الإثنين, 11 يونيو 2018

معدل التضخم السنوي يسجل أدنى مستوى منذ عامين

عناوين سريعة

كل عام وأنت بخير .. الأحد والاثنين إجازة عيد الفطر (نتابع اليوم)

مدبولي يعرض التشكيل النهائي لحكومته على السيسي اليوم (نتابع اليوم)

معدل التضخم السنوي يسجل أدنى مستوى منذ عامين خلال شهر مايو (أخبار اليوم)

"القابضة للصناعات الكيماوية" تعيّن مستشاري طرح 4% من أسهمها في الشرقية للدخان بالبورصة خلال أيام (أخبار اليوم)

الرقابة المالية تعتزم وضع ضوابط صارمة لتطبيق آلية "الشورت سيلنج" وتدخل تعديلات على قواعد القيد  (أخبار اليوم)

البرلمان يوافق من حيث المبدأ على قانون الصحافة والإعلام ويحيله إلى مجلس الدولة (أخبار اليوم)

هل توصلت مصر وإثيوبيا إلى أرضية مشتركة حول سد النهضة؟ (دبلوماسية وتجارة خارجية)

الفراعنة يصلون إلى الشيشان .. والتلفزيون المصري يقرر إذاعة 22 مباراة في كأس العالم (تحت الأضواء)

بالأرقام – برعاية فاروس

نتابع اليوم

يعرض رئيس الوزراء المكلف مصطفى مدبولي القائمة النهائية للحكومة الجديدة على الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم الإثنين، وفقا لما نقلته جريدة الشروق عن مصادر. ومن المتوقع أن يتولى عاصم الجزار، الذي عمل نائبا لمدبولي في حكومة شريف إسماعيل، حقيبة وزارة الإسكان، وفقا لجريدة الشروق وجريدة المال. ومن المتوقع أن يرتفع عدد الوزيرات في الحكومة الجديدة إلى 9، فإلى جانب بقاء الوزيرات الست بحكومة إسماعيل في الحكومة الجديدة وهن وزيرات الاستثمار، والتضامن الاجتماعي، والهجرة، والتخطيط، والسياحة، والثقافة، تشير التوقعات إلى تولي هالة زايد مديرة مستشفى 57357، منصب وزيرة الصحة، بجانب منى محرز لحقيبة الزراعة، وياسمين فؤاد لوزارة البيئة.

وبعد أن أشارت العديد من الصحف إلى أن محمد معيط نائب وزير المالية سيتولى حقيبة المالية في الوزارة، أكد في تصريحات لليوم السابع أنه لم يتم تكليفه رسميا حتى الآن. وفي الوقت نفسه أشارت مصادر برلمانية إلى أن وزير المالية عمرو الجارحي من ضمن الوزراء الباقون في الحكومة الجديدة. وأشارت عدة صحف إلى أن عمرو نصار الأمين العام الحالي للمجلس التصديري للصناعات الهندسية من المرشحين لتولي منصب وزير التجارة والصناعة.  

المعدل السنوي للتضخم يواصل تراجعه ويتجاوز توقعات صندوق النقد الدولي خلال شهر مايو (المزيد في فقرة أخبار اليوم). ولا تزال التوقعات تشير إلى أن البنك المركزي سيبقى على أسعار الفائدة دون تغيير خلال اجتماع لجنة السياسة النقدية يوم 28 يونيو المقبل، وسيعطي الانخفاض الملحوظ للتضخم الشهر الماضي مجالا لاحتواء تأثير الارتفاع المقبل في أسعار الوقود، وفقا لتقرير صادر عن بلتون المالية الذي توقع أن يرتفع التضخم بما يتراوح بين 3 إلى 5% خلال الربع الثالث من العام الجاري.  

وفي إطار حديثنا عن أسعار الفائدة، رفعت بنوك مركزية في الأسواق الناشئة، ومنها الهند وإندونيسيا وتركيا وباكستان والفلبين، أسعار الفائدة في الأسابيع القليلة الماضية لمواجهة كل من عمليات البيع الكثيف في الأسواق الناشئة وارتفاع سعر الدولار، وفقا لفايننشال تايمز التي أشارت إلى أن الأسواق الناشئة قامت بتشديد سياستها النقدية نحو 22 مرة في عام 2018.

رفع أسعار الفائدة غير مقتصر فقط على الأسواق الناشئة، إذ من المتوقع أن يرفع الفيدرالي الأمريكي والبنك المركزي الأوروبي أسعار الفائدة هذا الأسبوع، ويأمل أكبر بنكان مركزيان في العالم ببعث رسالة طمأنة بشأن النمو الاقتصادي العالمي بالرغم من مخاطر الحرب التجارية، وتقلبات العملة والاضطرابات السياسية، وفقا لرويترز.

وينعقد اجتماع الفيدرالي الأمريكي اعتباراً من يوم غد الثلاثاء ولمدة يومين تنتهي يوم الأربعاء، فيما سيعقد البنك المركزي الأوروبي أيضاً اجتماعه يوم غد الثلاثاء. ويتوقع المراقبون أن يرفع الاحتياطي الفيدرالي أسعار الفائدة خلال اجتماعه الذي يمتد ليومين، وهو أمر متوقع على نطاق واسع، فيما ستكون الأنظار متجهة للمركزي الأوروبي الذي من المرجح أن يتخذ قرارا بإنهاء برنامجه الخاص بالتيسير الكمي أو شراء الأصول.

وعلى النقيض، تتوقع أرقام كابيتال أن يبقى المركزي الأوروبي على أسعار الفائدة دون تغيير حتى شهر سبتمبر. وقالت في تقرير صدر أمس إن أسعار الفائدة الحقيقية ستبقى إيجابية حتى لو ارتفع التضخم في الصيف.

ويطرح البنك المركزي اليوم أذون خزانة مقومة بالدولار لأجل عام واحد بقيمة 715 مليون دولار.

وقرر البنك المركزى المصرى تعطيل العمل في القطاع المصرفي يومي الأحد والاثنين المقبلين بمناسبة عيد الفطر، وهو ما يعني أيضا أن البورصة المصرية مغلقة خلال اليومين. وسيتم استئناف العمل يوم الثلاثاء 19 يونيو 2018.

إقليميا:

  • تعهدت السعودية والكويت ودولة الإمارات يوم الاثنين بتقديم حزمة مساعدات للأردن يبلغ حجمها 2.5 مليار دولار وذلك حسبما ذكر قال بيان مشترك للدول الثلاث نشرته وكالة الأنباء السعودية وذلك بعد أن أدت إجراءات تقشفية إلى اندلاع احتجاجات ضخمة في هذا البلد.
  • تعمل هيئة الأوراق المالية والسلع الإماراتية مع سلطة دبي للخدمات المالية للتحقق مما إذا كان المستثمرون المحليون تأثروا بالمشاكل المالية التي تعاني منها شركة أبراج للاستثمار المباشر، وفقا قال للرئيس التنفيذي للهيئة عبيد الزعابي. وأضاف أن الهيئة تنسق مع سلطة دبي للخدمات المالية للتحقق من تأثر المستثمرين المحليين، وفقا لرويترز.

