" إلى ما ذكره الرئيس حول تحرك الدولة بقوة نحو الرقمنة، نظرا للفوائد الكبيرة التي ستعود على مصر من التحول الرقمي كسوق ضخمة بها أكثر من 100 مليون شخص (شاهد 4:44 دقيقة). واهتم بفعاليات افتتاح المؤتمر أيضا كل من إيمان الحصري في "مساء دي إم سي" (شاهد 1:00 دقيقة) وريهام إبراهيم في "هنا العاصمة" (شاهد 3:17 دقيقة)، وعمرو أديب في "الحكاية" (شاهد 5:00 دقيقة).

وزير الاتصالات يتحدث عن "بناء مصر الرقمية": وفي برنامج "الحكاية" أجرى أديب اتصالات مع وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات عمرو طلعت لإلقاء الضوء على الموضوع الأساسي بمؤتمر "كايرو آي سي تي"، وهو التنمية من خلال التحول الرقمي واستراتيجية الحكومة لبناء مصر الرقمية (شاهد 5:32 دقيقة). وتحدث طلعت عن أحد جوانب "بناء مصر الرقمية" وهو تسهيل حصول المواطن على الخدمات الرقمية، مشيرا إلى أن الحكومة تركز على محافظة بورسعيد للإطلاق التجريبي لحزمة من الخدمات بها حتى نهاية هذا العام، ومنها خدمات الاستثمار والمرور وسداد فواتير الكهرباء والغاز، إلى جانب تطوير خدمات البريد.

البنية التحتية الرقمية وسرعات الإنترنت: قال طلعت إنه يأمل أن يصل متوسط سرعات الإنترنت للمنازل إلى نحو 20 ميجابت/ثانية بنهاية هذا العام، إذ تتحرك الحكومة سريعا لتنفيذ خطة تطوير البنية التحتية الرقمية في مختلف أنحاء البلاد. وأوضح الوزير أن هناك مبادرات أطلقها مقدمو خدمات الإنترنت مثل المصرية للاتصالات لتغيير أجهزة "الراوتر" المخصصة لـ ADSL بأخرى VDSL بالتقسيط مقابل 5 جنيهات شهريا، وذلك للتمتع بالسرعة كاملة (شاهد 5:30 دقيقة).

التحركات التركية في ليبيا تثير التوترات خارجيا: وفي برنامج "القاهرة الآن" على قناة الحدث تحدثت لميس الحديدي عن الاتفاق الموقع قبل أيام بين تركيا ورئيس مجلس الوزراء الليبي فايز السراج وتأثيراته وتداعياته. وينص الاتفاق على تعزيز التعاون الأمني والعسكري بين تركيا وليبيا، والحفاظ على أمن وحماية السيادة الليبية وتعزيز قدرات حكومة الوفاق الوطني بقيادة السراج، والسيادة على المناطق البحرية بما يهدف إلى حماية حقوق البلدين، والتأسيس لمهام التدريب وتعزيز علاقات الجيشين، والتعاون في تبادل المعلومات الأمنية. وأشارت لميس الحديدي إلى ردود الفعل الرافضة للاتفاق من جانب الخارجية المصرية ورئيس الوزراء اليوناني والخارجية القبرصية (شاهد 5:50 دقيقة).

الرفض داخل ليبيا أيضا: وذكرت الحديدي أن البرلمان الليبي أدان الاتفاق ووصفه بالخيانة العظمى، وأن الجيش الوطني الليبي بقيادة الجنرال خليفة حفتر "لن يقف مكتوف الأيدي أمام تآمر أردوغان مع المجلس الرئاسي والميليشات الإرهابية". وقالت الحديدي إن ما تفعله تركيا هو حلقة جديدة في سلسلة الصراع على تقسيم الثروات والنفوذ في المنطقة، إذ تسعى أنقرة إلى زيادة نفوذها خارجيا من خلال التدخل في سوريا وليبيا، إلى جانب محاولة الحصول على جزء من ثروات الغاز الطبيعي الواقعة داخل الحدود البحرية لدول شرق البحر المتوسط. لدينا المزيد في هذا الصدد في فقرة (دبلوماسية وتجارة خارجية) أدناه.

وما زال الحديث مستمرا حول سد النهضة: تحدثت لميس الحديدي حول انطلاق الجولة الثانية من مفاوضات سد النهضة الإثيوبي، وذلك في القاهرة اليوم وغدا، بمشاركة وزراء الري من مصر وإثيوبيا والسودان. وقال وزير الموارد المائية والري الأسبق محمد نصر علام، في اتصال هاتفي مع الحديدي (شاهد 6:08 دقيقة) إنه من المتوقع استمرار المناقشات حول وجهات نظر الدول الثلاث، مع وجود بعض الاعتراضات التي تتناولها أديس أبابا من ناحية حقوقها وسيادتها على التشغيل والتخزين، لافتا إلى أن آلية حل الأزمة ستكون من خلال 4 اجتماعات متتابعة، إضافة إلى اجتماعَين آخرين سيعقدان في واشنطن؛ لحل بعض المشكلات التي قد تظهر في المفاوضات. وأشار علام إلى إعلان مصر والسودان موافقتهما خلال جولة المفاوضات التي أجريت في أديس أبابا الشهر الماضي على المقترح الإثيوبي حول بدء ملء خزان سد النهضة في يونيو 2020، إذ يبدأ هطول الأمطار الغزيرة بمنطقة مرتفعات إثيوبيا.

غياب دور البرلمان في تقويم أداء الحكومة: قال النائب هيثم الحريري، في لقاء مع عمرو أديب (شاهد 2:12 دقيقة) إن مجلس النواب "منزوع الأنياب والمخالب ضد الحكومة"، في إشارة إلى عدم قيام النواب بإجراء مثل سحب الثقة للتعبير عن عدم الرضا عن أداء الحكومة. وقال أيضا إن الأغلبية في البرلمان هي التي تعطي الحكومة ثقلا في حين أن المعارضة تتقدم بالعديد من طلبات الإحاطة ولا يتم النظر فيها داخل المجلس. وأضاف الحريري أن الحكومة ليس لديها أي خطة لرفع الأعباء عن المواطنين على الرغم من قدرتها على ذلك.

