الخميس, 12 مايو 2022

يوم حافل بأخبار الدبلوماسية

عناوين سريعة

🔎 نتابع هذا المساء

مساء الخير قراءنا الأعزاء، وأهلا بكم في نهاية أسبوع عمل اتسم بزخم إخباري هائل بعد عطلة عيد الفطر المبارك، لذلك لن نشكو من نهاية إخبارية هادئة للغاية على الصعيد المحلي لآخر يوم عمل من هذا الأسبوع.

الأخبار الدبلوماسية تهيمن على اليوم: وصل رئيس الوزراء مصطفى مدبولي على رأس وفد وزاري إلى تونس اليوم للمشاركة في أعمال الدورة السابعة عشر للجنة العليا المشتركة بين البلدين إلى جانب رئيسة الحكومة التونسية نجلاء بودن والتي تعقد اليوم وغدا، وفق بيان صحفي. يضم الوفد المرافق لرئيس الحكومة وزير التعليم والتعليم الفني طارق شوقي، ووزير التعليم العالي والبحث العلمي والقائم بأعمال وزير الصحة خالد عبد الغفار، ووزيرة التعاون الدولي رانيا المشاط، ووزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات عمرو طلعت، ووزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية عاصم الجزار، ووزير الزراعة واستصلاح الأراضي السيد القصير، والرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة محمد عبد الوهاب، ورئيس الهيئة العامة للرقابة المالية محمد عمران، ووزير مفوض ورئيس جهاز التمثيل التجاري بوزارة التجارة والصناعة يحيى الواثق بالله، وفق بيان صحفي منفصل.

وفي كوبنهاجن، شارك سامح شكري، وزير الخارجية ورئيس الدورة السابعة والعشرين من قمة المناخ COP27 في الاجتماع الوزاري الذي تستضيفه الدنمارك حول تنفيذ تعهدات المناخ ويمتد ليومين، إلى جانب وزير المناخ والطاقة والمرافق الدنماركي دان يورجنسن ووزير الدولة البريطاني للشؤون التجارية والطاقة والاستراتيجية الصناعية ورئيس الدورة الـ 26 لقمة المناخ ألوك شارما، وفق بيان صحفي. التقى شكري في وقت سابق اليوم برئيسة وزراء الدنمارك مِتَّه فريدريكسون، وفق بيان منفصل.

قد يزور ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان مصر الأسبوع المقبل وذلك للقاء الرئيس عبد الفتاح السيسي، وفق ما قاله أحمد موسى، مقدم برنامج "على مسئوليتي" في برنامجه أمس (شاهد: 3:01 دقيقة)، دون الكشف عن أي تفاصيل.

القصة الأبرز عالميا –

فنلندا والسويد تسعيان للانضمام للناتو وسط الحرب الروسية في أوكرانيا. قال رئيس فنلندا ساولي نينيستو ورئيسة وزرائه سانا مارين في بيان مشترك اليوم إنه ينبغي لبلادهما "أن تتقدم بطلب لحلف شمال الأطلسي (الناتو) للحصول على عضويته"، ومن المتوقع أن تقتفي السويد أثرها أيضا، وفقا لرويترز. فنلندا والسويد هما أكبر دولتين في الاتحاد الأوروبي لم تنضما للناتو بعد، وتعد الخطوة تحولا هائلا في تاريخ البلدين الطويل من الحياد في زمن الحرب. كما ستؤدي إلى توسع الناتو، ما سيمثل ضربة لطموحات الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في إضعاف التحالف العسكري الغربي. ومع الخطوة أيضا، ستكون الحدود الفنلندية أكثر من ضعف نظيرتها بين الناتو وروسيا، ما سيؤدي إلى تواجد قوات الناتو على بعد ساعات بالسيارة من ضواحي مدينة سان بطرسبرج. قال بوتين في وقت سابق إن توسع الناتو واحد من الأسباب الرئيسية للعملية العسكرية في أوكرانيا. وأثار إعلان فنلندا غضب الكرملين، وأكد المتحدث باسم الرئاسة الروسية ديمتري بيسكوف استعداد بلاده للرد "بصرامة" على أي جهة تحاول التدخل في العملية العسكرية في أوكرانيا.