وعالميا:

  • تطرح بريطانيا في البرلمان اليوم قوانين جديدة تلزم الشركات الكبرى ابتداء من 2020 بنشر الفرق بين مرتبات رؤسائها التنفيذيين ومرتبات الموظفين العاديين في بريطانيا.
  • قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل أمس إن أوروبا ستتخذ إجراءات مضادة ردا على الرسوم الأمريكية على واردات الصلب والألومنيوم، معبرة عن أسفها لقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب المفاجئ بسحب تأييده للبيان الختامي لمجموعة السبع.
  • يجتمع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب غدا الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون. ووصل الزعيمان أمس إلى سنغافورة حيث سينعقد اللقاء.

يؤذن لصلاة المغرب الساعة 6:56 مساء اليوم ويؤذن لصلاة الفجر يوم غد الساعة 3:07 صباحا.

هذه النشرة برعاية

Pharos Holding - http://www.pharosholding.com/

CIB - http://www.cibeg.com/

تحت الأضواء: مصر في كأس العالم

المنتخب يصل إلى مقر إقامته في الشيشان: وصل المنتخب الوطني لكرة القدم أمس الأحد إلى الشيشان حيث مقر إقامته استعدادا لخوض منافسات كأس العالم التي تبدأ في وقت لاحق يوم الخميس المقبل. وتلقى محمد صلاح دعما جماهيريا هائلا في استاد القاهرة قبيل مغادرة البعثة بساعات قليلة، وفقا لما ذكرته صحيفة "ذا صن". ولم يشارك صلاح في تدريبات الفريق بالشيشان أمس ولكنه ظهر في الملعب لتحية الجمهور، وفقا لما ذكرته وكالة سبوتنيك. وستلعب مصر أولى مبارياتها يوم الجمعة أمام منتخب الأورجواي في أول أيام عيد الفطر المبارك في الثانية ظهرا بتوقيت القاهرة، فيما تلاقي المنتخب الروسي المضيف في 19 يونيو الساعة الثامنة مساء تليها مباراة السعودية في 25 يونيو وهي أخر مباريات المجموعات. يمكنكم الإطلاع على الجدول الكامل للبطولة من هنا.

وحضر الرئيس الشيشاني رمضان قديروف جانبا من مران المنتخب المصري في استاد "أحمد أرينا" الذي شاهده 5 آلاف متفرج. ورافق قديروف نجم المنتخب المصري محمد صلاح في جولة لتحية الجمهور.



الكشف عن تميمة المنتخب: فى إطار الاستعدادات للمشاركة الثالثة للبلاد فى البطولة الأضخم عالميا، تم الكشف عن التميمة الخاصة بمنتخب مصر المشارك في نهائيات البطولة، وهي مستوحاة من تمساح نهر النيل ولكنها تذكرنا إلى حد كبير بشخصية "كا" ذلك الثعبان في "ماوكلي فتى الأدغال".

هل يحاول جهاز حماية المنافسة إجبار الفيفا على بث مباريات كأس العالم في مصر مجانا؟ أصدر جهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية بيانا أمس قال فيه إن مجلس إدارة الجهاز قرر إلزام الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) بمنح حق البث الأرضي المباشر لمباريات كأس العالم لصالح الهيئة الوطنية للإعلام (اتحاد الإذاعة والتلفزيون سابقا). وأشار البيان إلى أن الفيفا خالف سياسته المعلنة بإتاحة 22 مباراة من كأس العالم عبر البث الأرضي. وأضاف البيان إنه وردت شكوى إلى الجهاز تتهم الفيفا بمخالفة المادتين 7 و8 من قانون حماية المنافسة، بحرمان منافسين شركة "بي إن سبورت" من تقديم عروض أفضل للمشاهد المصري. وأشار البيان إلى أن الاتحاد الدولي لكرة القدم لم يرد على مخاطبات الجهاز التي أرسلها منذ مايو الماضي. ومن جانبها أعلنت الهيئة الوطنية للإعلام في بيان لها أمس إنها ستبث 22 مباراة من مباريات البطولة على القنوات المحلية الأرضية. وقال حسين زين رئيس الهيئة إنه خاطب الفيفا في 6 يونيو الجاري للحصول على 28 مباراة بما في ذلك مباريات المنتخب المصري مقابل مبلغ محدد، على أن تفيد الفيفا بالرد خلال يومين، وهو ما لم يحدث حتى الآن. وبناء على ما سبق، قرر مخاطبة جهاز حماية المنافسة الذي أكد أن التليفزيون المصري لديه القاعدة القانونية التي تمنحه حقوق بث مباريات المنتخب بكأس العالم وعدد من المباريات بإجمالي 22 مباراة من مباريات البطولة، وفق ما ذكرته المصري اليوم.

وفي غضون ذلك، أصحاب العمل في بلدان الشرق الأوسط قلقون من التراجع المتوقع في الإنتاجية خلال كأس العالم. وأظهر استطلاع أجرته منصة التوظيف الإلكترونية "جلف تالنت" إن 92% من الموظفين في المنطقة يخططون لمشاهدة بعض مباريات البطولة على الأقل، وفقا لموقع فوربس ميدل إيست. وليس هذا بالأمر المفاجئ نظرا لمشاركة أكبر عدد من المنتخبات العربية في تاريخ البطولة وهي مصر والمغرب وتونس والسعودية، ونظرا لإقامة معظم المباريات خلال ساعات العمل الرسمية بين الثانية ظهرا والواحدة صباحا بتوقيت الإمارات (بين الثانية عشر ظهرا والحادية عشر مساء بتوقيت القاهرة)، ويعتزم معظمهم مشاهدة المباريات عبر روابط مباشرة على هواتفهم.

** لا تبخل على أصدقائك بنشرة إنتربرايز **

نشرة إنتربرايز تضع في بريدك الخاص كل ما تحتاج معرفته عن مصر، من الأحد إلى الخميس قبل الثامنة صباحًا بتوقيت القاهرة. اضغط هنا للاشتراك في نشرة إنتربرايز مجانا.

أخبار اليوم

أخبار اليوم تأتيكم برعاية

SODIC - http://sodic.com/

معدل التضخم السنوي يسجل أدنى مستوى في عامين خلال شهر مايو: أظهر تقرير صادر عن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء أمس وصول معدل التضخم السنوي في المدن إلى 11.4% خلال شهر مايو، بالمقارنة مع 13.1% خلال أبريل، وهو ما يعد أقل معدل للتضخم خلال عامين. ويعد هذا المعدل أقل من مستهدف البنك المركزي لمعدل التضخم الذي حدده عند 13% (بزيادة أو نقص 3%). وتراجع المعدل الشهري للتضخم العام إلى 0.2% الشهر الماضي بالمقارنة مع 1.5% في أبريل 2018. وأظهرت بيانات البنك المركزي المصري أمس أن معدل التضخم الأساسي، والذي يستثني السلع المتقلبة مثل الغذاء، انخفض إلى 11.1% على أساس سنوي في مايو بالمقارنة مع 11.62% في أبريل. وسجل معدل التضخم الأساسي تراجعا شهريا بلغ 1.5% في مايو، مقابل 1.1% في أبريل 2018.

الأرقام تفوق التوقعات: قال آلان سانديب رئيس الأبحاث لدى النعيم للوساطة ”بفرض أن الأرقام دقيقة، فهذا بالتأكيد تطور إيجابي غير متوقع فيما يتعلق ببيانات الاقتصاد الكلي“. وأضاف أن ذلك يعد تطورا مغايرا لما تشهده الاقتصادات الناشئة الأخرى من زيادة مطردة في التضخم، وفقا لرويترز.

