الرجوع للعدد الكامل
الأربعاء, 23 مارس 2022

قناة السويس ترفع رسوم العبور الإضافية اعتبارا من مايو

قناة السويس ترفع رسوم العبور الإضافية بدءا من مايو: أعلنت هيئة قناة السويس أمس الثلاثاء أنها سترفع رسوم العبور لعدد من فئات السفن اعتبارا من الأول من مايو المقبل. وقالت الهيئة إنها سترفع رسوم العبور الإضافية لناقلات النفط الخام والمشتقات البترولية المحملة إلى 15% من الرسوم العادية، من 5% سابقا، حسبما أعلنت هيئة القناة في عدة بيانات. وسيستمر أيضا فرض رسوم إضافية على الناقلات الفارغة بواقع 5% من رسوم العبور العادية، طبقا للقرار. وقالت الهيئة إن القرار يأتي ع"تماشيا مع النمو الملحوظ في التجارة العالمية وتحسن اقتصاديات السفن وتطوير المجرى الملاحي وخدمة العبور لقناة السويس".

وقررت الهيئة أيضا رفع الرسوم الإضافية على ناقلات غاز البترول المسال المحملة وناقلات المواد الكيماوية والمواد السائلة الأخرى إلى 20% من الرسوم العادية، من 10% سابقا. سترتفع الرسوم الإضافية المفروضة على سفن الصب الجاف المحملة إلى 10%، من 5% سابقا، بينما سيتعين على السفن الأخرى دفع رسوم إضافية بنسبة 14% من 7% سابقا.

الرسوم الإضافية "مؤقتة" ويمكن تعديلها أو إلغائها "وفقا لمتغيرات سوق النقل البحري"، حسبما ذكرت الهيئة.

تأتي زيادة الرسوم في الوقت الذي تتعرض فيه المالية العامة لضغوط على خلفية ارتفاع أسعار السلع الأساسية عالميا بسبب الحرب المستعرة في أوكرانيا. ويتعين على الحكومة إيجاد 15 مليار جنيه إضافية لتغطية التكلفة المتزايدة لإمدادات القمح، في حين أن أسعار النفط تتجاوز بكثير المستوى الذي حددته وزارة المالية في الموازنة.

ستؤدي هذه الخطوة إلى زيادة إيرادات قناة السويس، التي سجلت رقما قياسيا بلغ 6.3 مليار دولار العام الماضي.

الهيئة رفعت الرسوم مرة واحدة بالفعل هذا العام: زادت هيئة قناة السويس رسوم عبور القناة بنسبة 6% لمعظم السفن في بداية فبراير الماضي.

وألغت الهيئة في وقت سابق من هذا الشهر الخصم على رسوم عبور ناقلات الغاز الطبيعي المسال مع ارتفاع الطلب على إمدادات الغاز الطبيعي.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و «مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).