الرجوع للعدد الكامل
الخميس, 3 فبراير 2022

هيئة الرقابة المالية تسمح بتأسيس شركات وطنية للتصنيف الائتماني

هيئة الرقابة المالية تسمح بتأسيس شركات وطنية للتصنيف الائتماني: وافق مجلس إدارة الهيئة العامة للرقابة المالية على إلغاء شرط مساهمة إحدى جهات التصنيف الائتماني الدولية بنسبة 10% في رأس مال الشركات التي ترغب في مزاولة نشاط التصنيف الائتماني في السوق المحلية، في خطوة تهدف إلى زيادة عدد شركات التصنيف الائتماني المحلية وتعزيز القطاع المالي غير المصرفي، حسبما أعلنت الهيئة في بيان (بي دي إف).

من المتوقع تأسيس أول شركة وطنية للتصنيف الائتماني خلال العام الحالي، وفق ما قاله نائب رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية إسلام عزام في مقابلة مع بلومبرج الشرق (شاهد 0:56 دقيقة). وكشف عزام أن هناك شركة أجرت بالفعل محادثات مع الهيئة في هذا الشأن خلال الأشهر القليلة الماضية، ومن المتوقع إطلاقها بعد فترة وجيزة من الإعلان عن التعديلات الجديدة، على الرغم من أنها لم تقدم المستندات الخاصة بها بعد.

مصر لديها وكالة تصنيف ائتماني محلية واحدة فقط في الوقت الحالي: شركة الشرق الأوسط للتصنيف الائتماني وخدمة المستثمرين (ميريس)، وهي مشروع مشترك بين وكالة موديز للتصنيف الائتماني وشركة فينبي للاستشارات المالية والمصرفية الدولية، وتقدم تصنيفات للمؤسسات المالية والشركات المصدرة للمعاملات المالية المهيكلة.

ميريس وحدها ليست كافية: هناك حاجة إلى المزيد من وكالات التصنيف للتعامل مع الرواج المتزايد للأوراق المالية المحلية المدعومة بالأصول، حسبما قال عزام (شاهد 2:01 دقيقة). أُصدر بالفعل ما يعادل نحو 7.2 مليار جنيه من سندات التوريق هذا العام، وتوقع رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية محمد عمران إصدار سندات أخرى تتراوح قيمتها بين 2.5 و3 مليارات جنيه في السوق قبل نهاية الربع الأول.

المعايير الدولية تظل مطلوبة حتى في غياب الشركاء الدوليين: سيجري تمويل شركات الائتمان الجديدة محليا، لكن ستظل مطالبة بتطبيق المعايير واللوائح المعترف بها دوليا.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «بنك HSBC مصر»، البنك الرائد للشركات والأفراد في مصر (رقم التسجيل الضريببي: 715-901-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، و«سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بنك المشرق»، البنك الرائد بالخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية الرقمية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (رقم التسجيل الضريبي: 862-898-204)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)،و «مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).