ومن الأخبار حول العالم أيضا – "كوفيد-19" تصل بيونج يانج: تختبر كوريا الشمالية الآن ويلات ما عاصره العالم بالفعل في أوائل عام 2020، إذ أعلنت عن أول تفشي للجائحة على أراضيها وفرضت إغلاقا شاملا على المستوى الوطني وذلك للحد من تفشي العدوى. قالت بيونج يانج، التي لم تعط اللقاح لسكانها بعد، إن تفشي الجائحة يعد "أخطر حالة طوارئ وطنية". للمزيد، يمكنكم قراءة تغطية رويترز ووول ستريت جورنال ونيويورك تايمز للخبر.

يحدث الآن – أول صورة لثقب أسود في قلب مجرتنا: كشف فريق دولي من علماء الفيزياء الفلكية قبل قليل عن أول صورة لثقب أسود عملاق في مجرة درب التبانة، باستخدام تليسكوب إيفنت هورايزون. وتبلغ كتلة الثقب الأسود المسمى Sagittarius A* أربعة ملايين ضعف كتلة الشمس، ويبعد نحو 26 ألف سنة ضوئية، أو ما يساوي 9.5 تريليون كيلومتر عن كوكب الأرض. صورة الثقب الأسود ومزيد من التغطية نشرتها رويترز.


أبرز ما جاء في نشرتنا الصباحية اليوم الخميس:

  • خطوة أخرى نحو إصدار سندات التنمية المستدامة: وافق مجلس الوزراء أمس على خطة وزارة المالية لتوسيع إطار التمويل الأخضر السيادي إلى إطار تمويل مستدام سيادي، وهو ما يسمح بالبدء في الإجراءات التنفيذية اللازمة لإصدار سندات التنمية المستدامة، ما يتيح للدولة جمع الأموال لمجموعة واسعة من المشروعات الاجتماعية والبيئية.
  • تحالف "توتال-إنارة" يوقع اتفاقا لإنشاء مصنع للأمونيا الخضراء في السخنة: وقعت الحكومة أمس مذكرة تفاهم مع تحالف يضم شركة توتال إنريجيز الفرنسية وشركة إنارة كابيتال المصرية، التي تركز على أفريقيا، لإنشاء مصنع جديد لإنتاج الأمونيا الخضراء داخل المنطقة الاقتصادية لقناة السويس في العين السخنة.
  • تلقت شركة مايليرز الناشئة في مجال الخدمات اللوجستية، ومقرها القاهرة، تمويلا قيمته 9.6 مليون دولار في صورة حقوق ملكية من شركة الاستثمار المباشر المصرية لوراكس كابيتال بارتنرز، وشارك في الجولة التمويلية أيضا عملاق المدفوعات الإلكترونية فوري.

نتابع غدا –

تنطلق غدا بطولة العالم التي ينظمها الاتحاد الدولي لمحترفي الاسكواش في القاهرة. وتختتم بنهائي الرجال والسيدات في 22 مايو. يحصل الفائزين باللقب على 550 ألف دولار، ما يجعل هذه أكبر جائزة مسجلة لبطولة اسكواش. تقام البطولة برعاية البنك التجاري الدولي، ويستضيف نادي أليجريا سوديك بمدينة السادس من أكتوبر الأدوار الأولى، فيما تقام الأدوار النهائية بالمتحف القومي للحضارة المصرية.

🗓 في المفكرة –

ترقبوا المؤتمر الصحفي العالمي الذي يعقده رئيس الوزراء مصطفى مدبولي بداية الأسبوع المقبل، للكشف عن التفاصيل الخاصة بجهود الدولة لمواجهة التداعيات الاقتصادية للحرب الروسية الأوكرانية، بحسب بيان رئاسة الوزراء. ومن المتوقع أن يكشف مدبولي عن خطط الحكومة لجذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية المباشرة وزيادة مشاركة القطاع الخاص في الاقتصاد المحلي.

يزور وفد أعمال أمريكي كبير متخصص في التكنولوجيا الخضراء مصر الأسبوع المقبل. يضم الوفد مسؤولين من أكثر من 40 شركة أمريكية، ويبحث الاستثمار الأخضر في مصر والشراكات المحتملة في قطاعات مثل الطاقة والرعاية الصحية والزراعة والطيران والبناء وإدارة الموارد المائية. وسيلتقي الوفد رفيع المستوى بأعضاء من مجتمع الأعمال ومسؤولين كبار بالحكومة.

