الإثنين, 30 مايو 2022

أيه دي كيو تستثمر 10 مليارات دولار في المشروعات الصناعية بمصر والإمارات والأردن

عناوين سريعة

نتابع اليوم

صباح الخير قراءنا الأعزاء. نشرتنا اليوم حافلة بأخبار الاستثمار وجهود مصر لتعزيز علاقاتها الاقتصادية بدول المنطقة.

أخبار سيئة لصناعة السيارات، إذ تراجعت مبيعات السيارات بالسوق المحلية بنسبة 25% الشهر الماضي، أي بأكثر من ضعف معدل التراجع في مارس، وقد يكون الانخفاض أكبر في مبيعات شهر مايو.

المزيد حول كل هذا في نشرتنا هذا الصباح.

يحدث اليوم –

تنطلق اليوم الاثنين فعاليات الجلسة النقاشية للحوار المجتمعي حول المرحلة الثانية من الاستراتيجية الشاملة لتطوير الأنشطة المالية غير المصرفية (2022-2026)، وفق ما قالته الهيئة العامة للرقابة المالية في بيان صحفي (بي دي إف) أمس. حددت الهيئة ستة محاور رئيسية لاستراتيجية العمل خلال السنوات الأربع من بينها تعزيز استخدام التكنولوجيا المالية وتسريع التحول الرقمي وتحقيق الشمول المالي وتحسين إدارة المخاطر.

تتواصل اليوم منافسات بطولة الجونة الدولية المفتوحة للاسكواش 2022، وتستمر حتى الجمعة التالي 3 يونيو، وتضم بعض اللاعبين واللاعبات المصنفين، مثل المصنفة الأولى عالميا نوران جوهر، والمصنف الثاني علي فرج الذي فاز ببطولة العالم برعاية البنك التجاري الدولي مؤخرا. ويبلغ مجموع الجوائز لكل من منافسات الرجال والنساء 180 ألف دولار.

الأسواق المالية الأمريكية مغلقة اليوم بمناسبة الاحتفال بـ "يوم الذكرى"، وهو يوم عطلة فيدرالية في البلاد يحتفل به في آخر يوم اثنين من شهر مايو، تكريما للجنود الأمريكيين الذين قتلوا بساحات المعارك.


أخبار جيدة للمستثمرين: قالت وزيرة التجارة والصناعة نيفين جامع إن هناك توجيهات لإصدار التراخيص الخاصة بالأراضي الصناعية في 20 يوما فقط، من أجل تبسيط الإجراءات للمستثمرين. وأوضحت الوزيرة، في اتصال هاتفي مع أحمد موسى، خلال برنامج "على مسؤوليتي" (شاهد 3:04 دقيقة) أن الوزارة ستتولى مسؤولية إصدار التراخيص والحصول على الموافقات مع الجهات المختلفة، في حين أن النظام الحالي يلزم المستثمر بالحصول على 14 موافقة قبل أن يتمكن من الحصول على الرخصة.

الخبر الأبرز عالميا –

الاتحاد الأوروبي قد لا يقدم على فرض المزيد من العقوبات ضد روسيا، إذ حذر وزير ألماني من أن إجماع الاتحاد الأوروبي على فرض العقوبات على موسكو بدأ في التفكك بعد أن أخفق الاتحاد في الاتفاق على خطة لحظر واردات النفط الروسية. (بلومبرج l فايننشال تايمز l رويترز)

وفي آخر تطورات الحرب: وصف الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي الوضع في شرق البلاد بأنه "صعب لدرجة لا توصف"، في الوقت الذي تواصل فيه القوات الروسية قصف المدن بإقليم لوهانسك. وقال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف أمس إن ما أسماه بـ "تحرير" إقليم دونباس يعد "أولوية غير مشروطة" لموسكو، مشيرا إلى أن روسيا ستواصل التقدم حتى تسيطر بالكامل على الإقليمين الواقعين شرق أوكرانيا. (أسوشيتد برس l رويترز l بي بي سي)

الصين تتجه نحو تخفيف عمليات الإغلاق: سترفع مدينة شنغهاي الصينية القيود "غير المعقولة" المفروضة على الشركات اعتبارا من الأول من يونيو، بينما أعادت بكين فتح أجزاء من وسائل النقل العام وكذلك بعض مراكز التسوق وأماكن أخرى مع انخفاض معدلات الإصابة بفيروس "كوفيد-19"، وفقا لرويترز. وخضعت المدينتان لعمليات إغلاق مشددة امتدت لأسابيع، مما أثار مخاوف من أن يدخل الاقتصاد في حالة ركود.

أدت هذه الأنباء إلى ارتفاع الأسواق الآسيوية والعقود الآجلة الأمريكية هذا الصباح. وارتفع مؤشرا هانج سينج ونيكاي بأكثر من 2%، فيما سجلت الأسهم الصينية مكاسب متواضعة. وتشير تعاملات العقود الآجلة إلى ارتفاعات مماثلة في الأسهم الأوروبية في التعاملات المبكرة هذا الصباح.

في المفكرة –

غدا الثلاثاء هو آخر فرصة أمام الشركات المقيدة بالبورصة المصرية لإعلان نتائج أعمال الربع الأول من عام 2022، بعد أن مددت الهيئة العامة للرقابة المالية المهلة أسبوعين إضافيين.

وينتهي الثلاثاء أيضا الموعد النهائي لتقديم الطلبات لبرنامج المساندة التصديرية التابع لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات (إيتيدا). يهدف البرنامج إلى تشجيع شركات التكنولوجيا العاملة بالسوق المحلية على زيادة صادراتها مع تقليل التكاليف.

أسبوع حافل بالمؤتمرات:

يمكنكم الاطلاع على المفكرة كاملة على موقعنا الإلكتروني، والتي تجدون فيها قائمة شاملة بالأحداث الإخبارية القادمة والأعياد الوطنية والمؤتمرات، وكل ما يهم مجتمع المال والأعمال.

enterprise

نقدم لكم هذا الصباح مرة أخرى "بلاكبورد" أول نشرة متخصصة من إنتربرايز تركز على التعليم في مصر، بدءا من مرحلة ما قبل التعليم الأساسي وحتى التعليم العالي. وتحتوي على مزيج من الأخبار والتحليلات والبيانات والأرقام، لإثراء الحوار بين المتخصصين في هذا القطاع وإطلاع غير المتخصصين على أهم تطوراته. تصدر "بلاكبورد" كل يوم اثنين وتجدونها في نهاية النشرة.

في عدد اليوم: في حين أن الأداء الأكاديمي القوي هو عنصر أساسي من متطلبات القبول في المؤسسات التعليمية، فإن الإنجازات الرياضية بين طلاب التعليم الأساسي وما قبل الجامعي توفر أيضا طريقا للتقدم في المجال الأكاديمي، مع امتيازات مالية مماثلة. أصبحت المنح الدراسية الرياضية الموجهة للرياضيين الأفضل أداء، المتوفرة بشكل دائم في جامعات دول مثل الولايات المتحدة وكندا، متاحة أيضا في العديد من الجامعات الخاصة في مصر. اليوم، نقدم ملخصا للمنح الدراسية وحزم الدعم المالي المتاحة للرياضيين الشباب.

enterprise

Miss Elite will be kicking off its second edition at Somabay from 3-11 June. The international beauty pageant helps contestants showcase and present their nation’s identity, beauty, culture, tradition and ethnicity.

For more information, visit: https://misseliteworld.com/

استثمار

أيه دي كيو تنوي الاستثمار في المشروعات الصناعية بمصر والأردن

تعتزم شركة أيه دي كيو القابضة (صندوق أبو ظبي السيادي) استثمار 10 مليارات دولار في مشروعات الشراكة الصناعية الجديدة بين مصر والإمارات والأردن، بموجب الاتفاقية التي وقعتها الدول الثلاث في أبو ظبي أمس، حسبما جاء في بيان رئاسة الوزراء، نقلا عن خطاب ألقاه وزير الصناعة والتكنولوجيا الإماراتي سلطان الجابر خلال حفل إطلاق الشراكة. وستضخ أيه دي كيو الاستثمارات المزمعة من خلال صندوق استثمار جديد تنوي تأسيسه. وأوضح الجابر أن الصندوق الذي ستديره أيه دي كيو سيمول مشروعات ضخمة في العديد من القطاعات الصناعية الحيوية، مما سيسهم في خلق المزيد من الوظائف، إلى جانب دعم النمو وتعزيز الإنتاج الصناعي وزيادة الصادرات.

