الإثنين, 8 أغسطس 2022

خلفا لعمران.. تعيين محمد فريد قائما بأعمال رئيس "الرقابة المالية"

عناوين سريعة

نتابع اليوم

صباح الخير قراءنا الأعزاء، وأهلا بكم في عدد جديد مزدحم بالأخبار، لكن قبل أن نبدأ:

تعيين رئيس البورصة المصرية محمد فريد قائما بأعمال رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية لمدة عام، وفقا لبيان للبورصة المصرية. ويخلف فريد محمد عمران الذي انتهت مدة رئاسته بعد خمس سنوات في المنصب.

اختيار صائب: يتمتع فريد بشخصية مسؤولة نظرا لتوليه مناصب حكومية هامة، كما أن لديه عقلية صديقة للأعمال وقد أظهر تفهّما كبيرا وفهما شديدا لما يحتاجه مجتمع الأعمال فيما يخص الاستثمار، كما أنه عمل على جذب المستثمرين الأجانب لشراء الأسهم المصرية، إلى جانب تبسيط اللوائح، وإطلاق أدوات مالية جديدة، وقيادة حملة لجذب المزيد من المستثمرين الأفراد للمشاركة في السوق. وتم تعيين فريد رئيسا للبورصة المصرية خلفا لعمران في أغسطس 2017. ويتمتع فريد بخبرة واسعة، حيث شغل منصب نائب رئيس البورصة المصرية خلال الفترة الصعبة التي امتدت من يوليو 2010 إلى أكتوبر 2011، وعمل ضمن فريق عمل وزير الاستثمار الأسبق محمود محيي الدين خلال العصر الذهبي للوزارة، كما عمل مستشارا للبنك الدولي، وقام بالتدريس في الجامعة الأمريكية بالقاهرة وفي الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، وأسس فريد وأدار شركة الاستشارات الخاصة به قبل العودة للعمل الحكومي ليتولي قيادة البورصة المصرية.

من سيرأس البورصة المصرية؟ من المتوقع أن يختار رئيس الوزراء مصطفى مدبولي رئيسا جديدا للبورصة المصرية خلفا لفريد قريبا. ونشر القرار في الجريدة الرسمية (بي دي إف) أمس.

فيما يلي بعضا من الموضوعات التي يجدر مطالعتها:

واصلت البورصة المصرية ارتفاعها لليوم الرابع أمس، بدعم من المكاسب الكبيرة التي حققتها في جلسة الخميس الماضي، والتي سجلت خلالها أفضل أداء يومي لها منذ مارس. وارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية EGX30 بنسبة 0.8% في جلسة أمس ليغلق عند أعلى مستوى له منذ الأسبوع الأول من شهر يونيو. وبلغت مكاسب المؤشر حتى الآن ما يقرب من 17% منذ أدنى مستوى له مؤخرا قبل أقل من خمسة أسابيع، كما بلغت خسائره منذ بداية العام وحتى الآن 15.3%. وارتفعت قيم التداول مجددا أمس إلى 1.9 مليار جنيه (أي أعلى بنسبة 56% فوق المتوسط على مدار الـ 90 يوما الماضية).

هل بدأت أسعار النفط في الانخفاض أخيرا؟ أغلقت أسعار النفط تعاملات الأسبوع الماضي عند أدنى مستوى لها منذ غزو روسيا لأوكرانيا في فبراير، مع تزايد المخاوف من حدوث ركود. وهبط خام برنت بنسبة 11% خلال الأسبوع ليغلق عند 94.92 دولار للبرميل، فيما انخفض الخام الأمريكي بنسبة 8% إلى 89.01 دولار.

لا تراهنوا على ذلك: لا تزال إمدادات النفط العالمية شحيحة، ومن المرجح أن يصبح الوضع أكثر سوءا خلال الشتاء المقبل مع بدء تطبيق الحظر الذي فرضه الاتحاد الأوروبي على شحنات النفط الروسي المنقولة بحرا في 5 ديسمبر. وستتعرض الإمدادات لمزيد من الضغط إذا وافقت مجموعة الدول السبع الكبرى على مقترح وضع سقف سعري للنفط الروسي، والذي تأمل المجموعة في البدء في تنفيذه قبل دخول حظر النفط في الاتحاد الأوروبي حيز التنفيذ. وقد تدفع الخطوة المحتملة خام برنت إلى مستوى 130 دولار للبرميل، وفقا لبنك أوف أمريكا.

توقعات بمزيد من التقلبات في أسواق الأسهم الأمريكية مع خفض تقديرات الأرباح: تشير التوقعات إلى تعرض الأسهم في وول ستريت إلى موجة جديدة من التقلبات، بعد أن خفض المحللون توقعات أرباح الشركات، وفقا لصحيفة وول ستريت جورنال. وأشارت الصحيفة إلى أن خفض تقديرات ربحية السهم في الربع الثالث من العام الحالي وارتفاع التقييمات في الأسابيع الأخيرة يمكن أن يدفع الأسواق إلى الانخفاض.

الخبر الأبرز عالميا –

تصدر عناوين الصفحات الأولى للصحف العالمية هذا الصباح قرار مجلس الشيوخ الأمريكي أمس إقرار خطة بايدن بشأن المناخ والضرائب والصحة البالغة قيمتها 430 مليار دولار في انتصار كبير للإدارة الأمريكية، بعد أيام من المناقشات الساخنة بين الحزبين الديمقراطي والجمهوري. ويهدف مشروع القانون، الذي أطلق عليه اسم قانون خفض التضخم، إلى زيادة الضرائب على الشركات الكبيرة ذات الربحية، وتخصيص مئات المليارات من الدولارات للبرامج التي تهدف إلى الحد من انبعاثات الكربون، كما يهدف لتقليل العجز الفيدرالي بمرور الوقت، وبالتالي خفض التضخم، الذي وصل إلى أعلى مستوياته منذ أربعين عاما هذا العام. وأقر مجلس الشيوخ مشروع القانون بالتصويت بنسبة 51 للديمقراطيين إلى 50 للجمهوريين بعد أن أدلت نائبة الرئيس كامالا هاريس بالصوت الفاصل. وسينتقل مشروع القانون إلى مجلس النواب من أجل التصويت النهائي عليه يوم الجمعة قبل رفعه إلى الرئيس جو بايدن كي يصدق عليه ليصبح قانونا. (أسوشيتد برس l رويترز l نيويورك تايمز l واشنطن بوست l بلومبرج l فايننشال تايمز l وول ستريت جورنال)

يحدث هذا الأسبوع –

لدينا هذا الأسبوع جولتين أخريين من المشاورات حول وثيقة سياسة ملكية الدولة:

  • ورشة عمل بشأن قطاع التعليم العالي، لاستعراض الآراء حول مستهدفات الوثيقة بالقطاع غدا الثلاثاء.
  • وورشة عمل أخرى بمشاركة خبراء ومراكز الفكر الخميس المقبل.