تعقد لجنة السياسات النقدية بالبنك المركزي المصري اجتماعها المقبل في 19 مايو لمراجعة أسعار الفائدة الرئيسية. وأظهر استطلاع أجرته إنتربرايز لآراء المحللين أنه من المتوقع أن يواصل البنك المركزي سياسته المتشددة، وتوقع خمسة من سبعة شاركوا في الاستطلاع أن يرفع المركزي أسعار الفائدة بما يصل إلى 200 نقطة أساس على خلفية ارتفاع التضخم وخروج الاستثمارات من الأسواق الناشئة.

يمكنكم الاطلاع على المفكرة كاملة على موقعنا الإلكتروني، والتي تجدون فيها قائمة شاملة بالأحداث الإخبارية القادمة والأعياد الوطنية والمؤتمرات، وكل ما يهم مجتمع المال والأعمال.

☀️ طقس الغد – إجازة أسبوعية حارة: من المتوقع أن ترتفع درجات الحرارة في العاصمة يوم الجمعة إلى 33 درجة مئوية خلال النهار، قبل أن تتراجع إلى 22 درجة مئوية ليلا، حسبما ذكرت هيئة الأرصاد الجوية أمس. وتصل درجات الحرارة العظمى يوم السبت إلى 34 درجة مئوية، والصغرى إلى 20 درجة.

enterprise

🚙 على الطريق

مفاجأة؟ بعض عمالقة النفط لا يهمهم تغير المناخ: تخطط بعض شركات الوقود الأحفوري في تكتم شديد لعدة مشروعات متعلقة بالبترول والغاز، في ما يمكن اعتباره "قنبلة كربون" ستطلق ما يقرب من 650 مليار طن من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون، وتهدد هدف الحد من الاحترار العالمي إلى 1.5 درجة مئوية، وفق تحقيق صحيفة الجارديان. ويشير التحقيق الذي يتناول عمالقة الغاز والنفط مثل إكسون موبيل وجازبروم وغيرها، إلى أن هذه الشركات لا تخدم الجهود العالمية للحد من ظاهرة الاحتباس الحراري. وتعتزم شركات البترول الكبرى استثمار 103 ملايين دولار يوميا حتى عام 2030 لتمويل 195 "قنبلة كربون" لاستغلال حقول النفط والغاز الجديدة، مع العلم بأن 60% من هذه المشاريع يجري العمل عليه بالفعل. ومن المتوقع أن تنتج هذه المشروعات غازات دفيئة تعادل الانبعاثات الصينية من ثاني أكسيد الكربون لمدة عقد كامل على المدى القصير، وما يعادل 18 عاما من انبعاثات العالم كله حاليا على المدى الطويل.

قائمة المتهمين: تعد الولايات المتحدة وكندا وأستراليا من الدول التي لديها أكبر خطط للتوسع، بينما تستحوذ إكسون موبيل على نصيب الأسد من خطط تدمير المناخ. وتلتزم الشركة بخطة لإنفاق 21 مليون دولار يوميا على القنابل الكربونية حتى نهاية العقد الجاري.


عودة السياحة قد تدفع مطار دبي إلى أفضل أداء منذ تفشي الجائحة: من المنتظر أن يصل المطار الإماراتي إلى مستويات ما قبل "كوفيد-19" في وقت مبكر عما كان متوقعا، مع ارتفاع توقعات الحركة بالمطار بنهاية العام إلى 58.3 مليون مسافر، من التوقعات السابقة البالغة 57 مليون مسافر. وشهد المطار 13.6 مليون مسافر في الربع الأول من عام 2022، أي أكثر من ضعف الفترة ذاتها من العام الماضي حين استقبل مطار دبي 5.7 مليون مسافر. ونقل تلفزيون بلومبرج عن الرئيس التنفيذي لمطارات دبي بول جريفيث قوله إن المطار سيحقق أرقاما قريبة من مستويات ما قبل الوباء في عام 2024، مضيفا: "كانت التوقعات الأصلية تشير إلى عام 2025 أو بعد ذلك … لكن عودة السياحة بعد عامين من الإغلاق دفعت الناس إلى المسارعة لشراء التذاكر". وربما تكون هذه أخبار سيئة للمسافرين، فقد ترتفع أسعار التذاكر بسبب ارتفاع أسعار النفط والتضخم، حسبما ذكر جريفيث لوكالة رويترز، مشيرا إلى أن هذا لن يمنع الناس من السفر بسبب الطلب الهائل الذي تراكم خلال الجائحة.

