الرجوع للعدد الكامل
الثلاثاء, 24 نوفمبر 2020

إنتربرايز تشرح: اتفاقيات إعادة الشراء (الريبو)

إنتربرايز تشرح: اتفاقيات إعادة الشراء (الريبو): وافق البنك المركزي المصري في وقت سابق من الشهر الجاري على تمديد أجل اتفاقية إعادة شراء (أو الريبو) كان قد وقعها مع مجموعة من البنوك الدولية عام 2018 ليصبح 6 أعوام بدلا من 4.5 عام. وتضمنت الاتفاقية حصول البنك المركزي على 3.8 مليار دولار من أجل دعم احتياطي النقد الأجنبي لديه وتجنب أية تقلبات محتملة في أسعار الصرف. وتعد هذه ثالث اتفاقية من هذا النوع يتم إبرامها منذ تعويم الجنيه في نوفمبر 2016 واتفاقية قرض الـ 12 مليار دولار التي تلت ذلك وأبرمت مع صندوق النقد الدولي، والتي كان من أحد شروطها زيادة مصر لرصيدها من الاحتياطيات الأجنبية (لمطالعة الاتفاقية الأولى، ولمطالعة الاتفاقية الثانية).

فما هي إذا اتفاقيات إعادة الشراء، وما هي آلية عملها؟ عمليا، اتفاقيات إعادة الشراء تعتبر مبادلة سندات بالسيولة، إذ تنطوي اتفاقيات إعادة الشراء على بيع سند دين مع تعهد بإعادة شرائه في تاريخ لاحق، مع وجود ضمان مقابل قيمة الأوراق المالية الأخرى. ويقوم البائع بإعادة شراء الورقة المالية أو السند بسعره الأصلي زائد الفائدة بعد مرور فترة زمنية أو مدة محددة مسبقا.

وبالتالي فإن اتفاقيات إعادة الشراء ليست قروضا في الواقع. من الناحية الفنية، لا يوجد مقرضون ومقترضون في اتفاقية إعادة الشراء. ما يحدث أن الطرف الذي يحتاج إلى السيولة (بنك أو صندوق إدارة أصول على سبيل المثال) يبيع أصلا من أدوات الدخل الثابت مثل السندات الحكومية لأحد المؤسسات التي تتمتع بسيولة كبيرة مثل صناديق سوق المال، الذي يحصل رسميا على ملكية الأصل أو الورقة المالية، ويحدد طرفا اتفاقية إعادة الشراء تاريخا حاسما لإعادة الشراء، أو نقطة زمنية مستقبلية تنتهي فيها الاتفاقية وتعود الملكية مجددا إلى المقترض. وهذا لا يحدث في القروض المضمونة التقليدية، حيث لا يحصل المقرض على ملكية الضمان إلا إذا تخلف المقترض عن السداد. لنفكر في الأمر على أنه يشبه متجر الرهن. فوسيط الرهونات هو بنك كبير وغني والضمان عبارة عن ورقة مالية أو أداة مالية (بدلا من أن يكون ساعة ثمينة أو مشغل أسطوانات عتيق في حالة متجر الرهن). ويجري بيع الضمان في اتفاقيات إعادة الشراء مباشرة إلى المقرض بدلا من الاحتفاظ بها كضمان. وللمزيد من المعلومات حول كيفية عمل اتفاقيات إعادة الشراء في الدول المتقدمة، يمكنكم مطالعة ما نشرناه في السابق حول سعر الريبو.

عادة ما تكون اتفاقيات إعادة الشراء قصيرة الأجل، بل ويمكن أيضا أن تكون أحد أشكال الإقراض لليلة واحدة، إلا أنه يمكن لاتفاقيات إعادة الشراء أيضا أن تكون طويلة الأجل، وتعرف اتفاقيات إعادة الشراء طويلة الأجل باسم "اتفاقيات إعادة الشراء لأجل". وهذا هو نوع الاتفاقية التي وقعها البنك المركزي مع البنوك الدولية لبيع سندات دولارية مع الالتزام بإعادة الشراء لمدة 4.5 أعوام قبل أن يمددها الأسبوع الماضي إلى 6 أعوام. وفي حين أنه من غير المعتاد إلى حد ما أن يكون لدى اتفاقيات إعادة الشراء مدد استحقاق لأكثر من عام إلى عامين، فإن البنك المركزي أوضح أن هذا يسهم في زيادة آجال استحقاق الديون الخارجية لمصر.

يبلغ حجم التداول اليومي لسوق اتفاقيات إعادة الشراء في الولايات المتحدة ما بين 2 إلى 4 تريليون دولار، وهو ما يعتبر كما كبيرا من اتفاقيات إعادة الشراء المتداولة على أساس يومي. ويمكن للمؤسسات المالية مثل بنوك الاستثمار أو صناديق التحوط من خلال هذه السوق الحصول على السيولة قصيرة الأجل بسعر فائدة منخفض لتغطية العجز النقدي.

للمزبد حول الموضوع:

  • تقدم أكاديمية خان شرحا سهلا للغاية عن اتفاقيات إعادة الشراء (شاهد 11:24 دقيقة).
  • يستعرض ماركيت بليس إيه بي إم أساسيات سوق الريبو في هذا الفيديو (شاهد 8:09 دقيقة).

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها(رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).