الخميس, 27 مايو 2021

تقارب استراتيجي بين القاهرة وواشنطن

عناوين سريعة

نتابع اليوم

صباح الخير قراءنا الأعزاء، ومرحبا بكم في صباح يوم جديد هادئ على صعيد الأخبار. ليس أمامنا سوى ساعات قليلة لكي نستمتع بعطلة نهاية الأسبوع.

الحدث الأبرز محليا تمثل في الزيارة التي قام بها وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن إلى مصر أمس، والتي أثارت التخمينات بحدوث تحول إيجابي في العلاقات الدبلوماسية المصرية الأمريكية. المزيد حول هذا الموضوع في نشرة اليوم.

أما عالميا، فقد هيمن خبران رئيسيان على تغطية الصحف العالمية هذا الصباح:

الخبر الأول هو تحميل شركات النفط والغاز العالمية مسؤولية تغير المناخ، بعد أن أصدرت محكمة هولندية حكما يلزم شركة "رويال داتش شل" البريطانية الهولندية بتقليص انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بنسبة 45% حتى عام 2030، معتبرة إياها مسؤولة عن تغير المناخ. ويأتي هذا في نفس اليوم الذي تستعد فيه شركة إيكسون موبيل لانضمام اثنين من الناشطين في مجال المناخ إلى مجلس إدارتها. وقالت إيمي مايرز جيف، الاستاذة بكلية فليتشر للقانون والدبلوماسية إن هذه الأحداث تظهر وبجلاء أن العديد من قادة صناعة النفط والغاز يصمون آذانهم ولا يمكنهم إدراك التغيرات الجوهرية التي تحدث لآراء المجتمع والبيئة القانونية والسياسية التي يعملون بها. وسلطت رويترز ووول ستريت جورنال الضوء على هذا الموضوع.

الخبر الثاني هو تصاعد حدة التوترات بين الولايات المتحدة والصين، ففي الوقت الذي أعلن فيه عن أول محادثة هاتفية بين كبيري المفاوضين التجاريين لدى واشنطن وبكين منذ تولي الرئيس الأمريكي جو بايدن لمنصبه، أشارت تقارير صحفية إلى تلميح كبير المسؤولين بمجلس الأمن القومي الأمريكي لشؤون آسيا إلى انتهاء حقبة المشاركة مع الصين. وأشارت أيضا إلى قوله إن السياسة الأمريكية تجاه الصين ستعمل الآن وفق مجموعة جديدة من المحددات الاستراتيجية وأن المنافسة ستكون هي بمثابة المعيار المهيمن. ولزيادة الطين بلة، أصدر الرئيس الأمريكي أمرا بفتح تحقيقات استخباراتية حول مصدر فيروس "كوفيد-19" وما إذا كان جري تسريبه من معمل بمدينة ووهان الصينية. ويأتي هذا في الوقت الذي تستعد فيه واشنطن لتعيين سفير جديد لها في بكين، فيما ذكرت شبكة سي إن بي سي أن بايدن يستعد للإعلان عن اختياره الدبلوماسي المتقاعد نيكولاس بيرنز لهذا المنصب.

يحدث اليوم – البرلمان يستمر في مناقشة الموازنة الجديدة: من المقرر أن تناقش لجنة الشؤون الصحية في مجلس النواب اليوم الموازنات الخاصة بكل من الهيئة العامة للرعاية الصحية، والهيئة العامة للتأمين الصحي الشامل، والهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية، وفقا لجدول أعمال المجلس.

احتفل مؤشر داو جونز الصناعي أمس بمرور 125 عاما على تدشينه. وقالت صحيفة وول ستريت جورنال إن المؤشر تطور جنبا إلى جنب مع الاقتصاد الأمريكي إلى أن أصبح بمثابة مقياس للأسواق المالية خلال الكساد الكبير، وخلال حربين عالميتين وأيضا خلال كافة الأحداث التي شكلت القرن العشرين ومطلع القرن الحادي والعشرين.

تابع أبرز ما جاء في نشرة إنتربرايز المسائية ليوم الأربعاء:

  • ماكرو جروب تعين المجموعة المالية هيرميس ورينيسانس كابيتال لإدارة الطرح المرتقب لحصة من أسهمها في البورصة المصرية. وكانت سي آي كابيتال تدير الطرح في البداية إلى جانب رينيسانس كابيتال عندما أعلن عنه للمرة الأولى. ولا يزال الجدول الزمني لعملية الطرح غير واضح حتى الآن.
  • قيد أسهم شركة المناجم والمحاجر المنقسمة عن "الحديد والصلب المصرية" في البورصة المصرية اعتبارا من نهاية جلسة اليوم. وستدرج الشركة نحو 977 مليون سهم بقيمة اسمية 20 قرشا للسهم، أو بقيمة سوقية تبلغ نحو 195.4 مليون جنيه.
  • التحقيقات المصرية الروسية في حادث تحطم طائرة متروجيت لا تزال مستمرة: اجتمع فريقا التحقيق المصري والروسي في القاهرة أول أمس لمناقشة "تبادل المعلومات" بشأن حادث تحطم الطائرة الروسية متروجيت فوق سيناء في عام 2015، والذي أدى إلى توقف الرحلات الجوية الروسية المباشرة إلى منتجعات البحر الأحمر لمدة ست سنوات.

نود في إنتربرايز أن نودع هذا الصباح الزميلة سلمى السعيد، التي ستنتقل إلى الولايات المتحدة للالتحاق بكلية الدراسات العليا بجامعة نيويورك في الخريف المقبل. سلمى هي أحد مديري التحرير الرائعين لدينا، وتمكنت خلال فترة عملها في إنتربرايز من أن تثبت مهارات قيادية وتحريرية هائلة أسهمت بشكل كبير في النجاح الذي حققناه على مدار سنوات. لذا يتقدم فريق عمل إنتربرايز- باتريك وهادية وهشام وأحمد ومات وياسمين والجميع، بتمنياته لسلمى بتحقيق المزيد من النجاح في مشوارها القادم.

