الرجوع للعدد الكامل
الأحد, 1 مارس 2020

4 حالات مصابة بفيروس "كوفيد-19" مرت من مصر

4 حالات مصابة بفيروس "كوفيد-19" مرت من مصر: أكدت فرنسا اكتشاف 45 حالة جديدة من "كوفيد-19" الأسبوع الماضي، اثنتان منها كانتا في رحلة سياحية إلى مصر، وفقا لموقع ذا لوكال الفرنسي. وتأكدت إصابة رجل كندي يبلغ من العمر 80 عاما بالفيروس بعد أن كان في مصر أيضا، طبقا لموقع جلوبال نيوز الكندي. أما الحالة الرابعة فلشخص تايواني عاد من زيارة لمصر والإمارات مؤخرا.

ولا تزال كيفية إصابتهم بالفيروس غامضة: نفت منظمة الصحة العالمية في بيان ظهور أعراض الفيروس على أي من المرضى الذين كانوا في مصر خلال مرورهم بنقاط الدخول، مشيرة إلى أن نسبة صغيرة فقط من الحالات تكتشفها إجراءات الفحص.

وليس من الضروري أن العدوى انتقلت إليهم داخل مصر، وفقا لما أكدته وزيرة الصحة هالة زايد لعمرو أديب خلال برنامج "الحكاية" أمس (شاهد 3:17 دقيقة)، موضحة اتخاذ كل الاحتياطات اللازمة وفحص أماكن إقامة السائحين خلال زيارتهم مصر.

تعزيز التدابير الوقائية في المطارات المصرية: تعتزم وزارة الصحة شراء 20 بوابة للفحص الحراري لوضعها في المطارات للمساعدة في قياس درجة حرارة المسافرين القادمين إلى مصر، وفقا لما نقله موقع مباشر عن المتحدث باسم الوزارة خالد مجاهد. ولفت مجاهد إلى التنسيق مع المطارات لختم جوازات السفر بشعار الحجر الصحي، لتوضيح ضرورة الخضوع للفحص الطبي.

ونفت مصر مجددا على لسان رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي وجود أي حالات جديدة للفيروس في البلاد.

لكن هذا ربما لا يستمر طويلا: أشارت وزيرة الصحة في تصريحاتها لعمرو أديب إلى وجود احتمال كبير لدخول فيروس "كوفيد-19" داخل مصر، مشيرة إلى أن قوة النظام الصحي في البلد ليست مرادفا لقدرته على منع الفيروس من الدخول.

الحالة الوحيدة المؤكدة للمرض في مصر شفيت بالفعل: في الخميس الماضي، أعلن المتحدث باسم وزارة الصحة أن الحالة الوحيدة التي شُخصت بفيروس "كوفيد-19" في مصر قد تعافت تماما وخرجت من مستشفى الحجر الصحي.

مصر للطيران تلغي جميع حجوزات المسافرين الذين يحملون تأشيرات العمرة، وذلك منذ الخميس الماضي وحتى إشعار آخر بحسب سي إن إن. ويأتي القرار على خلفية الحظر المؤقت الذي فرضته الحكومة السعودية على المعتمرين والسائحين القادمين من الدول التي أعلنت عن حالات إصابة بالفيروس. ومن جانبه، ألزم جهاز حماية المستهلك شركات السياحة برد قيمة العمرة بالكامل للحاجزين.

وفي أنباء تبعث على القلق بالنسبة للمصدرين المصريين، رفعت شركات الملاحة أسعار شحن البضائع من مصر ما بين 30% و50%، تقفز إلى 70% في حالة التصدير إلى الصين، وفقا لجريدة البورصة، التي حصلت على صور من إخطارات الزيادة التي أرسلتها شركات الملاحة الدولية للمصدرين.

ويعود سبب رفع الأسعار إلى نقص المكونات في موانئ شنغهاي وسنجان، وفقا لما أعلنته شركة سيلاند التابعة لميرسك، التي رفعت أسعار الشحن لشمال أوروبا إلى ألف دولار، ولدول غرب المتوسط بما فيها إسبانيا وإيطاليا والمغرب إلى 900 دولار للحاويات التي يبلغ طولها 40 قدما. ورفعت سافمارين أسعارها للحاويات ذات الـ 40 قدما المسافرة لشنغهاي وسنجان إلى ألف دولار، فيما رفعت سي إم إيه الأسعار إلى 1250 دولارا للحاويات من نفس الحجم إلى ذات الموانئ.

فيروس "كوفيد-19" قد ينهي احتمالية عودة ضريبة الأرباح الرأسمالية على تعاملات البورصة، إذ كشفت مصادر حكومية لجريدة البورصة عن مقترح حكومي بتأجيل الضريبة مجددا والتخلي عن أي خطط لتفعيلها لحين استقرار السوق، وسط مخاوف من التأثير السلبي المحتمل للفيروس على البورصة المصرية. وقال وزير المالية محمد معيط، الخميس الماضي، إن وزارته تعتزم الإعلان عن خططها بشأن ضرائب التعاملات بالبورصة قريبا، دون أي تفاصيل إضافية، وفق ما نقلته جريدة حابي.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2021 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها(رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235)، و«أبو عوف»، شركة المنتجات الغذائية الصحية الرائدة في مصر والمنطقة (رقم التسجيل الضريبي 846-628-584).