وتعطي نتائج شهر مايو "متنفسا" للبنك المركزي لامتصاص الصدمة التي سيحدثها الخفض المقرر لدعم الوقود مع بدء العام المالي الجديد، وفقا لمذكرة بحثية نشرتها بلتون المالية. ويتوقع بنك الاستثمار ارتفاع التضخم بنسبة من 3 إلى 5% خلال الربع الثالث من 2018 على خلفية الزيادة المتوقعة بما بين 35 و45% في أسعار الوقود مع بداية الشهر المقبل. وقالت وكالة بلومبرج في تقرير لها "قد يكون معدل التضخم قد تحسن ولكن يمكن أن يتسارع مجددا إذا ما أقدمت الحكومة على تطبيق جولة جديدة من خفض الدعم عن الوقود.

وفي تلك الأثناء، ترى رضوى السويفي رئيس قسم البحوث لدى فاروس إن معدل التضخم السنوي سيتراوح بين 13 و 14% في الربع الثالث من العام الحالي. كما توقعت السويفي في حالة تطبيق الحكومة إجراءاتها للإصلاح الاقتصادي بنهاية يونيو وصول المعدلات الشهرية لنحو 3.5% في يوليو بضغط الارتفاعات المتوقعة لأسعار الوقود، والتي تنعكس بدورها على أسعار كافة السلع الأخرى، على أن تتراجع في أغسطس وسبتمبر إلى 2% و 1.5% على الترتيب، وفقا لما ذكرته صحيفة المال. وقالت بلومبرج في تقرير لها إن معدلات التضخم ستأخذ اتجاه صعودي حال مضي الحكومة قدما في تنفيذ الإصلاحات الاقتصادية ومن ضمنها خفض أخر لدعم الوقود.

وتأتي هذه النتائج بالرغم من زيادة أسعار المياه بنسبة وصلت إلى 46.5% وزيادة بأكثر من ثلاثة أضعاف في أسعار تذاكر المترو الشهر الماضي. وتتجه الأنظار الآن إلى اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي نهاية هذا الشهر لبحث أسعار الفائدة.

(حصري) الشركة القابضة للصناعات الكيماوية تطرح خلال أيام مناقصة أمام بنوك الاستثمار المحلية والعالمية لتولي مهام طرح 4% من أسهمها في الشركة الشرقية للدخان، وفقا لتصريحات خالد بدوي وزير قطاع الأعمال العام لإنتربرايز. وقال بدوي إن حصيلة الطرح ستتراوح بين 2 و2.5 مليار جنيه وسيتم استثمارها لتطوير الشركات التابعة للقابضة. وأكد بدوي أنه سيتم طرح الحصة دفعة واحدة، لينفي بذلك تصريحات سابقة لعماد الدين مصطفى رئيس الشركة القابضة للصناعات الكيماوية الذي توقع أن يتم الطرح على مرحلتين بواقع 2% لكل مرحلة.

وأكد بدوي على أنه سيتم الطرح عقب إجازة عيد الفطر وقبل نهاية الشهر الجاري، لتصبح بذلك الشرقية للدخان أولى الشركات التي سيتم طرح حصة إضافية منها في البورصة ضمن برنامج الطروحات الحكومية.

طرح النسبة الأكبر من أسهم الشركات ضمن برنامج الطروحات الحكومية خلال العام الحالي، وفقا لبدوي الذي توقع طرح نسبة من أسهم شركة مصر للتأمين قبل نهاية العام على أقصى تقدير، بجانب احتمالية قيد أيا من شركتي بورسعيد أو دمياط لتداول الحاويات في البورصة. ورفض الوزير تحديد حصيلة طروحات الشركات التابعة للوزارة خلال العام الحالي، نظرا لارتباطها بأسعار طرح الأسهم، وكمية عروض الشراء المنتظرة. ويصل عدد الشركات التابعة للوزارة التي ستكون ضمن برنامج الطروحات الحكومية 8 شركات، وهي مصر للتأمين، وبورسعيد لتداول الحاويات، ودمياط لتداول الحاويات، في شكل طروحات جديدة في البورصة، بجانب طرح حصة إضافية لـ 5 شركات مقيدة فعليا وهي الاسكندرية لتداول الحاويات، ومصر للألومنيوم، والشرقية للدخان، ومدينة نصر للإسكان والتعمير، ومصر الجديدة للإسكان والتعمير.

"الرقابة المالية" تدخل تعديلات جديدة على قواعد القيد لتتوافق مع قانون الشركات: وافق مجلس إدارة الهيئة العامة للرقابة المالية، على تعديلات جديدة بقواعد قيد واستمرار قيد وشطب الأوراق المالية، لتتوافق مع التعديلات الحالية لقانون الشركات.  تلزم التعديلات الجديدة الشركات المقيدة بالبورصة بشمول النظام الأساسي لها على نظام التصويت التراكمي وآلية التمثيل النسبى فضلا عن إمكانية إرسال المساهمين لأسئلتهم قبل انعقاد الجمعية العمومية عن طريق البريد الإلكترونى، وفقا لما ذكرته صحيفة اليوم السابع. وستصدر الرقابة المالية توضيحات إضافية بشأن تلك التعديلات في وقت لاحق.

قواعد صارمة لتطبيق آلية البيع على المكشوف: في تلك الأثناء، تعمل هيئة الرقابة المالية على إصدار قواعد صارمة لتطبيق آلية البيع على المكشوف "Short Selling" أو اقتراض الأوراق المالية بغرض بيعها، وفقا لتصريحات خالد النشار نائب رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية والتي نقلتها صحيفة البورصة. ووفقا للنشار فإن الهيئة تدرس الآن عدداً من الضوابط والقواعد الصارمة تتعلق بشركات السمسرة وفقاً للآليات المنظمة لعملها من حيث الملاءة المالية و مدى قدرة البعض منها على استيعاب التعامل بالآلية الجديدة. وتوقع النشار أن يحصل "عدد قليل جدا من السماسرة على الرخصة".

تطبيق الآلية لن يشمل كافة الأسهم المدرجة بالسوق: وقال النشار إن الآلية الجديدة لن تشمل جميع أسهم الشركات المتداولة بالبورصة، لكن سيتم انتقاء عدد منها فقط وفقاً لشروط سيتم وضعها منها حجم التداول والمراكز المالية لتلك الشركات وحجم الأسهم المجمدة لصالح المستثمرين الرئيسيين من رأسمال الشركة. وأضاف أنه سيتم تحديد نسب محددة من الأسهم للإقراض بحد أقصى حتى لا تؤثر على التعاملات، لافتاً إلى تحديد فترة زمنية لعملية الاقتراض.

لجنة الخطة توافق على اعتماد إضافي بقيمة 70 مليار جنيه لموازنة العام المالي الحالي: وافقت لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، الأحد، على مشروع قانون تقدمت به الحكومة لفتح اعتماد إضافي للموازنة العامة للدولة الجارية 2017/18 بقيمة 70 مليار جنيه، وفقا لما ذكرته صحيفة المصري اليوم. ووافق مجلس الوزراء الشهر الماضي على فتح اعتماد إضافي للموازنة  لمواجهة "المتطلبات الحتمية" بالموازنة العامة للدولة للعام المالي 2018/2017. ولم يشر المجلس إلى أي تفاصيل إضافية حول القرار أو المخصصات التي ستذهب لها هذه الأموال، لكن نائب وزير المالية للخزانة العامة محمد معيط قال في تصريحات سابقة لإنتربرايز إن الوزارة تدرس فتح اعتماد إضافي بموازنة العام المالي الجاري بعد ارتفاع أسعار البترول عالميا.

