الثلاثاء, 21 أبريل 2020

ستاندرد آند بورز تثبت التصنيف الائتماني لمصر عند B مع نظرة مستقبلية مستقرة

عناوين سريعة

نتابع اليوم

أربعة أيام فقط تفصلنا عن غرة شهر رمضان التي قد توافق يوم الجمعة 24 أبريل طبقا للحسابات الفلكية. وستكتفي دار الإفتاء المصرية هذا العام باستطلاع هلال رمضان يوم الأربعاء المقبل، دون إقامة احتفال.

وثلاثة أيام تفصلنا عن قرار الحكومة بشأن تمديد أو تعديل الإجراءات الاحترازية التي وضعتها للحد من انتشار وباء “كوفيد-19″، بما في ذلك حظر التجوال الجزئي.

وزيرا المالية والتخطيط يستعرضان مشروع موازنة 2021/2020 أمام مجلس النواب اليوم، وفق ما ذكرته جريدة البورصة. يمكنكم مراجعة أهم ما جاء في مشروع الموازنة هنا، وهنا.

البورصة المصرية تستأنف جلساتها اليوم بعد توقف يومين. كان المؤشر الرئيسي EGX30 تراجع بنسبة 1.8% يوم الخميس، فيما هبط سهم البنك التجاري الدولي ذو الوزن النسبي الأكبر بين مكونات المؤشر بنسبة 3.8%، وسط تداولات مكثفة بلغت قيمها الإجمالية 860 مليون جنيه.

من المتوقع أن نشهد موجة طقس حار ابتداء من اليوم، مع ارتفاع تدريجي في درجات الحرارة على أن تصل درجة الحرارة اليوم إلى 32 درجة مئوية وإلى 35 درجة يوم الأربعاء المقبل، حسبما صرحت به إيمان شاكر وكيلة مركز الاستشعار عن بعد بالهيئة العامة للأرصاد الجوية، في مداخلة هاتفية مع برنامج “صالة التحرير” على قناة “صدى البلد”. وتوقعت شاكر وجود نشاط للرياح المثيرة للرمال والأتربة في اليوم الأول لشهر رمضان (شاهد 2:29 دقيقة).

enterprise

خبر اليوم: أسعار النفط الأمريكي تتحول إلى السالب للمرة الأولى في التاريخ، في العقود الآجلة لشهر مايو والتي ينتهي أجلها اليوم، وهو ما وصفته صحيفة وول ستريت جورنال بأنه “دليل فوضوي على عدم القدرة على تخزين إجمالي إنتاج النفط الذي كان من المفترض أن يستخدمه الاقتصاد العالمي الذي يعاني حاليا من الركود. وهبطت العقود الآجلة لخام غرب تكساس تسليم شهر مايو إلى سالب 37.63 دولار للبرميل، بتراجع 306% مقارنة بسعر 18.27 دولار للبرميل يوم الجمعة الماضي. وتراجع أيضا خام برنت، وإن كان بنسبة أقل حدة، ليصل إلى 25.57 دولار للبرميل (-9%).

هل يعني ذلك أن منتجي النفط سيدفعون أموالا للمشترين للتخلص منه؟ نظريا نعم، على الأقل بالنسبة لأجزاء من الولايات المتحدة، إذ أن تراجع الطلب على النفط جراء أزمة “كوفيد-19″، أدى إلى امتلاء مستودعات التخزين والتكرير، وفي الوقت نفسه، فإن منتجي النفط مضطرون إلى مواصلة ضخ إنتاجهم لتجنب غلق الآبار وإعادة تشغيلها لاحقا، لما لذلك من تكلفة باهظة. ولهذا فإن منتجي النفط يتنافسون حاليا للحصول على مساحات تخزين جديدة. وللمزيد يمكنكم مطالعة تقريري بلومبرج ونيويورك تايمز.

إلى متى سيتواصل هذا الأمر؟ الأسعار السلبية هي لعقود تسليم الشهر المقبل، ولكن العقود الآجلة تسليم شهر يونيو تتداول عند سعر 20.43 دولار للبرميل، مما يجعل الهامش بين شهرين متتابعين هو 60.76 دولار، وهو أمر غير مسبوق، حسبما جاء في رويترز.

وعند النظر إلى عقود تسليم شهر نوفمبر، فسنجد أن أسعارها تزيد عن أسعار عقود شهر مايو بـ 25 مرة، في إشارة إلى أن الأسواق تتوقع التغلب على وباء “كوفيد-19” وتعافي أسعار النفط بحلول ذلك الوقت، وفقا لصحيفة وول ستريت جورنال. ونشرت صحيفتا فايننشال تايمز ونيويورك تايمز تقريرين حول الموضوع.

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يعلن، في تغريدة له على موقع تويتر اعتزامه توقيع أمر تنفيذي يتم بموجبه وقف الهجرة إلى الولايات المتحدة مؤقتا، ويصف القرار بأنه يأتي “في ضوء الهجوم من العدو غير المرئي” ويأتي من منطلق “حماية وظائف مواطني أمريكا العظمى”، حسبما جاء في صحيفة نيويورك تايمز.

زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون في حالة صحية “حرجة للغاية” بعد خضوعه لعملية جراحية، حسبما جاء في تقرير لسي إن إن هذا الصباح.

“كوفيد-19” في مصر:

تسجيل 189 إصابة و11 وفاة بـ “كوفيد-19” في مصر أمس السبت، وفقا لبيان وزارة الصحة. وبذلك ارتفع إجمالي الحالات المسجلة حتى الآن 3333 حالة، منها 250 حالة وفاة، و1086 حالة تحولت تحاليلها التالية من إيجابية إلى سلبية، منها 821 حالة تعافت تماما وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي.

انتشار “كوفيد-19” في مصر لا يزال في حدود المتوقع، وفق ما ذكره مستشار رئيس الجمهورية للصحة والوقاية محمد عوض تاج الدين في اتصال هاتفي مع برنامج “المصري أفندي” يوم السبت (شاهد 7:39 دقيقة). وأشار تاج الدين إلى أن 85% من الحالات المسجلة في مصر تظهر عليهم أعراض بسيطة، و8% فقط تظهر عليهم أعراض حادة، وعادة ما يعانون من أمراض مزمنة. وقال تاج الدين في اتصال مع برنامج “حضرة المواطن” إن الزيادة في الحالات المسجلة يوميا تسير في مسار أفقي ولا تتجاوز 10% إلى 15% من إجمالي الحالات المسجلة (شاهد 54:58 دقيقة).

استمرار الحظر الجزئي في شهر رمضان وستحدد اللجنة المعنية بإدارة أزمة فيروس كورونا عدد ساعات الحظر خلال الشهر الكريم، وفق ما ذكره المتحدث باسم مجلس الوزراء نادر سعد في اتصال مع برنامج “على مسؤوليتي” يوم الخميس (شاهد 4:18 دقيقة). وسيستمر إغلاق المقاهي ودور السينما، ومنع إقامة الخيام الرمضانية. ووفقا للحسابات الفلكية ستوافق غرة رمضان يوم الجمعة المقبل.

