الرجوع للعدد الكامل
الثلاثاء, 16 مارس 2021

أخبار العالم في 16 مارس 2021

تقدم السودان بطلب رسمي لوساطة رباعية دولية لحل الخلاف حول ملء وتشغيل سد النهضة الاثيوبي، إذ بعث رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك رسائل رسمية إلى كل من الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس جمهورية الكونغو رئيس الدورة الحالية للاتحاد الأفريقي ومسؤول الاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية ووزير الخارجية الأميركي طالبا منهم التدخل للعب دور الوسيط في مفاوضات سد النهضة، بحسب موقع سودان تربيون. وجاء المقترح بإنشاء رباعية دولية بعد أن تعثرت المفاوضات بين مصر والسودان وإثيوبيا العام الماضي، وفشل وزراء الري في الدول الثلاث في التوصل إلى اتفاق حول منهجية استكمال المفاوضات الخاصة بقواعد ملء وتشغيل السد. إلا أن أديس أبابا ترفض أي وساطة دولية في قضية سد النهضة، وأكدت في وقت سابق هذا الشهر أن انخراط أي أطراف دولية في المفاوضات المتعثرة خلال المرحلة الحالية من شأنه أن يقوض جهود الاتحاد الأفريقي لتسوية النزاع المستمر منذ سنوات مع مصر والسودان. ويتمسك السودان الذي أعلن في نوفمبر الماضي انسحابه من مفاوضات سد النهضة، بدور أكبر لخبراء الاتحاد الأفريقي، واصفا الطريقة المتبعة في المفاوضات بـ "غير المجدية". وقال أيضا إنه لا يمكن أن تستمر المفاوضات إلى ما لا نهاية.

وفي غضون ذلك، التقى وزير الموارد المائية والري محمد عبد العاطي أمس نظيره الجنوب سوداني ماناوا بيتر في القاهرة، حيث بحثا التعاون الثنائي بين البلدين في مجال إدارة الموارد المائية، وفق بيان لمجلس الوزراء، والذي لم يوضح ما إذا كانت المحادثات بين الجانبين قد تناولت قضية سد النهضة الإثيوبي.

أول حكومة وحدة وطنية في ليبيا منذ الحرب الأهلية قبل سبع سنوات تؤدي اليمين الدستورية، بعد محادثات ناجحة توسطت فيها الأمم المتحدة بين أطراف الصراع. ويرأس عبد الحميد الدبيبة الحكومة الانتقالية الجديدة، والتي تحمل على عاتقها مهمة إجراء انتخابات برلمانية ورئاسية في ديسمبر. ويتسلم الدبيبة الذي اختارته الأمم المتحدة الشهر الماضي، المنصب من حكومة الوفاق الوطني التي توصلت في أكتوبر الماضي لاتفاق مع الجيش الوطني الليبي المدعوم من مصر لتشكيل حكومة موحدة. وإلى جوار الحكومة الجديدة، يدير ليبيا حاليا مجلس رئاسي مؤقت مكون من ثلاثة أعضاء.

ومن أخبار الدبلوماسية أيضا: بحث وزير الخارجية سامح شكري مع نظيره الغيني إبراهيم كابا سبل تعزيز التعاون المشترك بين البلدين، وعددا من قضايا القارة الأفريقية، خلال لقائهما أمس في القاهرة، وفق بيان صحفي.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).