الرجوع للعدد الكامل
الخميس, 24 مارس 2022

نتابع هذا الصباح: مجالس إدارة الشركات المصرية أصبحت أكثر شمولا للجنسين.. والمركزي تطبيقا وطنيا للمدفوعات

صباح الخير قراءنا الأعزاء، وأهلا بكم في عدد نهاية أسبوع عمل آخر حافل بالأخبار، والتي جاء في مقدمتها إعلان الحكومة رسميا إجراء محادثات مع صندوق النقد حول برنامج جديد.

تحسن الجنيه قليلا أمام الدولار خلال تعاملات أمس الأربعاء، ليستقر عند 18.42 جنيه للدولار بنهاية اليوم، أي بزيادة 1% مقارنة بسعر صرفه البالغ 18.57 جنيه للدولار الثلاثاء. وقال اثنان من كبار المسؤولين بالقطاع المصرفي لإنتربرايز يوم الثلاثاء إن التراجعات في العملة المحلية عقب تخفيض قيمتها الاثنين "مبالغ فيها"، على غرار ما حدث عقب تعويم الجنيه في 2016. وبذلك، انخفض الجنيه أمام الدولار بنسبة 17.3% منذ بداية الأسبوع، وكان إجماع المحللين الدوليين قبل تخفيض الجنيه يوم الاثنين أن سعر صرفه أكثر من قيمته العادلة بنحو 15-16%.

وتواصل الإقبال على شهادات الادخار ذات عائد 18% لمدة عام واحد التي أصدرها بنكا مصر والأهلي المصري عقب قرار البنك المركزي برفع أسعار الفائدة بمقدار 100 نقطة أساس، إذ تجاوزت حصيلتها 100 مليار جنيه منذ الإعلان عنها يوم الاثنين. وقال البنك الأهلي المصري إنه جمع ما يصل إلى 72 مليار جنيه من خلال هذه الشهادات، في حين بلغت الحصيلة 33 مليار جنيه في بنك مصر.

أخبار جيدة – مجالس إدارة الشركات المصرية أصبحت أكثر شمولا للجنسين. أظهر مسح أجراه مرصد المرأة في مجالس الإدارة التابع للجامعة الأمريكية بالقاهرة (بي دي إف) أن 69.8% من الشركات لديها امرأة واحدة على الأقل في مجلس الإدارة في عام 2021، ارتفاعا من 54.3% في العام السابق. ويشمل المسح الشركات المدرجة بالبورصة المصرية والبنوك وشركات الخدمات المالية غير المصرفية والشركات المملوكة للدولة.

كان بنك الاستثمار العربي التابع للمجموعة المالية هيرميس والمصرف المتحد البنكين الوحيدين اللذان تمثل فيهما النساء 30% أو أكثر من أعضاء مجلس الإدارة، وفقا للدراسة. وإجمالا، استوفت 138 شركة بحسب البيانات (أو بنسبة 13% فقط) الحد الأدنى، مما يعني أنها تحقق أداء أفضل من اللوائح المعمول بها منذ العام الماضي، والتي تلزم الشركات المقيدة بالبورصة المصرية والشركات العاملة في مجال الخدمات المالية غير المصرفية بألا تقل نسبة تمثيل المرأة في مجالس إدارتها عن 25% أو عضوتين على الأقل. وقالت هيئة الرقابة المالية بشكل منفصل إنها ستخفض رسوم التنمية والخدمات للشركات التي يكون 25% على الأقل من موظفيها من النساء.

وعلى النقيض من ذلك، انخفض عدد النساء في مجالس إدارة الشركات المملوكة للدولة دون مستوياته في عام 2018 ليصل إلى 8.1%.


مصر تتخذ خطوة أخرى للأمام نحو تحقيق طموحاتها الخاصة بالشمول المالي: أطلق البنك المركزي تطبيقا وطنيا للمدفوعات الرقمية، يحمل اسم InstaPay، والذي يقدم خدمات المدفوعات الفورية والآمنة بين البنوك المصرية، وبطاقات ميزة، ومحافظ الهاتف المحمول عبر شبكة المدفوعات اللحظية (IPN) الجديدة، بحسب بيان البنك (بي دي إف) أمس.

