الرجوع للعدد الكامل
الإثنين, 13 يناير 2020

الشركات الناشئة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تسجل أرقاما قياسية خلال 2019، ومصر في المقدمة من حيث عدد الصفقات

استحوذت مصر على أكبر عدد من اتفاقيات الشركات الناشئة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا العام الماضي، وذلك بنسبة 25% من إجمالي الصفقات التي شهدتها المنطقة، وفقا للتقرير الصادر عن منصة الشركات الناشئة "ماجنيت" والخاص بالاستثمار المخاطر في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لعام 2019 (لقراءة الملخص من هنا، ولقراءة التقرير كاملا من هنا). وتراجعت حصة مصر من إجمالي عدد اتفاقيات التمويل الأولي بنسبة 1% على أساس سنوي، في حين أن الإمارات العربية المتحدة، والتي جاءت في المرتبة الأولى خلال 2018، سجلت تراجعا في إجمالي اتفاقياتها بنسبة 3% على أساس سنوي في عام 2019، لتحتل المرتبة الثانية بنسبة 23% من إجمالي الاتفاقيات، وتلتها المملكة العربية السعودية بنسبة 12%، كما جاء لبنان في المرتبة الرابعة بنسبة 8%، وتلاه الأردن بنسبة 6%. ولا تزال دولة الإمارات أكبر متلق للتمويل المخاطر (بنسبة 60% من إجمالي التمويلات)، وتلتها مصر بنسبة 14%، وفقا للتقرير.

كان 2019 عام الأرقام القياسية للشركات الناشئة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بعدد 564 استثمار للشركات الناشئة بقيمة إجمالية بلغت 704 ملايين دولار، بارتفاع نسبته 31% في عدد الاستثمارات و12% في إجمالي قيمة التمويلات. ولا تشمل هذه الأرقام صفقة استحواذ شركة أوبر على عمليات شركة كريم للنقل التشاركي في أسواق مصر والسعودية والأردن والإمارات بقيمة 3.1 مليار دولار، أو استحواذ شركة أمازون على موقع سوق دوت كوم. وأصبحت صفقة الاستحواذ على شركة كريم أول صفقة تخارج لشركة ناشئة بقيمة تزيد عن مليار دولار في المنطقة. وشهد عام 2019 رقما قياسيا أيضا من حيث صفقات التخارج والتي بلغ عددها 27 في المنطقة.

الشركتان المصريتيان سويفل وأدزيلي جاءتا ضمن قائمة أكبر 11 شركة ناشئة من حيث التمويلات المتلقاة العام الماضي، واستكملت شركة سويفل للنقل التشاركي الذكي تمويلا بقيمة 42 مليون دولار، في حين تلقت شركة الإعلانات أدزيلي تمويلا بقيمة 12.2 مليون دولار في العام الماضي.

التكنولوجيا المالية الأكثر نشاطا، والنقل في مقدمة متلقي التمويلات: احتفظ قطاع التكنولوجيا المالية بالمركز الأول منذ العام الماضي باعتباره الأكثر نشاطا من حيث عدد الاتفاقات، إذ مثل 13% من إجمالي الاتفاقات بالمنطقة، في حين جاءت التجارة الإلكترونية في المركز الثاني بنسبة 11%. ووفقا لما جاء في التقرير، لعبت مسرعات الأعمال والحكومات دورا رئيسيا في دعم الشركات الناشئة خلال 2019، وجاء قطاع توصيل الطلبات والنقل في المقدمة من حيث إجمالي التمويلات بنسبة 19%، وتلاه قطاع العقارات ثم التجارة الإلكترونية في المركزين الثاني والثالث بنسبة 15% و14% على الترتيب، واحتلت التكنولوجيا المالية المركز الرابع بنسبة 11%.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها(رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).