في المفكرة:

يجتمع وزير الخارجية سامح شكري مع نظرائه في قبرص واليونان وفرنسا الشهر المقبل في أثينا في إطار جهود تعزيز العلاقات والتعاون بين البلدان الأربعة، بحسب بيان صادر عن وزير الخارجية القبرصي نيكوس خريستودوليدس نقله موقع قبرص ميل. وقد يرغب الاتحاد الأوروبي في المشاركة في منتدى غاز شرق المتوسط وربما يرسل طلبا بذلك قريبا، بحسب خريستودوليدس.

enterprise

دبلوماسية

مزيد من التقارب الاستراتيجي بين القاهرة وواشنطن

تواصل الولايات المتحدة ومصر التعاون بشكل وثيق من أجل تثبيت وقف إطلاق النار بين إسرائيل وحماس، وكذلك التعاون في عملية إعادة إعمار غزة، حسبما جاء في بيان رئاسة الجمهورية عقب الاجتماع الذي جرى أمس بين الرئيس عبد الفتاح السيسي ووزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن في القاهرة. وحضر الاجتماع أيضا وزير الخارجية سامح شكري ورئيس المخابرات العامة عباس كامل. وشدد السيسي على "أهمية العمل بشكل فوري لاستئناف المفاوضات المباشرة بين الفلسطينيين والإسرائيليين بانخراط أمريكي فاعل لعودة الطرفین مجددا إلى طاولة الحوار"، كما أكد على حرص مصر على التعاون الوثيق مع الولايات المتحدة في هذا الإطار، وموقف مصر الثابت بالتوصل إلى حل عادل وشامل يضمن حقوق الشعب الفلسطيني. ونشرت وكالة رويترز تقريرا حول هذا الاجتماع.

ناقش السيسي وبلينكن أيضا ملفي سد النهضة وحقوق الإنسان. وشدد وزير الخارجية الأمريكي على التزام بلاده بالعمل من أجل التوصل إلى حل يحافظ على الأمن المائي والحقوق التنموية لكل من مصر والسودان وإثيوبيا. ومن ناحية أخرى، يواصل المبعوث الأمريكي الخاص للقرن الأفريقي جيفري فيلتمان المحادثات مع الدول الثلاث من أجل التوصل إلى حل سياسي للأزمة، وفقا لما صرحت به المتحدثة الإقليمية للخارجية الأمريكية جيرالدين جريفيث، في مقابلة مع أحمد موسى ببرنامج "على مسؤوليتي" (شاهد 2:48 دقيقة). وفيما يتعلق بملف حقوق الإنسان، كان بلينكن صرح للصحفيين خلال زيارته لعمان التي توجه إليها بعد مغادرة القاهرة أمس أن هذه المسألة ما زالت على جدول أعمال المناقشات مع مصر.

هل من الممكن أن نحصل على دعم واشنطن في قضية سد النهضة بعد توسط مصر في التوصل إلى الهدنة بين الجانبين الإسرائيلي والفلسطيني؟ من المبكر للغاية أن نتوقع تدخل واشنطن في المفاوضات الثلاثية بشأن سد النهضة الإثيوبي بهدف حماية مصالح مصر على حساب مصالح إثيوبيا، ولكن من المتوقع أن تقوم الولايات المتحدة بالضغط من أجل استئناف المفاوضات للتوصل إلى اتفاق ملزم، وفق ما صرح به وزير الخارجية الأسبق نبيل فهمي في اتصال هاتفي مع شريف عامر ببرنامج "يحدث في مصر". وقال فهمي إنه يتعين على مصر أن تأخذ زمام المبادرة وأن تستغل موقفها الدبلوماسي القوي في إقناع واشنطن بدعم موقفها التفاوضي (شاهد 2:44 دقيقة).

لا يعني تغير لهجة إدارة بايدن تجاه مصر التوافق التام: أشار فهمي أيضا إلى أن طبيعة السياسة الخارجية أن تتبنى الولايات المتحدة سياسات في قضايا محددة لا تلقى قبولا من الإدارة المصرية، والعكس صحيح، لكن أشار إلى أن الولايات المتحدة دولة كبرى ومصر دولة رئيسية في المنطقة، ولا يمكن لإحداهما تجاهل الأخرى. وقال فهمي أيضا إن العلاقات المصرية الأمريكية ضرورية للطرفين، مضيفا أنه يتعين على مصر أن تواصل دورها المستقل والإيجابي (شاهد 1:50 دقيقة).

وتأتي زيارة بلينكن للقاهرة ضمن جولته الشرق أوسطية التي تشمل أربع دول والتي تهدف لتثبيت وقف إطلاق النار الذي جاء بوساطة مصرية بين إسرائيل وحماس في قطاع غزة. وتعهد الوزير الأمريكي خلال زيارته إلى رام الله يوم الاثنين بتقديم 112.5 مليون دولار من المساعدات للفلسطينيين، كما أعلن أيضا عزم بلاده إعادة فتح قنصليتها في القدس بعد إغلاقها في عهد الرئيس السابق دونالد ترامب.

وعلى صعيد آخر، تلقى الرئيس السيسي اتصالا هاتفيا أمس من المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، وآخر من رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان، والذين أشادا بجهود مصر للوساطة من أجل وقف إطلاق النار، كما شددا على أهمية تثبيت الهدنة بهدف استئناف المفاوضات السياسية بين إسرائيل والفلسطينيين، بحسب البيانين الصادرين عن الاتحادية.

سياحة

الحكومة تستهدف 9 مليارات دولار من السياحة في 2021

من المتوقع أن تصل عائدات السياحة هذا العام إلى ما بين 6 إلى 9 مليارات دولار، مدعومة في الغالب بتدفق السائحين من شرق أوروبا ودول الخليج، وفق تصريحات وزير السياحة خالد العناني خلال مؤتمر سياحي في الرياض أمس، نقلتها بلومبرج. وسبق أن أعلنت الوزارة الشهر الماضي استهداف عائدات سياحية تصل إلى 6-7 مليارات دولار خلال العام الجاري، قبل أن يعود العناني في مايو الجاري ليعدل الرقم إلى 8 مليارات دولار. وأضاف الوزير أن عدد السائحين الأجانب الذين زاروا مصر وصلوا إلى نحو 500 ألف شهريا، 60% منهم من أوروبا الشرقية، وهو ما يعني احتمال استقبال ما يزيد قليلا عن 6 ملايين زائر بحلول نهاية العام.