القطاعات المستهدفة: سيستثمر الصندوق الجديد في القطاعات "ذات الاهتمام المشترك" للبلدان الثلاثة، بما في ذلك الأدوية والزراعة والأغذية والبتروكيماويات والمعادن والمنسوجات، وفق ما قاله الجابر.

يأتي هذا ضمن الشراكة الصناعية الجديدة بين الدول الثلاث: تهدف استثمارات أيه دي كيو لتسريع الشراكة الصناعية التكاملية التي وقعتها أمس مصر والإمارات والأردن من أجل دعم النمو الاقتصادي المستدام وزيادة الإنتاج الصناعي وتعزيز سلاسل التوريد بالمنطقة.

لا يزال هناك الكثير مما لا نعرفه: لا يزال من غير الواضح حجم الاستثمارات التي ستقوم بها مصر والأردن من خلال الشراكة أو متى تخطط الدول الثلاث للبدء في تحديد المشاريع التي ستستثمر بها وتخصيص التمويلات اللازمة.

"يمكن للشراكة أن تكون بمثابة نقطة انطلاق لتعاون أعمق بين الدول العربية"، وفقا لما قاله رئيس الوزراء مصطفى مدبولي في الكلمة التي ألقاها خلال الاجتماع (شاهد 9:12 دقيقة). وقال مدبولي أيضا، في مقابلة مع شبكة سكاي نيوز عربية (شاهد 20:35 دقيقة)، إن الاتفاقية من شأنها أن تساعد الدول الثلاث في تحقيق الاكتفاء الذاتي لبعض السلع، مضيفا أن مثل هذا التعاون أصبح أكثر أهمية من أي وقت مضى في ضوء الحرب في أوكرانيا، التي أضرت بإمدادات السلع إلى مصر وهددت الأمن الغذائي للبلاد، كما رفعت فاتورة واردات النفط.

استثمرت أيه دي كيو بالفعل 1.8 مليار دولار في الشركات المدرجة في البورصة المصرية هذا العام: استحوذ الصندوق على حصص مملوكة للدولة في خمس شركات مدرجة في البورصة المصرية كجزء من اتفاقية جرى التوصل إليها الشهر الماضي لتزويد مصر بسيولة طارئة لمواجهة تداعيات الحرب الروسية الأوكرانية.

الدول الأخرى يمكنها الانضمام للشراكة، بحسب مدبولي، الذي أوضح أن هذا يأتي في إطار خطط تحقيق التكامل والاكتفاء الذاتي للدول الأعضاء. وقال: "نرحب بأشقائنا من الدول العربية الأخرى للانضمام إلينا".

وأيضا خلال زيارته إلى أبو ظبي، استعرض مدبولي خطط الدولة فيما يخص البنية التحتية أمام عدد من كبار المستثمرين الإماراتيين، في محاولة لجذب استثمارات جديدة في محطات وخطوط أنابيب الغاز الطبيعي المسال الجديدة ومشاريع الطاقة المتجددة والمطارات. ولاقت تصريحاته ردود فعل إيجابية، حيث قال الأمين العام لمجلس الإمارات للمستثمرين بالخارج جمال الجروان إن المستثمرين الإماراتيين قد يضخون استثمارات أخرى بقيمة 15 مليار دولار في الاقتصاد المصري على مدى الخمسة أعوام المقبلة.

خطط كبيرة: تخطط الحكومة لجذب استثمارات جديدة بـ 40 مليار دولار على مدى السنوات الأربع المقبلة من خلال بيع حصص في أصول مملوكة للدولة إلى مستثمرين محليين ودوليين.

دمج واستحواذ

الحكومة تخطط لبيع 20-25% من مصر للألومنيوم لصندوق سيادي عربي.. وطرح 25% من فنادق مملوكة للدولة في البورصة

تخطط الحكومة لبيع حصة في شركة مصر للألومنيوم المدرجة في البورصة المصرية إلى "مستثمر استراتيجي"، وفق ما قاله وزير قطاع الأعمال العام هشام توفيق في مؤتمر صحفي أمس (بي دي إف). وقد حجم الحصة المستهدفة يتراوح 20 و25%، بحسب ما صرح به الوزير لشبكة سي إن بي سي عربية (شاهد 3:55 دقيقة) على هامش المؤتمر. وأضاف توفيق أن الصفقة ستنفذ من خلال زيادة رأس المال دون تحديد إطار زمني للبيع. من جانبها، قالت مصر للألومنيوم، في إفصاح للبورصة المصرية (بي دي إف)، إنها "تدرس" حاليا إمكانية زيادة رأس المال.

أسهم الشركة ترتفع عقب هذه الأنباء: أغلقت أسهم مصر للألومنيوم على ارتفاع بنسبة 4.1% يوم الأحد، لتستقر عند مستوى 18.21 جنيه للسهم في أعقاب تلك الأنباء.

من المشتري؟ "صندوق سيادي عربي"، حسبما نقلت جريدة البورصة عن توفيق دون تقديم مزيد من التفاصيل.

من قد يكون المشتري؟ حسنا، "عربي" أو ربما "خليجي". يتطلع أشقاؤنا في الخليج إلى الاستثمار في الشركات المحلية الخاصة والعامة بموجب اتفاقيات جرى التوصل إليها في وقت سابق من هذا العام، لتوفير السيولة الطارئة ودعم اقتصاد البلاد في مواجهة تداعيات الحرب الروسية الأوكرانية. وقع صندوق الاستثمارات العامة السعودي مؤخرا اتفاقية مع صندوق مصر السيادي لاستثمار ما يصل إلى 10 مليارات دولار في قطاعات الرعاية الصحية والتعليم والزراعة والخدمات المالية بمصر – ووافقت قطر في مارس على استثمار 5 مليارات دولار في مصر "في الفترة المقبلة". واستثمرت شركة أيه دي كيو (صندوق أبو ظبي السيادي) بالفعل 1.8 مليار دولار في خمس شركات مدرجة في البورصة المصرية.

عملية تطوير كبيرة: تتطلع شركة مصر للألومنيوم للقيام بأعمال تطوير بقيمة تصل إلى 300 مليون دولار، والتي سيتم تمويلها من خلال الديون وأيضا من عائدات بيع الحصة في رأسمالها، والتي تأمل الشركة أن تساعدها في الحفاظ على طاقتها الإنتاجية البالغة 320 ألف طن سنويا. عينت شركة مصر للألومنيوم بالفعل شركة بيكتل الهندسية العملاقة لإجراء دراسة لإعادة تأهيل مصنعها الحالي.

يأتي ذلك في الوقت الذي تستعد فيه الحكومة لإطلاق خطتها لطرح بعض الأصول المملوكة للدولة أمام المستثمرين المحليين والدوليين بهدف جذب استثمارات جديدة قيمتها 40 مليار دولار على مدى السنوات الأربع المقبلة. ومن المتوقع أن تنشر الحكومة هذا الأسبوع “وثيقة سياسة ملكية الدولة” التي تحدد كيف تخطط للانسحاب من قطاعات بعينها من الاقتصاد.

ومن أبرز ما جاء في تصريحات توفيق أيضا – تخطط الحكومة لطرح حصة قدرها 25% من الكيان الذي سيضم تحت مظلته سبعة أو ثمانية فنادق مملوكة للدولة، في البورصة المصرية، بحسب البيان. وتعمل الحكومة حاليا على إعادة هيكلة الفنادق، التي لم يفصح عن أسمائها بعد، استعدادا للاندماج. وسيطرح الكيان الجديد أمام المستثمرين بالتنسيق مع صندوق مصر السيادي خلال الأشهر المقبلة.