تعقد الحكومة أيام الأحد والثلاثاء والخميس من كل أسبوع ورش عمل حول كيفية تأثير خطط تخارج الدولة على قطاعات معينة. يمكنكم الاطلاع على مزيد من التفاصيل حول جدول الاجتماعات هنا.

التضخم: من المقرر أن تصدر بيانات التضخم لشهر يوليو يوم الأربعاء المقبل.

في المفكرة –

الطرح العام لشركة غزل المحلة: تنتهي فترة الاكتتاب في شريحة الأفراد بالطرح العام لشركة غزل المحلة لكرة القدم الأحد المقبل 14 أغسطس.

الكلمة الأخيرة لمساهمي مدينة نصر للإسكان والتعمير بشأن عرض استحواذ سوديك: تعقد شركة مدينة نصر للإسكان والتعمير اجتماع الجمعية العمومية يوم الثلاثاء الموافق 16 أغسطس لتقرر ما إذا كانت ستسمح لسوديك بإجراء الفحص النافي للجهالة قبل عملية الاستحواذ المحتملة.

تعقد لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري اجتماعها المقبل للنظر في أسعار الفائدة يوم الخميس 18 أغسطس.

يعقد مجلس أمناء الحوار الوطني اجتماعه المقبل السبت 27 أغسطس، حيث سيختار المجلس مقرري جميع اللجان واللجان الفرعية الخاصة بالمسارات الاجتماعية والسياسية والاقتصادية، وإعداد جدول الأعمال وموضوعات المناقشة.

يمكنكم الاطلاع على المفكرة كاملة على موقعنا الإلكتروني، والتي تجدون فيها قائمة شاملة بالأحداث الإخبارية القادمة والأعياد الوطنية والمؤتمرات، وكل ما يهم مجتمع المال والأعمال.


هل فاتك عدد هذا الأسبوع من "في المصنع" نشرتنا الأسبوعية المتخصصة في الصناعة، تحدثنا أمس عن قطاع الطباعة والتغليف، ورؤية قيادات القطاع لوثيقة سياسة ملكية الدولة، وأبرز التحديات التي تواجهها الصناعة اليوم، وما الحلول التي يرونها لإزالة العقبات وتعزيز دور القطاع الخاص في الفترة المقبلة.

enterprise

نقدم لكم هذا الصباح مرة أخرى "بلاكبورد" أول نشرة متخصصة من إنتربرايز تركز على التعليم في مصر، بدءا من مرحلة ما قبل التعليم الأساسي وحتى التعليم العالي. وتحتوي على مزيج من الأخبار والتحليلات والبيانات والأرقام، لإثراء الحوار بين المتخصصين في هذا القطاع وإطلاع غير المتخصصين على أهم تطوراته. تصدر "بلاكبورد" كل يوم اثنين وتجدونها في نهاية النشرة.

في عدد اليوم: ألقينا الضوء مؤخرا على المهارات التي تريد شركات القطاع الخاص رؤيتها في الخريجين الجدد، وكيف يرون الجهد الذي تبذله الجامعات المحلية لإعداد الطلاب لسوق العمل. اليوم، نتحدث إلى ممثلين في مجموعة من القطاعات حول ما يرغبون في أن تفعله مؤسسات التعليم العالي لإعداد الخريجين لتلبية احتياجات سوق العمل. تشمل إجاباتهم الجهد الذي يمكن القيام به داخل الجامعات، وجعل الخبرة العملية جزءا إلزاميا من برامج الجامعات، وتعديل بعض أطر التعليم العالي في مصر.

enterprise

Live music at Somabay: 2CELLOS. World-renowned and wildly popular cellist duo, 2CELLOS, are bringing the magic of music to Somabay on 18 November, 2022. Get ready for an unforgettable night of captivating performances and electric energy.

دمج واستحواذ

"السيادي السعودي" قد يستحوذ على المصرف المتحد قبل نهاية العام.. ويعين هيرميس وأكين جامب مستشارين له

صندوق الاستثمارات العامة السعودي قد يتم صفقة استحواذه على المصرف المتحد المملوك للبنك المركزي المصري قبل نهاية العام الحالي، وفقا لما ذكرته جريدة حابي. يقترب الصندوق السيادي السعودي من إنهاء إجراءات الفحص النافي للجهالة على البنك، ومن المتوقع الانتهاء من عملية الاستحواذ بحلول ديسمبر، حسبما ذكرت الصحيفة نقلا عن مصادر مطلعة.

المستشارون: عين صندوق الاستثمارات العامة السعودي المجموعة المالية هيرميس مستشارا ماليا وشركة أكين جامب الأمريكية للمحاماة مستشارا قانونيا له في صفقة الاستحواذ، بينما عين المصرف المتحد سي آي كابيتال مستشارا ماليا له، وفق ما قالته المصادر.

خلفية: أعلن صندوق الثروة السيادية السعودي لأول مرة عن اهتمامه بالاستحواذ على المصرف المتحد في مايو. ويمتلك البنك المركزي المصري 99.9% من المصرف المتحد، والذي أسسه في عام 2006 من خلال اندماج عدد من البنوك الصغيرة المملوكة للدولة، والتي كانت على وشك إعلان إفلاسها في ذلك الحين.

الصفقة جزء من الاستثمارات السعودية المخططة في مصر: تأتي مساعي صندوق الاستثمارات العامة السعودي للاستحواذ على المصرف المتحد، وسط زخم تدفقات الاستثمار من أصدقائنا في الخليج، كجزء من مجموعة من تدابير الدعم للمساعدة في دعم الوضع المالي للبلاد وسط التقلبات العالمية الناجمة عن الحرب في أوكرانيا. وقال الصندوق إنه ينوي استثمار 10 مليار دولار في مجموعة من القطاعات المصرية، وأسس الأسبوع الماضي شركة مخصصة لإدارة استثماراته في مصر. بشكل منفصل، وقع عدد من الشركات السعودية اتفاقيات لاستثمار 7.7 مليار دولار في مصر.

دمج واستحواذ

المنافسة تحتدم على صفقة الاستحواذ على "باكين"

السباق يحتدم.. سايبس تقدم عرضا للاستحواذ على باكين: قدمت الشركة العالمية لمواد البناء والكيماويات (سايبس) عرض شراء غير ملزم للاستحواذ على ما يصل إلى 100% من شركة البويات والصناعات الكيماوية (باكين) المدرجة في البورصة المصرية، وفق ما قالته باكين في إفصاح للبورصة المصرية (بي دي إف) أمس.

تفاصيل العرض: عرضت سايبس شراء ما لا يقل عن 60% من باكين مقابل 17.5-18.5 جنيه للسهم الواحد، بما يقيم شركة البويات بين 420-444 مليون جنيه، وفق حساباتنا. ويزيد عارض سايبس بنحو 8-14% عن السعر الحالي للسهم والذي أغلق أمس عند 16.2 جنيه.

حول سايبس: الشركة هي موزع إقليمي للدهانات، وتمتلك مصانع في لبنان والأردن والمملكة العربية السعودية وليبيا ومصر ونيجيريا. وتنتج الشركة الطلاء الزخرفي والصناعي والخشبي وطلاء إعادة تلميع السيارات.

