الرجوع للعدد الكامل
الثلاثاء, 25 أغسطس 2020

نتابع اليوم الثلاثاء 25 أغسطس 2020

تعقد الهيئة العامة للرقابة المالية اجتماعا اليوم لمناقشة ضوابط إنشاء بورصة العقود الآجلة وشركة المقاصة المسؤولة عن تسوية معاملاتها، والمقترحات الخاصة بهيكل ملكية كل منهما. ومن المقرر أن يضم الاجتماع ممثلي عدد من المؤسسات المالية الدولية مثل مؤسسة التمويل الدولية والبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، وكذلك ممثلي بنوك تجارية واستثمارية وشركات تأمين، ومسؤولي البورصة المصرية وشركة مصر للمقاصة، وممثلي اللجنة الاستشارية لسوق المال التابعة لهيئة الرقابة المالية، وفق ما أعلنه نائب رئيس الهيئة خالد النشار، في تصريحات لجريدة حابي هذا الأسبوع.

وعلى جدول أعمال الاجتماع .. هل سيسمح للقطاع الخاص بتملك حصة من البورصة الجديدة؟ قال النشار في تصريحاته إن الهيئة لا تبحث فقط في إمكانية مشاركة القطاع الخاص في ملكية بورصة العقود الآجلة، بل قد يتملك القطاع الخاص حصة الأغلبية.

مجلس النواب ينهي رسميا دور الانعقاد الخامس وقبل الأخير للبرلمان الحالي، وفق ما أعلنه رئيس المجلس علي عبد العال أمس. وناقش النواب أمس جدول أعمال مكدسا بمشروعات القوانين والاتفاقيات والمقترحات، واستطاع الانتهاء منه بالكامل تقريبا.

وسيعود نفس النواب لعقد دور الانعقاد السادس والأخير في أول أكتوبر المقبل، وفق ما أكده عبد العال أمس. ومن المتوقع إجراء انتخابات مجلس النواب الجديد بين أكتوبر ونوفمبر.

يتوجه الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى العاصمة الأردنية عمان اليوم، لعقد قمة ثلاثية مع الملك عبد الله الثاني عاهل الأردن، ورئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي. وتبحث القمة سبل التعاون التجاري والاستثماري بين البلدان الثلاثة، وكذلك آخر المستجدات على الساحة الإقليمية. وتعقد القمة وسط إجراءات صحية احترازية بعد تأكيد إصابة وزير الاتصالات العراقي أركان شهاب الشيباني بفيروس “كوفيد-19” لدى وصوله إلى الأردن يوم الجمعة وخضوعه للحجر الصحي هناك. ونظرا لذلك، من المقرر أن يحضر رئيس الوزراء العراقي القمة برفقة وفد محدود.

وستظل الدبلوماسية في صدارة المشهد هذا الأسبوع، مع تطورات متوقعة على صعيد مساعي تركيا للتنقيب عن الغاز والنفط في شرق المتوسط، ومحادثات سد النهضة، والوضع في ليبيا.

توزيعات الأرباح تشهد أكبر انخفاض فصلي منذ أكثر من 10 سنوات، إذ تراجعت قيمتها بنحو 100 مليار دولار في الربع المنتهي في 30 يونيو الماضي. وهو أكبر انخفاض بالنسبة المئوية منذ عام 2009، وفق ما ذكرته فايننشال تايمز. وبإجمالي قيمة بلغت نحو 382 مليار دولار، وهي أقل مدفوعات في الربع الثاني من أي عام منذ 2012. وتعد تلك الأخبار سيئة لمديري الصناديق الذين يعتمدون بشدة على توزيعات أرباح الشركات، لكنها أخبار جيدة (من حيث الجاذبية للمستثمرين) لأي شركة لديها القدرة على توزيع أرباح في عام مثل 2020.

الإغلاق لن يكون الحل في حال حدوث “موجة ثانية”، حسبما كتبت صحيفة وول ستريت جورنال، قائلة إن بعد نحو نصف العام من تفشي الجائحة “تشير الأدلة إلى أن عمليات الإغلاق كانت أداة فظة ومكلفة للغاية”. النهج الأفضل: تدابير ذات أهداف محددة تتضمن استخدام الكمامات إلزاميا على نطاق واسع، والالتزام بإجراءت التباعد الجسدي، وإغلاق الأماكن المغلقة المزدحمة مثل صالات الرياضة البدنية، والسينمات، والحانات، والمطاعم. ويعزز ذلك التحليل الذي نشرته نيويورك تايمز، ويشير إلى أن حالات “كوفيد-19” تراجعت في الولايات والمدن الأمريكية التي فرض ارتداء الكمامات داخل الحانات والمطاعم وصالات الرياضة.