شركتا مصر للطيران وإير كايرو تسيران رحلات جوية لإعادة المصريين العالقين بالخارج خلال الأيام المقبلة، حسبما جاء في موقع العربية، والتي نشرت جدولا بمواعيد تلك الرحلات.

عاد إلى البلاد يوم الجمعة الماضي 200 مصري من العالقين في كندا، وفق ما أعلنته وزارة الخارجية في بيان لها.

تصل اليوم إلى القاهرة شحنة من المستلزمات الطبية الوقائية من الصين، وفقا لما ذكرته جريدة البورصة نقلا عن السفير الصيني بالقاهرة لياو لي تشيانج. وتضم الشحنة ألف كمامة N95، وألف بدلة واقية. وكانت الصين قد أرسلت شحنة الأسبوع الماضي تضمنت 20 ألف كمامة N95، و10 آلاف بدلة طبية، و10 آلاف كاشف للفيروس. وقال لياو إن الجانبين الصيني والمصري يجهزان لدفعة ثالثة أكبر تضم 150 ألف كمامة N95 ومليون كمامة طبية و70 ألف بدلة واقية، و70 ألف قفاز طبي، و70 ألف كاشف اختبار، وألف جهاز قياس للحرارة.

ماذا يفعل المصريون خلال الحظر؟ وفقا لبيانات الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات الصادرة قبل أيام، والتي قارنت بين استخدام الإنترنت في مصر في الأسبوع الثاني من أبريل، مقارنة بالأسبوع الثاني من مارس:

  • ارتفع استخدام الإنترنت المنزلي بنسبة 87%، واستخدام الموبايل إنترنت بنسبة 18%.
  • المكالمات الصوتية ارتفعت بنسبة 12%
  • نستغرق أكثر من ضعفي الوقت حاليا في تصفح الإنترنت، زيادة 131% الأسبوع الماضي، مقارنة بالأسبوع الثاني من مارس.

المنصات الأكثر نموا في مصر: تيك توك (بزيادة 194%)، الألعاب عبر الإنترنت (بزيادة 96%)، نتفليكس (+69%)، ويوتيوب (+41%).

زيادة استخدام فيسبوك بنسبة 151%، فيما ارتفع استخدام إنستجرام بنسبة 59%، وواتساب بنسبة 34%.

ذروة الاستخدام في مصر من الـ 12 ظهرا وحتى الثالثة صباحا، أي 15 ساعة، مقارنة بـ 7 ساعات في الأوقات العادية. يمكنك الاطلاع على التقرير كاملا.

“التموين” تستهدف إقامة مخازن عملاقة للسلع الأساسية باستثمارات مبدئية 21 مليار جنيه، بهدف زيادة مخزون السلع الاستراتيجية إلى أكثر من 8 شهور بدلا من 4-6 شهور حاليا، وفق ما أعلنه وزير التموين علي المصيلحي يوم السبت. وتجري الحكومة محادثات مع عدة شركات أجنبية لإنشاء المخازن في 7 محافظات، هي الجيزة، وبني سويف، وقنا، والقليوبية، والغربية، والإسماعيلية، والبحيرة. ويأتي ذلك ضمن توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي للحكومة بتعزيز الاحتياطي الاستراتيجي من السلع الأساسية.

هيئة السلع التموينية تستورد 360 ألف طن من القمح الفرنسي والروسي، ضمن خطة الحكومة لاستيراد 800 ألف طن خلال الموسم الحالي، وفق ما ذكرته جريدة المال.

رومانيا تتراجع عن قرار منع تصدير القمح: أعلنت رومانيا – أحد أكبر موردي القمح لمصر التراجع عن قرار وقف تصدير القمح إلى خارج دول الاتحاد الأوروبي، وفق ما ذكرته رويترز نقلا عن وزير الداخلية الروماني أيون مارسيل فيلا. وكانت رومانيا أعلنت الأسبوع الماضي تعليق تصدير القمح وسلع أساسية أخرى إلى خارج الاتحاد الأوروبي لتأمين الاحتياجات المحلية.

وبالحديث عن السلع الأساسية: قال رئيس مجلس إدارة غرفة صناعة الحبوب باتحاد الصناعات طارق حسانين إن الاحتياطي الاستراتيجي للبلاد من الأرز يكفي حتى نوفمبر 2021، ومن المتوقع أن يزداد بالتزامن مع بدء موسم التوريد المحلي للمحصول في سبتمبر المقبل، وفقا لما جاء بجريدة المصري اليوم أول أمس. وأضاف حسانين أن الاحتياطي الاستراتيجي من المكرونة يكفي أكثر من 4.5 شهر.

“المركزي” يعفي البنوك مؤقتا من اشتراطات التحوط ضد مخاطر تركز المحافظ الائتمانية: قرر البنك المركزي المصري إعفاء البنوك العاملة بالسوق المحلية لمدة عام من استيفاء الاشتراطات الخاصة بالتحوط ضد مخاطر التركز في محافظ القروض التابعة لها، وفق ما ذكره مصدر مطلع لوكالة أنباء الشرق الأوسط يوم الخميس الماضي. ووفقا للاشتراطات التي أصدرها “المركزي” في أبريل من العام الماضي، تلتزم البنوك بتكوين رأسمال إضافي للتحوط ضد مخاطر التركز، وحساب مخاطر التركز الفردي القطاعي، كذا وضع سياسة واضحة للتعامل مع تلك المخاطر.

الجامعات تلغي امتحانات نهاية العام وتستعيض عنها بتقديم أبحاث: أعلن المجلس الأعلى للجامعات إلغاء الامتحانات الشفوية والتحريرية هذا العام، وفقا للبيان الذي أصدره قبل أيام، واستبدالها بعمل بحثي أو إجراء الامتحانات عبر الإنترنت حسب إمكانات كل جامعة، مع عدم احتساب درجات الامتحان أو البحث ضمن التقدير التراكمي، بل اعتبار الطالب ناجحا أو راسبا فقط.