أخبار اليوم

أخبار اليوم تأتيكم برعاية

(خاص) هشام توفيق: "مصر الجديدة للإسكان" تمنح حق الإدارة والاستحواذ على نسبة 10% من أسهمها نهاية يناير. من المخطط أن تختار شركة إن آي كابيتال، بنك الاستثمار الحكومي المشرف على برنامج الطروحات العامة، المستثمر الاستراتيجي لمنحه حق الإدارة والاستحواذ على نسبة 10% من أسهم شركة مصر الجديدة للإسكان والتعمير نهاية يناير المقبل، وفق تصريحات وزير قطاع الأعمال العام هشام توفيق لإنتربرايز. وكان رئيس مجلس إدارة الشركة هاني الديب قد صرح الأسبوع الماضي أن العقود النهائية ستوقع بنهاية الربع الأول من 2020.

إن آي كابيتال يدعو بنوك الاستثمار للمنافسة على طرح مصر الجديدة للإسكان: دعا بنك الاستثمار إن آي كابيتال عددا من بنوك الاستثمار لتقديم عروضهم للمنافسة في مناقصة إدراة طرح حصة إضافية من أسهم شركة مصر الجديدة في البورصة، حسبما ذكرت جريدة المال نقلا عن مصادر مقربة من بنوك الاستثمار. ومن المتوقع أن تقدم البنوك عروضها فرديا أو ضمن تحالفات خلال الأسبوعين المقبلين، وفقا للمصادر، التي لم تكشف عن أسماء البنوك.

ما هي الشركات التي أبدت اهتمامها بالفعل بتلك الصفقة؟ أبدت ثمان شركات اهتمامها المبدئي بالاستحواذ على نسبة 10% من الشركة وإدارتها، ومنها شركة السادس من أكتوبر للتنمية والاستثمار (سوديك) وبي بي بارتنرز والمجموعة المالية هيرميس وإعمار مصر للتنمية وأوراسكوم للتنمية. وقالت مصادر الخميس الماضي إن سوديك وبي بي بارتنرز فقط قامتا بشراء كراسة الشروط الخاصة بعملية البيع والتي أصبحت متاحة للبيع منذ الاثنين الماضي.

لدى المستثمرين فرصة حتى الواحدة مساء من يوم 14 يناير المقبل للتقدم بعروضهم، مع ضرورة التقدم بأي استفسارات بحلول 18 ديسمبر.

كانت شركة مصر الجديدة قد دعت المطورين العقاريين بالقطاع الخاص وشركات الاستثمار المباشر للتقدم للاستحواذ على نسبة 10% من أسهمها وحقوق الإدارة في أكتوبر الماضي بعد أن أعلنت في أبريل الماضي التراجع عن عرض حصة إضافية من الشركة بالبورصة ضمن الطروحات الحكومية. وفي يوليو الماضي، أعيد إحياء خطة طرح حصة إضافية من الشركة بنسبة 25% من أسهم الشركة بالبورصة خلال الربع الأخير من 2019، ذلك قبل أن يصرح توفيق لإنتربرايز بأنه من غير المحتمل إنهاء الصفقة خلال العام الجاري. وصرح الوزير الشهر الماضي أنه تقرر طرح نسبة من 22% إلى 25% بما في ذلك نسبة 10% مخصصة لمستثمر استراتيجي كجزء من عقد الإدارة خلال الربع الأول من 2020.

آخر الأخبار حول برنامج الطروحات الحكومية: تختار وزارة قطاع الأعمال من بين قائمة تضم 8 شركات للطرح العام بالبورصة المصرية ضمن برنامج الطروحات العامة من بينها إي فاينانس، وبنك القاهرة، وشركة النصر للتعدين، حسب تصريحات توفيق لإنتربرايز. ومن المحتمل طرح إحدى تلك الشركات نهاية العام المالي الحالي 2020/2019، حسب توفيق، مضيفا أن الحكومة تخطط لطرح عدد من الشركات خلال العام المقبل.

محللون يشككون في قدرة الحكومة على تطبيق برنامج الطروحات الحكومية في توقيتاته المحددة، وفقا لتقرير نشرته وكالة رويترز. وأشار التقرير إلى طرح 4.5% فقط من شركة الشرقية للدخان "ليلا بشكل فاجأ الجميع رغم مرور 21 شهرا على الإعلان عنه ولم يتبق سوى تسعة أشهر وتنتهي المدة المحددة للبرنامج". قال رئيس مجلس إدارة رويال لتداول الأوراق المالية وائل عنبة إن "التأجيل المتتالي للطروحات يضعف موقف الحكومة بشكل كبير ويفقد الثقة في البرنامج خاصة أن هناك طروحات لشركات خاصة تحدث بالسوق". وتساءل قائلا ”إزاي القطاع الخاص بينجح ويغطي الطروحات والحكومة بتتحجج كل مرة بظروف واهية؟ كل ذلك يفقد الثقة في الطروحات وجودتها وخوفهم من الطرح… لابد من قرار جرىء… لن ينجحوا في الالتزام بالمواعيد التي أعلنوا عنها".

ويقول المحللون أيضا إن الحكومة "تتذرع بأسباب واهية" لتأجيل الطروحات مثل انتظار التوقيت المناسب للطرح وقدرة السوق على استيعابها، قائلين إن الطروحات هي التي ستنشط السوق وإن على الحكومة ألا تنتظر أن يحدث العكس. وقالت رضوى السويفي رئيسة قسم البحوث ببنك الاستثمار فاروس ”للأسف هناك تأجيل مستمر للطروحات لأنهم منتظرين الوقت المناسب. نحتاج لخطة لتنشيط السوق من خلال الطروحات الحكومية لا أن تكون الحكومة هي من ينتظر نشاط السوق لتقوم بالطروحات".

تأخر الحكومة في برنامج الطروحات يمكن أن يؤدي لاهتزاز ثقة المستثمرين بالسوق، حسبما نقلت رويترز عن عضو اللجنة الاقتصادية بمجلس النواب عمرو غلاب. وتابع: "لابد أن تعلن لجنة الطروحات الحكومية جدولا زمنيا واضحا ومحددا جديدا لبرنامج الطروحات … عند التعامل مع سوق المال فإن الشفافية والوضوح يجب أن يكون سيد الموقف".

