الرجوع للعدد الكامل
الثلاثاء, 12 نوفمبر 2019

قناة السويس شاهدة على 150 سنة من تاريخ مصر

قناة السويس .. شريان الحياة الشاهد على 150 عاما من تاريخ مصر: لا تزال قناة السويس التي افتتحت منذ 150 عاما للملاحة البحرية علامة بالغة الأهمية للاقتصاد المصري حتى اليوم، بل وأصبحت "شريان الحياة" لمصر ودول العالم، حسبما قال رئيس هيئة قناة السويس الفريق أسامة ربيع في لقاء أجرته معه وكالة أنباء فرانس برس. في هذه الصورة التي يعود تاريخها لعام 1860 تقريبا، يظهر عمال الحفر بالقناة، وهي العملية التي استمرت لعشرات السنين باستخدام أدوات بدائية. وشارك في حفر قناة السويس ما يقرب من مليون مواطن مصري، أي ربع عدد السكان في تلك الفترة تقريبا والذين كان قد بلغ عددهم 4.5 مليون نسمة، مع وفاة من 100 إلى 120 ألف شخص من بين العمال، وإصابة العديد منهم بأمراض خطيرة.

ومنذ افتتاحها عام 1869 شهدت قناة السويس العديد من التوسيعات، إذ بلغ طول القناة عند الافتتاح 164 كيلومتر بعمق 8 أمتار. وعندما قام الرئيس الراحل جمال عبد الناصر بتأميمها عام 1956 وصل طول القناة 175 كيلومتر وعمقها 14 مترا. بينما بلغ طول القناة بعد آخر توسيع لها قبل 4 أعوام نحو 193.3 كيلومتر، وعمق 24 مترا. وحاليا يمر عبر القناة حوالي 50 سفينة يوميا، مع توقعات بمضاعفة هذا الرقم بحلول عام 2023، بينما كانت تمر 3 سفن فقط بالقناة عند افتتاحها عام 1869.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2018 Enterprise Ventures LLC ©