سيتم الإعفاء من رسوم المعاملات من خلال التطبيق حتى يونيو، وفقا لما قاله إيهاب نصر وكيل مساعد قطاع العمليات المصرفية ونظم الدفع بالبنك المركزي. ولم يفصح البنك المركزي عن المبلغ الذي سيتعين دفعه لتحويل الأموال عبر التطبيق.

ما هي الجهات المشتركة في التطبيق؟ تضم الشبكة حاليا البنك الأهلي المصري، وبنك مصر، والبنك التجاري الدولي، وبنك الإسكندرية، وبنك قطر الوطني الأهلي، والبنك العربي، والبنك العربي الأفريقي الدولي، وبنك القاهرة، والبنك المصري الخليجي، وبنك الشركة المصرفية العربية الدولية "سايب بنك". وهناك خططا أيضا أن يضم التطبيق كافة البنوك العاملة في مصر، بحسب البيان. ويمكنكم تنزيل البرنامج من خلال متجر جوجل بلاي من هنا لمستخدمي الهواتف التي تعمل بنظام أندرويد، ومن خلال متجر أبل من هنا لمستخدمي الهواتف التي تعمل بنظام "آي أو إس".

يحدث اليوم –

تنتهي اليوم المهلة المحددة أمام الشركات للتقدم بعروضها إلى وزارة قطاع الأعمال العام لإدارة شركة محطات الشحن العامة للسيارات الكهربائية التي سيجري تأسيسها قريبا، والتي كان محددا لها في الأصل يوم 17 مارس، حسبما أعلن مجلس الوزراء في بيان. وأبدت ثلاث شركات حتى الآن اهتمامها بالمشاركة في المشروع، ومنها شركة الشريف السعودية التي تقدمت بطلبها للمشاركة رسميا مع خطة لإنشاء 3 آلاف محطة شحن، حسبما ذكر رئيسها التنفيذي نواف الشريف لجريدة المال أمس.

بسبب سوء الأحوال الجوية.. تعطيل الدراسة في الإسكندرية مجددا: أعلن محافظ الإسكندرية محمد الشريف تعطيل الدراسة بجميع المدارس اليوم الخميس تحسبا للأمطار والعاصفة التي تتوقع الهيئة العامة للأرصاد الجوية أن تضرب البلاد.


يعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن المزيد من العقوبات ضد روسيا اليوم، في مستهل زيارته إلى أوروبا لعقد اجتماعات طارئة مع قادة الناتو والمسؤولين في الاتحاد الأوروبي. وستشمل العقوبات المزيد من الشخصيات السياسية والأباطرة والمؤسسات الروسية، حسبما قال مستشار الأمن القومي جيك سوليفان خلال مؤتمر صحفي.

ومن المتوقع أن يوافق أعضاء حلف الناتو على نشر المزيد من القوات في وسط وشرق أوروبا، كما سيناقشون مقترحا تقدمت به بولندا الأسبوع الماضي ينص على نشر الناتو لقوات حفظ السلام التابعة له في أوكرانيا. ووصفت روسيا الفكرة بأنها "خطيرة للغاية"، محذرة من أنها قد تضع قوات الناتو في مواجهة مباشرة مع الجيش الروسي.

الاتحاد الأوروبي لن يحظر واردات الطاقة الروسية.. لكنه يريد خفضها في أسرع وقت ممكن: من المتوقع أن يتوصل بايدن والقادة الأوروبيون إلى اتفاق يوم الجمعة بشأن خطة من شأنها أن تمكن الاتحاد الأوروبي من خفض اعتماده على النفط والغاز الروسيين، بحسب وكالة بلومبرج. ونقلت الوكالة عن مسؤول لم تكشف عن هويته إن الخطة ستضمن إمدادات الغاز الطبيعي والهيدروجين الأمريكيين إلى أوروبا.