وافق مجلس النواب أمس من حيث المبدأ على مشروع قانون الحكومة بشأن تنظيم قانون الصحافة والإعلام والمجلس الأعلى للإعلام، في مجموعه وتم إحالته إلى مجلس الدولة للمراجعة، على أن يُأخذ الرأي النهائي عقب ذلك، وفقا لجريدة اليوم السابع. وذكرنا أمس، رأت لجنة الثقافة والإعلام بالبرلمان تقسيم القانون إلى 3 قوانين وذلك بالاتفاق مع الحكومة: الأول يتعلق بالهيئة الوطنية للصحافة وتنظيم الصحف القومية المملوكة للدولة، أما القانون الثاني يختص بالهيئة الوطنية للإعلام وتنظيم وإدارة الإعلام المرئي والمسموع المملوك للدولة، والقانون الثالث يتعامل مع تنظيم وترخيص وسائل الإعلام الخاص ومسؤوليات واختصاصات المجلس الأعلى للإعلام في إصدار التراخيص للصحف الخاصة، والقنوات الخاصة، والمواقع الإلكترونية الخاصة.

ويقدم القانون الحماية للصحفي، إذ ينص على عدم إجبار الصحفي أو الإعلامي على إفشاء مصادر معلوماتهم، ويكون للصحفي أو الإعلامي حق نشر المعلومات والبيانات والأخبار التي لا يحظر القانون إفشائها. وينص أيضا على أنه لا يجوز حبس الصحفيين احتياطيا في الجرائم التي ترتكب بطريق النشر  أو العلانية، فيما عدا الجرائم المتعلقة بالتحريض على العنف أو بالتمييز بين المواطنين أو بالطعن في أعراض الأفراد. ومع ذلك، لا تنطبق الحماية هذه في ظل ظروف معينة، بما في ذلك إذا لم يحصل الصحفي على التصاريح اللازمة لإجراء المقابلات والتصوير في الأماكن العامة، أو في حالة إدانته بتهمة نشر أخبار كاذبة. وينص القانون على أنه يحظر فرض رقابة على الصحف ووسائل الإعلام المصرية، ويحظر مصادرتها، أو وقفها، أو إغلاقها. ويجوز استثناء فرض رقابة محددة عليها في زمن الحرب أو التعبئة العامة. ويحظر القانون المساس بسمعة الأفراد أو التعرض لحياتهم الخاصة.

وتنطبق مواد القانون على كل موقع إلكتروني شخصي أو مدونة إلكترونية شخصية أو حساب إلكتروني شخصي يبلغ عدد متابعيه خمسة آلاف متابع أو أكثر. ويشترط القانون في تأسيس الصحف التي تصدرها الأشخاص الإعتبارية الخاصة إيداع فى أحد البنوك المرخص لها في مصر مبلغ 6 ملايين جنيه إذا كانت الصحيفة يومية، و2 مليون جنيه إذا كانت أسبوعية، ومليون جنيه إذا كانت شهرية أو إقليمية يومية ، و400 ألف جنيه إذا كانت إقليمية أسبوعية، و200 ألف جنيه إذا كانت إقليمية شهرية، وفى حالة الصحف الإلكترونية يكون رأسمالها مئة ألف جنيه. ويشترط ألا يقل رأس مال الشركة المرخص به عن خمسين مليون جنيه للقناة التليفزيونية الإخبارية أو العامة، وثلاثين مليون جنيه للقناة التليفزيونية المتخصصة، وخمسة عشر مليون جنيه للمحطة الإذاعية الواحدة، واثنان ونصف مليون جنيه للمحطة أو القناة التلفزيونية الرقمية على الموقع الإلكتروني. ويلزم القانون أيضا كافة الوسائل الإعلامية أو المواقع الالكترونية بسداد ما بين 250 ألف جنيه للوسيلة الإعلامية وخمسون ألف جنيه للموقع الإلكتروني للحصول على ترخيص مدته خمس سنوات.

اشتراطات تنظيمية أخرى: ألزم القانون كافة المؤسسات الصحفية والإعلامية بأن تضع حد أدنى للأجور وأن تنشئ صناديق للتأمين على موظفيها ضد العجز والبطالة. وألزم القانون أيضا هذه المؤسسات بنشر ميزانيتها وحساباتها الختامية وترسل نسخ من الميزانيات إلى المجلس الأعلى للإعلام باعتباره المسئول عن ضمان وسلامة تمويل هذه المؤسسات. ويشترط القانون على كل صحيفة تطلب ممارسة النشاط الصحفى ألا تقل نسبة المحررين بها من المقيدين بنقابة الصحفيين عن 50% من طاقة العمل الفعلية على أن تصل لـ70% بعد مرور عامين على صدورها. ويمنح القانون العاملين في المجال توفيق أوضاعهم خلال 6 أشهر من وضع اللائحة التنفيذية للقانون.

هل سيتم فرض ضرائب على إعلانات "جوجل" و"فيسبوك؟ تتضمن مهام المجلس الأعلى للإعلام، وفقا للقانون، وضع ضوابط تحصيل الضرائب على الإعلانات فى المواقع الإلكترونية، والمدونات  والحسابات الالكترونية على وسائل التواصل الإجتماعى. وقال عماد سامى، رئيس مصلحة الضرائب إن إقرار مجلس النواب لنص قانوني بفرض ضريبة على إعلانات الشركات المصرية على "جوجل" و"فيس بوك"، والمنصات الإلكترونية المختلفة، هو خطوة هامة على الطريق الصحيح. وأضاف أن التقديرات الأولية لحصيلة فرض تلك الضريبة لن تقل عن مليار جنيه سنويا. وقالت مصادر حكومية، في تصريحات لإنتربرايز وقت سابق من هذا الشهر، إن وزارة المالية تبحث حاليا آلية لإخضاع الإعلانات الإلكترونية التي تقوم الشركات المصرية ببثها عبر جوجل أو عبر وسائل التواصل الاجتماعي لضريبة القيمة المضافة بواقع 14%.

يمكنكم الاطلاع على نص القانون بالكامل هنا، حسبما ورد في جريدة اليوم السابع.

وأثار قانون تنظيم الصحافة والإعلام مخاوف الصحفيين والحقوقيين. وقال جمال فهمي، رئيس لجنة الثقافة والإعلام بالمجلس القومي لحقوق الإنسان، في تصريحات لجريدة الشروق، إن المجلس لم يرسل إليه نسخة من مشروع القانون لإبداء رأيه فيها رغم أنه معنى بالقوانين المتعلقة بالحريات والحقوق الإعلامية. وأضاف فهمي أن مشروع قانون الإعلام الموحد تم إعداده بشكل "رائع" وحصل على أكبر حوار مجتمعي من قبل أهل المهنة، وتوافق عريض من جانب الصحفيين والإعلاميين والحكومة، وتابع "ولكن فوجئنا بتقسيم القانون، وجنى ثمار هذا الخطأ الآن، وإعداد مشروع قانون معاد للحريات ويفرض قيودا أكثر على وسائل الإعلام والصحافة".

