الرجوع للعدد الكامل
الثلاثاء, 21 ديسمبر 2021

محللتنا لهذا الأسبوع: إيمان مرعي من "العربي الأفريقي الدولي"

محللتنا لهذا الأسبوع: إيمان يحيى مرعي، رئيسة قطاع المستهلكين والرعاية الصحية والصناعة في شركة العربي الأفريقي الدولي لتداول الأوراق المالية (لينكد إن).

اسمي إيمان يحيى مرعي، وعندي خبرة تمتد إلى 14 عاما في القطاع المالي. بدأت حياتي المهنية كمسؤولة مخاطر الائتمان، وقضيت سبع سنوات في هذا المجال قبل أن أقرر البدء من الصفر في مجال البحث. بدأت الدراسة للمستوى الأول من رخصة التحليل المالي، وانضممت إلى مباشر لتداول الأوراق المالية كمحللة أسهم، قبل الانتقال إلى أسطول لتداول الأوراق المالية كمحللة مالية أولى. أما الآن فأعمل مع شركة العربي الأفريقي الدولي لتداول الأوراق المالية، وقد ترقيت هذا العام إلى منصب رئيسة قطاع المستهلكين والرعاية الصحية والصناعة. أنهيت كذلك رخصة التحليل المالي هذا العام، لذا أعتبره عاما مهما بالنسبة لي [تضحك].

أفضل جزء في عملي بقائي على اطلاع على الأسواق الدولية، خاصة عندما يتعلق الأمر بالصناعات، لأن ما يحدث في الخارج يؤثر على السوق المحلية، وهذه الروابط تكون جزءا من الأبحاث التي أعمل عليها. على سبيل المثال، عندما ارتفعت أسعار الغاز الطبيعي في جميع أنحاء العالم، كان من السهل الشعور بتغير الأسعار في السوق المصرية. قطاع المستهلكين والرعاية الصحية محلي أكثر، لكن الممتع فيه أنه يجعلني على اتصال بالإدارة العليا والمستثمرين، وهناك مجال لقياس مؤشرات الأداء والعمليات الرئيسية، مما يجعلني أتعامل مع الكثير من المعلومات.

أما أسوأ جزء فيه فهو أنه يتطلب الكثير من التضحيات، فساعات العمل طويلة ولا يمكن تحديدها بدقة، وهو ما يؤدي أحيانا إلى إفساد الإجازات بعد التخطيط لها [تضحك].

نظريتي في الاستثمار هي البحث عن الأساسات القوية وديناميات الصناعة الجذابة، وهذا يكون بالتعمق في الصناعة وتحليل إمكانات وديناميات نموها، ورؤية كيف يضع السهم نفسه في الصورة الأكبر، وكيف يمكن مقارنته مع أقرانه.

أهم عامل أنظر إليه هو كيف تتحرك الصورة الكلية، وكيف يمكن أن تؤثر على أداء الشركة من خلال تقديم الحوافز مثلا. الصناعات تتأثر الآن باضطرابات سلسلة التوريد العالمية وسعر الصرف، لكن الصناعة المحلية غالبا ما تصدر منتجاتها، لذا لديها ميزة هنا. لكن بالنظر إلى المستهلكين، فالكثير من الشركات تستورد المواد الخام، لذا فهي تعاني الآن وسط الاضطرابات. أما الرعاية الصحية فإنها محلية أكثر، ودينامياتها تعتمد على انتشار الأمراض في مصر. الأمر مختلف قليلا بالنسبة للأدوية في ظل استيراد المواد الخام، ما يعد أحد المخاطر الرئيسية. على سبيل المثال، تراجعت هوامش أرباح معظم شركات الأدوية عندما حدث تعويم الجنيه.

أعتقد أن مؤشر EGX30 سيغلق في المنطقة الخضراء هذا العام. نتوقع المزيد من الطروحات في الفترة المقبلة، إضافة إلى تماسك السوق بسبب عمليات الدمج والاستحواذ. التماسك يحدث بالفعل مع عمليات الدمج والاستحواذ المعلن عنها مؤخرا، مثل مستشفيات كليوباترا وسوديك، والتي تساعد على تآزر الشركات، وعادة ما ينظر إليها المستثمرون باعتبارها شيئا إيجابيا.

أعتقد كذلك أن 2022 سيكون عاما جيدا بالنسبة لمصر. هناك المزيد من التحركات في الشركات العامة والخاصة لتقليل الاعتماد على المواد والتقنيات المستوردة، والاتجاه إلى إنتاجها محليا. يمكن أن يساعد هذا في تقليص الديون الخارجية، ويسمح بتنفيذ المزيد من المشاريع والاستثمارات. على صعيد أسواق رأس المال، نحن متحمسون لانطلاق برنامج الطروحات الحكومية، فالبورصة المصرية تتمتع بإمكانيات هائلة، بالنظر إلى أنها مقومة بأقل من قيمتها الحقيقية.

في مرحلة ما، أود أن أقتحم مجال الاستثمار الخاص، فأنا أحب عمليات الفحص النافي للجهالة خلال الدمج والاستحواذ بشدة. الملكية الخاصة تمنحك أيضا إمكانية الوصول إلى المعلومات الموجودة في القطاع الخاص، والتي لا تكون متاحة للجمهور في العادة. سأحب أن أدخل هذا المجال.

خلال أوقات فراغي أحب الاستماع إلى البودكاست، خصوصا تلك التي تصدرها صحيفة وول ستريت جورنال، فهي تقدم المعلومات بسرعة وبطريقة ممتعة. بخلاف ذلك أذهب إلى السوبر ماركت كثيرا [تضحك]. بصفتي محللة للمستهلكين، يهمني رؤية الفرق في الأسعار في تلك المحلات، ومقارنة الأسهم التي أغطيها بالمنتجات المنافسة.

كما أنني أمارس اليوجا والتمارين الرياضية، فهي ضرورية في بيئة العمل المليئة بالضغوط التي أعيشها.

آخر عمل مميز شاهدته كان Squid Game. في العادة لا أحب مشاهدة الأعمال العنيفة للغاية، لكني وجدت قصة المسلسل مختلفة تماما.

أما آخر كتاب قرأته فكان The Mind Map Book، وأحببت الطريقة التي يساعد بها في تقديم المعلومات بطريقة مبسطة وجذابة. أعتقد بشكل شخصي أنه من المفيد جدا إضافة الصور إلى المعلومات، فهي تساعدني في حفظ الأشياء.

أحافظ على تنظيم العمل والحياة من خلال القوائم، ويساعدني في هذا تطبيق يسمى Any Do، وهو تطبيق رائع. كنت أعتمد على دفتر ملاحظات، لكني كنت أفقده باستمرار، أما هاتفي فهو موجود معي دوما، لذا فهو فعال.


أغلق مؤشر EGX30 على ارتفاع بنسبة 0.4% بنهاية تعاملات ثالث جلسات الأسبوع. وبلغ إجمالي قيمة التداولات 1.18 مليار جنيه (12.9% أقل من المتوسط على مدار الـ 90 يوما الماضية). وسجل المستثمرون الأجانب وحدهم صافي بائعين بختام الجلسة. وبهذا يكون المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية قد ارتفع بنسبة 6.3% منذ بداية العام.

في المنطقة الخضراء: راميدا (+6.5%)، وسبيد ميديكال (3.7%)، وأوراسكوم للتنمية مصر (+3.1%).

في المنطقة الحمراء: راية القابضة (-2.1%)، والسويدي إليكتريك (-1.4%)، وموبكو (-1.1%).

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).