الثلاثاء, 6 يونيو 2017

قطر تحت الحصار

عناوين سريعة

قطر تحت الحصار الكامل بعد قطع العلاقات الدبلوماسية (أخبار اليوم)

المركزي يطمئن عملاء بنك قطر الأهلي الوطني (أخبار اليوم)

تقرير مؤشر مديري المشتريات: زيادة قياسية في طلبات التصدير الجديدة بمصر (أخبار اليوم)

دويتشه بنك يكشف عن نظرته الإيجابية للاقتصاد المصري على المدى القصير (أخبار اليوم)

“تومسون رويترز” تصدر بيانات أداء بنوك الاستثمار بالشرق الأوسط في الربع الأول من 2017 (أخبار اليوم)

ارتفاع دعم المواد البترولية إلى 145 مليار جنيه في العام المالي2018/2017(أخبار اليوم)

نيسان وشيفروليه وهيونداي تواصل تصدر مبيعات السيارات في مصر (نقل وسيارات)

بالأرقام – برعاية فاروس

نتابع اليوم

مصر تحظر الرحلات الجوية من وإلى قطر اعتبارا من الساعة السادسة صباحا بتوقيت القاهرة. نستعرض في (أخبار اليوم) كافة التداعيات والتطورات الخاصة بقطع مصر والسعودية والبحرين والإمارات علاقاتها الدبلوماسية مع قطر، وردود الفعل الإقليمية والدولية.

حذرت السفارة الأمريكية بالقاهرة مواطنيها من إمكانية حدوث هجمات إرهابية أخرى تستهدف المسيحيين في مصر. وقررت السفارة حظر زيارة موظفي بعثتها الدبلوماسية، الأماكن الدينية خارج القاهرة الكبرى حتى إشعار آخر.

عقدت شركة أبل مؤتمرا أمس أعلنت فيه عن عدد من المنتجات الجديدة، ومن بين ذلك الإعلان عن سمات جديدة لجهاز “أيباد” كأداة إنتاجية وتشمل نظام عرض ملفات في نظام التشغيل “iOS 11“، وأعلنت كذلك عن جهاز أيباد الجديد 10.5 بوصة، إلى جانب العرض التشويقي لجهاز “iMac Pro” والذي لن يتم إصداره قبل شهر ديسمبر المقبل. وأصدرت الشركة كذلك تحديثات لكل من “MacBook” و”iMac“، إلى جانب تحسينات في “mackOS” و”watchOS“. ونشرت وكالة بلومبرج مقابلة حصرية مع تيم كوك الرئيس التنفيذي لشركة أبل، في حين جاء في الصفحات الرئيسية لكل من المواقع الإلكترونية “iMore” و”Apple Insider” و”9to5 Mac” ما تم الإعلان عنه الليلة الماضية. يمكنك أيضا مشاهدة فعاليات مؤتمر أبل ليلة أمس من هنا.

تنظم الجمعية المصرية للاستثمار المباشر سحورها السنوي اليوم الثلاثاء في فندق فور سيزونز بجاردن سيتي، بحضور وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي سحر نصر، و200 من خبراء الاستثمار والتمويل وكبار المسؤولين. للمعلومات حول تسجيل الحضور اضغط هنا.

متى نأكل: يرفع آذان المغرب الساعة 6:54 مساء، فيما يؤذن لصلاة الفجر الساعة 3:08 صباحا.

هذه النشرة برعاية
Pharos Holding - http://www.pharosholding.com/ CIB - http://www.cibeg.com/

نتابع هذا الأسبوع

لا يزال السؤال مطروحا حول ما إذا كان مجلس النواب سيبدأ عطلته الصيفية بنهاية شهر يونيو، وذلك مع ازدحام جدول أعماله بعدد كبير من القوانين الاقتصادية التي تنتظر مناقشتها بالبرلمان. وعلى أية حال، لم تشهد الساحة الاقتصادية تطورات هامة أمس مع انشغال نواب البرلمان بالتطورات الخاصة بقطع العلاقات مع قطر.

قريبًا

تطلق هيئة التنمية الصناعية، خلال أسبوعين، حملة ترويجية مكثفة لتعريف مجتمع الأعمال الصناعي بحوافز وتيسيرات قانون التراخيص الصناعية الجديد، وفق ما نشرته جريدة المصري اليوم، نقلا عن أحمد عبد الرازق رئيس الهيئة. ومن المتوقع أن ترسل وزارة التجارة والصناعة اللائحة التنفيذية للقانون إلى مجلس الدولة لمراجعتها هذا الأسبوع.

توك شو

في برنامج “ما وراء الحدث” بقناة إكسترا نيوز، قدمت لميس الحديدي متابعة إخبارية لتداعيات قطع مصر ودول عربية علاقاتها الدبلوماسية مع قطر. وقالت إنه ينبغي على السلطات المصرية أن تكون على أهبة الاستعداد لأن قطر سترد على هذا الإجراء من خلال التحريض على المزيد من الهجمات الإرهابية، مضيفة أن قطر ستدفع ثمن سياساتها اقتصاديا. (شاهد 5:52 دقيقة)

وقالت لميس أيضا إن مصر يجب أن تكون مستعدة لاستقبال المصريين الذين قد يرغبون في العودة من قطر بعد التصعيد الأخير، ودعت دول الخليج الأخرى مثل السعودية والإمارات لاستضافة العمال المصريين المتواجدين في قطر وذلك لدعم الاقتصاد المصري.

وقال وزير القوى العاملة محمد سعفان، في اتصال هاتفي مع لميس، إن هناك 225 ألف مصرى يقيمون في قطر، مضيفا أن السلطات المصرية مستعدة لجميع ردود الفعل القطرية بشأن المغتربين المصريين المتواجدين هناك. (شاهد 2:54 دقيقة)

وقالت وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج نبيلة مكرم إن وزارات القوى العاملة والإسكان والتضامن الاجتماعي والتعليم تعد خططها في حال صدور قرار بإعادة المصريين المتواجدين بالدوحة. (شاهد 3:58 دقيقة)

وصرح المحلل السياسي اللبناني جهاد الخازن إنه من الأفضل أن تكون قطر في نفس مصاف الدول العربية الأخرى، نظرا لصغر حجمها، وقال إن هذا هو الحل الأفضل لهم.

وقال المحلل السياسي مصطفى الفقي إنه لابد أن يكون لدى المملكة العربية السعودية إثباتات قوية ضد قطر لكي تتخذ مثل هذا الإجراء ضد دولة عضو في مجلس التعاون الخليجي، مضيفا أن الدوحة كانت لديها دائما مشكلات مع مصر منذ حكم مبارك.

وأوضح خالد الهيل زعيم المعارضة القطرية ورئيس الحزب الوطني الديمقراطي القطري أن هذه هي المرة الأولى التي يتأثر فيها المواطنون القطريون مباشرة بسياسات حكومتهم، وقال إن ما يجري هو حصار اقتصادي يضر بالمواطنين.

وحول تداعيات القرار على التجارة القطرية، قال رئيس هيئة قناة السويس مهاب مميش في مداخلة هاتفية مع لميس إن السفن القطرية لا تزال تملك الحق في المرور عبر قناة السويس وفقا للقوانين الدولية التي تحكم الممر المائي. وأوضح مميش أن هناك ثلاث حالات فقط لحظر مرور سفن عبر القناة، وهي أن تكون السفينة تتاجر في الرقيق، أو تحمل مخدرات، أو تكون في حالة حرب معلنة مع مصر، وقال إن تلك الحالات لا تنتطبق على السفن القطرية التي تعبر قناة السويس. (شاهد 2:15 دقيقة)

وأشاد رجل الأعمال نجيب ساويرس بقرار قطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر، قائلا إن القرار جاء متأخرا. ودعا ساويرس جميع المستثمرين المصريين في قطر إلى سحب استثماراتهم. (شاهد 5:27 دقيقة)

وتناول عمرو أديب، في برنامجه “كل يوم”، نفس الموضوع وعرض مقطع فيديو لنفاد السلع بالمحال التجارية في الدوحة. وقال “إذا كنت مواطنا قطريا فسأكون مستاء جدا اليوم، لماذا لا يجد المواطنون منتجات في بلد غني بالغاز”. (شاهد 2:56 دقيقة)

وحول الوساطة المحتملة من جانب الكويت، دعا أديب السلطات المصرية إلى عدم المصالحة مع قطر دون وضع شروط تصب في مصلحة مصر. (شاهد 1:54 دقيقة)

وقال معتز عبد الفتاح أستاذ العلوم السياسية في مقابلة مع أديب إن قطر بدأت تبنى سياسات ضد المنطقة العربية، وأن مصر ترفض وصاية أي دولة عليها، لافتا إلى أنه يتمنى من الكويت ألا تبذل أي جهد في سبيل المصالحة مع قطر. وأضاف أن القضية ليست حرب مع الشعب القطري، ولكن مع النظام الذي يديره حوالى عشرة أشخاص. (شاهد 5:12 دقيقة)

** لا تبخل على أصدقائك بنشرة إنتربرايز **

نشرة إنتربرايز تضع في بريدك الخاص كل ما تحتاج معرفته عن مصر، من الأحد إلى الخميس قبل الثامنة صباحًا بتوقيت القاهرة. اضغط هنا للاشتراك في نشرة إنتربرايز مجانا.