تبرعات:

  • سيراميكا كليوباترا تتبرع بـ 78 مليون جنيه، من بينها 25 مليون جنيه لصندوق تحيا مصر ونحو 28 مليون جنيه لتطوير عدد من المستشفيات بالسويس. (بيان مجلس الوزراء)
  • مجموعة طلعت مصطفى تتبرع بمبلغ 62 مليون جنيه لدعم الجهود المبذولة لمواجهة تداعيات أزمة “كوفيد-19″، بما في ذلك 25 مليون جنيه لصندوق تحيا مصر ومثلها لصالح مبادرة حياة كريمة و8 ملايين جنيه لوزارة الصحة، إلى جانب تمويل شراء 10 أجهزة تنفس صناعي بالتعاون مع غرفة التجارة الأمريكية. (بيان مجلس الوزراء)
  • المنصور للسيارات تتبرع بـ 50 مليون جنيه لوزارة الصحة لشراء مستلزمات طبية وأجهزة تنفس صناعي. (بيان مجلس الوزراء)
  • أكوا باور تتبرع بـ 5.5 مليون جنيه لشراء أجهزة تنفس صناعي وأجهزة فحص فيروس كورونا. (بيان مجلس الوزراء)
  • البنك العربي الأفريقي الدولي يخصص 6 ملايين جنيه للمساهمة في شراء أدوات وملابس واقية للأطقم الطبية العاملة بالمستشفيات، بما يشمل توزيع مستلزمات بـ 3.2 مليون جنيه على المستشفيات الحكومية والجامعية في المنيا والفيوم. (المال)
  • ابن سينا فارما تتبرع بأدوية قيمتها 4 ملايين جنيه لمستشفيات العزل الصحي، وذلك ضمن الشحنة التي طلبت الهيئة المصرية للشراء الموحد من الشركة توفيرها لهذه المستشفيات والبالغة قيمتها 8 ملايين جنيه. (بيان مجلس الوزراء)
  • مؤسسة كريدي أجريكول للتنمية توقع بروتوكول تعاون مع مؤسسة أهل مصر للتنمية لتوفير مستلزمات طبية وأجهزة تنفس صناعي لعدد من المستشفيات في قنا والمنيا والزقازيق والصدر والعباسية وإمبابة. (المال)

وعلى الساحة العالمية:

اختتام اجتماعات الربيع لصندوق النقد الدولي والبنك الدولي وشكوك حول إمكانية تطبيق خطة تخفيف أعباء الديون على الأسواق الناشئة: الدعوات التي أطلقتها دول مجموعة العشرين خلال اجتماعات الربيع لصندوق النقد الدولي والبنك الدولي الأسبوع الماضي بتعليق سداد مديونيات الأسواق الناشئة قد لا تجد صدى لدى الجهات الخاصة المقرضة، وفقا لصحيفة فايننشال تايمز. ويقول مستثمرون إن فكرة تعليق الديون أمر جيد على الورق، ولكن إيجاد ترتيبات موحدة يصعب من إمكانية تنفيذ تلك الفكرة.

ويرى الخبير الاقتصادي محمد العريان إن كل دولة بحاجة إلى البرنامج المخصص لها، بدلا من الدفع بحل “من أعلى لأسفل”. ويرى كذلك أن تكون تلك البرامج اختيارية بحيث تحصل على قبول بقدر أكبر مع إمكانية تلقي حوافز متوازنة.

والولايات المتحدة تستخدم حق الفيتو لدى صندوق النقد الدولي لمنع إقرار مقترح بإصدار جديد من حقوق السحب الخاصة، والتي تعد العملة الاصطناعية الخاصة بالصندوق والمكونة من أجزاء غير متساوية من الدولار الأمريكي واليورو والرنيمبي الصيني والين الياباني والجنيه الاسترليني. ونقلت مجلة فورين بوليسي عن وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوشين قوله إن مقترح التوسع في إصدار حقوق السحب الخاصة لن يساعد الدول التي هي بحاجة إليها بالفعل، حيث أنها ستخصص وفق نسب المساهمة، مما يعني أن دول مجموعة الـ 20 هي التي ستحصل على معظم حقوق السحب تلك.

البنك الدولي يعتزم دفع مبلغ 132.5 مليون دولار من عائدات “سندات الأوبئة” للدول الفقيرة التي تضررت جراء تفشي فيروس “كوفيد-19”، كما أنه من المقرر أن يعقد البنك اجتماعا خلال الأيام المقبلة للجنة خاصة بتحديد مدى استحقاق تلك الدول للمعونة المالية وطريقة التوزيع، وفقا لصحيفة فايننشال تايمز. وقال البنك الدولي الجمعة الماضية إن تلك السندات، والتي أصدرها منذ ثلاث سنوات من أجل مساعدة الدول النامية في مواجهة تفشي الأمراض المعدية قد حققت الاشتراطات الواجب توافرها لتفعيل السداد.

يتواصل هذا الأسبوع موسم الإعلان عن أرباح الشركات الأمريكية، ومن المتوقع أن تكون شركتي خطوط دلتا الجوية والخطوط الجوية الأمريكية أولى الشركات التي تعلن عن أرباحها الفصلية في صناعة خطوط الطيران والتي تضررت بشدة بسبب جائحة “كوفيد-19″، كما من المتوقع أن تعلن شركات التكنولوجيا العملاقة، وهي شركات إنتل ونتفليكس وزيروكس عن أرباحها الفصلية منتصف الأسبوع. لمطالعة الجدول الكامل لموسم الإعلان عن أرباح الشركات من هنا.

التراجع في أرباح الشركات بشكل عام ظهرت بوادره الأسبوع الماضي عندما أعلنت بنوك الاستثمار الأمريكية عن انخفاض أرباحها الفصلية (انظر هنا وهنا).

ولكن إن صحت تنبؤات جولدمان ساكس، فالأسوأ لم يأت بعد، إذ توقع محللون لدى بنك الاستثمار جولدمان ساكس أن تعلن الشركات المدرجة في مؤشر ستاندرد آند بورز عن تراجع أرباحها بنسبة 123% خلال الربع الثاني وتراجع إنفاقها بنسبة قياسية تبلغ 33% خلال العام.

وسيتي بنك يقول الأسوأ في أسواق الأسهم لم يحدث بعد: حذر ديفيد بايلين، كبير مسؤولي الاستثمار لدى سيتي بنك، من أن أسواق الأسهم لم تحتسب احتمال حدوث موجة ثانية من تفشي وباء “كوفيد-19” أو احتمال تواصل الموجة الأولى من المرض لما يصل إلى 18 شهرا لتشمل كافة أرجاء العالم قبل إيجاد لقاح له، وفقا لشبكة سي إن بي سي. وتوقع بايلين تراجع أرباح الشركات بنسبة 40% في الربع الثاني من 2020 وقال إن تلك الأرباح لن تعود لمستويات الربع الأول من 2020 لمدة تسعة أرباع سنوات.

هذه النشرة تأتيكم برعاية
Pharos Holding - http://www.pharosholding.com/
CIB - http://www.cibeg.com/

توك شو

استعرضت لميس الحديدي ثلاثة سيناريوهات محتملة لتطبيق موعد حظر التجوال خلال شهر رمضان، وقالت إنه إما تقرر الحكومة العودة لموعد الساعة 7 مساء كبداية للحظر أو الإبقاء عليه عند الساعة 8 مساء، أو تأخير موعد بدء الحظر إلى الساعة 10 مساء، أو حتى إلى الساعة 12 مساء (شاهد 2:23 دقيقة).

