الرجوع للعدد الكامل
الإثنين, 5 يوليو 2021

نتابع هذا الصباح

صباح الخير قراءنا الأعزاء، وأهلا بكم في يوم يحمل الكثير من الأخبار الجيدة، والتي نبدأها بإعلان هيئة قناة السويس أنها بصدد رفع الحجز المفروض على ناقلة الحاويات العملاقة "إيفر جيفن" أخيرا هذا الأسبوع بعد توصلها لاتفاق مع مالكي السفينة. وهيمن الخبر على اهتمامات الصحف الأجنبية في تغطيتها لمصر هذا الصباح.

ومن الأخبار الجيدة أيضا على الصعيد المحلي قرار الحكومة بتخفيف القيود المفروضة على الفنادق والمنشآت الأخرى اعتبارا من الغد من خلال السماح لها بالعمل بنسبة 70% من طاقتها الاستيعابية. المزيد تجدونه في نشرتنا اليوم.

الخبر الأبرز هذا الصباح-

الإمارات في مواجهة العالم، مع تواصل اجتماعات تحالف "أوبك بلس" اليوم للتوصل إلى اتفاق بشأن زيادة الإنتاج العالمي من النفط. "اقبلوا شروطنا وإلا سينسف تحالف أوبك بلس"، هذا هو أسلوب التفاوض الذي تتبعه أبو ظبي، والتي كانت الدولة الوحيدة التي رفضت الأسبوع الماضي الموافقة على تخليص خفض الإنتاج المشروط بتمديد الاتفاقية الحالية. وتطالب الإمارات بالسماح لها بإنتاج المزيد من النفط، وتقول إن الحصص التي تفاوضت عليها السعودية وروسيا غير عادلة.

أصل الخلاف: نقطة الأساس المرجعية. وفقا لاتفاقية خفض الإنتاج العالمي الحالية، يحتسب حجم الإنتاج المسموح به لكل دولة وفقا لنقطة أساس مرجعية. وحجم الإنتاج المرجعي للإمارات حاليا هو 3.2 مليون برميل يوميا، والذي تراه حاليا منخفضا للغاية ويجب أن يكون 3.8 مليون برميل يوميا. وتعرب أبو ظبي أيضا عن انزعاجها من استثمار مليارات الدولارات للتوسع في الطاقة الإنتاجية للنفط دون طائل.

صراع بين الحلفاء: ليست ثمة مؤشرات من الجانب الإماراتي أو السعودي على التوصل لاتفاق قريبا، إذ يصر وزيرا الطاقة في كلا البلدين على التمسك بموقفيهما المعلنين.

الرهان مرتفع: الفشل في التوصل إلى اتفاق سيؤدي إلى أحد شيئين. أسعار النفط – التي ارتفعت بالفعل بسبب زيادة الطلب ونقص المعروض – تواصل الارتفاع مع فشل الإنتاج في تلبية حجم الطلب. أو ستؤدي الاجتماعات غير التوافقية إلى تفكك التحالف الفضفاض لمنتجي النفط، وهو ما قد يؤدي إلى حرب أسعار كالتي رأيناها العام الماضي. المزيد في بلومبرج وسي إن بي سي.

الخبر الأبرز عالميا – الصين تشن حملة على تطبيق النقل التشاركي "ديدي": أمرت السلطات الصينية بإزالة تطبيق النقل التشاركي ديدي من متاجر التطبيقات الإلكترونية المحلية بسبب اتهامات تتعلق بالاحتكار وجمع بيانات المستخدمين بصورة غير قانونية، وفق ما ذكرته وكالة بلومبرج. ويأتي القرار بعد أيام من جمع التطبيق العملاق 4.4 مليار دولار في أكبر اكتتاب عام أولي لشركة صينية في الولايات المتحدة منذ عام 2014. وتوقف التطبيق عن إضافة مستخدمين جدد منذ يوم السبت 3 يوليو، ويقوم حاليا بتصحيح أوضاعه وفقا للمتطلبات التنظيمية. وتصدر الخبر تغطية الصحف الاقتصادية العالمية ومنها فايننشال تايمز، ودويتشه فيله، وسي إن بي سي، ووول ستريت جورنال.