إيرادات السياحة تراجعت بنحو 60% على أساس سنوي في الربع الأول من العام الجاري مقارنة بنفس الفترة في عام 2019، الذي حقق القطاع خلاله إيرادات قياسية بلغت 13 مليار دولار، خسرت مصر نحو 600 مليون دولار من الإيرادات الشهرية خلال الربع، وفق ما أعلنه وزير السياحة في وقت سابق من هذا الشهر. وطبقا لحساباتنا، فإن هذا يعني وصول إيرادات الربع إلى ما يقرب من 1.1 مليار دولار، مقارنة بـ 2.6 مليار دولار خلال نفس الفترة من 2019. ويسعى العناني لتحقيق التعافي والوصول إلى مستويات ما قبل الجائحة في خريف 2022، بشرط الالتزام بالتطعيم المضاد لفيروس "كوفيد-19" بالوتيرة المتوقعة. وسبق أن أعلنت الوزارة عن خطتها لتطعيم جميع العاملين في قطاع السياحة بمنتجعات البحر الأحمر خلال مايو الجاري، لكن لا تتوفر أي معلومات عن مدى التقدم في هذا الصدد.

لا تزال غالبية شركات السياحة المحلية تعتمد على السياحة الداخلية، بما في ذلك شركة أوراسكوم للتنمية -مصر التي تمثل السياحة الداخلية 95% من إجمالي حجم الإشغال في الفنادق التابعة لها، وفق ما قاله الرئيس التنفيذي للشركة عمر الحمامصي في مقابلة مع قناة العربية أمس (شاهد 1:33 دقيقة). وبشكل عام، تتراوح إيرادات قطاع الفنادق بالشركة هذا العام بين 30 و35% بالمقارنة مع مستوياتها قبل الجائحة، وهو ما يرى الحمامصي أنه رقم جيد في ضوء تباطؤ حركة السفر عالميا، وإلزام الحكومة الفنادق بألا تزيد نسب الإشغال بها 50% في جميع أنحاء البلاد.

*** رسالة من مجموعة التنمية الصناعية IDG ***

enterprise

بتخطط للتوسع بأعمالك؟ تجمع e2 Alamein الصناعي بمدينة العلمين الجديدة هو الحل المناسب ليك. تجمع e2 Alamein يقدم باقة متكاملة من الحلول الذكية لمساعدتك في تطوير وتنمية مشروعك مع إمكانية الاستعانة بجميع الموارد والخدمات المتوفرة لعملاء المجمع بأقل بصمة بيئية على المناطق المحيطة بالمشروع. سواء بتفكر في شراء قطعة أرض أو تأجير مساحات صناعية أو مستودعات تخزين وفقًا لاحتياجات مشروعك، هتلاقي كل ده في بيئة أعمال خالية من الانبعاثات الضارة، بالإضافة إلى مساعدتك في استيفاء جميع التراخيص اللازمة لمزاولة نشاطك في مدينة العلمين الجديدة. الموقع الاستراتيجي لتجمع e2 Alamein يجعل منه مركز تجاري حيوي على مقربة من أبرز الوجهات السياحية في الساحل الشمالي وكذلك الموانئ التجارية والمشروعات الزراعية الكبرى في منطقة محورية وصاعدة. تجمع e2 Alamein الصناعي بمدينة العلمين الجديدة هو أحد المشروعات التابعة لمجموعة التنمية الصناعية IDG.

زوروا موقعنا e2-alamein.com للاستعلام وطلب المعلومات عن الحلول الذكية التي نقدمها لتطوير مفهوم الأنشطة الصناعية في مصر.

عقارات

"التجاري الدولي" و"طلعت مصطفى" يؤسسان شركة جديدة للتطوير العقاري

البنك التجاري الدولي ومجموعة طلعت مصطفى القابضة يؤسسان شركة جديدة ذات غرض خاص للتطوير العقاري تحت مسمى "تي سي أيه العقارية" خلال الربع الأول من العام الحالي، وفق ما كشف عنه البنك في تقريره ربع السنوي (بي دي إف). وسيستحوذ البنك التجاري الدولي على حصة تبلغ 37% من الكيان الجديد، فيما ستحتفظ مجموعة طلعت مصطفى بالحصة المتبقية. وقال البنك في تقريره إنه حصل بالفعل على جميع الموافقات اللازمة من الجهات الرقابية.

المزيد حول "تي سي أيه العقارية": تأسست الشركة الجديدة من خلال شركة الإسكندرية للاستثمار العقاري التابعة لمجموعة طلعت مصطفى، وشركتها الأم طلعت مصطفى للاستثمار العقاري والسياحي. وسيجري إدارتها من قبل شركة الإسكندرية لإدارة المشروعات، إحدى شركات مجموعة طلعت مصطفى أيضا، وفق تقرير منفصل صادر عن البنك (بي دي إف). وستنشط الشركة الجديدة في مجالات امتلاك وتأجير وبيع الوحدات والمباني أو الأراضي التجارية العقارية.

وتعد هذه الشراكة الثانية التي تبرها مجموعة طلعت مصطفى مع البنوك خلال أقل من عام، ففي أواخر العام الماضي، أسست "طلعت مصطفى" كيانا مشتركا مع البنك الأهلي المصري وبنك مصر لتطوير قطع أراضي مملوكة لهما في الرحاب ومدينتي. ووقع الأطراف الثلاثة لاحقا اتفاقا لتطوير مشروعات سكنية وتجارية وإدارية على هذه الأراضي بقيمة 4 مليارات جنيه. وانضمت عقب ذلك أربعة بنوك أخرى إلى هيكل ملكية الشركة، هي قناة السويس والمصري لتنمية الصادرات والمصرف المتحد والمصري الخليجي.