لم يتحدد بعد موعد حظر التجول خلال شهر رمضان، حسبما صرح به هاني يونس المستشار الإعلامي لرئيس الوزراء، في اتصال مع عمرو أديب، في برنامج "الحكاية" (شاهد 4:24 دقيقة). وقال يونس إن اللجنة العليا لإدارة تداعيات أزمة كورونا ستجتمع الأربعاء المقبل للنظر في الإجراءات المقبلة.

وحول انهيار أسعار النفط الأمريكي وتراجع العقود الآجلة للمنطقة السالبة، تحدثت لميس الحديدي حول التأثير الإيجابي لذلك على فاتورة استيراد النفط الخاصة بمصر، وأشارت أيضا إلى التأثير السلبي المتمثل في تراجع استثمارات الشركات الأجنبية في التنقيب عن النفط في مصر (شاهد 3:23 دقيقة). وتحدث عمرو أديب، مع وزير البترول الأسبق أسامة كمال حول أسباب زيادة المعروض النفطي والتي أدت لتراجع الأسعار الحالي (شاهد 10:04 دقيقة).

وحول البدء في إجراء التجارب السريرية لعلاج فيروس "كوفيد-19"، تحدثت لميس عبر سكايب مع أيمن الشبيني مدير المعاهد البحثية بمدينة زويل، والذي أوضح أنه يجري الحصول على الأجسام المضادة من المتعافين من المرض ويتم فصل البلازما من الدم وحقنها في حاملي المرض أو استخدامها كجرعة وقائية. وأشار الشبيني إلى أن منظمة الصحة العالمية أقرت بتواجد تجارب سريرية لاستخدام البلازما مع محاذير، نظرا لما للبلازما من آثار جانبية (شاهد 6:56 دقيقة). وتحدثت لميس أيضا مع رياض أرمانيوس، العضو المنتدب لشركة "إيه آر تي"، حول الأبحاث الخاصة بالأدوية التي يجري تجربتها حاليا في معالجة الفيروس، بما في ذلك العلاج الخاص بالملاريا (شاهد 8:24 دقيقة).

أخبار اليوم

أخبار اليوم تأتيكم برعاية

ستاندرد آند بورز تثبت التصنيف الائتماني لمصر عند B رغم أزمة "كوفيد-19": أبقت مؤسسة ستاندرد أند بورز على التصنيف الائتماني لمصر عند مستوى B مع نظرة مستقبلية مستقرة، على الرغم من توقعها أن يؤدي الوباء إلى "تراجع حاد" في النشاط الاقتصادي المصري. وقالت المؤسسة في مذكرة نشرتها يوم الجمعة الماضي إن النظرة المستقبلية المستقرة "تعكس توقعاتنا بأن هبوط الناتج المحلي الإجمالي لمصر سيكون مؤقتا"، مع إمكانية احتواء الضغوط على الخارجية والمالية.

وستتمكن مصر من تحمل الصدمات الناجمة عن الجائحة بفضل حجم احتياطي النقد الأجنبي لديها، وفق ما أكدته ستاندرد آند بورز، متوقعة أن تنخفض الاحتياطيات إلى 37 مليار دولار بنهاية 2020، بعد أن بلغت رقما قياسيا قدره 45.5 مليار دولار في فبراير الماضي، وهو ما يكفي لتغطية من 5 إلى 6 أشهر من واردات السلع والخدمات. وانخفض احتياطي مصر من النقد الأجنبي في مارس بمقدار 5.4 مليار دولار، ليصل إلى 40.1 مليار دولار.

توقعوا "انخفاضا كبيرا" في موارد البلاد من العملة الصعبة: من المتوقع أن تتأثر مصادر مصر من العملات الأجنبية بشدة خلال الربع الأخير من العام المالي الحالي والنصف الأول من العام المالي المقبل 2021/2020، وذلك جراء الضغط الواقع على السياحة والتحويلات من الخارج والصادرات وقناة السويس، علاوة على التدفقات الخارجة من استثمارات المحافظ المالية.

النمو سيعاني بسبب الإغلاق وأزمة الطاقة: ترجح ستاندرد آند بورز أن يتباطأ نمو الناتج المحلي الحقيقي إلى 2.8% في العام المالي الحالي، قبل أن يهبط ​​إلى 0.1% فقط في 2021/2020، بسبب هبوط أسعار الغاز الطبيعي والبترول وتوقف السياحة. وتتوقع المؤسسة "انتعاشا خفيفا" في النصف الثاني من العام المالي المقبل، مع تحسن الاستهلاك والاستثمار المحليين.

وإجراءات التحفيز توسع العجز المالي خلال العام أو العامين المقبلين: الجانب السيئ لإجراءات التحفيز الطارئة التي تنفذها الحكومة أنها ستضع مزيدا من الضغط على المالية العامة، وهو ما سيؤدي إلى ارتفاع مستويات الدين الحكومي إلى 89% من الناتج المحلي الإجمالي خلال 2021/2020. وسيتسع العجز الكلي إلى 8.3% من الناتج المحلي الإجمالي بنهاية العام المالي الحالي، او8.5% بنهاية 2021/2020، بعد أن بلغ 8% في 2019/2018.

هل آن أوان اللجوء لصندوق النقد؟ تتوقع ستاندرد آند بورز أن تلجأ مصر إلى صندوق النقد الدولي لطلب تسهيل استعداد ائتماني، أو أن تتقدم بطلب للحصول على اعتماد مالي للطوارئ من تسهيلات الائتمانية السريعة، وهو ما ترى الوكالة أنه سيعزز من احتياطياتها الأجنبية ويساعد في تمويل إجراءات التحفيز المالي التي تطبقها الحكومة.

سيناريو الهبوط: من المحتمل خفض التصنيف الائتماني لمصر إذا ما تسببت أزمة "كوفيد-19" في ضغوط شديدة أو "طويلة الأمد" على احتياطيات العملات الأجنبية وقدرة البلاد على خدمة الديون. وأوضحت الوكالة أنه "ربما يتأثر تصنيف مصر كذلك إذا تعطلت خطتها لتقليص الدين الحكومي كنسبة إلى الناتج المحلي الإجمالي تدريجيا، إما بسبب الانفلات المالي أو ارتفاع تكاليف الاقتراض أو انخفاض قيمة العملة المحلية بشكل أكبر من المتوقع".