البورصة تطلق آلية "الشورت سيلنج": أطلقت البورصة المصرية وشركة مصر المقاصة والإيداع والقيد المركزي أمس آلية اقتراض الأوراق المالية بغرض البيع (الشورت سيلنج) عقب إقرار الهيئة العامة للرقابة المالية لها، وفق جريدة المال. وقالت مصادر للجريدة إن البورصة و"مصر المقاصة" أنهت الاستعدادات لبدء تلقى طلبات التداول بالشورت سيلنج، ومنها الربط الإلكتروني مع شركات أمناء الحفظ والسمسرة.

كيف تعمل آلية الشورت سيلنج؟ وتعني "شورت سيلنج" أن يقوم المستثمر باقتراض أسهم من أوراق مالية يتوقع أن يتراجع سعرها في الفترة المقبلة، ثم يقوم ببيعها وسعرها لا يزال مرتفعا. بعد فترة يجب على المقترض رد الأسهم التي اشتراها لمالكها، فيقوم بشرائها مرة أخرى من السوق، وقد انخفض سعرها إذا صحت توقعاته، وفي هذه الحالة يكون المستثمر قد تكسب من بيع السهم بسعر أكبر من شرائه له. ولكن إذا لم تصح التوقعات فإن المستثمر سيتعرض لخسارة كبيرة إذ سيضطر لشراء الأسهم بسعر عال على عكس توقعاته، ثم يردها لمالكها الأصلي.

وتتفاوض البورصة لتخفيض سعر برنامج التداول الإلكتروني للشورت سيلنج من أجل صغار السماسرة: تتفاوض البورصة مع مطوري البرنامج الإلكتروني الخاص بآلية الشورت سيلنج لخفض تكلفته إلى نحو 2000 و3600 دولار (32000 إلى 58000 جنيه تقريبا) بدلا من 9500 دولار (ما يعادل نحو 153 ألف جنيه) بعد شكاوى شركات السمسرة لهيئة الرقابة المالية من ارتفاع أسعار البرنامج، وهو ما سيلحق الضرر بالمنافسة.

إنشاء شركة لتقديم النظام الإلكتروني بسعر مخفض لشركات السمسرة الصغيرة: قالت مصادر إن إدارة البورصة اقترحت أن تنشيء شركات السمسرة الكبرى التي اشترت برنامج التداول الإلكتروني للشورت سيلنج شركة مشتركة بينها لتقديم البرنامج بسعر مخفض للشركات الأصغر.

وطال انتظار السوق لإطلاق آلية الشورت سيلنج لسنوات قبل أن تعلن إدارة البورصة وشركة مصر للمقاصة أنها ستقوم بتحديث نظم التداول في سوق المال استعدادا لتقديم الآلية. وفي مايو 2018 أعلنت الهيئة العامة للرقابة المالية عن تعديل قانون سوق رأس المال، بما يسمح لشركات الوساطة في الأوراق المالية مباشرة نشاط إقراض الأوراق المالية بغرض البيع ما أدى لتكهنات ببدء العمل به في سبتمبر من نفس العام. ولكن إعداد القوانين المنظمة للشورت سيلنج استغرق عاما آخر ما بين هيئة الرقابة المالية والبورصة حتى ظهرت الآلية الجديدة للنور. ومنحت الهيئة خلال الأشهر الماضية 51 شركة سمسرة تراخيص مزاولة الشورت سيلنج.

تغطية طرح "راميدا" 1.6 مرة في نهاية اليوم الثاني للاكتتاب: شهد اليوم الثاني لاكتتاب شركة العاشر من رمضان للصناعات الدوائية والمستحضرات التشخيصية (راميدا) تغطية الطرح بنسبة 106%. وقالت صحيفة البورصة إن إجمالي الطلبات المسجلة على أسهم راميدا من الأفراد بلغت 29.96 مليون سهم لـ“راميدا”، فيما تبلغ الأسهم المطروحة للاكتتاب العام 18.8 مليون، وبذلك تمت تغطية الأسهم المطروحة 1.6 مرة. ومن المقرر أن ينتهي الطرح العام الأولي للشركة، والذي بدأ يوم الخميس يوم الأربعاء المقبل.

يأتي هذا في الوقت الذي تخطط فيه راميدا لإطلاق 21 مستحضرا جديدا على المدى المتوسط، ومضاعفة حجم التصنيع لصالح الغير خلال 2020 مع التركيز على منتجات الشركة، وفق تصريحات ياسمين نجم، مديرة علاقات المستثمرين بالشركة، نقلتها جريدة المال أمس. وتتطلع الشركة أيضا لمضاعفة حجم صادراتها إلى 15% من إجمالي الإنتاج خلال السنوات القليلة المقبلة، وفق ما صرح به محمود فايق، رئيس القطاع المالي بالشركة، لجريدة المال. وتسعى الشركة إلى فتح عدد من الأسواق الجديدة أمام منتجاتها، بما في ذلك أوزباكستان وفلسطين والسودان وأوغندا وتنزانيا والنيجر، بخلاف التوسع في الأسواق الرئيسية للشركة المتمثلة في اليمن والعراق وليبيا.

وأعلنت راميدا الأسبوع الماضي أنها ستطرح حصة قدرها 49% للاكتتاب العام في البورصة منها (نحو 376.6 مليون سهم) بسعر 4.66 جنيه للسهم. وستطرح 95% من تلك الحصة للشركات والمؤسسات فيما تطرح 5% فقط منها للمستثمرين الأفراد. والأسهم المطروحة للبيع تملكها شركة جريفيل إنفستنج التي ستشتري 125 مليون سهم جديد ستصدرها راميدا من خلال اكتتاب خاص. ومن المتوقع بدء التداول على سهم راميدا في البورصة المصرية في 11 ديسمبر باسم RMDA. ويمكنك معرفة المزيد عن طرح "راميدا" على موقعها الخاص. ويعد طرح راميدا هو ثاني طرح عام أولي في البورصة المصرية هذا العام بعد "فوري" للمدفوعات الإلكترونية في أغسطس الماضي، إلى جانب طرح ثانوي لحصة إضافية تبلغ 4.5% من الشركة الشرقية للدخان في أول مارس الماضي.

مستشارو الطرح: عينت راميدا كل من إتش إس بي سي وإنفستيك كمنسقين مشتركين عالميين ومديرين للطرح دوليا، في حين يقوم بنك الاستثمار سي أي كابيتال بدور مدير الطرح المشترك. وتقوم كومباس كابيتال بدور مستشار الاكتتاب العام، وتعمل إنك تانك كمستشار لعلاقات المستثمرين.