"هيرميس" أفضل شركات الوساطة في الأسواق المبتدئة وفي المركز الثاني في بحوث الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تليها سي آي كابيتال. سجلت بنوك الاستثمار المصرية حضورا قويا في استطلاع Extel السنوي لعام 2018 لتصنيف البحوث التي تقدمها شركات الوساطة. شارك في الاستطلاع 11333 متخصصا في مجال الاستثمار من 4022 مؤسسة. وفازت المجموعة المالية هيرميس بأفضل شركات الوساطة في الأسواق المبتدئة، بعد أن كانت في المركز العاشر في عام 2017. ويأتي هذا التفوق بعد عامين من توجه الشركة نحو التوسع في الأسواق المبتدئة. وجاءت هيرميس أيضا في المركز الثاني في خلف "إتش إس بي سي" في تصنيف بحوث الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وحققت هيرميس رقما غير مسبوق بوجود 9 من محلليها في قائمة أفضل 20 محللا، ومن بينهم في المراكز العشرة الأولى كل من إلينا سانشيز كابيزودو (بحوث مالية، المركز الثالث)، محمد أبو باشا (بحوث اقتصادية، المركز الخامس) حاتم علاء (بحوث القطاع الاستهلاكي، المركز السادس)، ندى أمين (بحوث القطاع الاستهلاكي، المركز الثامن). وحصدت سي آي كابيتال المركز الثالث في استطلاع Extel السنوي لعام 2018 لتصنيف شركات البحوث في أسواق منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وفقا لبيان صادر عن الشركة أمس.

إعلان إجراءات التأهيل المسبق لإدارة وتشغيل خدمات المتحف المصري الكبير: أعلنت وزارتا الاستثمار والتعاون الدولي والآثار أمس في مؤتمر صحفي إجراءات التأهيل المسبق لإدارة وتشغيل خدمات المتحف المصري الكبير، والذي تبلغ تكلفته الإجمالية نحو مليار دولار، جرى تمويل معظمها من هيئة التعاون الدولي اليابانية (جايكا)، وذلك بحضور وزراء الاستثمار والتعاون الدولي والآثار والسياحة. وأكدت وزيرة الاستثمار سحر نصر أنه سيتم من خلال هذا المشروع إتاحة الفرصة للشركات العالمية المتخصصة في إدارة الخدمات داخل المتحف بما يساهم في تحقيق عائد وإدارة أفضل. وأوضح وزير الآثار خالد العناني أن المتحف يحتوي على 100 ألف قطعة أثرها (نصفها معروض والنصف الآخر بالمخازن) تمثل حضارة مصر القديمة منذ ما قبل التاريخ وحتى العصرين اليوناني والروماني في مساحة 92 ألف متر مربع.

ومن المتوقع الانتهاء هندسيا من المرحلة الأولى للمتحف نهاية عام 2018 تمهيدا لافتتاحها في الربع الأول من عام 2019، لتعرض للمرة الأولى أكثر من 5 آلاف قطعة أثرية مجتمعة في مكان واحد من كنوز مقبرة الفرعون الفرعون الذهبي توت عنخ آمون، وكذلك التمثال الضخم الشهير للملك رمسيس الثاني ببهو المدخل و 87 تمثالا ملكيا و عناصر معمارية ضخمة على الدرج العظيم ووصولاً إلى واجهة زجاجية مهيبة ارتفاعها 28 متر تطل على أهرامات الجيزة. ويضم المتحف أيضا مجموعة من المحال التجارية و10 مطاعم منها اثنان مطلين على أهرامات الجيزة، وقاعة للمؤتمرات تسع إلى ألف شخص وصالة عرض سينمائي تسع إلى 500 فرد ، ومركز لتعليم الحرف التراثية والفنون التقليدية، ومكتبات ومساحات لإقامة الفعاليات، ومبنى متعدد الأغراض، وفقا للكتيب الترويجي الخاص بالمتحف. وتم توجيه الدعوة للشركات والتحالفات للتعاقد لإدارة وتشغيل خدمات المتحف لمدة تتراوح من 7 إلى 10 سنوات. ومن المقرر أن يتم تقييم مستندات الشركات المتقدمة وإعداد قائمة مختصرة بالشركات في أغسطس المقبل. وجرى تكليف تحالف استشارى من 4 شركات وهي: هيل أند نولتون الأمريكية وإيهاف المصرية و bwc الدولية وLord الدولية لإعداد كراسة شروط التأهيل لمشروع إدارة وتشغيل خدمات المتحف المصرى الكبير، وفق ما ذكرته جريدة المال.

وجرى الكشف خلال المؤتمر الصحفي عن شعار المتحف المصري الكبير (لوجو المتحف)، والذي سيستخدم في الحملات الترويجية للمتحف في مصر وفي الخارج.

صورة اليوم

قبيل اللقاء المرتقب بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والرئيس الكوري الشمالي كيم جونج أون يوم الثلاثاء. أعادت صحيفة وول ستريت جورنال التذكير باللقاءات التاريخية الأخرى التي عقدت خلال العقود القليلة الماضية بين الرؤساء الأمريكيين ونظرائهم حول العالم، ومن أبرزها القمة التي جمعت بين الرئيس الراحل أنور السادات والرئيس الأمريكي الأسبق جيمي كارتر في عام 1978، عندما قاد كارتر جهود الوساطة بين مصر وإسرائيل قبل توقيع معاهدة كامب ديفيد، والتي أدت إلى منح الرئيس السادات جائزة نوبل للسلام، إلى جانب العداء مع العديد من القادة العرب.

وفي تقرير مشابه، أشارت صحيفة واشنطن بوست إلى الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما و"التنازل عن مبادئ سياساته الخارجية" عندما التقى بالرئيس المصري الأسبق حسني مبارك في عام 2010. وتحدثت صحيفة فايننشال تايمز عن 4 قمم تاريخية، أبرزها قمة اتفاق ميونخ 1938 بين ألمانيا النازية وقادة الدول الأوروبية التي حاولت تجنب اندلاع الحرب العالمية.

مصر في الصحافة العالمية

يوم هادئ آخر على صعيد أخبار مصر في الصحافة العالمية، حيث تركزت التغطية على استعدادات مصر لكأس العالم، والتفاهمات المشتركة حول سد النهضة التي نتجت عن القمة المصرية الإثيوبية بالقاهرة (للمزيد حول الموضوع انظر فقرة دبلوماسية وتجارة خارجية)

ومن الأخبار الأخرى في الشأن المصري:

  • المتحف الأسترالي في سيدني ينفق نحو 50 مليون دولار لتجديد قاعات العرض استعداد لاستقبال "أكبر معرض لمقتنيات الملك توت عنخ آمون خارج مصر"، وفق ما ذكرته صحيفة "سيدني مورنينج هيرالد". ومن المقرر عرض آثار الملك توت عنخ آمون في متحف سيدني لمدة 6 أشهر قبل أن تستقر نهائيا في المتحف المصري الكبير.
  • السلطات المصرية تناشد منظمة اليونسكو التدخل لتفكيك نسخة مقلدة من تمثال أبو الهول في الصين، نظرا لأنها "نسخة رديئة" لم توافق عليها مصر، وفق ما ذكره موقع ساوث تشاينا مورنينج بوست.

