الأحد, 26 يونيو 2022

تباطؤ التمويلات الخضراء؟ أين؟

عناوين سريعة

🔎 نتابع هذا المساء

مساء الخير قراءنا الأعزاء، وأهلا بكم في أسبوع عمل جديد يبدو مزدحم نسبيا على الصعيد الإخباري، بينما تقود الأنباء عن السلع الأساسية عجلة الأخبار.

أبرز الأخبار هذا المساء

الحكومة تستهدف تقليص واردات القمح عبر رفع نسبة استخراج الدقيق المستخدم في الخبز المدعم إلى 87.5%، وهو ما قد يوفر نحو 500 ألف طن من القمح في العام المالي المقبل، وفق ما ذكره وزير التموين علي المصيلحي في مؤتمر صحفي اليوم. وأشار المصيلحي إلى أن الحكومة تدرس أيضا طحن البطاطا واستخدامها في الخبز المدعم لتقليص واردات القمح.

الخبر الأبرز عالميا

سيطرت أخبار الحرب الروسية في أوكرانيا واجتماع مجموعة السبع على عناوين الصحف العالمية اليوم. واهتم الإعلام العالمي بشكل خاص بالقصف الصاروخي للعاصمة الأوكرانية كييف، والذي ذكرت وسائل إعلامية إنه استهدف مبنى سكنيا وحضانة أطفال، فيما يعمل قادة مجموعة دول السبع على حزمة جديدة من الإجراءات تستهدف الضغط على الاقتصاد الروسي. وتبحث مجموعة السبع فرض سقف لسعر النفط الروسي، بعد الموافقة على حظر واردات الذهب الروسي. والمزيد في رويترز وفايننشال تايمز، وبلومبرج.

يحدث الآن-

اتصالات مصر تكشف عن "اتصالات من &e" كهوية جديدة للعلامة التجارية في مؤتمر صحفي حضرته إنتربرايز. ويأتي إطلاق العلامة التجارية الجديدة تماشيا مع الهوية الجديدة للمجموعة &e في إطار تحول المجموعة إلى مجموعة رائدة عالمياً في مجال الاستثمار التكنولوجي لتعمل على تمكين المجتمعات، وفق ما ذكرته اتصالات مصر في بيان (بي دي إف).

سيكون لدينا المزيد من التفاصيل حول ذلك وأكثر في نشرة إنتربرايز الصباحية غدا الاثنين.


تابع أبرز ما جاء في نشرة إنتربرايز الصباحية اليوم:

enterprise

موعدنا اليوم مع عدد جديد من "في المصنع"، بوابتكم الأسبوعية لكل ما يخص القطاع الصناعي في مصر. تأتيكم "في المصنع" بدعم من مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)، وتركز على كل ما تحتاجه مصر لتتحول إلى قوة صناعية وتصديرية، فنطاق الصناعة الداخلي ضخم ويغطي كل شيء، من الاستثمار والتخطيط الأولي إلى توزيع المنتجات، وكل ما بين ذلك: تخصيص الأراضي، والعمليات الصناعية، وإدارة سلسلة التوريد، والعمالة، والتقنية والتحول للتكنولوجيا، والاستيراد والتصدير، والتنظيم والسياسة.

في عدد اليوم: مع استمرار الحوار المجتمعي حول وثيقة "سياسة ملكية الدولة"، تحدثنا إلى قادة الأعمال في قطاع الصناعات الغذائية ممن شاركوا ومن لم يشاركوا في أولى الجلسات، واستمعنا إلى آرائهم حول ما يتمنوه لتنمية القطاع. من سياسات التسعير إلى الاستراتيجيات، وتغيير السياسات والقوانين. أكد كل من تحدثنا معهم أن الحوار المجتمعي فرصة إيجابية لطرح الأفكار، لكنهم يرون أن هناك العديد من الخطوات الضرورية يجب أن تحدث أولا من أجل تعظيم دور القطاع الخاص.