صدور اللائحة التنفيذية لبرنامج رد الأعباء التصديرية الجديد: اعتمد رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولى أمس اللائحة التنفيذية لبرنامج رد الأعباء التصديرية الجديد الذي طال انتظاره، والذي أعلنت عنه الحكومة وأقرته في وقت سابق من العام الجاري، وفقا لجريدة البورصة. وتنص اللائحة التنفيذية للبرنامج والتي حصلت الجريدة على نسخة منها، على أن الصادرات التي بدأت اعتبارا من مطلع يوليو الماضي ستكون مؤهلة للسحب من المخصصات التي رصدت للبرنامج الجديد خلال العام المالي الجاري وقيمتها 6 مليارات جنيه وذلك في إطار خطة لتحفيز المصدرين.

شركات صناعة النسيج والأثاث لا تبدو متحمسة للغاية: قال رئيسا المجلسين التصديريين للغزل والنسيج والأثاث إن السلطات أخفقت فيما يبدو في الوفاء بما تعهدت به خلال الاجتماعات مع المجالس التصديرية خلال الأشهر الماضية. ولفتا إلى أن اللائحة تتضمن الكثير من الاشتراطات التي يتعين على المصدرين الوفاء بها قبل للصرف، فضلا عن أن الجزء الأكبر من المستحقات سيكون في شكل إعفاءات ضريبية بدلا التحويلات النقدية المباشرة.

وعلى النقيض، رحب مصدرو الصناعات الهندسية والطباعة والتغليف بصدور اللائحة التنفيذية والتي بدت مرضية بالنسبة لهم إلى حد كبير، مرجعين ذلك إلى أنها تقدم حوافز للشركات الصغيرة والمتوسطة، علاوة على تخصيص بعض الحوافز الجذابة لكل قطاع على حده.

ومن المفترض أن البرنامج الجديد سيكون بداية لموازنة سنوية بقيمة 6 مليارات جنيه تصرف من الموازنة العامة للدولة لرد الأعباء التصديرية. وقالت الحكومة عقب الإعلان لأول مرة عن تفاصيل البرنامج إنه سيجري تخصيص 2.4 مليار جنيه كمساندة نقدية، أي بنسبة 40% من إجمالي ميزانية البرنامج، إلى جانب 1.8 مليار جنيه تخصم من التزامات الشركات المصدرة لدى وزارة المالية، بما يمثل نحو 30%، كما يصرف صندوق دعم الصادرات 1.8 مليار جنيه لدعم البنية التحتية للتصدير وبناء القدرة التصديرية، بما يمثل 30% من إجمالي قيمة البرنامج. وأعلنت الحكومة في سبتمبر الماضي رسميا تفعيل البرنامج الجديد لرد أعباء الصادرات، والإجراءات التنفيذية لبدء سداد المستحقات المالية المتأخرة للمصنعين والمصدرين لدى صندوق تنمية الصادرات، والتي لم يصرفها الصندوق منذ عام 2012. وتوالت التسويات للمستحقات المتأخرة للشركات اعتبارا من سبتمبر الماضي.

صندوق A15 يعتزم استثمار 250 مليون جنيه في عدد من المشروعات التي تنشط في قطاعات التجارة الإلكترونية والتكنولوجيا المالية وتكنولوجيا الإعلانات الرقمية والتطوير الرقمي، خلال الفترة المقبلة، وفق تصريحات الشريك المؤسس والعضو المنتدب للصندوق فادي أنطاكي لجريدة حابي أمس. وأضاف أنطاكي أن الاستثمارات الجديدة ستتوزع بين صندوق A15 المتخصص في الاستثمار بمجال التكنولوجيا، ومستثمرين آخرين كشركاء استثمار، لافتا أنه من المقرر إطلاق المشروعات المستهدفة تباعا خلال الستة أشهر الأولى من العام المقبل. وتتضمن الاستثمارات الجديدة الدخول في قطاعين مختلفين في مجال التجارة الإلكترونية. وكشف أنطاكي أن A15 ضخ استثمارات جديدة -لم يفصح عن قيمتها- في شركة أر تو إس المتخصصة في خدمات التوصيل واللوجستيات للمشروعات العاملة في التجارة الإلكترونية، وذلك في إطار خطة للتوسع في هذا النشاط.

ابتكار ترصد 35 مليون جنيه للاستثمار في تطبيقات للتمويل غير المصرفي والدفع الإلكتروني: خصصت شركة ابتكار للتمويل الاستثماري، الشريك المؤسس لشركة بي إنفستمنتس للاستثمار المباشر، نحو 35 مليون جنيه للاستثمار في شركات ناشئة توفر خدمات تكميلية لمنظومة الشركات التابعة بمجالي الدفع الإلكتروني والتمويل غير المصرفي، وذلك ضمن خطة توسعية طموحة تتبناها الشركة، وفق تصريحات رئيس الشركة علاء سبع لموقع حابي جورنال، دون أن يكشف عن الجدول الزمني المستهدف لضخ تلك الاستثمارات. ورجح سبع أن تضخ المبالغ المرصودة في نحو 10 صفقات بمجال ريادة الأعمال، متوقعا أن يبلغ متوسط قيمة الصفقة الواحدة 100 ألف دولار. وفي غضون ذلك، كشف الرئيس التنفيذي لشركة ابتكار أيمن الدسوقي لجريدة البورصة، أن شركته عكفت خلال الفترة الماضية على دراسة الاستثمار في 7 شركات ناشئة وقررت ضخ استثمارات فى شركتين، وذلك مقابل الحصول على حصة لا تتعدى 5% في كل منهما.

وتعتزم الشركة أيضا البدء في تقديم خدمات التمويل الاستهلاكي، وهي الآن في المرحلة الأخيرة من إجراءات تأسيس شركتين منفصلتين للتمويل الاستهلاكي، وفقا للدسوقي. وسيضم هيكل ملكية الشركتين الجديدتين شركة أكواير للاستثمار وصندوق "تي سي في" إلى جانب مستثمرين أفراد. ومن المخطط أن تبدأ الشركتان عملهما الفعلي العام المقبل، وفقا للدسوقي.