سيناريو الصعود: على الجانب الآخر، يمكن أن يرتفع تصنيف مصر لو تجاوزت أرقام النمو الفعلية توقعات ستاندرد آند بورز، أو إذا حسنت البلاد من وضعها حسابها الجاري وقللت من احتياجاتها إلى القروض، أو لو نجح برنامج الإصلاح الاقتصادي في خفض الدين الحكومي.

enterprise

الحكومة تحدد القطاعات المستفيدة من تقسيط الضرائب بسبب "كوفيد-19": حدد مجلس الوزراء في اجتماعه الأسبوعي يوم الخميس الماضي برئاسة مصطفى مدبولي القطاعات المستفيدة من قرار الرئيس عبد الفتاح السيسي بتقسيط الضرائب على الدخل أو القيمة المضافة أو كليهما الصادر في وقت سابق من الشهر الجاري لمواجهة تداعيات أزمة "كوفيد-19"، بحسب بيان حكومي. ويؤكد البيان ما صرح به مسؤول حكومي رفيع المستوى لإنتربرايز الأسبوع الماضي بأن مجلس الوزراء سيحدد في وقت لاحق الصناعات التي ستستفيد من القرار. وتتضمن القطاعات التي سيتاح لها دفع الضرائب على 3 أقساط:

  • الطيران والسياحة بما في ذلك الفنادق والمنشآت السياحية والمطاعم والمقاهي.
  • الصحافة والإعلام، بسبب التأثر الكبير بأهم مورد مالي وهو حصيلة الإعلانات والتسويق.
  • الشركات العاملة في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ما عدا المرخص لها بتشغيل خدمة التليفون الأرضي والمحمول.
  • الشركات العاملة في المجال الرياضي.
  • النقل والمواصلات وموزعي السيارات.
  • قطاع المستشفيات.
  • قطاع المقاولات.
  • القطاع الصناعي وخاصة الشركات التي تعمل بمجال التصدير على أن يكون ذلك باستثناء المنشآت الصناعية العاملة في القطاع الغذائي والدوائي ومستلزمات الرعاية الصحية والمنظفات.

وسيتاح للشركات العاملة في تلك القطاعات سداد الضرائب المستحقة عن إقرار عام 2019 على 3 أقساط، 20% منها قبل نهاية أبريل الجاري و30% بنهاية مايو و50% بنهاية يونيو دون تحمل غرامات أو مقابل تأخير، مع دراسة إمكانية التأجيل الإضافي لبعض القطاعات.

ووافقت لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب خلال اجتماعها يوم السبت الماضي على مشروع قانون يمنح مجلس الوزراء سلطة التدخل لتأجيل سداد بعض الضرائب وغيرها من الفرائض المالية والتأمينات أو تقسيطها أو مد آجال تقسيطها دون أعباء، وفق ما نقله موقع مباشر. وينص على أن يكون التأجيل لمدة لا تُجاوز 3 أشهر قابلة للتجديد لمدة أخرى، ويشترط عدم الاستغناء عن بعض أو كل العمالة الموجودة نتيجة تداعيات فيروس كورونا للاستفادة أو استمرار استفادة الشركة أو المنشأة أو الفرد بكل أو بعض المزايا المقررة في مشروع القانون.

وصدقت اللجنة أيضا على مشروعي قانون يتيح أولهما للحكومة فتح اعتماد إضافي بالموازنة العامة للدولة للعام المالي 2020/2019 قيمته 10 مليارات جنيه بالباب السادس "شراء الأصول غير المالية" (الاستثمارات)، ومشروع قانون آخر بتعديل بعض أحكام قانون الضريبة على العقارات المبنية، والذي يهدف إلى تخفيف العبء الضريبي عن كاهل أصحاب المصانع من خلال إعفاء الأراضي الفضاء غير المستغلة من الضريبة.

الحكومة تقر تعديلات قانون الضريبة على الدخل: وافق مجلس الوزراء في اجتماعه الأسبوعي الخميس الماضي، على مشروع قانون بتعديل بعض أحكام قانون الضريبة على الدخل، والذي يرفع في حال إقراره من مجلس النواب حد الإعفاء الضريبي لأصحاب الدخول حتى 22 ألف جنيه، وفق بيان مجلس الوزراء. وإلى جانب رفع حد الإعفاء الضريبي، تتضمن التعديلات شريحة ضريبية جديدة بقيمة 25% لأصحاب الدخول التي تتجاوز 400 ألف جنيه سنويا، ورفع عدد شرائح ضريبة الدخل إلى سبع شرائح بدلا من خمس حاليا. كانت وزارة المالية أعلنت الشهر الماضي تفصيلا بالتعديلات والفئات المستحدثة.

و"خطة النواب" توافق على مشروع القانون المقدم من الحكومة، لكنها أوصت برفع حد الإعفاء الشخصي من 7 آلاف جنيه إلى 9 آلاف جنيه ليصل إجمالى الإعفاء إلى 24 ألف جنيه، بحسب جريدة البورصة. ومن المنتظر أن يرد وزير المالية محمد معيط اليوم الثلاثاء على طلبات لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب فيما يتعلق بزيادة هذا الحد، على أن تحسم لجنة الخطة والموازنة بالبرلمان موقفها من مشروع القانون بالتصويت عليه في جلسة اليوم الثلاثاء، قبل انطلاق الجلسة العامة. وكان أعضاء اللجنة طالبوا في جلسة يوم السبت تأجيل التصويت على المشروع لحين مراجعة جداول الفئات المستفيدة والتأكد من استفادة المواطن البسيط، حسبما صرح رئيس اللجنة، حسين عيسى، لصحيفة المال. وأضاف أنه من المتوقع أن يتم إقرار التعديلات رسميا لتطبيقها في العام المالي الجديد بالأول من يوليو.

كما قرر مجلس الوزراء في اجتماعه الأخير:

  • تخصيص 10 مليارات جنيه، من ضمن حزمة الـ 100 مليار جنيه لمواجهة فيروس كوفيد-19، لشراء أصول غير مالية كاستثمارات حكومية لزيادة معدلات التشغيل لتحفيز القطاعات المتضررة.
  • الموافقة على قانون إنشاء صندوق السياحة والآثار ويتبع وزير السياحة والآثار.
  • الموافقة على اتفاق مصر وبيلاروسيا خلال زيارة الرئيس ألكسندر لوكاشينكو للقاهرة في فبراير الماضي بشأن التعاون التجاري والجمركي.

"الرقابة المالية" تحظر الجمع بين منصبي رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب: أقر مجلس إدارة الهيئة العامة للرقابة المالية تعديلا جديدا على قواعد قيد وشطب الأوراق المالية بجداول البورصة يلزم الشركات بالفصل بين وظيفة رئيس مجلس الإدارة ووظيفة العضو المنتدب (الرئيس التنفيذي) للشركة، وفق بيان صادر عن الهيئة أمس الاثنين. وقال رئيس الهيئة محمد عمران إن "التعديل الجديد جاء في إطار تطبيق أفضل قواعد ومبادئ الحوكمة على الشركات المقيدة من خلال فصل الوظيفة التنفيذية التي يتولاها العضو المنتدب أو الرئيس التنفيذى للشركة، وإبعادها تماما عن الوظيفة الإشرافية والرقابية التي يتولاها رئيس مجلس إدارة الشركة مع أعضاء مجلس الإدارة غير التنفيذيين".