هذه النشرة تأتيكم برعاية
Palmhills - palmhillsdevelopments.com
Etisalat - https://www.etisalat.eg

👌 إنتربرايز ترشح لكم

📺 في سهرة الليلة –

بعد أسبوع عمل طويل، نحتاج لفيلم خفيف ولا تتطلب مشاهدته الكثير من التفكير، وهنا يأتي دور The Takedown. الفيلم من نوعية الكوميديا مع أكشن خفيف، وهو من بطولة الممثل والكوميديان الفرنسي عمر سي، ويضم بعض المناظر الخلابة التي تساعد على الاسترخاء في نهاية الأسبوع. يعتبر الفيلم جزءا ثانيا من On The Other Side of the Tracks الذي صدر عام 2008، ويذكرنا بأجواء أفلام مثل Rush Hour وBad Boys وLethal Weapon. الفيلم من إنتاج نتفليكس، ويحكي قصة اثنين من الأصدقاء القدامى اللذين يتنافسان لحل جريمة قتل تورطت فيها جماعة إرهابية توجه عملياتها ضد كل من ليس أبيض البشرة.

توتنهام يستضيف أرسنال في أبرز لقاءات اليوم الساعة 8:45 مساء، وهي المباراة التي تختتم الأسبوع الـ 36 من الدوري الإنجليزي. أصحاب الأرض يحتلون المركز الخامس بـ 62 نقطة، بينما يسبقهم المدفعجية في المركز الرابع بفارق 4 نقاط، وكلاهما يطمح لضمان التأهل إلى دوري أبطال أوروبا.

وفي إسبانيا: بطل الليجا ريال مدريد يواجه ليفانتي متذيل ترتيب الدوري الساعة 9:30 مساء. وقبلها يلتقي ريال سوسيداد مع قادش في الـ 7 مساء، ورايو فاييكانو مع فياريال في الـ 8 مساء.

الأسبوع الـ 37 من الدوري الإسباني ينطلق يوم السبت المقبل بمباراتين، تجمع الأولى بين إسبانيول وفالنسيا في الساعة 6:30 مساء، بينما تضم الأخيرة سيلتا فيجو وإلتشي في الـ 9 مساء.

غدا الجمعة: نشهد تحديد أول طرفي نهائي دوري أبطال أفريقيا، إذ يلتقي الوداد المغربي مع بترو أتلتيكو الأنجولي في 9 مساء. وسبق أن تفوق الفريق المغربي في مباراة الذهاب بنتيجة 3-1.

الطرف الثاني في النهائي يتحدد يوم السبت حين يخرج الأهلي لمواجهة وفاق سطيف الجزائري في لقاء العودة الساعة 9 مساء، بعد أن تفوق الفريق الأحمر برباعية نظيفة في مباراة الذهاب بالقاهرة.

نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي: يلتقي ليفربول وتشيلسي في نهائي كأس الاتحاد يوم السبت الساعة 5:45 مساء.

رسميا.. الأرجنتيني ميسي الرياضي الأعلى أجرا في العالم، وفقا لقائمة فوربس السنوية. وحقق نجم باريس سان جيرمان 130 مليون دولار خلال العام الماضي، متفوقا على ليبرون جيمس لاعب كرة السلة الأمريكي وكريستيانو رونالدو لاعب مانشستر يونايتد.

🥐 ماذا تأكل هذا المساء –

The Finch.. هواء نقي وطعام شهي: يعد المطعم هو الأحدث ضمن مجموعة المطاعم التابعة لشركة كوكري كو، ويقع في نادي بالم هيلز بالسادس من أكتوبر، وتحيط به مساحات خضراء شاسعة ستجعلك تسترخي وأنت تستمتع بالطعام اللذيذ. قائمة الطعام لديهم تكتظ بالأصناف التي نرشح لكم تجربتها، وعلى رأسها المخبوزات الطازجة، وبالذات الكرواسون، الذي يؤكد محبو المعجنات في إنتربرايز أنه ضمن الأفضل في القاهرة. لا تنسوا تجربة طبق الستيك مع البطاطس، وكذلك اختيار واحد صنف على الأقل من سلطاتهم اللذيذة.

🎤 خارج المنزل –

الفنانة الإيطالية ليتشا مارتيني تقدم معرضا جديدا بعنوان "مشكال" في جاليري ببليوتك ابتداء من اليوم. تستخدم مارتيني الألوان المائية لإنتاج لوحات طبيعية حالمة تعد أحد سماتها، وتعبر عن رقصة الحياة في إيقاعها الكوني. المعرض يستمر حتى 31 مايو.