أخبار اليوم

أخبار اليوم تأتيكم برعاية
SODIC - http://sodic.com/

قالت وزارة الخارجية القطرية في بيان لها أمس الإثنين إن قرار كل من المملكة العربية السعودية والإمارات والبحرين بإغلاق حدودها ومجالها الجوي وقطع علاقاتها الدبلوماسية غير مبرر ويقوم على مزاعم وادعاءات لا أساس لها من الصحة. ومن اللافت للنظر أن البيان لم يذكر قرار مصر بقطع العلاقات الدبلوماسية أيضا. وقالت الوزارة “لقد تعرضت دولة قطر إلى حملة تحريض تقوم على افتراءات وصلت حد الفبركة الكاملة ما يدل على نوايا مبيته للإضرار بالدولة”.

ووجه البيان اتهامات لمصر بأنها تقف خلف تلك الإجراءات، قائلا “إن اختلاق أسباب لاتخاذ إجراءات ضد دولة شقيقة في مجلس التعاون لهو دليل ساطع على عدم وجود مبررات شرعية لهذه الإجراءات التي اتخذت بالتنسيق مع مصر والهدف منها واضح وهو فرض الوصاية على الدولة وهذا بحد ذاته انتهاك لسيادتها كدولة وهو أمر مرفوض قطعيا”.

وأكدت الخارجية القطرية أن هذه الإجراءات لن تؤثر على سير الحياة الطبيعية للمواطنين والمقيمين في الدولة وأن الحكومة القطرية ستتخذ كل الإجراءات اللازمة لضمان ذلك ولإفشال محاولات التأثير على المجتمع والاقتصاد القطريين والمساس بهما.

مزيد من الدول تنضم للمقاطعة: أعلنت كل من اليمن وحكومة شرق ليبيا، وجمهوريتي المالديف، ومورشيوس، قطع علاقاتها الدبلوماسية مع دولة قطر. وأعلنت قيادة التحالف العربي في اليمن أنها قررت إنهاء مشاركة قطر في التحالف، بسبب ممارساتها التي تعزز الإرهاب، ودعمها تنظيماته في اليمن، ومنها القاعدة وداعش، وتعاملها مع الميليشيات الانقلابية في اليمن، مما يتناقض مع أهداف التحالف التي من أهمها محاربة الإرهاب، وذلك وفق بيان صدر عن قيادة التحالف صباح أمس تناوله موقع العربية.

وآخرون فضلوا الصمت، مثل سلطنة عمان والكويت، وكلتاهما عضو بمجلس التعاون الخليجي. تلعب الكويت دور الوسيط لتهدئة الأزمة بين قطر والدول التي أعلنت المقاطعة، في حين تميل سلطنة عمان إلى الصمت الدبلوماسي، وتجنب التورط في الأزمة، إلى جانب انشغالها بمرض قائدها.

في غضون ذلك، علقت شركات طيران خليجية رحلاتها الجوية من وإلى قطر ابتداء من صباح اليوم إلى حين إشعار آخر. وتتضمن تلك الشركات، الخطوط الجوية السعودية، والاتحاد للطيران الإماراتية، وطيران الإمارات، وفلاي دبي، والعربية للطيران. وأعلنت وزارة الطيران المدني المصرية حظر الرحلات الجوية المتجهة من وإلى قطر ابتداء من اليوم الثلاثاء الساعة السادسة صباحا بتوقيت القاهرة، كما قررت غلق الأجواء المصرية أمام الطائرات القطرية المسجلة بالطيران المدني القطري سواء بالعبور أو الهبوط إلى أجل غير مسمى.

وكرد فعل للقرار، هبط مؤشر الأسهم القطرية أمس الإثنين بنسبة 7.27%، إلى مستوى 9202 نقطة، ومع هذا الهبوط الكبير المؤثر بجلسة واحدة، تكون بورصة قطر صاحبة أسوأ أداء بين أسواق الأسهم العالمية للعام الحالي، وفقا لموقع العربية. وتراجعت السندات القطرية المقومة بالدولار، كما ارتفعت العقود الآجلة للرهان على هبوط الريال القطري لأعلى مستوى منذ 2009، وفقا لبلومبرج. وقال سفين بهريندت المدير التنفيذي لشركة جيو إيكونوميكا المتخصصة في تقديم استشارات المخاطر السياسية لبلومبرج: “المخاطر المحتملة التي يواجهها المستثمرون القطريون، بما في ذلك جهاز قطر للاستثمار، ستزداد، ومن المحتمل أن يصبح عقد صفقات جديدة أكثر صعوبة، وستواجه المزيد من الفحص والتدقيق (من قبل المستثمرين)”.

وقالت الجزيرة إن العديد من الشاحنات التي تنقل المواد الغذائية إلى الدوحة تصطف حاليا على الحدود مع السعودية، بعد رفض دخولها إثر قرار الرياض بإغلاق الحدود مع قطر وقطع العلاقات، وهو ما يعني إمكانية حدوث اضطرابات كبيرة في قطر التي تعتمد على نحو كبير على الإمدادات الغذائية القادمة من المملكة، وفقا لوكالة أسوشيتد برس. في غضون ذلك، أعلن مسؤول إيراني استعداد بلاده لتصدير مختلف المحاصيل الزراعية والمواد الغذائية إلى قطر عبر 3 موانئ جنوبية، وفق ما ذكره موقع الجزيرة.

وعلى مستوى الاقتصاد الكلي: سيؤثر الخلاف على التصنيف الائتماني لقطر في حال تعطلت التجارة وتدفقات رؤوس الأموال، وفقا لما نقلته رويترز عن أحد كبار المحللين لدى وكالة موديز. وعلى الجانب الآخر يرى بعض المستثمرين أن هذه الأحداث أصبحت معتادة، وبالتالي لن تؤثر عليهم. وانخفضت أسعار النفط الخام بنسبة 1% يوم أمس، بعد ارتفاعها بنسبة 1.6% عند الإعلان عن المقاطعة، وفقا لرويترز. ورغم هبوطها الحاد أمس، قلل المستثمرون في الأسواق الناشئة من تأثير الأزمة على سوق الأسهم القطرية، وفقا لبلومبرج. ويبدو أن وقف حركة الطيران وغلق المجال الجوي أمام الطائرات القطرية كانت من أبرز القضايا، إذ دعت كل من مجموعة شركات الطيران العالمية والاتحاد الدولي للنقل الجوي البلدان لفتح مجالها الجوي، وفقا لرويترز. وترى بلومبرج أن الخطوط الجوية القطرية هي الخاسر الأكبر من جراء قطع العلاقات الدبلوماسية.

أما على الصعيد المحلي، فأمهلت السلطات المصرية السفير القطري 48 ساعة لمغادرة البلاد. واستدعت وزارة الخارجية أمس الإثنين، السفير القطري بالقاهرة، وأبلغته بقرار قطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر، وتسليمه مذكرة رسمية بإنهاء اعتماده كسفير لدى مصر. وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية المستشار أحمد أبو زيد إنه تم إبلاغ القائم بالأعمال المصري بالدوحة بالعودة إلى البلاد في غضون 48 ساعة، تنفيذا لقرار قطع العلاقات، وفقا لما ذكرته جريدة المصري اليوم.

واتفقت مصر مع اليونان على قيام سفارتها بالدوحة برعاية المصالح المصرية بدلا من السفارة المصرية التي سيتم إغلاقها ليحل محلها قسم رعاية المصالح المصرية داخل سفارة اليونان، وفقا لبيان لوزارة الخارجية.

