الرجوع للعدد الكامل
الأحد, 7 نوفمبر 2021

الرقابة المالية ترفع سقف التداول بالهامش

الرقابة المالية ترفع الحدود القصوى المقترحة للتداول بالهامش: أصدرت الهيئة العامة للرقابة المالية قرارا بتحديد سقف جديد للتداول بالهامش على أسهم الشركات المدرجة – ومن ما نراه، يبدو أن الهيئة توسعت من مقترحاتها السابقة. لن تسمح اللوائح الصادرة حديثا للعميل الواحد ومجموعته المرتبطة بشراء الأسهم بالهامش بنسبة تزيد عن 3% من إجمالي أسهم الشركة أو 5% من أسهم الشركة حرة التداول، أيهما أعلى.

لن يسمح لشركة واحدة بتداول أكثر من 15% من إجمالي أسهمها بالهامش، أو 30% من أسهمها حرة التداول، أيهما أعلى. وفي اقتراح أبريل، اقترحت الرقابة المالية حد الأسهم الحرة المملوكة بالهامش إلى 25%.

يبدو القرار تساهلا من جانب الهيئة مقارنة بما اقترح سابقا: في القرار السابق، أرادت الهيئة وضع حد أقصى لحجم الشراء بالهامش المسموح به لكل عميل ومجموعاته المرتبطة عند 1% من حجم رأس المال السوقي للورقة المالية أو 2% من الأسهم حرة التداول للورقة المالية أيهما أعلى. كانت اللجنة الاستشارية لسوق المال التابعة للهيئة قد اقترحت في البداية وضع حد أقصى لمعاملات الشراء بالهامش على مستوى كل ورقة مالية كنسبة من الأسهم حرة التداول أو رأس المال السوقي أيهما أعلى، على أن تكون تلك النسبة 25% من الأسهم حرة التداول، أو 15% من رأس المال السوقي للورقة المالية أيهما أعلى.

ما الهدف؟ بينما يشجع صناع السياسة الإقراض بالهامش، فإن الزيادة الحادة في استخدام الأموال المقترضة أثارت قلق الهيئة. يهدف القرار الجديد إلى وضع قيود على مخاطر التركز أثناء تنفيذ التدابير التي تهدف إلى تجنب انهيار السوق جراء نداءات الهامش.

هل ما زلت غير متأكد من معنى التداول بالهامش؟ يمكنك قراءة هذا الموضوع من إنتربرايز تشرح الذي تعمق في تفاصيل الشراء بالهامش في وقت سابق من هذا العام.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).