الرجوع للعدد الكامل
الإثنين, 8 مارس 2021

أسواق المال في 8 مارس 2021

أعراض الانسحاب: هل يتسبب التعافي الأمريكي في أزمة جديد بالأسواق الناشئة؟ قد تتعرض الأسواق الناشئة لهزة جديدة مع بداية الانسحاب التدريجي للفيدرالي الأمريكي من شراء أذون الخزانة الأمريكية، وهي الخطوة التي بدأها وكثفها بداية العام الماضي كجزء من سياسة التيسير الكمي المتبعة لمواجهة الضغوطات التي تسببت بها جائحة "كوفيد-19"، بحسب تقرير لمجلة الإيكونوميست. فمع نهاية فبراير الماضي ارتفع العائد على أذون الخزانة الأمريكية ليتسبب في هجرة بعض استثمارات الديون من الأسواق الناشئة، ما أدى إلى هبوط أحد المؤشرات الرئيسية العامة لقياس أداء أسهم وسندات الأسواق الناشئة بنسبة 7% قبل أن يعود إلى الهدوء في بداية مارس.

الأسواق الناشئة قد تصبح ضحية للنجاح الذي حققته في السنوات الأخيرة في الحفاظ على استقرار أسواقها وجذب الاستثمارات الساخنة بالعملة الأجنبية بالإضافة إلى زيادة نصيب الأجانب من الديون بالعملة المحلية، ما سيجعلها في أزمة كبيرة مماثلة للأزمة التي حدثت عام 2013 مع تبني الفيدرالي الأمريكي لنفس التوجه بعد التعافي من الأزمة المالية العالمية، حسبما يرى تقرير الإيكونوميست. وستتسبب هجرة الأموال الساخنة بصورة كبيرة سعيا وراء عوائد الديون الأمريكية في ضغوطات تضخمية كبيرة وانهيار في عملات الأسواق الناشئة وارتفاع فاتورة ديونها الخارجية.

توقعات بحدوث طفرة في إيرادات البترول تستفيد منها دول الشرق الأوسط الغنية بالنفط، بعد قرار مجموعة "أوبك بلس" المفاجئ خلال اجتماعها الأسبوع الماضي بالإبقاء على مستويات الإنتاج الحالية، مما أدى لوصول سعر البرميل إلى ما يقرب من 70 دولار، ارتفاعا من 59 دولار للمتوسط خلال العام الجاري، حسبما ذكر تقرير وكالة بلومبرج. ونقل التقرير عن كبيرة الخبراء الاقتصاديين لدى بنك أبو ظبي التجاري مونيكا مالك أن مستويات الأسعار هذه تعني إمكانية حدوث فوائض مالية لدى الدول الكبيرة بالخليج، بعد اتساع عجز الموازنة في الاقتصادات المعتمدة على النفط في أعقاب تراجع الطلب والأسعار الناجم عن جائحة "كوفيد-19". وقررت "أوبك بلس" اتخاذ إجراء مضاد بخفض إنتاج البترول العالمي بنحو 10% منذ العام الماضي، رغم أن كل التوقعات كانت تشير إلى رفع الإنتاج بمقدار 500 ألف برميل يوميا. وكان من المتوقع أيضا أن تزيد السعودية إنتاجها بمقدار مليون برميل يوميا، لكنها أعلنت أنها لن تفكر في ذلك قبل نهاية أبريل على الأقل.

Up

EGX30 (الأحد)

11558

+2.0% (منذ بداية العام: +6.6%)

Up

دولار أمريكي (البنك المركزي)

شراء 15.65 جنيه

بيع 15.75 جنيه

Up

دولار أمريكي (البنك التجاري الدولي)

شراء 15.65 جنيه

بيع 15.75 جنيه

None

أسعار الفائدة (البنك المركزي المصري)

8.25% للإيداع

9.25% للإقراض

Up

تداول (السعودية)

9351

+1.2% (منذ بداية العام: +7.6%)

None

سوق أبو ظبي

5692

0% (منذ بداية العام: +12.8%)

Down

سوق دبي

2546

-0.9% (منذ بداية العام: +2.2%)

Up

ستاندرد أند بورز 500

3842

+2.0% (منذ بداية العام: +2.3%)

Down

فوتسي 100

6631

-0.5% (منذ بداية العام: +2.6%)

Up

خام برنت

71.14 دولار

+2.6%

Up

غاز طبيعي (نايمكس)

2.71 دولار

+0.2%

Up

ذهب

1708.90 دولار

+0.6%

Up

بتكوين

51285.60 دولار

+4.7%

أنهى EGX30 جلسة أمس مرتفعا بنسبة 2.0%. وبلغ إجمالي قيمة التداولات 954 مليون جنيه (35.3% تحت المتوسط على مدار الـ 90 يوما الماضية)، مدفوعا بارتفاع سهم البنك التجاري الدولي صاحب الوزن النسبي الأكبر على المؤشر بنسبة 2.7%. وسجل المستثمرون الأجانب وحدهم صافي بيع. وارتفع المؤشر بذلك بنسبة 6.6% منذ بداية العام.

في المنطقة الخضراء: أموك (+7.9%)، وسيدي كرير للبتروكيماويات (+6.5%)، وأوراسكوم للاستثمار (+6.4%).

في المنطقة الحمراء: إيديتا (-1.2%)، والشرقية للدخان (-0.2%)، وهيرميس (-0.1%).

أداء متباين للأسواق العالمية هذا الصباح، وكان مؤشر نيكاي الياباني هو الوحيد في الأسواق الآسيوية الذي أغلق على ارتفاع هذا الصباح، بينما تراجعت جميع الأسهم في شنغهاي وهونج كونج وكوريا في أول جلسات الأسبوع، وتشير تعاملات العقود الآجلة إلى أن مؤشر داو جونز سيفتح في المنطقة الخضراء، بينما يبدأ كل من ناسداك وستاندرد آند بورز الأسبوع على انخفاض. ومن المرجح أن يتباين أداء الأسواق لأوروبية أيضا.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).