قرر رئيس مجلس الوزراء شريف إسماعيل تشكيل لجنة لمتابعة أحوال المصريين العاملين في قطر. وأشار إلى أن قطع العلاقات مع قطر لا يؤثر على واردات مصر من الغاز الطبيعي، وفقا لما نشرته جريدة المصري اليوم.

وحول موقف الاستثمارات القطرية في مصر من القرار، قال إسماعيل إن من السابق لأوانه الحديث عن تقديرات للموقف فيما يخص الاستثمار، مؤكدا أنه لا مساس بالطلبة القطريين الذين يدرسون في الجامعات المصرية.

عدد من البنوك المصرية توقف بعض المعاملات مع البنوك القطرية بعد قرار قطع العلاقات الدبلوماسية، وفقا لما ذكرته وكالة رويترز نقلا عن أربعة مصرفيين. وقالوا إن القرار جاء بناء على توجيهات من الإدارة الداخلية للبنوك، لافتين إلى أنه يتضمن عدم فتح اعتمادات مستندية للواردات. وأضافوا أن بعض البنوك توقفت عن قبول العملة القطرية في حين أوقف البعض الآخر معاملات الخزانة. وقال مصرفيون في 3 بنوك أخرى “إنهم لم يتلقوا أي تعليمات وإن العمل يمضي كالمعتاد”. من جانبه، أعلن البنك المركزي المصري أمس الإثنين، في بيان، أنه لم يصدر أي تعليمات لوقف شراء أو بيع الريال القطري، مضيفا أنه لن تكون هناك أي قيود على تداول أو تحويل العملة القطرية إلى الجنيه المصري أو أي عملة أجنبية.

وإذا كنت من عملاء “كيو إن بي” فلا داعي للقلق، إذ قال البنك المركزي المصري إن بنك قطر الوطني الأهلي شركة مساهمة مصرية ذات شخصية اعتبارية مستقلة مرخص لها بالتعامل في القطاع المصرفي المصري. وأضاف في البيان، أن البنك يخضع لرقابة وإشراف البنك المركزي المصري، وأن البنك يتمتع بمركز مالي قوي وأنه ملتزم بتطبيق كافة التعليمات الرقابية الصادرة عنه، ويقوم بتقديم الخدمات المصرفية لكل عملائه دون استثناء.

المصريون المقيمون في قطر يخشون على وظائفهم بعد قطع العلاقات الدبلوماسية، وفقا لرويترز. وقال محمد العراقي رئيس الجالية المصرية في قطر “المصريون خائفون. لديهم وظائف وحياة مستقرة هنا مع أسرهم. هناك حالة من الذعر”. وردا على ذلك، طالبت وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج نبيلة مكرم، المواطنين بالاطمئنان، لافتة إلى متابعتها كل جديد يخص المقيمين بالخارج. وأكد السفير إيهاب عبد الحميد القائم بأعمال السفير المصري بقطر، استمرار قسم رعاية المصالح للمصريين في قطر لتقديم كل الخدمات القنصلية للمواطنين، مشددا على أنه سيتم إخطارهم أولا بأول بأي إجراءات جديدة، وفقا للمصري اليوم.

وفي سياق متصل، دعا رجل الأعمال نجيب ساويرس، رجال الأعمال المصريين لسحب استثماراتهم من قطر ووقف التعاملات التجارية معها، بعد قرار الحكومة بقطع العلاقات الدبلوماسية مع الدوحة.

وفي الكويت، التي نأت بنفسها عن قرار قطع العلاقات الدبلوماسية مع الدوحة لتحتفظ بدور الوسيط بين الأطراف كافة، حث الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير الكويت، في اتصال هاتفي، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر، على تهدئة الموقف وعدم اتخاذ أي خطوات من شأنها التصعيد والعمل على إتاحة الفرصة للجهود الهادفة إلى احتواء التوتر بالعلاقات “الأخوية بين الأشقاء”، وفقا لما ذكرته وكالة الأنباء الكويتية (كونا). وقال مصدر دبلوماسي مصري، لجريدة الشروق، إن البلدان الأربع كانت قد منحت مهلة للدوحة للتراجع عن مواقفها إلا أنها رفضت، فتم اتخاذ القرار. وتوقع قيام دول أخرى بقطع العلاقات مع قطر في الفترة المقبلة.

وكالعادة، اتهمت إيران الولايات المتحدة بتهيئة الساحة لتصعيد الأزمة الدبلوماسية الخليجية خلال زيارة الرئيس دونالد ترامب الأخيرة إلى السعودية. وقال حميد أبو طالبي، مساعد الرئيس الإيراني حسن روحاني: إن “ما يحدث هو نتيجة أولية لرقصة السيف”، في إشارة إلى زيارة ترامب للرياض الشهر الماضي، وفقا لرويترز. وقال بهرام قاسمي، المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، إن الحظر الذي فرضته بعض الدول الخليجية تتقدمها المملكة العربية السعودية إلى جانب مصر على قطر مرفوض، لافتا إلى أنه ليس فعالا، على حد تعبيره، وفقا لسي إن إن. وفي سياق متصل، قال وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، تعليقا على القرار، “نشعر بالأسى للوضع الحالي وسنقدم أي مساندة لإعادة الوضع لطبيعته. نعتبر استقرار منطقة الخليج من وحدتنا وتضامننا”، حسب رويترز. وقال ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين إن من مصلحة روسيا أن يكون الوضع في الخليج “مستقرا وسلميا” وذلك في تعليق على قرار عدد من الدول العربية قطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر. وأضاف أن موسكو تأمل أيضا ألا يؤثر الخلاف الدبلوماسي الحالي مع الخليج على “العزم المشترك” في الحرب على “الإرهاب الدولي”.

وفي الولايات المتحدة، أعلن البيت الأبيض، أن الرئيس الأمريكى دونالد ترامب يصر على الالتزام بالعمل من أجل تهدئة التوتر فى الخليج، بعد أن قامت بعض الدول بقطع العلاقات مع قطر. ودعا وزير الخارجية الأميركي، ريكس تيلرسون، دول الخليج إلى الوحدة وتسوية الخلافات القائمة بينها. وقال تيلرسون خلال زيارته لأستراليا “طبعا، نحن سنشجع الأطراف على الجلوس معا وتسوية الخلافات“، وفقا لبوابة الأهرام. وأضاف “إذا كان هناك أي دور يمكننا أن نلعبه في مساعدتهم على تسوية الخلافات، فنحن نعتقد بأنه من المهم أن يبقى مجلس التعاون الخليجي موحدا”.

في غضون ذلك، أشاد وزير الدفاع الإسرائيلي أفيجدور ليبرمان بالقرار، واصفا قطر بأنها “عمود فقري قوي للإرهاب في الشرق الأوسط”. واعتبر ليبرمان القرار بمثابة فرصة ممتازة لتوحيد الجهود مع إسرائيل في محاربة الإرهاب، وفقا لموقع روسيا اليوم.

وتبنت الصحف الدولية اتجاه واحد تقريبا لشرح أبعاد القضية، وإلقاء اللوم على دونالد ترامب في حدوث تلك الأزمة. وللتعرف على أهم ما كتبه تلك الصحف يمكنك متابعة الجارديان ونيويورك تايمز وفايننشال تايمز.


حققت الشركات غير المنتجة للنفط في مصر زيادة قياسية في طلبات التصدير الجديدة في شهر مايو، وفقا لمؤشر مديري المشتريات لمصر لشهر مايو الصادر عن بنك الإمارات دبي الوطني. وجاء ذلك رغم تراجع المؤشر على نحو طفيف الشهر الماضي ليصل إلى 47.3 نقطة مقارنة بـ 47.4 نقطة في أبريل ليظل المؤشر دون مستوى 50 نقطة ليشير إلى استمرار تدهور الأوضاع التجارية بالقطاع الخاص غير النفطي في مصر. وأرجع التقرير ذلك إلى انخفاض الإنتاج والطلبات الجديدة بشكل ملحوظ. ولفت التقرير إلى أن هذا التدهور جاء بالرغم من تراجع معدلات الانكماش إلى ثاني أضعف مستوياتها في تسعة أشهر (بعد شهر أبريل). ومن المؤشرات الإيجابية الأخرى التي جاءت بالتقرير، بجانب زيادة طلبات التصدير الجديدة، ازدياد النشاط الشرائي للمرة الأولى في 21 شهرا. ويبدو أن القطاع الخاص المصري يميل إلى الاستقرار مع بقاء مؤشر مديري المشتريات ثابتا إلى حد كبير منذ أبريل، وفقا لتصريحات تيم فوكس، رئيس قسم الأبحاث وكبير الاقتصاديين في مجموعة بنك الإمارات دبي الوطني، في تعليقه على التقرير. وأضاف أن من الأمور المشجعة ارتفاع طلبات التصدير الجديدة بأسرع وتيرة لها في شهر مايو وهو ما يعني أن تراجع قيمة الجنيه بشدة عقب قرار تحرير سعر الصرف في نوفمبر الماضي كان له تأثير إيجابي على الصادرات.

