الرجوع للعدد الكامل
الأحد, 31 يوليو 2022

سويفل تلغي صفقة الاستحواذ على "زيلو" البريطانية بسبب اضطرابات السوق

سويفل تلغي صفقة استحواذها على منصة الحافلات الذكية البريطانية زيلو: ألغت شركة سويفل للنقل التشاركي صفقة استحواذها على شركة زيلو الناشئة البريطانية، بعد أن اتخذت الشركتان قرارا متبادلا بسبب اضطرابات الأسواق المالية، حسبما أعلنت سويفل في بيان أرسلته إلى هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية. وقالت مصادر لموقع تك كرانش في وقت سابق، إن الاستحواذ المحتمل قد يكلف سويفل 100 مليون دولار، على الرغم من أن الجانبين لم يؤكدا قيمة الصفقة.

ما الذي تغير؟ جرى الإعلان عن الاستحواذ في أبريل الماضي، بعد أسابيع من إدراج سويفل ببورصة ناسداك عبر الاندماج مع شركة كوينز جامبيت ذات غرض الاستحواذ. ومنذ ذلك الحين، تراجعت أسهم سويفل بنحو 84% وسط عمليات بيع واسعة النطاق في وول ستريت لأسهم شركات التكنولوجيا والشركات التي جرى طرحها عبر شركات الشيك على بياض. وقالت سويفل في الإفصاح: "جرى استيفاء كافة التزامات ما قبل الإتمام، ولكن عقب اضطرابات السوق المالية، اتفقت سويفل وزيلو بشكل متبادل على إلغاء الصفقة المخطط لها"..

ماذا قالوا: "الصفقة التي جرى الاتفاق عليها لم تعد ذات معنى للطرفين … ليس فقط من حيث ماهية الصفقة، ولكن أيضا من حيث فرص النمو … لن نتمكن من القيام بأي من ذلك بعد الآن،" بحسب تصريحات سام ريان، المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي لشركة زيلو، لموقع تك كرانش، مضيفا أنه "الآن، نحن محصنون ضد ما يحدث في الأسواق العامة".

ما هي تكلفة صفقة الاستحواذ الفاشلة على سويفل: من الناحية المالية، قامت الشركة الناشئة في السابق بتمويل سند إذني قابل للتحويل بقيمة 5 ملايين دولار لصالح زيلو، وقد تنازلت عنه الآن. أما من الناحية التشغيلية، كان الاستحواذ بمثابة البوابة التي كانت سويفل ستدخل منها إلى المملكة المتحدة وجنوب أفريقيا والولايات المتحدة – وهي ثلاثة من أكبر الأسواق التي كانت الشركة الناشئة تتطلع إليها.

إجراءات تقشفية لسويفل: اضطرت شركة سويفل لاتخاذ عدد من الإجراءات التقشفية خلال هذا العام نظرا لأوضاع السوق الصعبة، من أجل تحقيق أهدافها المالية العام المقبل. وخفضت الشركة عدد موظفيها بنحو الثلث في مايو، كما أعلنت وقف التعيينات لديها، وخفضت رواتب كبار المسؤولين التنفيذيين، وبدأت في إلغاء المسارات غير المربحة، في محاولة لتحقيق تدفقات نقدية إيجابية بحلول العام المقبل. وتتوقع سويفل زيادة خسائرها بنحو الضعف في 2022، في حين تتوقع العودة للربحية العام المقبل.

تأتي هذه الأخبار بعد أسبوعين فقط من دخول سويفل بنجاح إلى المكسيك: قامت سويفل بنحو خمس عمليات استحواذ حتى الآن كجزء من خطط التوسع العالمية. وبعد الاستحواذ على منصة النقل الجماعي متعددة الخدمات "شوتل" الأسبانية التي تتخذ من برشلونة مقرا لها، وشركة فيابول التي تعمل في تشيلي والأرجنتين العام الماضي، اشترت الشركة في وقت سابق من هذا العام شركة فولت لاينز التركية، ومنصة Door2Door الألمانية، وقبل أسبوعين فقط، استحوذت سويفل على إرب فان موبيليتي المكسيكية.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).