دمج واستحواذ

إيجيترانس: 721.5 مليون جنيه القيمة العادلة لأسهم إتش إيه يوتيليتيز

حدد مكتب جرانت ثورنتون، المستشار المالي للشركة المصرية لخدمات النقل والتجارة (إيجيترانس)، القيمة العادلة لشركة "إتش أيه يوتيليتيز بي في" التابعة لإتش أيه يوتيليتيز هولدنج بـ 721.5 مليون جنيه، بحسب إفصاح للبورصة المصرية (بي دي إف). وحدد المكتب القيمة العادلة لسعر سهم إيجيترانس عند 12.9 جنيه للسهم، ما يجعل القيمة الإجمالية للشركة حوالي 414 ملايين جنيه. وتتفق القيمة في الدراسة مع تقديرات سابقة لـ "إتش أيه يوتيليتيز هولدنج" والتي تراوحت قيمتها بين 600 إلى 800 مليون جنيه، وإيجيترانس بنحو 375- 405 مليون جنيه. وانعقد مجلس إدارة إيجيترانس أمس للنظر في نتائج دراسة القيمة العادلة للسهمين، وإبداء الرأى فيها. وسينتظر الطرفان موافقة الهيئة العامة للرقابة المالية على الدراسة.

كانت إيجيترانس وافقت في مارس الماضي على عرض مقدم من إتش أيه يوتيليتيز هولدنج التابعة لحسن علام القابضة، للاستحواذ على حصة حاكمة منها عبر صفقة تبادلية. وبموجب الصفقة تستحوذ إيجيترانس على 100% من شركة "إتش أيه يوتيليتيز هولدنج بي في" الهولندية التابعة لإتش أيه يوتيليتيز هولدنج، فيما تحصل إتش أيه يوتيليتيز هولدنج على حصة 65% من إيجيترانس. وتعد الصفقة "خطوة متوافقة مع طموح إيجيترانس في التوسع في أفريقيا"، وفق ما صرحت به رئيسة مجلس الإدارة والعضوة المنتدبة لإيجيترانس عبير لهيطة.

مستشارو الصفقة: عينت إيجيترانس شركة جرانت ثورنتون وبنك استثمار لم تفصح عنه مستشارين ماليين، في حين اختارت مكتب معتوق بسيوني والحناوي لدور المستشار القانوني للصفقة. وسيقدم وايت أند كيس الاستشارات القانونية لإتش أيه يوتيليتيز هولدنج.

مجلس الوزراء

"الوزراء" يقر قرض البنك الدولي لتطوير السكك الحديدية

تمويل جديد من "البنك الدولي" لتطوير السكك الحديدية: وافق مجلس الوزراء، خلال اجتماعه أمس على مشروع قرار رئيس الجمهورية بشأن اتفاق التمويل الموقع في أبريل الماضي بين مصر والبنك الدولي لإعادة الإعمار والتنمية – ذراع الإقراض لمجموعة البنك الدولي – بقيمة 362.9 مليون دولار والخاص بمشروع تطوير وتحديث شبكة السكك الحديدية، بحسب البيان الصادر عن رئاسة مجلس الوزراء. ويهدف مشروع التطوير إلى رفع معدلات السلامة والأمان، فضلا عن تطوير جودة خدمات السكك الحديدية على محور الإسكندرية – القاهرة – نجع حمادي، ضمن المشروع الذي تنفذه الهيئة القومية لسكك حديد مصر، والذى يتضمن تحديث نظم الإشارات الآمنة، وتحسين إدارة أصول أنظمة السلامة والأمان، وتنمية الموارد البشرية والمؤسسية، وذلك ضمن الـ 640 مليون دولار التي أعلن البنك الدولي الشهر الماضي أنه يدرس منحها لمصر لتمويل المشروع. وسيسهم القرض في تمويل خطة الحكومة لتخصيص مبلغ 141 مليار جنيه للإنفاق على أعمال تطوير السكك الحديدية حتى عام 2022.

يأتي التمويل الجديد بعد وقوع سلسلة من حوادث تصادم القطارات هذا العام، والتي تسببت في مصرع العشرات وإصابة المئات خلال الفترة ما بين مارس وأبريل الماضيين، وكان من بينها حادث خروج قطار عن مساره في محافظة القليوبية، وحادث تصادم قطارين بمحافظة سوهاج.

ووافق المجلس أيضا على آليات تطبيق مشروع التحول لنظم الري الحديثة، والذي يجري تنفيذه بالتعاون بين الوزارات والجهات المعنية، كما وافق على تشكيل لجنة عليا لتسيير مشروع التحول لنظم الري الحديثة. ولم يقدم البيان أية تفاصيل حول ما يمكن أن تنطوي عليه تلك الآليات. وكشفت الحكومة في أبريل 2019 عن الخطة القومية للمياه في مصر (2017-2037)، بتكلفة 50 مليار دولار، والتي تستهدف التغلب على المشكلات المتعلقة بنقص المياه، وتقوم على 4 محاور رئيسية، لتحسين نوعية المياه وجودتها، والترشيد، وتنمية الموارد المائية، وتهيئة البيئة المناسبة، إلى جانب إدخال نظم الرى الحديثة والتكنولوجية، والعمل من خلال المراكز البحثية المتخصصة على استنباط محاصيل زراعية أقل استهلاكا للمياه مع تقليل فترة نمو المحاصيل. وفي تصريحات لإنتربرايز مطلع العام الحالي، أوضح المتحدث باسم وزارة الري والموارد المائية محمد غانم أن مصر ستركز خلال عام 2021 على سبل توفير المياه من خلال ثلاثة مشروعات رئيسية، وهي التوسع في شبكات الري لترشيد استخدام المياه في الزراعة، وتعظيم الاستفادة من مياه الأمطار في الزراعة وتوليد الكهرباء، وتوصيل المرافق في مناطق عشوائية مختارة.

