الرجوع للعدد الكامل
الأربعاء, 20 مايو 2020

"كوفيد-19" يدفع النيل للطيران للتخلي عن خططها للقيد بالبورصة وتوسيع أسطولها هذا العام

بسبب "كوفيد-19" .. النيل للطيران تتخلى عن خططها للقيد بالبورصة وتوسيع أسطولها هذا العام: في علامة أخرى على الضربة القوية التي تلقاها قطاع الطيران جراء أزمة "كوفيد-19"، تخلت شركة النيل للطيران عن خطط طرح حصة من أسهمها بالبورصة المصرية وتوسيع أسطولها من الطائرات هذا العام، وفق ما جاء بجريدة البورصة أمس. ونقلت الجريدة عن مسؤول في الشركة قوله إن "الهدف الأول للشركة في الوقت الحالي الحفاظ على الاستمرارية والبقاء في سوق الطيران في ظل أزمة شديدة لا تتضح الرؤية بشأن موعد انتهائها". وأضاف أن "النيل للطيران" التي تعد أكبر شركة طيران مملوكة للقطاع الخاص في البلاد، أجلت إضافة طائرة جديدة إلى أسطولها خلال العام الجاري، موضحا أن الأزمة عصفت بمستهدف الشركة المتمثل في إضافة 20 طائرة حتى عام 2023. وقال: "العام الماضي الشركة تحولت من الخسارة إلى الربح مع تعافي حركة السفر والسياحة لمصر"، وكانت تسير 20 رحلة أسبوعيا حتى منتصف مارس الماضي إلى نقاط مختلفة بالخليج العربي وتركيا.

الحكومة تدعم قطاع الطيران المتعثر: أعلنت الحكومة مؤخرا عن مجموعة من التدابير لدعم القطاع الذي تضرر بشدة جراء جائحة كورونا. وتضمن ذلك تعهد الحكومة في وقت سابق هذا الشهر بتخصيص 10 مليارات جنيه لدعم الطيران والقطاعات الأخرى المتضررة من الوباء، وذلك ضمن حزمة الإنقاذ البالغة قيمتها 100 مليار جنيه، والسماح للشركات العاملة في القطاع بتقسيط الضرائب على الدخل أو القيمة المضافة أو كليهما، إلى جانب ضم القطاع إلى مبادرة الإقراض بفائدة 5% لقطاع السياحة لسداد أجور العمال.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).