من المؤتمر أيضا:

  • تجري الحكومة محادثات مع مستثمر هندي بشأن تصنيع 10-15 مادة خام دوائية في محاولة لتقليل صادرات الأدوية وتوطين صناعة الأدوية في البلاد، وفق ما قاله توفيق.
  • الإعلان عن الشريك الجديد لإنتاج السيارات الكهربائية في يوليو؟ ستوقع شركة النصر للسيارات المملوكة للدولة في يوليو عقدين – أحدهما للترخيص والآخر للتصنيع – مع شركة صينية لم يذكر اسمها لتجميع السيارات الكهربائية محليا. وكان من المتوقع إبرام العقود النهائية في أبريل.

دمج واستحواذ

الشرقية للدخان تستحوذ على 24% من المتحدة للتبغ

الشرقية للدخان تستحوذ على 24% من المتحدة للتبغ: وافقت الجمعية العامة العادية لشركة الشرقية للدخان على الاستحواذ على حصة 24% في رأسمال الشركة المتحدة للتبغ – الذراع المصرية لعملاق صناعة التبغ فيليب موريس – البالغة قيمته 100 مليون جنيه، وفقا لإفصاح (بي دي إف) تلقته البورصة المصرية.

المتحدة للتبغ ستصبح ثاني شركة لتصنيع السجائر في مصر: هذا الاستحواذ هو جزء من اتفاقية وقعتها الشركتان سابقا لتصنيع السجائر محليا. وكانت المتحدة للتبغ الشركة الوحيدة التي تقدمت رسميا للحصول على رخصة تأسيس مصنع سجائر ثان في المزايدة التي طرحت العام الماضي، مما مهد الطريق أمامها للحصول على ترخيص ودخول السوق المصرية.

سيارات

مبيعات سيارات الركوب تنخفض 20% في أبريل

تراجعت مبيعات سيارات الركوب (الملاكي) للشهر الثاني على التوالي في أبريل، بعد أن أثرت الأوضاع الاقتصادية والقيود المفروضة على الاستيراد على القطاع، حسبما أظهرت البيانات الصادرة عن مجلس معلومات سوق السيارات المصري (أميك). وتراجعت المبيعات بنحو 20% على أساس سنوي الشهر الماضي، عندما باع الموزعون 12,900 وحدة، مقارنة بـ 16,000 وحدة في أبريل 2021.

جاء تراجع المبيعات في مختلف أنواع المركبات: انخفض إجمالي المبيعات بنسبة 25% ليصل إلى 16,600 وحدة، مع انخفاض مبيعات الحافلات والشاحنات بشكل كبير. وتراجعت مبيعات الحافلات بنسبة 40% على أساس سنوي، بينما تراجعت مبيعات الشاحنات بنسبة 38%.

تراجعت المبيعات أيضا في شهر مارس: سجل الموزعون انخفاضا في أحجام المبيعات الإجمالية بنسبة 9% في مارس، مع تراجع مبيعات سيارات الركوب والشاحنات والحافلات.

أزمة في صناعة السيارات: يواجه قطاع السيارات العديد من الصعوبات، بما في ذلك قيود الاستيراد، وارتفاع التضخم، والنقص في المكونات، وانخفاض قيمة الجنيه في مارس.

أعلنت 13 شركة أجنبية لصناعة سيارات وقف صادراتها إلى مصر في الأيام الأخيرة بسبب ضوابط الاستيراد الجديدة التي تلزم التجار المحليين باستخدام الاعتمادات المستندية لاستيراد البضائع، بدلا من مستندات التحصيل، الأمر الذي جعلهم غير قادرين على شراء السيارات. وقالت مصادر لإنتربرايز الأسبوع الماضي إن موزعي السيارات غير قادرين على فتح اعتمادات مستندية، مما دفع الموردين في الخارج إلى وقف المبيعات، في حين أن هناك الآن نحو 29 ألف سيارة في انتظار الإفراج الجمركي بالموانئ المصرية. وقال تامر قطب المدير التجاري بشركة أبو غالي موتورز لإنتربرايز إن السوق ستبدأ في الاستقرار بحلول منتصف 2023 في أفضل الأحوال.

تذكير – يتعين على الموزعين الآن تعويض المستهلكين عن الارتفاعات الأخيرة في الأسعار ومشكلات التوريد: أعلن جهاز حماية المستهلك الأسبوع الماضي عن حزمة من القرارات لحل أزمة قطاع السيارات، تتمثل في تسليم السيارات للعملاء الحاجزين بكامل قيمة السيارة قبل 12 أبريل الماضي بنفس الأسعار المعلنة آنذاك، وفي حالة طلب العميل استرداد مبلغ الحجز يصبح الوكيل ملزما برد المبلغ بالكامل مع فائدة قدرها 18%.

أمام الحاجزين أيضا خيار عدم استرداد مبلغ الحجز والتفاوض مع التاجر للتوصل إلى اتفاق بشروط أفضل، على الرغم من أن بعض التجار يصرون على أن يسترد العملاء مبلغ الحجز.

سياسات

المصيلحي لمجلس الشيوخ: لا تغيير في دعم الخبز في المستقبل القريب

الحكومة تؤجل خطط إلغاء دعم الخبز واستبداله بالدعم النقدي: صرح وزير التموين علي المصيلحي، في الكلمة التي ألقاها أمام الجلسة العامة لمجلس الشيوخ أمس، أن خطة الحكومة التي سبق طرحها لاستبدال دعم الخبز بالدعم النقدي لن يتم تطبيقها في المستقبل القريب. وأضاف: "يمكننا البدء في التفكير في هذه السياسة في وقت ما بعد انتهاء الأزمة، لكن في الوقت الحالي لا يمكننا تغيير المنظومة"، مشددا على أن "الحكومة لا تزال ترى أن دعم الخبز مهم للغاية بالنسبة للأسر منخفضة الدخل". وجاء تصريح المصيلحي ردا على طلب من رئيس لجنة الزراعة والري بمجلس الشيوخ عبد السلام الجبالي بالبدء في تلك الخطوة.

يحصل دعم الخبز على إنفاق كبير من خزينة الدولة: أظهرت مسودة الموازنة العامة للعام المالي 2023/2022، والتي أرسلها وزير المالية محمد معيط إلى مجلس النواب في وقت سابق من هذا الشهر، تخصيص 90 مليار جنيه لدعم السلع التموينية في العام المالي المقبل، بارتفاع طفيف عن الـ 86 مليار جنيه المخصصة للعام المالي الحالي. إلا أن أعضاء بمجلس النواب طالبوا الدولة بزيادة إنفاقها على دعم السلع للمساعدة في احتواء تأثير ارتفاع أسعار المواد الغذائية.

وكان الرئيس عبد الفتاح السيسي ألمح في العام الماضي إلى إمكانية رفع أسعار الخبز المدعم – قبل أن تتسبب الحرب في أوكرانيا في حدوث صدمة بأسواق الغذاء العالمية. وقال المصيلحي مطلع العام الحالي إن الحكومة ستتخذ قرارا نهائيا بشأن زيادة سعر الخبز المدعم بنهاية مارس، مضيفا في ذلك الوقت أن هناك عدة سيناريوهات يجري دراستها لزيادة سعر الخبز.

التسعير الإجباري لكبح التضخم ليس مطروحا على الطاولة: استبعد الوزير مقترحا مقدما من النائب أحمد صلاح الدين لفرض ضوابط على أسعار السلع الأساسية، والتي وصفها بأنها "إجراء ضروري يجب أخذه في الاعتبار للسيطرة بشكل أكبر على السوق السوداء ومنع تجار التجزئة من استغلال الأزمة الحالية". وشدد المصيلحي على أن مصر تعد "اقتصاد حر تنظمه قوى العرض والطلب" وأن التسعير الإجباري أمر من الماضي في فترة الستينات والسبعينات. وقال المصيلحي إن الحكومة تحركت لوضع ضوابط على أسعار الخبز غير المدعم في مارس كإجراء مؤقت لمدة ثلاثة أشهر.