كوفيد-19

مصر تقترب خطوة أخرى من تصنيع لقاح سينوفاك الصيني محليا، إذ حصلت شركة إيفا فارما أمس على الضوء الأخضر من مجلس الوزراء للمضي قدما في تصنيع اللقاح المضاد لـ "كوفيد-19" بالتعاون مع وزراتي التعليم العالي والبحث العلمي والزراعة، وفق بيان مجلس الوزراء. وكانت إيفا فارما وشركة بيوجينيرك فارما التابعة لمجموعة فاركو للأدوية والشركة القابضة للمستحضرات الحيوية واللقاحات (فاكسيرا) المملوكة للدولة من بين الشركات التي أبرمت اتفاقيات مع شركة سينوفاك الصينية الشهر الماضي لإنتاج اللقاح محليا. وقالت وزيرة الصحة في وقت سابق إنها تخطط لإنتاج ما بين 20 و60 مليون جرعة سنويا من اللقاح الصيني، وهو ما يكفي لتطعيم 10-30 مليون مواطن. ولم يتضح بعد الموعد المحدد للبدء في التصنيع، لكن مسؤولين في وزارة الصحة قالوا آنذاك إن مصر ستبدأ في إنتاج اللقاح في غضون أشهر قليلة. ووصلت الدفعة الأولى من المواد الخام المستخدمة في إنتاج اللقاح إلى مصر يوم الجمعة الماضي.

بدأت وزارة الصحة أمس التطعيمات المنزلية لغير القادرين على الحركة بمحافظة بورسعيد، بحسب بيان للوزارة. ومن بين هؤلاء الذين يعانون من كسور أو بتر في الأطراف السفلية، وكذلك مرضى الشلل النصفي والرباعي وشلل الأطفال، والمصابون بضمور العضلات أو الأمراض العصبية التي تسبب إعاقة الحركة. وقالت الوزيرة هالة زايد في بيان منفصل إنه يتعين على الراغبين في التطعيم بمنازلهم الذين يعانون من أمراض تجعلهم غير قادرين على الحركة، التسجيل أولا على موقع وزارة الصحة، ثم الاتصال بالخط الساخن 15335 للإبلاغ. وخصصت الوزارة 27 مركزا في أنحاء البلاد من مراكز التلقيح لتوفير خدمة التطعيم بالمنازل.

وزادت مراكز التطعيم التي تديرها الحكومة لتقديم لقاحات "كوفيد-19" للمواطنين إلى 403 مراكز في جميع أنحاء البلاد، بمعدل تطعيم 110 آلاف مواطن يوميا، وفق ما قالته وزيرة الصحة خلال اجتماع مجلس الوزراء. وأضافت زايد أنه يجري تجهيز مراكز كبرى، مثل أرض المعارض بالقاهرة، في محافظات الإسكندرية والجيزة والدقهلية وأسيوط لتصبح مراكز تطعيم للمواطنين.

بلغ عدد الأشخاص الذين سجلوا بياناتهم للحصول على لقاح "كوفيد-19" حتى أمس الأربعاء 5.25 مليون شخص، وفق ما قاله مستشار وزيرة الصحة لشؤون الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات أيسم صلاح في مقابلة مع برنامج "90 دقيقة" الليلة الماضية. وأوضح صلاح أن متوسط عدد الأشخاص الذين يسجلون بياناتهم على الموقع الإلكتروني التابع للوزارة يبلغ حاليا 300 ألف شخص يوميا، بالمقارنة مع 20 ألف شخص يوميا في السابق (شاهد 6:54 دقيقة).

1.6 مليون شخص (1.5% من إجمالي سكان مصر) تلقوا جرعة واحدة على الأقل من لقاح "كوفيد-19" حتى يوم الأحد الماضي، فيما جرى تطعيم نحو 0.3% من سكان البلاد بالفعل بشكل كامل، وفق ما صرح به أيمن السباعي الباحث في مجال الصحة بالمبادرة المصرية للحقوق الشخصية لموقع ذا ناشيونال. وقال السباعي إن مصر يمكنها "اللحاق بركب الدول الأخرى" ببرنامج التطعيم الخاص بها، لا سيما مع إضافة مراكز جديدة للتطعيم مؤخرا، وكذا الجهود المبذولة من جانب الحكومة لتسهيل عملية الحصول على اللقاحات.

أعلنت وزارة الصحة المصرية أمس تسجيل 1151 إصابة جديدة بفيروس "كوفيد-19"، ارتفاعا من 1140 إصابة أول أمس، ليصل بذلك إجمالي الحالات المسجلة في البلاد إلى 257,275 حالة، من بينها 188,567 حالة تعافت وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي. وسجلت الوزارة أمس أيضا 43 حالة وفاة، ليرتفع بذلك إجمالي حالات الوفاة إلى 14,850 حالة.

ستسمح الإمارات للأشخاص الذين تلقوا لقاحات "كوفيد-19" فقط بحضور الفعاليات في أنحاء البلاد اعتبارا من 6 يونيو، في محاولة للتشجيع على الإسراع في برنامج التطعيم، بحسب رويترز. وأشارت متحدثة باسم وزارة الصحة إلى أن القرار الإلزامي يشمل الفعاليات الرياضية والثقافية والاجتماعية. ويأتي ذلك بعد أسبوع من فرض التطعيمات في دبي على الأشخاص الذين يرغبون في المشاركة في فعاليات مماثلة بما في ذلك حفلات الزفاف. وقامت الإمارات بتطعيم أكثر من 78% من المواطنين المؤهلين فوق 16 عاما و 84% من كبار السن الذين تبلغ أعمارهم 60 عاما أو أكثر.

enterprise

توك شو

كانت الدبلوماسية مرة أخرى الشاغل الأكبر لاهتمام مقدمي البرامج الحوارية الليلة الماضية. وقدم جميع مقدمي البرامج تغطية كاملة لزيارة وزيرة الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن إلى القاهرة أمس، ومن بينهم رامي رضوان في برنامج "مساء دي إم سي" (شاهد 2:54 دقيقة)، ولبنى عسل في "الحياة اليوم" (شاهد 5:44 دقيقة). تجدون تغطيتنا الكاملة للزيارة في فقرة "دبلوماسية" أعلاه.