المجموعة المالية هيرميس تتصدر ترتيب شركات السمسرة في البورصة المصرية لشهر نوفمبر، بعدما استحوذت على حصة سوقية بلغت 45.3% من إجمالي التداولات بشركتيها هيرميس والمجموعة المالية، طبقا للبيانات الصادرة عن البورصة المصرية. وجاءت فاروس لتداول الأوراق المالية في المرتبة الثانية بحصة سوقية 7.0% من حجم التداولات، ثم شركة سي آي كابيتال بحصة 5.3%، وبلتون بنسبة 3.3%، وإتش سي بنسبة 2.8%، ثم أرقام بنسبة 2.7%.

"أوراسكوم للاستثمار" تقلص أرباحها إلى 61.2 مليون جنيه في الربع الثالث من العام: أعلنت شركة أوراسكوم للاستثمار القابضة في بيان للبورصة أمس أن صافي أرباحها في الربع الثالث من العام الجاري تراجع إلى 61.2 مليون جنيه، مقارنة بـ 1.21 مليار جنيه في الفترة ذاتها من العام الماضي. وانخفضت إيرادات الشركة خلال الفترة إلى 344.3 مليون جنيه، من 384.6 مليون جنيه بالفترة المقارنة. وسجلت الشركة صافي خسائر بلغ 92.4 مليون جنيه في التسعة أشهر الأولى من العام، مقابل أرباح بلغت قيمتها حوالي 1.1 مليار جنيه في نفس الفترة من عام 2018. كانت أوراسكوم للاستثمار قد تكبدت خسائر بقيمة 153.4 مليون جنيه خلال النصف الأول من العام.

محمد عباس فايد يتولى رسميا رئاسة بنك أبو ظبي الأول: وافق البنك المركزي على تعيين محمد عباس فايد رئيسا تنفيذيا لبنك أبو ظبي الأول، وفق ما ذكره موقع مصراوي يوم الخميس الماضي. وتقلد فايد منصب العضو المنتدب لبنك عودة منذ عام 2016 حتى تقدم باستقالته في أبريل الماضي، كما شغل منصب نائب مدير بنك مصر في الفترة من يونيو 2010 وحتى سبتمبر 2014.

enterprise

صدرت يوم الجمعة الماضي ثاني حلقات بودكاست إنتربرايز باللغة الإنجليزية "Making It"، والتي استضفنا فيها العقلين المفكرين وراء تطبيق "إلفز"، عبير السيسي وكريم الصاحي، حيث تحدثنا معهما عن التحديات التي واجهتهما كزوجين قررا تأسيس مساعد شخصي إلكتروني باستخدام تطبيقات الذكاء الاصطناعي. اضغط هنا للاستماع إلى الحلقة على موقعنا الإلكتروني، أو عبر أبل بودكاست أو جوجل بودكاست.

**شارك إنتربرايز مع أصدقائك**

إنتربرايز متاحة مجانا، فقط قم بزيارة صفحة تسجيل الاشتراك بالعربية أو الإنجليزية، واشترك لتصلك النشرة باللغة التي تفضلها. نقدم لك كل ما تريد أن تعرفه من أخبار مصر، ونرسلها إلى بريدك الإلكتروني من الأحد إلى الخميس قبل الثامنة صباحا. سجل اشتراكك باسمك وبريدك الإلكتروني ووظيفتك.

صورة اليوم

إرث نجيب محفوظ لا يزال حيا في شوارع القاهرة التي عشقها: ما زالت ذكرى الأديب العالمي نجيب محفوظ تبدو جلية في شوارع القاهرة، حيث يمكن رؤية صوره في أحياء المدينة المختلفة، من بينها صورة بالموزاييك لمحفوظ في أحد شوارع القاهرة الإسلامية، حسبما تذكر وكالة أنباء فرانس برس التي قامت بزيارة متحف الأديب الكبير الذي افتتح في وقت سابق من هذا العام. ويقول تقرير الوكالة إن محفوظ تناول مواضيع عديدة مهمة في رواياته من بينها مصر القديمة والصوفية وصراعات السياسة ومواضيع عدة تعتبر محظورة، ولكن بقيت القاهرة هي أبرز اهتماماته. وتضيف أم كلثوم ابنة محفوظ "لقد كان دائما يكتب عن القاهرة بحب وكان يصفها بدقة شديدة… حتى لو انتقدها فهي لا تزال مليئة بالحب".

دبلوماسية وتجارة خارجية

وزيرا خارجية مصر واليونان: التدخل التركي في الشأن الليبي يقوض جهود التسوية السياسية. التقى وزير الخارجية سامح شكري أمس نظيره اليوناني نيكوس دندياس في القاهرة، حيث اتفقا على أن التدخل التركي "السلبي" في ليبيا يتعارض مع مجمل جهود التسوية السياسية في البلاد، وفق بيان الوزارة. واتفق الوزيران خلال اللقاء على تسريع وتيرة إقامة مناطق اقتصادية خالصة في المياه الإقليمية التابعة لكل منهما، وفق ما نقلته أسوشيتد برس عن تصريحات لدندياس عقب الاجتماع. وفي غضون ذلك، قال رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس أمس إنه سيطلب من أعضاء حلف شمال الأطلسي (الناتو) دعم بلاده في مواجهة محاولات تركيا التعدي على السيادة اليونانية.

وتأتي التوترات الأخيرة بعدما وقعت تركيا والحكومة الليبية برئاسة فايز السراج الأسبوع الماضي اتفاقيتين تشملان تعيين الحدود البحرية والتعاون الأمني، وهو ما قوبل بانتقادات حادة من جانب كل من مصر واليونان وقبرص. وقال مجلس الوزراء المصري في بيان له يوم الخميس الماضي إن الاتفاقيتين غير قانونيتين ولا يمكن الاعتراف بهما بناء على اتفاق الصخيرات السياسي الليبي "الذي يحدد الاختصاصات المخولة لمجلس رئاسة الوزراء، إذ تنص صراحة على أن مجلس رئاسة الوزراء ككل، وليس رئيس المجلس منفردا، يملك صلاحية عقد اتفاقات دولية". ويتصاعد التوتر حول الحدود البحرية في شرق المتوسط وحقوق التنقيب عن مصادر الطاقة وخاصة بين مصر وقبرص واليونان من ناحية وتركيا من ناحية أخرى.

black board

ما هو الموقف الحالي لبرنامج إنشاء المدارس بالشراكة بين القطاعين العام والخاص؟ من بين السياسات التي تبنتها وزارة التربية والتعليم تحفيز القطاع الخاص لتطوير المدارس من خلال إطارالشراكة بين القطاعين العام والخاص المعروف بـ PPP. وبموجب هذا الإطار، توفر الحكومة لشركات القطاع الخاص الأراضي والتراخيص اللازمة، بينما تقوم تلك الشركات ببناء المدارس وتشغيلها. وجرى الإعلان عن هذا البرنامج في عام 2016، ولكن لم يتم توقيع العقود الأولى حتى يناير من العام الجاري. وتأمل الحكومة في بناء 1000 مدرسة ضمن هذا الإطار بحلول عام 2030. وحتى الآن، لم يتم طرح سوى المرحلة الأولى من البرنامج.