ويشير التحليل إلى أن الكثير من الناس سيختاروا طوعا البقاء في المنزل لوقت أطول، ويحاولون العمل من المنزل قدر الإمكان خلال الجائحة، ولكن الإغلاق الكامل قد يسبب ضررا بالغا أكبر من نفعه، للشركات وللاقتصاد بأكمله.

مصر تسجل 18 حالة وفاة و138 إصابة جديدة بفيروس “كوفيد-19” أمس، وفق ما أعلنته وزارة الصحة. وارتفع بذلك إجمالي الحالات المسجلة في البلاد إلى 97478 حالة، من بينها 5280 حالة وفاة، و66817 حالة تعافت تماما وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي.

وفي شأن آخر خاص بالدبلوماسية في المنطقة، امتدت أوجه التعاون بين دولة الإمارات وإسرائيل لتشمل مجال بحوث الرعاية الصحية، وذلك بعد أن اتفق وزيرا الصحة لكلا البلدين على مزيد من التعاون في القطاع الصحي، وفقا لوكالة الأنباء الإماراتية.

ويأتي هذا في الوقت الذي يزور فيه وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو إسرائيل عقب الإعلان عن اتفاقية تطبيع العلاقات بين إسرائيل والإمارات بوساطة أمريكية، وفقا لوكالة أسوشيتد برس. وأشاد بومبيو بالاتفاق معربا عن أمله في تكوين المزيد من الدول العربية علاقات دبلوماسية مع تل أبيب.

يصل رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد إلى العاصمة السودانية الخرطوم اليوم في زيارة تستغرق يوما واحدا، يناقش خلالها العلاقات الثنائية بين البلدين مع القيادات السودانية، حسبما جاء بوكالة السودان للأنباء. وتأتي زيارة أحمد في الوقت الذي تعد فيه مصر وإثيوبيا والسودان تقريرها حول المقترحات الخاصة بملء وتشغيل سد النهضة الإثيوبي، والذي سترفعه إلى جنوب أفريقيا بوصفها الرئيس الحالي للاتحاد الأفريقي وراعية المفاوضات التي تهدف لحل النزاع حول السد.

enterpriseFor the first time in the Red Sea, Somabay launches the newest destination app which provides fully fledged integrated services (available here for iOS users and here for Android) in line with supporting the company’s plans for digitizing hotel guests’ experiences using trending technologies.

الأسهم الأمريكية تواصل الارتفاع مدعومة بإعلان الرئيس دونالد ترامب أن لقاح “كوفيد-19” سيتوفر قبل الانتخابات الرئاسية المقبلة. وزاد مؤشر ستاندرد آند بورز 500 بمقدار 0.8% خلال جلسة أمس، كما قفز مؤشر داو جونز 0.6% ومؤشر ناسداك المركب بنسبة 1.2%، وفقا لصحيفة وول ستريت جورنال. وأصدرت هيئة الغذاء والدواء الأمريكية أول أمس تصريحا للاستخدام الطارئ لبلازما المتعافين في علاج الإصابة المتقدمة بفيروس “كوفيد-19″، إلا أن مثل هذا التصريح لا يعد موافقة بشكل كامل.

في بيئة أسعار الفائدة السلبية، يضطر مديرو أسواق المال إلى التنازل عن الرسوم: تتنازل بعض شركات الاستثمار الأمريكية عن رسومها على أموال المستثمرين أو تخفضها من أجل الإبقاء على العائدات فوق الصفر. ومن بين تلك الشركات أسماء مثل بلاك روك، وجي بي مورجان، وفيديريتد هيرميس، وفيديليتي، وفقا لتقرير نشرته صحيفة وول ستريت جورنال. ويستخدم المديرون صناديق أسواق المال، والتي يلجأ إليها المستثمرون للحفاظ على ما لديهم من أموال حتى يحددوا أوجه الاستثمار التي يريدونها، للاستثمار في الأوراق المالية ذات الدخل الثابت مثل السندات الحكومية. ومع اتجاه أسعار الفائدة نحو الصفر، فإن تلك الصناعة والتي تقدر قيمتها بنحو 5 تريليون دولار أصبحت عوائدها متدنية للغاية، إن لم تكن خسائر فعلية للمستثمرين، مما يدفع المديرين إلى خفض الرسوم. وقرر بنك الاحتياطي الفيدرالي خفض سعر الفائدة الرئيسي قصير الأجل إلى ما بين 0-0.25% لتهدئة الأسواق في مارس الماضي، كما تعهد بالإبقاء على أسعار الفائدة بالقرب من الصفر في المستقبل القريب. ومن غير المتوقع أن تجتمع لجنة السوق المفتوحة التابعة لمجلس الاحتياطي الفيدرالي لبحث أسعار الفائدة حتى سبتمبر المقبل.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها(رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).