الرجوع للعدد الكامل
الأربعاء, 25 ديسمبر 2019

صادرات الغاز الإسرائيلي إلى مصر قد تواجه عقبات مجددا

صادرات الغاز الإسرائيلي إلى مصر قد تواجه عقبات مجددا: أوقفت وزارة الحماية البيئية الإسرائيلية مؤقتا بدء إنتاج الغاز من حقل ليفايثان البحري العملاق للغاز الطبيعي لحين الحصول على المزيد من البيانات من مشغلي الحقل حول مستوى انبعاثات الغازات الدفيئة بالحقل، وفقا لبيان أصدرته الوزارة وتناولته رويترز. وكان من المقرر أن يبدأ الإنتاج في الحقل أمس، ولكن الوزارة أبلغت مشغلي الحقل شركتي ديليك للحفر ونوبل إنرجي بأنها لا تزال تحتاج إلى مزيد من التحقق بشأن دقة التحليل الخاص بالانبعاثات. ومع ذلك، قالت الشركتان إنهما "جاهزتان ومستعدتان" لبدء الإنتاج. المزيد حول الخبر في بلومبرج.

ولا يزال من المنتظر أن تبدأ مصر تلقي الغاز الإسرائيلي في منتصف يناير المقبل، وفقا للاتفاق الموقع في فبراير 2018 والمعدل في أكتوبر 2019، بين شركة دولفينوس القابضة المصرية وشركتي نوبل وديليك. كانت محكمة إسرائيلية أمرت الأسبوع الماضي بوقف تشغيل حقل ليفايثان والذي سينتج معظم الغاز الطبيعي المقرر تصديره إلى مصر، نظرا لمخاوف بيئية، إلا أن الوقف القضائي جرى إلغاؤه قبل يومين، وأعطت وزارة الطاقة الإسرائيلية مشغلي الحقل الموافقة النهائية لبدء إنتاج الغاز من الحقل، ولكن قرار وزارة الحماية البيئية قد يهدد بمزيد من التأجيل.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2021 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها(رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235)، و«أبو عوف»، شركة المنتجات الغذائية الصحية الرائدة في مصر والمنطقة (رقم التسجيل الضريبي 846-628-584).