هذا هو العرض الثاني للاستحواذ على باكين خلال شهر: في الشهر الماضي، عرضت شركة سايباد للاستثمار الصناعي شراء كامل أسهم باكين، وهو ما رفضته شركة البويات المدرجة في البورصة المصرية، قائلة إن العرض لا يتناسب مع قيمتها الحقيقية وأصولها. ومن غير الواضح ما إذا كانت سايباد مستعدة لرفع عرضها.

عرض سايبس أكبر من عرض سايباد: عرضت سايباد 16-16.5 جنيه للسهم الواحد، ما يضع قيمة باكين عند نحو 384-396 مليون جنيه.

جزء من خطط الحكومة لطرح بعض الأصول المملوكة للدولة: "يأتي هذا العرض كأول تطبيق فعلي لخطط الحكومة للتخارج من القطاعات الاقتصادية لصالح القطاع الخاص المحلي"، حسبما أفادت مصادر مطلعة لإنتربرايز الشهر الماضي. وأضاف المصادر أن 54% من شركة باكين مملوكة حاليا للشركات والبنوك المملوكة للدولة.

الخطوة التالية: سيجتمع مجلس إدارة باكين ليقرر ما إذا كان سيسمح لشركة سايبس بإجراء الفحص النافي للجهالة.

المستشارون: تعمل كاتليست بارتنرز مستشارا ماليا لشركة باكين في الصفقة، ومكتب أدسيرو – راجي سليمان ومشاركوه مستشارا قانونيا، في حين من المقرر أن تستقر سايبس على المستشارين القانونيين والماليين بعد أن يمنح مجلس إدارة باكين موافقته الأولية على هذه الخطوة.

اقتصاد

احتياطي النقد الأجنبي يتراجع مجددا في يوليو

احتياطي النقد الأجنبي يواصل الانخفاض في يوليو: انخفض احتياطي النقد الأجنبي إلى 33.14 مليار دولار في نهاية يوليو، من 33.4 مليار دولار بنهاية يونيو، وفقا للبيانات الصادرة عن البنك المركزي المصري أمس.

انخفضت الاحتياطيات الأجنبية بنحو 20% منذ مارس، إذ أجبرت تداعيات الحرب في أوكرانيا وارتفاع أسعار الفائدة البنك المركزي على التدخل لتغطية المحافظ الخارجة والواردات وسداد الديون. تسببت تقلبات السوق في نزوح جماعي للمستثمرين الأجانب من الأسواق الناشئة، إذ خرجت 14.75 مليار دولار من مصر خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام.

سلع

مصر تعيد التفاوض بشأن عقود القمح الأوكراني الملغاة

مصر ستوقع اتفاقيات جديدة لشراء القمح الأوكراني مع الموردين، بدلا من العقود التي ألغتها الشهر الماضي، حسبما ذكرت وسائل إعلام أوكرانية أمس. وألغت الهيئة العامة للسلع التموينية عقودا لشراء 240 ألف طن من القمح الأوكراني بعد أن ظلت تلك الشحنات عالقة في الموانئ لأشهر بسبب الحصار الروسي للموانئ الأوكرانية.

عقد جديد لشراء القمح: "جرى إبرام العقد، لكن الجانب الأوكراني لم يتمكن من الوفاء به في الوقت المناسب بسبب الحصار المفروض على الموانئ"، وفقا لما قاله ميخايلو نبران، النائب الأول لرئيس غرفة التجارة والصناعة الأوكرانية لإحدى القنوات التلفزيونية المحلية. وأضاف: "اتضح أن الاتفاقية لم تتضمن شرط القوة القاهرة. لذلك، تم اتخاذ قرار متحضر تماما على المستوى التشريعي: إلغاء العقد الذي لا يمكن الوفاء به وإبرام عقد جديد تتم بموجبه عملية الشراء".

تأتي عملية الشراء المنتظرة بفضل اتفاقية استئناف صادرات الحبوب عبر البحر الأسود: بدأت الاتفاقية التاريخية التي جرى توقيعها بوساطة تركية بين روسيا وأوكرانيا لاستئناف صادرات الحبوب عبر البحر الأسود تكتسب زخما، حيث غادرت أربع سفن محملة بالحبوب البلاد أمس. وتأمل كييف في أن تبحر ما بين 3-4 سفن يوميا من الموانئ خلال الأسبوعين المقبلين.

مصر مستعدة للتعاون: أكدت مصر لسفير أوكرانيا لديها، ميكولا ناهورني، بأنها تتفهم مدى صعوبة الوضع في أوكرانيا وأنها مستعدة للعمل معا لترتيب عمليات الشراء في المستقبل، وفقا لما قاله نبران.

تمويل تنموي

تمويل جديد بـ 10 مليون دولار من "الأوروبي لإعادة الإعمار" لـ "الكويت الوطني"

تمويل جديد بـ 10 مليون دولار من "الأوروبي لإعادة الإعمار" لبنك الكويت الوطني: قد يحصل بنك الكويت الوطني – مصر على قرض غير مضمون آخر بقيمة 10 ملايين دولار من البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، لإعادة إقراضه للمشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر التي يقودها الشباب، وفقا للموقع الإلكتروني للبنك.

بنك الكويت الوطني – مصر قد يتلقى أيضا تمويلا بـ 50 مليون دولار: قال البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية الأسبوع الماضي إنه يدرس تقديم قرض بقيمة 40 مليون دولار للبنك بغرض إعادة إقراضه للمشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر.

البرنامج مخصص للشباب: "سيزيد المشروع من توافر التمويل للشركات التي يقودها الشباب لتحسين مهاراتهم ومعرفتهم وتوسيع قدراتهم التجارية في السوق"، وفق ما قاله البنك. "سيدعم القرض بنك الكويت الوطني في تطوير وتحسين المنتجات والخدمات و/أو آليات التسليم التي تلبي احتياجات رواد الأعمال الشباب".

الخطوة التالية: من المقرر أن يمنح البنك الأوروبي لإعادة الإعمار موافقته النهائية على كلا القرضين في 7 سبتمبر.

ومن أخبار التمويل التنموي أيضا –

الاتحاد الأوروبي يقدم منحة بقيمة 4 ملايين يورو لمصر، لتمويل المرحلة الثالثة من برنامج التحكم فى التلوث الصناعي البالغة قيمته 145 مليون يورو. (بيان وزارة البيئة)

enterprise

توك شو

سلطت برامج التوك شو الضوء الليلة الماضية على دور الوسيط الذي لعبته مصر في اتفاق وقف إطلاق النار بين إسرائيل وحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين: "الحياة اليوم" (شاهد 1:59 دقيقة)، و"صالة التحرير" (شاهد 4:22 دقيقة)، و"على مسؤوليتي" (شاهد 8:00 | 4:32 دقيقة). المزيد من التفاصيل في فقرة "دبلوماسية" أدناه.

