الرجوع للعدد الكامل
الثلاثاء, 30 يوليو 2019

نتابع اليوم الثلاثاء 30 يوليو 2019

يبدأ وزير الخارجية سامح شكري اليوم جولة أوروبية تشمل كل من اليونان وقبرص، حيث من المقرر أن يجري مباحثات حول التعاون الثنائي والقضايا ذات الاهتمام المشترك مع كبار المسؤولين، وفق بيان الوزارة. ويلتقي شكري في أثينا مع رئيس الوزراء اليوناني كرياكوس ميتسوتاكس ووزير الخارجية نيكولاس ديندياس، ثم يجتمع بعد ذلك في قبرص مع الرئيس القبرصي نيكوس أناستاسيادس ووزير الخارجية نيكوس كريستودوليدس.

ينطلق اليوم في العاصمة الإدارية الجديدة المؤتمر الوطني السابع للشباب، بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسي. ويستمر المؤتمر حتى غدا الأربعاء.

يوم الفائدة في الولايات المتحدة: تتجه الأنظار اليوم وغدا إلى واشنطن، حيث يقعد اجتماع لجنة السوق المفتوحة الفيدرالية بمجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي لمراجعة أسعار الفائدة، والذي يتوقع المراقبون أن يشهد أول خفض لأسعار الفائدة بالولايات المتحدة منذ عام 2008. وتبدو احتمالات المفاجأة محدودة، في ظل اليقين السائد لدى الأسواق العالمية بأن الاحتياطي الفيدرالي سيخفض سعر الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس. وسجل الدولار أمس أعلى مستوى له منذ شهرين أمام سلة من العملات، على خلفية القرار المنتظر من المجلس الفيدرالي.

البنوك المركزية عليها اللجوء إلى إجراءات أكثر حدة إذا فشلت الحكومات في تقديم المحفزات المالية اللازمة، في حالة حدوث ركود اقتصادي حاد، حسبما كتب كريج ستيرلنج وسيمون كينيدي في بلومبرج. لماذا؟ لأن برامج إعادة شراء السندات لن يكون لها على الأرجح نفس الأثر الذي أحدثته في عام 2008 خلال الأزمة المالية العالمية. وقدرت شركة أوكسفورد إيكونوميكس للأبحاث الأصول التي قد تحتاج البنوك المركزية الرئيسية لشرائها بنحو 20% من الناتج المحلي الإجمالي في بلدانها كي تواجه فقط موجة هبوط متوسطة.

ما هي الخيارات المتاحة أمام البنوك؟ يمكن للاحتياطي الفيدرالي الأمريكي والبنك المركزي الأوروبي الاقتباس من كتاب بنك اليابان المركزي، لاتخاذ تدابير مثل تكثيف الاستثمار في الأسهم وصناديق المؤشرات المتداولة، وهي تجربة لسياسة قد توصف بالراديكالية وقد تحمل الكثير من المخاطرة. وإن لم يحدث ذلك، ستكون أسعار الفائدة السالبة – بمشكلاتها العديدة – هي الأمر الاعتيادي إذا ما التزمت الحكومات بمواصلة تقديم المحفزات المالية للاقتصاد.

ثلاثة أسماء مستمرة في سباق قيادة صندوق النقد الدولي: كريتسالينا جورجيفا الرئيسة التنفيذي للبنك الدولي، وجيروين ديسلبلويم وزير المالية الهولندي السابق، وأولي رين محافظ بنك فنلندا، هم الأسماء الثلاثة المتبقية للمنافسة على منصب المدير العام لصندوق النقد الدولي
خلفا لكريستين لاجارد، حسبما ذكرت صحيفة فايننشال تايمز. ورجحت الصحيفة أن يقع الاختيار إما على ديسلبلويم أو رين، نظرا للدعم الذي يحظيان به وسط دول أوروبا الشمالية. وكانت فرنسا أعلنت دعمها لجورجيفا ولكن تعيينها يتطلب تعديل لوائح صندوق النقد الدولي التي تمنع تعيين من فوق سن الخامسة والستين في هذا المنصب.

دعوى قضائية جديدة في بريطانيا ضد خمسة بنوك دولية بتهمة التلاعب بسوق الصرف العالمية: تواجه بنوك جي بي مورجان، وآر بي إس، ويو بي إس، وسيتي، وباركليز، دعوى قضائية جماعية أقامها مستثمرون يتهمون فيها البنوك بالتلاعب بأسواق صرف العملات العالمية في الفترة بين عامي 2007 و2013، مطالبين بتعويض صناديق للمعاشات وصناديق تحوط وعدد من الشركات بنحو مليار دولار، وفق ما ذكرته وكالة رويترز. كانت قضايا التلاعب في سوق صرف العملات العالمية كلفت عدد من أكبر بنوك العالم غرامات تقدر قيمتها الإجمالية بنحو 12 مليار دولار منذ عام 2013.

الصين تشدد على دعمها لقيادة هونج كونج في مواجهة الاحتجاجات الشعبية: جددت الحكومة الصينية دعمها للرئيسة التنفيذية لهونج كونج كاري لام في مواجهة المظاهرات الشعبية المتواصلة في الجزيرة ذات الحكم شبه الذاتي، وفق ما ذكرته وكالة رويترز. وتشهد هونج كونج تظاهرات منذ نحو شهرين احتجاجا على مشروع قانون يسمح بمحاكمة سكان الجزيرة أمام المحاكم الصينية. ونقلت الوكالة أمس عن يانج قوانج المتحدث باسم مكتب شؤون هونج كونج وماكاو بمجلس الدولة الصيني تصريحاته خلال مؤتمر صحفي بأن الحكومة المركزية "تدعم بقوة قيادة كاري لام لإدارة حكومة هونج كونج بما يتفق مع القانون، وتدعم بقوة فرض شرطة هونج كونج الصارم لحكم القانون". ولم يستبعد متحدث عسكري صيني الأسبوع الماضي إمكانية الدفع بقوات عسكرية لمواجهة تلك الاحتجاجات، وهو ما لم ينفيه قوانج خلال المؤتمر الصحفي، محيلا الأمر إلى دستور هونج كونج المصغر الذي يتيح لحكومة الجزيرة مطالبة الجيش الصيني بالتدخل لحفظ الأمن.

المليونيرات السيدات في الولايات المتحدة يجنين أكثر من الرجال: أظهرت بيانات صادرة عن إدارة الإيرادات الداخلية نشرتها بلومبرج أن السيدات اللاتي يتجاوز دخلهن السنوي أكثر من مليون دولار يجنين في المتوسط 2.506 مليون دولار سنويا، مقارنة بـ 2.477 مليون دولار للرجال.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2018 Enterprise Ventures LLC ©