الرجوع للعدد الكامل
الخميس, 3 ديسمبر 2020

أحدث مستجدات "كوفيد-19" في مصر والعالم

الحكومة ترفض استبعاد إعادة الإغلاق مجددا مع استمرار ارتفاع حالات الإصابة بـ "كوفيد-19": حذرت حكومة مصطفى مدبولي أمس من اللجوء إلى فرض إغلاق جزئي مجددا حال استمرار الارتفاع الحالي في حالات الإصابة بفيروس "كوفيد-19"، وفق ما ذكره المتحدث باسم مجلس الوزراء نادر سعد مساء أمس خلال مداخلة هاتفية مع شريف عامر ببرنامجه "يحدث في مصر". وقال سعد إن "الإغلاق الجزئي له تكلفة وثمن، وهذا ما نسعى لتجنبه، لكن في النهاية لجنة الأزمات هي التي ستتخذ القرار"، (شاهد 2:26 دقيقة).

والإصابات الجديدة بالفيروس تتخطى حاجز الـ 400 إصابة لأول مرة منذ يوليو: أعلنت وزارة الصحة في بيان لها أمس تسجيل 421 إصابة جديدة بفيروس "كوفيد-19"، ارتفاعا من 392 إصابة أول أمس، ليصل بذلك إجمالي الحالات المسجلة في البلاد إلى 116,724 حالة، من بينها 102,949 حالة تعافت تماما وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي. وقال المتحدث باسم مجلس الوزراء إن عدد حالات الإصابة الخطيرة يتزايد حاليا، مشيرا إلى أن نسبة إشغال أسرة الرعاية المركزة ارتفعت إلى 52%، ونسبة استخدام أجهزة التنفس الصناعي إلى 31%.

وسجلت الوزارة أمس أيضا 28 حالة وفاة جديدة بالفيروس، وهو أعلى معدل يومي لحالات الوفاة منذ أغسطس الماضي، ليرتفع بذلك إجمالي حالات الوفاة في البلاد إلى 6,694 حالة.

اللقاح قد يصل إلى البلاد في غضون 25 أسبوعا: من المنتظر أن تصل الشحنة الأولى من اللقاحات التي اتفقت الحكومة المصرية للحصول عليها من خلال مبادرة "كوفاكس" التابعة لمنظمة الصحة العالمية في 20-21 مايو المقبل، وفق ما كشف عنه المتحدث باسم مجلس الوزراء لقناة "إكسترا نيوز" (شاهد 11:39 دقيقة). وتهدف مبادرة "كوفاكس" إلى توزيع لقاحات "كوفيد-19" على الاقتصادات ذات الدخل المنخفض والمتوسط.

إنها اللحظة المنتظرة.. أجازت بريطانيا لقاح فايزر وبيونتك المضاد لـ "كوفيد-19" على أن يبدأ توزيع 800 ألف جرعة منه الأسبوع المقبل. وستكون الأولوية للحصول على اللقاح، الذي تبلغ نسبة فعاليته 95%، لكبار السن والأطقم الطبية. وبذلك تصبح الحكومة البريطانية هي الأولى حول العالم لترخيص اللقاح.

وسيعتمد حصول باقي البريطانيين على اللقاح على سرعة فايزر في تصنيعه ونقله، خاصة أنه يجب حفظه في درجة حرارة 70 تحت الصفر لمدة 5 أيام قبل حقنه. وطلبت بريطانيا جرعات تكفي ثلث سكانها، بمقدار 40 مليون جرعة، ويحصل كل شخص على جرعتين.

وقد تكون الولايات المتحدة هي التالية في ترخيص اللقاح عندما تجتمع إدارة الغذاء والدواء الأمريكية في 10 ديسمبر الجاري لبحث الأمر.

وتعد السرعة التي جرى ترخيص اللقاح بها مثار انتقادات من الاتحاد الأوروبي الذي دعا لفترة أطول من أجل إجراء المزيد من التدقيق وتوفير الأدلة، بينما تقول بريطانيا أنها أجرت تحليلات وافية للبيانات الخاصة به. ومع ذلك فمن المتوقع أن تعتمد وكالة الأدوية الأوروبية اللقاح قبل نهاية الشهر الجاري.

وحصل الخبر على تغطية واسعة في وسائل الإعلام العالمية وبينها رويترز وسي إن إن وفايننشال تايمز، ووول ستريت جورنال.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).