نتابع غدا –

يتوجه الرئيس عبد الفتاح السيسي غدا الاثنين إلى سلطنة عمان في زيارة رسمية تستغرق يومين، والتي سيجري خلالها محادثات مع مسؤولين عمانيين حول العلاقات الثنائية والمستجدات الإقليمية والدولية، وفق ما ذكرته وكالة الأنباء العمانية أمس نقلا عن بيان صادر عن ديوان البلاط السلطاني.

تعقد غرفة التجارة الأمريكية بالقاهرة اجتماعها العام السنوي غدا الاثنين في فندق سانت ريجيس القاهرة. وسيلقي وزير المالية محمد معيط كلمة أمام الاجتماع.

🗓 في المفكرة –

تصدر منظمة أوبك نشرتها الإحصائية السنوية بعد غد الثلاثاء على موقعها الإلكتروني، وفقا لما أعلنته في بيان صحفي. تقدم النشرة أرقاما وبيانات حول صناعة النفط والغاز عالميا خلال عام، خاصة في الدول الـ 13 الأعضاء بالمنظمة. ويأتي إصدار النشرة هذا العام على خلفية الارتفاع الكبير في أسعار النفط، وأزمة الطاقة المستمرة في أوروبا، والتحولات في سلسلة توريد النفط والغاز العالمية في أعقاب اندلاع الحرب الروسية الأوكرانية.

تنتهي المهلة المتاحة للشركات لتقديم عطاءاتها لإعادة تطوير مقر الحزب الوطني يوم الخميس الموافق 30 يونيو.

ستجتمع اللجنة الحكومية للتسعير التلقائي للمنتجات البترولية لمراجعة أسعار الوقود كجزء من مراجعتها الفصلية في وقت ما من الأسبوع المقبل.

كما سيبدأ الحوار الوطني لوضع خارطة طريق سياسية واقتصادية لمصر الأسبوع المقبل. وكان الرئيس عبد الفتاح السيسي قد دعا إلى الحوار في أبريل. يمكنكم مطالعة شرحنا للحوار، إضافة إلى جدول أعماله والمشاركين والنتائج المستهدفة من هنا.

يمكنكم الاطلاع على المفكرة كاملة على موقعنا الإلكتروني، والتي تجدون فيها قائمة شاملة بالأحداث الإخبارية القادمة والأعياد الوطنية والمؤتمرات، وكل ما يهم مجتمع المال والأعمال.

☀️ طقس الغد – تشهد عاصمة البلاد ارتفاعا في حرارة الطقس غدا، حيث تسجل درجة الحرارة العظمى 38 درجة مئوية، ثم تهبط إلى 22 درجة في ساعات الليل، وفقا لتطبيقات الطقس.

enterprise

🚙 على الطريق

تباطؤ التمويلات الخضراء؟ أين؟ جمعت شركة إليكتريك هيدروجين الناشئة الأمريكية للهيدروجين الأخضر 198 مليون دولار في جولة تمويلية ثانوية، وفق بيان صحفي. وحصلت الشركة على التمويل من خلال مزيج من إصدار الأسهم والديون الاستثمارية، وهو ما جذب انتباه شركات رأس المال المغامر الأمريكية مثل فيفث وول كلايمت تيك وإس 2 جي فينتشرز، والبنوك الاستثمارية مثل سيليكون فالي بانك وترينيتي كابيتال، وعمالقة الصناعة مثل هانيويل وميتسوبيشي وريو تينتو.

حول إليكتريك هيدروجين: تهدف الشركة الناشئة إلى المساعدة في القضاء على أكثر من 30% من انبعاثات الغازات الدفيئة العالمية من الصناعات التي يصعب تحويلها إلى كهرباء، من خلال تكنولوجيا جديدة لأنظمة الهيدروجين منخفضة التكلفة وعالية الكفاءة والخالية من الوقود الأحفوري.

