الرجوع للعدد الكامل
الإثنين, 9 مايو 2022

توك شو: ما الذي يدفع الإقبال على شراء الدولار؟

واصلت برامج التوك شو تسليط الضوء على الهجوم الإرهابي الذي وقع في سيناء السبت الماضي، وأبرزت الإدانات الدولية من جانب زعماء الدول العربية والعالم. وأسفر الهجوم، الذي أعلن تنظيم داعش مسؤوليته عنه أمس، عن مقتل 11 جنديا على الأقل. وتناول تلك التطورات برامج "الحياة اليوم" (شاهد 2:39 دقيقة) و"مساء دي إم سي" (شاهد 13:15 دقيقة)، و"حديث القاهرة" (شاهد 4:39 دقيقة) و"على مسؤوليتي" (شاهد 1:41 دقيقة). المزيد في فقرة "دبلوماسية" أدناه.

هل التوقعات بتخفيض جديد للجنيه ترفع الطلب على شراء الدولار؟ المزيد من الأشخاص يسارعون لشراء الدولار بسبب "الشائعات" المنتشرة حاليا بالسوق، وفقا لما قاله رئيس المجلس التنسيقي لشركات الصرافة باتحاد الغرف التجارية علي الحريري، في اتصال هاتفي مع لميس الحديدي، خلال برنامج "كلمة أخيرة" (شاهد 3:57 دقيقة). وعزت الحديدي ارتفاع الطلب على الدولار إلى التكهنات بأن البنك المركزي قد يخفض الجنيه مرة أخرى في الأيام المقبلة لمواجهة الضغوط المالية المتزايدة الناجمة عن رفع أسعار الفائدة الأمريكية وتداعيات الحرب الروسية الأوكرانية.

الخبر الجيد: تراجع سعر صرف الجنيه يمكن أن يسهم في زيادة تنافسية الصادرات المصرية بالأسواق الخارجية، وفقا لما قاله الخبير الاقتصادي ونائب رئيس الوزراء السابق زياد بهاء الدين لبرنامج "حديث القاهرة" (شاهد: 14:04 دقيقة).

ولكن في ذات الوقت، سيحتاج المصدرون إلى الدعم من الحكومة لتحسين الإنتاج والتسويق المحلي، لا سيما بالنظر إلى تراجع النمو العالمي، بحسب بهاء الدين.

الخبر السيئ: لا يتوقع بهاء الدين انتهاء الأزمة في أي وقت قريب، مشيرا إلى أن الأمر قد يستغرق عاما أو عامين آخرين قبل أن تعود الأوضاع الاقتصادية العالمية إلى طبيعتها.

الدولة ستزيد إنفاقها على الدعم العام المالي المقبل مع ارتفاع الأسعار العالمية: سترفع الحكومة الإنفاق على الدعم بنحو 35 مليار جنيه في العام المالي المقبل، إلى جانب زيادة مخصصات قطاعي الصحة والتعليم، وفقا لما قاله وكيل لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب ياسر عمر في اتصال هاتفي مع عزة مصطفى ببرنامج "صالة التحرير" (شاهد 3:32 دقيقة). وقال عمر "الأمر صعب لأننا لا نعرف متى ستنتهي الأزمة". ولكنه شدد على أنه لن يجري فرض ضرائب جديد على المواطنين، مضيفا أن الموازنة الجديدة ستشهد زيادة في الحصيلة الضريبية دون ممارسة مزيد من الضغط على المواطنين.

وجاء أيضا في تغطية أمس:

  • تجار السيارات يواجهون خسائر بسبب القرار الأخير لجهاز حماية المستهلك والذي يهدف لمواجهة الزيادات المبالغة في أسعار السيارات، أو ما يعرف بـ "الأوفر برايس"، حسبما قال رئيس رابطة تجار السيارات أسامة أبو المجد في اتصال هاتفي مع الحديدي (شاهد 4:21 دقيقة). وأدى القرار إلى إغلاق العديد من معارض السيارات، وفقا لأبو المجد، الذي قال إنه من المقرر أن يجتمع تجار السيارات مع رئيس جهاز حماية المستهلك لإبداء شكاويهم.
  • افتتاح مشروع تطوير منطقة هضبة الجيزة في يوليو أو أغسطس، وفقا لما قالته إنجي القاضي، خلال برنامج "مساء دي إم سي" أمس (شاهد 2:22 دقيقة). وقالت إنه جرى حظر سير التوك توك في الموقع قبل الافتتاح. المزيد حول مشروع تطوير المنطقة من هنا.
  • وفي خبر آخر متعلق بالسياحة: أصدر الرئيس السيسي قرارا بإعادة تنظيم المجلس الأعلى للسياحة. وبموجب القرار، سيرأس الرئيس المجلس الجديد الذي سيضم العديد من الوزراء البارزين. لدى برنامج "مساء دي إم سي" المزيد من التفاصيل (شاهد 22:54 دقيقة).

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و «مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).