الرجوع للعدد الكامل
الثلاثاء, 5 أبريل 2022

صندوق الاستثمارات العامة السعودي قد يستثمر في "وطنية" ومحطات سيمنز.. وأيه دي كيو تسعى لشراء حصص في شركات غير مدرجة خلال أيام

"محطات سيمنز والشركة الوطنية للبترول أحد الخيارات المطروحة للاستثمار أمام صندوق الاستثمارات العامة السعودي"، وفق ما قاله الرئيس التنفيذي لصندوق مصر السيادي أيمن سليمان في مقابلة مع قناة العربية (شاهد: 9:45 دقيقة). ويمكن أن يستحوذ الصندوق السعودي على حصص في الشركة الوطنية لإنتاج وتوزيع المواد البترولية (وطنية) التابعة لجهاز مشروعات الخدمة الوطنية التابع للقوات المسلحة، ومحطات الكهرباء الثلاث التي بنتها شركة سيمنز كجزء من خطة أوسع للصندوق لاستثمار ما يصل إلى 10 مليارات دولار في مصر. وأضاف سليمان أن صندوقه عرض حصصا في الوطنية للبترول ومحطات سيمنز على الصندوق السعودي، الذي يتطلع للاستثمار في قطاعات الرعاية الصحية والتعليم والزراعة والخدمات المالية في مصر.

السيادي يحاول العثور على مستثمرين منذ فترة: يجري الصندوق محادثات مع عدد من المستثمرين منذ أكثر من عام لشراء "وطنية"، في الوقت الذي يسعى فيه أيضا لبيع حصص في محطات سيمنز منذ عام 2019، وهو العام الذي شهد إطلاق صندوق مصر السيادي. وكان الصندوق قد اقترح سابقا الاستحواذ على حصص في الكيانات المذكورة.

التقدم في برنامج الطروحات الحكومية لا يزال بطيئا، لكن اللجنة الوزارية المعنية ستجتمع هذا الأسبوع لمناقشة الشركات المملوكة للدولة التي ستُطرح في البورصة المصرية هذا العام. وتراجع الحكومة البرنامج حاليا "في ضوء التطورات الأخيرة"، مع التركيز على طرح أربع إلى خمس شركات خلال عام 2022 في قطاع الطاقة والخدمات المالية. وكانت الحكومة تهدف في الأصل إلى بيع أسهم ما يصل إلى 10 شركات في عام 2022، لكن ظروف السوق العالمية المتدهورة أجبرتها على إعادة النظر في خططها.

شركة إيه دي كيو القابضة الإماراتية (صندوق أبو ظبي السيادي) تتطلع للاستحواذ على حصص في كل من الشركات المصرية المدرجة وغير المدرجة كجزء من استثماراتها في مصر، حسبما قال سليمان، والذي أضاف أن الاستثمار يهدف إلى دعم الشركات التي تستعد للقيد في البورصة المصرية. وقال سليمان إنه من المقرر الإعلان عن تفاصيل الصفقة خلال أيام.

وكانت بلومبرج قد ذكرت الشهر الماضي أن صندوق أبو ظبي السيادي قد يستحوذ على حصص مملوكة للدولة في خمس شركات مدرجة بالبورصة المصرية، وهي البنك التجاري الدولي وفوري وأبو قير للأسمدة وموبكو والإسكندرية لتداول الحاويات والبضائع، ضمن استثمارات بملياري دولار لدعم الاقتصاد المصري في مواجهة الارتفاع الكبير في أسعار الغذاء والطاقة.

وتعد تلك أحدث صفقة استحواذ أو استثمار خليجي محتملة في مصر سواء في القطاع العام أو الخاص. نعم، يقف أشقاؤنا في الخليج بجوارنا في وقت الأزمات، لكن أخبار الصفقات تؤكد أيضا أن العديد من القطاعات والشركات المصرية تقدم فرصا واعدة وجاذبة للمستثمرين الإقليميين.

صندوق مصر السيادي يخطط أيضا للاستثمار في قطاعي التكنولوجيا المالية والشمول المالي في السعودية، حسبما صرح سليمان لقناة العربية، دون الكشف عن حجم أو قيمة الاستثمارات التي يعتزم ضخها.

ومن أخبار الاستثمارات أيضا –

تدرس شركة سيمكس المكسيكية لمواد البناء تقليص استثماراتها في وحدتيها بمصر والإمارات إلى ما بين 10-15 مليون دولار هذا العام، انخفاضا من 20 مليون دولار كانت تخطط لضخها في السابق، بسبب أزمة سلسلة التوريد المستمرة على خلفية الحرب الروسية الأوكرانية، وفق ما قاله الرئيس التنفيذي للشركة في مصر والإمارات كارلوس جونزاليس لبلومبرج الشرق، مضيفا أن بعض الاستثمارات قد تتأخر حتى العام المقبل.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).