الدولة ستواصل سياستها في تأمين الاحتياطيات الاستراتيجية لديها في الوقت الحالي: قال المصيلحي إن الحكومة ستواصل سياستها في تأمين احتياطي استراتيجي من السلع الأساسية يكفي لمدة ستة أشهر، خاصة أنها أثبتت نجاحها في استقرار الأسعار. وقال الوزير إن هذه السياسة، من بين قرارات أخرى، ساعدت البلاد على استيعاب صدمة أزمة الغذاء العالمية التي تسببت بها الحرب الروسية الأوكرانية. وقال: "على سبيل المثال، ارتفع سعر كيلو السكر 3 جنيهات فقط. وكان هذا إلى حد كبير بفضل احتفاظنا بمخزون يكفي لمدة ستة أشهر".

يرجع هذا في جزء منه للإنفاق الكبير على التوسع في السعة التخزينية للبلاد: قامت الحكومة، ضمن أهدافها للاحتياطي الاستراتيجي، بإنفاق ما يصل إلى 1.8 مليار دولار لمضاعفة السعة التخزينية للبلاد من القمح والحبوب على مدى الخمسة أعوام الماضية، بحسب المصيلحي. وأوضح أن الحكومة قامت حتى الآن ببناء شبكة صوامع وطنية بسعة تخزينية 3.4 مليون طن، وتخطط لزيادة هذه السعة لتصل إلى 5 ملايين طن بحلول عام 2025.

للمزيد حول جهود الحكومة لزيادة السعة التخزينية لديها، يمكنكم قراءة ما جاء في نشرتنا المتخصصة "هاردهات".

تعدين

الحكومة تستبدل مزايدات التنقيب عن الذهب بـ "التعاقد المباشر"

قررت وزارة البترول والثروة المعدنية التخلي عن نظام المزايدات في طرح المناطق الجديدة للتنقيب عن الذهب، واستبداله بالتعاقد المباشر مع الشركات، وذلك بعد الإقبال الضعيف الذي شهدته المزايدة الأخيرة للتنقيب عن المعدن النفيس، وفق ما نقلته بلومبرج الشرق عن مصدر حكومي مطلع، والذي أضاف أن عدد الشركات التي قدمت عروضا في مزايدة هذا العام أقل بالمقارنة مع المزايدة الأولى التي جرى طرحها في عام 2020، "نظرا لتداعيات جائحة كوفيد-19، وطرح أغلب المناطق الواعدة في وقت سابق".

نتائج المزايدة الأخيرة أُعلنت الأسبوع الماضي: فازت أربع شركات بعقود جديدة للتنقيب عن الذهب في الصحراء الشرقية، وهي عنخ ريسورسز، وآخ جولد التابعة لرجل الأعمال نجيب ساويرس، وشركة التعدين الكندية لوتس جولد، ومارين لوجيستك. ولم تستطع إنتربرايز التأكد من عدد الشركات التي تقدمت في المزايدة.

نظام المزايدات لم يأت بالنتائج المرجوة: فازت 11 شركة بعقود جديدة للتنقيب عن الذهب في 82 منطقة بالصحراء الشرقية ضمن المزايدة العالمية الأولى التي طرحتها الوزارة في عام 2020. وقالت الوزارة حينها إنها تأمل في طرح مزايدات جديدة كل أربعة أشهر، لكن يبدو حاليا أن المزايدة الثانية قد تكون الأخيرة.

لماذا لا يثير قطاع تعدين الذهب في مصر شهية المستثمرين الأجانب؟ شركات التنقيب الدولية الكبرى تفضل الأسواق الأفريقية الأخرى على مصر، "بسبب عدم وجود تسهيلات ورؤية وقانون شفاف وجاذب للمستثمرين العالميين في مصر"، حسبما نقلت بلومبرج الشرق عن الرئيس السابق لمجلس إدارة شركة سنتامين مصر يوسف الراجحي. وأشاد الراجحي بقرار الوزارة، قائلا إن "نظام المزايدات غير موجود في معظم دول العالم، ولا يصلح لمجال تعدين الذهب".

نتائج الأعمال

جولة نتائج الأعمال: مجموعة مستشفيات كليوباترا + ماكرو جروب

انخفض صافي ربح مجموعة مستشفيات كليوباترا بنسبة 5% على أساس سنوي في الربع الأول من عام 2022 إلى 102.4 مليون جنيه، وفقا لبيان أرباح الشركة (بي دي إف). وارتفعت إيرادات الشركة خلال الربع بنسبة 1% على أساس سنوي لتصل إلى 636.9 مليون جنيه، على الرغم من تراجع إيرادات الخدمات المرتبطة بعلاج الحالات المصابة بفيروس "كوفيد-19"، وفق ما قالته الشركة في بيانها.

تراجع إيرادات خدمات كوفيد: تمكنت مجموعة مستشفيات كليوباترا من تعويض الانخفاض بنسبة 50% على أساس سنوي في إيرادات الخدمات المرتبطة بعلاج الحالات المصابة بفيروس "كوفيد-19" خلال الربع من خلال زيادة بنسبة 16% على أساس سنوي في إيرادات الخدمات غير المرتبطة بالخدمات المذكورة، وفقا للشركة. وشهدت الإيرادات من قطاعي الجراحة وخدمات العيادات الخارجية في مستشفيات المجموعة نموا قويا خلال الربع الأول، واستمرت خدمات العيادات الداخلية في أن تكون أكبر مساهم في إجمالي الإيرادات، على الرغم من انخفاض إيراداتها بنسبة 16% على أساس سنوي بسبب انخفاض أعداد مرضى كوفيد-19. وقال الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب للمجموعة أحمد عز الدين: "شهد الربع الأول تخطي الإيرادات حاجز 600 مليون جنيه، لتتجاوز بذلك مستويات ما قبل انتشار الجائحة، مع تحسن هوامش الربحية".

التخلص التدريجي من نظام مستشفيات العزل الصحي: سجلت المستشفى الوحيد المخصص بين مستشفيات المجموعة لحالات كوفيد-19 وهي مستشفى كوينز، انخفاضا بنسبة 38% على أساس سنوي في الإيرادات على خلفية التراجع في الحالات وستظل مغلقة حتى عام 2023 حيث تعيد الشركة توظيفها بعد الجائحة.

المجموعة توقعت حدوث أزمات في سلسلة التوريد وارتفاع الأسعار في الربع الحالي، حسبما ذكرت في بيانها، كما قامت ببناء مخزونها في وقت مبكر.

نظرة مستقبلية: مزيد من التوسع. "نحن نستكشف بنشاط فرص النمو في غرب القاهرة لتوسيع قدرتنا وبصمتنا بشكل أكبر"، وفقا لعز الدين. كما تتواصل أعمال التجديد في مشروع مستشفى سكاي في شرق القاهرة الذي تبلغ سعته 200 سرير، والذي من المتوقع أن يكتمل بحلول نهاية عام 2023.


ارتفع صافي ربح ماكرو جروب بمقدار ثلاثة أضعاف تقريبا على أساس سنوي إلى 30.7 مليون جنيه في الربع الأول من عام 2022، من 10.9 مليون جنيه في الفترة ذاتها من العام الماضي، وفقا لبيان أرباح الشركة (بي دي إف). ونمت الإيرادات بنسبة 14.4% على أساس سنوي لتسجل 134.9 مليون جنيه.

ما هي أسباب القفزة الكبيرة في صافي الربح؟ قالت شركة المستحضرات الطبية إنها جنبت حوالي 13.9 مليون جنيه من أرباحها للربع الأول من عام 2021 كمخصصات، في حين لم تكن هناك أية مخصصات في الربع الأول من هذا العام.

