الرجوع للعدد الكامل
الخميس, 2 يونيو 2022

سويفل تتوسع في أسواق جديدة.. وجرب تك تصل إلى مصر

بعد أيام من تسريح المئات من موظفيها.. سويفل تكشف عن خطة للتوسع في أسواق جديدة: تخطط شركة سويفل الناشئة في مجال النقل الجماعي والمدرجة في بورصة ناسداك لبدء عملياتها في المكسيك خلال هذا الشهر، وفي الولايات المتحدة خلال النصف الثاني من عام 2022، وفقا لما صرح به المدير المالي يوسف سالم لإنتربرايز، مؤكدا ما أوردته جريدة المال. وتأتي هذه الأخبار في نفس الأسبوع الذي قالت فيه الشركة الناشئة إنها ستسرح 32% من موظفيها، أو نحو 400 موظف، في جميع أسواقها في محاولة للتحول للتدفقات النقدية الإيجابية بحلول العام المقبل.

لماذا الولايات المتحدة والمكسيك؟ قال سالم إن تلك الأسواق “كبيرة للغاية” ولديها أساسيات اقتصادية قوية وفرص قوية في مجال التعاملات فيما بين الشركات وفي “البرمجة كخدمة”، وهو ما يتماشى مع الأهداف الاستراتيجية لسويفل وأضاف أن الشركة تهدف للتركيز بشكل أكبر على خدمات التعاملات فيما بين العملاء والشركات و”البرمجة كخدمة”، وهي مجالات الأعمال التي تتحول إلى الربحية في الوقت الحالي.

تهدف سويفل لخفض النفقات حيثما أمكن: تعمل الشركة في الوقت الحالي على وقف التعيينات، كما ستواصل الاستغناء عن المزيد من موظفيها، وأيضا خفض رواتب المناصب القيادية، وتقليل مساحات العمل التابعة للشركة، وإنهاء المسارات غير المربحة، وذلك على أمل التحول إلى الربحية بحلول عام 2023، بحسب ما قاله سالم.

تريد سويفل رفع أسعار خدماتها بشكل غير مباشر: ستخفض الشركة قيمة أكواد الخصم التي تقدمها للمستخدمين بنسبة 10-20% في جميع أسواقها، حسبما قال سالم، وأضاف لإنتربرايز أنه من المتوقع أن ترفع سويفل أسعار خدماتها بالسوق المحلية بما يتماشى مع التضخم. وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، قالت الشركة إنها تتطلع أيضا إلى إلغاء بعض رحلاتها غير المربحة بين المدن خارج مصر كجزء من جهودها لتحسين العمليات.

موجة من الاستحواذات: توسعت الشركة مؤخرا في أوروبا من خلال استحواذها على شركة فولت لاينز التركية ومنصة النقل شوتل. كما استحوذت سويفل مؤخرا على حصة مسيطرة في شركة النقل عبر الدول فيابول، التي تعمل في الأرجنتين وتشيلي، ودخلت أوروبا الوسطى من خلال استحواذها على شركة دور تو دور الألمانية.

رفع الفيدرالي لسعر الفائدة يضع الشركات الناشئة في موقف صعب: نقلت المال عن سالم قوله إن تشديد السياسة النقدية من قبل مجلس الاحتياطي الفيدرالي جعل تمويل رأس المال المغامر أكثر تكلفة. وقال سالم: “لم نعد نحصل على التمويل من صناديق رأس المال المغامر [بعد إدراج الشركة]، بل إن الأسواق العامة التي يجري تمويلنا بها تأثرت أيضا”.

تعرضت شركات التكنولوجيا وشركات “الشيك على بياض” بشكل خاص لضربة قوية هذا العام، إذ أدى ارتفاع أسعار الفائدة إلى عكس الظروف المواتية وقت الجائحة، وفرض ضغوط على أسهم النمو. واتجهت الأسهم المدرجة في الولايات المتحدة إلى منطقة السوق الهابطة في ما يعد أسوأ عام على الإطلاق لمؤشر ناسداك، وانخفضت قيمة أسهم سويفل إلى النصف منذ طرحها في بورصة ناسداك عبر اندماج مع شركة ذات غرض الاستحواذ في أبريل.


ومن أخبار الشركات الناشئة أيضا –

جرب تك تدخل السوق المصرية: أطلقت شركة جرب تك الناشئة المتخصصة في تكنولوجيا الغذاء ومقرها دبي عملياتها في السوق المصرية، وقالت إنها تخطط لاستثمار 5 ملايين دولار خلال الـ 12-18 شهرا المقبلة، حسبما أعلنت في بيان لها (بي دي إف) أمس. وبدعم من الجولة التمويلية من الفئة “أ” بقيمة 13 مليون دولار، افتتحت الشركة مكتبها المحلي في القاهرة، وتخطط لأن تكون مصر بمثابة مركزا تنطلق منه إلى المزيد من الأسواق في أفريقيا.

حول جرب تك: تأسست عام 2019 من قبل محمد الفايد (لينكد إن) وعمر رفاعي (لينكد إن) ومحمد حميدي (لينكد إن)، وتهدف الشركة التي تتخذ من الإمارات العربية المتحدة مقرا لها إلى سد فجوة قطاع الأغذية والمشروبات في الحلول التكنولوجية للعمليات الحديثة من خلال برامجها. “توفر منصة الكل في واحد للعملاء نظرة شاملة لأعمالهم، وبيانات تشغيلية وبيانات مبيعات لا مثيل لها، مما يسمح لهم باتخاذ قرارات أكثر استنارة حول كيفية إدارة أعمالهم والاستفادة من فرص النمو”. وتتواجد الشركة حاليا في 17 سوقا دوليا.

عينت الشركة أسامة حرفوش (لينكد إن) بمنصب المدير الإقليمي لها في مصر. ولدى حرفوش خبرة طويلة في ذات المنصب بشركة مرسول.

دخلت الشركة الناشئة مؤخرا في شراكة مع باي موب لتوفير حلول المدفوعات الرقمية لمشغلي المطاعم والمقاهي، بما يسمح بمعالجة مدفوعات البطاقات البنكية للمستهلكين التي تتم في نقاط بيع “جرب تك” بواسطة “باي موب”.


كم دفعت شركة أبيتيتو الناشئة مقابل استحواذها على لمة التونسية؟ ليس أقل من 10 مليون دولار، بحسب المدير المالي للشركة مارك أديب، في تصريحات لبلومبرج الشرق. وأعلنت أبيتيتو المصرية الناشئة لتوصيل طلبات البقالة عبر الإنترنت، في وقت سابق من هذا الأسبوع الاستحواذ على منافستها التونسية، في خطوة ستمنح أبيتيتو إمكانية الوصول إلى أسواق المغرب وتونس.

لدى أبيتيتو جولة تمويلية قيد الإعداد تتراوح قيمتها بين 20-40 مليون دولار، والتي تأمل الشركة في إتمامها خلال العام الحالي، بحسب أديب. وستوجه الشركة الناشئة تلك التمويلات للتوسع في المنطقة.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).