دويتشه بنك يكشف عن نظرته الإيجابية للاقتصاد المصري على المدى القصير: قال دويتشه بنك، في تقرير صدر أمس، إن نظرته للاقتصاد المصري إيجابية على المدى القصير بدعم من نمو احتياطي النقد الأجنبي ونمو تدفقات رؤوس الأموال وتحسن وضع الحساب الجاري للدولة. وأضاف دويتشه أن احتياطي مصر من النقد الأجنبي وصل إلى 28.6 مليار دولار في أبريل الماضي (وارتفع بعد ذلك إلى 31.1 مليار دولار في مايو)، لكنه لفت إلى احتياج مصر إلى صافي تدفقات نقدية مستمرة لتتمكن من مقابلة احتياجاتها التمويلية الضخمة في موازنة العام المالي المقبل 2018/2017 والعام المالي 2019/2018. وتوقع دويتشه نمو الاقتصاد بنسبة 3.9% في الربع الأول من عام 2017.

وقال دويتشه بنك إن القطاع الخاص المصري جذب بالفعل تدفقات نقدية فاقت التوقعات مشيرا إلى نجاح مصر في جمع أموال بقيمة 7 مليارات دولار من طرحها الأخير للسندات الدولارية الدولية في يناير ومايو الماضيين، لافتا أيضا إلى تراجع علاوة المخاطر الخاصة بالاستثمار في مصر. ويرى محللون اقتصاديون بالبنك إن من الأمور التي تسترعي الانتباه زيادة إقبال المستثمرين الأجانب على الاستثمار في أدوات الدين التي تطرحها الحكومة المصرية عقب القرار الأخير للبنك المركزي المصري برفع أسعار الفائدة بمعدل 200 نقطة أساس. وأضافوا أنه من الواضح تعافي الاستثمارات الأجنبية المباشرة ولكنها ما زالت دون مستويات ما قبل عام 2011. ويعتقد دويتشه أن بدء إنتاج الغاز من حقل ظهر بمنطقة امتياز شروق بالمياه العميقة بالبحر المتوسط في عام 2018 سيسهم في جذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية المباشرة الضخمة إلى مصر.

وعلى صعيد الموازنة العامة للدولة، يتوقع التقرير ارتفاع حصيلة الضرائب على السلع والخدمات بموازنة العام المالي 2018/2017  لتمثل 36% من إيرادات الموازنة، بدعم من زيادة ضريبة القيمة المضافة في العام المالي المقبل، لكنه أشار إلى أن الحصيلة الضريبية ستأتي دون مستوى توقعات الحكومة. ويتوقع التقرير تراجع مخصصات دعم الطاقة بموازنة العام المالي 2018/2017، لكنه أشار إلى أن الدعم المخصص للمواد البترولية سيظل عند مستوياته السابقة.

ويتوقع التقرير أن يصل مستوى التضخم في مصر إلى حوالي 20% بنهاية 2017 وذلك بدعم من رفع البنك المركزي لأسعار الفائدة مؤخرا، والذي يهدف في الأساس إلى كبح جماح التضخم، وهو ما يعتقد المحللون إنه يحتاج بعض الوقت حتى تظهر آثاره على أرض الواقع. وأشار التقرير إلى أن معدلات النمو قد تستقر عند 4% في حال تراجع معدلات التضخم.


“تومسون رويترز” تصدر بيانات أداء بنوك الاستثمار بالشرق الأوسط في الربع الأول من 2017: لم يكن الربع الأول من العام الجاري جيدا بالنسبة لبنوك الاستثمار مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي. ولكن لا تقلق عليهم، فرغم ذلك، يظل الربع الأول من 2017 هو ثاني أفضل ربع أول لبنوك الاستثمار في الأعوام التسعة الماضية. وبلغت الرسوم المحققة من الأنشطة المصرفية الاستثمارية في الشرق الأوسط 214.9 مليون دولار، خلال الربع الأول من العام الجاري، أي ما يقل بنسبة 10% عن مستويات الربع الأول من 2016. وتصدرت الرسوم المحققة من أسواق الدين ترتيب الجدول بإجمالي 75.3 مليون دولار (أفضل ربع منذ الرصد الأول للبيانات في عام 2000)، وجاءت في المركز الثاني الرسوم المحققة من القروض المشتركة بإجمالي 65.4 مليون دولار، في حين بلغت رسوم أسواق الأسهم 15.7 مليون دولار (بتراجع نسبته 6%)، وبلغت رسوم صفقات الدمج والاستحواذ (58.6 مليون دولار، بتراجع 12% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، وهو أسوأ ربع أول لرسوم الدمج والاستحواذ منذ عام 2013).

من أدار الصفقات الأكبر من حيث القيمة؟

  • بلغ إجمالي قيمة صفقات الدمج والاستحواذ التي تضم أي جانب (البائع أو المشتري) من منطقة الشرق الأوسط 11.9 مليار دولار، وهو أكثر من ضعف القيمة خلال الربع الأول من العام الماضي. وتصدر القائمة سيتي بنك، وكريدي سويس، وإتش إس بي سي.
  • بلغ إجمالي إصدارات أسواق الأسهم 528.2 مليون دولار، بتراجع 77% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي. وتصدر قائمة مديري الاكتتابات في الربع الأول من 2017 بنك الكويت الوطني، ثم بي كي إف إنترناشونال، وفي المركز الثالث كل من المجموعة المالية هيرميس، وبنك الإمارات دبي الوطني.
  • بلغ إجمالي إصدارات أسواق الدين 31.2 مليون دولار، أو ما يساوي ستة أضعاف قيمة إصدارات الفترة نفسها من العام الماضي. واحتل المراكز الثلاثة الأولى في ترتيب الجدول جي بي مورجان، وإتش إس بي سي، وسيتي، في حين جاء أصدقاؤنا في بنك بي إن بي باريبا في المركز الثامن، ويعود ذلك إلى حد كبير إلى دورهم في إصدار مصر للسندات الدولية الدولارية.

وفي السياق نفسه، جاء إصدار مصر للسندات الدولية الدولارية في يناير الماضي في المركز الثالث ضمن أكبر إصدارات أسواق الدين في الشرق الأوسط خلال الربع الأول من 2017، بقيمة 4 مليارات دولار، بعد إصدار الكويت البالغ 8 مليارات دولار، وسلطنة عمان 4.9 مليار دولار.

من أكبر الرابحين؟ الصينيون، وذلك بفضل التوسع الكبير في القروض المشتركة من قبل البنك الصناعي والتجاري الصيني و”بنك أوف تشاينا”، واللذان أطاحا سويا بـ “سوميتومو ميتسوي” ليتراجع للمركز السابع من حيث قيمة الرسوم التي حصل عليها خلال الربع الأول من القروض المشتركة، بعد أن كان في المركز الأول خلال الفترة نفسها من العام الماضي، في حين خرج بنك ميتسوبيشي يو إف جيه من جدول الترتيب.

  • جاء البنك الصناعي والتجاري الصيني في المركز الأول في جدول ترتيب الرسوم المولدة من الأنشطة المصرفية الاستثمارية ككل، وتلاه “بنك أوف تشاينا” وجي بي مورجان.
  • وجنى “يو بي إس” وكريدي سويس، وروثشيلد الرسوم الأكبر من استشارات الدمج والاستحواذ.
  • حقق “بي كي إف إنترناشونال” والمجموعة المالية هيرميس، وبنك الإمارات دبي الوطني أعلى رسوم من استشارات أسواق الأسهم.
  • وتصدر جي بي مورجان وسيتي وإتش إس بي سي جدول رسوم أسواق الدين.
  • وكانت القروض المشتركة هي السبب وراء تصدر البنك الصناعي والتجاري الصيني و”بنك أوف تشاينا” للترتيب العام، إذ جنى كل منهما أكثر من أربعة أضعاف صاحب المركز الثالث وهو بنك أبو ظبي الوطني.

