الرجوع للعدد الكامل
الأحد, 11 يوليو 2021

نتابع هذا الصباح: وفاة السيدة جيهان السادات عن عمر 88 عاما.. ومجموعة العشرين تحذر من مخاطر تهدد تعافي الاقتصاد

صباح الخير قراءنا الأعزاء، وأهلا بكم في أسبوع عمل جديد، نبدأه بإعلان دار الإفتاء المصرية في بيان لها أمس أن الثلاثاء 20 يوليو هو أول أيام عيد الأضحى المبارك. ولم تعلن البنوك والبورصة المصرية بعد عن موعد عطلة العيد، التي من المتوقع أن تستمر حتى الخميس 22 يوليو.

الخبر الأبرز خلال عطلة نهاية الأسبوع كان قرار روسيا رفع الحظر المفروض على الرحلات الجوية المباشرة إلى منتجات البحر الأحمر، والذي دام ستة أعوام (لكن لم يتضح بعد موعد تسيير أولى الرحلات). وتزامن ذلك مع اجتماع مجلس الأمن الدولي لمناقشة قضية سد النهضة. المزيد حول الموضوعين في نشرتنا.


توفيت يوم الجمعة السيدة جيهان السادات أرملة الرئيس الراحل محمد أنور السادات عن عمر ناهز 88 عاما، بعد صراع مع المرض. وشارك الرئيس عبد الفتاح السيسي وعدد من المسؤولين في تشييع جنازتها العسكرية. تزوجت السيدة الأولى سابقا من الرئيس السادات في سن الـ 15 عام 1949 وحتى اغتياله عام 1981. وأبرزت بي بي سي خبر وفاة السيدة جيهان، ودورها في الدفاع عن حقوق المرأة في مصر حيث ضغطت من أجل إصدار قوانين تمنحها حق حضانة الأطفال بعد الطلاق.

ونال الخبر اهتماما واسعا من جانب الصحافة العالمية هذا الصباح: رويترز | أسوشيتد برس | واشنطن بوست | نيويورك تايمز | بي بي سي.


الخبر الأبرز عالميا هذا الصباح – مجموعة العشرين تحذر من مخاطر سلالات "كوفيد-19" الجديدة على تعافي الاقتصاد: حذر وزراء مالية مجموعة العشرين أمس من أن انتشار السلالات المتحورة الجديدة من فيروس "كوفيد-19"، إلى جانب التفاوت في عمليات توزيع اللقاحات بالدول النامية، يمكن أن يعرض التعافي العالمي للخطر. وقالت مديرة صندوق النقد الدولي كريستالينا جورجيفا إن الانتشار السريع لسلالة دلتا المتحورة يعني أن الفيروس ما زال يمثل تهديدا رئيسيا للعالم بأكمله. ومن جهتهم، تعهد وزراء المالية بمواصلة تقديم الدعم الاقتصادي لمنع تراجع وتيرة التعافي.

والمجموعة توافق على اتفاقية الضريبة العالمية: وافق وزراء مالية المجموعة أمس أيضا على الاتفاقية التي من شأنها أن تفرض ضريبة عالمية على الشركات متعددة الجنسيات، وفقا لما ذكرته وكالة رويترز. وتنص الاتفاقية، التي دعمتها مجموعة السبع الشهر الماضي ووافقت عليها حوالي 130 دولة الأسبوع الماضي، على فرض ضريبة على الشركات العالمية الكبرى بحد أدنى 15% في كل الدول التي تعمل بها.

ضغوط على الدول الرافضة للتوقيع على الاتفاقية: تواصل مجموعة العشرين حث جميع الدول الرافضة للتوقيع على اتفاقية ضريبة الشركات العالمية قبل اجتماع قادة المجموعة، وفق فايننشال تايمز. وترفض ثمانية دول، من بينها أيرلندا وبربادوس والمجر وإستونيا، التوقيع على الحد الأدنى للضريبة.

لكن هناك عقبات أخرى: لا يزال بإمكان المشرعين الأمريكيين منع البلاد من المشاركة في الاتفاقية، والتي يتعين موافقة الكونجرس عليها. وصرح مسؤول في وزارة الخزانة الأمريكية لوكالة بلومبرج أن الركيزة الأولى من الاتفاقية، والتي تتضمن إعادة توزيع الحقوق الضريبية على الشركات متعددة الجنسيات، لن يتم الموافقة عليها قبل العام المقبل.

ما الخطوة التالية؟ سيناقش زعماء مجموعة العشرين الاتفاقية في اجتماعهم الذي سيعقد في إيطاليا خلال أكتوبر المقبل. ومن المقرر أيضا البدء في تنفيذ اتفاقية منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية بحلول عام 2023.

أبرز ما جاء في نشرتنا المسائية يوم الخميس:

  • التضخم يسجل ارتفاعا طفيفا في يونيو: أظهرت بيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء ارتفاع التضخم السنوي العام بالمدن المصرية بدرجة طفيفة إلى 4.9% في يونيو من 4.8% في مايو بدعم من التأثير المواتي لسنة الأساس وتباطؤ نمو أسعار الطعام والشراب الشهرية.
  • إيني الإيطالية تشارك في خطط مصر لإنتاج الهيدروجين الأخضر والأزرق: وقعت شركة إيجاس والشركة القابضة لكهرباء مصر مذكرة تفاهم الأسبوع الماضي مع شركة إيني الإيطالية للتعاون في إنتاج الهيدروجين الأخضر والأزرق وإعداد دراسات الجدوى لمشروعات إنتاج الهيدروجين في مصر.
  • 8 شركات مصرية ناشئة تجمع تمويلات بقيمة 52 مليون دولار في يونيو، وذلك من إجمالي تمويلات بقيمة 267 مليون دولار شهدتها منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا خلال الشهر. واستحوذت شركة تريلا على نصيب الأسد من التمويلات التي تلقتها الشركات المصرية، إذ أتمت أواخر الشهر الماضي جولة بقيمة 42 مليون دولار بقيادة شركة جروث ميرسك.