أدى ارتفاع الأسعار إلى تعزيز الإيرادات: أرجعت المجموعة ارتفاع الإيرادات إلى زيادة سنوية بنسبة 13% في متوسط الأسعار خلال الفترة وزيادة حجم المبيعات بنسبة 2% على أساس سنوي. ورفعت ماكرو جروب الأسعار من خلال "الزيادات المباشرة في الأسعار وتحديث المنتج وإعادة تسمية العلامة التجارية وإطلاق منتجات مبتكرة ذات أسعار أعلى، لا سيما ضمن العلامات التجارية الممتازة التابعة للشركة"، وفقا للبيان. وطرحت المجموعة أربعة منتجات جديدة خلال الربع الأول من عام 2022، بما في ذلك أول منتجاتها المضادة لعلامات التقدم في العمر، وهي قطاع تأمل الشركة في التوسع فيه.

نفذت ماكرو الطرح العام لأسهم الشركة في البورصة بقيمة 1.3 مليار جنيه خلال الربع الأول. وبلغت التكاليف غير المتكررة المرتبطة بالاكتتاب العام الأولي للشركة وخطة ملكية أسهم الموظفين 6.1 مليون جنيه.

الضغوط التضخمية تلوح في الأفق: من المتوقع أن يؤدي انخفاض قيمة الجنيه وارتفاع التضخم إلى أعلى مستوى له في ثلاث سنوات تقريبا في أبريل، إلى التأثير على الربحية التشغيلية للمجموعة في الأشهر المقبلة.

لكن الظروف الحالية تقدم أيضا جانبا إيجابيا: "نعتقد أن تخفيض قيمة العملة سيكون مفيدا بشكل فريد لمجموعة ماكرو من حيث الطلب، لا سيما بين خطوطنا المتميزة المتزايدة باستمرار، مع تقديم ماكرو بدائل منخفضة السعر للمنتجات المستوردة التي أصبحت باهظة الثمن بعد خفض العملة"، حسبما قال رئيس مجلس الإدارة أحمد النايب.

تنقلات

اختار البنك الأفريقي للتنمية محافظ البنك المركزي المصري طارق عامر رئيسا جديدا لمجلس محافظي البنك، خلفا لوزير المالية الغاني كينيث أوفوري آطا.

enterprise

توك شو

ركزت البرامج الحوارية في تغطيتها الليلة الماضية على الشراكة الصناعية التي وقعتها كل من مصر والإمارات والأردن، والتي ستشهد استثمار شركة أيه دي كيو القابضة (صندوق أبو ظبي السيادي) نحو 10 مليارات دولار في المشاريع الصناعية بالدول الثلاث. وقدم تغطية للحدث أحمد موسى ببرنامج "على مسؤوليتي" (شاهد 5:24 دقيقة)، ولبنى عسل في "الحياة اليوم" (شاهد 5:16 دقيقة). وفي اتصال هاتفي مع أحمد موسى، تحدثت وزيرة التجارة والصناعة نيفين جامع – التي كانت ضمن الوفد المصري الذي زار أبو ظبي – حول اتفاقية الشراكة وما يمكن أن تعنيه لمصر (شاهد 17:11 دقيقة).

حاز القطار الكهربائي السريع أيضا على تغطية لليلة الثانية على التوالي. أجرى عمرو أديب في برنامج "الحكاية" اتصالا هاتفيا مع وزير النقل كامل الوزير للحديث حول الجدول الزمني لتنفيذ شبكة القطار السريع التي تمتد لـ 2000 كيلومتر وأهميتها لمصر (شاهد 4:37 دقيقة). ويأتي هذا بعد أن وقعت شركات سيمنز الألمانية وأوراسكوم كونستراكشون والمقاولون العرب عقود الخطين الثاني والثالث للقطار، اللذين سيربطان القاهرة بأبو سمبل والأقصر بالغردقة.

الجدول الزمني للمرحلة الأولى: من المقرر الانتهاء من إنشاء واختبار الخط الأول للمشروع، والذي يمتد بطول 600 كيلومتر ويربط بين العين السخنة ومرسى مطروح، خلال النصف الثاني من 2024، وفقا لما قاله الوزير (شاهد 1:35 دقيقة). وأوضح أن أعمال إنشاء الخط الأول بدأت في مايو الماضي، مشيرا إلى أنه من المتوقع أن تبدأ شركة سيمنز في عمل وتوريد المسارات والأنظمة مطلع أغسطس.

لدينا أيضا بعض التفاصيل حول المرحلة الثانية: من المتوقع بدء العمل في الخطين الثاني والثالث خلال الأشهر الثلاثة إلى الأربعة المقبلة، بحسب تصريحات الرئيس التنفيذي لشركة أوراسكوم أسامة بشاي لبلومبرج الشرق (شاهد 8:09 دقيقة). وأشار بشاي إلى أنه من المخطط الانتهاء من الخطين في غضون أربع سنوات.

هذه النشرة تأتيكم برعاية
EFG Hermes - https://efghermes.com/
SODIC - https://www.sodic.com
Infinity - http://www.weareinfinity.com/

مصر في الصحافة العالمية

سلطت الصحف الأجنبية الضوء في تغطيتها لمصر هذا الصباح على فوز فيلم "صبي من الجنة" للمخرج السويدي المصري طارق صالح بجائزة أفضل سيناريو في مهرجان كان السينمائي. وأهدى صالح الجائزة لصانعي الأفلام المصريين قائلا "ارفعوا أصواتكم واسردوا قصصكم". (نيويورك تايمز | أسوشيتد برس l بلومبرج)

ومن الأخبار الأخرى في الشأن المصري:

  • المزارعون وعمال الصوامع تحت الضغط: يعمل عمال الصوامع ساعات إضافية لضمان توافر إمدادات القمح بينما يكافح المزارعون لتغطية نفقاتهم نظرا للزيادات الشاملة في تكاليف المدخلات، بما في ذلك الأجور والكهرباء والأسمدة. (رويترز)
  • الرقص على إيقاع الطبلة: لم تعد الطبلة من المحرمات المرتبطة بالنوادي الليلية والرقص الشرقي، بل أعيد اكتشافها كأداة موسيقية يمكن لأي شخص تعلمها. (فرانس برس)
  • أغاني المهرجانات تظهر في عالم مارفل: استعان المخرج المصري محمد دياب بأغاني المهرجانات في الموسيقى التصويرية لمسلسل مارفل الجديد "فارس القمر" أو "Moon Knight". (فوكس)

على الرادار

ارتفع الدين الخارجي بنسبة 6% في الربع الثاني من العام المالي الحالي 2022/2021 ليبلغ 145.5 مليار دولار، من 137.4 مليار دولار في الربع السابق، وفقا للبيانات الصادرة عن البنك المركزي المصري (بي دي إف) أمس. ويعادل الدين الخارجي الآن 33.2% من الناتج المحلي الإجمالي، ارتفاعا من 32.6% في الربع السابق. وقال البنك المركزي إن الدين الخارجي "لا يزال في الحدود الآمنة"، لافتا إلى الهيكلية المواتية المتمثلة ونسبة الدين إلى الناتج المحلي الإجمالي أقل من المتوسط في مناطق أخرى من العالم. وشكلت الديون طويلة الأجل أكثر من 90% من إجمالي ديون البلاد خلال الربع.

البنك الأفريقي للتنمية يطلق مرفق الاقتصاد الدائري الأفريقي (ACEF)، والذي يهدف إلى مساعدة البلدان الأفريقية على التكيف مع تغير المناخ، وفق ما أعلنه البنك في بيان له. ويركز المرفق الجديد على دعم الشركات الصغيرة والمتوسطة وبناء القدرات المؤسسية لتعزيز البيئة التنظيمية لابتكارات وممارسات الاقتصاد الدائري. وتلقى المرفق تمويلا أوليا قدره 4 ملايين يورو من فنلندا وصندوق تنمية بلدان الشمال الأوروبي، وسيعمل على مدى خمس سنوات. لم يتضح بعد كيف ستوزع التمويلات بين الدول الأفريقية ونوع الدعم الذي يمكن أن يتماشى معه.