وثمة تحرك في المياه الراكدة عقب فترة سكون طويلة: على الرغم من كون المشروع أحد المكونات الرئيسية لسياسة الوزارة، لكن العديد من عناصره الأساسية افتقد للوضوح، مثل هيكل الاتفاقية، وتوزيع المدارس، والشركات المعنية، والجدول الزمني للمشروع، وأي إشارة حول كيفية إدارة المدارس المزمع إنشاؤها. ويرجع عدم الوضوح هذا إلى حد كبير إلى تعديل البرنامج منذ الإعلان عنه في البداية. وكانت الحكومة قد أعلنت في وقت سابق أن البرنامج سيشمل 200 مدرسة. وعقب فترة مطولة من الإعداد للبدء في المرحلة الأولى من المشروع، يبدو أن الوزارة بصدد وضع الإطار الذي سيحكمه حتى عام 2030. لهذا فقد التقت إنتربرايز مع أمانى الفار، رئيس وحدة الشراكة بين القطاعين العام والخاص بوزارة التربية والتعليم، والتي ساعدتنا لكي نضع النقاط على الحروف.

وفيما يلي أبرز النقاط التي جاءت في المقابلة:

  • تم طرح 24 مدرسة في 6 محافظات في المرحلة الأولى ومن المقرر طرح 60 مدرسة أخرى في المرحلة الثانية.
  • كانت هناك "أخطاء" في نظام الطرح أدت إلى تأخر إطلاق المرحلة الأولى.
  • فازت 5 تحالفات بقيادة شركات سعودية ومصرية بمناقصات المرحلة الأولى.
  • المرحلة الثانية ستشهد إنشاء مدارس تطبق المناهج الأجنبية، بما في ذلك منهج "البكالوريا الدولية" (أو ما يعرف بـ IB) والمنهج الدراسي لشهادة الثانوية البريطانية (IGCSE).
  • من المقرر طرح مناقصة لاختيار مستشارين للمرحلة الثانية هذا الأسبوع، فيما سيجري طرح مناقصة إنشاء المدارس في نهاية الشهر الحالي.

المرحلة الأولى – 24 مدرسة تديرها خمس شركات: قالت الفار إن الحكومة وقعت اتفاقيات شراكة بين القطاعين العام والخاص مع خمسة تحالفات لبناء وتشغيل 24 مدرسة بإجمالي عدد 910 فصول مدرسية، وذلك ضمن المرحلة الأولى من البرنامج. وأضافت أنه من المتوقع بناء هذه المدارس، والتي ستكون في ست محافظات، بتكلفة إجمالية تقدر بنحو 650 مليون جنيه. وأشارت إلى أنه قد بدأت أعمال بناء المدارس بالفعل، على أن تبدأ في استقبال الطلاب بدءا من العام الدراسي 2021/2020.

"أخطاء" في نظام الطرح بالمرحلة الأولى أدت إلى انخفاض عدد المدارس المطروحة من 50 إلى 24: قالت مصادر حكومية لإنتربرايز إن المرحلة الأولى كانت تستهدف في البداية إنشاء 50 مدرسة، ولكن بسبب التأخير في إطلاق المرحلة الأولى على خلفية تغير مناخ الاقتصاد الكلي، والتغييرات في شروط الطرح، وتشديد الفحص للعروض التي تقدمت بها التحالفات، فقد استقرت الوزارة على طرح 24 مدرسة فقط. وقال وزير التربية والتعليم طارق شوقي، على هامش منتدى أفريقيا 2019 إن المرحلة الأولى من المشروع شهدت أخطاء فى نظام الطرح، وهو ما يتطلب بعض التعديلات لتجنبها فى المراحل اللاحقة.

تسبب قرار تعويم الجنيه في عام 2016 في تغيير حسابات بعض الشركات التي كانت قد تقدمت بعطاءات في البرنامج، وفقا لما صرحت به مصادر لإنتربرايز. وقالت المصادر إنه أعقب ذلك التوسع في البرنامج من 200 مدرسة إلى 1000 مدرسة في عام 2018. وعلاوة على ذلك، قررت الحكومة تقليل الجداول الزمنية لإنشاء تلك المدارس لتصبح سنة واحدة بدلا من سنتين. وتسببت هذه التغييرات في انسحاب بعض المستثمرين، وما تلى ذلك من إعادة تقييم للعطاءات والإعلان عن تأهل 7 شركات لتنفيذ المرحلة الأولى من المشروع، ثم بعد ذلك توقيع العقود مع خمسة تحالفات في يناير 2019.

إطار عمل جديد لكيفية إدارة المدارس في المراحل اللاحقة: قالت الفار إن وزارة التربية والتعليم تجري حاليا مناقشات لتحديد كيفية إدارة المدارس المقرر إنشاؤها في المراحل اللاحقة من برنامج الشراكة بين القطاعين العام والخاص. وأضافت أن تلك المناقشات ستحدد كل شيء بداية من المناهج التي سيجري تدريسها وحتى مقدار الرسوم الدراسية، وعدد المدرسين الأجانب الذين يسمح بتعيينهم. وأشارت الفار إلى أن هذه النقاط قد اتفق عليها بالنسبة للمرحلة الأولى، ولكن قد تتغير في المراحل اللاحقة.

شروط وأحكام العطاء والبرنامج: تنص أحكام وشروط العطاء على أنه يجوز لأي عدد من الشركات تشكيل تحالف والتقدم بعرض للفوز بإنشاء المدارس وفق برنامج الشراكة بين القطاعين العام والخاص، شريطة أن يكون أحد الشركاء بالتحالف قائما على إدارة إحدى المدارس في مصر في الوقت الحالي، وفق ما ذكرته الفار. ويشترط أيضا أن يكون الشريك مالكا لحصة لا تقل عن 20% في المدرسة التي يتقدم التحالف لها. ويحصل التحالف الفائز على قطعة أرض على أساس استغلالها لمدة 30 عاما، مع قيام التحالف بسداد مبلغ 10 جنيه لكل متر مربع. ويبدو حتى الآن أن هذه هي الشروط التي سيعمل بها خلال مراحل البرنامج.