ما أهمية ذلك؟ كانت هناك موجة من جولات التمويل الهابطة، تلك التي تحدث عندما تعرض شركة أسهما إضافية للبيع بسعر أقل مما بيعت به في جولة التمويل السابقة، تحدث عالميا، ويبدو أن هذا الاتجاه وصل إلى مصر أيضا. لكن الجولة التمويلية لإليكتريك هيدروجين تخالف تباطؤ تمويلات رأس المال المغامر بدرجة كبيرة. علاوة على ذلك، فإن مجال عمل الشركة بأكمله وثيق الصلة بسياسة الطاقة الحالية في مصر، والتي شهدت جذب الكثير من الاستثمارات إلى مشروعات الهيدروجين الأخضر، بما في ذلك شركة فاس للطاقة، التابعة لمجموعة الحكير السعودية، وإتش تو إندستريز الألمانية.


نقص المهندسين يعرقل خطط اليابان لإحياء صناعة الرقائق: تعاني شركات الرقائق في اليابان مثل توشيبا وسوني من نقص المواهب الهندسية اللازمة لتعزيز الصناعة، مما يهدد أحد المجالات الرئيسية لضمان الأمن الاقتصادي الياباني، بحسب صحيفة فايننشال تايمز. وحذرت جمعية صناعات الإلكترونيات وتكنولوجيا المعلومات اليابانية وزارة التجارة في البلاد من أن السنوات الخمس المقبلة ستكون الفرصة الأخيرة لقطاع أشباه الموصلات في اليابان لاستعادة مكانته. ويحتاج القطاع إلى توظيف 35 ألف مهندس خلال السنوات العشر المقبلة لمواكبة وتيرة الاستثمار، وفقا لتقديرات الجمعية. وتواجه طوكيو مشكلة تتمثل في اتجاه خريجي الهندسة الجدد إلى المؤسسات المالية والشركات الناشئة، مع فقدان قطاع الرقائق لسحره منذ فترة طويلة. وتشترك الشركات الكبرى الآن مع الجامعات لضخ تمويلات إضافية في أبحاث أشباه الموصلات والتوظيف في أقسام العلوم، في محاولة لبناء مجمع للمواهب.


تجربة التشفير في السلفادور لا تحقق نتائج جيدة: مرت تسعة أشهر منذ اعتماد حكومة السلفادور للبتكوين كعملة رسمية، مما يعني إمكان استخدامها لشراء أي شيء من الساندوتشات وحتى العقارات، جنبا إلى جنب مع العملة الرسمية الأخرى في السلفادور: الدولار الأمريكي. لكن انهيار العملات الرقمية أثار تساؤلات حول ما إذا كانت تجربة الدولة الواقعة في أمريكا الوسطى كانت قرارا صحيحا. استثمارات البتكوين في السلفادور تضاءلت قيمتها إلى النصف، فبعد استخدام 100 مليون دولار من الأموال العامة لشراء العملة المشفرة، تراجعت قيمتها بأكثر من 70% من ذروتها في نوفمبر 2021، وأكثر من 55% من الوقت الذي أعلن فيه الرئيس نجيب بوكيلة عن خطته. ومنذ ذلك الحين تباطأ النمو الاقتصادي في السلفادور، ولا يزال العجز في البلاد مرتفعا، ومن المنتظر أن تصل نسبة الدين إلى الناتج المحلي الإجمالي إلى نحو 87% هذا العام، مما يثير المخاوف من أن السلفادور لن تكون قادرة على تسوية التزامات ديونها، وفق تقرير شبكة سي إن بي سي.

هذه النشرة تأتيكم برعاية
Palmhills - palmhillsdevelopments.com
Etisalat - https://www.etisalat.eg

👌 إنتربرايز ترشح لكم

📺 في سهرة الليلة –

تناغم مدهش بين مزيج غير تقليدي في Only Murders in the Building: يجمع مسلسل الجريمة والغموض الكوميدي اثنين من نجوم الكوميديا منذ السبعينات – ستيف مارتن ومارتن شورت – إلى جانب واحدة من أشهر نجوم الألفية الجديدة سيلينا جوميز، والنتيجة مدهشة. يلعب الثلاثة دور الجيران مابل وتشارلرز وأوليفر الذين يعيشون في مبنى سكني واحد في مانهاتن، ويتشاركون الهوس بالبودكاست نفسه الذي يروي قصص جرائم حقيقية. وعندما يجري العثور على أحد سكان البناية مقتولا، يقرر الجيران الثلاثة بدء البودكاست الخاص بهم لكشف لغز الجريمة. منذ الحلقة الأولى يحفل المسلسل بالكوميديا والكتابة الذكية، والشخصيات المليئة بالمشاعر من خلال خلفيات كل منها. مثل كل الألغاز، هناك عدد كبير من المشتبه بهم، وستجد نفسك تبني نظرياتك الخاصة وأنت تشاهده، وهو ما يمنح الجمهور متعة إضافية تستمر حتى النهاية. إنه مسلسل غامض بقدر ما هو كوميدي ومرح. يمكنكم مشاهدة الموسم الأول كاملا على ديزني بلس (شاهد الإعلان 2:28 دقيقة).

