الرجوع للعدد الكامل
الإثنين, 26 أكتوبر 2020

مستثمرو المؤسسات وبيوت الأبحاث يؤكدون ثقتهم في البنك التجاري الدولي

مستثمرو المؤسسات وبيوت الأبحاث يؤكدون ثقتهم في البنك التجاري الدولي وسط ضغوط بيعية لسهم البنك من المستثمرين الأفراد بعد استقالة عز العرب. أكدت أربعة بيوت أبحاث ثقتها في سهم البنك التجاري الدولي في أعقاب استقالة هشام عز العرب يوم الجمعة من منصب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب بالبنك. وأشار مراقبون إلى أن عمليات البيع المكثفة على سهم البنك بالبورصة المصرية أمس جاءت من المستثمرين الأفراد.

وهوى سهم البنك بنحو 10% خلال تداولات جلسة أمس قبل أن يرتد قليلا ليغلق متراجعا بنسبة 6.9%. وكانت الهيئة العامة للرقابة المالية أمرت بوقف التداول على السهم صاحب الوزن النسبي الأكبر بالمؤشر يوم الخميس، قبل أن يستأنف التداول عليه أمس الأحد. وكانت شهادات الإيداع الدولية للبنك في بورصة لندن هبطت يوم الخميس، وواصلت الهبوط يوم الجمعة، قبل أن تنهي جلسة الجمعة على ارتفاع. ومنذ الإغلاق عند سعر 4.23 دولار يوم الأربعاء، هبطت شهادات الإيداع الدولية للبنك إلى 3.50 دولار عند إغلاق يوم الخميس، وسجلت أدنى مستوى لها في تداولات اليوم الواحد يوم الجمعة عند 1.77 دولار، قبل أن ترتفع لتغلق عند 4 دولارات وسط أحجام تداول مرتفعة غير مسبوقة، وفقا لبيانات بورصة لندن.

وأكدت أربعة بيوت أبحاث على تقييمها لسهم البنك التجاري الدولي منذ المؤتمر الهاتفي الذي عقده الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب للبنك حسين أباظة يوم الجمعة الماضي مع أكثر من 600 مستثمر، من بينهم مديري صناديق ومحافظ استثمارية ومحللين ماليين. وأبقت كل من إتش إس بي سي وأرقام كابيتال والعربي الأفريقي الدولي لتداول الأوراق المالية على توصياتها بشراء السهم، فيما أوصت فاروس المستثمرين بالإبقاء على وزن مساو للسهم بالمحفظة.

وتعتقد بحوث إتش إس بي سي أن "السوق بالغت في ردة فعلها على الأنباء المفاجئة برحيل رئيس مجلس الإدارة"، واستمرت في "رؤيتها للبنك التجاري الدولي كبنك قوي ماليا". وكتب محلل إتش إس بي سي أيبك إسلاموف إن تدقيق البنك المركزي قد يؤدي إلى تكاليف أعلى لمراقبة الامتثال داخليا على المدى المتوسط. وأبقى على السعر المستهدف للسهم عند 86 جنيها، وهو ما يعني زيادة بأكثر من 40% عن السعر الحالي.

ودعت داليا بونا المحللة في فاروس العملاء إلى "عدم الهلع"، وأن مغادرة عز العرب "ليست كارثة"، فيما قالت مذكرة لرئيس قطاع البحوث في برايم القابضة، عمرو الألفي، إن على المستثمرين "عدم الهلع دون داع". وأكد شهاب حلمي، محلل القطاع المصرفي في "برايم"، أنه على الرغم من تأثر أداء القطاع البنكي في البورصة المصرية خلال تداولات الأسبوع الحالي بتنحية "عزب العرب" إلا أنه لن يمتد طويلا.