أبرز ما جاء في نشرتنا المسائية يوم الأحد:

  • مساهمو جلوبال كورب يسعون إلى التخارج منها: تعتزم عدة صناديق استثمار وبنوك أوروبية الاستحواذ على حصة تصل إلى 90% من شركة جلوبال كورب للخدمات المالية، والمملوكة لصندوقي ازدهار مصر للاستثمار المباشر، وسند لتمويل المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناھية الصغر.
  • عائدات السياحة المصرية تسجل نحو 4 مليارات دولار في النصف الأول من 2021.
  • أزمة سفينة "إيفر جيفن" على وشك الانتهاء: من المرجح أن توقع هيئة قناة السويس اتفاقا نهائيا مع مالكي سفينة "إيفر جيفن" التي أغلقت الممر الملاحي للقناة لمدة ستة أيام في وقت سابق من هذا العام، لتضع بذلك حدا للنزاع الذي استمر لعدة شهور.

يحدث اليوم –

شكري يزور نيويورك لحضور اجتماع مجلس الأمن بشأن سد النهضة: توجه وزير الخارجية سامح شكري إلى نيويورك أمس لحضور الاجتماع المقرر أن يعقده بمجلس الأمن الدولي لمناقشة أزمة سد النهضة هذا الأسبوع، وفق بيان وزارة الخارجية. ومن المقرر أن يلتقي شكري مع نظرائه من الوزراء والمندوبين الدائمين للدول الأعضاء بالمجلس، لحشد الدعم للموقف المصري إزاء خطط إثيوبيا للمضي قدما في عملية الملء الثاني للسد بشكل أحادي.

المجلس قد يجتمع الخميس المقبل لمناقشة القضية، وفق ما قالته الحكومة السودانية السبت الماضي. وتجهز القاهرة والخرطوم حاليا مشروع قرار لتسليمه إلى المجلس، والذي يمهل الدول الثلاث ستة أشهر لإنهاء المفاوضات وصياغة اتفاقية ملزمة بشأن قواعد ملء وتشغيل السد.

أمل ضئيل في تحقيق انفراجة: في الوقت الذي يكثف مصر والسودان ضغوطهما من أجل الوصول إلى حل للأزمة خلال الاجتماع المرتقب (في حين تدفع إثيوبيا في الاتجاه المعاكس)، قال نيكولاس دي ريفيير المندوب الدائم لفرنسا لدى الأمم المتحدة ورئيس المجلس للصحفيين الأسبوع الماضي إن الاجتماع قد لا يسفر عن إجراءات ملموسة، مضيفا أن المجلس ليس لديه الكثير الذي يمكن القيام به عدا جمع أطراف النزاع للتعبير عن مخاوفها ثم حثهم على العودة لطاولة المفاوضات.


تنظم جمعية رجال الأعمال البريطانية المصرية أسبوع تعليم عن بعد بدءا من اليوم، يتضمن 3 ندوات. تعقد الندوة الأولى اليوم في الساعة 10 صباحا، وتناقش التعليم القائم على المهارات بينما سيكون مستقبل الاستثمار في التعليم هو الموضوع المطروح في الندوة الثانية في الساعة 12:30 ظهرا من نفس اليوم. وستعقد ندوة حول التحول الرقمي للتعليم في مصر غدا الثلاثاء في الساعة 12 ظهرا.

أبرز المؤشرات الاقتصادية التي نترقبها هذا الشهر:

  • مؤشر مديري المشتريات الخاص بمصر، والذي سيصدر غدا الثلاثاء، في حين يصدر المؤشر الخاص بكل من السعودية والإمارات اليوم.
  • احتياطي النقد الأجنبي حتى نهاية يونيو، والذي من المنتظر أن يعلن عنه البنك المركزي مطلع الأسبوع المقبل.
  • بيانات التضخم لشهر يونيو، والمتوقع صدروها الأسبوع المقبل.

في المفكرة-

يعقد مجلس صناعات الطاقة النظيفة للشرق الأوسط وشمال أفريقيا ندوة عبر الإنترنت بعنوان "كفاءة الطاقة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا: الحالة والتوقعات" غدا الثلاثاء في الساعة 3:30 مساء.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).