السلطة الفلسطينية "ترحب بوقف إطلاق النار" وتشكر مصر على الجهود التي تبذلها لإنهاء العنف في غزة، حسبما قال المتحدث باسم السلطة الفلسطينية إبراهيم ملحم في مداخلة هاتفية مع برنامج "صالة التحرير". وقال محمود الهباش مستشار الرئيس الفلسطيني محمود عباس لبرنامج "على مسؤوليتي" إن "القاهرة كانت مثابرة وصبورة في جهودها للتوصل لوقف إطلاق النار، ورفضت الاستسلام".

لعبت مصر دورها التقليدي والمركزي كوسيط بين إسرائيل وفلسطين، حسبما قال الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية حسام زكي في اتصال هاتفي مع برنامج "على مسؤوليتي"، مؤكدا أهمية تكاتف الدول العربية لمواجهة العدوان على غزة.

ومن أبرز ما جاء في البرامج أمس أيضا:

  • تعاني مصر حاليا من عجز مائي يبلغ 54 مليار متر مكعب، حيث يبلغ الطلب 114 مليار متر مكعب من المياه، يمثل نحو ضعف طاقتنا الإجمالية الحالية البالغة 60 مليار متر مكعب، وفقا لما قاله المتحدث باسم وزارة الري محمد غانم. ("على مسؤوليتي" | شاهد 5:39 دقيقة)
  • وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي الحكومة بإدراج الهيدروجين الأخضر ضمن مزيج الطاقة في البلاد، وذلك خلال الاجتماع الذي عقده مع عدد من أعضاء مجلس الوزراء لمتابعة استراتيجية مصر للطاقة المستدامة والمتجددة. ("على مسؤوليتي" | شاهد 5:35 دقيقة)
  • الرسوم الدراسية لـ 12 جامعة أهلية جديدة تنشئها الحكومة حاليا ستكون مدعومة بأكثر من 50%، وفقا لما قاله وزير التعليم العالي خالد عبد الغفار، دون أن يفصح عن قيمة تلك الرسوم. ("صالة التحرير" | شاهد 3:01 دقيقة)
هذه النشرة تأتيكم برعاية
EFG Hermes - https://efghermes.com/
SODIC - https://www.sodic.com
Infinity - http://www.weareinfinity.com/

مصر في الصحافة العالمية

تصدر اهتمامات الصحف الأجنبية بالشأن المصري هذا الصباح نجاح جهود القاهرة في وقف إطلاق النار بين إسرائيل والمسلحين الفلسطينيين في قطاع غزة. المزيد حول الموضوع في فقرة "دبلوماسية" أدناه. (أسوشيتد برس | رويترز | فرانس برس | بلومبرج | فايننشال تايمز | وول ستريت جورنال | سي إن بي سي)

وفي الشأن المصري في الصحافة العالمية أيضا – حل معماري يغني عن مكيفات الهواء؟ يستخدم المهندس المعماري المصري كريم الكفراوي التقنيات التقليدية للحفاظ على برودة المباني دون الحاجة إلى تكييف الهواء. (ذا ناشيونال)

على الرادار

على الرادار أيضا هذا الصباح:

  • تسير مصر للطيران رحلات جوية مباشرة من العاصمة الليبية طرابلس إلى شرم الشيخ اعتبارا من يوم الثلاثاء 9 أغسطس وحتى 11 أكتوبر. (أهرام أونلاين)
  • تخطط شركة أوراسكوم للتنمية القابضة لإطلاق مرحلتين جديدتين في مشروعها التابع "أو ويست" بمدينة السادس من أكتوبر خلال الأشهر المقبلة. (جريدة حابي)
  • تدشن شركة إيفرجرو للأسمدة المرحلة الثالثة من مجمعها الصناعي بمدينة السادات الشهر المقبل، باستثمارات تبلغ نحو 2.5 مليار جنيه. (أموال الغد)

الأسواق العالمية

برعاية
EFG Hermes - https://efghermes.com/

أسعار المواد الغذائية العالمية تسجل أكبر انخفاض منذ عام 2008 في يوليو: تراجعت أسعار المواد الغذائية للشهر الرابع على التوالي في يوليو مع انخفاض أسعار الحبوب والزيوت النباتية، وفقا لبيانات الأمم المتحدة الصادرة يوم الجمعة. وهبط مؤشر منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (الفاو) بنسبة 8.6% إلى 140.9 نقطة خلال الشهر، مسجلا أكبر انخفاض شهري له منذ أكتوبر 2008.

أسعار المواد الغذائية لا تزال أعلى بكثير من مستوياتها التاريخية. كانت قراءة يوليو هي سادس أعلى قراءة منذ إطلاق مؤشر منظمة الأغذية والزراعة في عام 1990 وهي أعلى بنسبة 13% مقارنة بشهر يوليو 2021.

ومع ذلك، تسير الأمور في الاتجاه الصحيح: انخفضت الأسعار بنسبة 12% تقريبا من أعلى مستوى سجلته في مارس، ومع تحسن سلاسل إمداد الحبوب العالمية عقب اتفاقية التصدير التي أبرمتها أوكرانيا وروسيا الشهر الماضي، فمن المرجح أن يستمر الاتجاه خلال الأشهر المقبلة.

ومن الأخبار الأخرى هذا الصباح:

  • هل سنشهد زيادات أخرى بمقدار 75 نقطة أساس من الفيدرالي الأمريكي؟ تعتقد ميشيل بومان عضوة مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي أن المجلس ينبغي أن يفكر في إجراء المزيد من الارتفاعات في أسعار الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس، "حتى نرى التضخم ينخفض بوتيرة ثابتة وممتدة وذات معنى". تذكير: يبدو أنه من المحتمل أن تكون هناك زيادة كبيرة أخرى على الأقل في سبتمبر بسبب بيانات سوق العمل الأمريكي الأسبوع الماضي. (بلومبرج)
  • شركات النفط زاخرة بالسيولة ومساهميها يجنون الفوائد: مع تدفق السيولة جراء ارتفاع أسعار النفط، تدفع بعض شركات النفط والغاز أرباح عام كامل في يوم واحد. شركة كونوكوفيليبس الأمريكية، وشركة تورمالين أويل الكندية من بين الشركات التي تكافئ المستثمرين بأرباح خاصة، وهو تطور شبهه أحد المحللين بـ "جهاز صراف آلي معطل تتدفق منه النقود". (بلومبرج)

Up

EGX30 (الأحد)

10,124

+0.8% (منذ بداية العام: -15.3%)

None

دولار أمريكي (البنك المركزي)

شراء 19.07 جنيه

بيع 19.18 جنيه

None

دولار أمريكي (البنك التجاري الدولي)

شراء 19.10 جنيه

بيع 19.16 جنيه

None

أسعار الفائدة (البنك المركزي المصري)

11.25% للإيداع

12.25% للإقراض

Down

تداول (السعودية)

12,217

-0.6% (منذ بداية العام: +8.29%)

Up

سوق أبو ظبي

9,916

+1.0% (منذ بداية العام +16.82%)

Down

سوق دبي

3,317

-0.1% (منذ بداية العام: +3.8%)

Down

ستاندرد أند بورز 500

4,145

-0.2% (منذ بداية العام: -13.0%)

Down

فوتسي 100

7,440

-0.1% (منذ بداية العام: +0.8%)

Down

يورو ستوكس 50

3,725

-0.8% (منذ بداية العام: -13.3%)

Up

خام برنت

94.92 دولار

+0.9%

Down

غاز طبيعي (نايمكس)

8.06 دولار

-0.9%

Down

ذهب

1,791.20 دولار

-0.9%

Up

بتكوين

23,286 دولار

+0.4% (منذ بداية العام: -49.6%)

أنهى مؤشر EGX30 جلسة أمس مرتفعا بنسبة 0.8%، وسط قيم تداول بلغت 1.86 مليار جنيه (56% فوق المتوسط على مدار الـ 90 يوما الماضية). وحقق المستثمرون المصريون وحدهم صافي شراء بختام الجلسة. وبذلك يكون المؤشر الرئيسي قد تراجع بنسبة 15.3% منذ بداية العام.