المرحلة الأولى – التحالفات الـ 5 الفائزة: تتوزع الـ 24 مدرسة في محافظات القاهرة والجيزة ودمياط والشرقية والمنوفية والغربية. وفاز بإنشاء تلك المدارس خمسة تحالفات تتكون من شركات مصرية وسعودية. وبعض تلك الشركات غير معروف، كما أن البعض الآخر قد تم إنشاؤه لغرض تقديم العطاءات، ولم نستطع الحصول على مزيد من المعلومات حول تلك التحالفات من المسؤولين بالوزارة. وتضم التحالفات الخمس:

  • تحالف منصور القحطاني (6 مدارس): لا توجد معلومات وافية حول هذا التحالف، سوى أنه يتكون من شركة مملوكة لرجل الأعمال السعودي منصور القحطاني وشركة مصرية معروفة لدى المسؤولين بالوزارة فقط باسم "يو جي إس". وسيقوم التحالف ببناء وتشغيل أربع مدارس في محافظة القاهرة ومدرستين في محافظة الجيزة.
  • تحالف أكاديمية الجزيرة (6 مدارس): يقوم تحالف بقيادة أكاديمية الجزيرة، والتي تدير عدة مدارس لغات في جميع أنحاء القاهرة، بتطوير وتشغيل ثلاث مدارس في محافظة دمياط وثلاث مدارس أخرى في محافظة الغربية.
  • تحالف مجموعة الرتيق (6 مدارس): يقوم تحالف تقوده مجموعة الرتيق السعودية بإدارة ثلاث مدارس في محافظة الشرقية وثلاث مدارس أخرى في محافظة الجيزة. ومن غير المعلوم اسم الشريك المصري في التحالف.
  • تحالف مجموعة الشرق الأوسط للخدمات التعليمية (3 مدارس): فاز تحالف بقيادة مجموعة الشرق الأوسط للخدمات التعليمية – والتي تدير جامعة شرق البحر المتوسط – بحقوق بناء وتشغيل ثلاث مدارس في محافظة القاهرة.
  • تحالف مؤسسة نصر عبد الغفور (3 مدارس): سيقوم تحالف تقوده مؤسسة نصر عبد الغفور، والتي تدير مدارس "نصر عبد الغفور" الثانوية بنات في المنوفية، ببناء وتشغيل ثلاث مدارس في محافظة المنوفية.

المرحلة الأولى – التدريس والمناهج الدراسية: وفقا لشروط المناقصة، تقوم جميع مدارس المرحلة الأولى والبالغ عددها 24 مدرسة بتدريس مناهج المدارس القومية لغات – وهي مناهج التعليم الحكومية التي يتم فيها تدرس غالبية المواد باللغة الإنجليزية. كما وضعت الوزارة حدا أقصى لتوظيف المدرسين الأجانب بنسبة 10% من إجمالي أعضاء هيئة التدريس.

المرحلة الأولى – الرسوم الدراسية: قالت الفار إن الرسوم الدراسية في مدارس المرحلة الأولى ستتراوح ما بين 4 آلاف جنيه و12 ألف جنيه، وذلك حسب المحافظة التي تتواجد بها المدرسة وحسب الصف الدراسي. وأشارت إلى أن تلك الأسعار قد تحددت وفق دراسات أجراها مستشارو الوزارة حول البرنامج، ومن بينهم شركة إن آي كابيتال (المستشار المالي)، وشركة سري الدين وشركاؤه (المستشار القانوني)، والمركز الهندسي بجامعة الإسكندرية (المستشار الفني).

وتعتزم الوزارة طرح المناقصة الخاصة بالمرحلة الثانية من الشراكة بين القطاعين العام والخاص والمكونة من 60 مدرسة أواخر ديسمبر الحالي، وفقا لما قالته الفار. وأضافت أن الوزارة تأمل في استكمال حصر قطع الأراضي المقرر طرحها بحلول ذلك الوقت.

وتستعد الوزارة أيضا لطرح مناقصة هذا الأسبوع لاختيار مستشارين لهذه المرحلة من البرنامج، وفقا لما قالته الفار، والتي أوضحت أن المستشارين سيساعدون في عملية اختيار العطاءات الفائزة وتحديد الرسوم الدراسية. ومن المقرر فتح باب تقديم العطاءات من جانب تحالفات الشركات في المرحلة الثانية لمدة تتراوح بين 3 و6 أشهر، على أن يتم الإعلان عن العطاءات الفائزة بحلول نوفمبر 2020، وتوقيع العقود بحلول يناير 2021.

من المقرر أن تقدم المدارس المدرجة ضمن المرحلة الثانية من البرنامج المناهج الدراسية الأجنبية للطلاب، بما في ذلك منهج "البكالوريا الدولية" والمنهج الدراسي لشهادة الثانوية البريطانية، وفقا لما صرحت به الفار. وقالت أيضا إن الوزارة لم تقرر بعد ما إذا كانت ستبقي على الحد الأقصى البالغ 10% على توظيف المدرسين الأجانب في هذه المرحلة من البرنامج، ولكنها ألمحت إلى إمكانية رفع الحد الأقصى أو إلغاءه، وذلك في ضوء البرامج المقدمة في المرحلة الثانية. وأشارت الفار إلى أن هذا يعني أن الرسوم الدراسية في تلك المدارس ستكون أعلى منها في مدارس المرحلة الأولى.

