الرجوع للعدد الكامل
الإثنين, 14 مارس 2022

توك شو: تحرك حكومي لخفض سعر الدقيق.. ودعوات لحظر تصدير المعادن

واصلت البرامج الحوارية تسليط الضوء على ارتفاع تضخم أسعار المواد الغذائية الليلة الماضية، وخصص معظمها الجزء الأكبر من وقته لمناقشة أسعار الخبز وجهود الحكومة لمعالجة المشكلة.

الحكومة تعتزم توريد الدقيق للمخابز السياحية بأسعار مخفضة: تعتزم وزارة التموين بيع الدقيق للمخابز السياحية بأسعار مخفضة تصل إلى 8500 جنيه للطن، بعدما وصل سعره الحر إلى 11 ألف جنيه، اعتبارا من اليوم، بحسب تصريحات رجب شحاتة رئيس شعبة الأرز بغرفة صناعة الحبوب باتحاد الصناعات في اتصال هاتفي مع عمرو أديب ببرنامجه "الحكاية" (شاهد 3:27 دقيقة). وأوضح أديب أن هذا يعني أن الخبز غير المدعم "السياحي" سيعود إلى أسعاره القديمة. وتدرس الحكومة مع القطاع مقترحا لبيع الخبز بالكيلو، لمنع الغش في مواصفات الرغيف.

وارتفعت أسعار الخبز غير المدعم "السياحي" في منطقة القاهرة الكبرى بنسبة تصل إلى 50%، على خلفية ارتفاع أسعار القمح العالمية بعد الغزو الروسي لأوكرانيا. وبلغ سعر الخمسة أرغفة البلدية بدءا من الأسبوع الماضي إلى 7.50 جنيه في القاهرة، من 5 جنيهات فقط في الأسبوع السابق.

دعوات لتوسيع حظر التصدير ليشمل المعادن: في ظل القفزة العالمية في أسعار الصلب والنحاس والألمنيوم بسبب الحرب الروسية الأوكرانية، يطالب مهندسون وخبراء بصناعة المعادن وزارة التجارة والصناعة بتوسيع قيود التصدير لتشمل حظرا لمدة عام على جميع أنواع المعادن، بحسب تصريحات محمد المهندس، رئيس غرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات المصرية، في مكالمة هاتفية مع لميس الحديدي، خلال برنامج "كلمة أخيرة" (شاهد 5:55 دقيقة). وحظرت وزارة التجارة الأسبوع الماضي تصدير 8 سلع أساسية، بما في ذلك القمح والدقيق والزيوت والذرة، لمدة ثلاثة أشهر.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و «مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).