الرجوع للعدد الكامل
الأحد, 27 مارس 2022

مصر تصدر سندات ساموراي بـ 500 مليون دولار.. وبالم هيلز تغلق إصدار صكوك بـ 3.25 مليار جنيه

مصر تتم إصدارها الأول لسندات الساموراي بقيمة 500 مليون دولار: باعت وزارة المالية ما قيمته 500 مليون دولار (60 مليار ين ياباني) من سندات الساموراي المقومة بالين الياباني في طوكيو الخميس الماضي، وفق ما أعلنته وزارة المالية في بيان لها. وقالت الوزارة إنها نجحت في العودة لسوق السندات الدولية رغم تداعيات الأزمة الروسية الأوكرانية، ويعد هذا هو أول إصدار في منطقة الشرق الأوسط لسندات دولية مقومة بالين بالأسواق اليابانية.

تفاصيل الإصدار: قالت الوزارة في بيانها إنها حصلت على "تسعير منخفض لسندات الساموراي بالسوق اليابانية، حيث بلغ الكوبون 0.85% سنويا لأجل 5 سنوات، بما يجعله أكثر تميزا مقارنة بأسعار كوبونات إصدارات السندات الدولارية الدولية بمتوسط تكلفة سنوية للإصدار 2.33%". ولم يحو البيان أي تفاصيل حول معدل الاكتتاب في السندات، والتي أصدرت بضمانة ائتمانية من بنك سوميتومو ميتسوي الياباني، الذي أدار الإصدار أيضا، وتغطية مؤسسة "نيبون للتأمين على الصادرات والاستثمار" الحكومية، بحسب البيان.

الاستفادة من سوق السندات الدولية رغم تقلبات الأسواق العالمية: يعكس الإصدار قدرة مصر على العودة إلى الأسواق الدولية للسندات بما في ذلك تلك التي تدخلها لأول مرة، "رغم ما تشهده الاقتصادات من تحديات عالمية غير مسبوقة"، وفق ما قاله وزير المالية محمد معيط. وأتمت الوزارة الإصدار على الرغم من الشكوك حول إمكانية تأجيله بسبب ظروف السوق العالمية السيئة الناجمة عن الحرب الأوكرانية.

ويأتي الإصدار بعد أشهر قليلة من محادثات وزير المالية مع السفير الياباني بالقاهرة والتي بحثا فيها إمكانية إصدار سندات مصرية في اليابان، كجزء من استراتيجية تنويع الديون في مصر. وأعلنت الحكومة لأول مرة أنها تدرس بيع سندات مقومة بالين الياباني في عام 2019. كما كانت وزارة المالية تسعى لإصدار سندات الباندا المقومة باليوان الصيني في ذات الوقت تقريبا، إلا أن معيط قال في أواخر عام 2020 إن الحكومة قررت إرجاء خطتها لطرح سندات الساموراي اليابانية والباندا الصينية إلى العام المالي 2022/2021 بسبب أزمة "كوفيد-19". ويتطلب الترويج للسندات بالمقومة بالعملات الأجنبية في الأسواق الآسيوية إجراءات مقاصة أكثر تعقيدا مثل الحصول على تقييمات تصنيف جديدة من قبل وكالات التصنيف الآسيوية، وفق ما قاله مسؤول حكومي كبير لإنتربرايز في عام 2020.


بالم هيلز تغلق إصدار صكوك بـ 3.25 مليار جنيه: أتمت شركة بالم هيلز للتعمير إصدارها الأول للصكوك بقيمة 3.25 مليار جنيه، وفق ما ذكرته شركة ثروة كابيتال، التي تولت إدارة الإصدار، في بيان لها (بي دي إف). وتأتي السندات المتوافقة مع الشريعة الإسلامية بفترة استحقاق تبلغ 10 سنوات، وستستخدم في تمويل مشروع "باديا" بمدينة السادس من أكتوبر.

يعد هذا الإصدار الأول للصكوك هذا العام، ويأتي بعد مرور عام كامل لم تشهد فيه سوق الصكوك نشاطا يذكر. طبقا لحساباتنا، لم يشهد عام 2021 سوى إصدار واحد للصكوك من قبل شركة كونتكت المالية القابضة بقيمة 2.5 مليار جنيه في يوليو.

المستشارون: قامت ثروة كابيتال، التابعة لمجموعة كونتكت المالية، بدور منظم ومروج الإصدار، فيما لعبت شركة مصر كابيتال، الذراع الاستثمارية لبنك مصر، دور مروج الاكتتاب وضامن تغطية الإصدار. وقام مكتب علي الدين وشاحى وشركاه بدور المستشار القانوني، ومكتب حازم حسن كيه بي إم جي بدور المراقب المالي للإصدار.

المزيد من إصدارات الصكوك في الطريق: قال أيمن الصاوي رئيس مجلس إدارة شركة ثروة لترويج وتغطية الاكتتابات لإنتربرايز في وقت سابق إن النصف الأول من 2022 سيشهد إصدار شركة وادي دجلة للتنمية العقارية صكوك قيمتها نحو ملياري جنيه – والتي كانت متوقعة الصيف الماضي – وأيضا إصدار صكوك لشركة عامر جروب بقيمة 1.1 مليار جنيه.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و «مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).