ومنحت الهيئة الشركات مهلة لمدة عام لتوفيق أوضاعها، اعتبارا من تاريخ نشر القرار أو أول انتخابات لمجلس إدارة الشركة. ويبلغ عدد الشركات المقيدة بالبورصة المصرية وتطبق الفصل بين الوظيفتين نحو 115 شركة، ما يعني أن هناك 125 شركة في حاجة إلى توفيق أوضاعها بموجب القواعد الجديدة.

"تشريعية النواب" تقر تعديلات قانون الطوارئ: وافقت لجنة الشؤون الدستورية والتشريعية بمجلس النواب على 18 تعديلا لمواد قانون الطوارئ، تمنح صلاحيات إضافية لرئيس الجمهورية أو من يفوضه لاتخاذ الإجراءات والتدابير اللازمة لمواجهة انتشار فيروس "كوفيد-19"، وفق ما نشره موقع مصراوي. وتأتي الموافقة على التعديلات التي تشمل تدابير تبدأ من تعطيل الدراسة بالجامعات والمدارس، ومد آجال تقديم الإقرارات الضريبي وآجال سدادها وتقديم الدعم اللازم للبحوث العلاجية، عقب موافقة مجلس النواب الأسبوع الماضي على مد حالة الطوارئ لمدة 3 أشهر إضافية بداية من 14 أبريل. ومن المنتظر أن تعرض التعديلات الجديدة على الجلسة العامة للمجلس لإقرارها نهائيا.

ما الجديد؟ تنص التعديلات الجديدة على منح الرئيس صلاحيات بينها تعطيل العمل بالهيئات والشركات العامة والخاصة ومد آجال تحصيل الضرائب ورسوم خدمات المياه والكهرباء والغاز إضافة لمد آجال التظلمات والدعاوى والطعون القضائية. كما تسمح التعديلات للرئيس بإلزام القادمين من الخارج بالحجر الصحي وإلزام المستشفيات والمعامل الخاصة بتقديم خدمات الرعاية الصحية تحت الإشراف الحكومي الكامل لفترة محددة، وحظر تصدير بعض السلع والمنتجات خارج البلاد، ووضع قيود على تداول بعض السلع والمنتجات أو نقلها أو بيعها أو حيازتها، وتحديد سعر بعض الخدمات أو السلع أو المنتجات. وتمنح التعديلات رئيس الجمهورية أيضا صلاحيات تختص بمد آجال تقديم الإقرارات الضريبية أو مد آجال سداد كل أو بعض أي من الضرائب المستحقة وتقسيط الضرائب، وتقرير مساعدات مالية أو عينية للأفراد والأسر، والدعم اللازم للبحوث العلاجية.

بدء التنفيذ الرسمي لإجراءات رد ضريبة القيمة المضافة: نشرت الجريدة الرسمية نص القرار (بي دي إف) الذي أصدره وزير المالية محمد معيط، بالسماح لدافعي الضرائب بالمطالبة برد جزء من الضريبة على القيمة المضافة قبل التقييم الضريبي. ويتعين على المنشأة التي ترغب في تعجيل رد الضريبة لحين استكمال المستندات أو انتهاء مصلحة الضرائب من فحصها، أن تتقدم بخطاب ضمان بنكي بقيمة 65% من مبلغ الضريبة المطلوب ردها، مصحوبا بالمستندات اللازمة لإثبات الدفع (مثل فواتير الشراء ونماذج الإفراج الجمركي). وكانت وزارة المالية أصدرت تلك التعديلات في نوفمبر الماضي من أجل تيسير إجراءات رد الضريبة.

ووفقا لقانون الضريبة على القيمة المضافة، ترد الضريبة السابق سدادها على السلع والخدمات المصدرة للخارج أو مدخلاتها وكذا الضريبة المسددة بالخطأ، أو الضريبة السابق سدادها على الآلات والمعدات التي تستخدم في إنتاج سلعة أو أداء خدمة خاضعة للضريبة، وفقا للإجراءات والقواعد الواردة فى القانون.

تحويلات المصريين بالخارج ترتفع بنحو الثلث على أساس سنوي خلال شهري يناير وفبراير مسجلة 5.2 مليار دولار، مقارنة بـ 3.9 مليار دولار في الفترة نفسها من العام الماضي، وفقا للبيانات الصادرة عن البنك المركزي (بي دي إف).

السيسي يقر تعديلات على قانون التقاعد والتأمين والمعاشات للقوات المسلحة، بحيث يتحدد الحد الأقصى للرواتب والتعويضات التي يجرى عليها الاقتطاع بقيمته في 1 يناير 2020، وتزيد سنويا بنسبة 15% منسوبة إليه في ديسمبر السابق ولمدة سبع سنوات، بحسب صحيفة البورصة. وكان مجلس النواب أقر تلك التعديلات في مارس الماضي.

قفزة في إيرادات وأرباح "القاهرة للاستثمار" خلال النصف الأول من العام المالي: حققت شركة القاهرة للاستثمار والتنمية العقارية صافي ربح بلغ 223.7 مليون جنيه خلال النصف الأول من العام المالي 2020/2019، بزيادة قدرها 34% عن نفس الفترة من العام السابق، وفقا لبيان الشركة (بي دي إف). وجاء نمو الأرباح النهائية مدفوعا بزيادة بنسبة 57% في الإيرادات، التي ارتفعت إلى 666.5 مليون جنيه مقارنة بـ 424.1 مليون جنيه في الفترة ذاتها من 2019. وزاد معدل الالتحاق بجامعة بدر التابعة للشركة بنسبة 33% ليبلغ 10450 طالبا خلال تلك الفترة، بينما شهد قطاع رياض الأطفال زيادة قدرها 10% ليصل إلى 26815 طالبا.

وقال الرئيس التنفيذي للشركة محمد القلا إن "رغم الظروف الصعبة التي ألقت بظلالها على أنظمة التعليم في جميع أنحاء العالم، تواصل القاهرة للاستثمار والتنمية العقارية إرساء الأسس التي من شأنها تعزيز وتطوير وضع الشركة كمزود رئيسي للتعليم عالي الجودة في مصر"، مضيفا: "نحن واثقون من أن القاهرة للاستثمار والتنمية العقارية ومعلميها وطلابها سيخرجون من هذه الأزمة أقوى من ذي قبل، وفرقنا مستعدة تماما لتحقيق الأهداف الاستراتيجية للشركة".

وارتفاع صافي ربح عبور لاند 28% في الربع الأول: ارتفع صافي ربح شركة عبور لاند بنسبة 28% في الربع الأول من عام 2020 ليصل إلى 68.1 مليون جنيه، بعد أن سبق وحققت الشركة 53 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي، وفقا لبيان الأرباح الفصلية (بي دي إف). وارتفعت الإيرادات بشكل طفيف إلى 582.8 مليون جنيه، بزيادة قدرها 1% عن الربع الأول من 2019.