في المنطقة الخضراء: ابن سينا فارما (+6.4%)، ومصر الجديدة للإسكان (+4.9%)، وكريدي أجريكول مصر (+4.2%).

في المنطقة الحمراء: إي فاينانس (-5%)، وجهينة (-4.2%)، وسيرا (-3.7%).

يبدو أن الضغوط البيعية ستكون السمة العامة للبورصات العالمية اليوم. وتراجعت بورصات هونج كونج، وأستراليا، وشنغهاي، وكوريا الجنوبية حتى وقت إرسال النشرة هذا الصباح، فيما ارتفعت بورصة طوكيو لتخالف الاتجاه الهبوطي. وتشير تعاملات العقود الآجلة إلى تراجعات بالأسواق الأوروبية والأمريكية باستثناء مؤشر فوتسي 100 البريطاني وداكس 30 الألماني في وقت لاحق اليوم.

دبلوماسية

اتفاق لوقف إطلاق النار بين إسرائيل والمسلحين الفلسطينيين في غزة بوساطة مصرية: توصلت إسرائيل وحركة الجهاد الإسلامي الفلسطينية إلى اتفاق لوقف إطلاق النار بوساطة مصرية والذي دخل حيز التنفيذ الليلة الماضية، بعد ثلاثة أيام من القتال الذي أسفر عن مقتل 44 شخصا في قطاع غزة، من بينهم قياديان في حركة الجهاد الإسلامي. ودخلت الهدنة حيز التنفيذ الساعة 11:30 مساء أمس، وأكد الجانبان في بيانات صحفية أنهما قبلا شروط وقف إطلاق النار، كما وجها الشكر لمصر لما بذلته من جهود لإنهاء القتال، ولكن حذرا من الرد في حال انتهاك الهدنة.

جاء وقف إطلاق النار بعد أن أمضى مسؤولون مصريون ساعات في مكالمات هاتفية بعد ظهر الأحد مع الطرفين، حسبما أفادت مصادر أمنية لإكسترا نيوز. وأفادت تقارير أن وفدا من المخابرات المصرية برئاسة اللواء أحمد عبد الخالق، مسؤول الملف الفلسطيني بالمخابرات، كان في إسرائيل أمس في محاولة للاتفاق على وقف إطلاق النار.

مصر قدمت وعودا لحركة الجهاد الإسلامي: ستضغط مصر من أجل إطلاق سراح اثنين من الأسرى التابعين لحركة الجهاد الإسلامي، وذلك بموجب الشروط المتفق عليها لوقف إطلاق النار.

لعبت القاهرة دورا حاسما في المفاوضات بين الإسرائيليين والفلسطينيين في السنوات الأخيرة، إذ توسطت بنجاح في وقف إطلاق النار بين إسرائيل وحركة حماس في مايو 2021 لإنهاء القتال الذي استمر 11 يوما.

حصيلة الضحايا: أفادت شبكة سكاي نيوز عربية أن القتال خلف 44 قتيلا على الأقل من الجانب الفلسطيني، بينهم 15 طفلا، وأكثر من 310 مصابين. ولم ترد أنباء عن سقوط ضحايا إسرائيليين.

يأتي وقف إطلاق النار بعد مقتل قيادي آخر في حركة الجهاد الإسلامي: قتلت القوات الإسرائيلية خالد منصور، الذي قاد عمليات الجهاد الإسلامي في جنوب قطاع غزة، حسبما ذكرت وكالة أسوشيتد برس. ويأتي ذلك بعد وقت قصير من اغتيال إسرائيل لتيسير الجعبري، الذي قاد عمليات الحركة في شمال القطاع، وهو ما أشعل فتيل الحرب بين الجانبين.

أخبار عالمية

يتوجه الكينيون إلى صناديق الاقتراع غدا الثلاثاء لانتخاب رئيس جديد للبلاد. وتشير استطلاعات الرأي إلى تقدم نائب الرئيس الحالي وليام روتو. ويشغل روتو منصبه منذ نحو تسع سنوات، وينافس رايلا أودينغا الزعيم السابق للمعارضة. ونشرت صحيفة نيويورك تايمز تقريرا بعنوان "ما سبب أهمية كينيا للغرب"، في حين تبحث بي بي سي في كيف يتطلع المسؤولون في كينيا إلى إجراء انتخابات نزيهة، بينما نقلت صحيفة ذا ستار الكينية أن الرئيس المنتهية ولايته أوهورو كينياتا قال للناخبين "أريد أن أحذركم من عدم الانخداع ببلاغة روتو. لقد عملت معه ووجدت أنه شخص غير جدير بالثقة وسيئ المزاج، وبالتالي فهو غير لائق لقيادة هذه الأمة". المزيد حول الموضوع في بي بي سي هنا وهنا.

العلاقات الأمريكية الصينية تصل إلى مستوى متدن جديد في أعقاب زيارة بيلوسي إلى تايوان: قالت وزارة الخارجية الصينية يوم الجمعة إن الصين علقت التعاون مع الولايات المتحدة في مجموعة من القضايا الرئيسية ردا على الزيارة رفيعة المستوى والمثيرة للجدل التي قامت بها رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي إلى تايوان الأسبوع الماضي. وأضافت أن بكين ألغت الاتصالات مع الجيش الأمريكي وأنهت المحادثات بشأن أزمة المناخ مع واشنطن، كما علقت التعاون بشأن الجرائم العابرة للحدود.