فريق ديسكو مصر يطلق ألبوما جديدا في حفل الساعة الثامنة مساء الغد في كايرو جاز كلوب بالشيخ زايد. يتميز الفريق بإعادة إنتاج الموسيقى العربية القديمة بأشكال معاصرة، وهو ما يضمن حفلا راقصا لا يهدأ طوال الليل.

حفل جديد لفرقة كايروكي في زد بارك أكتوبر، تقدم فيه فرقة الروك المصرية البارزة بعض أشهر أغانيها. موعد الحفل في السابعة من مساء الغد، لكن الأبواب تفتح مبكرا في الثانية ظهرا.


enterprise

👂 من عالم البودكاست –

يناقش بودكاست In Machines We Trust الحائز على عدة جوائز تحول كل شيء إلى التكنولوجيا، والعواقب التي يمكن أن تترتب على تفويض الذكاء الاصطناعي في اتخاذ القرارات الحساسة في حياتنا. الحلقات تقدمها جينيفر سترونج وفريق معهد MIT Technology Review، وتغوص في التأثيرات بعيدة المدى للذكاء الاصطناعي من خلال استضافة مخترعين ومؤسسي شركات تطور أشكالا جديدة من الذكاء الاصطناعي. حلقات البودكاست غزيرة، لذا ننصحكم بالبدء بالسلسلة التي تناقش استخدام الشرطة لتقنية التعرف على الوجوه، والتي فازت بجائزة فرونت بيدج لأفضل تحقيق استقصائي صوتي عام 2020.

💡 على ضوء الأباجورة –

هل يساعدنا الحزن على التحلي بالقوة في مواجهة العالم؟ في الوقت الذي يروج فيها الجميع للإيجابية باعتبارها الحل لأزماتنا النفسية والعقلية، تقدم الكاتبة الأمريكية سوزان كين كتابا جديدا رائعا كمحاولة استكشافية للحزن والكآبة بعنوان Bittersweet: How Sorrow and Longing Make Us Whole أو "الحلو المر: كيف يجعلنا الحزن والاشتياق مكتملين". الكتاب مناسب تماما لمن تتغير حالتهم المزاجية عند الاستماع إلى موسيقى حزينة ومن يجدون السكينة في الأيام الممطرة. تصف كين "الحلو المر" بأنه "نزعة إلى مشاعر الاشتياق والحنين والحزن الشديد والأسى، وإدراك بالغ بمرور الوقت، وبهجة عارمة بجمال العالم". وتستعرض كين مجموعة من دراسات الحالة والحكايات الشخصية، كما تضم فصول الكتاب أمثلة على نواح مختلفة للجمال تظهر عند التصالح مع الحزن، مقدمة نصائح لاستخدام الألم للتحلي بالقوة، ومشددة على جمال لغة الهشاشة والضعف.

🌊 في اتجاه المؤشر

أنهى مؤشر EGX30 تعاملات آخر جلسات الأسبوع متراجعا 1.6%، وسط تداولات بلغت قيمتها الإجمالية 957.76 مليون جنيه (9.2% فوق المتوسط على مدار الـ 90 يوما الماضية). وسجل المستثمرون الأجانب وحدهم صافي بيع. وبهذا يكون المؤشر قد انخفض بنسبة 10.6% منذ بداية العام.

في المنطقة الخضراء: أوراسكوم كونستراكشون (+2.6%)، وفوري (+0.6%).

في المنطقة الحمراء: بالم هيلز (-5.0%)، والقلعة القابضة (-4.0%)، وحديد عز (-3.9%).

♻️ سياسات خضراء

مع صعود أسعار الغاز.. هل حان وقت الهيدروجين الأخضر؟

هل حان وقت الهيدروجين الأخضر؟ مع استمرار ارتفاع أسعار الغاز في أوروبا جراء الحرب الروسية في أوكرانيا، ظهر الهيدروجين الأخضر كبديل مربح وقابل للاستمرار يجذب اهتمام الحكومات والشركات الخاصة التي تسارع الخطى للحصول على مصدر طاقة بديل والاعتماد عليه، وفق بلومبرج.

هل ترغبون في معرفة المزيد عن الهيدروجين الأخضر؟ يمكنكم قراءة موضوعنا السابق "إنتربرايز تشرح – الهيدروجين الأخضر وخطط مصر للاستفادة منه".