حنين حقيقي إلى الماضي: يخوض الأهلي وبيراميدز الليلة لقاءهما المؤجل من دور الثمانية لكأس مصر الموسم السابق 2021/2020 في التاسعة والنصف مساء. الفائز يتأهل لمواجهة بتروجت في قبل النهائي، ثم يواصل رحلته ضد الزمالك في نهائي الكأس يوم 21 يوليو المقبل. نذكركم بأن مباريات كأس الموسم الماضي تلعب بالتوازي مع الكأس الحالي، الذي وصل إلى دور الـ 16 بالفعل.

وفي الدوري الممتاز: مصر المقاصة يستضيف المصري في السابعة مساء.

🍳 ماذا تأكل هذا المساء –

أكل مصري لذيذ في "طبالي": من الصعب رفض الفول والطعمية خصوصا إذا كانت مصنوعة بشكل جيد، لذا فإن مطعم طبالي خيار موثوق به في هذا المجال طوال الوقت، سواء كنتم تبحثون عن وجبة خفيفة أو وجبة كاملة أو إفطار الأبطال. يقدم المطعم مأكولات مصرية جيدة، وتضم القائمة خيارات مناسبة للكل ولكافة المناسبات. الوجبة المفضلة لدينا على الإطلاق هي طبالي الميني، والتي تحتوي على كل شيء تقريبا: فول بنكهات مختلفة + طعمية + بيض + بطاطس مقلية + جبن، مع خبز بلدي صغير. اكتشفنا الفطير مؤخرا، وأحببناه من أول قضمة. نصيحة: لا تنسوا إنهاء الوجبة بالأرز باللبن، وهو متوفر سادة أو مغطى باللوتس أو النوتيلا والمارشميلو، وكلها شهية ولذيذة للغاية. طبالي لديه فروعا في أنحاء العاصمة، من الزمالك ومصر الجديدة حتى الشيخ زايد والتجمع الخامس.

🎤 خارج المنزل –

يستضيف مركز ببليوتك مصر بأركان بلازا بالشيخ زايد المعرض الجماعي "الحياة بالألوان"، الذي افتتح أمس ويستمر حتى 25 يوليو. يضم المعرض لوحات للفنانين علي المريخي، وغادة النجار، وخالد عبد العاطي، وياسر عيد.

💡 على ضوء الأباجورة –

مع عودة خطط السفر الصيفية أخيرا، هذا هو أفضل وقت للحصول على نسخة من كتاب الرحلات الملهم The Catch Me If You Can، التي كتبتها الرحالة والمصورة جيسكيا نابونجو، أول امرأة سوداء تزور كل دول العالم. تروى نابونجو رحلاتها في 195 حول العالم في سلسلة رائعة من المغامرات والتأملات الثقافية وأساسيات السفر والعلاقات الإنسانية. من لعب الدومينو مع الرجال في شوارع هافانا، إلى ركوب الزلاجات التي تجرها الكلاب في النرويج، والسباحة مع الحيتان الحدباء في تونجا. ولا يكتمل أي كتاب سفر دون الحديث عن أم الدنيا، والتي تقول عنها نابونجو "مصر بأكملها تستحق أن تضعها على قائمة أمنياتك".