تركيا توطد علاقاتها مع روسيا: اعتمدت خمسة بنوك تركية نظام المدفوعات الروسي "مير"، البديل الروسي لماستركارد وفيزا، في أعقاب محادثات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين في منتجع سوتشي المطل على البحر الأسود يوم الجمعة، حسبما نقلت وكالة الأناضول التركية الحكومية عن أردوغان يوم السبت. وقال الرئيس إن الدفع بالروبل الروسي سيوفر الدعم المالي لكل من تركيا وروسيا. ووافقت تركيا أيضا على دفع جزء من ثمن الغاز الروسي بالروبل.

blackboard

ما الذي تود شركات القطاع الخاص أن تفعله الجامعات أكثر لتجهيز الخريجين الجدد بشكل أفضل لدخول سوق العمل؟ في الشهر الماضي، سلطنا الضوء على المهارات التي تبحث عنها الشركات من مجموعة من القطاعات في الخريجين الجدد، وكيف يرون الجهد الذي تبذله الجامعات المحلية لإعداد الطلاب لسوق العمل. اليوم، نلقي نظرة على ما تريد هذه الشركات أن ترى مؤسسات التعليم العالي تفعله من أجل جعل خريجيها أكثر استعدادا لسوق العمل الحديثة، وكيف يصبحون مجهزين بشكل أفضل لتلبية احتياجات العمل.

تنوعت الإجابات في ثلاث فئات واسعة: العمل الذي يمكن القيام به داخل الجامعة نفسها، بما في ذلك إعادة توجيه المناهج نحو اكتساب مهارات العمل الحقيقي، جعل الخبرة العملية في الشركات خارج الجامعة جزءا إلزاميا من برامج الدرجات العلمية، وتعديل بعض أطر التعليم العالي في مصر، كما أخبرنا ممثلو القطاع من شركات المحاماة والشركات الناشئة والشركات في مجموعة من القطاعات.

في البداية، يجب أن تركز المناهج الجامعية بشكل أكبر على تطبيق المهارات في العالم الحقيقي، حسبما قالت رئيسة قطاع الموارد البشرية في بيبسيكو نانيس فهمي. يمكن أن يشمل ذلك فهم كيفية استخدام الصناعات أو الأقسام الجديدة لتحسين تجربة العملاء. عندما يتعلق الأمر بدخول الصناعات التقدمية أو البحث عن طرق حديثة لممارسة الأعمال التجارية، فإن الطلاب بحاجة إلى فهم كيفية ترجمة الأفكار إلى تطبيق عملي، حسبما تقول فهمي. "عندما نتحدث عن التجارة الإلكترونية أو الذكاء الاصطناعي أو أتمتة العمليات الآلية أو التركيز على المستهلكين، ماذا يعني ذلك؟" وتضيف أنه في الوقت الحالي، لا تغطى هذه الأشياء بشكل عام في الكتب الدراسية أو في قاعات الدراسة.

يتضمن هذا التطبيق الواقعي فهما أفضل لبيئة الأعمال لوضع معرفتهم في الاستخدام العملي: بدلا من حفظ القوانين وتطبيقها بطريقة صارمة، بغض النظر عن الظروف، يحتاج طلاب القانون إلى تعليمهم أن وظيفتهم كمحامين هي تسهيل المعاملات التجارية للعملاء، حسبما قال فراس الصمد، الشريك الإداري في مكتب ذو الفقار وشركاها للاستشارات القانونية والمحاماة. "القانون لا يتعلق بالمعرفة وحدها، ولكنه يتعلق بتطبيق القواعد بطريقة عادلة ومنصفة لخدمة مصالح عملائك على أفضل وجه وحمايتهم".

قد يعني ذلك وضع مشروعات لطلاب الهندسة تعالج مشاكل العالم الحقيقي: يجب أن تكون مشروعات وأطروحات طلاب الهندسة مصممة لتناسب الفجوات والاحتياجات القائمة في مختلف الشركات والأسواق، كما يقول يوسف السماع، الرئيس التنفيذي لقسم الاستراتيجية في "مازر بيينج". ويضيف أن هذا من شأنه أن يوفر للطلاب فرصة حقيقية ويمكنهم من اختبار جدوى مشاريعهم في مرحلة مبكرة، وسيكون ذلك أكثر تحفيزا من المشروعات التي تخصص لهم عادة، والتي لا تميل إلى كونها ذات تطبيق عملي فوري.

أو دفع الطلاب للعمل في الأنشطة خارج الدراسة التي تساعدهم على تطوير مهارات مثل محو الأمية المالية: يمكن أن تساعد الأندية والأنشطة الجامعية الطلاب على تطوير المهارات بما في ذلك حل المشكلات والتخطيط والهيكلة والتحليل ووضع الميزانية، وفقا لكمال السويني، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة رابيت موبيليتي. ويضيف أن الخريجين الجدد الذين يتمتعون بهذا النوع من الخبرة يتقدمون على أقرانهم عندما يتعلق الأمر بفهم أشياء مثل الجوانب المالية للأعمال.

بشكل عام، هناك حاجة أيضا إلى مزيد من التركيز على تنمية المهارات الشخصية: يجب أن تبذل برامج الشهادات الجامعية المزيد لتنمية مهارات القيادة والعرض التقديمي، ومساعدة طلابها على التفكير في كيفية عمل المنظمات، حسبما تقول فهمي. من المهم أيضا تشجيع الطلاب على التفكير الاستباقي واستخدام التفكير النقدي لتوقع التطورات وكيفية الاستعداد لها، كما يقول رئيس قسم الموارد البشرية في إتش إس بي سي مصر، مصطفى رؤوف. ويضيف أن هذا يتعلق بتعلم كيفية توقع التطورات وكيفية الاستعداد لها. "إنه تحول كبير بعيدا عن مجرد دراسة ما يطلب منك دراسته. يتضمن التحضير أن تسأل نفسك، "كيف يمكنني التفكير بشكل مختلف؟"، "ماذا سيحدث إذا فعلت هذا؟"، أو "ماذا أتوقع أن أفعل في هذا الموقف؟"، يضيف رؤوف.

يجب أن تتضمن الجامعات خبرة عمل إلزامية في شركات القطاع الخاص كجزء من برامج شهاداتها: من أجل التخرج، يجب أن يطلب من الطلاب العمل في شركات القطاع الخاص لفترة معينة، على سبيل المثال، ستة أشهر، وفقا لوفيق بشارة، نائب رئيس الموارد البشرية في شركة سيمكس مصر. "سيساعدهم هذا على إتقان المهارات الحيوية، بما في ذلك إدارة المشروعات أو كيفية إدارة الضغط في مكان العمل"، يضيف بشارة. "إذا عمل مهندسو البناء أو الميكانيكا معنا لمدة ستة أشهر قبل التخرج، فسيتم إنهاء برامج شهاداتهم بمعرفة أساسية عن كيفية عمل الشركات."التركيز على الخبرة في العمل مهم للغاية"، يقول حسين الخشن، الشريك المؤسس والمدير التنفيذي للتكنولوجيا في "ساكنين". ويضيف: "أشعر أنه لا ينبغي أن يتخرج أحد بخبرة عمل تقل عن عام".

هذا موجود بالفعل في الخارج: العديد من الجامعات الأوروبية تطبق هذا النموذج، يقول بشارة. يقول الخشن إن خبرة العمل الإلزامية، أو الدورات التدريبية، شائعة في أجزاء من الولايات المتحدة وكندا والمملكة المتحدة.

