الرجوع للعدد الكامل
الإثنين, 4 مايو 2020

نتابع اليوم الاثنين 4 أبريل 2020

مصر تتخذ خطوة كبرى جديدة نحو إعادة فتح الاقتصاد الذي لم يشهد – في الواقع – إغلاقا كاملا في أي وقت خلال أزمة "كوفيد-19"، إذ أعلن مجلس الوزراء أمس عن ضوابط جديدة لاستقبال السياحة الداخلية بالفنادق اعتبارا من 15 مايو الجاري. المزيد من التفاصيل في فقرة "أخبار اليوم".

أغلق مؤشر EGX30 أمس منخفضا بنسبة 3.4%، مع تراجع سهم البنك التجاري الدولي صاحب الوزن النسبي الأكبر بالمؤشر بنسبة 3.0%. وهوى سهم دايس بنسبة 10%، تلاه جي بي أوتو بنسبة 8.2%، ثم بورتو جروب بنسبة 7.3%، في حين أغلق سهم مستشفى كليوباترا منفردا في المنطقة الخضراء بعدما ارتفع بنسبة 1.2%.

ويعكس تراجع البورصة المصرية الاتجاه السائد في أسواق الأسهم بالمنطقة أمس، بقيادة سوق "تداول" السعودية التي هبطت بنسبة 7.41%، على أثر تصريحات لوزير المالية السعودي نهاية الأسبوع الماضي، بشأن إجراءات مالية صارمة قد تفرضها لمواجهة احتمالات حدوث موجة تفشي ثانية لوباء "كوفيد-19". وفي فقرة "الاقتصاد: الصورة الكاملة" أدناه تبحث عن ما الذي قد يخبأه مايو للأسهم العالمية والأصول ذات المخاطرة الأعلى.

متى سنفطر؟ يؤذن لصلاة المغرب اليوم الاثنين في تمام الساعة 6:34 مساء بتوقيت القاهرة، ويؤذن لصلاة فجر الثلاثاء الساعة 3:33 صباحا.

"كوفيد-19" في مصر:

مصر تسجل 14 حالة وفاة و272 إصابة جديدة بفيروس "كوفيد-19" أمس الأحد، وفق ما أعلنته وزارة الصحة. وارتفع بذلك إجمالي الحالات المسجلة في البلاد إلى 6465 حالة، من بينها 429 حالة وفاة، و2041 تحولت نتائج تحاليلها من إيجابية إلى سلبية، منها 1562 حالة تعافت تماما وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي.

البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية يخصص خطوط ائتمان بقيمة 850 مليون دولار لـ 5 بنوك مصرية ضمن الحزمة التضامنية لمواجهة تداعيات فيروس "كوفيد-19"، وفقا لجريدة المال. ونقلت الجريدة عن هايك هرمجارت، المدير التنفيذى للبنك الأوروبي لجنوب وشرق المتوسط قولها إن الحزمة التضامنية تشمل تمويلا لتغطية الحاجة للسيولة المالية فى المدى القصير، وإنها تركز على المؤسسات المالية، والمشروعات الصغيرة والمتوسطة، وشركات السياحة، والنقل، والأعمال الزراعية، والإمدادات الطبية. وتقدم كل من البنك الأهلي المصري وبنك مصر الشهر الماضي بطلبات إلى البنك الأوروبي لإعادة الإعمار للحصول على تسهيلات ائتمانية للمساعدة في دعم مراكز السيولة لديهما، وذلك بقيمة تصل إلى 100 مليون يورو لكل منهما من التمويلات التى أتاحها البنك الأوروبي لعملائه فى الدول التى يعمل بها بإجمالى مليار يورو. ونقلت الجريدة عن مصادر وثيقة الصلة في وقت سابق إن عددا من الشركات الخاصة طلبت الحصول على تمويلات تتراوح ما بين 50 و60 مليون دولار من البنك الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية، وذلك من مبادرة الحزمة التضامنية.

المحاكم تبدأ أمس الأحد عملية استئناف العمل ولكن ببطء، إذ بدأت الدوائر الجنائية مباشرة عملها الذي سيقتصر على يومين فقط أسبوعيا بدلا من 6 أيام، مع التركيز على النظر فى أوامر تجديد الحبس سواء باستمرار الحبس أو إخلاء السبيل دون حضور المتهمين من محبسهم، وفق موقع اليوم السابع. ومن المقرر أيضا أن تركز المحاكم الجنائية ومحاكم الأسرة على النطق بالأحكام النهائية فى القضايا المحجوزة للحكم فقط والتى تم مد أجل الحكم فيها للظروف الاستثنائية. وبدأت دوائر نقض الجنح، أمس أيضا مباشرة عملها، نظرا لأن العمل فى قضايا طعون نقض الجنح يتم دون حضور خصوم أو جمهور.