🌊 في اتجاه المؤشر

أنهى مؤشر EGX30 تعاملات أول جلسات الأسبوع على ارتفاع محدود بنسبة 0.04%. وبلغ إجمالي قيمة التداولات 483 مليون جنيه (41.4% أقل من المتوسط على مدار الـ 90 يوما الماضية). وسجل المستثمرون المصريون وحدهم صافي مشترين بختام الجلسة. وبهذا يكون المؤشر قد تراجع بنسبة 20.1% منذ بداية العام.

في المنطقة الخضراء: مدينة نصر للإسكان (+8.9%)، وبنك أبو ظبي الإسلامي مصر (+6.5%)، ومصر الجديدة للإسكان (+2.7%).

في المنطقة الحمراء: جي بي أوتو (-6.5%)، وإم إم جروب (-5.2%)، وإي فاينانس (-3.0%).

🏭 في المصنع

وثيقة ملكية الدولة بعيون شركات الصناعات الغذائية الخاصة

كيف يرى قطاع الصناعات الغذائية سياسة ملكية الدولة؟ عقدت الحكومة الأسبوع الماضي ثاني ورشة عمل من سلسلة "حوار الخبراء" حول وثيقة سياسة ملكية الدولة التي تحدد خطط مشاركة القطاع الخاص وزيادة مساهمته في الاقتصاد، وفقا لبيان لمجلس الوزراء. كان تركيز الجلسة على الصناعات الغذائية، حيث وضع ممثلو الصناعة توصياتهم حول أفضل السبل لإشراك القطاع الخاص، وتقديم ملاحظاتهم حول ما يحتاجه القطاع للقيام بهذا الدور.

ما هو حوار الخبراء الذي نتحدث عنه؟ سيشهد كل يوم أحد وثلاثاء ورش عمل حول كيفية تأثير خطط الدولة لمشاركة القطاع الخاص على صناعات معينة. يأتي ذلك بينما تستهدف الحكومة مضاعفة مساهمة القطاع الخاص في الاقتصاد على مدى السنوات الثلاث المقبلة، وتهدف إلى جمع 40 مليار دولار على مدى السنوات الأربع المقبلة من خلال بيع حصص في الأصول المملوكة للدولة للمستثمرين المحليين والدوليين. يمكنكم متابعة تغطيتنا المفصلة لجلسات الحوار في نشرتنا الصباحية أو من خلال تغطيتنا لجوانب الصناعة المختلفة. ويمكنكم كذلك مطالعة تغطية إنتربرايز لورش عمل الأحد الماضي حول الزراعة، من هنا. للمزيد من التفاصيل حول جدول الاجتماعات من هنا.

إذًا ماذا قالت شركات الصناعات الغذائية الخاصة حول تطلعاتها لتلك الوثيقة؟ حسنا، أولا، تحتاج الدولة إلى وضع مبادئ استرشادية أوضح لمشاركة القطاع الخاص. تحتاج الدولة إلى أن تكون أكثر وضوحا بشأن حجم الحصة التي تريد تقديمها للقطاع الخاص، إلى جانب إجراء دراسات لتقييم كيفية تأثير هذه الصفقات على السوق، وفق ما قاله سعيد بدر، رئيس شركة "أطياب بدر" خلال الجلسة. وسيحتاج القطاع الخاص أيضا إلى توضيح كيفية تقييم الدولة لعروض المستثمرين لضمان شفافية وعدالة التقييمات قدر الإمكان، وفق ما قاله هاني برزي الرئيس التنفيذي لشركة إيديتا، لإنتربرايز.

قد تحتاج الشركات المملوكة للدولة إلى إعادة تسعير أصولها: الدولة قد لا تكون قادرة على التخارج من بعض القطاعات بسهولة لأن بعض القطاعات ليست جذابة اقتصاديا في الوقت الحالي، وفق ما قاله نائب رئيس مجلس إدارة دومتي محمد الدماطي خلال الجلسة. لكن أيمن قرة، رئيس مجلس إدارة القاهرة للزيوت والصابون، يرى أن الحكومة بإمكانها أن تزيد جاذبية الأصول في هذا القطاع من خلال الحصول على الأسعار الصحيحة، والتي قد تحتاج إلى مساعدة المستشارين الأجانب أو صندوق مصر السيادي.

