الرجوع للعدد الكامل
الأربعاء, 10 أبريل 2019

الحكومة تجهز لطرح 20% إضافية من أبوقير للأسمدة في البورصة

الحكومة تستعد لطرح حصة إضافية من أبوقير للأسمدة ضمن برنامج الطروحات: تعمل الحكومة حاليا مع مديري الطرح على الانتهاء من الإجراءات الأخيرة لطرح حصة إضافية تبلغ 20% من أسهم شركة أبو قير للأسمدة في البورصة، وذلك ضمن برنامج الطروحات الحكومية كثاني الشركات بعد أن أتمت بنجاح طرح الحصة الإضافية بالشركة الشرقية للدخان الشهر الماضي، بحسب ما أكدته مصادر لصحيفة البورصة أمس الثلاثاء. ويتولى طرح شركة أبو قير للأسمدة سي آي كابيتال ورينيسانس كابيتال. وتتضارب تلك الأنباء مع تقارير سابقة أشارت إلى أن الشركة المقبلة في البرنامج ستكون هي الإسكندرية للحاويات، إذ قال وزير قطاع الأعمال العام هشام توفيق في مارس الماضي بعد إتمام الطرح العام للحصة الإضافية من شركة الشرقية للدخان أن الحكومة ستبدأ في بيع أسهم في شركة الإسكندرية لتداول الحاويات والبضائع ثم شركة أبو قير للأسمدة يليها شركة مصر الجديدة للإسكان، ثم فترة توقف تزامنا مع هدوء نشاط سوق المال في شهر رمضان والإجازات الصيفية. وتتوقع الحكومة حصيلة تتراوح بين 7 إلى 8 مليارات جنيه من طرح كلا من شركتي أبو قير للأسمدة والإسكندرية للحاويات.

كانت الحكومة اختارت خمس شركات مملوكة للدولة سيجري طرح حصص إضافية من أسهمها في البورصة المصرية كدفعة أولى في إطار برنامج الطروحات الحكومية وهي الإسكندرية للزيوت المعدنية (أموك)، والشرقية للدخان، والإسكندرية لتداول الحاويات، وأبو قير للأسمدة، ومصر الجديدة للإسكان والتعمير وجميع تلك الشركات مدرجة بالفعل بالبورصة المصرية. ووفقا لما ذكرته المصادر للصحيفة، فإن نسبة الطرح العام ستبلغ 10% فقط فيما ستخصص الحصة الباقية عبر طرح خاص للمستثمرين. وأضافت المصادر أن الحكومة لا تخطط لإصدار شهادات إيداع دولية للحصص الإضافية ضمن خطة طرح المرحلة الأولى.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2018 Enterprise Ventures LLC ©