الرجوع للعدد الكامل
الخميس, 22 أكتوبر 2020

الرقابة المالية تتلقى التصور المبدئي لهيكل ملكية بورصة العقود الآجلة

الرقابة المالية تتلقى التصور المبدئي لهيكل ملكية بورصة العقود الآجلة: أرسلت اللجنة المختصة بدراسة الشكل الأمثل لهيكل ملكية بورصة العقود الآجلة المزمع إنشاؤها خلال الفترة المقبلة تصورها المبدئي إلى اللجنة الاستشارية في هيئة الرقابة المالية، والذي يتضمن أن يكون للبورصة المصرية حصة غير حاكمة لم تحدد نسبتها في هيكل الملكة، على أن تقسم النسبة المتبقية بين مؤسسات مالية محلية أو أجنبية ذات ملاءة مالية وخبرات كبيرة، إلى جانب بورصات خارجية لديها خبرة بالعقود الآجلة، وفق ما نقلته النسخة الورقية من جريدة المال عن مصادر مطلعة لم تسمها. وسيكون متاحا للبنوك الخاصة والحكومية وشركة مصر المقاصة للحصول على حصص في هيكل ملكية البورصة الجديدة المزمع إنشاؤها، بحسب المصادر. ولم تذكر الصحيفة ما إذا كان البنك المركزي المصري سيكون من بين المساهمين في البورصة الجديدة، رغم أن تقارير سابقة رجحت أن المركزي يسعى لاقتناص حصة.

لم يتم تحديد أي نسب لأي من هذه الكيانات في هيكل الملكية، لكن الأمر قد يتضح الأسبوع المقبل، عقب اجتماع اللجنة الاستشارية لسوق المال للنظر في هذا الاقتراح المبدئي، تمهيدا لعرضه على مجلس إدارة الهيئة.

ويرجع الفضل في قرار تأسيس بورصة العقود الآجلة إلى تعديلات اللائحة التنفيذية لقانون سوق المال الذي صدر في يوليو 2018، والذي فتح المجال أمام إدخال أدوات مالية جديدة من بينها الاقتراض بغرض البيع "الشورت سيلنج" والبورصة السلعية والصكوك والسندات الخضراء. وكان رئيس هيئة الرقابة المالية محمد عمران ونائبه خالد النشار قد ألمحا من قبل إلى أن القطاع الخاص سيكون له نصيب في هيكل ملكية بورصة العقود الآجلة.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).