ما هو الاقتصاد الدائري؟ ببساطة هو نموذج أعمال يحاول الحد من الهدر ويضع الاستدامة في صميم الإنتاج والاستهلاك. إعادة استخدام وإعادة تدوير المخلفات والحد من التلوث وتجديد البيئات الطبيعية كلها مفاهيم "دائرية" رئيسية.

أخبار أخرى على الرادار هذا الصباح:

  • منصة كرة القدم الافتراضية المصرية "اكسب" تصبح راعيا رسميا للدوري المصري الممتاز لكرة القدم، بموجب اتفاقية وقعتها الشركة الناشئة مؤخرا. (بيان)
  • بدأت وزارة النقل تشغيل قطارات تالجو المكيفة تجريبيا على طول خط القاهرة – الإسكندرية يعقبه بفترة وجيزة تشغيل القطارات تجريبيا على خط سكة حديد القاهرة – أسوان. (بيان)
  • اعتمدت غرفة القاهرة التجارية قرارا بإنشاء مركز تحكيم تجاري محلي ودولي. (البورصة)
  • تتطلع شركة سيليكت إنترناشونال – مزود أنظمة تكنولوجيا المعلومات – إلى استثمار 330 مليون جنيه في السوق المصرية هذا العام. (بيان | بي دي إف)
  • إيفولف للاستثمار القابضة تطلق صندوق للاستثمار في الذهب، بالتعاون مع أزيموت مصر لإدارة الأصول. (البورصة)
  • قضت محكمة جنايات أمن الدولة طوارئ على كل من القائم بأعمال المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين محمود عزت والمرشح الرئاسي السابق ورئيس حزب مصر القوية عبد المنعم أبو الفتوح بالسجن المشدد 15 عاما في اتهامهما بالإضرار بالمصالح القومية للبلاد ونشر أخبار كاذبة والتحريض ضد الدولة. (اليوم السابع)

الأسواق العالمية

برعاية
EFG Hermes - https://efghermes.com/

المال الرخيص يصبح شيئا من الماضي: تواصل البنوك المركزية حول العالم رفع أسعار الفائدة بأسرع معدل منذ أكثر من عقدين، وفقا لتحليل أجرته صحيفة فايننشال تايمز. وقالت الصحيفة إن صانعي السياسة النقدية رفعوا أسعار الفائدة أكثر من 60 مرة منذ مارس، وهو أكبر رقم منذ مطلع الألفية على الأقل.

من أخبار النفط والغاز:

  • صادرات النفط السعودية ترتفع لأعلى مستوى لها في ست سنوات: ارتفعت قيمة صادرات النفط السعودية بأكثر من الضعف على أساس سنوي في مارس، حيث استفادت المملكة من ارتفاع الأسعار لتحقيق عائدات بقيمة 30 مليار دولار خلال مارس – وهي الأعلى في ستة أعوام على الأقل. (بلومبرج)
  • قفزة في عائدات الغاز في قطر: سجلت عائدات الغاز في قطر ارتفاعا بأكثر من الضعف لتصل إلى 43.5 مليار ريال قطري في أبريل، مع تحول المزيد من الدول إلى استيراد الغاز القطري في ظل الحرب في أوكرانيا. (بلومبرج)

من أخبار الأسواق العالمية أيضا:

  • شركة المحاسبة إرنست آند يونج – التي تعد أحد أكبر أربع شركات محاسبة عالميا – تتطلع إما إلى إدراج وحدة الاستشارات التابعة لها أو بيع حصة بها، حيث تتطلع إلى إنهاء التدقيق التنظيمي الذي تتعرض له بعد سلسلة من الفضائح المحاسبية. (فايننشال تايمز)
  • مكاسب كبيرة للروبل الروسي: خفضت روسيا أسعار الفائدة الرئيسية بمقدار 300 نقطة أساس يوم الخميس في محاولة لوضع سقف للروبل الروسي، الذي سجل ارتفاعات كبيرة ليصبح أحد أفضل العملات أداء في العالم بسبب الضوابط التي فرضتها روسيا ردا على العقوبات الاقتصادية عليها من الغرب. (فايننشال تايمز)

Up

EGX30 (الأحد)

10,087

-1.1% (منذ بداية العام: -15.6%)

None

دولار أمريكي (البنك المركزي)

شراء 18.55 جنيه

بيع 18.63 جنيه

None

دولار أمريكي (البنك التجاري الدولي)

شراء 18.57 جنيه

بيع 18.63 جنيه

None

أسعار الفائدة (البنك المركزي المصري)

11.25% للإيداع

12.25% للإقراض

Up

تداول (السعودية)

12,689

+1.3% (منذ بداية العام: +12.5%)

Up

سوق أبو ظبي

9,689

+1.5% (منذ بداية العام: +14.1%)

None

سوق دبي

3,297

0% (منذ بداية العام: +3.2%)

Up

ستاندرد أند بورز 500

4,158

+2.5% (منذ بداية العام: -12.8%)

Up

فوتسي 100

7,585

+0.3% (منذ بداية العام: +2.7%)

Up

يورو ستوكس 50

3,809

+1.8% (منذ بداية العام: -11.4%)

Up

خام برنت

119.43 دولار

+1.7%

Down

غاز طبيعي (نايمكس)

8.73 دولار

-1.9%

Up

ذهب

1,857.30 دولار

+0.2%

Up

بتكوين

29,194 دولار

+0.7% (منذ بداية العام: -36.8%)

أنهى مؤشر EGX30 تعاملات أول جلسات الأسبوع متراجعا بنسبة 1.1%، وسط تداولات بلغت قيمتها الإجمالية 298 مليون جنيه (64.6% أقل من المتوسط على مدار الـ 90 يوما الماضية). وسجل المستثمرون المصريون وحدهم صافي شراء بختام الجلسة. وبهذا يكون المؤشر قد انخفض بنسبة 15.6% منذ بداية العام.

في المنطقة الخضراء: جي بي أوتو (+7.3%)، وأموك (+0.9%)، وفوري (+0.8%).

في المنطقة الحمراء: النساجون الشرقيون (-5.4%)، ومصر الجديدة للإسكان (-4.6%)، والمجموعة المالية هيرميس (-3.5%).

دبلوماسية

تسعى مصر وإسرائيل لزيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين إلى 700 مليون دولار بحلول 2025، بحسب صحيفة تايمز أوف إسرائيل، نقلا عن بيان لوزارة الاقتصاد الإسرائيلية. وبحسب الخطة المقترحة، ستقوم البلدان بتحول معبر نيتسانا الحدودي إلى منطقة لوجستية من أجل زيادة التجارة بينهما، إلى جانب التعاون في مشاريع الطاقة الخضراء والبحث والتطوير، وأيضا زيادة عدد رحلات الطيران المباشرة بين البلدين. وستزيد مصر أيضا صادراتها من المواد الغذائية ومواد البناء إلى إسرائيل، كما ستزيد من وارداتها من التكنولوجيا والإمدادات الزراعية الإسرائيلية.

حجم التجارة الفعلي بين مصر وإسرائيل أكبر بكثير من 700 مليون دولار: حجم التجارة المستهدف يستثني صادرات الغاز الطبيعي الإسرائيلي وحركة السياحة الوافدة منها إلى مصر، وكلاهما يمثل جزءا كبيرا من التجارة الثنائية.

من أخبار الدبلوماسية أيضا:

  • أدانت وزارة الخارجية سماح السلطات الإسرائيلية لجماعات من المتطرفين باقتحام باحات المسجد الأقصى أمس، وقالت إن مثل تلك الممارسات الاستفزازية تؤجج مشاعر المسلمين. (بيان)
  • وقعت مصر وجمهورية الكونغو الديمقراطية بروتوكول تعاون في مجالات الدفاع والتدريب وتبادل الخبرات خلال اجتماع بين الفريق أول محمد زكي القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي ونظيره الكونغولي كاباندا باكورنجا، بحسب بيان الوزارة.
blackboard

نظرة على المنح الدراسية المتاحة للرياضيين في الجامعات المصرية: في حين أن الأداء الأكاديمي القوي هو عنصر أساسي من متطلبات القبول في المؤسسات التعليمية، فإن الإنجازات الرياضية بين طلاب التعليم الأساسي وما قبل الجامعي توفر أيضا طريقا للتقدم في المجال الأكاديمي، مع امتيازات مالية مماثلة. أصبحت المنح الدراسية الرياضية الموجهة للرياضيين الأفضل أداء، المتوفرة بشكل دائم في جامعات دول مثل الولايات المتحدة وكندا، متاحة أيضا في العديد من الجامعات الخاصة في مصر. اليوم، نقدم ملخصا للمنح الدراسية وحزم الدعم المالي المتاحة للرياضيين الشباب.

