الرجوع للعدد الكامل
الأربعاء, 3 مارس 2021

أحدث مستجدات "كوفيد-19" في مصر والعالم

أعلنت وزارة الصحة المصرية أمس تسجيل 581 إصابة جديدة بفيروس "كوفيد-19"، انخفاضا من 586 إصابة أول أمس، ليصل بذلك إجمالي الحالات المسجلة في البلاد إلى 183,591 حالة، من بينها 141,655 حالة تعافت وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي. وسجلت الوزارة أمس أيضا 42 حالة وفاة، ليرتفع بذلك إجمالي حالات الوفاة إلى 10,778 حالة.

ومستشار وزيرة الصحة لشؤون تكنولوجيا المعلومات أيسم صلاح يعلن إصابته بفيروس "كوفيد-19"، وفق ما كتبه على حسابه الشخصي على فيسبوك.

في الوقت الذي تتزايد فيه المخاوف بشأن مدى سلامة اللقاحات وفعاليتها، يواصل لقاح "سينوفارم" الصيني اجتياحه على مستوى العالم، بما في ذلك مصر، حيث ما زال البعض قلقا بشأن اللقاح، وفقا لوكالة أسوشيتد برس. وأشارت الوكالة إلى أن أحد الممرضين بمصر والذي تلقى اللقاح لديه مخاوف بشأن نقص البيانات المتاحة للجمهور والمتعلقة بالتجارب السريرية للقاح، بينما قال مسؤول آخر إن اللقاحات المصنعة في الغرب "محجوزة للدول الغنية". وأهدت الصين مصر 300 ألف جرعة من اللقاح، ومن المقرر أن ترسل دفعة مماثلة قريبا.

من المتوقع إرسال 237 مليون جرعة من لقاح أسترازينيكا إلى حوالي 142 دولة بنهاية مايو المقبل من خلال مبادرة كوفاكس، وفقا لما صرح به مدير عام منظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم جيبريسوس، في مؤتمر صحفي عقده افتراضيا أمس. وأوضح جيبريسوس أن الجدول الزمني الخاص بتوصيل اللقاح الذي تصنعه شركة أسترازينيكا بالتعاون مع معهد سيروم الهندي، سيقسم إلى جدولين منفصلين مدة كل منهما شهرين (من فبراير إلى مارس، ومن أبريل إلى مايو)، وهو ما يتوقف على عدد من العوامل بما في ذلك المتطلبات التنظيمية لكل دولة، ومدى إتاحة إمدادات اللقاح، واستيفاء المعايير الأخرى. وكانت وزيرة الحصة هالة زايد صرحت أن مصر ستحصل على 40 مليون جرعة من لقاح أسترازينيكا خلال هذا العام بموجب الاتفاق مع التحالف الدولي للقاحات والأمصال (جافي).

حصلت نيجيريا على 3.94 مليون جرعة من لقاح أسترازينيكا كجزء من مبادرة كوفاكس التابعة لتحالف جافي العالمي للقاحات والأمصال التي تهدف لإيصال نحو 90 مليون جرعة من لقاحات "كوفيد-"19 إلى أفريقيا خلال الربع الأول من العام الجاري، وفقا لما نقلته أسوشيتد برس. وتعد هذه الدفعة هي أكبر شحنة أرسلتها كوفاكس حتى الآن، بعد أن حصلت غانا على 600 ألف جرعة، فيما تلقت كوت ديفوار 504 آلاف جرعة الأسبوع الماضي.

السلالة الجديدة لـ "كوفيد-19" التي اكتشفت في البرازيل أسرع انتشارا بأكثر من مرتين وعلى الأرجح تستطيع التغلب على المناعة الطبيعية المكتسبة من الإصابة السابقة للفيروس، مقارنة بالسلالات الأخرى، وفقا لما نقلته صحيفة فايننشال تايمز عن دراسة أجراها فريق بحثي من البرازيل والمملكة المتحدة لم تصدر بعد. وكانت النسخة المتحورة من الفيروس التي تسمى "بي 1" قادرة على الإفلات من المناعة الطبيعية المكتسبة من الإصابة السابقة بالمرض بنسبة من 25% إلى 61%" وهو ما يعتبر إشارة إلى أن اللقاحات الحالية ربما كانت أقل فاعلية ضد هذه السلالة. وتتصاعد المخاوف عالميا بشأن النسخة المتحورة "بي 1" إذ جرى اكتشافها في أكثر من 25 دولة حتى الآن، من بينها بلجيكا والسويد والمملكة المتحدة. ونشرت صحيفة الجارديان شرحا بشأن ما يعرفه العالم حتى الآن عن هذه النسخة المتحورة، فيما يستعرض موقع فايرولوجيكال السلالة بمصطلحات طبية أكثر.

حذرت منظمة الصحة العالمية أمس من الشعور الزائف بالثقة بسبب طرح اللقاحات، في إشارة إلى رفع قيود الإغلاق قبل أوانها في العديد من البلدان في الوقت الذي يتزايد فيه انتشار السلالات المتحورة من فيروس "كوفيد-19". وتجاوز عدد الوفيات حول العالم جراء الفيروس حاجز الـ 2.5 مليون شخص، في حين بلغ عدد الإصابات حوالي 115 مليون حالة، وفقا لبيانات جامعة جونز هوبكينز.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).