 

رأي من الداخل

الإصلاحات لا تتعلق بأسماء أعضاء الحكومة: الزيادات المتوقعة في أسعار الوقود والكهرباء ستكون في مقدمة جدول أعمال حكومة رئيس الوزراء الجديد مصطفى مدبولي، وهو ما يثبت أن تطبيق الإصلاحات الاقتصادية لا يتوقف على شخص أو مجموعة محددة في السلطة، حسبما يشير عماد الدين حسين في جريدة الشروق. ويرى حسين أن قرار تغيير الحكومة قبل الزيادات المرتقبة يعني أن الرئيس السيسي لا يفضل الطرق الملتوية، "فهو يرى أنه ما دام قرار رفع الدعم عن الطاقة ضروريا ويجب اتخاذه فلا داعي لللف والدوران، وأن تكون الحكومة شجاعة فى اتخاذ القرار والدفاع عنه .. وبالتالى فلن يفرق كثيرا من هي الحكومة التى اتخذت القرار.
ثم إن غالبية الناس صارت تعرف أن صاحب هذا التوجه هو النظام عموما وفي مقدمته رئيس الجمهورية، وليس الوزير أو رئيس الوزراء فقط".

اخترنا لك: قراءة

البطالة في الدول النامية أقل بالمقارنة بنظيراتها الغنية، لأن قليلا من الناس في البلدان الأفقر هم من يتحملون العيش دون عمل، وفقا لتقرير لمجلة الإيكونوميست. وركزت المجلة على آسيا، التي تشهد معدلات بطالة قليلة وثابتة بشكل كبير، ويرجع ذلك بالأساس إلى أن تلك البلدان لا توفر نفس إعانات البطالة التي يحصل عليها مواطنو الدول المتقدمة مثل الولايات المتحدة. هذا التفاوت يعني أن البطالة في البلدان النامية تعتبر بالمعني الحرفي رفاهية لا يتحملها الكثيرون. في البلدان الفقيرة تتركز البطالة بين من يتقاضون دخلا أعلى عند توظيفهم والأفضل تعليما، ممن بإمكانهم الانتظار قليلا لحين الحصول على وظيفة تناسب تطلعاتهم ومؤهلاتهم، وقد يفسر هذا السلوك الثبات الغريب في معدل البطالة، حسبما يرى التقرير.

اخترنا لك: مشاهدة

مايكروسوفت تنشئ مركزا للبيانات في قاع البحر: سعيا لتحسين كفاءة استهلاك الطاقة، قررت شركة مايكروسوفت إنشاء مركز تجريبي للبيانات في قاع البحر قبالة شاطئ مدينة أوركني الاسكتلندية. وقالت "بي بي سي" في تقرير لها إن "مركز البيانات به عدد من أجهزة الكمبيوتر تكفي لتخزين 5 ملايين فيلم، تم وضعها داخل أنبوب ضخم مضاد للمياه سيقبع في قاع البحر لمدة خمس سنوات. وتأمل تلك التجربة في معرفة كيف سيساعد تخزين البيانات تحت سطح الماء مراكز البيانات في تحسين كفاءة استهلاك الطاقة من خلال تقديم حل رخيص للتبريد. ويوضح بين كوتلر الباحث لدى مايكروسوفت إن على سطح الأرض، قد نستخدم نحو 15% إلى 20% إضافية من الطاقة لتبريد أجهزة الكمبيوتر. وهذه النسبة تقترب من الصفر تحت سطح الماء". وسيتم توفير الطاقة لمركز البيانات من خلال مصادر الطاقة المتجددة، فيما سيتم توصيل البيانات من الأنبوب إلى شبكة الإنترنت وبالعكس.

دبلوماسية وتجارة خارجية

هل توصلت مصر إلى أرضية مشتركة مع إثيوبيا حول سد النهضة؟ وافقت مصر وإثيوبيا على تبني "رؤية مشتركة بين الدولتين قائمة على احترام حق كل منهما فى تحقيق التنمية دون المساس بحقوق الطرف الآخر". وجدد الجانبان عزمهما على التوصل إلى اتفاق نهائي بشأن سد النهضة يؤمن استخدامات مصر المائية في نهر النيل، ويسهم في ذات الوقت في تحقيق التنمية والرفاهية للشعب الإثيوبي، وفق ما جاء في بيان صادر عن رئاسة الجمهورية أمس. جاء ذلك خلال لقاء الرئيس عبد الفتاح السيسي مع رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد الذي يجري زيارة تاريخية للقاهرة، سعيا لإنهاء الخلاف في وجهات النظر المستمرة منذ سنوات بين البلدين حول سد النهضة.

ويبدو أن كلا الجانبين يسعى للتوصل إلى اتفاق تقوم خلاله إثيوبيا بملء السد في إطار زمني لا يضر باحتياجات مصر من المياه، مقابل تعزيز التعاون الاقتصادي بين البلدين. ويشمل ذلك، إنشاء منطقة صناعية مصرية في إثيوبيا، وتعزيز واردات القطاع الخاص المصري من اللحوم الإُيوبية، إلى جانب التعاون في مجالات الزراعة والثروة الحيوانية والرعاية الصحية.

شاهد المؤتمر الصحفي المشترك بين السيسي وأبي (17:44 دقيقة) أو اقرأ نص كلمة الرئيس.

وتصدر اجتماع السيسي وأبي تغطية أخبار مصر في الصحافة العالمية، وتناولتها العديد من وكالات الأنباء ومن بينها رويترز وأسوشيتد برس.

طاقة

إمباور تبدأ بيع الطاقة من المخلفات لشركة كهرباء شمال الدلتا
بدأت شركة شمال الدلتا لتوزيع الكهرباء إحدى الشركات التابعة للقابضة لكهرباء مصر شراء الكهرباء المنتجة من أول محطة بيوجاز بقدرة تتراوح بين 350 و920 كيلوات / ساعة من  شركة إمباور، وفقا لتصريحات حاتم الجمل الرئيس التنفيذي للشركة لصحيفة البورصة. وأضاف الجمل أن الشركة تستهدف إنتاج 6 ملايين كيلووات من هذه المحطة قبل نهاية العام الجارى، وتبدأ إنشاء 4 محطات آخرين بكفر الشيخ خلال أغسطس المقبل. وأوضح أن العقد الموقع بين شركته وشمال الدلتا كان ينص على البيع الكهرباء بالسعر الاسترشادي الذي تم إقراره قبل قرار تحرير سعر صرف الدولار وقدره 92 قرشاً للكيلوات مربوطة بالتضخم. ولفت إلى أنه تقدم اليوم بطلب إلى جهاز تنظيم المخلفات للموافقة على تعديل السعر إلى التعريفة الجديدة المتفق عليها مؤخراً 140 قرشاً للكيلوات / ساعة.