وقادت الصين صفقات الدمج والاستحواذ للداخل بنسبة 53% من إجمالي تدفقات للداخل بلغ 5.1 مليار دولار، وتلتها الولايات المتحدة، ثم بريطانيا.

وتصدرت السعودية صفقات الدمج والاستحواذ للخارج بنسبة 49% من إجمالي تدفقات للخارج بلغت 4.5 مليار دولار، تلتها الكويت، ثم قطر.


145 مليار جنيه تكلفة دعم المواد البترولية في العام المالي المقبل 2018/2017: قال رئيس الوزراء شريف إسماعيل أمس الإثنين إن دعم المواد البترولية قد يتجاوز 145 مليار جنيه في موازنة العام المالي المقبل 2018/2017، في حين قد يبلغ دعم الكهرباء 80 مليار جنيه، وفق بيان صادر عن مجلس الوزراء. وفي سياق متصل، أشار إسماعيل إلى أن مخصصات الدعم في الموازنة الجديدة تبلغ قيمتها 330 مليار جنيه متضمنة كل أنواع الدعم المقدمة بما في ذلك دعم السلع الغذائية، وفقا لبوابة الأهرام. وفي الشهر الماضي، قال وزير المالية عمرو الجارحي، خلال إلقائه البيان المالي عن مشروع موازنة العام المالي المقبل 2018/2017، أمام مجلس النواب، إنه من المتوقع أن تصل تكلفة دعم الطاقة التي تتحملها الدولة إلى 140 مليار جنيه، منها 110 مليارات جنيه مخصصة لدعم المنتجات البترولية و30 مليار جنيه لدعم الكهرباء.

ولكن هل يعني ارتفاع مخصصات دعم الطاقة بميزانية العام المالي المقبل اتجاه الحكومة لتأجيل رفع أسعار المنتجات البترولية والكهرباء المنتظر في يوليو المقبل؟ ترددت مؤخرا العديد من الشائعات التي تدور حول اتجاه الحكومة إلى تأجيل رفع أسعار الطاقة المنتظر أن يكون في يوليو المقبل لتفادي زيادة الضغوط التضخمية. وعن زيادة أسعار الكهرباء، قال وزير الكهرباء محمد شاكر إن عدم تحريك أو زيادة أسعار الكهرباء خلال يوليو المقبل سيرفع عجز الموازنة بـ 60 مليار جنيه. وقال أعضاء بلجنة الخطة والموازنة بالبرلمان، الشهر الماضي، إنهم يعتزمون مقابلة وزير البترول طارق الملا في محاولة لتأجيل أي رفع لأسعار الطاقة على المدى القريب. ولم يتضح إلى الآن موقف مجلس الوزراء من رفع أسعار المياه إذ قال ممدوح رسلان، رئيس الشركة القابضة لمياه الشرب، إنه تم تقديم خطة لمجلس الوزراء لرفع أسعار الخدمة على مدى السنوات الخمس المقبلة، بدءا من السنة المالية الجديدة ولكن لم يتم الرد عليها إلى الآن، وفقا لجريدة الشروق. وأبدت لجنة الإسكان بالبرلمان، في وقت سابق خلال مناقشتها لميزانية العام المالي المقبل، اعتراضها على أية زيادة جديدة في أسعار المياه في الوقت الحالي.

اجتمعت وزيرة التضامن الاجتماعي غادة والي أمس بمجلس إدارة الهيئة القومية للتأمين الاجتماعي لاستعراض مشروع قانون التأمين الاجتماعي الذي أعدته الوزارة في يناير الماضي، وفقا لجريدة المال. وأوضحت والي أن ملامح مشروع القانون تتمثل في دمج قوانين التأمين الاجتماعي الحالية في مشروع موحد لقانون التأمين الاجتماعي، وإنشاء كيان مستقل لاستثمار أموال التأمين الاجتماعي له مجلس أمناء يتولى إدارة صندوق الاستثمار ووضع السياسة الاستثمارية. وأشارت إلى أن مشروع القانون يشمل وضع حد أدنى للمعاشات وربط زيادة المعاشات بنسبة التضخم سنويا وحساب التأمينات على الأجر الحقيقي، وإنشاء صندوق للرعاية الاجتماعية لأصحاب المعاشات ويكون له مجلس إدارة يتولى إدارته وتحدد مصادر تمويله بمشروع القانون. ويأتي هذا بعد يوم من تقديم الاتحاد العام لنقابات عمال مصر لمشروع قانون التأمين الاجتماعي الموحد إلى مجلس النواب لمناقشته، والذي يهدف إلى تحسين المعاشات للعاملين بالقطاعين العام والخاص، إلى جانب إجراء زيادة سنوية للمعاشات.

اتفق وزير النقل هشام عرفات مع مهاب مميش رئيس الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس على توحيد الرسوم بين الموانئ التابعة للمنطقة الاقتصادية والموانئ التابعة لوزارة النقل، تجنبا لحدوث تنافس بين الموانئ المصرية، وفقا لجريدة المصري اليوم. وفي مارس الماضي، أعلنت خمسة من أكبر الخطوط الملاحية في العالم الانسحاب من العمل مع ميناء شرق بورسعيد بسبب رسوم الموانئ المرتفعة التي بلغت 3 أضعاف الرسوم التي تفرضها الموانئ المنافسة في البحر المتوسط ولكن نجح ميناء دمياط، في وقت لاحق من شهر مايو الماضي، في إعادة جذب هذه الخطوط الملاحية الخمسة، التي كونت تحالف يسمى THE ALLIANCE. وأشرنا بالأمس إلى اتجاه الحكومة للاستعانة بمكتب استشاري عالمي لدراسة تداعيات زيادة رسوم الخدمات الملاحية التي فرضتها وزارة النقل بالموانئ المصرية.

أسمنت بورتلاند طرة تنفى الحكم بالسجن على عاملين بالشركة: أوضحت شركة أسمنت بورتلاند طرة، في بيان لها، أن الحكم الصادر بالسجن لمدة 3 سنوات مع الشغل لـ 32 عاملا بتهمة التظاهر وإثارة الشغب لا يتعلق بالعاملين بالشركة ولكنه يخص عمال تابعين لشركة أمن كانت تتولى تقديم خدمات الأمن والحراسة لمصنع الشركة. وأضافت الشركة أن تعاقدها مع شركة الأمن قد انتهى في 30 أبريل الماضي وأنها تعاقدت مع شركة أمن أخرى والتي عرضت فرص عمل على عمال شركة الأمن المنتهي عقدها إلا أن هذه العمالة رفضت التواصل مع شركة الأمن الجديدة، وقامت بالاعتصام داخل مقر شركة طرة في محاولة تعطيل العمل بها على الرغم من عدم وجود أية علاقة تعاقدية بينهم وبين شركة طرة.

صورة اليوم

بنيوتي جريجوري عامل البناء المسيحي الذي أقام مسجدا في سيناء: يعد مسجد الجيلاني هو أحد أول المساجد التي بنيت في شبه جزيرة سيناء، وبناه بنيوتي جريجوري، وهو عامل بناء مسيحي من أهل طور سيناء، وكان يوجد به مقام الشيخ الجيلاني قبل بناء المسجد، وفقا لتقرير موقع العربية عن المساجد الأولى في شبه جزيرة سيناء.

مصر في الصحافة العالمية

قالت لينا عطا الله، المحررة بموقع مدى مصر، في مقال بصحيفة “نيويورك تايمز” إنه لا يمكن للدولة أن “تسحق الصحافة المستقلة”، وأضافت أن موقع مدى مصر، والذي كان ضمن المواقع الإلكترونية التي قررت الحكومة المصرية مؤخرا حجبها، سيواصل نشر الأخبار للقراء المتواجدين خارج مصر وعبر فيسبوك وجوجل درايف. وقالت أيضا إن القائمين على الموقع يسعون في الوقت الحالي من خلال عدة قنوات رسمية إلى إلغاء حجب الموقع الإلكتروني.