اليونيسيف تحذر من أن ملايين الأطفال في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا يواجهون خطر عدم تلقي التطعيمات الضرورية لهم في ظل تركيز جهود الرعاية الطبية على مكافحة وباء "كوفيد-19"، وفقا لما نقلته جريدة ذا ناشيونال الإماراتية عن اليونيسيف. وأوضحت المنظمة الدولية إن ما يقرب من 10 ملايين طفل تحت عمر الـ 5 سنوات في منطقة الشرق الأوسط قد لا يحصلون على تطعيم شلل الأطفال، إلى جانب 4.5 مليون طفل آخرين قد لا يتم تطعيمهم ضد مرض الحصبة.

تبرعات:

شركة الأهرام للمشروبات تتبرع بمبلغ 5.6 مليون جنيه لدعم الجهود المبذولة لمكافحة فيروس "كوفيد-19"، إضافة إلى توفير 260 ألف لتر من الكحول الإيثيلي للهيئة المصرية للشراء الموحد والإمداد والتموين الطبي وذلك بهدف إنتاج المطهرات والمعقمات وتوزيعها على القطاع الصحي بالدولة، وفق ما نشرته بوابة الأهرام أمس.

"كايرو فستيفال" و"مصر الخير" تتبرعان بمستلزمات رمضان لدعم العمالة الخدمية بمستشفيات الحجر الصحي: أطلقت كايرو فستيفال سيتي مول ومؤسسة مصر الخير مبادرة لدعم العمالة الخدمية والتي تشمل مسؤولي الأمن وعمال النظافة وحراس البوابات فى مستشفيات الحميات والحجر الصحي على مستوى الجمهورية تحت شعار "فاكرينهم بالخير"، وفق بيان نقلته جريدة البورصة. وتستهدف الحملة التبرع بمستلزمات رمضان لنحو 20 ألف من العملة الخدمية والذين يساهمون في الحفاظ على سير المنظومة الصحية في مستشفيات الحجر الصحي والحميات.

وعلى الساحة العالمية:

البنوك الأمريكية والأوروبية تستعد لتجنيب مخصصات بقيمة تزيد عن 50 مليار دولار لخسائرها الائتمانية في الربع الأول من 2020، في مؤشر على الأضرار الاقتصادية البالغة التي تسبب فيها فيروس "كوفيد-19"، وفقا لصحيفة فايننشال تايمز. وخصصت البنوك الأمريكية نحو 25 مليار دولار للقروض المتعثرة، بزيادة 350% مقارنة بذات الفترة من العام الماضي.

السعودية تعزل المدينة الصناعية الثانية بالدمام، وتمنع دخولها والخروج منها باستثناء الشحن ونقل البضائع حتى إشعار آخر. ورغم ذلك، فقد خففت الحكومة بعض الإجراءات الاحترازية في مدينة الدمام التي تعد المركز الإداري لصناعة النفط في المملكة، وسمحت لسكان حي الأثير بالتحرك بحرية من الساعة 9 صباحا إلى 5 مساء، حسبما ذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية.

ويأتي بدء السلطات السعودية في تخفيف إجراءات الإغلاق بشكل حذر في الوقت الذي أدي فيه هبوط أسعار النفط إلى ضعف الإقبال على السندات السعودية مقارنة بسندات كل من أبو ظبي وقطر، حسبما نقلت وكالة بلومبرج عن مسؤولين في شركة فانجارد لإدارة الأصول. وكانت الشركة قررت عدم شراء السندات الدولية التي أصدرتها الرياض منذ ما يقرب من أسبوعين، وفضلت زيادة تعرضها لسندات قطر وأبو ظبي. من ناحية أخرى، زادت الاكتتابات في السندات السعودية لأكثر من 50 مليار دولار.

وجولدمان ساكس تحذر من أي خفض لسعر صرف العملة السعودية وتقول إن الخيار الأفضل للتأقلم مع صدمة أسعار النفط هو من خلال تبني إصلاحات مالية، وفقا لبلومبرج. وتتوقع جولدمان ساكس أيضا أن يصل سعر النفط إلى 40 دولار للبرميل بنهاية العام الحالي، و60 دولار للبرميل بنهاية 2021، وقالت إنه في حالة استقرار أسعار النفط عند مستوى 30 دولار للبرميل مع عدم المساس بسعر الصرف الأجنبي، فإن السعودية ستتعرض لضغوط كبيرة من أجل التخلي عن ربط عملتها بالدولار لتجنب استهلاك احتياطيها الأجنبي.