أسعار الغاز المرتفعة حفزت الاندفاع نحو الهيدروجين الأخضر: تخطط الدول الأوروبية منذ وقت طويل لزيادة حصة الهيدروجين الأخضر في مزيج الطاقة لديها لكن ذلك حدث بخطوات بطيئة. لم يجر التعامل مع الهيدروجين الأخضر بجدية إلا بعد أن بدأت أسعار الغاز ترتفع في أوروبا العام الماضي. قفزت الأسعار 450% على مدار العام الماضي على خلفية تراجع المعروض العالمي، وحديثا بسبب الحرب في أوكرانيا.

توابع الحرب: تجلت مشكلة الاعتماد الشديد على الهيدروكربون الروسي بوضوح خلال العام الجاري مع تصاعد التوترات بعد الغزو الروسي لأوكرانيا. تورد موسكو 45% من واردات الاتحاد الأوروبي للغاز ونحو 40% من إجمالي استهلاكها من الغاز، وفقا لوكالة الطاقة الدولية. قال نحو 93% من منتجي الهيدروجين ومستخدميه والمستثمرين فيه في استطلاع رأي أجرته "بلومبرج إن إي إف" المتخصصة في أبحاث تمويل الطاقة الجديدة الشهر الماضي إنهم يتوقعون أن تسرع الحرب من تطور صناعة الهيدروجين الأخضر.

تعثرت هذه الصناعة بسبب ارتفاع التكاليف، لكن من المتوقع أن يتغير ذلك: يُنتج الهيدروجين الأخضر عبر عملية تعرف بالتحليل الكهربائي حيث يجري فصل H2O (الماء) إلى H (هيدروجين) وO (أكسجين)، ما يتيح استخراج الهيدروجين من المياه. 0.1% فقط من إمدادات الهيدروجين في العالم خضراء، ويرجع ذلك إلى أن ارتفاع تكلفة هذه العملية مقارنة بنظيرتها غير الخضراء. والآن، بفضل ارتفاع أسعار الغاز، بات الهيدروجين الأخضر الخيار الأقل تكلفة. أضف إلى ذلك ارتفاع أسعار الكربون في الاتحاد الأوروبي التي تضاعفت تقريبا خلال العام الماضي، ما يجعل الخيار الأخضر أقل تكلفة بالمقارنة.

السياسات الحكومية تساعد في تعزيز التحول للهيدروجين الأخضر: ضاعف الاتحاد الأوروبي الآن من مستهدفه الخاص بالطاقة الاستيعابية للهيدروجين الأخضر إلى 80 جيجاوات بحلول نهاية العقد الحالي، ارتفاعا من مستهدفه الحالي البالغ 1 جيجاوات. حذت المملكة المتحدة حذو التكتل أيضا وحددت مستهدفا بإنتاج 5 جيجاوات من الهيدروجين بحلول 2030.

تضخ الشركات أيضا المليارات في صناعة محطات إنتاج ومشروعات بنية تحتية لتسهيل هذا التحول: وافقت شركة فورتسكو ميتالز جروب الأسترالية المنتجة لخام الحديد على مشروع بقيمة 50 مليار دولار لتطوير سلسلة توريد للهيدروجين مع شركة المرافق الألمانية "إي أون"، في حين خصصت منصة الاستثمار في البنية التحتية "Hy24" نحو 1.6 مليار دولار لمشروعات مختلفة. قال إيفان بافلوفيتش، المدير التنفيذي في بنك "ناتيكسيس سي آي بي" الفرنسي لبلومبرج إن "الاقتصادات تتجه نحو الهيدروجين الأخضر. المشاريع التي نشهدها تبدو أكثر قابلية للتمويل من وجهة نظر مصرفية".

وفي مصر، يكتسب الهيدروجين الأخضر زخما أيضا: جرى التوقيع على إنشاء محطتين لإنتاج الهيدروجين الأخضر خلال الشهرين الماضيين. ستعمل شركة سكاتك النرويجية وشركة فيرتيجلوب لإنتاج الأمونيا وأوراسكوم كونستراكشون على إنشاء وتشغيل مشروع لإنتاج الهيدروجين الأخضر بسعة إنتاجية 100 ميجاوات، فيما سينشئ تحالف مكون من شركة حسن علام للمرافق، التابعة لشركة حسن علام القابضة، وشركة مصدر الإماراتية محطات لإنتاج الهيدروجين الأخضر بطاقة 480 ألف طن سنويا.

