الرجوع للعدد الكامل
الأحد, 9 يناير 2022

نظرة على 2021 الجزء الثاني- العام الذي تنوعت فيه استثمارات الشركات الناشئة

نظرة على عام 2021 الجزء الثاني – العام الذي تنوعت فيه استثمارات الشركات الناشئة: مع نهايته، نعتقد أنه يمكن وصف 2021 بأنه عام تكيف المستثمرين في مصر. بدلا من التمسك بنموذج إما تأسيس صندوق رأس مال مخاطر، أو الانضمام إلى شبكة استثمار ملائكي، أو بناء مسرعة / حاضنة أعمال (لسنا ضد أي من هذه النماذج، ولكن هذه هي الطريقة التي تسير بها الأمور عادة)، فإن هيئات الاستثمار الإقليمية بدأت في التكيف مع الفجوات والاحتياجات في السوق خلال عام 2021.

اتخذت الاستثمارات أشكالا وأحجاما جديدة: شهد العام إطلاق صناديق الديون المغامر، وصناديق رأس المال المغامر الصغيرة، وبرامج تسريع الأعمال (خارج التكنولوجيا المالية من أجل التغيير)، وصناديق التكنولوجيا الجديدة، وحتى جامعة رأس المال المغامر. دعونا نلقي نظرة على اتجاهات الاستثمار التي ظهرت في عام 2021.

#1 الديون المغامرة. أعلن عن اثنين من صناديق الديون المغامرة، أحدهما محلي، والآخر على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا مع شريك محلي مخصص. أطلقت شركة شروق بارتنرز، ومقرها الإمارات العربية المتحدة، "صندوق النهضة 1" الذي تتراوح أحجام كل صفقة تمويلية له بين 5-10 ملايين دولار. ويعد تامر عازر (لينكد إن) هو الشريك المحلي لشروق بارتنرز في مصر. في فبراير الماضي، أعلنت شركة التمويل الرقمي القابضة عزمها إطلاق صندوق رأس المال المغامر "كامل فينتشرز".

ما هي الديون المغامرة؟ فكر في الأمر كقرض يقدمه مستثمرون للشركات الناشئة، والذي يسدد على أقساط وفوائد. على عكس رأس المال المغامر، حيث يقدم المستثمرون التمويل مقابل رأس المال في الشركة، فإن صناديق الديون المغامرة توفر لأصحاب المشروعات إمكانية الوصول إلى التمويل دون الحاجة لتكبد خسارة من قيمة الشركة.

#2 صناديق رأس المال المغامر الصغيرة. أعلنت شبكة الاستثمار الملائكي كايرو أنجلز الشهر الماضي إتمام صندوقها التابع "Cairo Angels Syndicate Fund" أول إغلاق له، دون الكشف عن المبلغ الذي جرى جمعه. وقال الرئيس التنفيذي لكايرو أنجلز علي الشلقاني (لينكد إن) حينها إن شركته تستهدف الوصول إلى الإغلاق الثاني والأخير بقيمة 5 ملايين دولار بحلول نهاية مايو 2022 مع المستثمرين المؤسسيين.

ما هو صندوق رأس المال المغامر الصغير؟ يمكنكم التفكير في الأمر على أنه صندوق يركز على التمويل ما بعد التأسيسي والتمويل من الفئة A، لملء "الوسط المفقود" ما بين التمويل بقيمة 100 ألف دولار ونحو 500 ألف دولار. يمكن للشركات الناشئة الراغبة في التوسع أن تجد نفسها في مأزق عند البحث عن استثمارات في هذا الوقت من عمرها، نظرا لوجود القليل من الأدوات الاستثمارية التي تركز على هذا النطاق. ويقول الشلقاني إن الصندوق يتمتع بخفة الحركة وعقلية الصندوق الملائكي، والانضباط وسرعة توزيع رأس المال الاستثماري.

#3 برامج تسريع الأعمال. شهد عام 2021 ظهور أحد برامج المسرعات للشركات غير المتخصصة في مجال التكنولوجيا المالية، منها مسرعة الأعمال "فيوتشر تك"، الذي أطلقته شركة راية لمراكز خدمات الاتصالات التابعة لمجموعة راية القابضة بالتعاون مع شركة رأس المال المغامر أوبنر. على الرغم من أننا رأينا برامج مماثلة على مدار السنوات السابقة، إلا أن معظمها ركز على التكنولوجيا المالية، مثل مسرعة التكنولوجيا المالية في الجامعة الأمريكية بالقاهرة فينتشرلاب مع البنك التجاري الدولي وفلات 6 لابز ودورة تسريع بنك باركليز في حينه 1864، وحاضنة الأعمال التابعة لبنك مصر "مينت".

