الرجوع للعدد الكامل
الخميس, 17 يونيو 2021

الولايات المتحدة تدعم تحول مصر نحو الطاقة الشمسية

الولايات المتحدة تدعم تحول مصر نحو الطاقة الشمسية: تخطط الولايات المتحدة لتقديم تمويلات جديدة لمصر لتسريع تحولها من الوقود الأحفوري إلى الطاقة المتجددة، وفق تصريحات المبعوث الأمريكي للمناخ جون كيري للصحفيين عقب اجتماع مع وزير الخارجية سامح شكري في القاهرة أمس، تناولتها أسوشيتد برس. وقال كيري إن مصر تتميز بأنها "الدولة الأولى في العالم" التي تستفيد من الطاقة الشمسية، مضيفا أن هذا التحول للطاقة المتجددة سيساهم في خلق فرص عمل جديدة. والتقى كيري خلال زيارته للقاهرة أيضا مع رئيس الوزراء مصطفى مدبولي ووزيرة البيئة ياسمين فؤاد، وفق بيان وزارة الخارجية الأمريكية، الذي لم يكشف عن تفاصيل أخرى.

وتمتلك مصر بالفعل أحد أكبر منشآت الطاقة الشمسية في العالم، وهو مجمع بنبان للطاقة الشمسية البالغة قدرته الإجمالية 1.65 جيجاوات، مما ساعد البلاد على إنتاج 3.65 جيجاوات ساعة من الطاقة الشمسية في العام المالي 2020/2019. وتجري الحكومة محادثات مع مستثمرين لإطلاق مشروعات جديدة للطاقة الشمسية وطاقة الرياح بقدرات إجمالية إضافية تبلغ 2 جيجاوات.

لكن مصر لا تزال تعتمد بشكل كبير على الوقود الأحفوري لتلبية احتياجاتها من الطاقة: شكلت مصادر الطاقة المتجددة 3.4% فقط من مزيج الطاقة العام الماضي. وتشير التقديرات إلى أن الكهرباء المنتجة من الغاز الطبيعي وحده تمثل ما بين 70% إلى 75% من مزيج الطاقة في البلاد خلال النصف الأخير من العقد السابق.

ومن شأن أي تمويل جديد أن يساعد الحكومة على تحقيق أهدافها المتعلقة بالطاقة المتجددة، ومن بينها رفع نسبة مساهمتها في مزيج الطاقة بالبلاد إلى 20% بحلول عام 2022، و42% بحلول عام 2035. ومن المتوقع أن يكون القطاع الخاص المساهم الأكبر في القدرات المخطط إضافتها.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).