وبوتين يطالب الدول "غير الصديقة" بدفع ثمن الغاز بالروبل: يأتي في الوقت الذي طالب فيه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مشتري الغاز في أوروبا بدفع قيمة الواردات بالروبل الروسي بدلا من اليورو، مما تسبب في ارتفاع الأسعار وسط مخاوف من أن تؤدي هذه الخطوة إلى تفاقم أزمة الطاقة في القارة. وارتفعت أسعار الغاز الأوروبية بأكثر من 30% بعد أن أمهل بوتين البنك المركزي الروسي أسبوعا لوضع خطط لقبول المدفوعات بالروبل الروسي كي يتم تنفيذ الإجراءات "في أقصر وقت ممكن".

ليس من الواضح ما إذا كانت روسيا ستبدأ بالفعل في حجب الغاز في حال لم تدفع الشركات الأوروبية الثمن بالروبل، على الرغم من أن المحللين يقولون إن هذه الخطوة تشير إلى أن موسكو قد تكون على استعداد للتضحية ببعض أكبر عملائها مع تصعيدها للمواجهة مع الغرب. وقال رئيس إحدى شركات استشارات الطاقة: "يُظهر هذا استعدادا أكبر من قبل روسيا لتهديد اتفاقيات الغاز الخاصة بها وسط مواجهتها السياسية مع الغرب". ورفض المشترون في أوروبا – التي تستورد 40% من احتياجاتها من الغاز من روسيا – الطلب وقالوا إنه سيكون بمثابة خرق لشروط التعاقد. (رويترز | بلومبرج | فايننشال تايمز)

تستعد الأسواق لتسريع مجلس الاحتياطي الفيدرالي لدورة التشديد ورفع أسعار الفائدة بمقدار 50 نقطة أساس في اجتماعه المقرر خلال مايو المقبل. وبعد أن قال رئيس المجلس جيروم باول في وقت سابق من هذا الأسبوع إنه يدرس رفع أسعار الفائدة بمقدار نصف نقطة مئوية في المستقبل، تتوقع الأسواق الآن زيادتين بمقدار 50 نقطة أساس في مايو ويونيو. ويتوقع محللون لدى بنك أوف أمريكا وجولدمان ساكس ارتفاع أسعار الفائدة بمقدار 100 نقطة أساس بحلول منتصف يونيو بعد أن قال باول إن الاحتياطي الفيدرالي يجب أن يتحرك "سريعا" لاحتواء ارتفاع التضخم.

رفع بنك الاحتياطي الفيدرالي أسعار الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس الأسبوع الماضي للمرة الأولى منذ أربعة أعوام، وأشار صناع السياسة إلى أن أسعار الفائدة قد تنهي العام عند حوالي 2%، مما يعني زيادة بمقدار 25 نقطة أساس في كل اجتماع من الاجتماعات المتبقية هذا العام. وهناك بعض مسؤولي الاحتياطي الفيدرالي الذين يفضلون زيادة أسعار الفائدة إلى 2.5%، بما في ذلك لوريتا ميستر، التي قالت في تصريحات صحفية إنها ترى أن هناك حاجة إلى أن تكون السياسة النقدية أكثر تشددا في وقت مبكر وليس في وقت لاحق.

الاتجاه المتشدد يهوي بالسندات، التي تكبدت خسائر وصفتها بلومبرج بأنها "غير مسبوقة". وتتجه سندات الخزانة الأمريكية لتسجيل خسائر قياسية هذا العام وسط مخاوف بشأن التضخم ومن أن يؤدي ارتفاع أسعار الفائدة إلى دفع الاقتصاد الأمريكي إلى الركود.

في المفكرة –

ينطلق يوم الاثنين معرض مصر الدولي للتعدين 2022 كحدث افتراضي عبر الإنترنت ويستمر حتى الثلاثاء 29 مارس.

يمكنكم الاطلاع على المفكرة كاملة على موقعنا الإلكتروني، والتي تجدون فيها قائمة شاملة بالأحداث الإخبارية القادمة والأعياد الوطنية والمؤتمرات، وكل ما يهم مجتمع المال والأعمال.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).