يقع العبء أيضا على الشركات المملوكة للدولة لوضع استراتيجيات طويلة الأجل لمساعدة المستثمرين على اتخاذ قرارات مدروسة: تحتاج الشركات إلى العمل على وضع استراتيجية طويلة الأجل تشمل مؤشرات الأداء الرئيسية والمنتجات الجديدة والخطط حول كيفية سد الفجوات محليا ودوليا، حسبما ذكر هشام وصفي، العضو المنتدب لدى ماكرو جروب، لإنتربرايز.

يعد توسيع تخارج الدولة عبر سلسلة القيمة أمرا مهما أيضا: حث المشاركون من القطاع الخاص في ورشة العمل الحكومة على توسيع سياسة ملكية الدولة لتشمل المكملات الغذائية ومدخلات الإنتاج وأجزاء أخرى من سلسلة القيمة الغذائية، مثل مصايد الأسماك.

الحكومة تأخذ المبادرة: ظهرت أهمية الحصول على مدخلات الإنتاج المحلية بدلا من الاستيراد بشكل كبير في المناقشات. مع استمرار الحرب في أوكرانيا التي تؤجج اضطراب سلاسل التوريد العالمية والأسواق، تعمل الحكومة على تشجيع استخدام المكونات المحلية في الصناعة، وآخرها من خلال إقرار تخفيضات جمركية جديدة للمصنعين بناء على نسبة المكون المحلي.

التسعير التنافسي وجودة المنتجات: أسعار المنتجات، مثل صابون الأيدي، يجب أن تكون أكثر تنافسية وقابلة للمقارنة بالمنتجات المستوردة من الخارج، وفق ما قاله وصفي، لإنتربرايز، مضيفا أن الشركات بحاجة أيضا إلى إعادة التفكير في علامتها التجارية لجعلها أكثر جاذبية للمستهلكين عند طرحها.

دعوات بإسناد إدارة مصانع الأغذية الحكومية للقطاع الخاص على غرار قطاع الضيافة، وفق ما قاله إسلام سالم، العضو المنتدب في شركة القناة للسكر، لإنتربرايز، مضيفا أن الشراكة بين القطاعين العام والخاص التي تسمح للشركات بتشغيل الأصول بشكل مستقل هي أكثر جاذبية للمستثمرين، "على الرغم من أننا لا نرى الكثير منهم في هذا القطاع"، على حد قوله.

الاستقرار التنظيمي والتشريعي أمر لا بد منه: مستثمرو القطاع الخاص سيحتاجون إلى بيئة تشريعية مستقرة تسمح لهم بالتخطيط المسبق بشكل صحيح قبل اتخاذ أي قرارات استثمارية، وفق ما قاله محمد أنور، رئيس مجلس إدارة شركة أورجانكس لصناعة المكملات الغذائية، لإنتربرايز. و"يجب أيضا أن تكون القوانين ثابتة ومستقرة لمدة لا تقل عن 10 سنوات"، وفقا لبرزي الذي أضاف: "كمستثمر، لا يمكنني إجراء دراسات جدوى واتخاذ قرارات بناء على إطار تشريعي وتنظيمي محدد، ثم تتغير جذريا بسبب حظر التصدير المفاجئ أو التغييرات في قوانين الضرائب، على سبيل المثال".

تؤثر مخاوف الاقتصاد الكلي أيضا بشكل كبير على المشغلين من القطاع الخاص: "كي تكون هناك استثمارات كبيرة وطويلة الأجل في الصناعة من القطاع الخاص، يجب أن يكون هناك مناخ استثماري أكثر تشجيعا، والمناخ المالي المحلي والعالمي صعب حاليا"، على حد قول برزي. وقد يكون النقص المحتمل في سيولة العملات الأجنبية أيضا عائقا أمام جاذبية القطاع للمستثمرين الأجانب، وفق ما قاله قال محمد حمدي، المدير العام السابق لشركة صافولا- مصر، لإنتربرايز.