تيسين كروب الألمانية تبحث تنفيذ 5 مشروعات في مصر بالتعاون مع وزارة البترول
بحثت شركة تيسين كروب الألمانية العاملة في مجالات تنفيذ مشروعات البنية التحتية ومشروعات البترول والطاقة والأسمدة مع وزير البترول طارق الملا فرص التعاون الممكنة بين قطاع البترول والمجموعة الألمانية لتنفيذ 5 مشروعات بترولية جديدة للتكرير والبتروكيماويات، وفقا لما ذكره بيان صادر عن وزارة البترول

بنية تحتية

وزارة النقل بصدد طرح المناقصة الخاصة بميناء سوهاج النهري
أدرجت وزارة النقل ميناء سوهاج النهرى ضمن خطتها الاستثمارية لتنفيذ عدد من المراكز اللوجيستية لتشكيل شبكات إمداد، تهدف إلى تنمية الصعيد ومن المقرر طرح المشروع على المستثمرين بنظام حق الانتفاع منتصف الشهر المقبل، وفقا لما ذكره عبدالعظيم محمد رئيس هيئة النقل النهرى لصحيفة البورصة. ووضع هشام عرفات وزير النقل حجر أساس أول ميناء نهرى فى سوهاج بتكلفة 1.1 مليار جنيه الأسبوع الماضي. وقال وزير النقل في وقت سابق إن الوزارة ستطرح مناقصات الموانئ النهرية بمجرد الانتهاء من قانون الملاحة النهرية. ولا يزال مشروع القانون الذي أقره مجلس الوزراء في أغسطس الماضي بمجلس النواب. وفي ذات السياق، تستهدف هيئة النقل النهرى انتهاء مشروع التتبع النهري بنهاية العام الجارى بقرض نمساوى بتكلفة 9.2 مليون يورو، وفقا لما نقلته صحيفة الشروق عن عبدالعظيم محمد على رئيس الهيئة.

صناعة

100 مصنع بالمرحلة الأولى من مدينة المنسوجات الصينية
أعلن هان بينج، المستشار الاقتصادي والتجاري للسفارة الصينية في مصر، إن المرحلة الأولى من مدينة الصناعات النسيجية في المنطقة الصناعية بمدينة السادات تضم نحو 100 مصنع بنهاية العام الجاري. وأضاف بينج أن 70 شركة صينية تقدمت بطلب للعمل ضمن المرحلة الأولى من مدينة المنسوجات. وأشار إلى أن استثمارات المدينة ستتجاوز مليارات الدولارات. وتضم المدينة 568 مصنعا بإجمالي رأسمال مدفوع 2 مليار دولار تضخ على 7 سنوات، %87 منها استثمار أجنبي و%13 استثمار محلي. وأعلن وزير التجارة والصناعة طارق قابيل في وقت سابق عن بدء إجراءات إنشاء أكبر مدينة لصناعة المنسوجات والملابس في مصر على مساحة 3.1 مليون متر مربع بمدينة السادات. وقال قابيل إن القيمة الإجمالية لإنتاج المشروع ستصل لحوالي 9 مليار دولار سنويا، بمجرد اكتماله.  

عقارات وإسكان

"CSCEC" الصينية تجري مفاوضات مع شركات محلية للمشاركة في تطوير منطقة الأبراج بالعاصمة الإدارية
تتفاوض شركة ريديكون للتعمير مع شركة “CSCEC” الصينية للهندسة الانشائية للمشاركة في منطقة الابراج التي تتولى الشركة تنفيذها بالعاصمة الادارية، حسب تصريحات عمرو بدوى، رئيس قطاع المشروعات بشركة ريدكون، لجريدة الشروق. وكانت الشركة الصينية قد وقعت عقود تطوير منطقة الأبراج في وقت سابق من هذا العام. وقالت الشركة الصينية في وقت سابق إنها تعتزم استثمار 3 مليارات دولار لتنفيذ منطقة الأبراج في العاصمة الإدارية الجديدة. وأضاف بدوي ان الشركة الصينية تواصلت في وقت سابق مع شركات مقاولات مصرية للمساهمة فى تنفيذ منطقة الابراج، ومازالت المفاوضات القائمة معها حتى الآن.

"هوم تاون" تطلق مشروع عقاري في العاصمة الجديدة باستثمارات مليار جنيه
أطلقت شركة هوم تاون للتطوير العقاري أول مشروع إداري تجاري بالعاصمة الإدارية الجديدة على مساحة 7 آلاف متر مربع، باستثمارات تصل إلى مليار جنيه، وفقا لما صرح به ضياء الدين فرج، رئيس مجلس إدارة الشركة.  وقال فرج إن المشروع سينفذ على مرحلتين، مضيفا أنه من المقرر أن يتم الانتهاء من المشروع خلال 3 سنوات. وأعلنت الشركة في وقت سابق عن إطلاق مشروعها، مينى كومباوند Home Town 3 بالتجمع الخامس، بتكلفة استثمارية تصل إلى 40 مليون جنيه.

سياحة

هيئة تنشيط السياحة تبدأ جولة ترويجية لمصر بالهند في يونيو الجاري
تنظم هيئة تنشيط السياحة خلال الفترة من 23 إلى 27 يوليو المقبل قافلة سياحية فى أربع مدن وذلك فى محاولة جديدة لجذب أكبر عدد من السائحين الهنود لمصر، وفقا لما ذكرته صحيفة الشروق. وتتميز السياحة الوافدة من الهند باختلاف الموسم السياحى لديها عن الموسم السياحى فى أسواق أوروبا مما يسهم فى تخفيف حدة الموسمية فى القطاع السياحى المصرى.

سياسة واقتصاد

النائب العام يحيل 28 متهما إلى المحكمة الجنائية لتشكيل جماعة غير شرعية
أحال النائب العام نبيل صادق 28 شخصا إلى محكمة الجنايات بتهمة تشكيل جماعة غير شرعية تهدف إلى إسقاط نظام الحكم ونشر أخبار كاذبة، وفقا لما ذكرته وكالة أسوشيتد برس.

أخبار ختامية

3 جامعات مصرية ضمن أفضل 200 جامعة بالعالم. حلت 3 جامعات مصرية ضمن أفضل 200 جامعة في تصنيف "جولدن ايج" للجامعات التي تم تأسيسها بعد الحرب العالمية الثانية والذي تعده "تايمز هاير إديوكيشن" للجماعات متوسطة العمر. والجامعات الثلاثة هي أسيوط والإسكندرية وعين شمس. وجاء ذلك بعدما حلت ربع جامعات مصرية ضمن أفضل 1000 جامعة حول العالم وفقا لمركز التصنيف العالمي للجامعات.

بالأرقام
تأتيكم برعاية فاروس

Pharos Holding - http://www.pharosholding.com/

متوسط سعر الدولار وفقا لبيانات البنك المركزي: شراء 17.81 جم | بيع 17.91 جم
سعر الدولار بالبنك التجاري الدولي: شراء 17.78 جم | بيع 17.88 جم
سعر الدولار بالبنك الأهلي المصري: شراء 17.79 جم | بيع 17.89 جم

مؤشر EGX30 (الأحد): 16143 نقطة (+1.4%)
إجمالي التداول: 467 مليون جم (58% تحت المتوسط اليومي خلال 90 يومًا)
EGX30 منذ بداية العام حتى تاريخه: +7.5%

 أداء السوق يوم الأحد: أنهى مؤشر EGX30 جلسة الأحد مرتفعا بنسبة 1.4%، فيما انخفض سهم البنك التحاري الدولي ذو الوزن النسبي الأكبر بالمؤشر بنسبة 0.1%. وكانت أفضل الأسهم أداء بالمؤشر سهم طلعت مصطفى القابضة وقفز بنسبة 5.1%، تلاه سهم المصرية للمنتجعات السياحية بنسبة 4.9%، وإعمار مصر بنسبة 4.0%. وكان التراجع الأكبر لسهم العربية لحليج الأقطان بنسبة 2.5%، ثم التجاري الدولي بنسبة 0.1% والشرقية للدخان بنسبة 0.1%. وبلغ إجمالي قيم التداول 467 مليون جنيه. وسجل المستثمرون الأجانب وحدهم صافي شراء.

