الرجوع للعدد الكامل
الثلاثاء, 3 مارس 2020

منظومة التأمين الصحي الشامل تظهر الإمكانات الكبيرة غير المستغلة في مصر

منظومة التأمين الصحي الشامل تظهر الإمكانات الكبيرة غير المستغلة في قطاع الرعاية الصحية والأدوية بمصر، وفقا لما قاله بنك الاستثمار رينيسانس كابيتال، في تقرير له أمس. وأشار التقرير إلى أن متوسط الإنفاق على الرعاية الصحية للفرد الواحد في مصر حاليا يقل كثيرا عن مستوياته في معظم الأسواق الناشئة الأخرى، إذ بلغ 106 دولار في عام 2017، أي أقل عشرة أضعاف مقابل متوسط ما ينفق في كل من الإمارات والكويت والذي يبلغ 1350 دولار و1500 دولار على التوالي. كما يقل عن متوسط منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية والبالغ 4000 دولار. وقال بنك الاستثمار إن متوسط مبيعات الأدوية للفرد الواحد في مصر بلغ 54 دولار عام 2018، مقابل المتوسط الإقليمي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والبالغ 160 دولار للفرد.

وأعلن في سبتمبر 2019 انطلاق منظومة التأمين الصحي رسميا في محافظة بورسعيد، لتكون أول محافظة تطبق فيها المنظومة من خلال 11 مستشفى عام وتخصصي و32 وحدة ومركزا صحيا، وتقدم خدماتها لنحو 920 ألف مواطن من سكان بورسعيد.

فما هو الدور الذي يمكن للقطاع الخاص أن يلعبه؟ تسمح المنظومة الجديدة بمشاركة مزودي الخدمات الصحية من القطاع الخاص، بما في ذلك الصيدليات ومزودي الخدمات التشخيصية وشركات الأدوية، مع الحكومة في تقديم خدماتها تحت مظلة التأمين الصحي الشامل مقابل رسوم تسجيل. وقام مزودو الخدمات التشخيصية، مثل معامل ألفا لاب، وأسترا لاب، ومعامل البرج والمختبر، بتسجيل فروعها في بورسعيد للمشاركة في المنظومة الجديدة، في حين يبدو أن الصيدليات الخاصة ما زالت تنتظر إمكانية مشاركتها قريبا.

ومن غير الواضح حتى الآن مصير شركات التأمين الخاصة بعد إطلاق المنظومة الجديدة. ووفقا لما قاله بنك الاستثمار، فإن تلك المنظومة ستحدث تغييرات جذرية فيما يتعلق بشركات التأمين الصحي الخاصة، ولكن لم يتضح حتى الآن ما إذا كانت تلك الشركات ستلعب دورا بعد أن تغطي منظومة التأمين الصحي الشامل كافة المحافظات بحلول 2032.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها(رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).