يمكن للرياضيين الحصول على خصم يصل إلى 100% من المصروفات في الجامعة الأمريكية بالقاهرة: بدءا من إحدى المؤسسات الأكاديمية الأعلى تصنيفا في مصر، تقدم الجامعة الأمريكية بالقاهرة خصما يصل إلى 10 آلاف دولار لكل فصل دراسي للطلاب، يجري احتساب القيمة الدقيقة وتقييمها على أساس فردي، وفقا لسياسة الجامعة الأمريكية بالقاهرة. يجب أن يكون الطلاب قد شاركوا في إحدى الرياضات التي ينظمها الاتحاد الرياضي المصري للجامعات، أو أي من الألعاب الأولمبية. يعتمد الحفاظ على المنحة الرياضية لكل عام دراسي على أداء الطالب والأنشطة الرياضية والنتائج خلال كل عام.

يقدم وادي دجلة منحة دراسية كاملة في الجامعة الأمريكية بالقاهرة للطلاب الرياضيين: أطلق وادي دجلة مؤخرا منحة دراسية "لتعزيز فكرة أن التميز الأكاديمي والرياضي يمكن تحقيقهما جنبا إلى جنب". يستهدف البرنامج الطلاب المصريين الرياضيين الذين تمكنوا من تحقيق التميز الأكاديمي أثناء التفوق في كرة القدم أو الاسكواش أو السباحة أو كرة السلة أو ألعاب القوى. ترعى المنحة طالب رياضي واحد في كل مرة: تغطي الرسوم الدراسية كاملة حتى تخرج الطالب، ثم يجري إعادة تقديمها لطالب رياضي آخر.

يمكن للرياضيين على المستوى الدولي الحصول على منح دراسية تصل إلى 100% في الجامعة الألمانية بالقاهرة: تقدم الجامعة الألمانية بالقاهرة منحا دراسية للإنجازات الرياضية على المستويات الدولية. حجم المنحة "يحدد حسب تفوق الطالب والفصل الدراسي والقسم الدراسي التي ينتمي إليها الطالب". يحتاج متلقي المنح الدراسية إلى الحفاظ على معدل تراكمي إجمالي لا يقل عن 3.00 أو يخاطرون بفقدان المنحة الدراسية في العام التالي.

تقدم الجامعة البريطانية في مصر منحا دراسية جزئية للطلاب الرياضيين: يمكن للرياضيين على المستوى الدولي الحصول على تخفيضات في الرسوم الدراسية بنسبة 30-50% بناء على الميداليات التي حصلوا عليها، بينما يمكن للرياضيين على المستوى المحلي الحصول على منح دراسية تتراوح بين 20-40%. تمنح جميع المنح الدراسية للعام الأول فقط، ثم يعاد تقييمها في بداية كل عام دراسي بناء على إنجازات الطالب خلال العام السابق.

تقدم جامعة المستقبل منحا دراسية للإنجازات الرياضية: تقدم جامعة المستقبل في مصر منحا للطلاب الذين حصلوا على ألقاب في مسابقة رياضية دولية أو أفريقية أو محلية. يجب على الطلاب المؤهلين تقديم شهادة البطولة مصدقة من المجلس الأعلى للشباب والرياضة.

يحصل الرياضيون في الألعاب الفردية الذين يتنافسون دوليا على معاملة جميع النجوم في جامعات الكندية: تقدم الجامعات الكندية في مصر منحا دراسية رياضية للطلاب المصريين المسجلين في فروعهم بالقاهرة في جامعة جزيرة الأمير إدوارد وجامعة رايرسون. يحصل الرياضيون الذين أحرزوا ميدالية في رياضة فردية على المستوى الدولي على منحة دراسية كاملة، بينما يمكن لمن يمارسون الرياضات الجماعية الحصول على خصم بنسبة 50% على الرسوم الدراسية إذا حصلوا على ميداليات في البطولات الدولية. يمكن للطلاب الذين يحصدون ألقاب البطولات الوطنية الحصول على منح دراسية بنسبة 10-30% بناء على تصنيفاتهم. يجب على الرياضيين الحفاظ على معدل تراكمي يبلغ 2.7 ومواصلة ممارسة رياضتهم ولعب البطولات تحت اسم جامعات كندا.

على الرغم من أنه ليس دعما ماليا مباشرا، إلا أن الحكومة تعترف بالإنجازات الرياضية من خلال إضافة علامات إضافية للتميز الرياضي إلى مجموع درجاتهم في العام الدراسي الأخير، وفقا لقانون التعليم. يحصل حاملو لقب بطولة العالم والأولمبياد على 12-24 درجة إضافية إذا احتلوا المركز الأول أو الثاني أو الثالث أو الرابع. أولئك الذين حصلوا على ألقاب أفريقية أو متوسطية أو عربية يحصلون أيضا على تقدير لإنجازاتهم الرياضية مع 4-18 درجة إضافية، اعتمادا على المنافسة وترتيبهم. بالنسبة للمسابقات المحلية، يمكن للرياضيين الحصول على ما بين 3-8 درجات إضافية إذا حصلوا على ميدالية أو وصلوا إلى المركز الرابع.

ما هي الرياضات المعترف بها؟ أي من الرياضات المدرجة في قائمة الألعاب الأولمبية، بالإضافة إلى بعض الرياضات التي لا تشمل: الاسكواش والكونغ فو والغوص وكرة السرعة والجولف والشطرنج. للحصول على علامات التميز الرياضي، يجب أن تكون البطولة معتمدة من الاتحادات الدولية، ويجب أن يكون الطالب مسجلا في مدارس معتمدة من وزارة التربية والتعليم.


أبرز أخبار قطاع التعليم في أسبوع:

  • وافق مجلس الوزراء على مشروع قرار رئيس مجلس الوزراء بتخفيض المصروفات الدراسية للطلاب الوافدين ببعض الجامعات الإقليمية، بحسب بيان صادر عقب الاجتماع الأسبوعي للمجلس الأربعاء الماضي.
  • وقعت مصر مذكرات تفاهم مع 10 شركات عالمية، من بينها آي بي إم وسيسكو وفي إم وير، لتنمية مهارات تكنولوجيا المعلومات للطلاب المصريين، وفق بيان الوزارة.

المفكرة

30 – 31 مايو (الاثنين – الثلاثاء): مؤتمر مصر تستطيع بالصناعة، القاهرة.

31 مايو (الثلاثاء): آخر موعد لإعلان نتائج أعمال الربع الأول من عام 2022 للشركات المقيدة بالبورصة المصرية.

31 مايو (الثلاثاء): الموعد النهائي لتقديم الطلبات لبرنامج المساندة التصديرية التابع لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات (إيتيدا).

مايو: مؤتمر الاستثمار في اللوجستيات في القاهرة، مصر.

مايو: طرح كراسة شروط إدارة وتشغيل ميناء العاشر من رمضان الجاف، للمنافسة بين 4 تحالفات مؤهلة.

مايو: توقيع عقد الخطين الثاني والثالث من شبكة القطار الكهربائي السريع مع شركة سيمنز في نهاية الشهر.

مايو: الحكومة تعلن عن استراتيجية السيارات بحلول نهاية الشهر.

يونيو

1 – 4 يونيو (الأربعاء – السبت): البنك الإسلامي للتنمية يعقد اجتماعاته السنوية لعام 2022 في شرم الشيخ.