وهناك المزيد خلال قمة المناخ COP27: يستعد الاتحاد الأوروبي لتوقيع مذكرات تفاهم مع مصر بشأن إنتاج الهيدروجين الأخضر والأمونيا الخضراء خلال قمة المناخ COP27 المرتقبة في نوفمبر، حسبما قال نائب رئيس مفوضية الاتحاد الأوروبي فرانس تيمرمانز لوزير البترول والثروة المعدنية طارق الملا الشهر الماضي. بحث تيمرمانز أيضا خطة لتطوير "شراكة الهيدروجين الخضراء المتوسطية"، والتي لا يوجد الكثير من المعلومات عنها غير أنها تشبه منتدى غاز شرق المتوسط لكن للهيدروجين الأخضر.

يأتي كل ذلك في إطار سياسة أكبر لتبني الهيدروجين الأخضر: وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي العام الماضي بوضع استراتيجية الهيدروجين الأخضر في مصر، مع التطلع إلى إطلاق مرحلة أولية من المشاريع التي قد تصل قيمتها إلى 3-4 مليارات دولار. يدعم هذه الطموحات حوافز ضريبية حكومية تتيح للشركات المنخرطة في مشاريع رئيسية من بينها إنتاج وتخزين وتصدير الهيدروجين الأخضر والأمونيا الخضراء الحصول على خصم يتراوح ما بين 30-50% من تكاليف استثماراتها من الأرباح الخاضعة للضريبة.

📆 المفكرة

13 – 14 مايو: ﻣﻌﺮض ﺗﺎرﺟﺖ ﻣﺼﺮ اﻟﻌﻘﺎري اﻟﺪولي، ﻔﻨﺪق ﺪوﺳﻴﺖ، اﻟﻘﺎﻫﺮة اﻟﺠﺪﻳﺪة.

منتصف مايو: بدء التشغيل التجريبي لنظام التسجيل المسبق للشحنات (ACI) للشحن الجوي.

19 مايو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

19 مايو (الخميس): تعقد الجمعية العامة العادية للمجموعة المالية هيرميس اجتماعا لمناقشة عدة أمور من بينها زيادة رأس المال بمقدار 973 مليون جنيه لتمويل توزيع أسهم مجانية على مساهمي الأقلية.

25 مايو (الأربعاء): الموعد النهائي للتسجيل المسبق للشركات الخاصة قبل تقديم العطاءات للمرحلة الثانية من المشروع القومي للشراكة بين القطاعين العام والخاص لإنشاء وتشغيل ألف مدرسة لغات.

31-30 مايو (الاثنين – الثلاثاء): مؤتمر مصر تستطيع بالصناعة، القاهرة.

مايو: مؤتمر الاستثمار في اللوجستيات في القاهرة، مصر.

مايو: طرح كراسة شروط إدارة وتشغيل ميناء العاشر من رمضان الجاف، للمنافسة بين 4 تحالفات مؤهلة.

يونيو

5-7 يونيو (الأحد – الثلاثاء): Africa Health ExCon، مركز المنارة الدولي للمؤتمرات ، مركز مصر الدولي للمعارض، وفندق سانت ريجيس الماسة العاصمة الإدارية الجديدة.

5 يونيو (الأحد): تعقد شركة جي بي أوتو اجتماع الجمعية العامة غير العادية (بي دي إف).

9 يونيو (الخميس): اجتماع السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي.

14-15 يونيو (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع لجنة السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الفيدرالي.

15-18 يونيو (الأربعاء – السبت): منتدى سانت بطرسبرج الاقتصادي الدولي، سان بطرسبرج.

16 يونيو (الخميس): نهاية العام الدراسي 2021-2022 للمدارس الحكومية.

23 يونيو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

27 يونيو – 3 يوليو (الأثنين – الأحد): بطولة العالم للجامعات في الاسكواش، الجيزة الجديدة.

30 يونيو (الخميس): عيد ثورة 30 يونيو، عطلة رسمية.

يونيو: تطلق مصر نظام التذاكر الموحد لجميع وسائل المواصلات بمحطة عدلي منصور المركزية.

يونيو: الرئيس البولندي أندريه دودا يزور مصر لبحث سبل شحن القمح الأوكراني إلى مصر وسط الحرب في أوكرانيا.

يوليو

يوليو: يدخل قانون التأمين الموحد للعمالة المؤقتة حيز التنفيذ.

يوليو: اجتماع لجنة تسعير الوقود لتحديد أسعار الوقود ربع السنوية.

