الرجوع للعدد الكامل
الأحد, 13 سبتمبر 2020

الدبلوماسية والتجارة الخارجية في 13 سبتمبر 2020

نهاية أسبوع مزدحمة على صعيد أخبار الدبلوماسية المصرية: تراجعت كينيا عن التزاماتها التجارية بموجب اتفاقية الكوميسا، بعدما فرضت رسوما جمركية على السلع المصرية. وأجرى الرئيس عبد الفتاح السيسي اتصالا هاتفيا مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون. والتقت وزيرة التعاون الدولي رانيا المشاط مع القائم بأعمال رئيس البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية لمناقشة استراتيجية البنك خلال السنوات الخمس المقبلة.

السفارة البريطانية تنظم ندوة عبر الانترنت حول الاقتصاد الأخضر للشركات البريطانية في مصر، وفقا لبيان السفارة. وشارك في المؤتمر أكثر من 30 جهة، بينها وزارة التجارة والصناعة والهيئة المصرية العامة للاستثمار، وممثلي شركات فودافون، ووود بي إل سي، ولايتسورس بي بي، وجلوبليك، وبنك التنمية الأفريقي والبنك التجاري الدولي، إلى جانب السير جيفري دونالدسون المبعوث التجاري البريطاني إلى مصر، وممثلون من وزارة التجارة والصناعة، والهيئة المصرية العامة للاستثمار وتأتي الندوة استعدادا لقمة الأمم المتحدة للمناخ التي تستضيفها لندن في نوفمبر 2021.

تلقى الرئيس عبد الفتاح السيسي اتصالا هاتفيا من نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون مساء الجمعة، وفقا لبيان رئاسي. وأكد الرئيسان خلاله على اتساق مواقفهما من التوترات في منطقة شرق المتوسط و”رفض ممارسات التصعيد التي تمس مصالح دول الإقليم”. ودعم مسار الحل السياسي للقضية الليبية بعيدا عن التدخلات الخارجية والميليشيات المسلحة، مع الترحيب بأية خطوات إيجابية في إطار الجهود الدولية البناءة التي تسعى إلى التهدئة. وشدد الرئيسان أيضا على ضرورة دعم ومساندة لبنان لتجاوز تداعيات كارثة انفجار مرفأ بيروت ومساعدة لبنان في مواجهة التحديات الاقتصادية والسياسية.

التقت وزيرة التعاون الدولي رانيا المشاط عبر الفيديو مع يورجن ريجترينك القائم بأعمال رئيس البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، والذي عرض الاستراتيجية الجديدة التي يسعى البنك لتطبيقها على مستوى دول العمليات بين عامي 2021 و2025، والتي تركز على ثلاثة محاور أساسية، وهي تعزيز الاستدامة البيئية عبر خفض الانبعاثات الكربونية، وتمكين المرأة غير تساوي الفرص، والتحول الرقمي، وفق ما جاء في بيان لمجلس الوزراء. وأشار البيان إلى أن مصر عضو مؤسس في البنك، والذي استثمر حتى الآن نحو 6.5 مليار يورو في مصر من خلال أكثر من 116 مشروعا في مختلف القطاعات.

مصر تواصل جهودها للوساطة في مفاوضات تبادل السجناء بين إسرائيل وحماس، بعد زيارة وفد مصري لقطاع غزة الأسبوع الماضي، وفق ما ذكرته صحيفة جيروزاليم بوست.

وواصلت مصر تكثيف رحلات الجسر الجوي لتقديم المساعدات الطبية والغذائية لمتضرري الفيضانات بالسودان، وفق ما جاء في بيان للمتحدث العسكري للقوات المسلحة.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و «مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).