هذه النشرة تأتيكم برعاية
CIB - https://www.cibeg.com/
EFG Hermes - https://efghermes.com/
SODIC - https://www.sodic.com
Infinity - http://www.weareinfinity.com/

مصر في الصحافة العالمية

تضمنت تغطية الصحافة العالمية لمصر هذا الصباح عدة موضوعات، وكان من بينها البيان الصادر عن لجنة حماية الصحفيين والتي طالبت فيها السلطات المصرية بالإفراج عن الكاتب الصحفي جمال الجمل المحبوس احتياطيا نظرا لتدهور حالته الصحية. ونشر مكتب الأمم المتحدة بالقاهرة بيانا أمس أعلن فيه عن تكريم خمسة من قوات حفظ السلام المصرية الذين لقوا مصرعهم ضمن 4 آلاف من قوات وموظفي حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة، أثناء مشاركتهم خلال 2020 في مهام حفظ السلام على مستوى العالم.

الأسواق العالمية

برعاية
EFG Hermes - https://efghermes.com/

قفز مؤشر إم إس سي آي لعملات الأسواق الناشئة أمس ليسجل مستوى قياسيا جديدا، مع اتجاه المستثمرين نحو الأسواق الناشئة عقب إعلان الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي عزمه الإبقاء على أسعار الفائدة عند مستويات منخفضة ومواصلة برنامج التحفيز المالي على الرغم من الضغوط التضخمية، بحسب وكالة رويترز. وانخفض الدولار الأمريكي إلى أدنى مستوياته منذ يناير الماضي، في حين تجاوزت قراءة مؤشر إم إس سي آي المستويات القصوى المسجلة في وقت سابق من هذا الشهر، بدعم من عملات مثل الرينمنبي الصيني والذي قفز إلى أعلى مستوى له في ثلاثة أعوام.

أعلنت عملاق التجارة الإلكترونية أمازون رسميا الاستحواذ على شركة الإنتاج السينمائي مترو جولدن ماير "إم جي إم" في صفقة بقيمة 8.45 مليار دولار، وذلك بعد أن وقع الجانبان اتفاقية اندماج نهائية، بحسب بيان صادر عن أمازون. وذكرت صحيفة وول ستريت جورنال نقلا عن مصادر مطلعة أن قيمة الصفقة تشمل ديون بنحو ملياري دولار، فيما تبلغ قيمة الأسهم المستحوذ عليها 6.5 مليار دولار. وستسمح الصفقة لأمازون بإضافة ما يزيد عن 4 آلاف فيلم من إنتاج شركة مترو جولدن ماير إلى منصة البث المباشر التابعة لها "برايم فيديو"، مما سيمنحها أفضلية في المنافسة مع خدمات البث الأخرى التي تقدمها "نتفليكس" و"ديزني بلس".

Down

EGX30 (الأربعاء)

10370

-1.5% (منذ بداية العام: -4.4%)

None

دولار أمريكي (البنك المركزي)

شراء 15.62 جنيه

بيع 15.72 جنيه

None

دولار أمريكي (البنك التجاري الدولي)

شراء 15.62 جنيه

بيع 15.72 جنيه

None

أسعار الفائدة (البنك المركزي المصري)

8.25% للإيداع

9.25% للإقراض

Up

تداول (السعودية)

10472

+0.2% (منذ بداية العام: +20.5%)

Down

سوق أبو ظبي

6564

-1.0% (منذ بداية العام: +30.1%)

Up

سوق دبي

2825

+1.0% (منذ بداية العام: +13.4%)

Up

ستاندرد أند بورز 500

4196

+0.2% (منذ بداية العام: +11.7%)

None

فوتسي 100

7027

0% (منذ بداية العام: +8.8%)

Down

خام برنت

68.67 دولار

-0.3%

Up

غاز طبيعي (نايمكس)

2.98 دولار

+2.4%

Down

ذهب

1896.20 دولار

-0.4%

Up

بتكوين

38671.53 دولار

+1.55%

أغلق EGX30 أمس منخفضا بنسبة 1.54%. وبلغت قيم التداول 1.34 مليار جنيه (5.1% فوق المتوسط على مدار الـ 90 يوما الماضية). وحقق المستثمرون المصريون وحدهم صافي شراء. وبذلك يكون المؤشر قد انخفض بنسبة 4.4% منذ بداية العام.

في المنطقة الخضراء: أوراسكوم المالية القابضة (+4.2%)، وبنك تنمية الصادرات (+2.7%)، وبايونيرز القابضة (+2.5%).

في المنطقة الحمراء: البنك التجاري الدولي (-3.2%)، والسويدي إليكتريك (-2.3%)، وفوري (-2.3%).

أخبار عالمية

يبدو أن الطريق ممهد أمام الرئيس السوري بشار الأسد للفوز بولاية رئاسية رابعة مدتها سبع سنوات في الانتخابات الرئاسية التي أجريت أمس الأربعاء، والتي يشكك العديد من المراقبين الأمريكيين والأوروبيين في نزاهتها، وفق ما ذكرته بلومبرج. وقد تدفع عملية إعادة ترتيب إقليمية أوسع تتمحور حول تخفيف حدة الصراع الإقليمي ومواجهة النفوذ الإيراني، القادة العرب إلى التعامل مع الأسد، ودعوة سوريا إلى العودة لشغل مقعدها في جامعة الدول العربية مجددا، وفقا للوكالة.

ومن الأخبار العالمية أيضا: اتهم تقرير جديد لمفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان الاتحاد الأوروبي بالمسؤولية الجزئية على الأقل عن وفيات المهاجرين غير الشرعيين في البحر المتوسط، بعد أن أعاقت عدة حكومات أوروبية عمدا جهود المنظمات الإنسانية في البحر وقلصت عمليات البحث والإنقاذ الخاصة بها، بحسب التقرير (بي دي إف).

روتيني الصباحي

نائلة الشيشيني المؤسسة المشاركة لـ "مركز": روتيني الصباحي (للعمل من المنزل) فقرة أسبوعية نتحاور خلالها مع أحد الأفراد الناجحين في مجتمعنا وكيف يبدؤون يومهم، كما نطرح عليهم بعض الأسئلة المتعلقة بأعمالهم. وتتحدث إلينا هذا الأسبوع نائلة الشيشيني المؤسسة المشاركة لـ "مركز".