يقول فهمي ورؤوف إن المزيد من الشراكات بين شركات القطاع الخاص والجامعات من شأنه أن يساعد في هذا الأمر. وأشاروا إلى أنهم سيزيدون من خيارات التعلم في الوقت الفعلي، من خلال دورات تدريبية هادفة، على سبيل المثال، ويوفرون المزيد من الفرص للجامعات والشركات لمواءمة توقعاتهم عندما يتعلق الأمر بالمهارات التي يحتاجها الطلاب في سوق العمل.

يجب مراجعة بعض جوانب إطار التعليم العالي في مصر: قد يعني هذا تغيير نظام التنسيق الحكومي جذريا: فليس كل الطلاب الذين يدرسون القانون في نظام الجامعات الحكومية في مصر يفعلون ذلك عن طريق الاختيار، حسبما يقول معتز المهدي، الشريك الرئيسي في مكتب شلقاني للمحاماة. بدلا من ذلك، تحدد وجهة دراستهم من خلال درجاتهم في المدرسة الثانوية، وفقا لنظام التنسيق. يضع هذا ضغطا هائلا على الجامعات العامة، ويعني أن الطلاب الذين يخضعون للنظام العام لا يحصلون في كثير من الأحيان على الاهتمام الفردي الذي يحتاجون إليه. يجادل المهدي بأنه يجب مراجعته. ويضيف: "يجب أن تكون كلية الحقوق كلية قمة، وألا تقبل هذا العدد الكبير من الطلاب".

هناك حاجة إلى ابتكار نماذج تقييم جديدة: "لا أريد أن يعتمد التصنيف الجامعي على الاختبار وهذا كل شيء. الجامعات بحاجة إلى إيجاد طرق أكثر فاعلية للتقييم والتمييز بين الطلاب"، بحسب فهمي.

أو إنشاء المزيد من المؤسسات الخاصة بالقطاع، لمنح الخريجين منظورا بزاوية 360 درجة لصناعات معينة: في حين أن بعض الجامعات المصرية، مثل جامعة حلوان، لديها كليات فندقية وسياحية قوية، فإن الضيافة كقطاع أوسع بكثير من هذا، ويجب على الطلاب الذين يدخلون هذا المجال أن تكون متعلمة بشكل شامل، كما يقول طارق نور، المدير العام في تي بي إس. "إذا انضممت إلى قسم الفنادق أو السياحة في إحدى الجامعات، فقد تتعلم أشياء معينة، مثل كيفية ترتيب الأسرة أو طهي الدجاج. لكن يجب تعليم الطلاب كل ما يتعلق بسلسلة التوريد، بما في ذلك خدمة العملاء وتصنيع الأغذية والمشتريات والتخزين والنظافة وأنظمة المحاسبة"، وفقا لنور.

يرى نور أنه نظرا لاعتماد مصر على قطاع الضيافة، فإن هذا النوع من التدريب ضروري. يقول: "أحب أن أكون عميد أول كلية مصرية مكرسة بالكامل لتصنيع الأغذية وإدارة المطاعم. حاليا، ليس لدينا أي كلية في مصر تركز بشكل خاص على هذا المجال المهم، والذي يمثل جزءا كبيرا من الاقتصاد".


أبرز أخبار قطاع التعليم في أسبوع:

  • وقعت شركة بالم هيلز للتعمير مذكرة تفاهم مع جامعة ماستريخت الهولندية لتأسيس شراكة أكاديمية، لمنح خريجي جامعة باديا على شهادة مكملة من جامعة ماستريخت.
  • بلغت التكلفة الإجمالية للمرحلة الأولى من إنشاء وتجهيز 12 جامعة أهلية جديدة منبثقة عن الجامعات الحكومية 39 مليار جنيه، والتي ستبدأ الدراسة بها أكتوبر المقبل.
  • التعاون المستقبلي مع كلية الطب بجامعة هارفارد: ناقش وزير التعليم العالي خالد عبد الغفار توسيع البرامج التدريبية المقدمة للأطباء مع ممثلي جامعة هارفارد.

المفكرة

أغسطس

أواخر يوليو – 14 أغسطس: موسم أرباح الربع الثاني من عام 2022.

أغسطس: شرم الشيخ تستضيف بطولة أفريقيا للسومو.

16 أغسطس (الثلاثاء): مناقشات حكومية حول وثيقة سياسة ملكية الدولة مع ممثلي قطاع الصناعات الكيماوية.

16 أغسطس (الثلاثاء): مدينة نصر للإسكان والتعمير تنظر في طلب الفحص النافي للجهالة من سوديك.

18 أغسطس (الخميس): مناقشات حكومية حول وثيقة سياسة ملكية الدولة مع ممثلي قطاع التعدين.

18 أغسطس (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

21 أغسطس (الأحد): مناقشات حكومية حول وثيقة سياسة ملكية الدولة مع ممثلي قطاع الكهرباء.

23 أغسطس (الثلاثاء): مناقشات حكومية حول وثيقة سياسة ملكية الدولة مع ممثلي قطاع التشييد والبناء.

25 أغسطس (الخميس): المائدة المستديرة الإقليمية الثانية حول المناخ، بانكوك، تايلاند.

25 أغسطس (الخميس): مناقشات حكومية حول وثيقة سياسة ملكية الدولة مع ممثلي قطاع المياه والصرف الصحي.

25 – 27 أغسطس (الخميس – السبت): ندوة جاكسون هول الاقتصادية.

28 أغسطس (الأحد): انتهاء فترة اكتتاب الأفراد بالطرح العام لشركة غزل المحلة.

28 أغسطس (الأحد): مناقشات حكومية حول وثيقة سياسة ملكية الدولة مع قطاع خدمات الغذاء والإقامة.

30 أغسطس (الثلاثاء): مناقشات حكومية حول وثيقة سياسة ملكية الدولة مع ممثلي قطاع صناعة منتجات الأخشاب.

31 أغسطس (الأربعاء): الموعد النهائي لدفع الضرائب المتأخرة.

سبتمبر

سبتمبر: إطلاق المعرض البحري الأول “Naval Power” للقوات البحرية برعاية وزارة الدفاع المصرية.

سبتمبر: بدء التشغيل الفعلي لمركز الإبداع والتكنولوجيا المالية التابع للبنك المركزي المصري.

سبتمبر: الدورة السادسة للجنة الاقتصادية المصرية الألمانية المشتركة.

سبتمبر: وفد شركة ألدي الألمانية يزور مصر لبحث الاستثمارات المحتملة.

سبتمبر: الحكومة تطلق حملة ترويجية دولية للسياحة المصرية.

1 سبتمبر (الخميس): مناقشات حكومية حول وثيقة سياسة ملكية الدولة مع ممثلي قطاع الصناعات المعدنية.

1 – 2 سبتمبر (الخميس – الجمعة): المائدة المستديرة الإقليمية الثالثة حول المناخ، سانتياجو، تشيلي.

6 – 9 سبتمبر (الثلاثاء – الجمعة): معرض Gate Travel Expo لعام 2022، قصر القبة، القاهرة.

7 – 9 سبتمبر (الأربعاء – الجمعة): اجتماع وزراء المالية الأفارقة في القاهرة لتوحيد صوت القارة خلال COP27.