بودكاست إنتربرايز "Making It" يعود من جديد: يسعدنا أن نعلن عودة بودكاست إنتربرايز باللغة الإنجليزية "Making It" في موسمه الثاني يوم الخميس المقبل. في البودكاست الأسبوعي نحاور رؤساء ومؤسسي العديد من الشركات المصرية الرائدة، ونلقي الضوء على أعمالهم، والتحديات التي تغلبوا عليها، وكيف كان طريقهم نحو النجاح.

اضغط هنا للاستماع إلى إعلان الموسم الثاني (5:24 دقيقة).

**شارك إنتربرايز مع أصدقائك**

إنتربرايز متاحة مجانا، فقط قم بزيارة صفحة تسجيل الاشتراك بالعربية أو الإنجليزية، واشترك لتصلك النشرة باللغة التي تفضلها. نقدم لك كل ما تريد أن تعرفه من أخبار مصر، ونرسلها إلى بريدك الإلكتروني من الأحد إلى الخميس قبل الثامنة صباحا. سجل اشتراكك باسمك وبريدك الإلكتروني ووظيفتك.

صورة اليوم

إعلانات التوعية بالأوبئة عبر العصور: تناولت صحيفة ذي أتلانتيك إعلانات التوعية العامة بالأوبئة المختلفة في عصر ما قبل مواقع التواصل الاجتماعي وفيروس "كوفيد-19"، والتي اعتمدت بالأساس على الملصقات الدعائية.

مصر في الصحافة العالمية

رمضان في زمن "كوفيد-19" كان هو الموضوع الأبرز في تغطية الصحف العالمية للشأن المصري. وتحدثت شبكة سي إن إن مع عدد من العاملين في صناعة المسلسلات التي ستعرض خلال شهر رمضان، والذين أشاروا إلى مواصلة تصوير تلك الأعمال الدرامية بالرغم من القيود المفروضة حاليا جراء انتشار وباء "كوفيد-19"، نظرا للتعاقدات التي تلزمهم باستكمال الأعمال الرمضانية. واستعرضت وكالة رويترز في تقرير لها غياب الاستعدادات المعتادة لشهر رمضان في عدد من الدول الإسلامية في ظل حظر التجوال المفروض. وأشارت إلى أن شوارع القاهرة لا تمتلئ بالفوانيس كما يحدث كل عام قبيل قدوم شهر رمضان.

ومن الموضوعات الأخرى في الشأن المصري:

  • نشرت وكالة رويترز تقريرا حول فنان البانتومايم أحمد ناصر، والذي يقدم عروضه في شوارع القاهرة من أجل نشر الوعي بشأن فيروس "كوفيد-19" بين الأطفال، الذين قد لا يتمكنون من الحصول على مثل تلك التوجيهات باستخدام الإنترنت.
  • نشرت وكالة فرانس برس مقطع فيديو لإضاءة الأهرامات باللون الأزرق مع كتابة رسالة تدعو إلى البقاء في المنزل، وذلك في يوم التراث العالمي (شاهد 00:52 دقيقة).

دبلوماسية وتجارة خارجية

اتفاقية بين مصر وإيطاليا لزيادة مدارس التكنولوجيا التطبيقية: أعلنت وزارة التعاون الدولي أنها وقعت اتفاقا مع إيطاليا لتوسيع مشروع المدارس التكنولوجية التطبيقية بقيمة 40.80 مليون جنيه، وذلك ضمن البرنامج المصري الإيطالي لمبادلة الديون من أجل التنمية، وفق بيان لمجلس الوزراء. ووقعت الاتفاقية وزيرة التعاون الدولي رانيا المشاط، ووزير التربية والتعليم طارق شوقي، والسفير الإيطالي لدى مصر جيامباولو كانتيني.

"إيتيدا" تبدأ في صرف المساندة التصديرية لـ 25 شركة مستحقة: بدأت هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات (إيتيدا) صرف المساندة التصديرية بقيمة 5.17 مليون جنيه لـ 25 شركة تمثل الدفعة الأولى من الشركات المستحقة، وفقا لصحيفة المال. ويبلغ عدد الشركات المستحقة للمساندة 110 شركات صغيرة ومتوسطة ومتناهية الصغر، وذلك لمواجهة أزمة "كوفيد-19" على قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

طاقة

تحالف بين سايبم وبتروجيت لإنشاء أول مصنع للبولي بوتادين في مصر

فاز تحالف شركة سايبم الإيطالية وبتروجيت المصرية بعقد من المصرية للإيثيلين والمشتقات (إيثيدكو) لإنشاء أول مصنع للبولي بوتادين في مصر المستخدم في صناعة المطاط، وفق ما ذكرته سايبم في بيان لها. وتقدر التكلفة الإجمالية للعقد بـ 150 مليون دولار، وسيبلغ إجمالي الإنتاج السنوي للمصنع نحو 36 ألف طن سنويا من المطاط الصناعي.

"السويدي باور" تتعاقد على توريد كابلات كهربائية في دبي بقيمة 124.5 مليون درهم

تعاقدت شركة السويدي باور للمقاولات الكهربائية، التابعة لمجموعة السويدى إليكتريك، مع هيئة كهرباء ومياه دبي لتوريد وتركيب واختبار وتشغيل كابلات جهد 132 فولت بقيمة 124.5 مليون درهم. وقالت السويدي إليكتريك في بيان للبورصة المصرية، إن التعاقد سيتم بموجب بنظام تسليم المفتاح ولمدة 17 شهرا. ويبلغ طول الكابلات 22.5 كيلو متر في مناطق مختلفة بالإمارة.

خامات وسلع أساسية

الحكومة تفرض رسوم إغراق على واردات سلفونايتد نفثالين فورماليدهايد الصينية والروسية

قررت وزيرة التجارة والصناعة نيفين جامع فرض رسوم إغراق لمدة 5 سنوات على واردات مادة سلفونايتد نفثالين فورماليدهايد من الصين وروسيا. كانت الوزارة بدأت في أبريل من العام الماضي تحقيقا أثبت أن واردات المادة الروسية تباع في مصر بسعر أقل 24.9% من متوسط السوق، فيما تقل أسعار واردات المادة من الصين بنسبة تتراوح ما بين 13.6% و22.6%.

سياحة

"الآثار" تعلن عن كشف أثري جديد في سقارة

أعلنت وزارة السياحة والآثار في بيان لها يوم السبت الماضي عن كشف أثري جديد في موقع جبانة الحيوانات والطيور المقدسة في منطقة سقارة الأثرية. وأوضحت الوزارة أن "الكشف يضم 5 توابيت حجرية مغلقة، و4 نيشات بها توابيت خشبية ودفنات آدمية تعود للعصر المتأخر … إلى جانب العديد من القطع الأثرية منها: 365 تمثال أوشابتي من الفيانس، ومسلة صغيرة من الخشب، وتماثيل خشبية للإله بتاح سوكر أوزير".