وقالت شعاع كابيتال إنه من غير المرجح أن تتفاقم أزمة "التجاري الدولي" لأكثر من هذا الحد. وفي مقابلة مع بلومبرج، قالت المحللة لدى شعاع آرثي تشاندراسيكاران، إن المستثمرين سينتظرون لحين صدور التقرير الكامل للمراجعة المالية للبنك، والذي ما زال في انتظار موافقة البنك المركزي عليه. ولفتت المحللة لدى شعاع كابيتال إلى أن الطريقة التي أعلن بها عن التطورات الأخيرة بالبنك، وأيضا التطورات على مدار اليومين الماضيين، تسببت في خيبة أمل لدى مجتمع المستثمرين.

ولم يصدر حتى الآن تعليقات من شركات الأبحاث الكبرى الأخرى، مثل المجموعة المالية هيرميس وجولدمان ساكس وجي بي مورجان. وقال أحد خبراء السوق أمس إن عدم صدور تعليقات من شركات الأبحاث تلك يوحي بأنها ترى أنه ليست ثمة حاجة لتحديث نماذجها أو تعديل توصياتها الخاصة بالسهم في أعقاب رحيل عز العرب.

الضغوط البيعية التي شهدها سهم "التجاري الدولي" في جلسة أمس جاءت في معظمها من المستثمرين الأفراد، فيما يبدو أن المؤسسات غير قلقة من التطورات الأخيرة، كما أنه من المتوقع أن تشهد جلسة اليوم نشاط لـ "صائدي الصفقات"، وفقا لما قاله أحد خبراء السوق. ويرى عمرو الألفي أن المستثمرين يرون أن البنك التجاري الدولي بنك قوي وأنهم واثقون في الرئيس التنفيذي للبنك حسين أباظة. وقال الألفي، في تصريحات لوكالة بلومبرج إنه يتوقع أن يجد "التجاري الدولي" دعما عند مستوى 60 جنيه للسهم، والذي سيكون مدفوعا بمشتريات المؤسسات التي ترغب في الاستفادة من تراجع سهم البنك بنحو 10% عن سعره في جلسة الأربعاء الماضي.

الأزمة الحالية التي يواجهها البنك التجاري الدولي وتراجع سهم البنك في البورصة كان الموضوع الأبرز الذي تناوله عمرو أديب، في برنامج "الحكاية". وقال أديب إنه يشعر بالأسف للتطورات الأخيرة التي شهدها البنك الذي يعد أكبر بنوك القطاع الخاص في مصر، وانتقد عدم إطلاع المساهمين والمستثمرين الأجانب حول تفاصيل الأزمة والملاحظات الرقابية التي أصدرها البنك المركزي وأدت إلى إقالة رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب للبنك هشام عز العرب (شاهد 6:39 دقيقة). إلا أن أديب أكد على متانة موقف البنك التجاري الدولي وقال إنه غير قلق بشأن مستقبل البنك أو أدأء السهم، وذلك بفضل الأساسات القوية للبنك وثقة المستثمرين في سجله الحافل (شاهد 1:47 دقيقة). وقال محمد فتح الله، العضو المنتدب لشركة بلوم للأوراق المالية، في اتصال هاتفي مع أديب، إن البورصة قامت باحتواء الأزمة في ظل قوة سهم البنك (شاهد 2:49 دقيقة).

خلفية: كان هشام عز العرب استقال من منصب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب للبنك التجاري الدولي، بعد خطاب أرسله البنك المركزي المصري يفيد بتنحيته، بعد أن أسفر تفتيش ميداني أجراه "المركزي" عن وجود "مخالفات جسيمة" بالبنك. وقرر مجلس إدارة البنك التجاري الدولي تعيين شريف سامي الرئيس السابق للهيئة العامة للرقابة المالية رئيسا غير تنفيذي لمجلس الإدارة، فيما أصبح حسين أباظة عضوا منتدبا للبنك إلى جانب منصبه الحالي كرئيس تنفيذي. وسعى البنك المركزي منذ سنوات طويلة إلى الفصل بين منصبي رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب في البنوك المصرية، قائلا إن أفضل الممارسات المصرفية هي وجود رئيس مجلس إدارة غير تنفيذي يشرف على الإدارة والحوكمة، فيما يقوم العضو المنتدب والمسؤولين التنفيذيين بإدارة وتطوير أعمال البنك.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).