لدينا شعور بأن القطاع الخاص المحلي قد يكون مهتما: قد تبحث ماكرو جروب الاستثمار في الشركات المحلية إذا كانت تتماشى مع توجهها الاستراتيجي للنمو، وفق ما كشفه وصفي لإنتربرايز، مضيفا: "إذا وصلوا إلى سوق أو قطاع مستهدف لا نصل إليه، فقد تكون فرصة لنا لزيادة حصتنا السوقية وأرباحنا".


أبرز أخبار الصناعة لهذا الأسبوع:

  • تستهدف شركة أبو قير للأسمدة إنشاء مجمع صناعي باستثمارات 1.2 مليار دولار. سينتج أحد المصانع 1200 طن من الأمونيا يوميا، والآخر سينتج 1800 طن من حمض النيتريك يوميا والثالث سينتج 2400 طن من نترات الأمونيوم الحبيبية يوميا.
  • مصر توقع 14 اتفاقية استثمارية مع المملكة العربية السعودية بقيمة 7.7 مليار دولار: تغطي الاتفاقيات القطاعات الرئيسية بما في ذلك الطاقة والتكنولوجيا والغذاء والأدوية وجرى توقيعها خلال اجتماع للشركات المصرية والسعودية والمسؤولين الرئيسيين.

📆 المفكرة

25-27 يونيو (السبت-الاثنين): معرض The Big 5 Construct بمركز مصر للمعارض الدولية بالقاهرة الجديدة.

26 – يونيو (الأحد): الموعد النهائي للتسجيل المسبق للشركات الخاصة قبل تقديم العطاءات للمرحلة الثانية من المشروع القومي للشراكة بين القطاعين العام والخاص لإنشاء وتشغيل ألف مدرسة لغات.

27 يونيو – 3 يوليو (الأثنين – الأحد): بطولة العالم للجامعات في الاسكواش، الجيزة الجديدة.

30 يونيو (الخميس): عيد ثورة 30 يونيو، عطلة رسمية.

30 يونيو (الخميس): الموعد النهائي لتقديم العطاءات لعقد إعادة تطوير مقر الحزب الوطني.

يونيو: تطلق مصر نظام التذاكر الموحد لجميع وسائل المواصلات بمحطة عدلي منصور المركزية.

يوليو

يوليو: يدخل قانون التأمين الموحد للعمالة المؤقتة حيز التنفيذ.

يوليو: اجتماع لجنة تسعير الوقود لتحديد أسعار الوقود ربع السنوية.

مطلع يوليو: الرئيس البولندي يزور مصر.

1 يوليو (الجمعة): بداية السنة المالية 2022-2023.

1 يوليو (الجمعة): بدء العمل رسميا بنظام الإيصال الإلكتروني.

1 يونيو (الجمعة): عقد الاجتماع الثاني للجمعية العمومية غير العادية للمجموعة المالية هيرميس.

8 يوليو (الجمعة): وقفة عرفات.

9 – 13 يوليو (السبت – الأربعاء): عيد الأضحى، عطلة رسمية.

21 يوليو (الخميس): اجتماع السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي.

26 – 27 يوليو (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع لجنة السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الفيدرالي.

30 يوليو (السبت): رأس السنة الهجرية.

أواخر يوليو – 14 أغسطس: موسم أرباح الربع الثاني من عام 2022.

أغسطس

أغسطس: مضاعفة قدرة الربط الكهربائي مع السودان إلى 600 ميجاوات.

18 أغسطس (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

سبتمبر

سبتمبر: إطلاق المعرض البحري الأول "Naval Power" للقوات البحرية برعاية وزارة الدفاع المصرية.

سبتمبر: بدء التشغيل الفعلي لمركز الإبداع والتكنولوجيا المالية التابع للبنك المركزي المصري.

8 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي.

18 سبتمبر (الأحد): الموعد النهائي للشركات العاملة في مجال الأوراق المالية للانضمام الاتحاد المصري للأوراق المالية.

سبتمبر: الدورة السادسة للجنة الاقتصادية المصرية الألمانية المشتركة.

20 – 21 سبتمبر (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي لمراجعة أسعار الفائدة.