فيما يلي أهم خمسة أخبار تعليمية في البلاد خلال أسبوع:

  • وزارة التربية والتعليم تشكل لجنة لمراجعة طلبات الإعفاء من القرار الخاص بوضع حد أقصى قدره 20% لملكية المستثمرين الأجانب في كل من المدارس الدولية والخاصة.
  • المستثمرون في قطاع التعليم يأملون أن يكون ضمن القطاعات الجديدة التي ستضاف إلى البورصة المصرية، وذلك في إطار المراجعة التي تجريها البورصة حاليا لنظام تصنيف القطاعات المكونة لها.
  • وزارة التعليم العالي تعتزم تنفيذ عدد من البرامج التدريبية خلال الفترة المقبلة في إطار مبادرة "ادرس في مصر"، التي تهدف إلى جذب الطلاب الوافدين من دول العالم، وفق ما نشرته جريدة اليوم السابع.
  • مصر تتقدم 17 مركزا بمؤشر المعرفة العالمي لعام 2019، لتحقق المركز الـ 82، مقارنة بالمركز الـ 99 للعام الماضي. وسجلت مصر المركز الأول من حيث معدل التحسن في التصنيف للعام الجاري.
  • ارتفاع كثافة الفصول، ونظم التعلم وأساليبه ووسائله بما في ذلك المناهج، وتراجع مستوى الاستثمار في التعليم الفني تعد أبرز أسباب الانخفاض الذي تشهده البلاد حاليا في مستوى جودة التعليم في مرحلة التعليم قبل الجامعي، وفق ما كتبه أحمد جمال الدين موسى في مقاله بجريدة المصري اليوم.

بالأرقام

Share This Section

برعاية
Pharos Holding - http://www.pharosholding.com/

متوسط سعر الدولار وفقا لبيانات البنك المركزي: شراء 16.06 جم | بيع 16.18 جم

سعر الدولار بالبنك التجاري الدولي: شراء 16.06 جم | بيع 16.16 جم

سعر الدولار بالبنك الأهلي المصري: شراء 16.05 جم | بيع 16.15 جم

مؤشر EGX30 (الأحد): 13781 نقطة (-0.5%)

إجمالي التداول: 281 مليون جم (61% تحت المتوسط اليومي خلال 90 يومًا)

EGX30 منذ بداية العام حتى تاريخه: +5.7%

أداء السوق يوم الأحد: أنهى EGX30 تعاملات أمس منخفضا بنسبة 0.5%، فيما صعد سهم البنك التجاري الدولي صاحب الوزن النسبي الأكبر بالمؤشر بنسبة 0.01%. وارتفع سهم مستشفى كليوباترا بنسبة 1.9% ليسجل أفضل أداء بين مكونات المؤشر، تلاه مصر الجديدة للإسكان بنسبة 1.6%، وسيدي كرير للبتروكيماويات بنسبة 0.6%. وفي المقابل، هوى سهم القلعة القابضة بنسبة 4.4% ليسجل أسوأ أداء، تلاه إعمار مصر بنسبة 3.4%، وبالم هيلز بنسبة 3.0%. وبلغت قيم التداول 281 مليون جنيه. وحقق المستثمرون المصريون وحدهم صافي بيع.

مستثمرون أجانب: صافي شراء | 34.9 مليون جم

مستثمرون عرب: صافي شراء | 3.9 مليون جم

مستثمرون مصريون: صافي بيع | 38.8 مليون جم

الأفراد: 66.5% من إجمالي التداولات (65.4% من إجمالي المشترين | 67.6% من إجمالي البائعين)

المؤسسات: 33.5% من إجمالي التداولات (34.6% من إجمالي المشترين | 32.4% من إجمالي البائعين)

خام غرب تكساس: 56.05 دولار (+1.60%)

خام برنت: 61.24 دولار (+1.24%)

الغاز الطبيعي (نايمكس، الأسعار المستقبلية): 2.35 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية (+3.03%، تعاقدات يناير 2020)

الذهب: 1466.20 دولار أمريكي للأوقية (-0.44%)

مؤشر TASI: 7901.93 نقطة (+0.55%) (منذ بداية العام: +0.96%)
مؤشر ADX: 5030.76 نقطة (-0.25%) (منذ بداية العام: +2.35%)
مؤشر DFM: 2678.70 نقطة (-1.22%) (منذ بداية العام: +5.89%)
مؤشر KSE الأول:‏ 6633.38 نقطة (+1.75%)
مؤشر QE: 10192.05 نقطة (+0.44%) (منذ بداية العام: -1.04%)
مؤشر MSM: 4074.11 نقطة (+0.25%) (منذ بداية العام: -5.77%)
مؤشر BB: 1532.74 نقطة (+0.38%) (منذ بداية العام: +14.62%)

Share This Section

المفكرة

ديسمبر: زيارة وفد من شركات السيارات الهندية إلى مصر.

3- 6 ديسمبر (الثلاثاء – الجمعة): معرض القاهرة الدولي للأخشاب، مركز مصر للمعارض الدولية، القاهرة.

5- 7 ديسمبر (الخميس- السبت) : قمة "رايز أب" المتخصصة في دعم الشركات الناشئة، الجامعة الأمريكية بالقاهرة الجديدة.

9- 11 ديسمبر (الأثنين – الأربعاء): مؤتمر "باك بروسيس" لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، مركز مصر للمعارض الدولية، القاهرة.

9 -11 ديسمبر (الأثنين – الأربعاء): معرض فوود أفريكا، مركز مصر للمعارض الدولية، القاهرة.

10 -11 ديسمبر (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع لجنة السوق المفتوحة بالاحتياطي الفيدرالي لبحث أسعار الفائدة.

14- 17 ديسمبر (السبت – الثلاثاء): ملتقى شباب العالم 2019، شرم الشيخ.

26 ديسمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لبحث أسعار الفائدة.

يناير 2020: حفل توزيع جوائز الاتحاد الأفريقي لكرة القدم (كاف) 2019، منتجع ألباتروس سيتاديل، الغردقة، مصر

يناير 2020: قمة الاستثمار الأفريقية البريطانية، لندن، المملكة المتحدة.

9- 12 يناير 2020 (الثلاثاء – الأحد): مؤتمر بلاستيكس، مركز مصر للمعارض الدولية، القاهرة.

25 يناير 2020 (السبت): ذكرى ثورة 25 يناير/ عيد الشرطة، عطلة رسمية.

25 يناير 2020 (السبت): بدء عطلة منتصف العام الدراسي للمدارس والجامعات.

8 فبراير 2020 (السبت): نهاية عطلة منتصف العام الدراسي للمدارس والجامعات.

11- 13 فبراير 2020 (الثلاثاء – الخميس): معرض بترول مصر، مركز مصر للمعارض الدولية، القاهرة.

25- 26 مارس 2020 (الأربعاء – الخميس): مؤتمر المشاريع العملاقة، مركز مصر للمعارض الدولية، القاهرة.

5- 7 مايو 2020 (الثلاثاء – الخميس): مؤتمر الاستثمار في أفريقيا، لندن، المملكة المتحدة.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و «مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).