رأي من الداخل

اجماع الآراء على أن قطر نالت ما تستحقه: أجمع عدد كبير من الكتاب وأصحاب الرأي بالصحف المصرية على أن قطر نالت ما تستحقه بعد قيام كل من السعودية والإمارات والبحرين واليمن ومصر إضافة إلى جزر المالديف بقطع علاقاتها الدبلوماسية مع الدوحة. وقال عبد اللطيف المناوي في مقال بجريدة المصري اليوم إن إقدام هذه الدول على تلك الخطوة كان رد فعل طبيعي عقب تصريحات الأمير تميم الأخيرة وعدم تعاونه بملف مكافحة الإرهاب بالمنطقة. وأشار عبد الناصر سلامة بالمصري اليوم أيضا إلى أن أمير قطر يدفع ثمن ما جاء في التسريبات الأخيرة من سخريته من قيام بعض الدول العربية بدفع أموال كبيرة في صفقات سلاح مع أمريكا وتعبيره عن أن لقاءه الأخير مع الرئيس ترامب لم يكن مريحا. وتناول عماد حسين بصحيفة الشروق مساعي الكويت الدبلوماسية لاحتواء الأزمة والتي كانت استجابة قطر لها مجرد استجابة شكلية. واستبعد يوسف يعقوب باليوم السابع عدول قطر عن سياستها الداعمة للإرهاب في المنطقة وسط اعتناق جزء كبير من أفراد الأسرة الحاكمة بقطر أفكار جماعة الإخوان والجماعات الإرهابية الأخرى.

قال زياد بهاء الدين، في مقال للرأي نشرته جريدة الشروق، إن ينبغي عقب صدور قانون الاستثمار الجديد العمل على إزالة المعوقات التي تحول دون فعاليته. وأوضح بهاء الدين أنه ينبغي وضع خارطة طريق استثمارية واضحة، وأنه ينبغي كذلك وضع حدود لدور المؤسسة العسكرية في الاقتصاد، وحل النزاعات الاستثمارية التي امتدت لسنوات. ودعا بهاء الدين البنك المركزي إلى إعادة تقييم قرار رفع أسعار الفائدة.

اخترنا لك: مشاهدة

أطلقت مجموعة طارق نور حملة قومية تحت شعار “حق المواطن في المعرفة” ورفعت الحملة شعار “من غير ما تعرف مش هتشوف الصورة كاملة”، مستهدفة أن يعرف المواطن ماذا يحدث، حتى يفهم ويقدر المسؤولية. نفذت مجموعة طارق نور الحملة لصالح إحدى الجهات الحكومية التي لم يعلن عنها بعد، وهي ليست جزءا من أدوات التسويق الرمضانية المعتادة، ولكنها تسعى للخوض في سؤال كيف نرى، نحن المصريين، أنفسنا في المرآة، وكيف نرى أنفسنا كأمة واحدة؟ تضم الحملة عدد من المشاهير، ومن بينهم إسعاد يونس، وعصام الحضري، وإبراهيم عيسى. وتهدف إلى الدعوة لنشر المعرفة وفحص وتحليل المعلومات المتداولة من حولنا. وفي النسخة التي تقدمها إسعاد يونس من الإعلان، تتحدث عن كونها امرأة مصرية تحكم على الأمور بعقلها، وبقلبها أيضا، وتتشتت بين شعورين حول ما يجري في مصر، أحدهما إيجابي والآخر سلبي، لكنها قررت التركيز على جانب إيجابي، وهو تشجيع المنتجات المصرية وتعريف الناس بها. (شاهد 1:09 دقيقة)

دبلوماسية وتجارة خارجية

التقى الرئيس عبد الفتاح السيسي أمس بوزيرة القوات المسلحة الفرنسية سيلفى جولار، وذلك بحضور الفريق أول صدقي صبحي وزير الدفاع والإنتاج الحربي، بالإضافة إلى أندريه باران سفير فرنسا بالقاهرة، وفقا لبيان صادر عن رئاسة الجمهورية. وقال علاء يوسف المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية إنه تم خلال اللقاء تناول عدد من الموضوعات المتعلقة بالتعاون العسكري والأمني بين البلدين، وتم الاتفاق على الاستمرار في تطوير وتعزيز التعاون القائم على هذا الصعيد. وشهد اللقاء التباحث بشأن عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك وفي مقدمتها خطر الإرهاب. وأشادت الوزيرة الفرنسية بدور الأزهر الشريف في مكافحة الفكر المتطرف، مشيرة في هذا الصدد إلى ما تتمتع به مصر من ثقل على المستوى الدولي يعطيها قوة في مواجهة الإرهاب والفكر المتطرف. وشهد اللقاء استعراض آخر التطورات الخاصة بعدد من الأزمات التي تمر بها عدة دول في المنطقة، وفي مقدمتها ليبيا وسوريا. وتم الاتفاق على مواصلة التنسيق والتشاور المكثف بين البلدين إزاء الملفات الإقليمية ذات الاهتمام المشترك.

بدأ أمس وزير الخارجية سامح شكري زيارة إلى الجزائر، التقى خلالها بنظيره الجزائري عبد القادر مساهل. وقال شكري إن الزيارة تهدف إلى استمرار التنسيق بين البلدين من أجل مجابهة التحديات التي تواجه البلدين. وأضاف شكري عقب مباحثاته مع مساهل أن المحادثات تناولت القضايا الإقليمية لاسيما التطورات في ليبيا وقضية مكافحة الإرهاب والقضية الفلسطينية والأوضاع في سوريا واليمن، لافتا إلى وجود “تطابق واسع” بين وجهات نظر البلدين بخصوص هذه القضايا، وفقا لجريدة الشروق. وقال مساهل إن اللقاء تطرق إلى الوضع في ليبيا والتنسيق مع دول الجوار لمواجهة التحديات التي تواجهها ليبيا. وتطرقت المحادثات أيضا إلى إصلاح الجامعة العربية، حتى تتأقلم مع التغيرات الجيوستراتيجية التي يشهدها العالم وتكون في خدمة الشعوب والدول العربية.

علاقات السودان مع إثيوبيا وقطر لا تؤثر على علاقاتها القوية مع مصر، وفقا لوزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور، في تصريحات لجريدة المصري اليوم. واعتبر غندور، أن العلاقات المصرية السودانية لا تقبل القسمة على اثنين، ويجب المحافظة عليها من كل الأطراف. وحمل وزير الخارجية السوداني وسائل الإعلام مسئولية حالة التوتر التي انتابت علاقات البلدين خلال الفترة الماضية. وقال إنها ليست المرة الأولى التي تمر فيها العلاقات بعثرات، ربما نستطيع أن نقول إن هذه المرة زادت بعض الشيء. وأضاف أن الرئيسين عبد الفتاح السيسي وعمر البشير تحدثا هاتفيا خلال الأسبوع الماضي، لافتا إلى أنه من المحتمل أن يعقد الزعيمان لقاء قمة في أي وقت. وحول قرار الحكومة السودانية بفرض تأشيرة دخول على المصريين الرجال من سن 18 إلى 50 عاما، قال غندور إن القرار يستهدف التأكيد على أنه لن يدخل مصري لا ترغب الحكومة المصرية في دخوله للسودان، خاصة مع وجود حديث عن تنقل إرهابيين هنا وهناك، وبالتالي هذا الأمر قصدنا به أن يطمئن أشقاؤنا في مصر إلى أننا حريصون على أمن وسلامة مصر والشعب المصري. وفي رده على تساؤل حول التقارير التي تشير إلى تواجد عناصر من جماعة الإخوان في السودان، أوضح غندور أن الإدارة المعنية بوزارة الخارجية السودانية خاطبت السفارة المصرية في الخرطوم رسميا بمدّها بأي اسم من قيادات الإخوان موجود في السودان، وكان الرد علينا أنه لا يوجد.