بالأرقام

Share This Section

برعاية
Pharos Holding - http://www.pharosholding.com/

متوسط سعر الدولار وفقا لبيانات البنك المركزي: شراء 15.69 جم | بيع 15.79 جم

سعر الدولار بالبنك التجاري الدولي: شراء 15.70 جم | بيع 15.80 جم

سعر الدولار بالبنك الأهلي المصري: شراء 15.68 جم | بيع 15.78 جم

مؤشر EGX30 (الخميس): 10155 نقطة (-1.8%)

إجمالي التداول: 860 مليون جم (36% فوق المتوسط اليومي خلال 90 يومًا)

EGX30 منذ بداية العام حتى تاريخه: -27.3%

أداء السوق يوم الخميس: أنهى مؤشر EGX30 تعاملات الخميس الماضي على انخفاض قدره 1.8%، مع تراجع سهم البنك التجاري الدولي صاحب الوزن النسبي الأكبر بالمؤشر بنسبة 3.8%. وجاء سهم دايس في صدارة الأسهم الرابحة بين مكونات المؤشر بعد أن قفز بنسبة 8.8%، يليه القاهرة للاستثمار والتنمية العقارية بنسبة 5.2%، ثم حديد عز بنسبة 1.0%. وعلى الجانب الآخر، جاء سهم البنك التجاري الدولي في صدارة الأسهم الخاسرة، يليه مستشفى كليوباترا بنسبة 2.7%، ثم إعمار مصر بنسبة 2.2%. وبلغت قيم التداول 860 مليون جنيه. وحقق المستثمرون الأجانب وحدهم صافي بيع.

مستثمرون أجانب: صافي بيع | 266.9 مليون جم

مستثمرون عرب: صافي شراء | 2.6 مليون جم

مستثمرون مصريون: صافي شراء | 264.3 مليون جم

الأفراد: 45.9% من إجمالي التداولات (49.6% من إجمالي المشترين | 42.2% من إجمالي البائعين)

المؤسسات: 54.1% من إجمالي التداولات (50.4% من إجمالي المشترين | 57.8% من إجمالي البائعين)

خام غرب تكساس: -37.63 دولار (-305.97%)

خام برنت: -25.99 دولار (-7.44%)

الغاز الطبيعي (نايمكس، الأسعار المستقبلية): 1.92 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية (+9.75%، تعاقدات مايو 2020)

الذهب: 1711.20 دولار أمريكي للأوقية (+0.73%)

مؤشر TASI: 6601.07 نقطة (-1.16%) (منذ بداية العام: -21.31%)
مؤشر ADX: 3969.05 نقطة (-2.81%) (منذ بداية العام: -21.80%)
مؤشر DFM: 1887.54 نقطة (-1.41%) (منذ بداية العام: -31.73%)
مؤشر KSE الأول:‏ 5191.25 نقطة (-0.32%)
مؤشر QE: 8444.87 نقطة (-1.99%) (منذ بداية العام: -19.00%)
مؤشر MSM: 3483.89 نقطة (-0.47%) (منذ بداية العام: -12.49%)
مؤشر BB: 1318.96 نقطة (-0.09%) (منذ بداية العام: -18.09%)

Share This Section

المفكرة

23 أبريل (الخميس): موعد استئناف الدراسة بالمدارس والجامعات.

23 أبريل (الخميس): انتهاء مدة تعليق الرحلات الجوية الدولية من وإلى المطارات المصرية.

23 أبريل (الخميس): موعد إعادة فتح المطاعم والنوادي الليلية والصحية والمتاحف والمواقع الأثرية.

24 أبريل (الجمعة): غرة شهر رمضان.

25 أبريل (السبت): عيد تحرير سيناء، عطلة رسمية.

28 – 29 أبريل (الثلاثاء – الأربعاء): تعقد لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة اجتماعا لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

29 أبريل (الأربعاء): مجلس النواب يستأنف العمل بعد إجازة للحد من انتشار فيروس "كوفيد-19".

5- 7 مايو (الثلاثاء – الخميس): مؤتمر الاستثمار في أفريقيا، لندن، المملكة المتحدة.

14 مايو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

23 مايو (السبت): محكمة القضاء الإداري تنظر الدعوى المقامة من شركات الدرفلة لإلغاء قرار وزير التجارة والصناعة بفرض رسوم وقائية نهائية على واردات البليت وحديد التسليح.

23- 26 مايو (السبت – الثلاثاء): عيد الفطر المبارك (فلكيا).

4 – 6 يونيو (الخميس – السبت): قمة فرنسا أفريقيا 2020، بوردو، فرنسا.

9 -10 يونيو (الثلاثاء – الأربعاء): تعقد لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة اجتماعا لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

17- 20 يونيو (الأربعاء – السبت): معرض أوتوماك فورميولا بمركز مصر للمعارض الدولية.

25 يونيو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

30 يونيو (الثلاثاء): ذكرى ثورة يونيو 2013، عطلة رسمية.

28 – 29 يوليو (الثلاثاء – الأربعاء): تعقد لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة اجتماعا لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

30 يوليو – 3 أغسطس (الخميس – الاثنين): عطلة عيد الأضحى، عطلة رسمية.

13 أغسطس (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

19- 20 أغسطس (الأربعاء – الخميس): رأس السنة الهجرية، عطلة رسمية.

15- 16 سبتمبر (الثلاثاء – الأربعاء): تعقد لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة اجتماعا لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

24 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

6 أكتوبر (الثلاثاء): ذكرى انتصارات أكتوبر، عيد القوات المسلحة، عطلة رسمية.

29 أكتوبر (الخميس): المولد النبوي الشريف، عطلة رسمية.

نوفمبر: مصر تستضيف اجتماعات الأسواق الناشئة واجتماعات هيئات أسواق المال بمنطقة أفريقيا والشرق الأوسط.

4- 5 نوفمبر (الثلاثاء – الأربعاء): تعقد لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة اجتماعا لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

12 نوفمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

7 – 10 ديسمبر (الاثنين – الخميس): النسخة الثانية من معرض مصر للصناعات العسكرية الدفاعية (معرض إديكس)، مركز مصر للمعارض الدولية، مدينة نصر.

15- 16 ديسمبر (الثلاثاء – الأربعاء) اجتماع لجنة السوق المفتوحة الفيدرالية لمراجعة أسعار الفائدة بالولايات المتحدة.

24 ديسمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

25 ديسمبر (الجمعة): الكريسماس في الدول الغربية.

1 يناير 2021 (الجمعة): عيد رأس السنة، عطلة رسمية.

7 يناير 2021: عيد الميلاد المجيد، عطلة رسمية.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2021 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «البنك التجاري الدولي»، البنك الأكبر بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 949-891-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها(رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«أكت فايننشال»، المستثمر النشط الرائد في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 612-924-493)، و«أبو عوف»، شركة المنتجات الغذائية الصحية الرائدة في مصر والمنطقة (رقم التسجيل الضريبي 846-628-584).