الرجوع للعدد الكامل
الأربعاء, 27 يوليو 2022

نتابع هذا الصباح: الأنظار تتجه صوب الفيدرالي الأمريكي + أخبار جيدة بشأن اتفاقية تصدير القمح الأوكراني

صباح الخير قراءنا الأعزاء، وأهلا بكم في عدد جديد حافل بالأخبار.

يحدث اليوم –

إنه يوم اجتماع الاحتياطي الفيدرالي: من المتوقع أن يعلن مجلس الاحتياطي الفيدرالي رفع سعر الفائدة للمرة الثانية على التوالي بمقدار 75 نقطة أساس عندما تختتم لجنة السوق المفتوحة الفيدرالية التابعة له اجتماعها اليوم، والذي استمر منذ الأمس. ورفعت أرباح شركات التكنولوجيا خلال الربع الثاني من 2022، والتي جاءت أفضل من المتوقع، الروح المعنوية للأسواق الأمريكية، في تداولات ما بعد الجلسة أمس. وأدى ذلك إلى تغير في معنويات المستثمرين بعد يوم متوتر من التداول، حيث فكر المستثمرون في مدى جدية الفيدرالي الأمريكي في كبح جماح التضخم المتصاعد. وأنهى مؤشر ستاندرد أند بورز 500 تداولات أمس متراجعا بنسبة 1.2%، في حين كان مؤشر ناسداك المركز على شركات التكنولوجيا أكثر تضررا، إذ خسر 1.9%، فيما لم تتغير عوائد سندات الخزانة في ساعات ما قبل القرار المنتظر.

إلى أي مدى قد ترتفع الفائدة؟ هذا يتوقف على التضخم، ولا يوجد إجماع في وول ستريت حول كيفية حدوث ذلك. يعتقد المحللون لدى جيه بي مورجان أن التضخم قد وصل حاليا إلى ذروته، ما يسمح لصناع السياسة في مجلس الاحتياطي الفيدرالي ببدء التراجع عن دورة التشديد النقدي. ومن ناحية أخرى، لا يرى بنك جولدمان ساكس أن التضخم سينحسر قريبا، ويتوقع فترة ممتدة من رفع أسعار الفائدة. ويتفق كبير محللي الأسهم لدى مورجان ستانلي مع ذلك، قائلا إن التضخم المستعصي سيجبر الفيدرالي على الاستمرار في رفع أسعار الفائدة، على الرغم من المخاوف المتزايدة من احتمالات الركود الاقتصادي.

الخبر الأبرز عالميا – هيمنت عدة موضوعات على عناوين الصحف العالمية هذا الصباح:

بدء إصدار نتائج أعمال شركات التكنولوجيا الأمريكية للربع الثاني، والتي بدأت ببيانات مايكروسوفت وألفابت أمس. وحتى الآن لا تبدو النتائج سيئة بقدر ما كان متوقعا. المزيد حول الموضوع في فقرة "الأسواق العالمية" في نشرتنا هذا الصباح. (فايننشال تايمز | بلومبرج | سي إن بي سي | وول ستريت جورنال | نيويورك تايمز | الجارديان).

تغييرات لدى كريدي سويس: من المقرر أن يترك توماس جوتشتاين منصب الرئيس التنفيذي للبنك السويسري، فيما يتطلع البنك إلى الخروج من أزمة تورطه في سلسلة من الفضائح، بما في ذلك أزمة انهيار صندوق التحوط أركيجوس كابيتال العام الماضي، والمزاعم بأنه ساعد في غسل أموال مرتبطة بتجارة المخدرات. ومع المتوقع أن يعين البنك أولريش كورنر، والذي يدير حاليا قسم إدارة الأصول بالبنك، رئيسا جديدا بالتزامن مع الإعلان عن نتائج أعماله الفصلية اليوم. (فايننشال تايمز | بلومبرج | وول ستريت جورنال | رويترز).

أخبار جيدة بشأن اتفاقية تصدير القمح الأوكراني: بدأ مركز التنسيق المشترك – الذي أُنشئ لمراقبة شحنات القمح من الموانئ الأوكرانية كجزء من اتفاقية تاريخية بين الأمم المتحدة وتركيا وأوكرانيا وروسيا لاستئناف صادرات الحبوب عبر منطقة البحر الأسود – عملياته في إسطنبول أمس الثلاثاء، حسبما أكدت وزارة الدفاع الروسية في منشور على تيليجرام. يأتي ذلك بعد يومين من إطلاق روسيا صواريخ على مدينة أوديسا الساحلية الأوكرانية، مما ألقى بظلال من الشك على ما إذا كانت الاتفاقية ستنجح أم لا في الإفراج عن 20 مليون طن من الحبوب العالقة في الموانئ الأوكرانية.