بالأرقام تأتيكم برعاية فاروس

Pharos Holding - http://www.pharosholding.com/

متوسط سعر الدولار وفقا لبيانات البنك المركزي: شراء 18.0362 جم | بيع 18.1391 جم سعر الدولار بالبنك التجاري الدولي: شراء 18.05 جم | بيع 18.15 جم سعر الدولار بالبنك الأهلي المصري: شراء 17.95 جم | بيع 18.05 جم

مؤشر EGX30 (الإثنين): 13520 نقطة (+0.2%) إجمالي التداول: مليار جم (40% تحت المتوسط اليومي خلال 90 يومًا) EGX30 منذ بداية العام حتى تاريخه: +9.5%

أداء السوق يوم الإثنين: أنهى مؤشر EGX30 جلسة الإثنين بارتفاع طفيف بلغ 0.2%، فيما هبط سهم البنك التجاري الدولي ذو الوزن الأكبر بالمؤشر بنسبة 0.2%. وكانت أكبر الأسهم الرابحة بالمؤشر هي بورتو جروب، وقفز بنسبة 5.1%، تلاه أوراسكوم كونستراكشون بنسبة 3.1%، والمجموعة المالية هيرميس بنسبة 3.0%. وفي المقابل كانت الخسارة الأكبر لسهم العربية للأسمنت بقيمة 2.4%، تلاه سهم النساجون الشرقيون بنسبة 1.6%، ثم حديد عز بنسبة 1.2%. وبلغ إجمالي قيم التداول مليار جنيه. وسجل المستثمرون المصريون وحدهم صافي بيع.

مستثمرون أجانب: صافي شراء | 174.8 مليون جم مستثمرون عرب: صافي شراء | 38.6 مليون جم مستثمرون مصريون: صافي بيع | 213.4 مليون جم

الأفراد: 44.3% من إجمالي التداولات (38% من إجمالي المشترين | 50.5% من إجمالي البائعين) المؤسسات: 55.7% من إجمالي التداولات (62% من إجمالي المشترين | 49.5% من إجمالي البائعين)

مستثمرون أجانب: 31.9% من إجمالي التداولات (40.7% من إجمالي المشترين | 23% من إجمالي البائعين) مستثمرون عرب: 16.5% من إجمالي التداولات (18.5% من إجمالي المشترين | 14.6% من إجمالي البائعين) مستثمرون مصريون: 51.6% من إجمالي التداولات (40.8% من إجمالي المشترين | 62.4% من إجمالي البائعين)

خام غرب تكساس: 47.39 دولار (-0.57%) خام برنت: 49.48 دولار (-0.94%) الغاز الطبيعي (نايمكس، الأسعار المستقبلية): 2.98 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية (-0.70%، تعاقدات يوليو 2017) الذهب: 1281.90 دولار أمريكي للأوقية (+0.13%)

مؤشر TASI: 6964.83 نقطة (+0.54%) (منذ بداية العام: -3.41%) مؤشر ADX: 4484.46 نقطة (+0.03%) (منذ بداية العام: -1.36%) مؤشر DFM: 3317.50 نقطة (-0.72%) (منذ بداية العام: -6.04%) مؤشر KSE الوزني:‏ 401.94 نقطة (-0.79%) (منذ بداية العام: +5.75%) مؤشر QE: 9202.62 نقطة (-7.27%) (منذ بداية العام: -11.82%) مؤشر MSM: 5405.73 نقطة (-0.41%) (منذ بداية العام: -6.52%) مؤشر BB: 1326.96 نقطة (-0.44%) (منذ بداية العام: +8.73%)

طاقة

خالدة للبترول تخطط لضخ استثمارات بـ 800 مليون دولار خلال العام المالي المقبل لحفر 38 بئرا استكشافية

تعتزم شركة خالدة للبترول، التابعة لشركة أباتشى الأمريكية، ضخ استثمارات بقيمة 800 مليون دولار خلال العام المالي 2017\2018، لحفر 53 بئرا تنموية و38 بئرا استكشافية، وذلك لتساهم في تعظيم الإنتاج الذي من المقدر أن يتجاوز الـ 151 ألف برميل يوميا من الزيت الخام والمتكثفات والبوتاجاز و800 مليون قدم مكعب غاز يوميا، وفقا لجريدة المال. وتستهدف الشركة أيضا بدء برنامج للمسح السيزمي ثلاثي الأبعاد في مناطق غرب كلابشة وخالدة -3 بالمشاركة مع شركة أباتشي.

صناعة

“نوبيرج” الهندية تنشئ مصنع للصودا الكاوية في الإسكندرية

قامت الشركة المصرية للبتروكيماويات بالاستعانة بشركة نوبيرج الهندية والتي يقع مقرها في الهند لإنشاء مصنع للصودا الكاوية في الإسكندرية، وفقا لتقرير نشره موقع بيزنس ستاندارد. ويهدف المصنع، والذي سيتم بناؤه بالتعاون مع شركة “إينيوس تكنولوجيز” البريطانية، إلى إنتاج 228 طن من الصودا الكاوية يوميا، ومن المتوقع زيادة تلك الكمية لاحقا لتصل إلى 342 طن يوميا. وسيتم تصدير الإنتاج إلى أوروبا وآسيا وأفريقيا.

عقارات وإسكان

“سوديك” تتسلم أرض مشروعها بهليوبوليس الجديدة في نوفمبر

تتوقع شركة السادس من أكتوبر للتنمية والاستثمار (سوديك) استلام أرض مشروعها الجديد بهليوبوليس الجديدة على مساحة 655 فدانا، وبدء العمل به خلال شهر نوفمبر المقبل. ومن المتوقع أن تقدم سوديك مخططاتها للمشروع خلال ثلاثة أشهر، ومن المقرر الانتهاء من المرحلة الأولى من المشروع في أوائل العام المقبل، وفق ما نشره موقع أموال الغد، نقلا عن خالد المراسي العضو المنتدب للشئون الفنية والإدارية بشركة مصر الجديدة للإسكان والتعمير المسؤولة عن تنفيذ المرافق الخاصة بالمشروع، في حين ستقوم سوديك بالإدارة والترويج للوحدات. وأشرنا في أبريل الماضي إلى أن سوديك قدمت المخطط العام لتطوير المشروع، والذي أسندت تصميمه إلى شركة ساساكي العالمية.

سياحة

شركات قطاع السياحة تدعو لإقالة يحيى راشد

دعا عدد من ممثلي القطاع السياحي الحكومة إلى إقالة وزير السياحة يحيى راشد، معللين ذلك بأن سياسات الوزير تضع منظومة السياحة المصرية كلها على حافة الانهيار، وفقا لما نشرته جريدة المال. جاء ذلك خلال اجتماع عقده عدد من قيادات شركات القطاع السياحي، يوم الأحد، لبحث ما وصفوه بـ “حالة التردي، التي أصابت القطاع خلال الفترة الماضية، والآثار السلبي، التي كانت نتيجة لسياسة وزارة السياحة”. وحضر الاجتماع، كل من ناصر تركي، مستشار وزير السياحة، وخالد المناوي مستشار وزير السياحة، وحسام الشاعر عضو الجمعية العمومية لغرفة شركات السياحة، وعدد من العاملين في القطاع.

“إير كايرو” تواصل التوسع بالرغم من الصعوبات التي تواجهها مصر للطيران

تواصل شركة الطيران “إير كايرو” التابعة لمصر للطيران خططها الطموحة لزيادة حجم أعمالها ثلاثة أضعاف على الرغم من الصعوبات التي تواجهها الشركة الأم، وفقا لتقرير نشره موقع “أربيان إيروسبيس“. وتعتمد استراتيجية توسع الشركة بشكل رئيسي على انتعاش الطلب من أوروبا. وقال ياسر الرملي رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة “إير كايرو” إنه في حين أن ذلك قد يعد استراتيجية “مرتفعة المخاطر”، إلا أن الظروف تتحول ببطء لصالح السياحة المصرية، وأضاف أن خطط التوسع هذه تضع “إير كايرو” في مقدمة المستفيدين من عودة الأمور لطبيعتها تدريجيا. وتعمل الشركة في الوقت الحالي من خلال ثماني طائرات وتخطط لزيادة أسطولها إلى 10-11 طائرة بنهاية العام وإلى 20 طائرة بحلول عام 2020.

مصر للطيران والخطوط الجوية الكينية توقعان اتفاقية مشاركة

وقعت الخطوط الجوية الكينية اتفاقية مشاركة الرمز مع شركة مصر للطيران لمسار نيروبي القاهرة، والتي ستقوم بموجبها شركة مصر للطيران بوضع رمز الطيران الخاص بالخطوط الجوية الكينية على رحلاتها الأربع بين البلدين ابتداء من 1 يونيو، وفقا لما ذكرته وكالة أنباء شينخوا. وقال سباستيان ميكوس، الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية الكينية، إن الاتفاقية ستسمح للخطوط الجوية الكينية باستئناف الوصول المباشر إلى الأسواق بين نيروبي والقاهرة وذلك لتوقف عملياتها في أغسطس 2013. وأوقفت الشركة الكينية رحلاتها إلى القاهرة نتيجة ديناميكيات السوق المتغيرة إلى جانب الاضطرابات الأهلية.

