الرجوع للعدد الكامل
الإثنين, 15 يونيو 2020

فتح جميع المطارات المصرية أمام الطيران الدولي اعتبارا من 1 يوليو

رسميا .. فتح جميع المطارات المصرية أمام الطيران الدولي اعتبارا من 1 يوليو، وفق ما أعلنه وزير الدولة للإعلام أسامة هيكل ووزير الطيران محمد منار، ووزير السياحة والآثار خالد العناني في مؤتمر صحفي أمس (شاهد 38:28 دقيقة).

ولكن ستقتصر الرحلات السياحية في البداية على ثلاث محافظات هي البحر الأحمر وجنوب سيناء ومطروح: قال وزير الطيران محمد منار في اتصال مع أحمد موسى ببرنامج على مسؤوليتي إن مصر ستكون مستعدة لاستقبال الرحلات التجارية في جميع مطاراتها اعتبارا من 1 يوليو، ولكن رحلات المجموعات السياحية ورحلات الطيران العارض (الشارتر) ستقتصر فقط في البداية على المحافظات الثلاثة السياحية المذكورة (شاهد 8:47 دقيقة).

حسنا، هل أنت أجنبي وتريد زيارة القاهرة في رحلة عمل أو لأي سبب آخر؟ احجز تذكرتك وأهلا بك. ولكن الرحلات الجماعية التي تنظمها شركات السياحية ستقتصر فقط على الوجهات الشاطئية في البحر الأحمر وجنوب سيناء ومطروح.

ولن يسمح للسائحين بالتنقل بين المحافظات خلال فترة إقامتهم في هذه المرحلة، وفق ما أوضحه وزير السياحة والآثار خالد العناني في اتصال مع عمرو أديب ببرنامج "الحكاية". وأوضح العناني أنه جرى اختيار محافظات البحر الأحمر وجنوب سيناء ومطروح لانخفاض كثافتها السكانية، وانخفاض معدلات الإصابة بـ "كوفيد-19" بها، إلى جانب أن حركة السياح ستقتصر على التواجد في منتجع والتمتع بالشواطئ والرياضات البحرية، وهي أنشطة لا تتضمن الكثير من الاختلاط، كما أنها الأنشطة التي قد يحتاجها السياح بعد فترة عزلة طويلة في بلدانهم (شاهد 2:01 دقيقة).

وكانت الحكومة أعلنت عدة حوافز لتشجيع عودة السياحة، ومنها إعفاء الطيران المباشر إلى المحافظات السياحية من سداد رسوم التأشيرات السياحية حتى أكتوبر المقبل.

وحتى الآن لا يوجد موعد محدد لبدء الترويج للرحلات في المحافظات السياحية الأخرى، حسبما قال العناني في اتصال مع برنامج "على مسؤوليتي"، مؤكدا أن الأمر يعتمد على الوضع الصحي في كل محافظة (شاهد 8:31 دقيقة).

وسيتم فتح المزارات السياحية تدريجيا اعتبارا من أول يوليو، بداية من متحف الغردقة، ثم المتحف المصري بالتحرير، ومعبد الكرنك بالأقصر.

استعد لرحلات جوية "صارمة": إلى جانب تعقيم جميع المطارات بانتظام، لن يسمح لشركات الطيران بتقديم وجبات ساخنة على رحلاتها، وستقدم فقط الأطعمة الجافة والمشروبات المعبأة. ولم يسمح بتداول أي مجلات أو صحف أو مطبوعات ورقية خلال الرحلة. وسيلتزم جميع الركاب وأفراد طاقم الطائرة بارتداء الكمامات طوال مدة الرحلة، وفق ما أعلنه العناني خلال المؤتمر الصحفي.

إلزام السياح القادمين من أماكن تفشي الوباء بتقديم نتيجة تحليل PCR: وأوضح وزير الطيران أنه سيجري إلزام السائحين القادمين من البلدان التي يتفشى فيها وباء "كوفيد-19"، والتي تحددها بانتظام منظمة الصحة العالمية، بتقديم اختبار PCR حديث قبل موعد السفر بـ 48 ساعة كحد أقصى، وذلك في مطار المغادرة بالمدينة القادمين منها إلى مصر، مع توقيع إقرار بعدم ظهور أعراض للإصابة بـ "كوفيد-19" أو مخالطته لأي حامل للفيروس خلال 14 يوما قبل تاريخ السفر.

ماذا إذا أصيب سائح بفيروس كورونا خلال قضائه للإجازة في مصر؟ أوضح وزير السياحة في اتصاله مع عمرو أديب أنه في حال ظهور أعراض بسيطة على السائح فإنه سيقضي فترة الحجر الصحي وسيتلقى الرعاية الصحية في الفندق المقيم به، مؤكدا أن جميع الفنادق الحاصلة على الشهادات الصحية والجاهزة لاستقبال السياح مستعدة لذلك. أما إذا تدهورت حالته الصحية سيجري التنسيق مع وزارة الصحة لنقله إلى أقرب مستشفى مجهز لعلاج مرضى "كوفيد-19" (شاهد 4:09 دقيقة).

الطاقة الاستيعابية بالفنادق 50% كحد أقصى والإجازة للعاملين كل 60 يوما على الأقل، للحد من تنقلهم بين المحافظات السياحية النائية ومحافظات وادي النيل، وفق ما ذكره وزير السياحة والآثار خلال المؤتمر الصحفي.

قرار فتح الطيران الدولي لا يعني بالضرورة عودة الأفواج السياحية وتعافي القطاع، حسبما أكد خالد العناني في اتصاله مع أديب. وأضاف العناني أن مصر تعلن استعدادها لاستقبال السائحين، ولكن سرعة انتعاش النشاط يعتمد على إقبال السائحين، وقدراتهم المالية في ظل الأوضاع الحالية، إلى جانب الضوابط التي ستقررها كل دولة (شاهد 2:05 دقيقة).

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2018 Enterprise Ventures LLC ©