ما هي برامج مسرعات الشركات؟ تهدف هذه البرامج إلى ربط الشركات الكبيرة بالابتكار الخارجي، من خلال جلب الشركات الناشئة إما لإضافة خدمات أو منتجات جديدة إلى العروض الحالية، أو لدفع الحلول للمشاكل القائمة داخل الشركة. تستفيد الشركات الناشئة من خلال قدرتها على تكييف منتجاتها مع استراتيجية الشركة، مع تلقي الإرشاد ودعم النمو والموارد وأحيانا الاستثمار.

#4 صناديق التكنولوجيا الجديدة. شهد العام إطلاق أربعة صناديق تقنية كبرى: صندوق ألجبرا فينتشرز بقيمة 90 مليون، وصندوق صواري فينتشرز بقيمة 28 مليون دولار، وصندوق بنايا وأوبنر بقيمة 50 مليون دولار، وصندوق سيكونس فينتشرز للتكنولوجيا العميقة بقيمة 500 مليون جنيه. كما أطلقت ثلاثة بنوك مملوكة للدولة – البنك الأهلي المصري وبنك مصر وبنك القاهرة – صندوقا للتكنولوجيا المالية بقيمة مليار جنيه في سبتمبر للاستثمار في الشركات الناشئة والمؤسسات الدولية التي ترغب في إثبات وجودها في السوق المحلية.

القاسم المشترك؟ إنهم جميعا مهمين جدا في مجال التكنولوجيا، وهذا ليس بالضرورة أمرا شاذا في العصر الذي نعيش فيه. ولكن سماع أن بعض هذه الصناديق مهتمة بقطاعات من نوع "ماذا بعد"، مثل الذكاء الاصطناعي، وإنترنت الأشياء، بالتأكيد يرفع آمالنا في المستقبل.

#5 جامعة رأس المال المغامر. تحتاج الصناديق الجديدة إلى مديري صناديق – ومن الصعب العثور عليهم. لهذا السبب دخلت الوكالة الألمانية للتعاون الدولي بالتعاون مع جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر الحكومي وإنديور كابيتال وشينجلابز، لإطلاق جامعة رأس المال المغامر، وهي برنامج بقيمة 100 مليون يورو لتمويل صناديق رأس المال المغامر في مراحلها الأولية في مصر. سيقدم البرنامج البالغة مدته عام واحد، التمويل والإرشاد وإمكانية التواصل مع المستثمرين في جميع أنحاء العالم، بينما سيوفر جهاز تنمية المشروعات الصغيرة الدعم الفني. وستعمل المبادرة أيضا على تعريف مديري الصناديق في مراحلها المبكرة بكيفية زيادة رأس المال أو التعامل مع التحديات التي قد تواجههم في مشوارهم.

يتجه الفاعلون في السوق أيضا نحو إنشاء استوديوهات مغامرة، ولكن لم يعلن رسميا حتى الآن عن أي خطط. في حين أن الحاجة إلى استوديوهات مغامرة كانت موضوع المناقشة في العديد من الأحداث وبعض الشركات التي خصصت مسارات الأعمال لتطبيق الفكرة في مصر، إذ سمعنا بشكل غير رسمي عن إطلاق اثنين على الأقل من استوديوهات مغامرة في العام المقبل.

ببساطة، استديوهات المغامرة هي بناة شركات. تعمل هذه الكيانات على حل المشكلات من خلال مطابقة الأفكار التجارية الرائعة مع رواد الأعمال الذين لديهم سجل إنجازات قوي. تختبر هذه الأفكار ويجري دعمها بالتمويل، ووضعها على مسار نمو يتضمن موارد وظيفية من أجل إطلاقها وتوسيع نطاقها، وفقا لجلوبال ستارت أب ستوديو نيتوورك. وتحصل الشركة الناشئة على دعم عملي من الفرق الداخلية في الاستوديو طوال الوقت، أو رواد الأعمال المقيمين. يمكن أن يغطي هذا الدعم وظائف مثل الموارد البشرية والقانونية والتسويق والعلاقات العامة وما شابه. الهدف بسيط: لا ينبغي لرجل الأعمال أن يشتت انتباهه بأي شيء آخر غير تنمية الشركة وتحقيق التوافق الأمثل مع ما بين السوق والمنتج.


أبرز أخبار الشركات الناشئة في أسبوع:

  • جمعت منصة الأزياء "جاهز" مليوني دولار في جولة تمويل ما قبل تأسيسية بقيادة ديسربتيك فينتشرز.
  • تلقت ثلاث شركات ناشئة في مجال تكنولوجيا التعليم – وهي أو بي إم للتعليم وسوبر فني وكرافتي وورك شوب – استثمارات غير محددة من إد فينتشرز، شركة رأس المال المغامر التي تركز على التعليم، وأكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا التابعة لوزارة التعليم العالي.
  • الشركات الناشئة المصرية تهيمن على جوائز جلوبال ستارتب لشمال أفريقيا في 2021.
  • صاحبات الأعمال يكافحن لجمع التمويل في عالم البرامج التجارية والتقنيات الأخرى التي يتولى زمام الأمور فيها الذكور عادة.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها(رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).