اسمي نائلة الشيشيني، وأنا رائدة أعمال اجتماعية وأحد مؤسسي "مركز". أنشأت "مركز" في عام 2005 مع شريكي محمد أمين بدافع من الشغف العميق بالحرف اليدوية المصرية. وكان محمد يعمل بالفعل في مجال التطوير في ذلك الوقت، مع التركيز بشكل خاص على تسويق السلع المصنوعة محليا من سيناء، وكان لدي خلفية في التصميم والمنسوجات. وكان كلانا مهتما بالمستوى المذهل للحرف في جميع أنحاء البلاد، مع اختلاف الأساليب والفروق الدقيقة، والتي كانت معرضة لخطر الاختفاء بسبب نقص الفرص الاقتصادية. وشعرنا أن هناك الكثير من الإمكانات للحفاظ على هذا الجانب المهم من التراث الثقافي من خلال توسيع نطاق عرضها للمستهلكين في القاهرة ومنح الناس الفرصة لمواصلة العمل مع حرفهم التقليدية.

رأينا فرصة للبناء على هذه المنتجات الحالية من خلال تحسين الجودة وجعلها أكثر حداثة في الذوق والوظيفة. وغالبا ما ينظر الناس إلى السلع المصنوعة يدويا على أنها حلي يشترونها بنية دعم قضية ما، وأسسنا "مركز" على أمل تغيير هذه الديناميكية. أردنا إنشاء شركة من شأنها دعم المجتمعات بشكل مستدام في جميع أنحاء البلاد من خلال العملاء الذين سيعودون لشراء منتجاتنا أكثر من مرة كل فترة. وتميل المنظمات العاملة في هذا المجال إلى أن تكون صغيرة وفردية بطبيعتها، وأحيانا بشكل غير رسمي. وسجلنا الشركة كرشة مساهمة في عام 2015 وشرعنا في جعلها مؤسسة فعالة من حيث التكلفة من خلال تحديد الأسعار المناسبة وتقديم دخل ثابت للأفراد. ورأينا أن هذا هو أفضل طريق للمضي قدما لتنمية الشركة.

وبعد 10 سنوات، نحن الآن بصدد تنسيق الإنتاج عبر 14 محافظة في مصر، والتي قد تكون في بعض الأحيان بمثابة كابوس لوجستي. ونظرا لمدى بعد الكثير من هذه المجتمعات، يعد الاتصال والنقل من أكبر التحديات التي نواجهها. ونعمل مع الحرفيين في أماكن مثل دمياط والعريش وسانت كاترين وجبل علبة وأسوان ومرسى مطروح، وهي ميزة يقدمها المركز مقارنة بالمنافسين ولكنها تمثل أيضا مجموعة فريدة من التحديات. وفي حين أننا لا نحب أن نتدخل في عملية التصميم، والطريقة التي يتوصل بها الحرفيون إلى أنماطهم الحرفية أو كيفية إعادة بناء الصور من بيئتهم المحيطة، لكننا نقدم إرشادات حول التصميم العام للمنتج وهو ما نشعر أنه قد يجعلها أكثر جذبا للعملاء في القاهرة. ومع ذلك، فقد اضطررنا خلال العام الماضي إلى اللجوء إلى إجراء معظم أعمالنا من خلال المكالمات الهاتفية. وغالبا ما يكون من الصعب وصف تفاصيل التصميم عبر الهاتف، لذا واجهنا سوء فهم أدى أحيانا إلى إبطاء العملية بشكل أكبر.

معظم إنتاجنا خارج القاهرة، وبمجرد الانتهاء من المنتج، نرسله إلى إحدى المنظمات غير الحكومية الشريكة لنا هنا في العاصمة حيث يضيفون بعض المواصفات الفنية النهائية التي وضعناها لهم. لكن الجزء الأكبر من العمل، الذي يتضمن مهارات متخصصة مثل صناعة السلال والنسيج والتطريز، يتم خارج القاهرة باستخدام أساليب متوارثة منذ أجيال. وهناك الكثير من الصبر في هذه العملية، لأن هذه الحرف غالبا ما تكون متجذرة بعمق في التقاليد وتحدث في مجتمعات صغيرة جدا ومعزولة، لذلك يستغرق الأمر وقتا في التأقلم مع بعض التعديلات الطفيفة أو الطلبات الجديدة.

أستيقظ في 6 صباحا وأتناول القهوة، لكن لا يمكنني القول حقا إن لدي روتينا ثابتا. أحيانا أبدأ يومي بالتمرين، وفي أيام أخرى أحب قراءة الأشياء ذات الصلة بالفنون صباحا. بالنسبة إلى "مركز"، تنقسم مسؤولياتي عادة بين تنسيق الإنتاج في مكتبنا بالمعادي والبحث عن خامات جديدة في الأسواق، ومقابلة الحرفيين المختلفين في المدينة الذين يعملون معنا على مكونات محددة للغاية من منتجاتنا. ويدور "مركز" حول الدمج والجمع بين الحرف اليدوية غير المرتبطة لإخراج منتج نهائي، لذلك هناك الكثير من الوقت الذي نقضيه في البحث عن طرق مختلفة لتحقيق كل ذلك معا. ويتولى مكتبنا في المعادي التنسيق بين مختلف الحرفيين والمنظمات غير الحكومية قبل عرضها في متجرنا، الذي يقع في المعادي أيضا، وموقعنا الإلكتروني. ولدينا أيضا متجر موسمي في الساحل الشمالي من يونيو إلى أغسطس. نرى ارتفاعا كبيرا في المبيعات خلال الصيف وكذلك في الكريسماس.

وكان "كوفيد-19" صعبا علينا لأنه، على عكس السلع الاستهلاكية ذات الإنتاج الضخم، يمكن أن تختلف المنتجات التي نعرضها بشكل كبير في مظهرها. وهذا يعني أنك بحاجة إلى أن تكون في المتجر شخصيا لتكوين فكرة أفضل عن المواد المستخدمة والتفاصيل الصغيرة لمنتجنا. وهذه نتيجة طبيعية للإنتاج اليدوي بالكامل، فالأمر لا يشبه شراء شيء ما من إتش أند إم أو أمازون، فالأمر مرتبط بالعنصر البشري بشكل كبير.