نقل وسيارات

نيسان وشيفروليه وهيونداي تواصل تصدر مبيعات السيارات في مصر

تصدرت نيسان مبيعات السيارات خلال الأشهر الأربعة الأولى من 2017 في مصر، بحصة سوقية 21% من المبيعات الإجمالية (مقارنة بنسبة 13.1% من مبيعات الفترة نفسها من العام الماضي). وجاء ذلك بالرغم من تراجع مبيعات السيارات إلى ما يقرب من 36 ألف وحدة من حوالي 66.4 ألف وحدة العام الماضي. وجاءت العلامة التجارية شيفروليه في المركز الثاني بحصة سوقية 20.5%، تلتها هيونداي بواقع 11.3%، وفقا لجريدة المال نقلا عن تقرير لمجلس معلومات سوق السيارات (أميك).

سياسات وتشريعات

مجلس الوزراء يناقش تعديلات قانون الشركات باجتماعه المقبل

تقوم الحكومة حاليا بإعداد المسودة النهائية الخاصة بتعديل بعض أحكام قانون الشركات المساهمة وشركات التوصية بالأسهم والشركات ذات المسؤولية المحدودة، بحضور ممثلين عن مختلف الوزارات، وفقا لجريدة المصري اليوم. وأوضحت وزيرة الاستثمار سحر نصر أن المسودة ستتضمن اقتراحات الوزارات بشأن التعديلات وأنه سيتم عرضها على مجلس الوزراء في اجتماعه المقبل، حسب بيان رسمي صادر عن الوزارة. وناقشت نصر مع حسام عبد الرحمن وزير العدل القرار الذي اتخذته مؤخرا بشأن تعديل أحد بنود اللائحة التنفيذية لقانون الشركات لتصبح الشركات ملزمة بنشر أو إخطار المساهمين بموعد الجمعية العمومية قبل انعقادها بـ 21 يوما على الأقل، وقبل موعد الاجتماع الثاني بسبعة أيام على الأقل في حالة عدم اكتمال النصاب القانوني. وأوضحت نصر أن التعديل يهدف لحماية حقوق الأقلية من المستثمرين وتحسين مركز مصر في التقارير الدولية ذات الارتباط بمناخ الاستثمار مثل تقرير ممارسة الأعمال الذي يصدره البنك الدولي.

سياسة واقتصاد

المركزي يرد سندات بقيمة 500 مليون دولار للسعودية

رد البنك المركزي، الخميس الماضي، سندات بقيمة 500 مليون دولار، طرحها منتصف عام 2012 لصالح الصندوق السعودي للتنمية بسعر عائد ثابت نصف سنوي قدره 5%. وقالت مصادر لجريدة المال إن قيمة السندات تم تحويلها بالفعل نهاية الأسبوع الماضي. وفي سياق متصل، قالت مصادر لجريدة البورصة إن مصر سددت آخر التزاماتها لدولة قطر في يوليو العام الماضي، وبنحو مليار دولار تمثل قيمة ما تبقى من الودائع التي قدمتها قطر لمصر بقيمة تتراوح بين 7 إلى 8 مليارات دولار في الفترة ما بين 2011 إلى 2013.

أخبار ختامية

هل تفكر في مقر عملك؟ ومستعد لإنفاق بضعة ملايين؟ انظر قائمة أجمل عشرة أماكن للعمل في العالم لعام 2017، وإذا أردت المزيد انظر أيضا قائمة عام 2016.

مفكرة إنتربرايز

26 مايو – 23 يونيو (الجمعة – الجمعة): فتح باب التقدم أمام الشركات لتقديم الخدمات الاستشارية لمشروع إصلاح قطاع النفط والغاز بمصر، والذي يموله البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية.

7- 9 يونيو (الأربعاء- الجمعة) منتدى أفريقيا للطاقة السنوي في دورته الـ 19، بالعاصمة الدنماركية كوبنهاجن.

11 يونيو (الأحد): السحور السنوي للجمعية المصرية للاستثمار المباشر، فندق فورسيزونز نايل بلازا، القاهرة.

26- 28 يونيو (الإثنين- الأربعاء): عيد الفطر (فلكيا)، عطلة رسمية.

30 يونيو (الجمعة): عيد الثورة، عطلة رسمية.

6 يوليو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لبحث أسعار الفائدة.

13- 15 يوليو (الخميس – السبت): معرض أجرينا الدولي التاسع عشر للدواجن والثروة الحيوانية والأسماك، مركز القاهرة الدولي للمؤتمرات، القاهرة.

15- 19 يوليو (السبت – الأربعاء): مؤتمر ومعرض “جيوميست 2017“، والذي تنظمه المجموعة المصرية للهندسة الجيوتقنية والبنية التحتية بشرم الشيخ.

23 يوليو (الإثنين): عيد ثورة يوليو، عطلة رسمية.

3- 5 أغسطس (الخميس – السبت): معرض ووتريكس الشرق الأوسط، مركز القاهرة الدولي للمؤتمرات.

17 أغسطس (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لبحث أسعار الفائدة.

26 أغسطس (السبت): الاجتماع الـ 27 للجنة العليا المشتركة المصرية الأردنية، بعمان، الأردن.

2- 5 سبتمبر (السبت- الثلاثاء): عيد الأضحى (فلكيا)، عطلة رسمية.

17- 19 سبتمبر (الأحد- الثلاثاء): معرض ومؤتمر خطوط الأنابيب – الأنابيب – الصرف الصحي- التكنولوجيا، إنتركونتننتال سيتي ستارز، القاهرة.

18- 19 سبتمبر (الإثنين – الثلاثاء): مؤتمر يوروموني مصر، لم يتحدد مكان الانعقاد.

20- 23 سبتمبر (الأربعاء- السبت): معرض أوتوماك فورميولا 2017، بمركز القاهرة الدولي للمؤتمرات، بمدينة نصر.

22 سبتمبر (الجمعة): رأس السنة الهجرية (فلكيا)، عطلة رسمية.

25- 27 سبتمبر (الإثنين – الأربعاء): معرض ومؤتمر الصناعات التحويلية بمصر، فندق رويال مكسيم بالاس كمبنسكي، القاهرة.

28 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لبحث أسعار الفائدة.

3- 5 أكتوبر (الثلاثاء – الخميس): مؤتمر جي بي مورجان للائتمان والأسهم بالأسواق الناشئة، بلندن.

18- 19 أكتوبر (الأربعاء – الخميس): قمة أمن المعلومات الشرق الأوسط، فندق سوفيتيل الجزيرة، القاهرة.

6 أكتوبر (الجمعة): ذكرى حرب السادس من أكتوبر، عطلة رسمية.

11- 12 أكتوبر (الأربعاء – الخميس): مؤتمر المشروعات الضخمة 2030، قاعدة نفرتيتي، مركز القاهرة الدولي للمؤتمرات، بمدينة نصر.

11- 13 أكتوبر (الأربعاء – الجمعة): معرض السكك الحديدية في الشرق الأوسط وأفريقيا، مركز القاهرة الدولي للمؤتمرات، بمدينة نصر.

18- 20 أكتوبر (الأربعاء – الجمعة): التجمع السنوي التابع لأفريلابز، تحت عنوان “المدن الذكية”، وسيقام في الجامعة الفرنسية بالقاهرة. للتسجيل هنا.

16 نوفمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لبحث أسعار الفائدة.

1 ديسمبر (الجمعة): المولد النبوي الشريف، عطلة رسمية.

3- 5 ديسمبر (الأحد – الثلاثاء): الملتقى الدولي للطاقة الشمسية “سولارتك“، بمركز القاهرة الدولي للمؤتمرات.

3- 5 ديسمبر (الأحد – الثلاثاء): الملتقى الدولي للكهرباء “إليكتريكس“، بمركز القاهرة الدولي للمؤتمرات.

8- 10 ديسمبر (الجمعة- الأحد): قمة رايز آب، بوسط القاهرة.

28 ديسمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لبحث أسعار الفائدة.

1 يناير 2018 (الإثنين): رأس السنة الميلادية، عطلة رسمية للبنوك والبورصة.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها(رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).