الرجوع للعدد الكامل
الثلاثاء, 14 سبتمبر 2021

منصة كابيتر المصرية تجمع 33 مليون دولار في جولة تمويل أولية

جمعت شركة كابيتر المصرية الناشئة العاملة في مجال التجارة الإلكترونية 33 مليون دولار في جولة تمويل أولية بقيادة كونا كابيتال وإم إس أيه كابيتال، وفقا لبيان صحفي (بي دي إف). وشارك أيضا في الجولة صافولا وشروق بارتنرز وفاونديشن فينتشرز وأكسيون فينتشر لاب ودراية فينتشرز.

وتعد تلك واحدة من أكبر جولات التمويل الأولية للشركات الناشئة المصرية على الإطلاق، وتأتي بعد جولة التمويل الأولية البالغة قيمتها 40 مليون دولار، والتي اختتمتها شركة مكسب قبل شهرين. وتظل شركة إم إن تي حالا المصرية للمدفوعات الإلكترونية صاحبة الجولة التمويلية الأكبر في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بعدما أعلنت الأسبوع الماضي جمع نحو 120 مليون دولار في جولة تمويلية.

وستستخدم الشركة الأموال لتمويل التوسع في مصر والمنطقة في عام 2022، لا سيما في الخدمات المالية الرقمية، وفقا للبيان. وقال أحمد نوح الرئيس التنفيذي للعمليات في كابيتر "نحن في وضع جيد للتوسع جغرافيا لتمكين المزيد من تجار التجزئة في جميع أنحاء المنطقة من استخدام خدمات كابيتر مع التوسع أيضا في مجالات جديدة مثل المنتجات الزراعية والأدوية".

تأسست منصة كابيتر المتخصصة في مجال السلع الاستهلاكية سريعة الدوران في عام 2020، وتسمح لتجار التجزئة من الشركات الصغيرة والمتوسطة بطلب المخزون وترتيب التسليم والوصول إلى التمويل لدفع ثمن البضائع، مع تقديم رؤى قائمة على البيانات باستخدام تعلم الآلة لمساعدة الشركات الصغيرة والمتوسطة على بناء استراتيجيات إدارة وتوزيع أكثر كفاءة لسلاسل التوريد. "كانت أوجه القصور في سلاسل التوريد نقطة ضعف الموردين والتجار وتعالج منصة كابيتر ذلك بكفاءة." وفقا لمحمد بدران الرئيس التنفيذي للاستراتيجية لشركة صافولا.

التمويل يمثل أول استثمار في مصر لشركة كونا كابيتال المتخصصة في استثمارات الأسواق الناشئة في مجال التكنولوجيا المالية، حسبما ذكر البيان. وقالت مونيكا براند إنجل الشريك المؤسس والعضو المنتدب لكيونا كابيتال "يعتمد استثمارنا في كابيتر على محفظتنا الحالية للتجارة الإلكترونية وحضورها المتزايد في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. نحن نتطلع إلى مساعدة كابيتر في رحلتها لإحداث ثورة في قطاع البيع بالتجزئة في المنطقة وتقديم نموذج للأقران على مستوى العالم مع زيادة الخدمات لغير المتعاملين مع القطاع المصرفي".

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).