الرجوع للعدد الكامل
الخميس, 2 سبتمبر 2021

الاقتصاد المصري ينمو 7.7% في الربع الأخير من 2021/2020

نما الاقتصاد المصري بنسبة 7.7% في الربع الأخير من العام المالي الماضي 2021/2020، مقارنة بانكماش قدره 1.7% خلال الفترة ذاتها من العام المالي السابق عليه، وبارتفاع من 2.3% المسجلة في الربع السابق، وفقا لتصريحات وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية هالة السعيد خلال اجتماع مجلس الوزراء أمس.

يتجاوز هذا الرقم مستهدفات الحكومة بشكل كبير: حددت وزارة التخطيط معدل نمو يبلغ 5.2-5.5% للربع المنتهي في 31 يونيو. وعزت الوزيرة هذا الانتعاش إلى النمو الإيجابي الذي حققته القطاعات الأكثر تضررا من الجائحة، بما في ذلك الفنادق والمطاعم والتشييد والبناء والغاز الطبيعي والكهرباء. رويترز لديها القصة أيضا.

وتشير البيانات الأولية إلى أن الاقتصاد المصري سجل نموا بنسبة 3.3% في العام المالي 2021/2020، متراجعا من 3.6% المسجلة في العام المالي 2020/2019، و5.6% المسجلة في 2019/2018، بسبب التباطؤ الاقتصادي الناتج عن جائحة "كوفيد-19".

لكن على أساس ربع سنوي تبدو الأمور أفضل: شهدت مصر ارتفاعا ثابتا في معدل النمو ربع السنوي من 0.7% في الربع الأول من 2021/2020 ثم 2% و2.9% في الربعين الثاني والثالث على التوالي، وفقا للوزيرة.

وسجل الاقتصاد المصري نموا بواقع 1.35% خلال النصف الأول من العام، وهو انخفاض كبير على أساس سنوي عن معدل النمو قبل تفشي الفيروس عند 5.6% في النصف الأول من 2020/2019، على حد قول الوزيرة في تصريحات سابقة. وواصلت قطاعات الخدمات اللوجستية والزراعة والتعليم والرعاية الصحية قيادة الانتعاش طوال العام المالي، ومن المتوقع أن تستمر في ذلك خلال العام المالي الحالي 2022/2021.

هل نعود لمستويات ما قبل الجائحة هذا العام؟ تتوقع وزارة المالية عودة الاقتصاد المصري للاقتراب من مستويات النمو ما قبل الجائحة، ليصل إلى 5.4%، بفضل النمو الإيجابي المتوقع في الربع الأول والربع الثاني من عام 2022/2021، وفقا لما ذكرته السعيد. وفي المقابل، توقع صندوق النقد الدولي في السابق نمو اقتصاد البلاد بنسبة 5.7% في 2022/2021، وهو أقل بقليل من مستهدف الحكومة قبل تفشي الجائحة في العام المالي 2020/2019 عند 5.8%. فيما جاءت توقعات بنك التنمية الأفريقي على نفس القدر من التفاؤل، إذ توقع نمو الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 4.9% خلال العام.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2021 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «البنك التجاري الدولي»، البنك الأكبر بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 949-891-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها(رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«أكت فايننشال»، المستثمر النشط الرائد في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 612-924-493)، و«أبو عوف»، شركة المنتجات الغذائية الصحية الرائدة في مصر والمنطقة (رقم التسجيل الضريبي 846-628-584).