يحدث اليوم-

تواصل البورصة المصرية اليوم اختبار نظام جديد لاحتساب أسعار إغلاق الأسهم، والذي يعتمد على عقد مزاد بنهاية جلسة التداول لتحديد سعر الإغلاق. وستستمر الجلسات التجريبية التي بدأت البورصة عقدها الأسبوع الماضي، حتى الغد. وتحدثنا مع رئيس البورصة المصرية محمد فريد الأسبوع الماضي لمعرفة كيفية عمل النظام الجديد.

يناقش مجلس النواب في جلسته العامة اليوم وغدا تعديلات مقترحة على قانون العقوبات من شأنها تشديد عقوبة التعرض للغير والتحرش الجنسي. وتنص التعديلات، التي حصلت على موافقة نهائية من قبل لجنة الشؤون الدستورية في المجلس أواخر يونيو، على أن يعاقب بالحبس لمدة تتراوح بين سنتين و4 سنوات وغرامة قدرها 100-200 ألف جنيه أو بإحدي العقوبتين، كل من تعرض للغير في مكان عام أو خاص أو مطروق بإتيان أمور أو إيحاءات أو تلميحات جنسية أو إباحية سواء بالإشارة أو بالقول أو الفعل بأية وسيلة بما في ذلك وسائل الاتصالات السلكية أو اللاسلكية أو الإلكترونية أو أو وسيلة تقنية أخرى. وينص القانون الحالي على معاقبة الجاني بالسجن لمدة عام وغرامة تصل إلى 10 آلاف جنيه.

شاهد هذا المساء – يخوض المنتخبان الإنجليزي والإيطالي المباراة النهائية لبطولة كأس الأمم الأوروبية 2020 لكرة القدم في تمام الساعة 9 مساء بتوقيت القاهرة على ملعب ويمبلي في لندن، بحضور أكثر من 60 ألف مشجع.

من ناحية أخرى، توج المنتخب الأرجنتيني في وقت مبكر من صباح اليوم بلقب بطولة كوبا أمريكا 2021 بعد تغلبه على غريمه البرازيلي بهدف مقابل لا شيء في المباراة النهائية للبطولة.

300 جنيه رسوم إضافية عند إصدار أو تجديد جوازات السفر، بدخول نموذج وثيقة تأمين رعاية المسافر الإلزامية حيز التنفيذ اعتبارا من 3 يوليو الجاري بموجب قرار الهيئة العامة للرقابة المالية المنشور بالجريدة الرسمية (بي دي إف)، والذي تتولى بموجبه المجمعة المصرية لتأمين السفر للخارج التي أنشئت في مايو الماضي، إدارة العملية. وتتعهد المجمعة بتقديم المساعدة الفورية العاجلة لحاملي جوازات السفر المصرية فى حالة تعرض أي منهم خلال مدة التأمين لأي حادث عرضي مفاجئ أو مرض طارئ أصابه أثناء رحلة السفر وتواجده خارج مصر. ويسري التأمين فقط على الرحلات التي لا تتعدى 90 يوما متتالية خلال فترة صلاحية جواز السفر، ويستثنى منها الإقامات أو التنقلات بالخارج والتي تتجاوز فترة الـ 90 يوما. وبالرغم من ذلك أخلى القرار مسؤولية المجمعة عن أي تعويضات لمن يقل عمره عن 30 يوما أو يزيد عن 85 عاما وقت وقوع الضرر. الوثيقة تضمن التعويض في 3 حالات، تشمل النفقات الطبية وتكاليف الإقامة بالمستشفيات فى حدود 30 ألف يورو حتى وإن كانت بسبب كوفيد -19، فضلا عن تحمل النفقات الفعلية لنقل أو إعادة المؤمن له إلى بلد الإقامة فى حالة المرض أو وقوع حادث، وتكاليف إعادة الجثمان إلى البلاد فى حالة الوفاة.

يحدث هذا الأسبوع-

هل تعلن الحكومة قرارها بشأن أسعار الوقود قريبا؟ تحدثت عدة تقارير صحفية منذ بداية الشهر الحالي حول لجنة التسعير التلقائي للمواد البترولية والقرار الذي يمكن أن تتخذه بشأن أسعار الوقود خلال الربع الثالث من 2021. وكنا نتوقع أن يصدر القرار أمس، إلا أن مصدر حكومي أشار إلى أن قرار اللجنة يمكن أن يتأجل لموعد لاحق من الشهر الحالي.

من ناحية أخرى، أصبح قرار اللجنة أكثر صعوبة عقب فشل تحالف "أوبك بلس" في التوصل إلى اتفاق بشأن إمدادات النفط العالمية. وقد زادت حالة عدم اليقين بالأسواق في ظل الخلاف بين السعودية والإمارات والذي حال دون الاتفاق على مقترح الأسبوع الماضي بزيادة الإنتاج. ويتوقع محللون ارتفاع أسعار النفط بوتيرة أسرع في غياب المزيد من الإمدادات العالمية، فيما حذر محللون آخرون من أن الخلاف بين اثنين من أكبر منتجي النفط داخل أوبك يمكن أن يمثل تهديدا وجوديا للتحالف وأنه قد يشعل حرب أسعار جديدة مما سيؤدي إلى انهيار الأسعار.

تجري البورصة المصرية الأربعاء المقبل انتخابات مجلس إدارتها في دورته الجديدة 2021-2025. ويمكنك الاطلاع على قائمة المرشحين لعضوية المجلس من هنا.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).