22 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

26 – 27 سبتمبر (الاثنين – الثلاثاء): منتدى المرأة الأفريقية للابتكار وريادة الأعمال، فندق ماريوت، القاهرة.

أكتوبر

أكتوبر: الاجتماعات السنوية للبنك الدولي وصندوق النقد الدولي في واشنطن العاصمة

أكتوبر: اجتماع لجنة تسعير الوقود لتحديد أسعار الوقود ربع السنوية.

1 أكتوبر (السبت): تطبيق منظومة التسجيل المسبق على الشحنات الجوية بشكل إلزامي.

6 أكتوبر (الخميس): عيد القوات المسلحة، عطلة رسمية.

8 أكتوبر (السبت): المولد النبوي الشريف، عطلة رسمية.

18 – 20 أكتوبر (الثلاثاء – الخميس): مؤتمر البحر الأبيض المتوسط البحري، الإسكندرية ، مصر.

27 أكتوبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية في البنك المركزي الأوروبي.

أواخر اكتوبر – 14 نوفمبر: موسم أرباح الربع الثالث من عام 2022.

نوفمبر

نوفمبر: أسبوع القاهرة للمياه 2022.

1 – 2 نوفمبر (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع لجنة سعر الفائدة للاحتياطي الفيدرالي.

3 نوفمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

4 – 6 نوفمبر: انطلاق معرض أوتوتك للسيارات بمركز القاهرة الدولي للمعارض والمؤتمرات.

7 – 18 نوفمبر (الإثنين – الجمعة): مصر تستضيف COP27 في شرم الشيخ.

21 نوفمبر – 18 ديسمبر (الأثنين – الأحد): كأس العالم لكرة القدم 2022، قطر.

13 – 14 ديسمبر (الثلاثاء – الأربعاء): اجتماع لجنة السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الفيدرالي.

15 ديسمبر (الخميس): اجتماع السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي.

ديسمبر

22 ديسمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري.

يناير 2023

يناير: الشركات المقيدة بالبورصة المصرية وغير المصرفية تقدم تقارير الحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية لأول مرة.

يناير: اجتماع لجنة تسعير الوقود لتحديد أسعار الوقود ربع السنوية.

أحداث دون ميعاد محدد

النصف الأول من 2022: التشخيص المتكاملة تستهدف إتمام استحواذها على 50% من مركز إسلام أباد التشخيصي.

النصف الأول من 2022: الحكومة تحسم العروض المقدمة من عدد من شركات القطاع الخاص لإنشاء محطات لتحلية المياه.

النصف الأول من 2022: الإعلان عن الإصدار الثاني من السندات الخضراء للشركات في مصر.

الربع الثاني من 2022: صندوق مصر السيادي يستثمر في شركتين بقطاعي الشمول المالي والخدمات المالية غير المصرفية.

أواخر الربع الثاني من 2022: الموافقة على قانون التأمين الجديد لهيئة الرقابة المالية.

أواخر الربع الثاني من 2022: نهاية الفترة المخصصة لتقديم العطاءات لعقد إعادة تطوير المقر السابق للحزب الوطني.

أواخر النصف الأول من 2022: شركة إم جلوري القابضة الإماراتية ووزارة الإنتاج الحربى تبدآن تصنيع سيارات بيك أب تعمل بالوقود المزدوج.

النصف الثاني من 2022: افتتاح المتحف المصري الكبير.

النصف الثاني من 2022: مصر تستضيف المنتدى الوزاري للغاز.

النصف الثاني من 2022: من المفترض أن تنتهي الحكومة من تطعيم 70% من السكان ضد "كوفيد-19".

الربع الثالث من 2022: الشركة المصرية لخدمات التمويل الاستهلاكي التابعة لشركة أيادي للاستثمار والتنمية تطرح أول منتجاتها التمويلية.

أواخر 2022: منصة إي-أسواق تطلق منصة إلكترونية لحجز تذاكر المواقع الأثرية عبر الإنترنت في جميع أنحاء الجمهورية.

2023: مصر تستضيف الاجتماع السنوي لمجلس المحافظين للبنك الآسيوي للاستثمار في البنية التحتية لعام 2023.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).