8 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي.

11 – 13 سبتمبر (الثلاثاء – الخميس): منتدى البيئة والتنمية، فندق إنتركونتيننتال سيتي ستارز، القاهرة.

15 سبتمبر (الخميس): المائدة المستديرة الإقليمية الرابعة للمناخ، بيروت، لبنان.

18 سبتمبر (الأحد): الموعد النهائي للشركات العاملة في مجال الأوراق المالية للانضمام الاتحاد المصري للأوراق المالية.

20 سبتمبر (الثلاثاء): المائدة المستديرة الإقليمية الخامسة حول المناخ، جنيف، سويسرا.

20 – 21 سبتمبر (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي لمراجعة أسعار الفائدة.

22 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

26 – 27 سبتمبر (الاثنين – الثلاثاء): منتدى المرأة الأفريقية للابتكار وريادة الأعمال، فندق ماريوت، القاهرة.

أكتوبر

أكتوبر: انطلاق شركة الطيران أير سفنكس منخفضة التكلفة التابعة لمصر للطيران.

أكتوبر: اجتماع لجنة تسعير الوقود لتحديد أسعار الوقود ربع السنوية.

1 أكتوبر (السبت): تطبيق منظومة التسجيل المسبق على الشحنات الجوية بشكل إلزامي.

1 أكتوبر (السبت): بدء العام الدراسي الجديد 2023/2022 في الجامعات الحكومية.

6 أكتوبر (الخميس): عيد القوات المسلحة، عطلة رسمية.

8 أكتوبر (السبت): المولد النبوي الشريف، عطلة رسمية.

10 – 16 أكتوبر (الاثنين – الأحد): الاجتماعات السنوية للبنك الدولي وصندوق النقد الدولي برئاسة محافظ البنك المركزي طارق عامر، العاصمة واشنطن.

18 – 20 أكتوبر (الثلاثاء – الخميس): مؤتمر البحر الأبيض المتوسط البحري، الإسكندرية ، مصر.

27 أكتوبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية في البنك المركزي الأوروبي.

أواخر اكتوبر – 14 نوفمبر: موسم أرباح الربع الثالث من عام 2022.

نوفمبر

نوفمبر: أسبوع القاهرة للمياه 2022.

1 – 2 نوفمبر (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع لجنة سعر الفائدة للاحتياطي الفيدرالي.

3 نوفمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

3 – 5 نوفمبر (الخميس – السبت): أسبوع الموضة المصري.

4 – 6 نوفمبر: انطلاق معرض أوتوتك للسيارات بمركز القاهرة الدولي للمعارض والمؤتمرات.

6 – 18 نوفمبر (الاثنين – الجمعة): مصر تستضيف COP27 في شرم الشيخ.

7 نوفمبر (الاثنين): تدشين الخط الأول للقطار الكهربائي السريع.

7 – 13 نوفمبر (الاثنين – الأحد): بطولة العالم للاسكواش للجامعات، نيو جيزة.

21 نوفمبر – 18 ديسمبر (الأثنين – الأحد): كأس العالم لكرة القدم 2022، قطر.

ديسمبر

13 – 14 ديسمبر (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي لمراجعة أسعار الفائدة.

13 – 15 ديسمبر (الثلاثاء – الخميس): القمة الأمريكية الأفريقية.

15 ديسمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي الأوروبي.

22 ديسمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

ديسمبر: بدء تشغيل الميناء الجاف بالسادس من أكتوبر.

ديسمبر: مضاعفة قدرة الربط الكهربائي مع السودان إلى 300 ميجاوات.

يناير 2023

يناير: الشركات المقيدة بالبورصة المصرية وغير المصرفية تقدم تقارير الحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية لأول مرة.

يناير: اجتماع لجنة تسعير الوقود لتحديد أسعار الوقود ربع السنوية.

7 يناير (السبت): عيد الميلاد المجيد.

25 يناير (الأربعاء): ذكرى ثورة 25 يناير/ عيد الشرطة.

26 يناير (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة ثورة 25 يناير/ عيد الشرطة.

فبراير 2023

11 فبراير (السبت): بداية الفصل الدراسي الثاني للعام الدراسي 2023/2022 بالجامعات الحكومية.

مارس 2023

مارس: موسم أرباح الربع الرابع من عام 2022.

23 مارس (الأربعاء): أول أيام رمضان (وفقا للحسابات الفلكية)، ويحل أذان المغرب في 6:08 مساء بتوقيت القاهرة.

أبريل 2023

17 أبريل (الاثنين): شم النسيم.

22 أبريل (السبت): عيد الفطر.

25 أبريل (الثلاثاء): عيد تحرير سيناء.

27 أبريل (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة عيد تحرير سيناء.

أواخر أبريل – 15 مايو: موسم أرباح الربع الأول من عام 2023.

مايو 2023

1 مايو (الاثنين): عيد العمال.

4 مايو (الخميس) عطلة رسمية بمناسبة عيد العمال.

22-26 مايو (الاثنين- الجمعة): مصر تستضيف الاجتماعات السنوية لبنك التنمية الأفريقي، شرم الشيخ.

يونيو 2023

28 يونيو – 2 يوليو (الأربعاء – الأحد): عيد الأضحى (وفقا للحسابات الفلكية).

30 يونيو (الجمعة): ذكرى ثورة 30 يونيو.

يوليو 2023

18 يوليو (الثلاثاء): رأس السنة الهجرية.

20 يوليو (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة رأس السنة الهجرية.

23 يوليو (الأحد): عيد ثورة 23 يوليو.

27 يوليو (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة ثورة 23 يوليو.

أواخر يوليو – 14 أغسطس: موسم أرباح الربع الثاني من عام 2023.

سبتمبر 2023

26 سبتمبر (الثلاثاء): المولد النبوي الشريف.

28 سبتمبر (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة المولد النبوي الشريف.

أكتوبر 2023

6 أكتوبر (الجمعة): عيد القوات المسلحة.

أواخر أكتوبر – 14 نوفمبر: موسم أرباح الربع الثالث من عام 2023.

أحداث دون ميعاد محدد

الربع الأول من 2023: أدنوك تستحوذ على 50% من شركة توتال إنرجيز مصر.

النصف الثاني من 2023: افتتاح المتحف المصري الكبير.

النصف الثاني من 2023: المنتدى الوزاري للغاز IEF-IGU، مع تحديد المكان والتاريخ لاحقا.

الربع الثالث من 2023: الشركة المصرية لخدمات التمويل الاستهلاكي التابعة لشركة أيادي للاستثمار والتنمية تطرح أول منتجاتها التمويلية.

أواخر 2022: منصة إي-أسواق تطلق منصة إلكترونية لحجز تذاكر المواقع الأثرية عبر الإنترنت في جميع أنحاء الجمهورية.

2023: مصر تستضيف الاجتماع السنوي لمجلس المحافظين للبنك الآسيوي للاستثمار في البنية التحتية لعام 2023.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و «مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).