يبدو أن روسيا "متعاونة": كان من المقرر أن يصل الوفد الروسي إلى مركز التنسيق المشترك إلى تركيا أمس لبدء العمل، من أجل ضمان "الحل الفوري لجميع القضايا اللازمة لدخول المبادرة مرحلة التنفيذ العملي"، بحسب بيان وزارة الدفاع.

قد تكون شركة الطاقة الأوكرانية نافتوجاز، المملوكة للدولة، أول شركة في البلاد تتخلف عن سداد مدفوعات السندات، بعد فشلها في الحصول على موافقة من حاملي السندات على تجميد الديون أجل عامين في الوقت المناسب للموعد النهائي أمس، حسبما ذكرت الشركة في بيان. قد يصادر الدائنون الأصول المملوكة لشركة في الخارج، والتي تشمل امتيازات في الصحراء الغربية بمصر – وسويسرا. ونقلت رويترز عن مصدر قوله إن التخلف عن السداد سيهدد أيضا إمدادات الغاز الشتوية في البلاد وقرضا حاسما بقيمة 300 مليون يورو من البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية.

الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة وكندا يوافقون على لقاح دنماركي ضد جدري القرود: حصلت شركة التكنولوجيا الحيوية بافاريان نورديك رسميا على الضوء الأخضر من المفوضية الأوروبية لاستخدام لقاح إمفانيكس المضاد لجدرى القرود، بعد موافقات مماثلة في كندا والولايات المتحدة، حسبما ذكرت بلومبرج. وتأتي الموافقة بعد أن أعلنت منظمة الصحة العالمية يوم السبت مرض جدري القرود حالة طوارئ صحية عالمية.

في المفكرة –

تعقد الهيئة العامة للرقابة المالية جلسات للحوار المجتمعي بشأن استراتيجيتها 2022-2026 يوم الأحد المقبل 31 يوليو، وفق ما ذكرته الهيئة في بيان صحفي (بي دي إف). وسيضم الحوار ممثلين عن اللجنة الاستشارية لأسواق رأس المال التابعة للرقابة المالية، والبورصة المصرية، ومصر للمقاصة والإيداع المركزي، وصندوق حماية المستثمرين، والجمعية المصرية للأوراق المالية وشعبة الأوراق المالية، والجمعية المصرية لأدوات الدخل الثابت. تهدف الاستراتيجية، التي أصدرتها الهيئة في أواخر مايو، إلى مضاعفة القيمة السوقية للبورصة المصرية إلى 1.6 تريليون جنيه بحلول عام 2026.

تذكير لدافعي الضرائب – الموعد النهائي للحصول على خصم 65% من رسوم السداد المتأخر يحل في 31 أغسطس. وقالت وزارة المالية في بيان إن نسبة 35% المتبقية من المدفوعات المستحقة من رسوم الجمارك، وضريبة الدمغة، ورسم تنمية الموارد المالية للدولة، والضرائب على الدخل، وضريبة المبيعات، والضريبة العقارية وضريبة القيمة المضافة، يجب سدادها قبل شهر مارس المقبل. ووافق مجلس النواب على تعديلات للتجاوز عن مقابل التأخير عن دفع الضرائب قبل أن ينهي دورته التشريعية في وقت سابق من الشهر الجاري.

يمكنكم الاطلاع على المفكرة كاملة على موقعنا الإلكتروني، والتي تجدون فيها قائمة شاملة بالأحداث الإخبارية القادمة والأعياد الوطنية والمؤتمرات، وكل ما يهم مجتمع المال والأعمال.

enterprise

نحن اليوم على موعد مع عدد جديد من "هاردهات"، وهي نشرتنا الأسبوعية المتخصصة في البنية التحتية في مصر، التي تأتيكم كل يوم أربعاء ضمن نشرة إنتربرايز الصباحية، على كل ما يتعلق بالبنية التحتية من الطاقة والمياه والنقل والتنمية العمرانية وحتى البنية التحتية ذات الطابع الاجتماعي مثل الصحة والتعليم.

في عدد اليومالبنية التحتية في مصر ليست في وضع يسمح للاعبين في التجارة الإلكترونية بإدارة أعمالهم بطريقة منظمة: يواجه العاملون في مجال التجارة الإلكترونية صعوبة في الوصول إلى البنية التحتية اللازمة لإدارة أعمالهم مع إدراك أن الطلب على البنية التحتية المناسبة للتجارة الإلكترونية – يفوق ما تقدمه الدولة، وفق ما أخبرنا لاعبون في الصناعة. تتطلب أعمال التجارة الإلكترونية عادة بنية تحتية مادية مثل المستودعات ومرافق التوزيع والبنية التحتية التقنية لمنصاتها لتكون على الإنترنت وخدمات التوصيل لتوصيل منتجاتها لعملائها. تثير المجالات الثلاثة مشاكل مختلفة للشركات، وغالبا ما يواجه اللاعبون الأصغر مشاكل أعقد من غيرهم، كما تشير مصادرنا.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).