"كوفيد-19" يسرق أكثر من 10 سنوات من أعمار ضحاياه وفق ما تؤكده دراستان حديثتان، وهو ما يضعف من الفرضيات القائلة بأن الفيروس غالبا ما يصيب كبار السن، حسبما ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال. وباستخدام بيانات من المملكة المتحدة وإيطاليا، أكدت الدراسة التي أجراها صندوق ويلكم للبحوث الطبية أن الرجال الأصحاء يفقدون 14 عاما من أعمارهم عند الإصابة، بينما تفقد النساء 12 عاما. ووجد تحليل آخر أجرته مدرسة لندن لحفظ الصحة وطب المناطق الحارة أن المصابين بالفيروس في أمريكا فقدوا ما متوسطه 14 عاما من الحياة، فيما فقد البريطانيون الأكبر سنا 11 عاما.

حصلت شركة الأدوية السويسرية روش على موافقة عاجلة من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية على اختبار فحص الأجسام المضادة لتحديد الإصابة بفيروس "كوفيد-19"، بحسب بيان الشركة. ويتميز القحص الاختبار بنسبة دقة تصل إلى 99.8% وحساسية 100% (لمدة 14 يوما بعد التأكيد باستخدام فحص بي سي آر)، ويمكن أن يساعد في تقييم استجابة جهاز المناعة. ومن المتوقع أنه بازدياد مقدار ما نعرفه عن "كوفيد-19"، سيساعدنا الفحص في تحديد المرضى الذين شفوا وكونوا مناعة من الفيروس. وقالت الشركة إنها ستوفر عشرات الملايين من الاختبارات خلال الشهر الحالي في الولايات المتحدة والدول ذات علامة CE التي تشير إلى موافقة الاتحاد الأوروبي، مع طرحها في دول أخرى اعتمادا على سياساتها التنظيمية.

enterprise

موجة الانكماش العالمية ستنحسر قريبا، لكن العالم ليس جاهزا لهذا بعد، ومعظم الدول تخصص كل مواردها لمساعدة الاقتصاد العالمي على مواجهة الوباء، وفقا لبلومبرج. المشكلة هنا أننا سنرى الجانب المظلم لتلك الإجراءات التي تتخذها الدول، ومنها التسهيلات النقدية الضخمة غير المشروطة، والتي قد تتحد مع تعطل سلاسل التوريد ونقص السلع الأساسية المحتمل لتؤدي إلى ارتفاع الأسعار. ورغم أن ارتفاعا طفيفا لن يسبب مشكلة لتلك الدول التي توقعته مسبقا، فإن تأثيره سيكون مختلفا على بعضها الآخر، خصوصا الاقتصادات النامية التي تكافح للسيطرة على ارتفاع معدلات البطالة.

وعلى الصعيد المحلي بعيدا عن "كوفيد-19":

وافق مجلس النواب في جلسته العامة أمس نهائيا على مشروع قانون بربط الحساب الختامي لموازنة العام المالي 2019/2018، ومشروع قانون آخر بربط الحساب الختامي للهيئات العامة الاقتصادية وعددها 49 هيئة، وفق ما جاء بجريدة المصري اليوم.

الحكومة اشترت مليون طن من القمح من المزارعين المحليين في الأسبوعين الأولين من موسم الحصاد، الذي انطلق في منتصف أبريل الماضي، وفق ما نقلته رويترز أمس عن وزير التموين علي المصيلحي. وتتوقع الحكومة استلام 3.6 مليون طن من القمح المحلي هذا الموسم، من بين 9.5 مليون طن تستهدف البلاد إنتاجها.

enterprise

نقدم لكم هذا الصباح مرة أخرى "بلاكبورد" أول نشرة متخصصة من إنتربرايز، تركز "بلاكبورد" على التعليم في مصر، بدءا من مرحلة ما قبل التعليم الأساسي وحتى التعليم العالي. وتحتوي على مزيج من الأخبار والتحليلات والبيانات والأرقام، لإثراء الحوار بين المتخصصين في هذا القطاع وإطلاع غير المتخصصين على أهم تطوراته. تصدر "بلاكبورد" كل يوم اثنين وتجدونها في نهاية النشرة.

في عدد اليوم: في موسم الدراما الرمضانية، سألنا أصحاب المدارس هل تقدم الأفلام والمسلسلات صورة واقعية للتعليم الخاص في مصر؟

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).