مطلع يوليو: الرئيس البولندي يزور مصر.

1 يوليو (الجمعة): بداية السنة المالية 2022-2023.

8 يوليو (الجمعة): وقفة عرفات.

9-13 يوليو (السبت – الأربعاء): عيد الأضحى، عطلة رسمية.

21 يوليو (الخميس): اجتماع السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي.

26-27 يوليو (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع لجنة السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الفيدرالي.

30 يوليو (السبت): رأس السنة الهجرية.

أواخر يوليو – 14 أغسطس: موسم أرباح الربع الثاني من عام 2022.

أغسطس

أغسطس: مضاعفة قدرة الربط الكهربائي مع السودان إلى 600 ميجاوات.

18 أغسطس (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

سبتمبر

سبتمبر: إطلاق المعرض البحري الأول "Naval Power" للقوات البحرية برعاية وزارة الدفاع المصرية.

سبتمبر: بدء التشغيل الفعلي لمركز الإبداع والتكنولوجيا المالية التابع للبنك المركزي المصري.

8 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي.

18 سبتمبر (الأحد): الموعد النهائي للشركات العاملة في مجال الأوراق المالية للانضمام الاتحاد المصري للأوراق المالية.

20 – 21 سبتمبر (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي لمراجعة أسعار الفائدة.

22 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

أكتوبر

أكتوبر: الاجتماعات السنوية للبنك الدولي وصندوق النقد الدولي في واشنطن العاصمة

أكتوبر: اجتماع لجنة تسعير الوقود لتحديد أسعار الوقود ربع السنوية.

6 أكتوبر (الخميس): عيد القوات المسلحة، عطلة رسمية.

8 أكتوبر (السبت): المولد النبوي الشريف، عطلة رسمية.

18-20 أكتوبر (الثلاثاء – الخميس): مؤتمر البحر الأبيض المتوسط البحري، الإسكندرية ، مصر.

27 أكتوبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية في البنك المركزي الأوروبي.

أواخر اكتوبر – 14 نوفمبر: موسم أرباح الربع الثالث من عام 2022.

نوفمبر

نوفمبر: أسبوع القاهرة للمياه 2022.

1-2 نوفمبر (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع لجنة سعر الفائدة للاحتياطي الفيدرالي.

3 نوفمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

4-6 نوفمبر: انطلاق معرض أوتوتك للسيارات بمركز القاهرة الدولي للمعارض والمؤتمرات.

7-18 نوفمبر (الإثنين – الجمعة): مصر تستضيف COP27 في شرم الشيخ.

21 نوفمبر – 18 ديسمبر (الأثنين – الأحد): كأس العالم لكرة القدم 2022، قطر.

13-14 ديسمبر (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع لجنة السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الفيدرالي.

15 ديسمبر (الخميس): اجتماع السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي.

ديسمبر

22 ديسمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

يناير 2023

يناير: الشركات المقيدة بالبورصة المصرية وغير المصرفية تقدم تقارير الحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية لأول مرة.

يناير: اجتماع لجنة تسعير الوقود لتحديد أسعار الوقود ربع السنوية.

أحداث دون ميعاد محدد

النصف الأول من 2022: التشخيص المتكاملة تستهدف إتمام استحواذها على 50% من مركز إسلام أباد التشخيصي.

النصف الأول من 2022: انطلاق خدمات منصة إي هيلث للرعاية الصحية الرقمية التابعة لإي فاينانس.

النصف الأول من 2022: الحكومة تحسم العروض المقدمة من عدد من شركات القطاع الخاص لإنشاء محطات لتحلية المياه.

النصف الأول من 2022: الإعلان عن الإصدار الثاني من السندات الخضراء للشركات في مصر.

النصف الأول من عام 2022: الاجتماع السنوي للمنتدى الاقتصادي العالمي، المكان سيتحدد لاحقا.

النصف الأول من عام 2022: إي-أسواق تطلق منصة إلكترونية لحجز تذاكر المواقع الأثرية عبر الإنترنت في جميع أنحاء الجمهورية.

نهاية النصف الأول من عام 2022: تبدأ شركة "إم جلوري" القابضة الإماراتية ووزارة الإنتاج الحربى تصنيع سيارات بيك أب تعمل بالوقود المزدوج.

النصف الثاني من عام 2022: افتتاح المتحف المصري الكبير.

النصف الثاني من عام 2022: مصر تستضيف المنتدى الوزاري للغاز.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).