5 – 7 يونيو (الأحد – الثلاثاء): Africa Health ExCon، مركز المنارة الدولي للمؤتمرات ، مركز مصر الدولي للمعارض، وفندق سانت ريجيس الماسة العاصمة الإدارية الجديدة.

5 يونيو (الأحد): تعقد شركة جي بي أوتو اجتماع الجمعية العامة غير العادية (بي دي إف).

7 يونيو (الثلاثاء): انعقاد مؤتمر التكنولوجيا الرابع Tech Invest، فندق جراند نايل تاور، القاهرة.

9 يونيو (الخميس): اجتماع السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي.

14 – 15 يونيو (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع لجنة السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الفيدرالي.

15 – 18 يونيو (الأربعاء – السبت): منتدى سانت بطرسبرج الاقتصادي الدولي، سان بطرسبرج.

16 يونيو (الخميس): نهاية العام الدراسي 2021-2022 للمدارس الحكومية.

21 – 22 يونيو (الثلاثاء – الأربعاء): منتدى أسوان للسلام والتنمية المستدامين، القاهرة.

23 يونيو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

26 – يونيو (الأحد): الموعد النهائي للتسجيل المسبق للشركات الخاصة قبل تقديم العطاءات للمرحلة الثانية من المشروع القومي للشراكة بين القطاعين العام والخاص لإنشاء وتشغيل ألف مدرسة لغات.

27 يونيو – 3 يوليو (الأثنين – الأحد): بطولة العالم للجامعات في الاسكواش، الجيزة الجديدة.

30 يونيو (الخميس): عيد ثورة 30 يونيو، عطلة رسمية.

30 يونيو (الخميس): الموعد النهائي لتقديم العطاءات لعقد إعادة تطوير مقر الحزب الوطني.

يونيو: تطلق مصر نظام التذاكر الموحد لجميع وسائل المواصلات بمحطة عدلي منصور المركزية.

يونيو: الرئيس البولندي أندريه دودا يزور مصر لبحث سبل شحن القمح الأوكراني إلى مصر وسط الحرب في أوكرانيا.

يوليو

يوليو: يدخل قانون التأمين الموحد للعمالة المؤقتة حيز التنفيذ.

يوليو: اجتماع لجنة تسعير الوقود لتحديد أسعار الوقود ربع السنوية.

مطلع يوليو: الرئيس البولندي يزور مصر.

1 يوليو (الجمعة): بداية السنة المالية 2022-2023.

1 يوليو (الجمعة): بدء العمل رسميا بنظام الإيصال الإلكتروني.

1 يونيو (الجمعة): عقد الاجتماع الثاني للجمعية العمومية غير العادية للمجموعة المالية هيرميس.

8 يوليو (الجمعة): وقفة عرفات.

9 – 13 يوليو (السبت – الأربعاء): عيد الأضحى، عطلة رسمية.

21 يوليو (الخميس): اجتماع السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي.

26 – 27 يوليو (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع لجنة السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الفيدرالي.

30 يوليو (السبت): رأس السنة الهجرية.

أواخر يوليو – 14 أغسطس: موسم أرباح الربع الثاني من عام 2022.

أغسطس

أغسطس: مضاعفة قدرة الربط الكهربائي مع السودان إلى 600 ميجاوات.

18 أغسطس (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

سبتمبر

سبتمبر: إطلاق المعرض البحري الأول "Naval Power" للقوات البحرية برعاية وزارة الدفاع المصرية.

سبتمبر: بدء التشغيل الفعلي لمركز الإبداع والتكنولوجيا المالية التابع للبنك المركزي المصري.

8 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي.

18 سبتمبر (الأحد): الموعد النهائي للشركات العاملة في مجال الأوراق المالية للانضمام الاتحاد المصري للأوراق المالية.

20 – 21 سبتمبر (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي لمراجعة أسعار الفائدة.

22 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

26 – 27 سبتمبر (الاثنين – الثلاثاء): منتدى المرأة الأفريقية للابتكار وريادة الأعمال، فندق ماريوت، القاهرة.

أكتوبر

أكتوبر: الاجتماعات السنوية للبنك الدولي وصندوق النقد الدولي في واشنطن العاصمة

أكتوبر: اجتماع لجنة تسعير الوقود لتحديد أسعار الوقود ربع السنوية.

1 أكتوبر (السبت): تطبيق منظومة التسجيل المسبق على الشحنات الجوية بشكل إلزامي.

6 أكتوبر (الخميس): عيد القوات المسلحة، عطلة رسمية.

8 أكتوبر (السبت): المولد النبوي الشريف، عطلة رسمية.

18 – 20 أكتوبر (الثلاثاء – الخميس): مؤتمر البحر الأبيض المتوسط البحري، الإسكندرية ، مصر.

27 أكتوبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية في البنك المركزي الأوروبي.

أواخر اكتوبر – 14 نوفمبر: موسم أرباح الربع الثالث من عام 2022.

نوفمبر

نوفمبر: أسبوع القاهرة للمياه 2022.

1 – 2 نوفمبر (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع لجنة سعر الفائدة للاحتياطي الفيدرالي.

3 نوفمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

4 – 6 نوفمبر: انطلاق معرض أوتوتك للسيارات بمركز القاهرة الدولي للمعارض والمؤتمرات.

7 – 18 نوفمبر (الإثنين – الجمعة): مصر تستضيف COP27 في شرم الشيخ.

21 نوفمبر – 18 ديسمبر (الأثنين – الأحد): كأس العالم لكرة القدم 2022، قطر.

13 – 14 ديسمبر (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع لجنة السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الفيدرالي.

15 ديسمبر (الخميس): اجتماع السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي.

ديسمبر

22 ديسمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

يناير 2023

يناير: الشركات المقيدة بالبورصة المصرية وغير المصرفية تقدم تقارير الحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية لأول مرة.

يناير: اجتماع لجنة تسعير الوقود لتحديد أسعار الوقود ربع السنوية.

أحداث دون ميعاد محدد

النصف الأول من 2022: التشخيص المتكاملة تستهدف إتمام استحواذها على 50% من مركز إسلام أباد التشخيصي.

النصف الأول من 2022: انطلاق خدمات منصة إي هيلث للرعاية الصحية الرقمية التابعة لإي فاينانس.

النصف الأول من 2022: الحكومة تحسم العروض المقدمة من عدد من شركات القطاع الخاص لإنشاء محطات لتحلية المياه.

النصف الأول من 2022: الإعلان عن الإصدار الثاني من السندات الخضراء للشركات في مصر.

الربع الثاني من 2020: صندوق مصر السيادي يستثمر في شركتين بقطاعي الشمول المالي والخدمات المالية غير المصرفية.

أواخر الربع الثاني من 2020: الموافقة على قانون التأمين الجديد لهيئة الرقابة المالية.

أواخر الربع الثاني من 2022: نهاية الفترة المخصصة لتقديم العطاءات لعقد إعادة تطوير المقر السابق للحزب الوطني.

أواخر النصف الأول من 2022: شركة إم جلوري القابضة الإماراتية ووزارة الإنتاج الحربى تبدآن تصنيع سيارات بيك أب تعمل بالوقود المزدوج.

النصف الثاني من 2022: افتتاح المتحف المصري الكبير.

النصف الثاني من 2022: مصر تستضيف المنتدى الوزاري للغاز.

النصف الثاني من 2022: من المفترض أن تنتهي الحكومة من تطعيم 70% من السكان ضد "كوفيد-19".

الربع الثالث من 2022: الشركة المصرية لخدمات التمويل الاستهلاكي التابعة لشركة أيادي للاستثمار والتنمية تطرح أول منتجاتها التمويلية.

أواخر 2022: منصة إي-أسواق تطلق منصة إلكترونية لحجز تذاكر المواقع الأثرية عبر الإنترنت في جميع أنحاء الجمهورية.

2023: مصر تستضيف الاجتماع السنوي لمجلس المحافظين للبنك الآسيوي للاستثمار في البنية التحتية لعام 2023.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).