للأسف، لا يوجد إطار تشريعي مناسب للعمل الذي نقوم به. ونحن حاليا مسجلون وملتزمون بالقوانين التي تحكم أي شركة مساهمة مسجلة ولكن عملياتنا أكثر تعقيدا من الشركة العادية. ونتعامل مع حوالي 60 حرفيا في أماكن منتشرة في جميع أنحاء البلاد، وقد لا يكون لدى بعضهم حتى بطاقات شخصية صادرة عن الدولة. لذلك، فالحصول على جميع الأوراق اللازمة أمر مستحيل تقريبا. ونواجه تحديا مساويا عند شراء الخامات. ونظرا لأننا نشتري الأقمشة والخرز بكميات صغيرة جدا، فإننا نجد صعوبة في الحصول على الإيصالات الرسمية من البائعين. ولكن على الأقل هناك تقدم على تلك الجبهة يمكن أن يجعل الأمور أكثر بساطة بالنسبة لنا في المستقبل.

وفي الوقت الحالي، هدفنا هو جذب الناس لشراء بضائعنا، ليس لدعم الحرفيين المحليين، ولكن لأنهم يحبونها أكثر من أي شيء آخر. أعتقد أنها الطريقة الوحيدة التي يمكنك من خلالها الحصول على شيء مستدام.

قال لي صديق عزيز جدا ذات مرة "املئي أيامك حتى تتمني أن تكون أطول". لقد ساعدتني هذه الكلمات أن أحافظ على إبداعي وأن أعيش حياتي على نحو أكمل وأكثر رضاء.

المفكرة

30 مايو (الأحد): شركة المال جي تي إم تنظم النسخة الخامسة من مؤتمر بورتفوليو إيجيبت تحت شعار "النمو تحت وطأة الوباء".

31 مايو (الاثنين): مصر تستضيف النسخة 25 من المؤتمر العالمي للذكاء الاصطناعي بالتعاون مع هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات (إيتيدا).

1 يونيو (الثلاثاء): صندوق النقد الدولي يجري ثاني مراجعاته للأهداف الموضوعة بموجب قرض الـ 5.2 مليار دولار الممنوح لمصر وفق اتفاقية الاستعداد الائتماني في يونيو 2020 (التاريخ ما زال مقترحا).

7 يونيو (الاثنين): الجمعية المصرية البريطانية للأعمال تنظم ندوة عبر الإنترنت بحضور وزير البترول طارق الملا.

11 – 14 يونيو (الجمعة – الاثنين): مصر تستضيف النسخة الأولى من منتدى رؤساء هيئات ترويج الاستثمار الأفريقية بشرم الشيخ.

14 يونيو (الاثنين): ملتقى استراتيجيات التحول نحو الاقتصاد الأخضر في مصر.

17 يونيو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

17 – 20 يونيو (الخميس – الأحد): المعرض الدولي لمواد وتقنيات التشطيب والبناء (Turnkey)، مركز القاهرة الدولي للمؤتمرات.

24 يونيو (الخميس): انتهاء العام الدراسي 2021/2020 (للمدارس الحكومية).

26- 29 يونيو (السبت – الثلاثاء): معرض "بيج 5 كونستراكت" للإنشاء، مركز مصر للمعارض الدولية.

27 يونيو – 3 يوليو (الإثنين – الأحد): بطولة الجامعات الدولية للإسكواش في نيو جيزة.

30 يونيو (الأربعاء): صندوق النقد الدولي ينتهي من المراجعة الثانية لمستهدفات الاقتصاد المصري، وفقا لبرنامج القرض الذي أقره الصندوق بقيمة 5.2 مليار دولار في يونيو 2020.

30 يونيو (الأربعاء): ذكرى ثورة 30 يونيو.

30 يونيو – 15 يوليو (الأربعاء – الخميس) معرض القاهرة الدولي للكتاب.

يوليو + أغسطس: عقد امتحانات الثانوية العامة.

1 يوليو (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة ذكرى ثورة 30 يونيو.

1 يوليو (الخميس): الموعد النهائي أمام الشركات المسجلة بمركز كبار الممولين للانضمام لمنظومة الفاتورة الإلكترونية.

1 يوليو (الخميس): بدء تعميم نظام التسجيل المسبق لمعلومات الشحن (إيه سي أي) وإلزام شركات الشحن بتقديم مستنداتها إلى المنصة الجديدة "نافذة".

19 يوليو (الاثنين): يوم عرفة (عطلة رسمية).

20- 23 يوليو (الثلاثاء – الجمعة): عيد الأضحى (عطلة رسمية).

23 يوليو (الجمعة): ذكرى ثورة 23 يوليو (عطلة رسمية).

5 أغسطس (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

9 أغسطس (الاثنين): بداية العام الهجري الجديد.

12 أغسطس (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة بداية العام الهجري.

17- 20 أغسطس (الثلاثاء – الجمعة): يعقد الاجتماع السنوي للمنتدى الاقتصادي العالمي في سنغافورة.

16 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

30 سبتمبر – 2 أكتوبر (الخميس – السبت): المعرض الدولي لمواد البناء والتشييد (إيجيبت بروجيكتس 2021)، مركز مصر للمعارض الدولية، القاهرة الجديدة.

1 أكتوبر (الجمعة): معرض إكسبو 2020 دبي.

6 أكتوبر (الأربعاء): عيد القوات المسلحة.

7 أكتوبر (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة عيد القوات المسلحة.

18 أكتوبر (الاثنين): المولد النبوي الشريف.

21 أكتوبر (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة المولد النبوي الشريف.

28 أكتوبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

13- 17 ديسمبر: مؤتمر الأمم المتحدة لمكافحة الفساد، شرم الشيخ، مصر.

16 ديسمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

14 -16 فبراير (الاثنين – الأربعاء): الدورة الخامسة لمؤتمر ومعرض مصر الدولي للبترول، القاهرة.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها(رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).