مستثمرون أجانب: صافي شراء | 34.6 مليون جم
مستثمرون عرب: صافي بيع | 19.5 مليون جم
مستثمرون مصريون: صافي بيع | 15.0 مليون جم

الأفراد: 60.2% من إجمالي التداولات (53.2% من إجمالي المشترين | 67.2% من إجمالي البائعين)
المؤسسات: 39.8% من إجمالي التداولات (46.8% من إجمالي المشترين | 32.8% من إجمالي البائعين)

مستثمرون أجانب: 18.8% من إجمالي التداولات (22.5% من إجمالي المشترين | 15.1% من إجمالي البائعين)
مستثمرون عرب: 13.3% من إجمالي التداولات (11.2% من إجمالي المشترين | 15.4% من إجمالي البائعين)
مستثمرون مصريون: 67.8% من إجمالي التداولات (66.2% من إجمالي المشترين | 69.4% من إجمالي البائعين)


خام غرب تكساس: 65.59 دولار (-0.23%)
خام برنت: 76.50 دولار (+0.05%)
الغاز الطبيعي (نايمكس، الأسعار المستقبلية): 2.93 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية (+1.38%، تعاقدات يوليو 2018)
الذهب: 1303.30 دولار أمريكي للأوقية (+0.05%)

مؤشر TASI: 8278.51 نقطة (-0.79%) (منذ بداية العام: +14.56%)
مؤشر ADX: 4691.68 نقطة (+0.62%) (منذ بداية العام: +6.67%)
مؤشر DFM: 3054.45 نقطة (+0.42%) (منذ بداية العام: -9.37%)
مؤشر KSE الأول:‏ 4783.99 نقطة (-0.07%)
مؤشر QE: 9224.74 نقطة (-0.19%) (منذ بداية العام: +8.23%)
مؤشر MSM: 4601.59 نقطة (+0.11%) (منذ بداية العام: -9.76%)
مؤشر BB: 1274.48 نقطة (+0.85%) (منذ بداية العام: -4.30%)

مفكرة إنتربرايز

14 يونيو (الخميس): مباراة كرة القدم الافتتاحية لبطولة كأس العالم 2018 بين روسيا والسعودية، موسكو، روسيا.

15 يونيو (الجمعة): أول مباراة لمنتخب مصر في بطولة كأس العالم 2018 ضد منتخب الأوروجواي، يكاترينبرج، روسيا.

15- 17 يونيو (الجمعة – الأحد): عيد الفطر (تحدد وفقا للحسابات الفلكية)، عطلة رسمية. (من المحتمل أن يكون يوم الاثنين التالي عطلة رسمية نظرا لأن اليوم الأول يوافق يوم الجمعة).

19 يونيو (الثلاثاء): منتخب مصر يلعب ضد منتخب روسيا ضمن بطولة كأس العالم 2018، سانت بطرسبرج، روسيا.

25 يونيو (الاثنين): منتخب مصر يلعب ضد منتخب السعودية ضمن بطولة كأس العالم 2018، فولجوجراد، روسيا.

28 يونيو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي.

1 يوليو (الأحد): آخر موعد لتلقي طلبات الحصول على تمويل مبدئي من البنك الدولي ضمن برنامج "DigitalAG4Egypt".

23 يوليو (الاثنين): ذكرى ثورة 23 يوليو، عطلة رسمية.

16 أغسطس (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي.

21- 25 أغسطس (الثلاثاء – السبت): عيد الأضحى (تحدد وفقا للحسابات الفلكية)، عطلة رسمية.

 4- 5 سبتمبر (الثلاثاء – الأربعاء): مؤتمر يوروموني مصر 2018، القاهرة.

10- 13 سبتمبر (الاثنين – الخميس): مؤتمر المجموعة المالية هيرميس السنوي الثامن في لندن، ملعب الإمارات "أرسنال"، لندن.

11 سبتمبر (الثلاثاء): بداية السنة الهجرية الجديدة (تحدد وفقا للحسابات الفلكية)، عطلة رسمية.

24- 25 سبتمبر (الاثنين – الثلاثاء): مؤتمر أرقام كابيتال للمستثمرين في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 2018، فندق فور سيزونز ريزورتس، دبي.

24- 25 سبتمبر (الاثنين – الثلاثاء): منتدى تحلية المياه بمصر، لم يتحدد مقر الانعقاد بعد.

27 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي

6 أكتوبر (السبت): عيد القوات المسلحة، عطلة رسمية.

23- 24 أكتوبر (الثلاثاء – الأربعاء): معرض ومؤتمر المدن الذكية 2018، فندق فيرمونت تاورز هليوبوليس، القاهرة.

15 نوفمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي

20 نوفمبر (الثلاثاء): المولد النبوي (تحدد وفقا للحسابات الفلكية)، عطلة رسمية.

22 نوفمبر (الخميس): عيد الشكر بالولايات المتحدة.

25- 28 نوفمبر (الأحد – الأربعاء): الدورة الـ 22 لمعرض ومؤتمر القاهرة للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، معرض القاهرة الدولي، مدينة نصر، القاهرة.

3- 5 ديسمبر (الاثنين – الأربعاء): المعرض الأول للصناعات العسكرية في مصر، مركز مصر للمعارض الدولية، القاهرة.

25 ديسمبر (الثلاثاء): عيد الميلاد للغربيين.

27 ديسمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي

1 يناير 2019 (الثلاثاء): رأس السنة الميلادية، عطلة رسمية.

7 يناير 2019 (الاثنين): عيد الميلاد المجيد.

25 يناير 2019 (الجمعة): عيد الشرطة/ ذكرى ثورة يناير، عطلة رسمية.

25 أبريل 2019 (الخميس): عيد تحرير سيناء، عطلة رسمية.

28 أبريل 2019 (الأحد): عيد القيامة المجيد، عطلة رسمية.

29 أبريل 2019 (الاثنين): عيد شم النسيم، عطلة رسمية.

1 مايو 2019 (الأربعاء): عيد العمال، عطلة رسمية.

6 مايو 2019 (الاثنين): غرة شهر رمضان (تحدد وفقا للحسابات الفلكية).

5- 6 يونيو 2019 (الأربعاء-الخميس): عيد الفطر (يحدد وفقا للحسابات الفلكية)

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2021 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» متاحة مجانا بفضل الدعم الكريم من «البنك التجاري الدولي» (رقم التسجيل الضريبي: 949-891-204), «المجموعة المالية هيرميس» (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200), «سوديك» (رقم التسجيل الضريبي: 002-168-212), «سوما باي» (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204), «إنفنيتي» (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474),«سيرا» (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200) ,«أوراسكوم كونستراكشون» (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229) و«أكت فايننشال» (رقم التسجيل الضريبي: 612-924-493).